الصفحة رقم 1 من 56 1231151 ... الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 1106

المواضيع: The Silent Echo

  1. #1

    The Silent Echo

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اشتقت للكتابة هنا بعد أن طال غيابي عن أسرتي الغالية

    و أخواتي العزيزات

    بدأت بكتابة الحروف الأولى و اختلطت بنفسي أحاسيس كثيرة

    لكن الأهم شئ هو شعوري بان كل شئ بخير

    و أنا سعيد لذلك

    كيف حالكم جميعا ؟

    أتمنى أن تكونوا بألف خير

    اليوم عندي لكم رواية ، ستحمل في طياتها الكثير من الأحداث و المطبات و مفترقات الطرق

    ستكون البداية هادئة نوعا ما ثم تتشابك الأحداث لتصل إلى .... ههههههه لن أقول بالتأكيد


    The Silent Echo


    الصدى الصامت


    هو العنوان فحسب و ستنقلكم الأحداث إلى عالم جمع الكثير من المتضاربات


    أتمنى أن تكونوا متابعين لها

    و أرجوكم أن تفيدوني بانتقاداتكم

    لأني اشعر بالحاجة لتطوير نفسي ^^


    و رجاءا

    المعادلة بسيطة

    و التناسب طردي

    هههههههههههه

    لكلما زادت الردود زادت الفصول ^^


    تحياتي لكم جميعا

    qxn6fet08
    اخر تعديل كان بواسطة » كورابيكا-كاروتا في يوم » 07-09-2009 عند الساعة » 18:31
    0db8db9bbcb888243e5939f3889060c4

    && حين تذوق الفراشة طعم التحليق بحرية حين تعرف نشوة تحريك اجنحتها في الفضاء
    لا يعود بوسع احد اعادتها الى شرنقتها ولا اقناعها بان حالها كدودة افضل &&





  2. ...

  3. #2
    المقدمة :




    قلب كريستالي ... أحيط بقلب من الحديد .. ازداد الألم و أزداد الضغط على الحديد فبدأ يتفطر فهل سيكسر ؟؟ ليجعل من الكريستال عرضة للتهشم ...




    الفصل الأول :



    امتدت يد بيضاء دقيقة لتقبض على الكيس الصغير فنطقت الشفتين الورديتين :
    - رقائق البطاطا بطعم الفلفل الحار ...
    حركت عينيها البنيتين الواسعتين بحركة لا إرادية تعبيرا عن رغبتها بتناول هذه الوجبة الدسمة ، دارت الأفكار برأسها بسرعة البرق :
    - علي أن أحافظ على رشاقتي ،جينا كوني قوية أنت لست بحاجة لرقائق البطاطا ..
    رمتها على مضض ثم توجهت إلى البائع بثقة هذا ما عبرت عنه خطواتها الهادئة و الصوت الذي أصدره حذائها الأسود الرسمي ذو الكعب العالي و كأنه يستحلف أي شخص بالجوار لديه ذرة حب للجمال أن ينتبه إلى الملاك التي ترتديه، كتفين عريضين ، خصر نحيف ، ملابس تدل على ذوق رفيع ، تنورة قصيرة وصلت إلى ركبتيها لتكشف عن ساقين بيضاوتين جميلتين ، رمت بصرها إلى البائع ثم أغمضت عينيها بهدوء و فتحتهما ببطء و كأنها تواجه صعوبة في فعل ذلك لكثافة رمشيها أبعدت بعضا من خصلات شعرها البني الغامق عن وجهها المدور الناصع البياض بينما انتظرت انتهاء البائع من وضع حاجياتها في كيس ورقي بني اللون
    عبرت الطرق بهدوء محتضنة الكيس بعد أن تخلت عن سيارتها في موقف سيارات الشركة التي تعمل لحسابها ، فقد قررت أن تصفي ذهنها بالرجوع إلى البيت سيرا على الأقدام ، لكنها بدت نادمة على هذا القرار :
    - قدماي تؤلماني ، تأخر الوقت ، الشارع فارغ ....
    ظهرت علامات الانزعاج على وجهها لتسرح بمشروعها الجديد ،لكنها سرعان ما عادت إلى واقعها على أثر صرخة محتجة ، حركت رأسها تلقائيا بحثا عن الصارخ الجرئ فوقعت عينيها على السيارة الليموزين السوداء و الرجلين بالبدلات السوداء و هما يحاولان حشر شخص ما داخل السيارة بينما يصرخ الأخير صرخات متقطعة و محتجة و هو يرفس السيارة بكل ما أوتي من قوة ليمنعهما من إدخاله ، خرجت الكلمات من فمها بسرعة :
    - توقفوا ...
    استدار الثلاثة إليها بدهشة ،عقد لسانها و أحست بالورطة :
    - ربما يكونوا من المجرمين أو ربما ( صمتت لوهلة ، ثم ظهر الفزع واضحا على وجهها ) كانوا من المافيا ...
    استغل الفرصة التي لا تتعدى خمس ثوان للإفلات من الرجلين ليتجه راكضا باتجاهها مباشرة ، خطت خطوة إلى الوراء لتتجنب الاصطدام به و أغمضت عينيها بقوة .... فتحتهما و استدارت لتراقب الراكض يبتعد عنها و بيده شئ احمر كروي و هو يصرخ بمرح :
    - سأعيدها لك ... أعدك ...
    رمشت بعينيها و هي تفتش بعقلها المذهول عن معنى منطقي لكلامه ، شهقت بخفة ونظرت إلى الكيس بين أحضانها :
    - لقد اخذ تفاحة...
    على قدر الابتسامة التي رسمت على وجهها كان غضبها :
    - ناكر للجميل ...
    أدارت رأسها بحزم لتكمل الطريق إلى منزلها ، لكن جسد ضخم أعاق تقدمها ، رفعت رأسها لتصدم بوجه حازم قاسي ، ابتلعت رمقها :
    - أنا .... أنا ...
    قاطعها بصوت يحطم الحجر :
    - لا تتدخلي بعمل رجال الأمن مرة أخرى !

  4. #3
    همست و هي تراقبه يدخل الليموزين و يأمر السائق بمتابعة البحث :
    - رجال امن !!!
    هزت كتفيها بقلة اهتمام بعد أن تأكدت من ذهاب الخطر ، و جنحت بفكرها :
    - مساحة الأرض كبيرة جدا و الرجل و زوجته و أطفاله السبعة يعرفون ما يريدون تماما بركة سباحة ، ملعب لكرة السلة ....
    قطع تفكيرها شئ جديد ، فقد توقفت عند مفترق طرق احدهما يوصلها إلى بيتها بعد ما لا يقل عن ساعة ، والآخر سيوصلها بوقت أسرع بكثير لكنه زقاق مظلم ، تنهدت و اتخذت قرارها ....
    سرت رعشة بجسدها خوفا من الظلام الموحش :
    - تشجعي جينا ....
    - مرحبا
    صرخت بقوة بعد سماعها لهذا الصوت :
    - من هناك ؟؟؟
    اقترب من شعاع ضوء خفيف ليقع على وجهه :
    - أنا سارق التفاحة ؟؟
    نظرت إليه بشك :
    حذاء رياضي احمر ، بنطال جينز و صل إلى ركبتيه مع قميص احمر قطني بقبعة مرتبطة به و أخيرا سترة جينز لفها حول خصره :
    - نحيف جدا و قصير ( حولت عينيها لتتمعن النظر بوجهه )
    عينان زرقاوتان بلون بحر هادئ ، شعر كالذهب غطا رقبته ، انف و فم صنعا على يد فنان و أخيرا ابتسامة معدية لا تحمل إلا السعادة كشفت عن أسنان بيضاء ناصعة :
    - انه ليس قصير انه صغير العمر ...
    - آنستي ..
    انتبهت إليه و خرجت من شرودها ليكمل :
    - أنا لست صغيرا ( نظر إليها بتمعن تظن بأني في الرابعة عشر من العمر سأخبرها بأني في الخامسة عشر ضحك بداخله ما فرق ثلاثة سنوات ) أنا في الخامسة عشر من العمر
    - لقد قدرت بأن تكون بالرابعة عشر
    ظهرت ابتسامة عريضة على شفتيه ، تنهدت و بدت كمن فرغ صبره :
    - ماذا تريد ؟ لا أحب أن أقع بالمشاكل
    - لا .. لا ... لا مشاكل ، لكني وعدتك بإعادة التفاحة ..
    نظر إلى يديه الفارغة ، صمت لوهلة ثم ضرب رأسه بشقاوة :
    - لقد نسيت واكلتها
    و بدأ يضحك لكنه سرعان ما صمت لشدة نظرات الاستنكار التي أحاطته بها الفتاة الشابة ، أكمل :
    - سأعوض الأمر عليك ماذا استطيع أن افعل ؟
    دار برأسها أن تطلب منه حمل الكيس إلى المنزل :
    - لا أريد شيئا ..
    - انتظري ... لا بد و انك متعبة ، سأحمل الكيس عنك ؟؟
    تقدم نحوها بسرعة و امتشق الكيس من يدها و ركض أمامها :
    - هيا ... هيا ...
    اقتربت منه بخطواتها الهادئة غير مهتمة بحثه على الإسراع ، سارت بجانبه ، قطع الصمت بينهما الذي استمر لدقائق قليلة :
    - أنا ادعى زادرك
    - لا يبدو اسمك هكذا !!
    - إذن كيف يبدو ؟؟
    - ربما الاسم الملائم لك هو ( صمتت لوهلة ) لا اعرف لكن تأكيد تبدو أكثر مرحا من أن يطلق عليك زادرك
    - إذن .... نادني زاد ، أيبدو الاسم الآن أكثر مرحا ؟
    - ربما ...

  5. #4
    صمت الاثنان ، بدا الصبي مترددا بعض الشئ :
    - ألن تخبريني باسمك ؟
    حدثت نفسها المضطربة :
    - قد يكون فردا في عصابة ما و يريد أن يعرف كل شئ عني ثم يقتلني ..
    ظهرت علامات الدهشة على وجه الصبي ثم قطب حاجبيه بغضب :
    - أنا لست مجرما ..
    أدار رأسه بسرعة وزاد من سرعته
    - توقف .. أنا لم اقصد ، أنا آسفة ..
    - حقا ؟
    - اجل ؟؟
    ظهرت ابتسامة واسعة على وجهها ، ثم تبعها شهقة خفيفة :
    - لطيييييف
    - ما هو ؟
    ركض بخفة إلى الأمام و جلس على الأرض ، كانت تراقب حركاته الطفولية :
    - انه طفل فحسب ...
    اقتربت منه و حدقت بما جذب انتباهه لهذه الدرجة فكان جرو صغير ابيض ، رفع زادرك رأسه و قطب حاجبيه بحزن :
    - انه جائع ..
    ابتسمت بحنان :
    - لا بأس ..
    انحنت إلى الكيس الذي رماه على الأرض و أخرجت منه قطعة لحم مقدد و قدمتها للصبي ،الذي بدا كمن حصل على كنز في الدنيا :
    - شكرا لك .. شكرا ... سيشعر بالشبع الآن ..
    - يبدو سعيدا جدا ، لم أرى شخصا بهذا الفرح منذ وقت طويل
    هذا ما جال بخاطرها ، أما ما نطقته :
    - هل تريد أن تتعشى في منزلي ؟
    نظر إليها باستغراب :
    - حقا ؟ أتدعينني لتناول الطعام معك ؟
    - اجل ..
    نهض و قفز بفرح :
    - رائع ..
    ابتسمت بهدوء :
    - جيد انك وافقت ، لنذهب إذن ..
    ودع الجرو الصغير و سار بجوارها ، لكنه توقف و بدا كأنه تذكر شيئا ما :
    - أليس من المفترض أن اجلب هدية لك ؟
    - هدية !!
    - اجل .. اجل .. عندما تزورين أحدا للمرة الأولى عليك أن تجلبي هدية معك ، صح ؟
    حكت انفها و هي تفكر :
    - اجل أظن ذلك ( نظرت إليه ) لكن لا أريد أن تجلب هدية لي
    - لا عليك حسم الأمر ، سألتقي بك في منزلك
    - لا .....
    تنهدت و هي تراقبه يركض مبتعدا هزت كتفيها و هي تقول :
    - لنرى أي زهرة سيجلب ، الصغار دائما يجلبون أزهارا
    سرعان ما ظهر الانزعاج على وجهها :
    - سآكل اليوم لوحدي .. مرة أخرى (قطبت حاجبيها ) انه لا يعرف المنزل ..
    فتح باب المصعد لتسير جينا بخطواتها الهادئة على السجاد الأحمر الذي غطا أرضية العمارة الفخمة التي تسكنها تحديدا في الطابق الثالث ، حدقت بالأبواب في طابقها بطريقها إلى شقتها كل شئ هادئ تماما ، هي لا تعرف أحدا هنا بالرغم من عيشها لما يقارب الثلاث سنوات في هذه العمارة ..
    ظهرت علامات الدهشة عندما شاهدت الجالس متكأ على باب شقتها ، ظهرت على وجهه نفس الابتسامة المفعمة بالسعادة
    - كيف وجدت .... ؟ ( قاطعها )
    - تفضلي
    فتحت كيسا قدمه لها ، و ضحكت بمرح :
    - رقائق البطاطا بطعم الفلفل الحار ...

  6. #5
    smile
    smile
    انتهى الفصل الاول بحمد لله
    اتمنى ان يكون قد اعجبكم ^^
    و الان
    شدووووووووا حيلكم يا رجاله
    هههههه
    و نساء اقصد فتيات ^^


    بانتظاركم

  7. #6
    مرحباً كورابيكا ^_^

    كيفك ؟؟ اتمنى ان تكووني بخيرررر smilesmilesmilesmilesmile

    واااااااااو شكل القصة مررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررة حلوة smile مررررررررررررررة متحمسة للتكملة

    كمليهااا بسرعة gooood

    ماشاء الله الاسوب مرررررررررررررررررررررررررررررررررة حلوو ^_^

    جااااااااااانااااا

  8. #7

  9. #8
    يعطيكي العافية وطووري نفسك اكثر واكثر وتصيرين باذن الله مبدعععة

    .. تميزي بالمزيد القادم
    أتمنى من جميع الكتاب انتقاد قصتي واليكم رابطي


    http://www.mexat.com/vb/showthread.php?t=630977

  10. #9
    حلوة يابت

    الوصف كل شي حتى وصفك للشخصيات كان راقي ومفعم بالحيوية حسيت أني تخيلتهم بالفعل
    كوكو رح أبكي من زمان ماشفت قصة حلوة بعد مارحلت فوفو النذلة أختفت القصص المثيرة ^^ بس أنتي ..... آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ نفسي أتعرف على الصغنون زاد بس مو كانه ياريت تدخلي شخصية تقارب جينا في العمر ...؟؟ حتى يصير مضمون القصة حلو ... مو قصدي شي ... قصدي أنتي حطيتي كمقدمة عن قلب كريستالي .... أتمنى يكون قلب جينا ...^^
    يسلموا ... والله ماشفت شي وجريت على قصتك ونسيت أكمل قصتي ...>< أسعدتني القصة ورقائق البطاطا
    أشترلي واحد بس بطعم الجبنة
    أسلوبك الكتابي جيد جداً .... وصفك للشخصيات الأحداث تحسن وصار أكثر روعة .... طريقة أختيارك للاحداث المشوقة باتت أفضل
    وتقدمي نحن معكِ يافتاة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتةad594c9a2b8dc1746ba7545a0c2d4b66
    يقول النبي محمد صلى الله عليه وسلم: (اقرأوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه ) رواه مسلمhttp://www.youtube.com/user/QuraaanC...id=HxWVf8xWNFU]

  11. #10
    مرحبا كورابيكا
    أخبارك؟

    مر وقت طويل مذ آخر مرة قرأت فيها قصة لك
    والآن ها أنت تعرضين قصة جديدة
    قديما حين دخلت قصتك "لماذا سرقوا الشمس" لم أكن بنفس النضج الفكري الأدبي الذي أنا عليه الآن والذي يخولني لمعرفة خبايا القصص وميزاتها وعيوبها
    لذلك سيكون عندي بعض الانتقادات ، وكذلك سأدقق بالتفصيلات حتى أكون من السبّاقين في سبر أغوار القصة التي لا تزال في بدايتها بعد
    لا أعد بتقديم ملاحظاتي قريبا ، ولكني وددت الدخول والرد فقط لأعلمك أني أحببت بداية القصة
    إنها تبدو مثيرة
    كما أن العنوان جذاب ، أحسنت في اختياره

    تحياتي
    e022 Lady OroRon e022
    شكرا جزيلا ^___^
    97ff5cb6e2b4c08197f912496956816a

  12. #11
    مرحبا
    قصة جميلة
    ف

    الله يوفقك
    وننتظر البارت الجاي
    سلام

  13. #12

  14. #13

  15. #14
    كم أنا سعيدة ^^ لي عودة بإذن الله بعد القراءة ..

  16. #15
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة funny twins مشاهدة المشاركة
    مرحباً كورابيكا ^_^

    كيفك ؟؟ اتمنى ان تكووني بخيرررر smilesmilesmilesmilesmile

    واااااااااو شكل القصة مررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رررررررررررة حلوة smile مررررررررررررررة متحمسة للتكملة

    كمليهااا بسرعة gooood

    ماشاء الله الاسوب مرررررررررررررررررررررررررررررررررة حلوو ^_^

    جااااااااااانااااا

    اول رد ياااااااااااااهوووووووو gooood
    اهلين اختي
    انا الحمد لله بخير ، انتي ؟؟

    شكرا على الرد الروعة مثلك
    و ان شاء الله البارت اكيد قادم

    نورتي

  17. #16
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة heero0.1 مشاهدة المشاركة
    حجز....






    ||| ولي عودة|||


    اهلين


    بالانتظار ^^

  18. #17
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة soft music مشاهدة المشاركة
    يعطيكي العافية وطووري نفسك اكثر واكثر وتصيرين باذن الله مبدعععة


    .. تميزي بالمزيد القادم

    اهلين و سهلين ^^
    شكرا عزيزتي
    لكن لو سمحت هل وجدت خطأ ما ؟؟؟
    اخبريني به
    و سأكون سعيدة

  19. #18
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة نينا الدلوعة مشاهدة المشاركة
    حلوة يابت

    الوصف كل شي حتى وصفك للشخصيات كان راقي ومفعم بالحيوية حسيت أني تخيلتهم بالفعل
    كوكو رح أبكي من زمان ماشفت قصة حلوة بعد مارحلت فوفو النذلة أختفت القصص المثيرة ^^ بس أنتي ..... آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآخ نفسي أتعرف على الصغنون زاد بس مو كانه ياريت تدخلي شخصية تقارب جينا في العمر ...؟؟ حتى يصير مضمون القصة حلو ... مو قصدي شي ... قصدي أنتي حطيتي كمقدمة عن قلب كريستالي .... أتمنى يكون قلب جينا ...^^
    يسلموا ... والله ماشفت شي وجريت على قصتك ونسيت أكمل قصتي ...>< أسعدتني القصة ورقائق البطاطا
    أشترلي واحد بس بطعم الجبنة
    أسلوبك الكتابي جيد جداً .... وصفك للشخصيات الأحداث تحسن وصار أكثر روعة .... طريقة أختيارك للاحداث المشوقة باتت أفضل
    وتقدمي نحن معكِ يافتاة
    اهليييييييييييييين نورتي يا غالية
    حبيبتي و الله ردك روعة فرحتيني كثييييييييييييييير
    اكيد اكيد هناك شخصية بعمر جينا devious لكن ليس الان biggrin و سيكون اسمر و شعره اشقر و وسييييم هههههههه هذي معلمات سرية لك فقط gooood
    القلب الكريستالي cheeky هههههه
    بطعم الجبنة !! على عيني بس بعد الافطار ههههههه

    امممممم لماذا لم تحاولي اكتشاف السر هاهاهاهاهاها لقد كنت دائما تتوعديني بذلك هههههههههه

    شكرا لك يا غالية و انا سعيدة اني كنت عند حسن ظنك
    رأيك مهم جدا و شهادتك افتخر بها
    شكرا على التشجيع
    و نورتي
    اخر تعديل كان بواسطة » كورابيكا-كاروتا في يوم » 08-09-2009 عند الساعة » 11:03

  20. #19
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة heroine مشاهدة المشاركة
    مرحبا كورابيكا
    أخبارك؟

    مر وقت طويل مذ آخر مرة قرأت فيها قصة لك
    والآن ها أنت تعرضين قصة جديدة
    قديما حين دخلت قصتك "لماذا سرقوا الشمس" لم أكن بنفس النضج الفكري الأدبي الذي أنا عليه الآن والذي يخولني لمعرفة خبايا القصص وميزاتها وعيوبها
    لذلك سيكون عندي بعض الانتقادات ، وكذلك سأدقق بالتفصيلات حتى أكون من السبّاقين في سبر أغوار القصة التي لا تزال في بدايتها بعد
    لا أعد بتقديم ملاحظاتي قريبا ، ولكني وددت الدخول والرد فقط لأعلمك أني أحببت بداية القصة
    إنها تبدو مثيرة
    كما أن العنوان جذاب ، أحسنت في اختياره

    تحياتي
    اهلا بك اختي العزيزة
    انا بخير و الحمد لله ، انتي ؟؟
    ما شاء الله عليك يا رب تطور مستمر
    انتظر تعليقاتك بفارغ الصبر
    اخت مبدعة و غالية
    تأكيدا سانتظر على احر من الجمر ^^

  21. #20
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة lulugomar مشاهدة المشاركة
    مرحبا
    قصة جميلة
    ف

    الله يوفقك
    وننتظر البارت الجاي
    سلام
    اهلا بك اختي
    شكرا على الملاحظة
    معك كل الحق
    لكن لو انتبهت انا توقفت عند حد حرج
    لكن يبدو انني كنت غامضة اكثر من اللازم

    شكرا لك الشكر الجزيل
    و لا تحرميني من انتقاداتك
    و الاهم وجودك الجلو

الصفحة رقم 1 من 56 1231151 ... الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter