الطباع

كان لراع الغنم ذئب صغير قد عطف عليه ذات يوم لماتركته أمه،وكان ذلك الذئب يتغدى على حليب نعجة الراعي .
وفي يوم من الأيام ولما كبر الذئب افترس الشاةومزقها تمزيقا،فلما علم الراعي بذلك اندهش وهتف يقول:

بقرت شوهتي وفجعت قلبي وأنت لشاتنا ولد ربيـــــــــــــب
غذيت منها وأكلت من بطنها فمن أنبأك أن أباك ذيــــــــب

وفي اخر أبياته أردف يتأسف بقوله :

إذا كان الطباع طباع ســوء فلا أذب يفيد ولا أذيــــــــــــب devious devious devious

ماذا في رأيك يا صديقي با لإجابة؟

في الحقيقة أنا بحب أن أرد على هذا الموجز وبصراحة بلا زلل كالتالي :

أيها الراعي أصبت وقصدك الوعض الجلــيل
فبكلامي أقول كذا وقولك الحق الدليــــــــل''
كن على حذرللنعاج وبحرس من الكلابب العويل


"الدليل : لا بالدلالة أعني الدليل المحتقر ولكن الدليل وهوالمفهوم الإصطلاحي للتبيين أي البيان