مشاهدة النتائج 1 الى 17 من 17

المواضيع: حول كوب شاي

  1. #1

    حول كوب شاي

    5alfya1


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مرحب بالكل ، إن شاء الله تكونا بألف خير ^_^ وتكون إجازة سعيدة على الكل asian
    وبما انه اول يوم إجازة لي قلت أنزل قصة قصيرة كتبتها أيام الإمتحانات biggrin

    أتمنى تعجبكم وأي انتقادات اتمنى ما تبخلوا عليّ بيها ^_^


    picture

    ورقة بيضاء, قلم و ...كوب شاي . هذا ما رغبت في امتلاكه في هذه اللحظة ولكن مع هذا الكسل المغري المصاحب لعصر الجمعة فكل ما تفكر فيه هو الإسترخاء والتأمل و الحصول على ذلك الآخير .

    اصطحبت كوب شايي في رحلة إلى شرفة غرفتي ،جلست بتكاسل على ذلك الكرسي لأمد ساقاي أمامي براحة لتكتمل مراسمي برشف القليل من الشاي وتأمل لوحة العصر بعين مسحورة .

    بدأ عقلي بتصوير كل شيء من ترنمات عصفورية رقيقة لتلك الخضرة المحلاة بأريج الزهور وصلاً للشمس الماضية في طريق الغروب , ابتسمت مستمتعاً , فدائماً ما ظننت أن تلك الأشعة الهادئة الباعثة على التكاسل لهي اعتذار عن يوم حار طويل أو يوم ظليل بالغيوم , فهي تخفف عنا بدفء أشعتها الآن لتنسينا تعب أحد تلك الأيام .

    ورغم إن وقت العصر ثابت بثبات الحياة إلا إن عصر الجمعة وحده هو ما يحرك تلك المشاعر بداخلي و هو ما يساعد تساؤلاتي على الإنفجار بعقلي خارجة من مكامنها , فلا أمعن النظر فيها سوى اليوم رغم أعترافي بندرة الوصول لإجابات شافية لها أو عملي الدئوب لتحطيم علامات أستفهامها المستفزة , وكثيراً ما تلد تلك العلامات إبنتها المحبة المتعجبة ليعج رأسي بها بعد ذلك .

    "لماذا نولد صغاراً ؟!" هذا أول ما قفز لذهني , تمعنت بالفكرة قليلاً لماذا يسير الأمر على هذا المنوال من رضيع لطفل فمراهق كبر أصبح شاباً ليتحول مع الوقت لرجل و تستمر المراحل ليعود للتراب الذي جاء منه .. أي يتلاشى ، لماذا لا يبدء عجوزاً فيصغر ليصل لأسفل السلم فيصبح رضيعاً ؟ ، انفجرت ضاحكا لمجرد تصوري عالم من الأطفال الرضع بحاجة لمن يغير لهم الحفضات وبالطبع سأكون ضمنهم , تمتمت بمرح :

    -ياله من مشهد كوميدي !

    أعلم إن لله حكمة في كل شيء في نظم تدبير الكون ولكن أحيانا لا يمكنك كبح رأسك عن طرح أسئلة أقل ما يقال عنها ....غبية , رغم إشتراك صفة بين النظامين وهو أنتهاء صلاحيه الإنسان على الأرض و العودة للتراب , و من بين كل الأشياء في نظري.. الموت أكثرها ثباتاً ! ، حقيقة راسخة لا تتغير ولكن وبصدق أليست هذه الدورة الطبيعية لكل شيء في الحياة!, تبدؤ صغيراً فتنظر حولك باحثاً عن هدف .. صاعداً سلماً تراه من الأسفل طويل متعب و عندما تنال هدفك تتمعنه بعد بهتان بريقه كأنه شيئاً بسيطاً لم يكن بحاجة لذلك الجهد المبذول لأجله فتبدء البحث عن غيره .. وهكذا , وعندما تصل لأعلى قمة تنظر للأسفل متمنياً العودة للماضي , و تقول " ما أجمل تلك اللحظات!" وتعود تتمنى تملكها من جديد فدائماً ما تكون تحديات الماضي بسيطة أمام عقبات المجهول .

    رشفت القليل من كوب الشاي وأنا اتمتم :

    - الهذا نتمنى دائماً عودة الطفولة ؟

    اتذكر عندما تبدؤ أمي سرد الحكايات عن أيام طفولتي .. صدقاً كم اتمنى أن أتذكر أكثر من تلك المشاعر المشوشة وتلك الصورة الناقصة في عقلي .. اتمنى أن أتذكر كل تلك المواقف التي تحكيها أمي .. و التي تضحكني حتى تدمع عيناي ، اغلب من تسأله "ما أفضل مراحل حياتك ؟" أو "لأي فترة من حياتك تريد العودة لها ؟" فغالباً تكون الإجابة "طفولتي"

    الأنه لا يتذكر منها الكثير! .. أو ربما يشتاق العودة لها ! .. هل يمكن أن يكون السبب هرباً من الواقع .. فحتى لا يتذكر حاضره يهرب لماضيه !

    رفعت حاجبي الأيمن متمعناً فما أعرفه الآن أن البشر يفضلون الهرب على مواجهة الواقع أو على مواجهة أي شيء , و يفضلون رمي الحمل على الغير و...... اغلب الظن أنهم دائما على صواب , و على ذكر الصواب يظهر احد أسئلتي المفضلة "لماذا يظن كل بشري أنه صديق الصحيح الأوحد, ومن يخالفه الرأي لهو غبي لا يفقه شيء في الحياة؟" ابتسمت بسخرية و أنا أشعر أني أطير في فضاء سودوي ولكن هذا شيء لطالما حيرني! رغم أني لا أنفي كوني من البشر أيضاً , ولكني أعترف أن الخطأ جزء لا يتجزء من كل بشري فببساطة لا أحد يعرف كل شيء و لا احد يفقه أمور الحياة الجمة . ضحكت و أنا اتذكر موقف حدث معي :

    - ولا تنسى الإنتقاد يا راضي

    لا أحد يحب إن ينتقد، ولا أحد يحب إن يخطئ ويفشل ، ولكن كل هذه الأشياء وقائع .. وأنا لا أستثني نفسي من هذه القاعدة , تعلمت مع الوقت تقبل آراء الناس فيّ مهما كانت .. فأنا لن أنل رضى سبعة مليارات من أشباهي ..ولكن ما يغضبني إن قمت بنقد أحد أصدقائي أو أي أحد قام بنقدي فمن الأفضل قبلها إعلام أمي بتحضير مراسم دفني ..

    لكم هو مزعج معايشة كل هذا , ولكم هو ممتع في نفس الوقت أن تعايش هكذا مواقف.. فهذا يوصلني للتنوع فبطبعنا الملول لا يصلح لنا سوى وجود كل تلك المتباينات في الحياة , فيصبح لكل شيء طعم ومعنى أعمق وألذ , ولكن لطبعنا العجول أيضا قد لا نقف لنتمعن في كل ما حولنا , فدائماً ما تأتي السعادة متخفية في ثياب الألم , ولكثيراً كان الألم يتنكر بثياب السعادة الزائفة , انفجرت بنوبة ضحك لا أعرف لها سبباً وارحت يدي فوق عيناي . كل من يفكر مثلي بالطبع يوافقني الرأي , وأكيد هناك من يفكر عكس تفكيري فيرفضني , ولكن لماذا لا تلتقي الجموع في منتصف الطريق؟.. دعني من افكاري حالياً , ولكن .. لماذا يطلبون المثالية! رغم أن كل ما نفعله هو جعل الأمور أقل مثالية و نحولها لأكثر إنسانية ، نخل بنظام الطبيعة و نظن أنفسنا مسيطرين ولا يسعنا سوى انتظار كارثة لتثبت لنا أننا لسنا "سوبر مان" , ووقتها فقط نتنازل عن غرورنا ونستشعر مدى صغرنا ومدى الوهم المسيطر علينا , لماذا لا تختلط الناس؟ ويحاول كل طرف فهم الآخر , بدل من هذا التعنت و الغرور الزائف في انفسنا . تنهدت بقوة .. فها أنا ذا العب دور الناقد الواعظ! , يحق ليّ ان أفعل حتى إن كان بيني وبين نفسي , صدقاً أولسنا أكثر المخلوقات تعقيداً !! ورغم نعمة العقل الواعي لدينا لكنه يزيدنا تعقيداً . عدت لنوبة ضحكي و أنا أقول :

    - أقسم على أني مجنون !
    شعرت بأصابع تطبق على أذناي ليتهادى لهما صوت ساخط :

    - في قولك هذا لا يسعني سوى موافقتك بشدة

    رفعت نظري لأنظر لذلك الوجه الخمري المتجهم و أنا أئن من الآلم :

    - فاطمة دعي أذناي

    ابتسمت بسخرية وقالت بنبرة تناسب بسمتها :

    -ليس قبل إن تخبرني ما فائدتهما أولاً يا سيدي الحالم ؟

    قلت بإنزعاج :

    - تجميع الأصوات ليقوم عقلي بتحليلها وتنقيتها

    زادت من قوة ضغطها و هي تقول :

    - رائع رائع! بكلمات آخرى .. أن تسمع بها , ولكن كما أرى عقلك الأحمق لا يقوم بعمله على أكمل وجه –زادت قوة ضغطها ليصبح تأوهي مسموعاً – أنا طرقت الباب كثيراً وبالنهاية دخلت وناديتك ولكن لا فائدة منك أخي العبقري

    ضربت يديها بقوة وصرخت بها منزعجاً :

    -حسنا حسنا يا آنستي المنزعجة ماذا تريدين ؟

    كتفت يديها أمام صدرها وقالت :

    -أبي يقول أننا سنذهب لزيارة عمنا بعد صلاة المغرب – نظرت لساعة يدها لتكمل بثقة – والذي يؤذن الآن

    ما أن أنهت كلمتها حتى تعالى صوت المؤذن من المسجد القريب لمنزلنا أستدرت لأراقب الأفق وأنا لا أصدق أن كل هذا الوقت قضيته في تأملات شعرت بها مرت في ثوان قليلة ، سمعتها تتمتم وهي تغادر غرفتي:

    -لا تترك كوب الشاي الفارغ في الشرفة

    انحنيت لأحمل الكوب و أنا أفكر .. هكذا هو عصر يوم الجمعة تأملات حول كوب من الشاي... !

    اخر تعديل كان بواسطة » blue_ocean في يوم » 06-07-2011 عند الساعة » 00:44
    attachment

    أندلسي :سعاة2: 3>


  2. ...

  3. #2
    حجزالأولى^^
    >> لا تحاولوا أخذ هذا المقعد نياهاهاها

    آلسلآم عليكم و رحمة الله و بركاته
    مرحباً بلو-تشآن
    يا محيطنا الأزرق المشتعل >> لا تسألي كيف :ضحكة:
    كيف حالكِ و اليوم أول ايام الحريةclassic ؟
    صفي شعوركِ classic ؟
    أتمنى أنكِ بخير حال و مزآج و بأتم صحة وعافيه

    مساحة لتأملات العصر
    أخذني الخيال لأيام الجمعة
    حيث الخطبة و زحام المُصلين , خروجهم وانتشارهم في الشوارع أمامي
    و حيث أقف وراء النافذة استقبل أشعة الشمسالدافئة
    أراقب زحام السيارات و ضجيجهم الخافت الذييحجبه الزجاج عني
    لا أذكر فيما أفكر حينها
    لكني كنت أغوص بافكاري بعيداً عن مكاني والزمان
    أحلق بين غيوم السماء و ألتحف دفء الشمس وأحبها في ذاك الوقت فقط!
    غير ذلك أتمنى لو أن هناك غيمة هي عرشالشمس فتخفف حرارتها عنا :ضحكة:
    أبحث بين ذلك الزحام عن شيء ما لا أعرفه
    شيء سيمون الآن لا تستطيع العودة إليه
    و هل نستطيع العودة أطفالاُ
    :ضحكة:!
    أحببت القصة , مسلية كثيراً ..
    تأملات حول كوب الشاي laugh

    يا لأهمية كوب الشاي في حياتك بلو laugh

    فدائماً ما تأتي السعادة متخفية في ثياب الألم , ولكثيراً كان الألم يتنكر بثياب السعادة الزائفة
    cry

    أعجبتني تأملات راضي لدرجة أني أنوي قراءتها مجدداً و لكن في الغد بإذن الله
    embarrassed و بانتظار أيام الامتحانات على أحر من الجمر كي نرى ابداعات أخرى كهذه knockedout
    بانتظارك دائماً بلو لأحجز أولاً laugh
    و دمتِ بحفظ الرحمن
    اخر تعديل كان بواسطة » Simon Adams في يوم » 06-07-2011 عند الساعة » 02:42
    اللهم ارحم أبي رحمة واسعة وأحسن إليه واغفر له يا رحمن يا رحيم


    ماأضيعَ الصبرَ فِي جُرحٍ أدَاريهِ.. أريد أَنْسَى الذي لا شيء يُنسيهِ *



  4. #3

    نقاش

    حجز 2 cry
    في حد اخذ مقعدي knockedout

    __________________________


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مرحب بالكل ، إن شاء الله تكونا بألف خير ^_^ وتكون إجازة سعيدة على الكل
    وبما انه اول يوم إجازة لي قلت أنزل قصة قصيرة كتبتها أيام الإمتحانات

    أتمنى تعجبكم وأي انتقادات اتمنى ما تبخلوا عليّ بيها ^_^

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته classic
    اهلا اهلا asian
    الحمد لله بخير دامك بخير embarrassed
    اجازة cry!
    اول مرة الاختبارات بتثبتلي بجدارة انه لها فائدة عظيمة laugh
    وكما قالت كورا:
    - ليتها استمرت اكثر لكي نرى المزيد من الابدع biggrin


    احم احم يكفيني ثرثرة ولنأتي للقصة العزيزة embarrassed
    قصتنا العزيزة وكاتبتنا المبدعة asian
    غاليتي كتبتي فابدعتي وتفننتي في نسج فلسفتك للحياه classic
    اتعرفين الى اين اوصلتني فلسفتك العجيبة المذهلة biggrin !
    بدأت اتخيل الكثير من الاطفال
    بعقول كبيرة مسنه ينظرون الي بتعالي وبرود
    ويعلموني دروس في الحياه
    laugh~

    اعجبتني شخصية راضي كثيرا يبدو
    حالما
    ومرحا
    وحنونا
    وظريفا
    وواثقا بنفسه وبأفكاره
    cool

    وكذلك شقيقته المشاغبهlaugh~


    لقداحببت كل شيء هنا embarrassed
    اتمنى ان ارتوي من جرعاتك الابداعية هذه دائماrambo
    سلمت اناملك غاليتي embarrassed
    وها انا عملت بصيحتك وكتبت ردا عفويا redface

    في حفط الله ورعايته smile
    اخر تعديل كان بواسطة » همس اعماق البحر في يوم » 06-07-2011 عند الساعة » 01:52
    attachment
    غروب من تصوير بلو-AZOLattachment

  5. #4
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيف الحال بلو تشان ؟
    بال فعل قلم ذهبي لامع
    العنوان رائع و جذاب و يليق بالقصة تماما

    الأسلوب >> قال الاسلوب قال
    من انتي يا كورا لتحكمي

    ابدعتي بالفعل عزيزتي

    لنرى
    المحاورا لتي تناولتها جميلة و تخيلات بطلنا الشاب جميلة
    بالفعل ماذا لو ولدنا كبارا ثم صغرنا
    اعتقد بوقتها سنقول ماذا لو ولنا صغارا و كبرنا >> الا تعتقدين
    يعني هذه من الأمور المسلمة عدنا
    فليس هناك شئ يخلق كبيرا ثم يصغر
    لذا برأيي اذا انقلبت الموازين فسنظل على المنوال نفسه
    فهو عام على كل شئ

    الانتقاد و التعنت و التمسك بآراأنا
    ربما النقص هو ما يجعلنا بشرا
    الا تضنين بلو - تشان ؟


    بأي حال
    ابدعتي فأجدتي الابداع بحق

    بانتظار جديدك
    اخر تعديل كان بواسطة » كورابيكا-كاروتا في يوم » 05-07-2011 عند الساعة » 23:41
    0db8db9bbcb888243e5939f3889060c4

    && حين تذوق الفراشة طعم التحليق بحرية حين تعرف نشوة تحريك اجنحتها في الفضاء
    لا يعود بوسع احد اعادتها الى شرنقتها ولا اقناعها بان حالها كدودة افضل &&




  6. #5
    يبدو أنني الرابع ولكن لا ضير في ذلك

    حقيقة لا أعلم عن اي انتقاد تتحدث!!

    لكن دعنا ندور في عالمنا الخاص تساؤلاته المريرة الشبيهة بالقصب! فمهما سألت واستنكرت ما أن تتذكر ما فكرت به حتى تعلو البسمة شفتيك لحماقتك وقد يتحول لنوبة ضحك يستنكرها الآخرون بنظرات ثاقبة وأحرف طاعنة ولاكن.....ماتزال ذكرى لا نقدر على رميها في سلة المحذوفات!!

    لنذهب الآن في رحلة.....بينما نتجول رأينا رجل أعرجاً يحمل طفلاً ليصد طريقنا قائلاً"أعطني جواب هذا السؤال" لكن لا عجب فنحن نرى العجاب هنا وهذا أول رجل طبيعي يحدثنا فقلنا"هات مالديك" لنتفاجأ بقوله"لماذا نولد صغاراً ؟!" لقد تفاجأت بحق....صمت للحظات ثم وجهة بصري لمرافقي في هذه الرحلة العجيبة فإذا به يبادلني نظرات تُشابه نظرات الرجل الأعرج أمامي ليرسل لي السؤال ذاته فلم تنطق شفاهي سوى ببضع أحرف جهلت سببها
    -لا أظن بأن المليون يأتي قبل الصفر!!
    استنكرت سؤالي ولكن قبل أن أتراجع تنحى الرجل عن الطريق ليستوقف آخراً ويسأله السؤال ذاته....ظننت أن جوابي راق لي ولكنه نظر لي بغرابة مختتما نظراته للعودة لذلك الزائر منتظراً جوابه.....لم أهتم بذلك الرجل لأنه طفلاً سرق نظراتي وهو يلهو هارباً من لعبة وهو يجرها بخيط رفيع لتظهر بأنها تلحق به بشراسة....اتجهت له دون أن اشعر ليبادلني النظرات ويخترقني بسؤال عجيب.."أتأتي معي؟!!"....ألقت شفاهي دون تفكير بابتسامة تصف بلاهتي"هيا بنا!" أجاب الطفل سؤالاً كان يدور بخاطري آن ذاك وكأنه قرأ أفكاري"إلى أين؟ولماذا توافق بهذه السرعة؟"....حاولت الدفاع ولكن لساني خذلني ببقائه ساكناً وكأنه يقول"أجب الطفل ولا تراوغ"....."هل تريد أن تهرب معي من الواقع؟؟"وجه اصبعه الصغير لتلك الدمية ثم أردف حديثه"ولكن مهما هربت فهو يلحق بي!!" قلت آن ذاك وأنا أعلم أنني اشبهه كثيراً
    -لأنه يريد أن يرافقك ويؤنس وحدتك وهو ممسك يدك متجه للأمام دون كلل أو كسل
    ابتسم ببرائة فإذا به يتحول لشاب قوي ذو بنية رشيقة ثم وجه لي حديثه"أظنني سأتذكر طفولتي دون العودة لها..ومهما حاولت ذلك سيكون صديقي لي بالمرصاد"
    شعرت آن ذاك بأن الطفل العجيب قبل بحديثي....ولكن لا زلال مجرد شعور..ابتسم لطفل ولكن ابتسامتي تحولت لدهشة لأن رفيقي قام بسحبي لمكان تجمع به العديد من المخلوقات العجيبة...توغلنا في الزحام حتى وصلنا لمصدره فإذا بي أرى رجل مسن يُثجادل طفلاً رضيعاً في أحد المواضيع العجيبة....لم يسرق نظري سوى مشهد الطفل الرضيع وهو يتحدث ولكن بعد رؤية العُجاب في هذا المكان إلا أن هذا لا يسعني قط ان أخفي شعوري بالدهشة.....قطع تفكيري صوت الشيخ"أنتم الأطفال قد تطاولت ألسنتكم في هذا الزمن!!أتجادل من عاش أكثر منك أيها الصغير؟وما أدراك عن الحياة" هذا أثار تساؤلات كثيرة في داخلي ولكن ما زاد اعجابي جواب ذلك الطفل"كثيراً ما أرى أمثالك أيها الشيخ الكبير ولكن هل بقي لك عمر تعيشه لتجادلني؟اذهب واسترح لعل ذلك يُفيدك!ثم أتسألني ما أدراني بالحياة؟أنا لست هرِماً فيستحيل أن أنسى مامررت به ولكن انظر لك لابد أنك تلقي نصوص فلم أعجبك وتتفاخر قائلاً أنك مررت بذلك الموقف"...أردت العودة للخلف فأنا لا أحب هذه المشاهد ولكن رفيقي قام بدفعي وهو يعتذر في الآن ذاته ويقول"المعذرة زلقت يدي!"....استعدت احساسي وأنا ملقىً أمام الشيخ والطفل الذان نظرا لي باستنكار....لم أعلم ما أقول ولكن الرشيخ قال"انظر من أتى لنا!!طفل آخر ولكن لا بأس قُل من توافق أيها الشاب؟"..قاطعه الطفل بقوله"حقاً انظروا له...ماضي هذا الشيخ قد أتى!!"...شعرت آن ذلك بالغضب الشديد فهما لم يميلا بكفيهما نحوي للمساعدة بل قاما بنبذي وكأنني هواء لا شكل له....اتكأت على قدماي ثم قلت واثقاً
    -ماذا لديكما هنا حتى تجمعا كل هذا الحشد؟!جدال عن من منكما الأحق قولاً وأصدقه؟ألاتظنان أن منظركما غريب!!شيخ يُفترض أن يتعاطف ويتقبل حديث الصغير و طفل دوره الاحترام وتقدير رأي الأول ينهران بعضهما بشدة!!ألا تعلمان بأن الطفل لا ينمو دون توجيهات الكبير وأن الكبير لا يقوى على مواجهة ضربات الدنيا دون أن يجد من يتكئ عليه إذا أوشك على السقوط؟!!!
    أردفت وأنا أبتعد وألوم نفسي علا ما قلت
    -وأيضاً إن أردت العيش في عالم لا يعترض فيه شخص على قرارك فاذهب في غرقتك وقف أمام تلك الزجاجة التي تعكس صورتك وتحدث لها إلى أن تمل من انصياعك لها

    ابتسم لي رفيقي الذي لا أعلم بهويته ثم اصطحبني لممر عجيب مظلم وقام بدفعي قائلاً"شكراً على حسن مرورك أخي T.F.K
    عندها علمت بأن هذا العالم العجيب هو خيال ذلك المرافق الغريب الذي طُبع على ردائه"blue Ocean" ذلك الاسم الذي أظن أنني لن أنساه قط!
    نطق لساني وأنا ابتعد خائب الأمل لرجوعي وعدم تجوالي في ذلك العالم الفسيح"أتمنى أن تصلني دعوة لهذا العالم الخلاب في القريب"

    وتسلم على القصة المدهشة

    معليش على الرد الطويل ولكن الأحرف خرجت قبل أن أفكر بعقلي
    اخر تعديل كان بواسطة » T.F.K في يوم » 06-07-2011 عند الساعة » 16:58

  7. #6
    بلُو ..
    و أخيراً ظهرتِ يا ذات القلم الرنّان ! redface
    مرحباً بعودتِك و إجازة سعيدة بإذن المولى و وفقكِ الله ~

    حجزُ فوضويُّ xDD
    و بإذن الله أن فكُّهُ سيكون سريعاً ..
    gooood
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Silent Breaths مشاهدة المشاركة
    17-7
    كل سنة واحنا طيبين وبأبهى الحلل رغم كل الظروف e40a
    attachment

    e40ae20c

  8. #7
    مقعدي هنا embarrassed
    رحلتي إلى (عوالم الإلهام)لم تنتهي بعد :فيس غارق في الحلم:

    34bdc090dbdec1196c0cf048d0c9178e
    نعم أقبل أن أكون النائمة على قلوبكم ...قلعة القصصattachment

  9. #8
    آلسلآم عليكم و رحمة الله و بركاته

    مَساءْ الجُمعةْ embarrassed
    كيف حالكِ أوشييينlaugh ؟
    أتمنى أن تكوني بخير حال
    ما حال الجو في الأسكندرية cheeky ؟
    أرجو ألا يكون حاراً مثلنا dead

    حول كوب الشاي cheeky
    أشعر أنك أصبتني بالعدوى
    اصبح لدي ولع بشُرب الشاي و اللبن
    صباحاً مساءً ninja حسب المزآج laugh

    ورقة بيضاء, قلم و ...كوب شاي . هذا ما رغبت في امتلاكه في هذه اللحظة ولكن مع هذا الكسل المغري المصاحب لعصر الجمعة فكل ما تفكر فيه هو الإسترخاء والتأمل و الحصول على ذلك الآخير .
    صحيح و بقوة .. الكسل يسيطر عليّ الآن zlick !
    الاسترخاء وارد لكن التأمل paranoid أظن أن الشمس ستمنعني من ذلك
    كم أحب الشتاء cry و المطر و البررررد >> أتمنى أن أنام فوق المكيف في يوم ما cheeky >>أمنية صيفية laugh!

    جلست بتكاسل على ذلك الكرسي لأمد ساقاي أمامي براحة لتكتمل مراسمي برشف القليل من الشاي وتأمل لوحة العصر بعين مسحورة .
    اشتقت للغروب cry


    ..
    tired .. بلو المطبخ ينادي لذا .. لي عودة لأكمل الرد بإذن الله embarrassed

  10. #9
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيف حالكِ بلو؟
    بخير إن شاء الله ^_^


    عذرا على تأخري بالطلة على القصة بطلتي السوداوية ... أقصد البهية biggrin

    بلو
    العنوان جميل جدا asian
    لقد ذكرني بشاي بلو الشهير
    والله خطر هذا على بالي biggrin

    لكني تساءلت حقا
    ترى ماذا يمكن أن يكون المحتوى؟؟؟
    وكانت بصراحة شيء لم أتوقعه أبدا eek
    الجميل بقصصكِ القصيرة أنها مثل الفلسفة الواعية والحكيمة لمحاولة فهم الحياة
    رغم أنها والإنسان أشياء غير قابلة للفهم لكن أفكاركِ وطريقتكِ في عرضها تعجبني كثيرا وتوصل الفكرة بسهولة وجاذبية redface

    بالفعل أتساءل أحيانا
    لماذا نود دوما العودة للطفولة؟
    ربما لأنها مرحلة مرت بنا دون وعي منا ولم نفهم منها الكثير
    لكن لو عدنا لها فهل سنفهم؟
    سنعود صغار ساذجين كما كنا ولن نفهم شيئا
    لكن يبقى ما نريده مجرد أمور بعيدة المنال disappointed

    أسلوبكِ بمنتهى الروعة بلو ^^
    فقط انتبهي على الأخطاء الإملائية لتصبح القصة أروع wink

    متشوقة لقراءة قصة جديدة من قصصكِ ^^
    ومتشوقة أيضا لأرى تتمة عين الحقيقة والسراب ^_^

    دمتِ بود

  11. #10
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة S I M O N مشاهدة المشاركة

    >> لا تحاولوا أخذ هذا المقعد نياهاهاها

    آلسلآم عليكم و رحمة الله و بركاته
    مرحباً بلو-تشآن
    يا محيطنا الأزرق المشتعل >> لا تسألي كيف :ضحكة:
    كيف حالكِ و اليوم أول ايام الحريةclassic ؟
    صفي شعوركِ classic ؟
    أتمنى أنكِ بخير حال و مزآج و بأتم صحة وعافيه

    مساحة لتأملات العصر
    أخذني الخيال لأيام الجمعة
    حيث الخطبة و زحام المُصلين , خروجهم وانتشارهم في الشوارع أمامي
    و حيث أقف وراء النافذة استقبل أشعة الشمسالدافئة
    أراقب زحام السيارات و ضجيجهم الخافت الذييحجبه الزجاج عني
    لا أذكر فيما أفكر حينها
    لكني كنت أغوص بافكاري بعيداً عن مكاني والزمان
    أحلق بين غيوم السماء و ألتحف دفء الشمس وأحبها في ذاك الوقت فقط!
    غير ذلك أتمنى لو أن هناك غيمة هي عرشالشمس فتخفف حرارتها عنا :ضحكة:
    أبحث بين ذلك الزحام عن شيء ما لا أعرفه
    شيء سيمون الآن لا تستطيع العودة إليه
    و هل نستطيع العودة أطفالاُ
    :ضحكة:!
    أحببت القصة , مسلية كثيراً ..
    تأملات حول كوب الشاي laugh

    يا لأهمية كوب الشاي في حياتك بلو laugh


    cry

    أعجبتني تأملات راضي لدرجة أني أنوي قراءتها مجدداً و لكن في الغد بإذن الله
    embarrassed و بانتظار أيام الامتحانات على أحر من الجمر كي نرى ابداعات أخرى كهذه knockedout
    بانتظارك دائماً بلو لأحجز أولاً laugh
    و دمتِ بحفظ الرحمن
    و كان احد يستطيع أخذ مكانك مع كل تلك الأغوال المحيطة بكِ
    و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    أهلا سيمو
    هههههههههه أخبر كيف ربما انقلبت اخد ناقلات النفط بمحيطي و أشتعلت وهكذا اصبح محيطاً مشتعلا laugh
    هههههههه شعوري بكلمة طرت لزحل laugh و أخيرا افراج من الكلية biggrin
    سعيدة بكلامك وتاملاتك اخبرتك القصة قصتك أفعلي ما يحلو لك فيها ^^
    احم احم ما بعرف ليه تظنوني مدمنة شاي رغم اني مزاجية جدا مع الشاي والقهوة احيانا كثيرة اشعر بالكسل لمجرد غلي الماء فلا أشرب يوما بطوله إلا وانا معكم laugh
    ogre صحيح ان الامتحانات فعل العجب للهرب و التامل و لكن اايكي وتلك الدعوة مجدداdevious
    دمتِ بحفظ الرحمن ^^

  12. #11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة همس اعماق البحر مشاهدة المشاركة
    حجز 2 cry
    في حد اخذ مقعدي knockedout

    __________________________



    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته classic
    اهلا اهلا asian
    الحمد لله بخير دامك بخير embarrassed
    اجازة cry!
    اول مرة الاختبارات بتثبتلي بجدارة انه لها فائدة عظيمة laugh
    وكما قالت كورا:
    - ليتها استمرت اكثر لكي نرى المزيد من الابدع biggrin


    احم احم يكفيني ثرثرة ولنأتي للقصة العزيزة embarrassed
    قصتنا العزيزة وكاتبتنا المبدعة asian
    غاليتي كتبتي فابدعتي وتفننتي في نسج فلسفتك للحياه classic
    اتعرفين الى اين اوصلتني فلسفتك العجيبة المذهلة biggrin !
    بدأت اتخيل الكثير من الاطفال
    بعقول كبيرة مسنه ينظرون الي بتعالي وبرود
    ويعلموني دروس في الحياه
    laugh~

    اعجبتني شخصية راضي كثيرا يبدو
    حالما
    ومرحا
    وحنونا
    وظريفا
    وواثقا بنفسه وبأفكاره
    cool

    وكذلك شقيقته المشاغبهlaugh~


    لقداحببت كل شيء هنا embarrassed
    اتمنى ان ارتوي من جرعاتك الابداعية هذه دائماrambo
    سلمت اناملك غاليتي embarrassed
    وها انا عملت بصيحتك وكتبت ردا عفويا redface

    في حفط الله ورعايته smile
    laugh يب للمرة الأولى بالحياة يكون لها فايدة صح هموس biggrin
    deaddead أستمرت اكتر crycrycry لا الحمدالله انها مااستمرتاكتر بجانب الفكرة براسيمن قبل الاختبارات كمان لكن ما كانت استوت tongue
    redface سعيدة برأيك هموس
    ههههههههههههههههلديك أخوة أولي هذا ما يحصل laugh
    و سلمتى من كل شر يا رب
    يب رد روعة منك redface
    في امان الله
    اخر تعديل كان بواسطة » blue_ocean في يوم » 13-07-2011 عند الساعة » 18:56

  13. #12
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة كورابيكا-كاروتا مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيف الحال بلو تشان ؟
    بال فعل قلم ذهبي لامع
    العنوان رائع و جذاب و يليق بالقصة تماما

    الأسلوب >> قال الاسلوب قال
    من انتي يا كورا لتحكمي

    ابدعتي بالفعل عزيزتي

    لنرى
    المحاورا لتي تناولتها جميلة و تخيلات بطلنا الشاب جميلة
    بالفعل ماذا لو ولدنا كبارا ثم صغرنا
    اعتقد بوقتها سنقول ماذا لو ولنا صغارا و كبرنا >> الا تعتقدين
    يعني هذه من الأمور المسلمة عدنا
    فليس هناك شئ يخلق كبيرا ثم يصغر
    لذا برأيي اذا انقلبت الموازين فسنظل على المنوال نفسه
    فهو عام على كل شئ

    الانتقاد و التعنت و التمسك بآراأنا
    ربما النقص هو ما يجعلنا بشرا
    الا تضنين بلو - تشان ؟


    بأي حال
    ابدعتي فأجدتي الابداع بحق

    بانتظار جديدك
    و عليكم السلام ورحمة الله و بركاته
    أنتي كورا أختى العزيزة و دائما يهمنى رأيك redface
    يب أظن هذا ما سيحصل فاإنسان يتسأل دائما عن ما لا يملكه أو يختلف مع النظام laugh
    يب النقص ما يجعلنا بشرا انا لا اعترض على النقص ولكن لا اعلم احب التسأول حول الموضوع laugh
    رredface
    بحفظ الرحمن كورا ^^

  14. #13
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة t.f.k مشاهدة المشاركة
    يبدو أنني الرابع ولكن لا ضير في ذلك

    حقيقة لا أعلم عن اي انتقاد تتحدث!!

    لكن دعنا ندور في عالمنا الخاص تساؤلاته المريرة الشبيهة بالقصب! فمهما سألت واستنكرت ما أن تتذكر ما فكرت به حتى تعلو البسمة شفتيك لحماقتك وقد يتحول لنوبة ضحك يستنكرها الآخرون بنظرات ثاقبة وأحرف طاعنة ولاكن.....ماتزال ذكرى لا نقدر على رميها في سلة المحذوفات!!

    لنذهب الآن في رحلة.....بينما نتجول رأينا رجل أعرجاً يحمل طفلاً ليصد طريقنا قائلاً"أعطني جواب هذا السؤال" لكن لا عجب فنحن نرى العجاب هنا وهذا أول رجل طبيعي يحدثنا فقلنا"هات مالديك" لنتفاجأ بقوله"لماذا نولد صغاراً ؟!" لقد تفاجأت بحق....صمت للحظات ثم وجهة بصري لمرافقي في هذه الرحلة العجيبة فإذا به يبادلني نظرات تُشابه نظرات الرجل الأعرج أمامي ليرسل لي السؤال ذاته فلم تنطق شفاهي سوى ببضع أحرف جهلت سببها
    -لا أظن بأن المليون يأتي قبل الصفر!!
    استنكرت سؤالي ولكن قبل أن أتراجع تنحى الرجل عن الطريق ليستوقف آخراً ويسأله السؤال ذاته....ظننت أن جوابي راق لي ولكنه نظر لي بغرابة مختتما نظراته للعودة لذلك الزائر منتظراً جوابه.....لم أهتم بذلك الرجل لأنه طفلاً سرق نظراتي وهو يلهو هارباً من لعبة وهو يجرها بخيط رفيع لتظهر بأنها تلحق به بشراسة....اتجهت له دون أن اشعر ليبادلني النظرات ويخترقني بسؤال عجيب.."أتأتي معي؟!!"....ألقت شفاهي دون تفكير بابتسامة تصف بلاهتي"هيا بنا!" أجاب الطفل سؤالاً كان يدور بخاطري آن ذاك وكأنه قرأ أفكاري"إلى أين؟ولماذا توافق بهذه السرعة؟"....حاولت الدفاع ولكن لساني خذلني ببقائه ساكناً وكأنه يقول"أجب الطفل ولا تراوغ"....."هل تريد أن تهرب معي من الواقع؟؟"وجه اصبعه الصغير لتلك الدمية ثم أردف حديثه"ولكن مهما هربت فهو يلحق بي!!" قلت آن ذاك وأنا أعلم أنني اشبهه كثيراً
    -لأنه يريد أن يرافقك ويؤنس وحدتك وهو ممسك يدك متجه للأمام دون كلل أو كسل
    ابتسم ببرائة فإذا به يتحول لشاب قوي ذو بنية رشيقة ثم وجه لي حديثه"أظنني سأتذكر طفولتي دون العودة لها..ومهما حاولت ذلك سيكون صديقي لي بالمرصاد"
    شعرت آن ذاك بأن الطفل العجيب قبل بحديثي....ولكن لا زلال مجرد شعور..ابتسم لطفل ولكن ابتسامتي تحولت لدهشة لأن رفيقي قام بسحبي لمكان تجمع به العديد من المخلوقات العجيبة...توغلنا في الزحام حتى وصلنا لمصدره فإذا بي أرى رجل مسن يُثجادل طفلاً رضيعاً في أحد المواضيع العجيبة....لم يسرق نظري سوى مشهد الطفل الرضيع وهو يتحدث ولكن بعد رؤية العُجاب في هذا المكان إلا أن هذا لا يسعني قط ان أخفي شعوري بالدهشة.....قطع تفكيري صوت الشيخ"أنتم الأطفال قد تطاولت ألسنتكم في هذا الزمن!!أتجادل من عاش أكثر منك أيها الصغير؟وما أدراك عن الحياة" هذا أثار تساؤلات كثيرة في داخلي ولكن ما زاد اعجابي جواب ذلك الطفل"كثيراً ما أرى أمثالك أيها الشيخ الكبير ولكن هل بقي لك عمر تعيشه لتجادلني؟اذهب واسترح لعل ذلك يُفيدك!ثم أتسألني ما أدراني بالحياة؟أنا لست هرِماً فيستحيل أن أنسى مامررت به ولكن انظر لك لابد أنك تلقي نصوص فلم أعجبك وتتفاخر قائلاً أنك مررت بذلك الموقف"...أردت العودة للخلف فأنا لا أحب هذه المشاهد ولكن رفيقي قام بدفعي وهو يعتذر في الآن ذاته ويقول"المعذرة زلقت يدي!"....استعدت احساسي وأنا ملقىً أمام الشيخ والطفل الذان نظرا لي باستنكار....لم أعلم ما أقول ولكن الرشيخ قال"انظر من أتى لنا!!طفل آخر ولكن لا بأس قُل من توافق أيها الشاب؟"..قاطعه الطفل بقوله"حقاً انظروا له...ماضي هذا الشيخ قد أتى!!"...شعرت آن ذلك بالغضب الشديد فهما لم يميلا بكفيهما نحوي للمساعدة بل قاما بنبذي وكأنني هواء لا شكل له....اتكأت على قدماي ثم قلت واثقاً
    -ماذا لديكما هنا حتى تجمعا كل هذا الحشد؟!جدال عن من منكما الأحق قولاً وأصدقه؟ألاتظنان أن منظركما غريب!!شيخ يُفترض أن يتعاطف ويتقبل حديث الصغير و طفل دوره الاحترام وتقدير رأي الأول ينهران بعضهما بشدة!!ألا تعلمان بأن الطفل لا ينمو دون توجيهات الكبير وأن الكبير لا يقوى على مواجهة ضربات الدنيا دون أن يجد من يتكئ عليه إذا أوشك على السقوط؟!!!
    أردفت وأنا أبتعد وألوم نفسي علا ما قلت
    -وأيضاً إن أردت العيش في عالم لا يعترض فيه شخص على قرارك فاذهب في غرقتك وقف أمام تلك الزجاجة التي تعكس صورتك وتحدث لها إلى أن تمل من انصياعك لها

    ابتسم لي رفيقي الذي لا أعلم بهويته ثم اصطحبني لممر عجيب مظلم وقام بدفعي قائلاً"شكراً على حسن مرورك أخي t.f.k
    عندها علمت بأن هذا العالم العجيب هو خيال ذلك المرافق الغريب الذي طُبع على ردائه"blue ocean" ذلك الاسم الذي أظن أنني لن أنساه قط!
    نطق لساني وأنا ابتعد خائب الأمل لرجوعي وعدم تجوالي في ذلك العالم الفسيح"أتمنى أن تصلني دعوة لهذا العالم الخلاب في القريب"

    وتسلم على القصة المدهشة

    معليش على الرد الطويل ولكن الأحرف خرجت قبل أن أفكر بعقلي
    طبعا لا مشكلة بالرد الرابع أهلا بك ^^
    في الواقع اخي اعجبني ردك كثيرا ة اعجبني صياغتك للموضوع مع راضي بصدق الرد رائع
    لكن المشكلة اني فتاه احم احم واضح راضي هو السبب biggrin
    شكرا لك لردك الرائع بصدق اسعدني
    دمت بحفظ الرحمن^^

  15. #14
    عضو بارز gnmhS4gnmhS4gnmhS4








    مقالات المدونة
    6

    مُسابقَة اختِزال لَوني مُسابقَة اختِزال لَوني
    مسابقة عالمٌ يعج بالحياة مسابقة عالمٌ يعج بالحياة
    Carnaval di Mexat 2013 Carnaval di Mexat 2013
    مشاهدة البقية
    حجزclassic

  16. #15
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة S I M O N مشاهدة المشاركة
    آلسلآم عليكم و رحمة الله و بركاته

    مَساءْ الجُمعةْ embarrassed
    كيف حالكِ أوشييينlaugh ؟
    أتمنى أن تكوني بخير حال
    ما حال الجو في الأسكندرية cheeky ؟
    أرجو ألا يكون حاراً مثلنا dead

    حول كوب الشاي cheeky
    أشعر أنك أصبتني بالعدوى
    اصبح لدي ولع بشُرب الشاي و اللبن
    صباحاً مساءً ninja حسب المزآج laugh


    صحيح و بقوة .. الكسل يسيطر عليّ الآن zlick !
    الاسترخاء وارد لكن التأمل paranoid أظن أن الشمس ستمنعني من ذلك
    كم أحب الشتاء cry و المطر و البررررد >> أتمنى أن أنام فوق المكيف في يوم ما cheeky >>أمنية صيفية laugh!



    اشتقت للغروب cry


    ..
    tired .. بلو المطبخ ينادي لذا .. لي عودة لأكمل الرد بإذن الله embarrassed
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    هههههههههه وهاانا ارد بيوم جمعة أو قرب فجر يوم سبت laugh
    أنا بخير آنسة سيمون laugh
    هههههههههههههههه حر tired وخصوا يوم انزل يشتد حرارة وانا انزل يوميا تقريبا رغم الاجازة laugh
    شرب الشاي باللبن بالمشاء او الصباح اما عصر الجمعةشاي بالنعناع cheeky
    لكن وربي اخاف تتحولوا بالنهاية لزحلين زيي paranoid
    ههههههههههههه حلو مكيف فكرة تصدقي laugh
    ونعود للعادة وحبك للمطبخ cheeky اتمنى فيوم يحررك laugh
    ^^

  17. #16
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة نوال_نوال مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيف حالكِ بلو؟
    بخير إن شاء الله ^_^


    عذرا على تأخري بالطلة على القصة بطلتي السوداوية ... أقصد البهية biggrin

    بلو
    العنوان جميل جدا asian
    لقد ذكرني بشاي بلو الشهير
    والله خطر هذا على بالي biggrin

    لكني تساءلت حقا
    ترى ماذا يمكن أن يكون المحتوى؟؟؟
    وكانت بصراحة شيء لم أتوقعه أبدا eek
    الجميل بقصصكِ القصيرة أنها مثل الفلسفة الواعية والحكيمة لمحاولة فهم الحياة
    رغم أنها والإنسان أشياء غير قابلة للفهم لكن أفكاركِ وطريقتكِ في عرضها تعجبني كثيرا وتوصل الفكرة بسهولة وجاذبية redface

    بالفعل أتساءل أحيانا
    لماذا نود دوما العودة للطفولة؟
    ربما لأنها مرحلة مرت بنا دون وعي منا ولم نفهم منها الكثير
    لكن لو عدنا لها فهل سنفهم؟
    سنعود صغار ساذجين كما كنا ولن نفهم شيئا
    لكن يبقى ما نريده مجرد أمور بعيدة المنال disappointed

    أسلوبكِ بمنتهى الروعة بلو ^^
    فقط انتبهي على الأخطاء الإملائية لتصبح القصة أروع wink

    متشوقة لقراءة قصة جديدة من قصصكِ ^^
    ومتشوقة أيضا لأرى تتمة عين الحقيقة والسراب ^_^

    دمتِ بود
    وعليكم السلام و رحمة الله وبركاته
    أهلا فعكوشة biggrin
    هههههههههه ولا يهمك يا فعكوشية المهم وصلتي biggrin
    laugh مشكلة الكل مع الشاي والله حظكم كده لم تقبلوني اكون اشربه laugh
    redfaceredface شكرا لكِ نوال
    اظنا اننا نريد ما لانملك والطفولة لا نملكها laugh
    اتعلمين لاأطن يوما قد اتخلص من الأخطاء embarrassed خصوصا الهمزات knockedout ولكن سأحاول^^
    راح اكملها وانا بالعطلة إن شاء الله
    بحفظ الرحمن ^^

  18. #17
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة محبي ايتاتشي مشاهدة المشاركة
    بلُو ..
    و أخيراً ظهرتِ يا ذات القلم الرنّان ! redface
    مرحباً بعودتِك و إجازة سعيدة بإذن المولى و وفقكِ الله ~

    حجزُ فوضويُّ xDD
    و بإذن الله أن فكُّهُ سيكون سريعاً ..
    gooood
    أهلا اهلا ايتاشي ^^
    و آخيرا تحررت redface
    شكرا لك و ان شاء الله اجازة سعيدة لك ^^
    laugh فوضوي فوضوي بانتظارفكه knockedout

    مقعدي هنا embarrassed
    بانتظاركknockedout

    حجز
    بانتظارك knockedout

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter