توج فريق برشلونة بأول لقب له في الموسم الحالي بعدما سحق ضيفه أتليتك بيلباو 3/صفر أمس الاحد في مباراة الإياب لبطولة كأس السوبر الأسباني لكرة القدم .

ويدين برشلونة بالفضل في هذا الفوز لنجمه الأرجنيتي الشاب ليونيل ميسي الذي سجل هدفين للفريق.

وأحرز النادي القطالوني لقب البطولة عبر الفوز في مباراتي الذهاب والإياب 5/1 بعد فوزه في مباراة الذهاب 2/1 على ملعب بيلباو الأسبوع الماضي.

وكان بإمكان أبناء جوسيب جوارديولا الفوز بعدد أكبر من الأهداف لولا براعة حارس بيلباو جوركا ايريزوز.

وكانت جماهير برشلونة في ملعب "كامب نو" متعطشة لمشاهدة النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش ، أغلى صفقة في تاريخ النادي القطالوني ، وهو يسجل أول أهدافه مع الفريق خلال الظهور الاول له.

وكاد إبراهيموفيتش أن يحرز هدفا في النصف ساعة الأولى من المباراة بعدما أطلق تسديدة عالية (لوب) تصدى لها ايريزوز ببراعة.

وتقدم ميسي بهدف لبرشلونة بعد مرور أربع دقائق من عمر الشوط الثاني ، بعد تبادل التمريرات بين تشابي وإبراهيموفيتش.

وفي الدقيقة 68 أضاف ميسي الهدف الثاني له من ضربة جزاء حصل عليها فريقه بعد عرقلة المدافع اوستاريتز الديكواوتالورا استارلوا لدلنيل الفيس داخل منطقة الجزاء.

وبعد أربع دقائق فقط أحرز النجم الصاعد بويان كركيتش الهدف الثالث لبرشلونة.

وسيحظى برشلونة يوم الجمعة المقبل بفرصة إحراز ثاني لقب له في الموسم الحالي عندما يلتقي مع شاختار دونيتسك الأوكراني ، حامل لقب كأس الاتحاد الأوروبي ، في مباراة كأس السوبر الأوروبي في مونت كارلو.