سنرافق اليوم سكوبي وشاكي في مغامرة شائقة وهما يحاولان حل الألغاز وصرع الأشباح..
حسنا يا شباب وبنات أنتم تعرفون ما يجب علينا فعله، دعونا نتعرف على القصة أولا:


قصة الأشباح
صار السيد دينسدلي صاحب المكتبة القريبة مسؤولا عن مكتبة جامع هاريدج زلاكن يبدو
أن المكتبة مملووءة بالأشباح.
هيا لنأخذ دور شاكي أو سكوبي في سته مواقع مفصلة وسنقوم بجمع أشياء كمقلات
سكوبي لتوفير الطاقة لهما.
عليك صرع الأشباح بواسطة كتاب يسمة (تومب أوف دووم) فهذا الكتاب قادر على
إمتصاص جميع الوحوش المخيفة، وحل بعض الألغاز البسيطة.


التحكم باللعبة

عند التجكم بإحدى الشخصييتين تتبعها الشخصية الأخرى والعكس صحيح ولا
يهم من يتولى القيادة لأن شاكي وسكوبي يقومان بالأعمال نفسها في
معظم الأحيان . ينقضي معظم الوقت في اللعبة بالهرووب من الأشبــــــــــاح،
يستطيع سكوبي وشاكث المشي على رؤؤس أصابع أقدامهــــــما ليكـــونا
هادئين غير لافتين لإنباه الأشباح.
كما أنهما يستعيران أغطية الأسرة للمرور قرب الغيلان المرعبة.


تصميم اللعبة

صممت هذه اللعبة بأسلوب بصري مألوف
من الرسوم المتحركة البسيطة وتعتمــــد
على جو الدعابة.


من الناحية التقنية
التحكم بهذه اللعبة سهل لكنه قوي بنفس الوقت، فهو يسمح بجعل
حركات الشخصيتين أكثر إنسيابية، ومساوي هذه اللعبة تمكن في
أهدافها المتكررة و بالتصميم العادي للمستويات.


السر الخطير

في كل مرحلة توجد 5 سندويشات في أماكن سرية عليك إكتشاف هذه الأماكن
والحصول على السندويشات لأنها تساعدك في الإنتقال إلى
المرحلة التالية.


أصدقائي

يمكنكم التمتع بهذه اللعبة إلا إنها أحادية البعد، محدودة جدا وهي مصممة
ليتمتع بها أصدقائنا الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين
6_ 9 بس هاذا لا يعني إنوا الكبار ما يلعبون biggrin

[Shadow][Glow]مع تحياتي..
أختكم المحبة
قموووورة[/Glow][/Shadow]