الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 27
  1. #1

    «۩»شرح الأربعين النووية>>الدرس الرابع بعد العشرة<<«۩»

    alfarisnet128015945322

    30


    إن الحمد لله تعالى نحمده,نستعينه ونستغفره ونستهديه,ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا,

    من يهد الله تعالى فلا مضل له,ومن يضلل فلا هادي له ,وأشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له,وأشهد أن محمدا عبده ورسوله,

    أما بعد:

    فإن أصدق الحديث كلام الله،وخير الهدى هدى محمدٍ صلى الله عليه وسلم،وشر الامور محدثاتها،وكل محدثة بدعة،

    وكل بدعة ضلالة،ووكل ضلالة في النار-أعاذنا الله وإياكم من النار ..آمين-,,اللهم صل على محمد وعلى آل محمد في العالمين

    إنك حميد مجيد،وبارك على محمد وعلى آل محمد في العالمين إنك حميد مجيد، وبعد:


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

    أما بعد،فما زلنا احبتي معا نتدارس هذه السلسلة الطيبة المباركة من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم،شرحا لكتاب
    الأربعين النووية لصاحبها النووي عليه سحائب الرحمة،وكنا قد توقفنا مع الحديث الثالث عشر،،


    حــديثنا اليوم،،،كان حلم الأمس ،كان عبارة عن سؤال في أحد دروسنا السابقة،ولقد منينا النفس آنذاك بشرحه ،،ولقـد من الله علينـا بذلك،
    وهـا نحن اليوم فعلا نقوم بذلك،ونتدارسه اليوم،في هذا اليوم المبارك الطيب،،في هذه الليلة المباركة،أول ليالي الشهر المبارك،شهر رمضان
    الحبيب،،اهله الله علينا وعليكم بالامن والإيمان ،والسلامة والإسلام،فهنيئا للأمة الإسلامية جمعاء بهذا الشهر المبارك،،وها قد تضاعفت الحسنات،
    في سوق العبادة،فهل من مشتر لأسهمها،،بادروا،وسارعوا ،وسابقوا،،ولا تُغلبوا،،وفقني الله وإياكم،


    نعود لحديثنا اليوم بإذن الله تعالى ،،آآه،على فكرة،،هل منكم من يذمرني في أي درس طرحنا السؤال المتعلق بحديث اليوم؟؟؟فذاكرتي ضعفت،ولقد شختُ biggrin.

    دروسنا السابقة لمن اراد الفائدة,والإستزادة،،
    ولمن لم يسعفه الحظ في متابعتها قبلا ، smile


    الدرس الحادي عشر
    الدرس الثاني عشر
    الدرس الثالث عشر

    ودرسنا اليوم بإذن الله هو:

    vbcxbcvbcv

    الحديث الرابع عشر: حرمة دم المسلم

    عن ابْنِ مَسْعُودٍ رضي اللهُ عنه قالَ: قالَ رسُولُ الله صلى الله عليه وسلم: "لاَ يَحِلُّ دَمُ امْرِئٍ مُسْلِمٍ

    يَشْهَدُ أنْ لاَ إله إلاّ الله وأَنِّي رَسُولُ الله إلاّ بإحْدَى ثَلاَثٍ: الثَّيِّبُ الزَّاني، وَالنَّفْسُ بالنّفْسِ، وَالتَّارِكُ لِدِيِنِهِ

    الْمُفَارِقُ لِلْجَماعَةِ". رَوَاهُ البخاري ومسلم.

    vbcxbcvbcv

    alfarisnet1280159492

    alfarisnet1280159552

    هو عبد الله بن مسعود بن غافل بن حبيب بن شمس بن مخزوم بن صاهلة بن كاهل بن الحارس بن تميم بن سعد بن هذيل بن مدركة بن إلياس بن مضر، الإمام الحبر،
    فقيه الأمة، أمه: أم عبد بنت عبد ود بن سوي من بني زهرة فكان يعرف بابن أم عبد.
    .كان من السابقين الاولين حيث شهد بدرا،وهاجر الهجرتين وصلى على القبلتين،
    وأول من جهر بقراءة
    القرآن. جاء في قصة إسلامه عنه قال:" كنت أرعى غنما لعقبة بن أبي معيط فمر بي رسول الله – وأبو بكر فقال يا غلام هل من لبن ؟ قلت نعم
    ولكن مؤتمن قال فهل من شاه لم ينز عليها الفحل؟ أي لا تدر لبنا فأتيته بشاه فمسح درعها فنزل لبن فحلب في إناء فشرب وسقاه أبو بكر قال للضرع أقلص – أي إنضم
    وأمسك عن إنزال اللبن – فقلص قال ثم أتيته بعد هذا ثم اتفقا فقلت يا رسول الله علمني من هذا القول فمسح رأسي وقال يرحمك الله إنك عليم معلم فأخذت من فيه سبعين
    سورة لا ينازعني فيها أحد
    ".

    كان شديد الملازمة لرسول الله صلى الله عليه وسلم مذ اعلن إسلامه،قال عنه أبو موسى الأشعري
    لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وما أرى ابن مسعود إلا من أهله
    – وقال القاسم بن عبد الرحمن: كان ابن مسعود يُلبس رسول الله – نعليه ثم يمشي أمامه بالعصا حتي إذا أتي مجلسه نزع نعليه فأدخلها في ذراعيه وأعطاه العصا – فإذا أراد
    رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أن يقوم قدم إليه نعليه ثم مشي بالعصا أمامه حتي يدخل الحجرة قبل رسول الله – وكان يوقظ رسول الله إذا نام ويستره إذا اغتسل وكان صاحب
    سواكه ووسادته ونعليه.
    .وأدت ملازمته لرسول الله صلى الله عليه وسلم إلى كثرة علمه،فكان يلقب بالحبر،،حبر الامة،،وكان شديد الشغف بالقرءان
    الكريم، قال عنه صلى الله عليه وسلم
    : "من أحب أن يسمع القرآن غضا كما أنزل فليسمعه من ابن أم عبد".ولقد قال فيه علي رضي الله عنه:
    "
    لقد قرأ القرآن فأحل حلاله وحرم حرامه فقيه في الدين عالم بالسنة". وقد روى الشيخان في صحيحيهما من حديث عبد الله بن عمرو إنه قال
    لما ذكر عنده ابن مسعود فقال ذاك رجل لا أزال أحبه بعدما سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    يقول :"استقرئوا القرآن من أربعة – ابن مسعود
    وسالم مولى أبي حذيفة وأبي بن كعب ومعاذ بن جبل
    " ولم يكن حبر الأمة عالما فحسب بل كان مع العلم عابدا فهو القائل:" القلوب أوعية فاشغلوها
    بالقرآن
    " وهو القائل:" ليس العلم بكثرة الرواية ولكن العلم الخشية".رضي الله تعالى عنه وأرضاه،

    تولي قضاء الكوفة وبيت المال في خلافة عمر
    وصدر من خلافة عثمان .توفي بالمدينة سنة 32 هـ، وأوصي الي الزبير ودفن بالبقيع وصلي عليه عثمان وقيل
    صلي عليه الزبير ودفنه ليلا وكان قد أوصى بذلك وقيل لم يعلم عثمان- رضي الله عنه-
    عنه بدفنه فعاتب الزبير علي ذلك وكان عمر عبد الله بن مسعود
    يوم توفي بضعا وستين سنة، رحمه الله تعالى،ورضي عنه،وسائر صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ،،وجمعنا بهم ونبينا في جنات الفردوس ...آميــن.



    ...يتبع~


    alfarisnet128015945322



    اخر تعديل كان بواسطة » OKO.ASPI في يوم » 11-08-2010 عند الساعة » 00:01
    aaa161c5e9969aa577ea7340141bb919



  2. #2
    alfarisnet1280162173

    "
    لا يحل دم": أي لا تحل إراقته، والمراد هنا القتل.

    "امرء مسلم"المسلم هو الذي حقق الإسلام ،وأصبح مسلما على الحقيقة لا على الدعوة
    "

    "الثيِّب الزاني": الثيب: من ليس ببكر، يطلق على الذكر والأنثى، يقال: رجل ثيب، وامرأة ثيب، وإطلاقه على المرأة أكثر،

    والزاني هو في اللغة الفاجر وشرعاً: وطء الرجل المرأة الحية في قُبُلِها من غير نكاح (أي عقد شرعي).كما أن المباشرة ليست زنا.

    "
    التارك لدينه": هو الخارج من الدين بالارتداد، والمراد بالدين: الإسلام.

    "
    المفارق للجماعة": التارك لجماعة المسلمين بالرِّدَّة .

    alfarisnet1280159522

    ديننا الحنيف،هو دين جاء لحفظ أعراض الناس وأموالهم،ودمائهم, فمَن شهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، فأقرّ بوجوده سبحانه ووَحْدانيته، وصدَّق بنبوة خاتم الرسل صلى الله عليه وسلم واعترف برسالته، فقد عصم دمه وصان نفسه وحفظ حياته، ولا يجوز لأحد ولا يَحِل له أن يُرِيق دمه أويُزْهِق نفسه،بل ويحرم ذلك ويعد كبيرة من الكبائر،ويؤيد ذلك حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أنَّ رسُوَل الله صلى الله عليه وسلم قال: "أُمِرْت أَنْ أُقاتِلَ النَّاسَ حتى يَشْهَدُوا أنْ لا إلَهَ إلاَّ اللهُ وأنَّ محمداً رسوُل اللهِ، ويُقِيمُوا الصَّلاَةَ، ويُؤتُوا الزَّكاةَ، فإذا فَعَلوا ذَلِكَ عَصَموا منِّي دِماءَهُمْ وأمْوَالَهُمْ إلا بِحَقِّ الإِسْلامِ، وحِسابُهُم على اللهِ تعالى". ويؤيده أيضا ما جاء عنه صلى الله عليه وسلم في خطبة الوداع :"يا أيها الناس إن دماءكم و أموالكم وأعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا،في شهركم هذا في بلدكم هذا",,وحفظا منه صلوات ربي وسلامه عليه للدماء،فقد جعل عقوبة قتل النفس بغير نار جهنم قال صلى الله عليه وسلم :"إذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول في النار" قالوا يا رسول الله هذا القاتل،فما بال المقتول قال:"إنه كان حريصا على قتل صاحبه". فمن أهدر دم امرء مسلم بغير ما سبب فمآله النار والعياذ بالله تعالى،،

    وقوله صلى الله عليه وسلم :"دم امرء مسلم"أي مسلم حق الإسلام،،يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ،حق الشهادة،ويأتي بحقهما، كما أسلفنا الشرح في الحديث الثامن،لمن أراد الإطلاع،،فمن كانت هذه هي صفته،،كان هذا حكم دمه،وعصمته.

    ثم ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم أحوالا مستثناة من هذه القاعدة العامة،أحوالا تبيه دم الإنسان المسلم حق الإسلام،،وتعطي الحق للحاكم ان يهدر دمه من غير إثم،ولا حرج،،فقال صلى الله عليه وسلم ،:"إلا بإحدى ثلاث" وهذا استثناء بعد نفي،،ويصح أن يقال عنه كما ذكر اهل العلم انه حصر ،،وجاء في القاعدة الاصولية :"الإستثناء بعد النفي يفيد الحصر".أي أن الحالات التي يجوز بل يجب فيها هدر دم الإنسان المسلم منحصرة في الثلاث الآتية،،وذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الحالة الاولى فقال :"الثيب الزاني "والزاني له أحوال إما ان يكون محصن،ثيب,فهذا يقتل بنص الحديث وكما سيأتي بإذن الله في الشرح،،وإما يكون غير ثيب،،فهذا حده الجلد كما جاء في الآية الكريمة،،ولسنا في مقام تفصيل هذا الأمر الآن ،

    والثيب هو الرجل الذي وطئ من قبل بعقد نكاح شرعي صحيح،فلا يكون ثيبا بعقدٍ فاسدٍ,ولا يكون ثيبا بعقد متعة،ولا غير ذلك،فإذا توفرت هذه الشروط,يعني أن يكون الرجل متزوجا زواجا صحيحا،بعقد شرعي صحيح،وزنى،فهذا يحل دمه بنص الحديث الشريف,ولقد كان فيما أنزل من القرءان الكريم فنُسخ رسمه وبقي حكمه قوله تعالى:"والشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله والله عزيز حكيم"رواه ابن ماجة وأحمد،وأصله في الصحيحين من حديث عمر رضي الله عنه،

    والحديث الكامل :"قال زيد كنا نقرأ "والشيخ والشيخة . ." فقال مروان أفلا نجعله في المصحف قال لا ألا ترى أن الشابين الثيبين يرجمان قال وقال ذكروا ذلك وفينا عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال أنا أشفيكم من ذاك قال قلنا كيف قال آتي النبي صلى الله عليه وسلم فأذكر كذا وكذا فإذا ذكر الرجم أقول يا رسول الله أكتبني آية الرجم قال فأتيته فذكرته قال فذكر آية الرجم قال فقال يا رسول الله أكتبني آية الرجم قال لا أستطيع ذاك".فدل ذلك على نسخها رسما .
    ولقد ثبت في السنة ان النبي صلى الله عليه وسلم لأمر برجم ماعز والغامدية والحديث في صحيح البخاري,وعن علي رضي الله عنه ، حين رجم المرأة يوم الجمعة ، وقال : قد رجمتها بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم . رواه البخاري في الصحيح،

    وبهذه الأدلة،فإن حكم الرجم ثابت لا غبار عليه,,,

    ثم ذكر صلى الله عليه وآله وسلم الحال الثانية فقال:"والنفس بالنفس"وهذا مما لا شك فيه أيضا،ويعضده عدة آيات من كتاب الله تعالى ،نذكر منها :" وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنْفَ بِالْأَنْفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ.."،،وقوله تعالى:" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ۖ الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنْثَىٰ بِالْأُنْثَىٰ ..",فدل ذلك على أنه من اعتدى على نفس مسلم فقتله بغير حق،يقتل قصاصا بنص الآيات الكريمة والحديث الشريف،

    ثم إن أهل العلم اختلفوا في قوله صلى الله عليه وسلم :"النفس بالنفس" هل الحكم عام لا خصوص فيه،،ام هو عام مخصوص،أم مقيد،وذهب جمهور العلماء وجلهم إلى القول بالعموم المخصوص،وأنه لا بد من مكافأة الأرواح،فلا يقتل المسلم بالكافر ولا الحر بالعبد بنص آية البقرة :" الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنْثَىٰ بِالْأُنْثَى"ولقد دلت السنة على ذلك ايضا،،فتكافؤ الانفس من حيث الدين والحرية,من الشروط التي تخصص عموم النفس بالنفس،فكان قوله صلى الله عليه وسلم :"النفس بالنفس" أي فيما دلت عليه الآيات الكريمة والاحاديث الاخرى،وإلا فقتل كل نفس بكل نفس مخالف للسنة،

    فيما ذهب الإمام أبو حنيفة رحمه الله تعالى إلى العموم ،،فقال بقتل الحر بالعبد،،وقتل المسلم بالكافر،،مستدلا بقوله صلى الله عليه وسلم :"النفس بالنفس"وبعموم الآية الكريمة في قوله تعالى :" وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ ".



    اخر تعديل كان بواسطة » OKO.ASPI في يوم » 11-08-2010 عند الساعة » 00:18

  3. #3
    أما الحالة الثالثة التي ذكرها رسول الله صلى الله عليه وسلم ،فقوله:"والتارك لدينه المفارق للجماعة"وفسرها أهل العلم تفسيرين احدهما أن التارك لدينه هو المرتد الذي ترك دينه كله،فهذا يباح دمه،لقوله صلى الله عليه وسلم :"من بدل دينه فاقتلوه" رواه البخاري

    أما الثاني فهو من ترك بعض الدين مما فيه مفارقة للجماعة ،ولهذا عطف المفارقة للجماعة على ترك الدين :" والتارك لدينه المفارق للجماعة"فجعل مفارقة الجماعة عطفا لبيان ترك الدين،فدل هذا على إباحة الدم في ترك الدين يكون بترك الجماعة.والجماعة هي جماعة الحق،والتي اجتمعت على الدين الحق،

    وتكون مفارقة الجماعة أيضا بالخروج على الإمام أو البغي ،،قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :"والمراد به أنه من خرج على الإمام فإنه يباح قتله حتى يرجع ويتوب إلى الله عز وجل"

    ومعلوم أن الخروج عن الحكام فيه من الفساد ما فيه،ون إهدار لدماء المسلمين،وقد قال الله تعالى :" إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ ".


    ملاحظة مهمة:

    كل ما سبق من الاحكام ،والتي فيها إهدار لدم الإنسان المسلم المرتكب لإحدى هذه المعاصي,,فليس لأحد الحق في العمل بها إلا الحاكم ،الذي ولاه الله تعالى أمر المسلمين،أو من كلفه هو بذلك,,فلا يطبق هذه الحدود إلا هو،،هكذا هو نظام الإسلام،فلو راح كل منا يطبق حداً لانتشرت الفوضى،ولأهدرت دماء المسلمين عبثا،فالحمد لله الذي أنزل القرءان وعلمه،وسن الدين ونظمه.




    alfarisnet1280159586

    -احترام المسلم وانه معصوم الدم :" لاَ يَحِلُّ دَمُ امْرِئٍ مُسْلِمٍ يَشْهَدُ أنْ لاَ إله إلاّ الله وأَنِّي رَسُولُ الله إلاّ بإحْدَى ثَلاَثٍ"

    -يحل دم المسلم بإحدى هذه الثلاث:الثيب الزاني،والنفس بالنفس،ومن ترك دينه وفارق الجماعة

    - أن الدين المعتبر هو ما عليه جماعة المسلمين، وهم الغالبية العظمى منهم.

    -الحث على التزام جماعة المسلمين وعدم الشذوذ عنهم.

    -تربية المجتمع على الخوف من الله تعالى ومراقبته في السر والعلن قبل تنفيذ الحدود.

    -الحدود في الإسلام رادعة، ويقصد منها الوقاية والحماية.

    هذا والله تعالى أجل واعلم.أسأل الله تعالى ان ينفعنا بما قرأنا ،وأن يزيدنا علما وفقها،

    نأتي بإذن الله تعالى إلى آخر فقرة في درس اليوم بإذن الله تعالى ،،ألا وهي :

    alfarisnet1280160640

    كنا قد ذكرنا أثناء شرحنا لهذا الحديث الشريف عقوبة الزاني الممحصن،،وذكرنا أنها الرجم حتى يموت،،،
    وسؤالي لكم هو:هل يطبق حد الجلد على الزاني المحصن أم يكتفى فيه بالرجم فقط؟؟؟وما الدليل على ذلك.



    وفقني الله وإياكم لما فيه الخير والصلاح،،



    وبهذه المناسبة الطيبة،أبارك للأمة الإسلامية جمعاء،فرمضان مبارك لكم جميعا،،
    وكما اسلفت سابقا،،،هاهي الحسنات تضاعفت،فهل من مشمر ...

    وفقني الله وإياكم لإغتنام هذا الشهر ،،


    ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الىخرة حسنة وقنا عذاب النار ،

    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين،
    وسبحانك اللهم وبحمدك،أشهد أن لا إله إلا انت،أستغفرك وأتوب إليك


    alfarisnet1280160659
    اخر تعديل كان بواسطة » OKO.ASPI في يوم » 11-08-2010 عند الساعة » 00:20

  4. #4
    إلى هنا،،وصلنا إلى نهاية درسنا المعتاد،،وكما تعودنا كل مرة،،وصلنا إلى جواب سؤال الدرس السابق ،،
    ولقد كان هناك سؤالان ،،احدهما إجباري وهو
    -اشرح الإيثار في القرب,وأعط مثالا عنه,وما حكمه في الشريعة الإسلامية الغراء.
    وهذا سؤال إجباري sleeping


    الآخر اختياري وهو:
    وقد يقول قائل ما علاقة هذا بحديثنا؟؟فما رأيكم؟هل نجيب أو نترك الباب مفتوح؟
    وقبل نشر الجواب ،نستعرض الإخوة الذين قاموا بالجواب عليه،،

    ولقد كان من ظفر بالإجابة الأولى هذه المرة أختي،وأستاذتي،
    الاخت الفاضلة
    همس الهداية فجزاها الله خيرا ،،
    أختنا النشيطة،^_^، وأختكم
    R O L A جزاك الله خيرا.
    أختنا الكريمة،جديدة على الدرس،،فلنرحب بها smile
    ♣ ΗαгưКί جزاك الله خيرا،ومرحبا بك ^_^
    أختنا الفارسة ،
    LADY REBECCA فجزاها الله خيرا ،^_^
    أختنا الكريمة،قدوتي،والتي أحترمها كثيرا،،ومتابعتنا الوفية :
    السراج المنير فجزاها الله كل خير ^_^.
    أختنا الطيبة،الوفية المخلصة لدروس الأربعين
    F a i t h ღ جزاك الله خيرا ،،

    وكلكم ما شاء الله تعالى ،اجاد في الإجابة عن السؤال الذي كان إجباريا،وفررتم من السؤال الإختياريtired،،
    لن يكون هناك سؤال اختياري بعد اليوم،sleeping،والأسئلة كلها إجبارية ،،،

    ملاحظة اخرى وددت تقديمها : افتقدنا الكثير من الإخوة في سلسلتنا هذه من كم درس مضى،
    أسأل الله تعالى لهم العافية أينما كانوا،وأن يردهم إلينا سالمين غانمين،،

    وفقدنا في درسنا الماضي شخصين بارزين،عودانا على الإجابة المسددة،والمشاركات الطيبة ermm.
    أختنا الكريمة
    ღSόυl's Dяε∂mღ والاخت الشيخة المجودة Sora Otari.
    أسأل الله تعالى أن يوفقهما للخير،وان يردهما إلينا بسلامة وعافية،<<حسابكما عندي angry

    وإليكم الجواب بإذن الله تعالى smile

    الجواب 1: كلكلم قد أجاب عليه،وبالتالي فلا داعي لإعادة ما كُتب
    وخلاصة حكمه انه مكروه لأن فيه مخالفة لقوله تعالى :"سابقوا إلى مغفرة من ربكم"...
    وفي الحديث :"ولم يجدوا إلا ان يستهموا عليه لاستهموا.." في الاذان والصف الاول


    الجواب 2 : لقد وضحت الأمر،وأعطيت إشارة للجواب في قولي:
    ولأرفع معنوياتكم للتنافس،فاللبيب الفطن،يستخرج الدرر من فضول الكلام،
    فيخرج لنا لطائف في حلة بهية،تكتب بماء الذهب ،gooood
    ،
    فكلمتي الدرر،واللطائف تكفيان،wink،،جاء في هذه الفقرة :
    قال أبو الزناد:"ظاهر هذا الحديث التساوي,وحقيقته التفضيل لأن الإنسان يحب أن يكون أفضل الناس فإذا أحب لأخيه مثله فقد دخل
    هو في جملة المفضولين،،ألا ترى أن الإنسان يحب أن ينتصف من حقه ومظلمته؟فإن أكمل إيمانه وكان لأخيه عنده مظلمة أو حق بادر
    إلى إنصافه من نفسه وإن كان عليه فيه مشقة...!"
    وقال أهل العلم :عن الحديث : يحب للأخ ما يحب لنفسه وقد يقتضي هذا أن يقدمه على نفسه،
    ففي أمور الدنيا يكون الامر مستحبا ،ولا يشرع في الأمور الشرعية الدينية،

    هذا والله تعالى اجل وأعلم ،


    ختاما ،أسأل الله لي ولكم الثبات على الحق ،
    لكم من اخيكم في الله تعالى ،ومحبكم فيه OKO.ASPI خالص السلام

    اخر تعديل كان بواسطة » OKO.ASPI في يوم » 11-08-2010 عند الساعة » 00:54

  5. #5
    وآحد glasses


    وعليكم السلـآم ورحمة الله وبركــآته


    بارك الله فيك أخي و أعانك على اتمام هذه السلسلة الطيبة ,, ومنحن متابعون لك مساندون smile


    هذه المرة سأجيب مباشرة tongue



    وسؤالي لكم هو:هل يطبق حد الجلد على الزاني المحصن أم يكتفى فيه بالرجم فقط؟؟؟وما الدليل على ذلك.
    يُطبق الجلد و لآ يُكتفى بالرجم فقط
    اما الغير محصن فيكتفى فيه بالجلد فقط .


    فقد أخرج مسلم عن عبادة بن الصامت قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "خذوا عني خذوا عني قد جعل الله لهن سبيلاً البكر بالبكر جلد مائة ونفي سنة، والثيب بالثيب جلد مائة والرجم".



    هذا ما امكنني nervous


    وجزاك ربي الف خير أخي على ماتقدمه ^_^


    اعذرني على ردي البسيط ولكن حاليا مرغمة على ذلك =___=


    دمت بحفظ المولى ,,
    اخر تعديل كان بواسطة » Lost Breathes في يوم » 12-08-2010 عند الساعة » 03:03

  6. #6
    السلام عليكم وحمة الله وبركاته
    كل عام وكل المسلمين الى الله اقرب وعلى طاعته ادوم ما شاء الله في اول يوم لنا مع شهرنا المبارك اعننا الله فيه على طاعته وتقبله منا واعاده علينا مرة اخرى بامره تعالى
    جزاك الله خيرا وبارك فيك ونفع بك ما شاء الله افضت اليوم في تعريف الراوي لهذا الحديث وامتعتنا بنبذه عن هذا الصحابي رضي الله عنه
    الشرح سهل وميسر بامر الله لكل من قرئه gooood
    بقي لي سؤال(ما حكم صاحب البدعه؟)
    الان اتكلم كصاحبة موضوع .......موافق؟ ....winkحديث اليوم شعار ديننا الحنيف قاعده من قواعد الدين نقطة نور لكل مسلم يفتخر به ويعتز به ويدل فعلا ان هذا الدين من عند الله تعالى خالق النفس وباريها وهاديها لدينها ودنياها من يعرف اهميتها وقيمتها وما ينفعها وما يضرها لذلك انزل لها الكتب وارسل اليها الرسل ووفقها للطريق المستقيم وكرمها بعبادته وهو غني عنها ومع ذلك اثابها على هذه العباده بجنة عرضها السموات والارض
    كرم الله بني آدم عموما قال تعالى"وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آَدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا (70)" ولحرمة هذه النفس قال تعالى"مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ بَعْدَ ذَلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ (32)" فجعل مقام النفس الواحده كمقام الناس جميعا في الموت والحياه لذلك شرع القصاص (وقد بينه اخي الكريم) ووضع لنا رسولنا الكريم هذا الحديث ليبرئ الدين من كل ما ينسبه له الحاقدون
    وحصر لنا متى يحل دم المسلم في هذه الحالات الثلاثه فقط ولم يترك الحدود لكل الناس ولكن خص بها الامام ومع ذلك امره بتحري الدقه والشروط قبل تطبيق الحد وجعل الحدود تدرء بالشبهات فلا يقام حد الا بعد التيقن من الجريمه وجعل من هذه الحدود كفارة للذنب وقال في الرجم عن الشريد بن سويد(الرجم كفارة ما صنعت)صححه الالباني وجعل رسول الله قتل النفس بغير الحق ليس له كفاره عن ابي هريره رضي الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (خمس ليس لهن كفاره: الشرك بالله،وقتل النفس بغير الحق،وبهت المؤمن،والفرا من الزحف،ويمين صابره يقتطع بها مالا بغير حق)رواه احمد وحسنه الالباني
    ويعتبر هذا الحديث راس المعامله بين المسلم واخيه فاولا يحافظ على حياته ونفسه
    ثميحسن معاملته كنفسه واظن اننا لم ننسى الحديث السابق............صح
    فحمدا لله على نعمة الاسلام
    ومما زادني فخرا وعزا.........وكدت باصبع اطأ الثريا
    دخولي تحت قولك ياعبادي...........وان ارسلت محمدا لي نبيا

    اسفه ان كنت اطلت وجاء دور السؤال
    كنا قد ذكرنا أثناء شرحنا لهذا الحديث الشريف عقوبة الزاني الممحصن،،وذكرنا أنها الرجم حتى يموت،،،
    وسؤالي لكم هو:هل يطبق حد الجلد على الزاني المحصن أم يكتفى فيه بالرجم فقط؟؟؟وما الدليل على ذلك.
    الاجابه :-روى مسلم في صحيحهعَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ قَالَ
    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خُذُوا عَنِّي خُذُوا عَنِّي قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لَهُنَّ سَبِيلًا الْبِكْرُ بِالْبِكْرِ جَلْدُ مِائَةٍ وَنَفْيُ سَنَةٍ وَالثَّيِّبُ بِالثَّيِّبِ جَلْدُ مِائَةٍ وَالرَّجْمُ وقد اخذ بظاهر الحديث جماعه من العلماء واوجبوا جلد المحصن مائه ورجمه كما فعل علي رضي الله عنه بشراحه الهمدانيه وقال جلدتها بكتاب الله ورجمتها بسنه رسول الله اي كتاب الله به الجلد من غير تفصيل وخاصة السنه برجم المحصن او الثيب وهذ القول مشهور عن احمد واسحاق رحمهما الله وقول طائفه من السلف وقالت اخرى:-ان كان المحصن شيخ جلد ورجم وان كان شاب رجم لان ذنب الشيخ اقبح
    وذهب الجمهور من العلماء الى الرجم فقطلفعل النبي صلى الله عليه وسلم بماعز والغامديه وقوله(فان اعترفت فارجمها)وقد رجم ابو بكر وعمر ولم يجمعا بين الجلد والرجم
    في امان الله
    attachment
    ايقاع الصمت حفظك الله تعالى

  7. #7
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيف حالك أخي ؟؟ نتمنى أن تكون بخير
    ...
    هآ قد عدنا من جديد للحديث الرابع عشر بعد تفويتنا للثالثة ردآ لآ قرآءة ^ـــــ^
    ... ممم إرآقة دمآء المسلم ليس من شيمنا أبدآ ...
    كمآ أن الإسلام نهى عن ذلك وحرمه واعتبره من الكبائر إن لم يرتكب ذنبآ يستدعي قتله ..
    ولكن يتهيأ لي بأن هذآ اختفى جزئيآ عن مجتمعاتنآ ..
    لآ أقول هذآ للتحبيط أو المبالغة ..
    ولكن هذا يقال للترويح عن النفس لا أكثر فما نقوله هو ما يحدث .. هدآنآ الله وأعآننآ ..
    أصبح كل من يريد أخذ حقه .. يآ إمآ يضرب حتى يلفظ الإنسان الذي بين يديه أنفاسه الأخيرة ..
    أو يمسك السكين ويهديه ألذ طعنة يفرج به عن غصبه .. لآ حول ولا قوة إلا بالله ..
    رغم أن الإسلام وضع الضوابط وفصل في ذلك ..
    ولكني أشعر بأنه كما يقال أذن من طين والأخرى من عجين

    يعني أصبحت الدماء تراق في الباطل وحين يستدعي الأمر القتل .. لآ يوجد ..
    ...
    بالنسبة للواجب أخي ... صرآحة هذآ مآ يعقدني في جميع الدروس
    السؤال صعب ogre يعني لازم نآخذ وقت
    أسأل الله تعالى أن يوفقهما للخير،وان يردهما إلينا بسلامة وعافية،<<حسابكما عندي angry
    تنآقض ><
    ....
    على كل ... سنعود بإذن الله ^^
    في أمآن الله~.

    attachment
    7ef86ea487c88c3c49abf5af2f99b7ce




  8. #8
    وعليكم السـلآم ورحمة الله وبركـآته
    جزآكـ الله خيراً

    [ attachment ]
    alfaris_net_1287018561
    والله إني لأرجو الله وأرى بحسن الظن ما الله فاعل smile

  9. #9
    attachment

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاآته ،،
    مرحباآ بالأخ OKO.ASPI ~
    اتمنى أن تكون بصحة وعاآفية ،
    ....
    بداآية أحب أبارك لك بشهر رمضاآن المباآرك ، فكل عاآم وأنت وجميع الأمة الإسلامية بألف خير ،
    ثانيا نأتي للإجابة على سؤال الدرس ،
    هل يطبق حد الجلد على الزاني المحصن أم يكتفى فيه بالرجم فقط؟؟؟وما الدليل على ذلك.
    عقوبة الجلد والرجم للزاني المحصن ،
    أما بالنسبة للزاني الغير محصن الجلد مائة جلدة غير قابلة للزيادة أو النقصان وطبعا المثل للزاني المحصن لقوله تعالى :{ ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله }. النور ،
    أما الدليل على ذلك فقد طرحهن اخواتي رولا وهمس الهداية ، وهو قول الرسول صلى الله عليه وسلم : { خُذُوا عَنِّي خُذُوا عَنِّي قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لَهُنَّ سَبِيلًا الْبِكْرُ بِالْبِكْرِ جَلْدُ مِائَةٍ وَنَفْيُ سَنَةٍ وَالثَّيِّبُ بِالثَّيِّبِ جَلْدُ مِائَةٍ وَالرَّجْمُ }
    وهذا والله أعلم ..

    بارك الله فيك أخي على ما تقدمه لناآ من دروس وشروح للأربعين النوويه ، واسأل الله تعالى أن يجعل القرآن الكريم أنيس لقلبك وروحك ،
    عودتناآ دائماآ على الطرح المفيد ، درر وجواهر نثرتها لناآ ، جزيل الشكر أجزله لك ، مع فائق الأحترام والتقدير ،
    في حفظ المولى ورعاآيته ،،
    ....
    تحياآتي لك ،،
    الفارسة ~
    LADY REBECCA
    attachment
    .

  10. #10
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة r o l a مشاهدة المشاركة

    وعليكم السلـآم ورحمة الله وبركــآته


    بارك الله فيك أخي و أعانك على اتمام هذه السلسلة الطيبة ,, ومنحن متابعون لك مساندون smile


    هذه المرة سأجيب مباشرة tongue




    يُطبق الجلد و لآ يُكتفى بالرجم فقط
    اما الغير محصن فيكتفى فيه بالجلد فقط .


    فقد أخرج مسلم عن عبادة بن الصامت قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "خذوا عني خذوا عني قد جعل الله لهن سبيلاً البكر بالبكر جلد مائة ونفي سنة، والثيب بالثيب جلد مائة والرجم".



    هذا ما امكنني nervous


    وجزاك ربي الف خير أخي على ماتقدمه ^_^


    اعذرني على ردي البسيط ولكن حاليا مرغمة على ذلك =___=


    دمت بحفظ المولى ,,
    أهلا بالأخت المجتهدة رولا ^^..ظفرتم بالنقعد الأول smile.

    وفيكم بارك الله ,,آميــن ,,آميــن..شكرا لك ^_^.
    -------

    أها,,,تفضلي smile.

    هذا جوابك إذن,,نجمع الجلد مع الرجم ,,,أمممم,لقد قال فريق من اهل العلم بهذا,,ولكن أهو الراجح ؟؟wink.

    سنعلم بذلك بإذن الله gooood.

    جزانا الله وإياكم اختاه ,,إنما نحن بكم smile.

    لا بأس,,لا بأس بقليل الكلام إن كان ذا فائدة smile.

    في أمــــان الله

  11. #11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة همس الهداية مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم وحمة الله وبركاته
    كل عام وكل المسلمين الى الله اقرب وعلى طاعته ادوم ما شاء الله في اول يوم لنا مع شهرنا المبارك اعننا الله فيه على طاعته وتقبله منا واعاده علينا مرة اخرى بامره تعالى
    جزاك الله خيرا وبارك فيك ونفع بك ما شاء الله افضت اليوم في تعريف الراوي لهذا الحديث وامتعتنا بنبذه عن هذا الصحابي رضي الله عنه
    الشرح سهل وميسر بامر الله لكل من قرئه gooood
    وعليكم السلبام ورحمة الله وبركاته ,,

    أهلا بالأخت والأستاذة asian.

    آميــن ,,آميــن

    جزانا الله وإياكم ,,smile.
    الحمد لله .

    حديث اليوم شعار ديننا الحنيف قاعده من قواعد الدين نقطة نور لكل مسلم يفتخر به ويعتز به ويدل فعلا ان هذا الدين من عند الله تعالى خالق النفس وباريها وهاديها لدينها ودنياها من يعرف اهميتها وقيمتها وما ينفعها وما يضرها لذلك انزل لها الكتب وارسل اليها الرسل ووفقها للطريق المستقيم وكرمها بعبادته وهو غني عنها ومع ذلك اثابها على هذه العباده بجنة عرضها السموات والارض
    كرم الله بني آدم عموما قال تعالى"وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آَدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا (70)" ولحرمة هذه النفس قال تعالى"مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ بَعْدَ ذَلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ (32)" فجعل مقام النفس الواحده كمقام الناس جميعا في الموت والحياه لذلك شرع القصاص (وقد بينه اخي الكريم) ووضع لنا رسولنا الكريم هذا الحديث ليبرئ الدين من كل ما ينسبه له الحاقدون
    وحصر لنا متى يحل دم المسلم في هذه الحالات الثلاثه فقط ولم يترك الحدود لكل الناس ولكن خص بها الامام ومع ذلك امره بتحري الدقه والشروط قبل تطبيق الحد وجعل الحدود تدرء بالشبهات فلا يقام حد الا بعد التيقن من الجريمه وجعل من هذه الحدود كفارة للذنب وقال في الرجم عن الشريد بن سويد(الرجم كفارة ما صنعت)صححه الالباني وجعل رسول الله قتل النفس بغير الحق ليس له كفاره عن ابي هريره رضي الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (خمس ليس لهن كفاره: الشرك بالله،وقتل النفس بغير الحق،وبهت المؤمن،والفرا من الزحف،ويمين صابره يقتطع بها مالا بغير حق)رواه احمد وحسنه الالباني
    ويعتبر هذا الحديث راس المعامله بين المسلم واخيه فاولا يحافظ على حياته ونفسه
    ثميحسن معاملته كنفسه واظن اننا لم ننسى الحديث السابق............صح
    فحمدا لله على نعمة الاسلام
    ومما زادني فخرا وعزا.........وكدت باصبع اطأ الثريا
    دخولي تحت قولك ياعبادي...........وان ارسلت محمدا لي نبيا
    اسفه ان كنت اطلت

    الله اكبر,,كلام طيب,ودرر تلك التي سقتيها لنا اختانا وأستاذتنا,,
    جزاك الله كل خير,ولا أظيف على ما قلت أي كلمة،فلقد كفيت ووفيت ,,
    ولا تتأسفي ،،فلم تقولي إلا حقا smile..

    بوركت من اخت يا همسة ^_^


    وجاء دور السؤال
    الاجابه :-روى مسلم في صحيحهعَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ قَالَ
    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خُذُوا عَنِّي خُذُوا عَنِّي قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لَهُنَّ سَبِيلًا الْبِكْرُ بِالْبِكْرِ جَلْدُ مِائَةٍ وَنَفْيُ سَنَةٍ وَالثَّيِّبُ بِالثَّيِّبِ جَلْدُ مِائَةٍ وَالرَّجْمُ وقد اخذ بظاهر الحديث جماعه من العلماء واوجبوا جلد المحصن مائه ورجمه كما فعل علي رضي الله عنه بشراحه الهمدانيه وقال جلدتها بكتاب الله ورجمتها بسنه رسول الله اي كتاب الله به الجلد من غير تفصيل وخاصة السنه برجم المحصن او الثيب وهذ القول مشهور عن احمد واسحاق رحمهما الله وقول طائفه من السلف وقالت اخرى:-ان كان المحصن شيخ جلد ورجم وان كان شاب رجم لان ذنب الشيخ اقبح
    وذهب الجمهور من العلماء الى الرجم فقطلفعل النبي صلى الله عليه وسلم بماعز والغامديه وقوله(فان اعترفت فارجمها)وقد رجم ابو بكر وعمر ولم يجمعا بين الجلد والرجم
    في امان الله
    ما شاء الله ^^ حتى في الإجابة عن السؤال لم تتركي لنا مجالا لنفصل فيه ,,
    ولنسرد فيه الأقوال عن أهل العلم ,,,smile.
    أتيتم بالقولين الثابتين عن أهل العلم ,,ولكن لم ترجحوا أي قول ,,بصفة اخرى لم تجيبيني عن سؤالي,,فلقد
    سألت عن اعتقادك في المسألة،،لا بأس,التفصيل كان جيدا ^^..
    لكن هل تقصدين بأحمد :الإمام أحمد بن حنبل صاحب المذهب؟؟.

    بقي لي سؤال(ما حكم صاحب البدعه؟)
    الان اتكلم كصاحبة موضوع .......موافق؟ ....wink
    أكيد,,وضعت الدروس لهذا الامر ,,ونحن هنا لإزالة الشبهة بفضل الله تعالى ,وبأقوال أهل العلم طبعا smile.

    حكم صاحب البدعة : حسنا,أظنك ذكرت لي أنك قرأت الدرس جيدا ,,إذن,
    ماذا فهمنا عن قوله صلى الله عليه وسلم:"والتارك لدينه المفارق للجماعة"؟؟ألم نسرد فيها تفسيران أحدهما عدم الردة,
    إذن يتلخلص لنا أن صاحب البدعة قد يدخل في هذه الطائفة,فالبدعة خروج عن جماعة المسلمين,وهذا متعارف عليه,
    ولكن هناك تفصيل في البدع,فهناك بدع مكفرة,وأخرى غير مكفرة,
    فصاحب البدعة المكفرة قد انتهينا منه,ووضح أمره,أما الآخر ,فننظر في بدعته,إن كان فيها شق لعصا المسلمين ,وتفريق لجماعتهم,
    فهذا وبلا شك داخل في الحديث,,
    وعلى العموم فأهل العلم أولى بهذه الأمور منا,وللحاكم ان يقرر ويحكم في هذا الباب بعد استشارة أهل العلم الكبار طبعا,
    فهم الذين يحددون مدى خطورة هذه البدعة,ومدى شقها لجماعة المسلمين,,,
    هذا والله تعالى اجل وأعلم,,وأرجو ان اكون قد وفقت في إيصال المفهوم إليك أختاه ,,

    أشكرك جدا على ردك الرائع المليء بالفوائد,,وجزاك الله كل خير ,,

    في أمـــــان الله .


  12. #12
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ღsόυl's dяε∂mღ مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيف حالك أخي ؟؟ نتمنى أن تكون بخير
    ...
    هآ قد عدنا من جديد للحديث الرابع عشر بعد تفويتنا للثالثة ردآ لآ قرآءة ^ـــــ^
    ... ممم إرآقة دمآء المسلم ليس من شيمنا أبدآ ...
    كمآ أن الإسلام نهى عن ذلك وحرمه واعتبره من الكبائر إن لم يرتكب ذنبآ يستدعي قتله ..
    ولكن يتهيأ لي بأن هذآ اختفى جزئيآ عن مجتمعاتنآ ..
    لآ أقول هذآ للتحبيط أو المبالغة ..
    ولكن هذا يقال للترويح عن النفس لا أكثر فما نقوله هو ما يحدث .. هدآنآ الله وأعآننآ ..
    أصبح كل من يريد أخذ حقه .. يآ إمآ يضرب حتى يلفظ الإنسان الذي بين يديه أنفاسه الأخيرة ..
    أو يمسك السكين ويهديه ألذ طعنة يفرج به عن غصبه .. لآ حول ولا قوة إلا بالله ..
    رغم أن الإسلام وضع الضوابط وفصل في ذلك ..
    ولكني أشعر بأنه كما يقال أذن من طين والأخرى من عجين

    يعني أصبحت الدماء تراق في الباطل وحين يستدعي الأمر القتل .. لآ يوجد ..
    ...
    بالنسبة للواجب أخي ... صرآحة هذآ مآ يعقدني في جميع الدروس
    السؤال صعب ogre يعني لازم نآخذ وقت

    تنآقض ><
    ....
    على كل ... سنعود بإذن الله ^^
    في أمآن الله~.

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ,,

    أهلا بالأخت ,سول,الحمد لله أختي ,,وأرجو ان تكوني كذلك ^^.
    ------
    أها...لا بأس إذن,,المهم القراءة والإستفادة ^^..

    نعم صدقت أختاه,,bored,,ذهبت حرمة دم المسلم,,وكأن الدم أصبح ماءا يراق متى شيء له ذلك frown.

    نسأل الله السلامة والعافية,
    ------
    أوووه,,أحقا السؤال صعب,,<<sleeping.
    أكيد,فهذا التطور الذي أردتم biggrin,أم أنكم نسيتم الأمر ,,,.

    لا بأس أختاه,,إنما وضعت الأسئلة لتحرك فينا عزيمة البحث,,ولنتفقه في الدين أكثر وأكثر ,
    ربما سيكون السؤال القادم اسهل بإذن الله ^^.

    -----
    في انتظاركم إن شاء الله ,,

    في حفظه,

  13. #13
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة السراج المنير مشاهدة المشاركة
    وعليكم السـلآم ورحمة الله وبركـآته
    جزآكـ الله خيراً

    [ attachment ]
    أهلا بسراج النور المنير ^^.
    جزانا الله وإياكم,,ولكنا لم نتعود منكم هكذا ردود rolleyes.

    على كل بوركتم ^^

  14. #14
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة LADY REBECCA مشاهدة المشاركة
    attachment

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاآته ،،
    مرحباآ بالأخ OKO.ASPI ~
    اتمنى أن تكون بصحة وعاآفية ،
    ....
    بداآية أحب أبارك لك بشهر رمضاآن المباآرك ، فكل عاآم وأنت وجميع الأمة الإسلامية بألف خير ،
    ثانيا نأتي للإجابة على سؤال الدرس ،

    عقوبة الجلد والرجم للزاني المحصن ،
    أما بالنسبة للزاني الغير محصن الجلد مائة جلدة غير قابلة للزيادة أو النقصان وطبعا المثل للزاني المحصن لقوله تعالى :{ ولا تأخذكم بهما رأفة في دين الله }. النور ،
    أما الدليل على ذلك فقد طرحهن اخواتي رولا وهمس الهداية ، وهو قول الرسول صلى الله عليه وسلم : { خُذُوا عَنِّي خُذُوا عَنِّي قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لَهُنَّ سَبِيلًا الْبِكْرُ بِالْبِكْرِ جَلْدُ مِائَةٍ وَنَفْيُ سَنَةٍ وَالثَّيِّبُ بِالثَّيِّبِ جَلْدُ مِائَةٍ وَالرَّجْمُ }
    وهذا والله أعلم ..

    بارك الله فيك أخي على ما تقدمه لناآ من دروس وشروح للأربعين النوويه ، واسأل الله تعالى أن يجعل القرآن الكريم أنيس لقلبك وروحك ،
    عودتناآ دائماآ على الطرح المفيد ، درر وجواهر نثرتها لناآ ، جزيل الشكر أجزله لك ، مع فائق الأحترام والتقدير ،
    في حفظ المولى ورعاآيته ،،
    ....
    تحياآتي لك ،،
    الفارسة ~
    LADY REBECCA
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ,,
    ومرحبا بالفارسة ريبيكا ^^.
    الحمد لله,اتمنى أن تكونوا كذلك smile
    ----
    شـــكرا لك,,ومبارك عليكم الشهر كذلك smile.
    -----
    أها,,هذا جوابكم إذن,فلتنتبهي أختاه لأنك قلت :وطبعا المثل للزاني المحصن,,أي الجلد,لما سبقه من الكلام,
    ثم ذكرت دليل الرجم,,فما إجابتك ,,الجلد وحده،،أم الرجم وحده,,أم الجلد والرجم معاً؟؟.

    -------
    جزاك الله خير على طيب الكلام أختي الفارسة,,والله لا ادري كيف أرده لك redface.
    إلا أن أقول جزاك المولى كل الخير على ذلك,
    وإنا نقدركم أيضا اختنا,,شـــــكراً.



  15. #15
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة sakura cute مشاهدة المشاركة
    post-2-1143412486
    جـــــزانا الله وإيــــاكم

  16. #16
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاك الله خيرا مع ان ما استاهل ده كله

    سألت عن اعتقادك في المسألة،،لا بأس,التفصيل كان جيدا ^^..
    لكن هل تقصدين بأحمد :الإمام أحمد بن حنبل صاحب المذهب؟؟
    هو الاما احمد بن حنبل ان شاء الله وعتقادي (طبعا بعد راي اهل العلم القول الثاني الرجم فقط كما عليه الجمهور
    هذا والله تعالى اجل وأعلم,,وأرجو ان اكون قد وفقت في إيصال المفهوم إليك أختاه ,,

    أشكرك جدا على ردك الرائع المليء بالفوائد,,وجزاك الله كل خير ,,
    الحمد لله فقد زالتالشبه جزاك الله خيرا
    اما الرد فمن راي الموضوع الجيد ياتي برد جيد فالاصل لك بفضل الله
    في رعاية الله

  17. #17
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاتــه ...

    جـزاك الله خيـرًا على الموضوع ...~

  18. #18
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة همس الهداية مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاك الله خيرا مع ان ما استاهل ده كله

    هو الاما احمد بن حنبل ان شاء الله وعتقادي (طبعا بعد راي اهل العلم القول الثاني الرجم فقط كما عليه الجمهور
    الحمد لله فقد زالتالشبه جزاك الله خيرا
    اما الرد فمن راي الموضوع الجيد ياتي برد جيد فالاصل لك بفضل الله
    في رعاية الله
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    جزانا الله وإياكم ,smile.

    حسنا,أود تنبيهك فقط إلى ان الإمام احمد بن حنبل هو من العلماء الذين قالوا بالرجم فقط,
    وليس باجتماع الحكمين كما ذكرت ,والله تعالى اعلم ,,ذكر ذلك الشوكاني في نيل الأوطار في كتاب الحدود,



  19. #19
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة sasuke's moon مشاهدة المشاركة
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاتــه ...

    جـزاك الله خيـرًا على الموضوع ...~
    جزانا الله وإياكم ^^

  20. #20

    تحقيق أو نبذه او قصه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    و ع ـليكم
    السـلآمـ ورحمة الله وبركـآته
    الحمد لله كما ينبغي لجلآل وجهه وع ـظيم سلطآنه
    اللهمـ صلي ع ـلى نبرآس الهدى وع ـلى آله وصحبه وسلم
    جزآكـ الله خيراً


    attachment

    ولكنا لم نتعود منكم هكذا ردود rolleyes.

    ومن الجيد أن يلتمس المسلم لأخيه العذر [ smile ]
    الضغوطات والمشاغل الله وحده المستعان
    ندخل في قلب الأمر بإذن الله

    [
    attachment ]
    حديث جليل صدقه رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أوضح فيه معان كثيرة وعظيمة
    كبيان عظمة دم المسلم في الاسلام ..
    فلا يحل لمسلم ان يرهق دم مسلم إلا بالاستثناءات الثلاث
    التي تجعل منه نقمة ووبال على المجتمع
    فالاسلآم ليس دين قتال وسيف وإراقة دماء
    وما كان لمحمد صلى الله عليه وسلم يوماً أن يقتل أصحابه
    فديننا هذا دين عظيم يحمي كل من دخل في حصنه
    وهو الدين الذي ارتضاه رب العزة جل وعلا واتم به النعمة
    ومعروف أن من أرهق دم مسلم لا ينال شرف الدخول تحت سقيفة
    عباد الرحمن فكما قال رب العزة في محكم سورة الفرقان
    " والذين لآ يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق "
    وألحق بها ربنا جل وعلا " ولا يزنون " فؤلائك يحرمون من شرف
    العبودية للرحمن ويضاف لهم العذاب ويدخلون وادياً يقال له " أثاما "
    وله الخلود في ذلك العذاب عافانا الله وإياكم من النار ومن حرها وشرها وزقومها

    والله عز وجل أعلى وأعلم

    [ attachment ]


    هل يطبق حد الجلد على الزاني المحصن أم يكتفى فيه بالرجم فقط؟؟؟وما الدليل على ذلك

    عن ابن عباس – رضي
    الله عنهما - قال
    " جلس عمر – رضي الله عنه - على المنبر فأثنى على الله بما هو أهله ثم قال
    " أما بعد فإن الله بعث محمداً – صلى الله عليه وسلم - بالحق وأنزل عليه الكتاب فكان مما أنزل الله آية الرجم فقرأناها ووعيناها وعقلناها رجم رسول الله – صلى الله عليه وسلم- ورجمنا بعده
    فأخشى إن طال بالناس زمان أن يقول قائل: والله ما نجد آية الرجم في كتاب الله
    فيضلوا بترك فريضة أنزلها الله
    والرجم في كتاب الله حق على من زنى
    إذا أحصن من الرجال والنساء إذا قامت البينة، أوكان الحبل أو الاعتراف
    "


    attachment

    وجاء في تفسير البغوي لذلك
    قوله: "فإن شهدوا فأمسكوهن" فاحبسوهن في البيوت "حتى يتوفاهن الموت أو يجعل الله لهن سبيلا" وهذا كان في أول الإسلام قبل نزول الحدود، وكانت المرأة إذا زنت حبست في البيوت حتى تموت، ثم نسخ ذلك في حق البكر بالجلد والتغريب، وفي حق الثيب بالجلد والرجم" اهـ

    attachment

    كما جاء في صحيح مسلم وغيره
    قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : [ والثيب بالثيب جلد مائة والرجم ]

    attachment

    ذهب فريق من العلماء إلى جمع الجلد مع الرجم
    للثيب الزاني .. ولكن هذا عكس ما ورد في قصة المرأة الجهينية التي زنت
    وجاءت لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهي حبلى من الزنا
    وأمر بأن يُحسَن إليها حتى تضع وعندما وضعت
    أمر بها فرُجمت .. كما يُعلم ان أمير المؤمين عمر بن الخطاب
    وصاحب الرسول ثاني اثنين كذا
    رجما ولم يجلدا بأمر الله .. والحديث الأول مما ذكرتُ
    لم يجمع الرجم والجلد .. عكس ما فعله الصحابي الجليل
    علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ..
    وما بين هذا وذاك والأمر فيه مذاهب جمهورية
    علآوة على ما قيل برجم الشاب وجلد ورجم الشيخ
    أقف على ما قاله الإمام أحمد بن حنبل
    بالرجم فقط .. فمذهبه رحمه الله من أحب المذاهب إلي

    والله عز وجل أعلى وأعلم

    [ attachment ]

    أقول قولي هذا واستغفر الله العظيم لي ولكم
    فاستغفروه انه هو الغفور الرحيم
    وصلى الله على نبيه محمد وعلى آله وصحبه وسلم
    وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين


    attachment

    بآركـ الله فيكـ
    وكان فضل الله عليكـ عظيما
    هدانا الله وإياكـ والمسلمين إلى سواء السبيل
    وفقكـ الله
    عين الإله تحرسكـ

    smile





الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

مواضيع ذات صلة

  1. Dead To Rights Retribution ~ الْحَـلْ الْـكامِـلْ .
    بواسطة Đαrk Şama في القسم حلول واسرار ميجـــا جيم
    المشاركات: 20
    المشاركة الأخيرة: 08-01-2011, 17:26
  2. ::: التاريخ الكامل لأصحاب أحزمة الـ wwe :::
    بواسطة Monster H في القسم ميجا المصارعة
    المشاركات: 59
    المشاركة الأخيرة: 05-11-2010, 00:30
  3. «۩»شرح الأربعين النووية>>الدرس الثالث بعد العشرة<<«۩»
    بواسطة OKO.ASPI في القسم مكتبة نور وهداية
    المشاركات: 34
    المشاركة الأخيرة: 14-09-2010, 14:39
  4. _~الهوكاج ـ الرابع ــ~Minato Namikaze
    بواسطة ρĂŀŋŤēř في القسم ميجـــا توون
    المشاركات: 9
    المشاركة الأخيرة: 11-08-2010, 11:35

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  


 


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter