مشاهدة النتائج 1 الى 2 من 2

المواضيع: Zettai Zetsumei Toshi

  1. #1

    Zettai Zetsumei Toshi

    لا شيء يمكنه تحدي قوى الطبيعة ، حتى وان بلغنا من التكنولوجيا ما يجعلنا في زمن نعتقد فيه اننا وصلنا حد الكمال فان قوى الطبيعة قادرة على تدمير مدن ضخمة في ثواني معدودة ، نعم و هذه هي حكايتنا ..صحفي شجاع و طموح يدخل الى احدى المدن المنكوبة و التي تعرضت لزلزال مروع ، يساعد جميع المنكوبين و الضحايا و النساء و الرجال و الاطفال الذين فقدوا عائلاتهم ....وفي خضم التوتر والحزن و تداعي ناطحات السحاب شبه المدمره يسعى صديقنا لسبق صحفي مذهل يكشف اسرار هذه الكارثة ، هذه اللعبة تسعى لتكون لعبة متميزة تماماً و لا نظير لها على البلاي ستيشن الثني و تسعى لهزيمة شين مو في مستوى الواقعية ايضاً .



    مع دخول البشرية في القرن الواحد و الشعرين بدأت ظاهرة المدن السياحية و المدن الاعلامية بالانتشار ومهما كان اثر هذه المدن سيئاً على البيئة فلا يهم كبار رجال الاعمال سوى انشاء هذه المدن على انقاض القرى الصغيرة او السواحل الصغيرة ، مؤسسة كبيرة تعمل في السياحة قررت في العام 2001 م انشاء مدينة سياحية و اعلامية ضخمة للغاية متطورة جداً ستعد بلا شك معلماً بارزاً من معالم التطور الحضاري في اليابان و حتى انها ستنهي كل المجد الذي حصلت عليه طوكيو و تم اطلاق اسم زيتاي ستسومي توشي Zettai Zetsumei على هذه المدينة الجديدة و سرعان ما تم بناء هذه المدينة الضخمة لتظهر ناطحات السماء و ترتفع الى عنان السماء خلال اربع سنوات فقط ...وبعيداً وفي طوكيو كان الشاب الطموح ماسيكي سدوو Masikey Sudo يتوجه الى هذه المدينة لتسلم عمله الجديد كصحفي في مؤسسة صحفية اعلامية بارزة ..وبما ان القطارات هي وسيلة النقل الاولى في اليابان فقد استغل صديقنا ماسيكي سدوو القطار متوجهاً الى عمله و مستقبله ..نحن في الاول من يونيو 2006 و خلال تواجد مايكسي سدوو في القطار فجأة يحدث ما لم يكن في الحسبان ..كل شيء بدا يرتج بقوة و فجاة تداعت السكك الحديدية و تساقطت القطارات بالبحر و تصدعت المباني و تحطمت الشوارع و الجسور و تساقطت ناطحات السحاب و اصبحت المدينة الجديدة منعزلة تماماً عن العالم الخارجي و بالفعل اصبحت زيتاي توشي مجرد انقاض تتلاعب بها الرياح ، يجد الشاب ماسيكي سدوو نفسه في القطار و ينقذ احدى الفتايات التر ترافقه في رحلته فيما بعد ...ومن ثم يعرف الشاب ان عليه مساعدة سكان هذه المدينة فهو من القليلين الذين لم يتعرضوا لاصابات خطره و هناك الكثير من المفقودين و ما يزال هناك توابع لهذا الزلزال الكبيرة و هذه التوابع ستحدث في اي وقت و ستتسبب في فوضى و دمار شامل لا محالة ..ولابد من انقاذ ما يمكن انقاذه و بلا شك بما انه صحفي فيستوجب عليه معرفة اسرار الكارثة و ان كانت الحكومة تعرف سابقاً ان هذه الجزيرة معرضه للكوارث ام لا ، فتبدأ المغامرة ..

    Full Reactive Eyes Entertainment واختصارها F.R.E.E. وهي التصور الجديد لالعاب الفيديو و الذي اطلقه المصمم العبقري Yu Suzuki على لعبته الشهيرة Shenmue و هذا التصنيف الجديد للالعاب بغض النظر عن الاسم غير المفهوم له يعني نمط الالعاب الحرة غير الملتزمة باسلوب معين و الواقعية وهذا يعني ان اللعبة من الممكن ان تضم بداخلها المغامرات و الحركة و القتال و الرماية و الـRPG العاب جانبية اخرى بعيدة كل البعد عن اي نوع معين من الالعاب و بالفعل لقد شاهدنا شين مو على الدريم كاست التي فعلت هذا بكل اقتدار و كذلك سنشاهد قريباً لعبة بروجكت ايجو على الاكس بوكس و لكن البلاي ستيشن الثاني يفتقر الى العاب الـF.R.E.E. بشكل مخجل للغاية فلا توجد اي لعبة حالياً من هذا النوع للبلاي ستيشن الثاني و على لائحة الالعاب المقبلة لا توجد سوى ثلاث العاب فقط من هذا النوع ، لذا فقد كان مشروع شركة Irem Software Engineering اليابانية في انتاج لعبة واقعية تماماً لمنافسة شين مو ، و رغم ان الشركة ليست مشهورة بالالعاب بل قد لا يعرفها الجميع فأن لها سلسلة العاب R-Types على البلاي ستيشن و التي كان اخرها R-TYPE Delta ، حسناً جهز لهذا المشروع منذ الاعلان عن اطلاق جهاز البلاي ستيشن الثاني في 1999 م و لكن تم نسيان المشروع و ظهر للمره الاولى في معرض طوكيو الدولي للالعاب في سبتمبر من العام الماضي 2001 م ليفاجأ الجميع بهذه اللعبة المشابهه لشين مو في اسلوب اللعب و المختلفة مع جميع الالعاب في فكرتها و ضخامتها المترفه ، لقد عمل على هذه اللعبة فريق ضخم مؤلف من اكثر من 70 مبرمج من مصمم و رسام و كتاب للقصه و الاحداث و لكن هذه اللعبة صنعت بالاعتماد على محرك جديد للغاية و رغم الشبه بينه وبين محرك شين مو الا ان المحرك الجديد في Zettai Zetsumei Toshi وباعتراف الشركة المصنعه اريم صنع اولاً ليتوافق مع قدرات الدريم كاست و من ثم تم تعديله ليتوافق مع قدرات البلاي ستيشن الثاني .

    في الواقع تم تخصيص اللعبة لتكون لعبة الحلم اليابانية ، فكما نعرف فان اليابان من اكثر دول العالم تعرضاً للزلازل و بشكل غريب لا توجد اي لعبة ترتكز على الزلازل و ما يحدث هناك رغم ان اليابانيين يعيشون هذه الحوادث بشكل شهري تقريباً ، لذا فان هذه اللعبة كانت فكرة مذهلة و ذكية من شركية اريم ولهذا فان الاحتمالات حول النسخة الامريكية ترجح ان يكون الاسم لها هو Disaster City او المدينة المنكوبة ، ورغم هذا الامر فقد ابتعدت اللعبة عن اثارة مشاعر الحزن لدى اليابانيين رغم انها ستذكرهم لا محالة بالحوادث المؤسفه التي مرو بها و كانت هذا الابتعاد يتمثل في النهايات السعيدة التي وضعتها اللعبة للاحداث ( ستعرف ذلك خلال اللعب ) وبهذا نعود الى اللعبة سريعاً.. لا وجود للمقدمات السينمائية بطريقة الـCGI بل ان كل الاحداث ستبدأ معك وستطلب من اللعبة تغيير كل ما يحدث منذ البداية بيديك و توجد بعض العروض السينمائية المقدمة برسوم اللعب الفعلية Real time CG .

    تبدأ اللعبة لتجد نفسك بوسط عربة قطار قد انقلبت رأساً على عقب و هناك فتاة يبدو انها ستسقط ، وسيكون عليك انقاذها بسرعة و ذلك عبر الاوامر التي ستجدها على الشاشة ( خبراء شين مو سيتاقلمون مع اللعبة بسرعة ) وسريعاً ستكتشف اساسيات اللعبة ، هناك مؤشر الصحة HP باللون الاخضر و مؤشر القوة QPباللون الازرق بالاضافة الى بوصلة على الشاشة ، و ككل العاب الـF.R.E.E فلن تكون مقيداً في المدينة الضخمة المصممه بحقيقتها الكاملة فيمكنك الركض ، المشي و التجول و التكلم مع الناس و كذلك فعل اي شيء تريده كالتسلق و قيادة المركبات الهوائية ، و هكذا تعرف انك غير محدود باسلوب اللعب هنا ، و قبل ذلك لنعد الى تصميم مدينة Zettai Zetsumei Toshi الرقمية ، في الواقع انها 3 كيلومتر مربع كاملة لهذه المدينة بكل ما فيها من ازقه و محلات تجارية و مباني و مجمعات و مسابح و مقاهي و مطاعم و غيرها ، انها العمل الافضل الذي نراه بعد لعبة يو سوزوكي الشهيرة شين موShenmue وهو المجهود الافضل في العاب الفيديو لصنع عالم واقعي تماماً .

    يتبع...


  2. ...

  3. #2

    الباقي

    ما ستفعله في هذه اللعبة غير محدد و لا يحده سوى خيالك ، لكن اهم الاعمال التي ستقوم بها هي الانقاذ و المساعدة و الاستكشاف و لا يهم الطريقة التي تنفذ بها هذه الامور فعندما تتجول ستعرف مدى جمال اللعبة الحقيقي فبغض النظر عن جمال التصميم للعالم الرقمي فان اللعبة صممت لتكون فعلاً مدينة معرضه للزلازل مجرد تجولك عبر ارض غير آمنة قد يسبب حدوث مستوى هائل من الدمار ، نعم قد تطأ قديمك ارض ايلة للسقوط و تفاجأ يكارثة تشمل على سقوط قطع من الارض بشكل مفاجيء و انهيار جسر كامل بمجرد خطاً صغير ..لذا عليك تطوير مهاراتك في الانقاذ و الحركة ..نعم ..وكذلك قد يحدث زلزال مفاجيء و عندها تبدأ في محاولة مساعدة الرجال و سحبهم من السقوط ، ايضاً قد تساعد العجائز في التوجه الى احد الاماكن الامنه عبر حملهم على ظهرك و ايضاً عليك سماع صوت بكاء الاطفال حتى تعثر عليهم و تنقلهم الى بر الامان قبل حدوث زلزال جديد قد يؤثر على مسار مهمتك ،لا تشتكي و لا تحزن فانت البطل هنا يا صديقي و ايضاً الصحفي الوحيد في هذه المدينة المنكوبة ( هل يتعرض كل الصحفيين الى مثل هذا الحادث المؤسف ؟ ) حسناً كلعبة من العاب الـF.R.E.E فلا يوجد شيء محدد هنا لذا كن مبدعاً ، سيلزمك تسلق الانابيب المقطوعة كما يفعل النينجا و الركض بين الانقاض بسرعة خاطفة قبل ان تتداعى الى البحر و الهرب من الحرائق و تفادي الوقوع في الاراضي القابلة للسقوط ..كل هذا في انتظار و ترقب حدوث زلزال في اي وقت ، وان كنت تعتقد ان شوارع المدينة هي المكان الامن فانت مخطيء يا عزيزي ..فبمجرد حدوث زالزال فقد تسقط احدى ناطحات السحاب عليك و تدمر جزء كبير من المدينة ( هل تتذكر احداث الحادي عشر من سبتمر ؟ هذا ما سيحدث ) نعم لقد ابدع مصممي الشركة في هذا الامر ان مشهد سقوط ناطحات السحاب الضخمة لهو احد اكثر المشاهد روعة على الاطلاق .

    انت في مدينة منكوبة تعرضت الى زلزال مدمر جعلها منعزلة عن العالم هذا يعني انه لا وجود للكهرباء او المياه بسبب قطع الانابيب الرئيسية التي تربط المدينة السياحية بالعالم ( ستعرف هذا ببداية اللعبة ) لذا فانت ستكون واقع في مشكلتين الاولى هي ماذا ستفعل عن حلول الليل ؟ حيث لا كهرباء و لا اضاءة ؟ و ماذا ستفعل لتروي عطشك ؟ نعم انها قمة التوتر في هذه اللعبة و قد يكون بكلمة اخرى قسم تعليم الارشاد في الاستهلاك ..فالمصابيح اليدوية قليلة و عليك استعمالها بحذر خصوصا انك قد تذهب للبحث عن احد الاولاد الصغار المفقودين في محطة قطار في الليل المظلم بمصباح يدوي صغير ، و كذلك لا وجود للكثير من قنينات الماء ولا يوجد الكثير من صنابير المياه في المدينة لذا عليك الحذر و مراقبة طريقة استهلاكك لهذه الامور الحيوية بشكل مهم ، طبعا كل ما يحتاج له البطل ماسيكي سدوو موجود في حقيبة الظهر البيضاء الرائعة التي يرتديها و هكذا فانت تعرف ان عليك فتحها و البحث فيها عن ما تحتاجه .

    تحصل اللعبة على درجة كاملة في صنع العالم وفي الواقع يمكن ان نطلق على هذه اللعبة افضل عمل لصنع عالم رقمي واقي جداً بعد شين مو المذهلة ، التجول في المدينة الضخمة البالغ حجمها ثلاث كيلومترات مربعة سيكشف لك كل ما تتوقعه من شوارع و بشر و اعمدة انارة و سيارات و حرائق و جسور محطمة ، و يمكنك استخدام كل شيء من دراجة هوائية للتنقل بسرعة الى ركوب الحافلات و الدخول الى الازقه لتختصر الطرق ...وكل ذلك لتصل في النهاية الى انقاذ الجميع و لتحصل على لقب صحفي العام الشجاع ، طبعاً عليك بعد ذلك ان تفخر بنفسك ، للاسف العالم الضخم و اكتمال اللعبة الرائع عارضه امر واحد وهو ان اللعبة تعطيك نظام الاوامر باللغة اليابانية و هذا قد يؤدي بك الى اخطاء كثيرة ما لم تتقن اليابانية او تكون ذو حظ كبير .

    الجرافيكس في هذه اللعبة ينقسم الى قسمين رائع و جيد ، تم رسم الشخصيات الاساسية و الثانوية باسلوب مذهل لكنه لا يرتقى الى الاعمال التي شاهدناها سابقاً كميتل جير سوليد و اونيموشا 2 و السبب الاساسي في الواقع هو ان اللعبة ثلاثية الابعاد بشكل ضخم للغاية فهي تعرض في اكثر الاوقات ما يتجاوز النصف مليون مضلع بشكل مذهل ( يمكنك رؤية الحديقة العامة من فوق الجسر باول اللعبة ) وهذا يعني ان اللعبة تستغل بطاقة الجرافيكس بالبلاي ستيشن الثاني بصورة مرعبة ورغم ذلك فلا يمكن ان نعيب التصميم الاساسي للشخصيات فهو مذهل و مفصل اكثر من شين مو او رزدنت ايفل كود فرونكا مثلاً ، لكن للاسف لا نرى اي مضلعات متفاعلة في اجساد الشخصات و هذه نقطة كان يجب ان تؤخذ بالاعتبار فهي تضيف للواقعية كثيراً ، التصميم العام للمراحل ( او بالاحرى للعالم ) مذهل و تم فيه استغلال المضلعات التفاعلية باسلوب متقن ..فالارض تتصدع و تتكسر و الجسور تنهار و قطع ضخمة من المباني تتساقط على الارض كل ذلك بلا اي خطأ ، و حسناً يمكن ان تبكي بعد ان ترى تلك الحديقه الرائعة تتحول الى كومة من الانقاض في ثواني ، اما عن كيف تم فعل ذلك فهذا يرجع الى العبقرية الرائعة لدى الشركة المطورة للعبة و الذين تمكنوا من استغلال الامكانيات المتغيرة للمضلعات بصورة رائعة ..حسناً تبدو اللعبة في الليل اكثر رومانسية وواقعية من النهار ..النظام الواقعي لتغير الوقت غاية في الروعة و كذلك ما يحدث في تقلبات الطقس تم تفعيله بشكل رائع مع الجرافيكس ..انه مجهود ضخم ويستحق الثناء رغم انه كان يمكن ان يكون افضل بكثير مما هو عليه الان . لكن من يبالي بهذا ؟ ان الجرافيكس رائع فعلاً و انتظر لترى الحدائق و المجمعات السكنية اليابانية التصميم ..لا داعي للسفر لليابان يا صديقي .

    بالنسبة لما حدث في المجال الموسيقي للعبة فلا تقدم لنا اللعبة مقطوعات اوبرالية كما تفعل شين مو ، لكنها تقدم لنا الكثير و الكثير من الصرخات و طلبات المساعدة و البكاء و الانين في الواقع لا يمكن ان تقدم اللعبة موسيقى في خضم هذا التوتر الغير مسبوق ، المؤثرات الصوتية الرائعة تبرز في اجمل صورها بالليل فبينما تسير بحذر خائفاً من حدوث زلزال في اي وقت فاذا بك تسمع موسيقى الجندب الرائعة التي لا غنى عنها في الليل ، الاصوات المقدمة يابانية للاسف ولا يمكنني الحكم عليها و هذه مشكلة لن تنتهي للالعاب اليابانية لكن من يبالي بذلك فاداء الممثلين الصوتي يبدو مقنعاً لدرجة كبيرة ..اسمع لصراخ تلك المراة العجوز التي تبحث عن حفيدتها الضائعة ..ستعرف حتى و لو لم تتعلم اليابانية انها تحتاج للمساعدة ( كم هذا لطيف ) نعم هذا رائع و هو يشعرك كأنك فعلاً المنقذ و البطل الوحيد في مدينة منكوبة .

    اول العاب الـF.R.E.E لجهاز البلاي ستيشن الثاني تتوفر حالياً للنظام الياباني فقط ، لا توجد اي احتمالات عن نسخة يابانية و قد تكون هذه اللعبة مخصصة لليابان فقط Only for japan و للاجهزة ذات النظام الياباني Ntsc j ان لم تحقق هذه اللعبة الرائعة مبيعات جيدة خلال الثلاث شهور القادمة ، لكنها لعبة رائعة وواقعية للغاية لا تعتمد على القتال كما ،فعلت شين مو بل تعتمد على اظهار المشاعر الانسانية النبيلة و علاقات المساعدة و الصداقة بين البشر دون الاهتمام باي امر اخر ، انها لعبة رائعة تقدم اهداف نبيلة غير مبتذلة و لا تقدم حكاية البطل الخارق كما تفعل شين مو بل تقدم حكاية الفتى الذي يهب لمساعدة الناس المتضررين من كارثة احدثتها الطبيعة ، Zettai Zetsumei Toshi لعبة مذهلة و ضخمة و خلابة و تقدم الكثير من التوتر و الاحداث المستارعة الرائعة ، نتمنى اصدار نسخة امريكية او اوروبية من هذه اللعبة الرائعة و لكن حتى ذلك الوقت النسخة اليابانية متوفرة بالاسواق حاليا ..


    معلومات أساسيةZettai Zetsumei Toshi
    الجهاز : PS2 NTSC J
    التقدير : 80%
    الشركة الناشرة و المطورة : Irem
    اجهزة اخرى : غير متوفر
    التصنيف : T
    تاريخ الاصدار : 25 ابريل 2002
    الاصدار الامريكي : غير معروف

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter