رصدت "جريدة الوفاق" ردود الفعل لإطلاق سراح رجل الأعمال السعودي جمعه الجمعه من سجن الدمام بالمنطقة الشرقية في قضية توظيف الأموال كما أن شاع الخبر حتى بدأت أهازيج الفرح والتصفيق من قبل النزلاء في جميع جنبات السجن مبدية سرورها بخروج الشخصية المحبوبة لديهم جمعه الجمعه ، حيث امتزجت دموع الفرح والتهليل والتكبير والتسفير والتصفيق في جميع العنابر مرددة بطلب إطلاق سراح رجل أعمال آخر ومحبب لهم وهو حمد العيد ومتهم في نفس القضية ،

وقدصدر أمر بإطلاق سراح جمعة بن فهد الجمعة بكفالة كل من محمد بن أحمد الشبيلي ومبارك بن فهد الجمعة وناصر بن فهد الجمعة وأدريس بن فهد الجمعة وأحمد بن عثمان التويجري وفهد بن علي القحطاني المثبتة كفالتهم في ديوان المظالم بالرياض .
وتم تكليف ديوان المظالم بالنظر في مطالبة غرمائه بحقوقهم ومن ثم إحالة المعاملة إلى المحكمة العامة بالدمام للنظر في
الحق العام وفق قرار من محكمة التمييز .
وينص أمر صدر من المقام السامي الكريم بهذا الصدد بأن على ديوان المظالم سرعة البت في القضية.
الجدير بالذكر أن جريدة الوفاق قد نشرت خبر عن تأخر إطلاق سراح الجمعة رغم أن الجهات القضائية قد طالبت بذلك ولكن أمارة المنطقة الشرقية رفعت أمر إطلاق سراحه للمقام السامي ..