مجموعة الفتاوى والعلوم الشرعية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أكـل الربــــا /

حرم الإسلام الربا لعظم شأنه وخطورته على المجتمع فهو من الكبائر المهلكة وقد ورد في ذلك آيات قرآنية وأحاديث نبوية تبين أضراره وتؤكد حرمته ولنستمع لبعض هذه النصوص:

قال الله تعالى ( يآ أيها الذين ءامنوا لا تأكلوا الربا أضعافاً مضاعفة واتقوا الله لعلكم تفلحون ) آل عمران130. وقال تعالى ( الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ) البقرة 275. وقال تعالى ( يمحق الله الربا ويربى الصدقات ) البقرة 276.

قال ابن كثير معلقاً على أكل الربا: لا يقومون من قبورهم يوم القيامة إلا كما يقوم المصروع حال صرعه ويتخبط الشيطان له وذلك أنه يقوم قياماً منكراً.

وقال ابن عباس ( آكل الربا يبعث يوم القيامة مجنوناً يخنق..) تفسير ابن كثير.

قال صلى الله عليه وسلم ( لعن الله آكل الربا وموكله وشاهديه وكاتبه هم فيه سواء ) صحيح الجامع.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما ظهر في قوم الربا إلا ظهر فيهم الجنون ولا ظهر في قوم الزنا إلا ظهر فيهم الموت وما بخس قوم الكيل والوزن إلا منعهم الله القطر ) ابن ماجه والبزار والبيهقي والحاكم وقال على شرط مسلم"المنذري"

كما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ( أربعة حق على الله أن لا يدخلهم الجنة ولا يذيقهم نعيمه : مدمن الخمر وآكل الربا وآكل مال اليتيم بغير حق والعاق لوالديه إلا أن يتوبوا )

ومن ألوان الربا الفائدة المأخوذة عن إيداع المال في المصارف والبنوك بفائدة ولا حجة لمن يقول بحل الفوائد عن الأموال التي قصد منها الاستثمار لأن الربا المحرم هو ما كان على الأموال المأخوذة للاستهلاك.

( المرجع/ معاول الهدم ، الدكتور:خالد الحاج )

والله الموفـق