مشاهدة النتائج 1 الى 3 من 3

المواضيع: البر الذهبي

  1. #1

    نقاش البر الذهبي

    بر الوالدين




    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

    (وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغان عندك الكبر أحدهما

    أوكلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما واخفض لهما جناح

    من الرحمة وقل رب ارحمهما كم ربياني صغيرا )
    هذه أوامر من الله سبحانه وتعالى والأمريقتضي الوجوب خصوصا بعد أن قرنه

    بعبادته وتوحيده إنه تأكيد لحق الوالدين والعناية بشأنهما وأطري على عيسى
    عليه السلام؛لتفانيه في خدمة أمه واتزازه ببرها واترافه بفضلها‘وخفض الجناح لها (وبارا

    بوالدتي ولم يجعلني جبارا شقيا ) ولنا في أنبياء الله الأسوة الحسنة ‘ فهذا أبو الأنبياء

    إبراهيم عليه السلام يتلطف في دعوة أبيه إلى الله‘ فلما نهره أبوه قابله بالرفق والوعد

    بالإستغفار له ( قال أراغب أنت عن آهتي يا إبراهيم لئن لم تنته لارجمنك واهجرني

    مليا قال سلام عليك سأستغفرلك ربي إنه كان بي حفيا) ومما أوصى به الرسول

    صلى الله عليه وسلم معاذا : ( لا تشرك بالله شيئا وإن قتلت وحرقت ولاتعق والديك وإن

    أمراك أن تخرج من أهلك ومالك ) وعنه صلى الله عليه وسلم (من سره أن يمد له في

    عمره ويزاد له في رزقه فليبر والديه وليصل رحمه )



    أنا يا أماه نبت ظل يسقى بالحنان
    أنا معنىً من معانيك وما أرقى المعاني أنت يا أماه أنشودة عطف ووفاء
    أنت إجلال وفخر في سجل العظماء
    أنت مهدت طريقي أنت أكملت بنائي
    أنت يا أماه نبراس جلا بالنور دربي
    أنت عطف بدد اللآلام عن صفحة قلبي

    فلك التقدير يا أمي وإخلاصي وحبي

    أماه ما قيمةالدنيا إذا سلبت
    منا الوفاء وصار المرء حيرانا
    منك استقيت صمودي في الحياة فما
    أعلنت يأسا ولا أعلنت خذلانا
    أماه يا سر ألحاني ومصدرها
    ونبع قلبي إذا ماصرت ظمآنا
    يا خاطرا في خيال الحب مؤتلقا
    يندى شموخا وتحنانا وعرفانا
    منك بدأت مسيري في الوجود
    ومن ينبوع عطفك صار القلب ريانا
    عبرت لجة قلبي دونما تعب
    وكنت لي زورقا فيها وربانا
    أني استقيت من الأموة كل ذكرى سامية

    ورشفت من كأس الوفاء فمن تكون الساقية
    أمي سقتني عطفها ومحت سطور عنائيه

    أبتاه كم أيقظت في نفسي أجل صفاتيه
    ولكم بذلت النصح من أجلي وعيني غافيه
    واكم سكبت الدمع من أجلي ونفسي خاليه
    علمتني بر الأبوة في سنين حياتيه
    ورسمت لي درب الوفاء فأنت رمز وفائيه
    فجرت في نفسي ينابيع العطاء الصافية
    فصحوت في كنف الصلاح وفد نسجت لباسيه
    أبتاه يا حسنا تألق في حروف القافية
    يابسمة ستظل في قلبي شعار العافية

    يا رب أسكن والدي ذرا الجنان العالية
    وأنر دروب البر وامنحنا عقولا واعية

    حبب إلينا طاعة للوالدين منجية
    اغفر بعفوك ما مضى
    والطف بنا في الباقية

    ذهل الشموخ وحير الأدب
    وكلاهما ينتابه عجب
    من ذا الذي أرخى الشموخ له
    كفا وحيت ركبه الشهب
    من ذا الذي في مدحه وقفت
    كل القوافي وهي تضطرب
    وتراجعت خجلا وحق لها
    أن ينتابها الخوف والريب
    من ذا ويأتيني الجواب على
    كف الشموخ تزفه السحب
    فإذا أبي فأتوا بمثل أبي
    في موكب الإجلال يقترب
    بذر التقى في ابنه ورعا
    والطهر من كفيه ينسكب
    هذا أبي فأتوا بمثل أبي
    فأبي لكل المكرمات أب
    لبر الوالدين أليم شكوى
    من التقصير في زمن العقوق
    فما عاد الوفاء ببر أم
    وأب يكتوي بلهيب ضيق
    حقوق الوالدين لها وفاء
    فعجل بالمكارم والحقوق
    فبادر كي تفوز بعفو رب
    كريم غافر بر رفيق



    المعذرة على طريقة الكتابة
    اخر تعديل كان بواسطة » ygo2 في يوم » 03-07-2005 عند الساعة » 06:20


  2. ...

  3. #2
    جزاك الله خير أخي..
    الأبيات قمة والكتابة مافيها أي شيء gooood
    وأكثر بيت عجبني rolleyes
    أنت إجلال وفخر في سجل العظماء..
    ازف الرحيـل
    اوصيـكم
    العمــاد
    تائبـون
    المصيـر
    اذا كنت مخطي على احد انا آآسف رجاء حللونـي
    في امـان للــه

  4. #3

    (وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغان عندك الكبر أحدهما

    أوكلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما واخفض لهما جناح * البر <<<< نسيت كلمة البر

    من الرحمة وقل رب ارحمهما كم ربياني صغيرا ) .


    جزاك الله خير على الموضوع..


    هلا بـ HAYAT توه منور المكان..


    في أمان الله ,,,
    attachment

    attachment

    attachment

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter