مشاهدة النتائج 1 الى 10 من 10
  1. #1

    مقال او خبر من الانهيار.. علم الكلام والإسلام..

    بسم الله الرحمن الرحيم






    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    يقول محمود مهدي الاستانبولي في كتابه :

    دخلت احد المساجد مرة فوجدت فيه طالبا تركيا غادر وطنه وجاء بلادنا ليتعلم دينه، ورأيته يحفظ من رسالة كانت معه، فسألته: ماذا تحفظ؟ فأجاب: التوحيد. فرجوته أن يقرأ بعض الفقرات فقرأ: ((والصفات ليست عين الذات)) أي أن ذات الله تعالى، ليست صفاته، وصفاته ليست ذاته مما لا يقول به من لديه ذرة من علم أو عقل، ومن فكر في نفسه: هل صفاته هي ذاته ام لا، يخشى أن يصاب بالجنون! ومع كل هذا يسمي المغفلون أو المفترون هذا الهذر والحماقة توحيدا ويضيعون أوقات الطلبة في حفظه، وحفظ التصوف وأقوال الرجال من أصحاب المذاهب الذين نهوهم عن تقليدهم، فيرجعون الى بلادهم حاملين كل شيء الا الاسلام الذي هو الكتاب والسنة! وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((تركت فيكم ما ان تمسكتم به ، لن تضلوا بعدي أبدا : كتاب الله وسنتي )) .

    ولم يقتصر هؤلاء القائمون على هذه المعاهد التي يسمونها اسلامية على تضليل الطلبة فحسب، بل على تضليل المحسنين الذي يجبون منهم الأموال بحجة تعليم الدين للغرباء .

    ومما يؤسف له ويبعث في النفس الاسى ان المسائل التي يدور عليها علم الكلام قديما، قد زالت من الأذهان كخلق القرآن والجوهر والجسم ومسألة ذات الله تعالى وصفاته التي ذكرتها سابقا ونشأت مشكلات أخرى في العصور المتأخرة كقانون الصدفة، والمادة وهل هي ثابتة أم تزول، وقضية النشوء والتطور وغير ذلك، فمن الحماقة والجنون دراسة علم الكلام القديم واهمال البحث في هذه الموضوعات.




    تحذيــْر علماء السّلف وأئمـَّة المذاهب من علم الكلام وذمهم لـَه



    ننقل فيما يلي بعض آراء العلماء في ذم علم الكلام والنهي عنه نقلا عن كتاب ((مختصر جامع بيان العلم وفضله)) تأليف الامام أبي عمر يوسف بن عبد البر. عن مصعب بن عبد الله بن الزبير قال: كان مالك بن أنس يقول: الكلام في الدين أكرهه، ولم يزل أهل بلدنا يكرهونه وينهون عن نحو الكلام في رأي جهم والقدر وصفات الله وأسمائه، وبما أشبه ذلك. ولا أحب الكلام الا فيما تحته عمل. فأما الكلام في دين الله، وفي الله عز وجل فالسكوت أحب إلي!

    قال أبو عمر: والذي قاله مالك رحمه الله تعالى، عليه جماعة الفقهاء والعلماء قديما وحديثا من أهل الحديث والفتوى، وإنما خالف أهل البدع والمعتزلة وسائر الفرق..

    وقال أبو عمر أجمع أهل الفقه والآثار في جميع الأمصار أن اهل الكلام أهل بدع وزيغ ولا يعدون عند الجميع من طبقات العلماء. انما العلماء أهل الاثر والتفقه..

    وعن عبد الله محمد بن اسحاق بن خوز منداد المصري المالكي في كتاب الشهادات من كتابه في الخلاف في تأويل قول مالك: لا تجوز شهادة أهل البدع والأهواء (قال) أهل الاهواء عند مالك وسائر أصحابنا هم أهل الكلام، فكل متكلم، فهو من أهل البدع.. ولا تقبل له شهادة في الاسلام أبدا ويهجر ويؤنب على بدعته، فإن تمادى عليها استتيب منها.


    ولقد أحسن القائل:


    قد اعتدى الناس حتى أحدثوا بدعا *** في الدين بالرأي لم تبعث بها الرسل

    حتى استخف بدين الله أكثرهم *** وفي الذين حملوا من دينه شغل




    يتبع ..
    أرجو عدم الرد
    classic


  2. ...

  3. #2

  4. #3
    وننقلُ آراء بعض العلماء الآخرين عن كتاب (( إحياء علوم الدين )) للغزالي :

    والى التحريم - اي تحريم علم الكلام - ذهب الشافعي قال ابن عبد الاعلى - رحمه الله - سمعت الشافعي - رضي الله تعالى عنه - يوم ناظر حفصا الفرد، وكان من متكلمي المعتزلة يقول: لأن يلقى الله عز وجل العبد بكل ذنب ما خلا الشرك بالله، خير له من أن يلقاه بشيء من علم الكلام! ولقد سمعت من حفص كلاما لا أقدر أن أحكيه.

    وقال أيضا: اطلعت من أهل الكلام على شيء ما ظننته قط! ولأن يبتلى العبد بكل ما نهى الله عنه ما عدا الشرك خير من أن ينظر في الكلام!

    وحكى الكرابيسي عن الشافعي انه سئل عن شيء من الكلام، فغضب وقال: سل عن هذا حفصا الفرد وأصحابه أخزاهم الله!

    ولما مرض الشافعي دخل عليه حفص الفرد فقال له: من أنا؟! فقال: حفص، لاحفظك الله ولا رعاك حتى تتوب مما انت فيه!! وقال أيضا: لو علم الناس ما في الكلام من الأهواء لفروا منه فرارهم من الأسد.

    وقال أيضا: اذا سمعت الرجل يقول: الاسم هو المسمى، أو غير المسمى، فاشهد بأنه من اهل الكلام ولا دين له!!

    قال الزعفراني: قال الشافعي: حكمي في أصحاب الكلام أن يضربوا بالجريد، ويطاف بهم في القبائل والعشائر ويقال: هذا جزاء من ترك الكتاب والسنة وأخذ في الكلام!!. وقال الامام أحمد: (( علماء الكلام زنادقة )) .

    قال النبي صلى الله عليه وسلم: (( هلك المتنطعون! هلك المتنطعون! هلك المتنطعون! )) أي المتعمقون في البحث والاستقصاء.

    واحتجوا أيضا أن ذلك لو كان من الدين لكن ذلك أهم ما يأمر به رسول الله صلى الله عليه وسلم ويعلم طريقته، ويثني عليه وعلى أربابه، فقد علمهم الاستنجاء وندبهم الى علم الفرائض وأثنى عليهم ونهاهم عن الكلام في القدر، وقال: (( امسكوا عن القدر )) رواه الطبراني بإسناد حسن والمقصود عدم التعمق والمجادلة.

    ومن أعظم جرائم علماء الكلام فتح الباب على مصراعيه للمؤولين من الفلاسفة، فراحوا يدعون ان للقرآن ظاهرا وهو للعوام، وباطنا وهو للخواص، وأن هناك شريعة وحقيقة. فخرجوا من الاسلام وهم يظنون أنهم لا يزالون مسلمين!

    وقد كان هذا التأويل الذي بدأ من عند علماء الكلام أعظم نكبة أصابت المسلمين وأبعدتهم عن دينهم فانقسموا الى فرق متعددة ذكرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله: ستفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة اثنتان وسبعون في النار! وواحدة في الجنة، وهي: من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي .

    وقد حكي ان ملكا كتب الى عماله في البلدان أني قادم عليكم، فاعملوا كذا وكذا ففعلوا الا واحدا منهم.
    فإنه قعد يفكر في الكتاب فيقول: أترى كتبه بمداد أو بحبر! أترى كتبه قائما او قاعدا!.
    فما زال يتفكر حتى قدم الملك ولم يعمل مما أمره به شيئا! فأحسن جوائز الكل وقتل هذا!!.

    ومن أعظم الادلة على بطلان علم الكلام اختلاف المتكلمين، فقد انقسموا الى معتزلة وما تريدية وأشاعرة وغيرهم. فلو كان علم الكلام يؤدي الى الحق، لكانوا جميعا في صف واحد، ولما كفر بعضهم بعضا. وأغلبهم - ويا للأسف وقعوا في حمأة التأويل فأولوا وعطلوا صفات الله سبحانه خلافا لرأي السلف الذين لا يؤولون ولا يعطلون ولا يشبهون ولا يجسمون. بل يفوضون ويصفون الله سبحانه كما وصف به نفسه وكما وصفه رسول الله صلى الله عليه وسلم دون تشبيه ولا تأويل. وقد سئل الامام مالك عن قوله تعالى (( استوى على العرش )) فقال الإستواء معلوم والكيف مجهول والسؤال عنه بدعة.

    قال الامام أحمد بن حنبل:

    دين النبي محمد آثار *** نعم المطية للفتى الاخبار
    لا تعد عن علم الحديث وأهله *** فالرأي ليل والحديث نهار
    ولربما جهل الفتى طرق الهدى *** والشمس طالعة لها أنوار

    وقال بعض أهل العلم وأحسن:

    العلم قال الله قال رسوله *** قال الصحابة ليس خلف فيه
    ما العلم نصبك للخلاف سفاهة *** بين النصوص وبين رأي فقيه
    كلا ولا رد النصوص تعمدا *** حذرا من التجسيم والتشبيه
    حاشا النصوص من الذي رميت به *** من فرقة التعطيل والتمويه


    - - -


    السلام عليكم...

    بارك الله فيك على الموضوع ..
    وعليكم السلام

    جزاك الله خيرا classic


    - - -










    يتبع ..


  5. #4
    علم الكلام والفلسفة

    أحتاج لقراءة المزيد ,,

    متابعة smile
    أنا بخير ,,
    أودُّ لو أمكثُ هُنآ كثيراً ,
    ولكن الحياة تَشطُر منآ الكثير

    دُمتم بخير ... =)

  6. #5
    وقد صرح أحد خريجي كلية أصول الدين في الازهر وهو الاستاذ عبد الرحمن الوكيل فكان مما قاله من اعترافات أليمة:

    (( .. وتكفن دورات الفلك من عمر الشاب سنوات فيصبح طالبا في كلية أصول الدين، فيدرس أوسع كتب التوحيد - هكذا تسمى!! - فيعي منها كل شيء الا حقيقة التوحيد، بل ما زادته دراستها الا قلقا حزينا وحيرة مسكينة )) .


    قال إقبال على لسان كبير الشياطين يحض أتباعه على إشغال المسلمين بعلم الكلام وغيره من السفاسف لابعادهم عن دينهم الصحيح :

    أبذلوا جهدكم اذن، أن يظل هذا الدين متواريا عن أعين الناس، وخير لنا أن يظل المسلم مشتغلا بمسائل علم الكلام وتأويل كتاب الله والآيات، اضربوا على آذان المسلم، فإنه يستطيع أن يكسر طلاسم العالم ويبطل سحره بآذانه وتكبيره..

    ولا بد من الإشارة في هذه الخاتمة الى وجوب دراسة علم التوحيد من مصدريه الوحيدين كتاب الله تعالى وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم في حدود فهم السلف الصالح دون زيادة.

    وكل خير في اتباع من سلف *** وكل شر في ابتداع من خلف

    الا هل بلغت، اللهم فاشهد!


    إعـْتراف علماء الكـَلام بوقوعهـِم في الحـِيرة وَ الشـَك


    هذا ومما يثبت ضلال علم الكلام وفشله ندم المشتغلين به في آخر دراستهم له، مما يلقم حجرا الداعين ليه في عصرنا، جاء في شرح القصيدة الطحاوية قال ابو عبد الله محمد بن عمر الرازي: لقد تأملت الطرق الكلامية، والمناهج الفلسفية، فما رأيتها تشفي غليلا، ورأيت اقرب الطرق طريقة القرآن وأنشد:


    نهاية اقدام العقول عقال *** وغاية سعي العالمين ضلالُ
    ولم نستفد من بحثنا طول عمرنا *** سوى أن جمعنا فيه: قيل وقالوا


    وقال الشيخ أبو عبد الله الشهرستاني: أنه لم يجد عند الفلاسفة والمتكلمين الا الحيرة والندم، حيث قال:


    لعمري لقد طفت المعاهد كلها *** وسيَّرت طرفي بين تلك المعالم
    فلم أر الا واضعا كف حائر *** على ذقن أو قارعا سنّ نادم


    وكذلك قال أبو المعالي الهويني: (( يا أصحابنا لا تشتغلوا بالكلام، فلو عرفت أن الكلام يبلغ بي الى ما بلغ ما اشتغلت له )) وقال عند موته: (( لقد خضت البحر الخضم، وخليت أهل الاسلام وعلومهم ودخلت في الذي نهوني عنه، والآن فإن لم يتداركني ربي برحمته، فالويل لابن الهويني )) .








    والسلام عليكم ..


  7. #6

  8. #7
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Nalinore مشاهدة المشاركة
    علم الكلام والفلسفة

    أحتاج لقراءة المزيد ,,

    متابعة smile
    smile

  9. #8
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة kannaswan مشاهدة المشاركة

    و عليكم السلام

    مقعد إلى ان اعود
    مرحبا بك

  10. #9
    و عليكم السلام ورحمة الله و بركاته

    وقد حكي ان ملكا كتب الى عماله في البلدان أني قادم عليكم، فاعملوا كذا وكذا ففعلوا الا واحدا منهم.
    فإنه قعد يفكر في الكتاب فيقول: أترى كتبه بمداد أو بحبر! أترى كتبه قائما او قاعدا!.
    فما زال يتفكر حتى قدم الملك ولم يعمل مما أمره به شيئا! فأحسن جوائز الكل وقتل هذا!!.
    يستحق biggrin



    جزاك الله خيرا

  11. #10

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter