مشاهدة النتائج 1 الى 6 من 6

المواضيع: وسع صدرك

  1. #1

    وسع صدرك

    الحمدلله رب العالمين

    والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    قال الله تعالى ( إن النفس لأمارةٌ بالسوء إلا مارحم ربي)

    هذا كلام العليم الخبير الذي يعلم خبايا النفوس من حب الشهوات والملهيات وهذه هي حقيقة النفس.

    فمن أطاع نفسه أهلك نفسه ومن عصاها فقد نجا , وأسلوب وسع صدرك اللا

    محدود وعدم التفريق بين الجد والهزل وبين النافع والضار قد يؤدي إلى

    عواقب وخيمة وبدلاً من سعة الصدر يضيق .

    هذه ليست دعوة للعبوس وعدم الترويح عن النفس بالعكس فالإنسان قد يمل

    من الروتين فلا بد من الترويح والفرفشة وتغيير الجو ولكن ليكن ذلك في حدود.


    وقد روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يتسابق مع زوجه عائشة

    رضي الله عنها وهذا يدل على ما أشرنا إليه.

    لكن هناك من يترك نفسه على هواها بحجة الطفش والزهق.

    فمثلاً زرت صديقاً في بيته فوجدته يشاهد برنامج ستار أكاديمي وكلنا نعرف

    رسالة هذا البرنامج السخيف فقلت له يأخي اتق الله ألا يوجد شيئ تفعله أنفع

    من هذا العمل؟

    فقال: ياخي وش أسوي زهقان وودي أوسع صدري وأضيع وقت.

    وما علم انه بذلك يهلك نفسه ويضيع وقته فعلاً فيما لافائدة فيه وهو بيده أن

    يخالف نفسه ذلك بأن النفس لاتملك إلا الأماني والإيحاء والجسدهوالذي

    يحملها حيثما تريد.... إذاً فالإنسان بيده منعها مع مافي ذلك من مشقة.

    إخوانـــــــــــــي...

    إن النفس كالطفل الذي يريد أن يلهو بأي شيئ فمثلاً نجده أحيانا ًيريد ان

    يلهو بأدوات ضارة كالسكاكين , والكهرباء ونحو ذلك. لكن أبواه يحولان

    دون ذلك حتى لو اضطرا لمنعه بالقوة , والنفس كذلك لابد من كبح جماحها

    عن بعض الأمور حتى لو آلمها ذلك .

    أخــي الكريم .. أخــتي الكريمة.

    وسع صدرك وروح عن نفسك في حدود الشرع فلا تحرمها مما أحل الله

    لك, ولا تطلق لها العنان فتهلكك لكن عودها أن تكون وقافة عند حدود الله

    تأتمربأمره وتنتهي بنهيه..ولتكن التقوى هي الظابط والكابح لهذه النفس.


    أسأل الله العظيم أن يوفقنا للبر والتقوى ومن العمل مايرضى وأن يعيننا على

    أنفسنا إنه ولي ذلك والقادر عليه.
    اخر تعديل كان بواسطة » راشد.م.ع في يوم » 15-03-2005 عند الساعة » 21:36


  2. ...

  3. #2
    بارك الله فيك...

    فعلاً الترويح شيء مهم (أخذنة عنة درس كامل!)
    و يجب علينا أن نفرق بين الترويح ... و الترويح


    ولتكن التقوى هي الظابط والكابح لهذه النفس
    و ماذا لدينا غير التقوى؟!
    قال تعالىfrownو تزودوا فإن خير الزاد التقوى و اتقون يا اولي الألباب)




    أسأل الله العظيم أن يوفقنا للبر والتقوى ومن العمل مايرضى وأن يعيننا على
    أنفسنا إنه ولي ذلك والقادر عليه.
    آميــــن
    لا يوجد توقيع في الوقت الحالي
    يرجى المعاودة لاحقاً!

  4. #3

    رد

    الله يبارك في الجميع , وأرجو من الله أن يمن علينا بتقواه التي تبلغنا رضاه


    وألف شكر أختي مولان.

  5. #4
    جزاك الله خير أخي راشد

    بعض الأمور تخفى على الناس او لا يعلم عنها شي اما لقلت الاطلاع اوعدم الاهتمام

    فقد تطرقت لشئ قد أغفله الكثير من الاشخاص
    نسأل الله أن ينفعنا بما نسمع ونكتب ونقراءجميعا وأن تكون شاهداً لنا لا علينا

    تحياتي و أشوقي
    اخر تعديل كان بواسطة » silent في يوم » 21-03-2005 عند الساعة » 22:27

  6. #5

    Talking السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة راشد.م.ع
    [font=Arial Narrow]الحمدلله رب العالمين
    محدود وعدم التفريق بين الجد والهزل وبين النافع والضار قد يؤدي إلى

    عواقب وخيمة وبدلاً من سعة الصدر يضيق .
    الله يعطيك العافية صحيح أخي هناك من يجني ثمن وسع صدرك فيما لايرضي الله

    هذه ليست دعوة للعبوس وعدم الترويح عن النفس بالعكس فالإنسان قد يمل


    جزاك الله كل خير وألبسك ثوب العافية









    أسأل الله العظيم أن يوفقنا للبر والتقوى ومن العمل مايرضى وأن يعيننا على

    أنفسنا إنه ولي ذلك والقادر عليه.
    أمين الله يجزيك ألف خير

    أخوكم......

  7. #6

    رد

    silentالأخ /

    الأخ/ الطير

    شكراً لكما على المرور الرائع وجزاكما الله كل خير

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter