مشاهدة نتيجة التصويت: مـا ر أيك في فكرة تعريب العلوم الجـامعية ؟

المصوتون
17. لا يمكنك التصويت في هذا التصويت
  • أؤيدهـا تأييـداً كـاملاً شـاملاً لجميع أطيـاف العلم .

    10 58.82%
  • أؤيدهـا تأييـداً جزئيـاً لا يشمل العلوم الرئيسية كالطب و الهندسة .

    2 11.76%
  • أعـارض هذه الفكرة

    5 29.41%
  • لا فرق لديَّ

    0 0%
اختيار تصويت متعدد .
الصفحة رقم 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 77
  1. #1

    تعريبُ العلومِ عـامة، و الطبُ خـاصة ، ،، بينَ مؤيدٍ ومعــآرضْ ،،

    attachment



    لقد اتضح أنه لا توجد لغة واحدة للعلم، تستوعبه دون سائر اللغات، فالحقيقة أن اللغة إنما هي وسيلة لنقل المعرفة.. واللغة الحية أجدر بالقيام بهذه المهمة . (الدكتور محمد العوضي ) .

    [/center]


    بسم الله الرحمن الرحيم



    اللغة :



    لعلي أبدأ بتعريفـات مبسطة من بحث الدكتور الرخاوي للغة عـامة وخصـائص موجودة في بعض اللغـات .

    يقـول الدكتور الرخـاوي : اللغة هي ذلك الكيان البيولوجي الراسخ(المرن) المفتوح في آن، القادر على تفعيل المعرفة في الوعي.

    كما كتب أيضـا أن اللغة هي الوجود البشري نفسه في أرقى مراتب تعقده وفاعليته .

    وكتب أيضـاً أن اللغة هي : إبداع الذات المتجدد إذ يصاغ في وجود قابل للتواصل .

    عندما نتأمل في هذه الكلمـات نجد أنهـا تغطي الحقيقة كـاملة عن ماهية اللغة ومفهومـها .


    اللغة العربية :



    اللغة العربية و مـا أدراك مـا اللغة العربية فهي لا تقتصر على أن تكون لغةً قوية وحية وعصرية فحسب ، بل

    أنهـا لغة القرآن . فقد كرمهـا الله بأن جعلهـا لغة للقرآن ، وهذا يدل على قوتهـا واستيعـابها و ثرائهـا .

    اللغة العربية كيـان ثـابت ، جذورهـا قوية ، و أصولهـا أبية ، ولكنهـا تفتقد في هذا الزمـان إلى قوة أمـتهـا ،

    فعندمـا ضعفت الأمة ، استغل الاستعمار هذا الضعف لصـالحه و شنَّ هجومـاً ضاريـاً عليـها ً بغيةَ تدمير

    جزء لا يتجزأ من الأمة .


    و لقد نجحوا في بعض محـاولاتهم ، فرأينـا بعض الدول الإسلامية تغير لغة القرآن

    بلغـات أخرى ولو علموا مـا فيهـا من قوة وعزة لمـا تركوهـا .



    لن ينجح أعداء الأمة في إبعـاد اللغة عن الأمة كليـاً فأسـاس الارتباط بينهمـا قوي ،
    وأستشهد بقوله الله تعـالى ( إنَّـا نحن نزلنـا الذكر وإنَّا له لحـافظون ) .

    مـا يثير الغرابة كثيـراً أن بعضهم يعرفون عن لغتـنـا أكثر منـا و يصفونـها باللغة القوية بل أن أحد
    المستشرقين قـال أنه لم يعلم لغة أقوى من اللغة العربية ! ، ونحن نعيـبهـا دائمـا بأنها لغة قديمة و لا تواكب العصر ...
    هذا بسبب أننـا تركنـاهـا ، فكيف بلغة أن تتطور إذا لم يتطور أهلهـا !؟



    تعريـب العلوم :



    العلم و المعرفة من أهم وسـائل تطور الأمم و تفوقهـا في هذا الزمـان فمــا سمعنـا عن دولة أو أمة

    تطورت و سمت إلا وكـان التفوق العلمي و المعرفي واجهةً لهذا السمو و التفوق ، فعلى سبيل المثـال ،

    في أوائل القرون الهجرية و في العصور المظلمة لأوربـا كـان العرب و المسلمون متفوقين في شتى أنواع

    العلوم و المعارف و كـانوا سبـاقين في الاكتشافات الجديدة ، فلقد برع العرب و المسلمون في الكيميـاء و

    الفيزيـاء و الطب و علم الفلك و علوم شتى .


    و لكن من أين بدأ هذا التطور في العلوم عندهم ؟ و كيف بدأ ؟


    لم يكونوا آنذاك متفرجين على تطور بعض الأمم بل استفـادوا من علمهم و بدؤوا من حيث انتهى الآخرون

    فقد ترجموا الكتب اليونـانية و الكتب الأخرى من العلم إلى اللغة العربية ! لقد كـان أسـاس هذا التطور

    الترجمة فقد سـاعدهم دينهم و طموحهم و سـاعدتهم لغتهم المرنة على أن ينقلوا العلوم بجميع
    حذافيـرهـا من بدون أن تصـاب اللغة بالتخمة .

    و أصبحوا بعد ذلك واجهة العلم و المعرفة ، فقد كـان الأوربيون يتوجهون إلى الأندلس و يتعلمون العربية

    للدراسة و الاستفادة من تطور العرب و المسلمين في هذا المجـال ، بل أنا جـامعـاتهم صـارت تدرس

    بالكتب العربية بعد ترجمتهـا إلى لغـاتهم حتى أن كتـاب القـانون في الطب لابن سيناء درِّس في جامعـات أوربـا العريقة حتى نهـاية القرن السـابع عشر .

    و في عصرنـا هذا و بعد مـا مررنـا به من" مشقـات و متـاعب " تركنـا هذه القمة لأنـاس آخرين ، اجتهدوا مثلمـا كنا فوصلوا إلى قمم الجبـال و لا زلنـا نحـاول أن نبدأ الخطوة الأولى للصعود بعد أن سقطنـا من أعلى القمة ...

    لا يخفى عليكم أن هنـاك مجموعة مجتهدة و مثـابرة لا زالت لديهـا القوة لتعلوا بالأمة إلى قمم الجبـال ، مجموعة دعت إلى تعريب العلوم لنقترب أكثر مما كنا عليه سـابقـا .

    و لا يخفى عليكم أيضـا أن هنـاك فئة أخرى لا تشجع و لا توافق على هذه الخطوة . لكن مـا هي أهداف و حجج هاذين الفريقين و من له الكلمة العليـا في النهـاية ؟

    من
    بين المؤيدين لهذه العملية منظمة الإليسكو أو المنظمة العربية للتربية و الثقافة و العلوم التي دعت إلى التعريب ، و تأسف أحد الوزراء العرب على حـال تعريب العلوم كـافة و قـال أن هذا الموضوع مطروحٌ منذ قرنٍ كـامل و لم يخرج إلى الآن بصورة قوية ... ، أتمنى أن يكون هذا الاجتماع خرج بأهدافه المرجوة
    ( فمـا يحتاجه الرقي الأفعـال لا الأقوال ).


    ويروي الدكتور "إسحاق الفرحان" عضو مجمع اللغة العربية الأردني أنه كان بصحبة وزير التربية الأردني يحضران حفلاً للسفارة الكورية في عَمان، فسأل وزير التربية السفير الكوري: بأي لغة تدرسون الطب والعلوم والهندسة في بلادكم، فلم يجبه السفير، ولما كررت أنا السؤال يقول الدكتور، نظر إليَّ السفير قائلاً: وهل هذا سؤال يُسأل، بالكورية طبعًا.
    السفير الكوري ربما كان جافي الرد، ولكنه كان مُحِقًّا في اعتبار أنه من السخف أن يعلّم الناس مواد العلوم أو يتعلمونها في بلادهم بغير لغتهم القومية .
    اخر تعديل كان بواسطة » واثق الخطى في يوم » 04-08-2009 عند الساعة » 13:19
    HarD YeaR

    attachment

    f4754cc85b8d81582c3a5b5a61da6d96


  2. ...

  3. #2
    حجج المؤيدين لتعريب العلوم عـامة و الطب خـاصة :



    • أن اللغة العربية قادرة على استيعاب المصطلحـات العلمية و الطبية و لا يوجد عيب و نقصٌ فيها من هذه الجهة و هذا أمرٌ لا يختلف عليه اثنان .


    • قدرة اللغة العربية على الاشتقاق و القيـاس و الوضع و هذا مهمٌ جداً في وصف بعض المواضيع العلمية المعقدة و الشـائكة .

    • أهمية ربط حيـاة الإنسـان و تعـليمه بلغته الأم و لغة القرآن كمـا هو حال المسلمين.

    • مرونة اللغة العربية و قدرتهـا على استيعاب كمٍ هـائل من المصطلحات بيسر و سهولة .

    • تجربة المركز الوطني للوثائق و المطبوعات الصحية الناجحة تثبت قوة هذه الفكرة فقط أستطـاع المركز ترجمة 53 كتاب طبي و يسعى إلى ترجمة أكثر من ثلاثمائة كتاب ، و يسعى أيضـا لترجمة أمهـات الكتب و الأطالس الطبية .

    • وجود بعض الجامعـات التي تدرس الطب بالعربية رغم قلتهـا لكن المؤسسـات تسعى إلى زيـادة عددهـا ، فلكم أن تتخيلوا أن هنـاك حولي ثلاثمائة مؤسسة و مركز تعليمي طبي في الوطن العربي .

    • من أهداف المركز الوطني و مسـاعيه هو أن يهيأ المعلم و الوسـائل التعليمة و المتطلبـات الأخرى اللازمة لتدريس الطب بالعربية و هذا يحتاج إلى جهد و عمل متواصل .

    • أن تعلم الطـالب بلغته يسهل عليه فهم و تحليل المـادة المعطاة له .

    • أن التعليم العام في معظم الدول العربية يعطى بالعربية ، فمن الأولى أن تكون الدراسة في الجـامعـات باللغة العربية أيضا .

    • عندمـا أجريَ اختبار على طلابٍ درسوا الطب بالعربية و أجري أيضـا لدارسيه بالإنجليزية
    ( و هو اختبار عـالمي ) وُجد أن الدارسين بالعربية تفوقوا كثيراً على نظرائهم من الدارسين باللغة الإنجليزية .

    • أهمية الدراسة بالعربية و تأثيرهـا على الجانب المهني فالدارسة بلغة مختلفة قد تصعِّب على الطبيب التواصل مع مرضـاه و مع مجتمعه أحيـاناً .

    الأخذ بمـا فعل العرب عندمـا ترجموا الكتب العلمية المنتشرة و طوروهـا ، و بمـا فعل الأوربيون من ترجمة الكتب العربية إلى لغـاتهم عندمـا كـان العرب رواد العلوم و الحضـارة .

    • أثبتت الدراسـات و أ ثبت كبـار المستشرقين أن اللغة العربية أعرق اللغـات و من أقواهـا وإن لم تكن الأقوى فكيف لا تدرس العلوم بالعربية في البلاد العربية ؟

    • أن معظم بلاد العالم و على الرغم من ضعف لغتهم إلى أنهم يدرسون الطب و العلوم شتى بلغتهم و ينجحون بدرجة كبيرة جداً .

    • تحقيق الوحدة اللغوية و محـاربة العـامية بطريقة إيجابية .

    • وجدت دراسـات عديدة أن ترجمة الكتب إلى العربية سيؤدي إلى تقليصهـا بشكل كبير من حيث عدد الصفحـات ، لأن اللغة العربية بعكس كثيرٍ من اللغـات تستطيع وصف المعلومة بطريقة مختصرة

    • تطور طرق الترجمة و سهولتهـا في الوقت الحـاضر



    هذه بعض من حجج المطـالبين بالتعريب ، و لأكون صريحـا معكم فأنا واحد منهم ، ولكن لا نستطيع أبداً إغفـال الجـانب الأخر لأن ذلك من تعـاليم ديننـا أولاً و ثـانيـا لأن لديهم وجهـات نظر صحيحة وعديدة .


    حجج المعترضين على تعريب العلوم العامة و الطبية خـاصة :


    • و جود مشـاكل مرتبطة باللغة نفسهـا و هي

    o وجود العاميات
    o صعوبة النحت وتركيب الكلمات.
    o صعوبة ترجمة أجزاء الكلمات العلمية من سوابق ولواحق.
    o غياب منهجية موحدة لترجمة أسماء المواد.
    o غياب منهجية موحدة لكتابة الحروف والأصوات الأوروبيّة بالحروف العربية.
    o صعوبة العربية الصرفية والنحوية

    • أنهـا تحتـاج الشيء الكثير حتى تنجح فعدم تطبيقهـا أفضل

    • إعـادة تأهيل المعلم ليكون قادراً على التدريس بالعربية و هذا أمر مستحيلٌ فاعتقداهم

    • إدخـال كثير من المصطلحـات إلى اللغة و مواكبة تطور العلم و جديده عملية مجهدة و مكلفة

    • عدم تمكن الطلاب من أكمـال دراساتهم الطبية خـارجيـاً بسبب عـائق اللغة إذا تم تعريب الطب

    • تفاوت جودة الترجمة و هذا يؤدي إلى ضعف الاستيعاب و الفهم الخاطئ للمـادة العلمية

    • الخوف من الرأي العـام العـالمي وانتقـاداته .

    • أغلب الأطبـاء يجيدون التحدث بالإنجليزية أكثر من العربية و بالتـالي صعوبة التعليم بالعربية كمـا ذكر
    أعلاه ( وهذه مشكلة وقتية فحسب فمـا أن يبدأ العمل الجـاد حتى تزول هذه المعضلة )

    • الاعتقاد بأن اللغة العربية لا تفي بالغرض وأنهـا لا تستطيع مواكبة العصر
    ( وهذا مردودٌ عليه لعدة أسبـاب واضحة )

    • وجود بوادر غير جيدة في ترجمة بعض المصطلحـات ، مثل كلمت ( بنكريـاس ) ترجمت إلى المعثكلة فهذه الكلمة نطقهـا صعب وغير مستساغة

    عدم قدرة المترجمين على مواكبة الجديدة ، و عزيمة و حمـاس البداية ستقل مع مرور الوقت ممـا يؤدي إلى العودة إلى نفس المشكلة .

    • عدم وجود مواد جيدة مترجمة وعدم وجود ترجمـةٍ لبعض المجلـات الشهيرة في مجـالهـا
    ( و هذا مردودٌ عليه لأن ذلك الشيء يوجد و لكن إعلامنـا للأسف يهمش هذا الموضوع بشدة )

    • عدم وجود الكتب الكـافية المعربة ذات الجودة العـالية لبدء الدراسة بالعربية
    ( من الممكن أن يكون ذلك لكن هل نستطيع توفير هذه الكتب ذات الجودة العـالية معربة ؟ )
    " من جد وجد و من زرع حصد"

    أنَّ الكتاب العلمي المؤلف باللغة العربية يواجه مشكلةً في التوزيع ومشكلةً الطباعة والإخراج الفني غير الدقيق.

    • صعوبة توحيد المصطلحـات المعربة في جميع الأقطار العربية

    • اعتبار بعض المؤسسـات العلمية اللغة العربية غير صـالحةٍ للتعليم لأسبـاب مجهولة
    ( "بعض" الكمـال لله سبحـانه )

    • عدم وجود الممولين الدائمين وأن عملية التعريب تأخذ أكثر مما تعطي

    • كثرة التطرق إلى الموضوع من البعض بدون عمل وإنجـاز فمن الأولى عدم التطرق و تضييع الوقت فيه

  4. #3
    و لأدعم قولي و بحثي أجريت مقـابلة مع الطبيب الفـاضل علي حـامد الغـامدي .


    و مجريـات المقـابلة كمـا يلي :


    الإسم : علي حامد الغـامدي .

    التخصص : استشـاري طب الأسرة .

    جهة العمل : وزارة الصحة ، مدير التدريب والإبتعاث .




    تعريب العلوم عامة و الطب خـاصة قضية انقسم العرب فيهـا بين مؤيد و معـارض فمـا موقفك من هذه القضية مع ذكر أسبـاب موقفك ؟

    مؤيد بالطب وهذا لوجود عدة أسباب:

    أ‌- أن فهم الطالب و استيعـابه يزداد و يصبح أفضل وهذا أمر لا جدال فيه .
    ب‌- أن شعوب العالم تدرس الطب والعلوم الأخرى بلغـاتهـا الأصلية حرصا على تطور أممهم على المدى البعيد .
    ت‌- أنه لا يمكن أن تتطور الأمة بأن تبقى طفيلية على الأمم المتطورة وذلك بتشرب الواقع دون العمل من أجل المستقبل .







    هل ترى أن اللغة العربية لا تستطيع أن تعبر عن مـا حدث من العلوم المعـاصرة ؟


    لا أبدا بل السبب هو من يحملون هذه اللغة العظيمة. ثم أن اللغة العربية لها ثراء في مفرداتها وجمال ودقة في ألفاظها لم أشهده عن غيرها مما عرفت من اللغات .



    كيف ترى تنـاول الإعلام لهذه القضية ؟


    ضعيف بل لا يهتم لأن أغلب المسيطرين عليه مناصرون للأفكار الغربية و مسحورون بأساليبهم الزائفة



    تحجج البعض بأن الدراسة الجـامعية بالعربية ستعيق عملية إكمـال الدراسـات العليـا خـارج الدول العربية وخـاصةً قي الدراسـات الطبية فمـا رأيك في ذلك ؟


    عذراً ولكن عندما أطالب بتعريب الطب فأنا أطلب تعربيه كـاملاً و ليس في التدريس فقط ولكن في الكتب و المجلدات وكل ما يتطلبه تدريس الطب مثلما فعل أسلافنا من قبل في تعريب العلوم اللاتينية و اليونانية .



    تبقى جودة الترجمة و تفاوتهـا وخـاصة ترجمة الكتب المحتوية على مصطلحـات علمية بحتة من أهم المشـاكل النـاتجة عن التعريب ، مـا رأيك بهذه العبـارة ؟


    هذا صحيح فيجب أن يكون هناك متخصصون للقيام بهذه العملية وجهات رسمية داعمة للفكرة .




    كيف ترى تجربة تعريب الطب في بعض الدول العربية مثل سوريـا ؟


    أراها رائدة وقد تواجه الطالب صعوبات في البداية ولكن سترتقي مستقبلا بهذا البلد .



    جزى الله الدكتور علي خير جزاء على تعاونه المتفاني معي و قبوله للمقـابلة رغم مشـاغله الكثيرة



    لم أكتف بمقـابلة واحدة و لكني أجريت أخرى مع أحد محبي اللغة العربية ، شـاب لم يتجـاوز التسعة عشر ربيـعا ، أبهرني بإجاباته و تفـاعله مع القضية .

    الاسم : محمد علي المدني
    العمر : 18 عامـاً
    من الإمـارات العربية المتحدة



    كيف ترى حـال اللغة العربية في عصرنـا الحـالي ؟
    وهل تأثر اللغة على رقي الأمة ؟



    حال اللغة العربية في عصرنا هذا و ما سبق هذا العصر من العصور سواءٌ
    فلا عيب بها و لا تغيير، فالمعضلة في من يتحدث بها فإما يعطيها حقها أو يهملها.
    و لا خلاف على أنها مهملة إهمالا لو علم به من سبقونا لجزعوا و علت أصواتهم كالأرامل اللاتي مات عنهن أزواجهن .

    و اللغة كما تعلم أخي الفاضل مقياس رقي الأمة، و الرقي: رقي علمي و رقي أدبي
    و المستبد لا يخشى من الرقي العلمي، بل من الرقي الأدبي
    و لك أن تبحث عن السبب، فهي كوضوح الشمس في وقت الزوال.




    هناك صنفان من النـاس من حيث قضية تعريب العلوم ، الأول مؤيد لهـا و الآخر معـارضٌ بالطبع ،
    فمن أي صنف أنت ؟ مع ذكر أسبـاب تأييدك أو معـارضتك .



    المأمون فيه عهده أمر بتعريب الكتب الأعجمية و بخاصة اليونانية منها، ككتب بطليموس و أفلاطون
    و قد ساهم ذلك في نهضة في عدة جوانب
    غير أن ما لم ينتبه إليه و يحذر منه الكثير هي الترجمة العفوية.

    فلم يكن يجدر بهم مجرد الترجمة بتحويل لغة إلى لغة.

    بل توجب وجوبًا أن يتم التباحث فيها و تحويلها إلى كتب توافق مبادئ الإسلام و ترك ما لا يوافق.
    و من هنا -أي الترجمة العفية- ظهرت بذرة التحول الفكري الإسلامي، إلى ما لا أستسيغ وصفه



    هل ترى بأن الجـامعـات قـادرة على تدريس الطب بالعربية بمـا أن أغلب كـادرهـا التعليمي درس الطب بلغة أخرى ، و هل ترى أن دراسة الطب بالعربية تعيق من يريد أكمـال دراسـاته العليـا خـارج الدول العربية ؟


    أولاً، الفكرة السائدة عند البعض بأن العربية هي عائق
    فهو غباء مطلق و جنون أعمى، يقول حافظ إبراهيم -رحمه الله- :
    وسعت كتاب الله لفظاً وغاية .. وما ضقت عن آي به وعظات
    فكيف أضيق اليوم عن وصـف آلة .. وتنسيق أسماء لمخترعات
    فالأمر بسيط جدًا، و سهل إلى أبعد الحدود، فأنت على سبيل المثال أخي الكريم، إن سألتك: أيسهل عليّ شرح المحاضرة بالعربية أم الانجليزية ؟
    فجوابك يكون: بالعربية .. لأن دماغك قد تربّى عليها
    و مسألة اختلاف اللغات لا تتعدى مسألة ترجمة ذهنية فورية يعتاد عليها الذهن في غضون سنة كحد أقصى.





    كيف ترى دور الإعلام بالنسبة لقضية كهذه ؟


    ها نحن ذا نضع أيدينا على الجرح الوَسخ.
    الإعلام العربي بمجمله خائن لأمانة عظمى و تكليف لو حمّلت الجبال مثله لتصدّعت.
    إلا من رحم ربك.

    فبيدها نسبة كبيرة من علوّ الفكر أو انحطاطه.
    و ما لا يفهمه عقلي البسيط، اختياره للانحطاط !





    جزى الله الأخ محمد علي خير جزاء و أشكره على تفاعله و استجابته السريعة



    الخاتمة :


    بعد هذه الآراء و الاختلافات الواضحة بين النـاس في قضية تعريب العلوم عامة و الطب خـاصة يتبين لنـا أن هذه القضية الشـائكة " و كل قضـايانا شائكة " لا تأخذ حقهـا الكـامل وخـاصة حقهـا الإعلامي .
    فلو أنَّ الإعلام اهتم بهذه القضية لوجدت فرقـاً كبيراً و لكانت الآن الكتب العربية في كل جـامعـات العرب ،
    لكن هل سيقف الغرب متفرجين عليـنا و نحن نبدأ بهذه الخطوات ، بلا شك الإجـابة لا ، و لا أستبعد أنهم هم السبب في عدم ظهور هذه القضية إعلاميـاً ، فأي قضية دعمت من قلبهم خرجت على شـاشـات التلفـاز والصحف المقروءة العـالمية منهـا والمحلية ، و أكبر دليل على هذه النظرية قضية تحرر المرأة كمـا يزعمون أنهـا تحرر ...
    لا أبتعد كثيراً عن القضية الرئيسية فالتعريب يحتاج إلى عمل جبـارٍ و متفـان و متقن ، لا نريد حبراً على ورق فقط بل نريد مـادة علمية مفيدة حتى و إن لم يكن مصدرهـا عربي ، و لا نريد أقوالاً فقط " فنحن أبرع البشر في هذا " بل نريد أفعـالاً و اهتماما عربيـاً واضحـاً بهذا الموضوع .
    سبحـانك اللهم و بحمدك أستغفرك و أتوب إليك ،
    انتهـى .







    المراجع و البحوث المستخدمة


    أ‌- اللغـة العربيـة وتشكيـل الوعـي القومـي (أ. د. يحيى الرخاوي )
    ب‌- الإليسكو تنادي بتعريب التعليم العالي
    ت‌- التجربة العربية في تعريب العلوم وتعريب العلوم الطبية مع التأكيد على دور تقنية المعلومات الطبية
    ( د. عبد الرحمن العوضي )
    ث‌- التجربة العربية في تعريب العلوم وعلوم الطب ( د. صادق الهلالي )
    ج‌- تجربة جامعة العرب الطبية في تعريب العلوم الطبية (د. عبد الهادي موسى / د. عامر رحيل محمد .)
    ح‌- تعريب التعليم الجامعي وأهم المشاكل التي تواجهه ( د. عبد الرؤوف خـريوش )
    خ‌- تعريب العلوم .. شبهات وردود ( هلال فتال).
    د‌- تعريب العلوم.. الحلم والواقع ( خالد عزب) .
    ذ‌- تعليم الطب بلغة الأم (التجربة السودانية ) – (د. عبد الوهاب الإدريسي ) .
    ر‌- قدرة اللغة العربية على مسايرة الإبداعات والتجديدات في مجال العلوم الطبية والطبيعية
    ( د. حمزة الكتاني )
    ز‌- تعريب الطب (الأستاذ الدكتور/ خيري أحمد سمره )



    في نهـاية هـذا البحث الذي قمت بنشره للفـائدة العـامة smoker فأرجوا أن تكونوا قد قرأتموه cheeky و أن تعطوني تعليقـاتكم و آرائكم و انتقـاداتكم smile

    كــان مع~كــم كـاتب البحث
    : ،، محمد الوادي ،، m70

    في حفظ البــــــارئ ،،
    اخر تعديل كان بواسطة » M70 في يوم » 15-07-2009 عند الساعة » 03:07

  5. #4
    حجز~ يا ريت تكون عودة ~

    لكن موضوع ماشاء الله رائع ~
    عدت

    ماشاء الله موضوع في الغاية الروعة

    و إن شاء الله سأجبك على كل نقطة تلمس تاريخنا


    و لكن من أين بدأ هذا التطور في العلوم عندهم ؟ و كيف بدأ ؟


    هذا السؤال مند صغري و انا ابحت عنه و بعد دراستي ل تاريخ

    إكتشفت انا الخطأ من عندنا

    فافي قديم زمان بعد إنتهاء صحابة رضا الله عنهم

    كما نعلم تفرق إسلام و نشأ ذالك إلى إنشاء أمم متل العتمانيين و العباسيين ...

    في ذالك وقت كان هناك علماء ليس لهم متيل بعض منهم الذي اسمائهم مازال في ذاكرتي

    ابن سينا : كان ماهر في طب


    ابن خلدون : مؤرخ و فيلسوف
    دعا ابن خلدون إلي الرحمة بالأطفال وعارض استعمال الشدة تجاههم وبين المفاسد الخلقية والاجتماعية التي تنجم عن القسوة وقال أن القهر والعسف يقضيان علي انبساط النفس ونشاطها ، ويفسد معاني الانسانيه

    الخوارزمي : عبقري الرياضيات إكتشف صفر الذي نحن فيه ( العرب )

    ابن الهيثم : مهندس و بصري

    ابن رشد : قصته رائعة انصحكم بحت في سيراته فيها معاني كتيرا تفيدنا

    ابو بكر الرازي : طبيب ماهر

    لسان الدين بن الخطيب : فيلسوف و ادابي

    و هناك الكتير

    و بفضل هذه اسماء تطور العالم إسلامي و بهذا لا ننسى الفساد الذي إنتشر في العرب و بعدها إسترجعت الأندلس في عصر انوار و إنهزام تركيا اعني إمبراطورية العتمانية

    فأصبح المُسيطرون هم اروبا

    و بدءت اللغة في إندتار

    و من اعاد اللغة العربية ؟

    حسنا اقولك

    اتعرف ان نابوليون هو من ادخل طباعة و كان ذالك في الشام ( اليقظة الفكرية بالمشرق العربي )

    ماذا تستنتج من تاريخ ؟

    شكرا لك ايقضت ذاكرتي ببعض احدات في تاريخ
    اخر تعديل كان بواسطة » diyaeprod في يوم » 15-07-2009 عند الساعة » 14:55

  6. #5
    ما شاء الله عليك يا دكتور smoker

    أنت اللي عملت البحث ده و لا سارقه من مكان تاني tongue

    أسلوب رائع و سلس ... أشعر أني أقرأ لأديب , لا لـــ محمد الوادي tongue <<< لا تقول كدا يا شيخ دا أبو الأدباء كمان rambo بس يا رب نعرف نكلمه بعد كده smoker


    و الله هذه قضية مهمة جداً .... و يا ريت لو يتبناها المسئولون و يولونها اهتماماً يليق بها ..

    يمكن بحثك كان مختص شوية عن الطب ... بس أنا شايف أنه من الأفضل لو يتم تعريب كل فروع العلم من طب , صيدلة . هندسة , اقتصاد , محاسبة ... إلى آخره ..

    و يمكن أنا , شخصياً , أعاني من هذه المشكلة , لأن دراستي كلها بالانجليزي كتابة و كلاماً ... فعندما أريد مناقشة والداي في البيت بخصوص شيء قد درسته في الجامعة , فإني أتعب كثيراً حتى أشرح لكم ما أريد لأني أجد صعوبة في إيجاد مرادف لبعض الكلمات ... و هذا ليس عيباً في لغتنا , بل فينا نحن لأننا غير ملمين بها على النحو الجيد ...

    فأنا من المؤدين المؤدين المؤدين المؤدين لهذه الفكرة

    و أدعو الله أن ترى النور عاجلاً أم آجلاً ...

    و ربنا يجازي اللي كان السبب devious

    بالتوفيق للجميع
    اخر تعديل كان بواسطة » m_nagib_2010 في يوم » 14-07-2009 عند الساعة » 17:43
    جميع حلقات الأنمي الرائع Nabari No Ou

    الحلقات الــ 18 الأولى من الأنمي الشيق Noein
    تم الانتهاء من ترجمة الحلقات 19 - 20 - 21
    جاري ترجمة الحلقات 22 - 23 - 24

  7. #6

    مرحباً

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    طبعاً اللغة العربية أكبر لغات المجموعة السامية من حيث عدد المتحدثين وإحدى أكثر اللغات انتشارًا في العالم

    يتحدثها أكثر من 422 مليون نسمة ...
    ويتوزع متحدثوها في المنطقة المعروفة باسم الوطن العربي
    بالإضافة إلى العديد من المناطق الأخرى المجاورة كالأهواز وتركيا وتشاد ومالي والسنغال وإرتيريا وللغة العربية أهمية قصوى لدى أتباع الديانة الإسلامية، فهي لغة مصدري التشريع الأساسيين في الإسلام

    وكما هي إيضاً للغة القرآن الكريم و تحديث بها الرسول صلى الله عليه وسلم ونفتخر نحن الوطن العربي
    بنا لغتنا افضل للغة في العالم وكما قلت إنها لغة عربية قوية و لكن نأسف بننا صرنا لا نجديها با النقط الصحيح الاصلي الفصحا

    با النسبة لتعريب العلوم كما قلت هي با إختصار وسائل تطوير و الامم و تفوقها في هذا الزمن .
    وشكرك أخـي على الموضوع الرائع و يعطيك العافية وماقصرت مبـدع كآ العآدة وتستحق علوه cheeky



    في أمان الله
    soon !
    cheeky

  8. #7
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    أهلاً وسهلاً اخِي الكريم .. asian

    كيف حالك ؟ إن شاء الله تكون بخير , gooood

    موضوع مميز ماشاء الله عليك , وفعلاً قضية مهمة في الوقت الحاضر .. rambo

    أبدعت اخِي فجزاك الله خيراً gooood
    لا تنسى أن تدعونا في جديد مواضيعك ,

    والرد سيكون أفضل من هذا بإذن الله biggrin
    اخر تعديل كان بواسطة » Matador Ichi في يوم » 14-07-2009 عند الساعة » 18:23
    e056e022

  9. #8

  10. #9

  11. #10
    عضو مميز 3star









    شُكر وتقدير شُكر وتقدير
    جهود متميّزة جهود متميّزة
    ساحة تحديات اليوتيوب ساحة تحديات اليوتيوب
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة

    بعد ماريت الموضوع وريت تعليقات الاعضاء
    فسكتفي بالقول جزك الله الالف خير
    على هذا الموضوع
    واتمنى لك و للجميع التوفيق فى الاخرة و الدنيا
    اخر تعديل كان بواسطة » .MAD. في يوم » 14-07-2009 عند الساعة » 22:00
    Twitter-icon FaceBook-icon

  12. #11
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما أجمل أن نحمل العلم باللغة الأعرق والأجمل ،، اللغة العربية

    لا أرى مع الأسف الكثير من المؤيدين لفكرة التدريس باللغة العربية في الجامعات
    بمنظروهم أن مواكبة العصر والعالم تحتاج إلى اللغة عالمية ،، ألا وهي اللغة الانجليزية

    ولكن لو أن جميع البلدان العربية أخذت جامعتها تدرس شتى العلوم من النواحي الطبية وغيرها باللغة العربية
    لوجدنا أن هناك فرق واضح في العالم

    ألا نذكر أنه في يومٍ ما كانت الجامعات الأوربية تدرس العلوم باللغة العربية
    وكان يجتمع الناس من شتى أنحاء العالم في الأندلس لطلب العلم في أرقى مدن الاسلامية

    وفي وقتنا الحاضر ،، لو ننظر إلى الجامعات ،، أو بنظرة خاصة إلى كليات الطبية ،، كم من كلية طبية في العالم العربي
    تدرس علومها باللغة العربية ؟!!

    أجل تعد على الأصابع وللأسف sleeping

    ألا نعتز بلغتنا ،، لغة القرآن disappointed
    بل ونتعلم باللغتهم ،، اللغة الانجليزية !!

    في النهاية ،، صحيح أننا نأخذ العلم حتى وإن كان باللغات مختلفة
    لكن لم لا نكون كأجدادنا العظماء ،، نعرف لغتنا حق المعرفة ،، بل ونتعلم بها
    ونفخر باللغة العربية

    يا ليت جميع البلدان العربية تتخذ خطوة تعريب المناهج ،، لنرجعها إلى أصلها باللغة العربية


    بارك الله بك على الموضوع
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سبحـآن الله وبحمـده ... سبحـآن الله العظيـم

  13. #12
    ـالـســلآمـ عليكمــ .. ^^

    شكـرًا لكـ ، و ـآللهـ آنـا بتشـرَّف بدعوتكـ لـي classic

    مـآ شآء آلله تبـآركـ ـآلـرحمـن ! " مـبــدع " ! تـُشكر جزيـل ـالشكر عـ ـآلـموضوع آلآكـثر مـن رآئـع ^O^ !

    قرأتـه من بـدآيتهـ حـتـى نـهآيتـهـ ، وبصرآحهـ ـاستفدت كـثير من هذآ البحث الـقيـِّمـ asian

    سلمـت آنـآملكـ ـعـ آلمجهـود المـبذول ~ و ـآلـجبـآر !! gooood ،، و جزيتَ خيرًا على إجـرآء ـالمقابلتين rolleyes

    حبيت أشـكر الدكتور علي حامد الغامدي ،، وأيضـًـا محمد علي المدني smile

    يعطيكـ ألـف ـعآفية لإعـدآد هذآ البحث الـمُـفيد ... و أرجو لكـَ مزيـدًا من التقـدّمـ و النجاح rambo

    لـكـَ مـنّي أطيب التمنيـآت .

    nervous تقبـّل مـروري nervous
    اخر تعديل كان بواسطة » Uchiha-Obito في يوم » 14-07-2009 عند الساعة » 21:19
    أستغفر الله وأتوب إليه

  14. #13

  15. #14
    حجز
    sleeping

    على اكتاف المنحدر المنعزل ولدت كطفل برئ بضوء النهار
    وبقمة المنحدر سأموت هناك بعيدا عن الناس والشياطين
    الله اعلم

  16. #15
    السلام عليكم ..

    :

    فلندع عنا " التخلف " .. ولنفكر مليا ..

    من الشرق الى الغرب ..
    اليابانيون يدرسون بلغتهم ، أتخلفوا ؟
    الروس يدرسون بلغتهم ، أتخلفوا ؟
    الالمان يدرسون بلغتهم ، أتخلفوا ؟
    الفرنسيون يدرسون بلغتهم ، أتخلفوا ؟
    الامريكيون يدرسون بلغتهم ، أتخلفوا ؟
    العرب لا يدرسون بلغتهم ، أتُراهم تقدموا ؟!!

    كل اولئك الذين يدرسون بلغاتهم يطورون العلوم ويقدمون لها الكثير ، ويستفيدون من ابحاث بعضهم رغم اختلاف اللغات ..

    عجيب حالنا ، عجيب ما وصلنا اليه من الانهزامية .. كل ما يتعلق بنا وبثقافتنا هو " تخلف " ، وكل ما يأتي من الغرب ولو كان جحر ضب " فهو " القمة "

    :

    حجج المعترضين على تعريب العلوم العامة و الطبية خـاصة :


    • و جود مشـاكل مرتبطة باللغة نفسهـا و هي
    o وجود العاميات
    موجودة في كل اللغات .. حتى الانجليزية ذاتها ..

    o صعوبة النحت وتركيب الكلمات.
    فعل - يفعل - فاعل - مفعول - مستفعل - مفعال - فعَّال - استفعل - ........ والكثير غيرها من اساليب الصياغة والتركيب ..

    o صعوبة ترجمة أجزاء الكلمات العلمية من سوابق ولواحق.
    في العادة ، تعتمد اللغات على كلمات قديمة لم تعد مستخدمة فيها ..
    ثم إن لدينا 28 حرف ! ..

    o غياب منهجية موحدة لترجمة أسماء المواد.
    o غياب منهجية موحدة لكتابة الحروف والأصوات الأوروبيّة بالحروف العربية.
    توضع منهجية موحدة !
    لما تبدو اغلب الاسباب وكأنها سبب واحد ( نحن لا نريد ان نتحرك ! فلتمطر السماء كُتبا عربية ! )

    o صعوبة العربية الصرفية والنحوية
    المشكلة ليست في العربية ، المشكلة فينا وفي استخدامنا لها ..

    • أنهـا تحتـاج الشيء الكثير حتى تنجح فعدم تطبيقهـا أفضل
    لو وُجدت عزيمة صادقة ..

    • إعـادة تأهيل المعلم ليكون قادراً على التدريس بالعربية و هذا أمر مستحيلٌ فاعتقداهم
    اذا كان المعلم عربيا اصلا ، فما مشكلته !
    ستحتاج الى تأهيل المعلمين الموجودين حاليا ، ثم بعدها سيصبح لديك اجيال جاهزة من المعلمين الذين درسوا بالعربية واتقنوها ..

    • إدخـال كثير من المصطلحـات إلى اللغة و مواكبة تطور العلم و جديده عملية مجهدة و مكلفة
    مثل جميع اللغات

    • عدم تمكن الطلاب من أكمـال دراساتهم الطبية خـارجيـاً بسبب عـائق اللغة إذا تم تعريب الطب
    يخرج الطلاب من مدارسهم ومناهجم التي كانت بالعربية ، ويدخلون كليات الطب ليدرسوا بالانجليزية .. تأقلموا في ذلك ، فلن يصعب عليهم التأقلم ان ارادوا اكمال الدراسة في الخارج ..

    • تفاوت جودة الترجمة و هذا يؤدي إلى ضعف الاستيعاب و الفهم الخاطئ للمـادة العلمية
    ليست معضلة ! ..

    • الخوف من الرأي العـام العـالمي وانتقـاداته .
    انهزامية ..

    • أغلب الأطبـاء يجيدون التحدث بالإنجليزية أكثر من العربية و بالتـالي صعوبة التعليم بالعربية كمـا ذكر
    أعلاه ( وهذه مشكلة وقتية فحسب فمـا أن يبدأ العمل الجـاد حتى تزول هذه المعضلة )
    يجيدونها لانهم يدرسون بها ..

    • وجود بوادر غير جيدة في ترجمة بعض المصطلحـات ، مثل كلمت ( بنكريـاس ) ترجمت إلى المعثكلة فهذه الكلمة نطقهـا صعب وغير مستساغة
    يمكن اعادة ترجمتها
    اللغة العربية احدى اغنى لغات العالم واقواها .. في المتوسط يوجد للكلمة الواحدة 80 رديف ..

    • عدم قدرة المترجمين على مواكبة الجديدة ، و عزيمة و حمـاس البداية ستقل مع مرور الوقت ممـا يؤدي إلى العودة إلى نفس المشكلة .
    اذا طُبق الامر فلن تكون هناك مشكلة
    ان لم يكن المترجمون متحمسين لاجل لغتهم والنهوض بامتهم ، فانهم سيتحمسون من اجل المال wink

    • عدم وجود الكتب الكـافية المعربة ذات الجودة العـالية لبدء الدراسة بالعربية
    ( من الممكن أن يكون ذلك لكن هل نستطيع توفير هذه الكتب ذات الجودة العـالية معربة ؟ )
    " من جد وجد و من زرع حصد
    ومَن قال ان مشروعا كهذا يمكن ان ينشأ في يوم وليلة ..

    • أنَّ الكتاب العلمي المؤلف باللغة العربية يواجه مشكلةً في التوزيع ومشكلةً الطباعة والإخراج الفني غير الدقيق.
    كما ذكرت سابقا .. ان اصبحت الدراسة به الزامية ، سيلزم شراؤه ، سيلزم الدفع عليه ودعمه ، سيحسُن اداؤه ..

    • صعوبة توحيد المصطلحـات المعربة في جميع الأقطار العربية
    انشاء مجمع لغوي ..

    • اعتبار بعض المؤسسـات العلمية اللغة العربية غير صـالحةٍ للتعليم لأسبـاب مجهولة
    ( "بعض" الكمـال لله سبحـانه )
    وهل كلام هذه المؤسسات العلمية " علمي " ؟!

    • عدم وجود الممولين الدائمين وأن عملية التعريب تأخذ أكثر مما تعطي
    ندفع لدعم وشراء الكتب باللغات الاخرى .. الا يمكن لهذا الاموال الذهاب لدعم لغتنا ؟ ..

    • كثرة التطرق إلى الموضوع من البعض بدون عمل وإنجـاز فمن الأولى عدم التطرق و تضييع الوقت فيه
    ان السماء لا تُمطر ذهبا ولا فضة ..

    :
    :



    :
    :

    وشكرا ..
    مع التحية

    :
    :
    :
    اللهم اجعلني خيرا مما يظنون , واغفر لي ما لا يعلمون

  17. #16

  18. #17

  19. #18
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مرحباً بك أخي العزيز كيف حالك .. أولاً أود أن أشكرك جزيل الشكر على هذا الموضوع الرائع والطرح الراقي .. وأود إخبارك أن موضوعك من المواضيع التي أثارت إعجابي حقاً .. ذلك لأنه يتوفر على كافة مواصفات الموضوع الناجح من الاعتماد على المراجع العلمية الدقيقة ومقابلات استطلاع الرأي .. كل هذا في منهجية متناسقة تجمع بين الموضوعية في الطرح دون الاجحاف بميلنا الفطري إلى لغتنا الأم .. ^_^

    جدير بالذكر أن موضوعك يجمع تقريباً كل الآراء والمواقف في هذه القضية مبيناً أسبابها ودوافعها .. هذا ما يجعل الرد على موضوعك بشيء جديد يثريه أمراً صعباً للغاية .. لذا سأكتفي بذكر وجهة نظري الشخصية فقط .. smile

    ---------

    ما ينبغي أن نعلمه أن اللغة العربية قد شهدت تطورات كثيرة منذ نشأتها وحتى يومنا هذا .. فلو سمعنا لغة العصر الجاهلي بتراكيبها المعقدة فلن نفهم شيئاً منها .. ولو نشروا هم من أجداثهم وسمعوا لغتنا اليوم لما فقهوا منها شيئاً ..

    المشكلة ليست مشكلة لغة بقدر ما هي مشكلة تفوق وريادة في مجالات العلوم .. في الماضي كان العرب والمسلمون هم الأكثر تقدماً في العلوم ولذا كانت اللغة العربية هي الأكثر حضوراً .. ذلك لأن العلماء الذين يكتشفون ويخترعون ويضعون مناهج العلوم هم علماء عرب .. طبيعي إذن أن تكون اللغة العربية هي المسيطرة ولو بحثنا سنجد أن كثيراً من المصطلحات الأجنبية إنما هي مشتقة من اللغة العربية الفصحى ..

    لكن الآن حصل العكس .. وقُلبت الآية .. تفوق غيرنا علينا وفرضوا لغاتهم وجعلوها لغات رئيسية .. فأصبحت اللغة العربية تشتق لنفسها كلمات جديدة مقتبسة من اللغات الأجنبية .. ولا سيما المصطلحات العلمية والتقنية ..

    ---------------

    لو استطاع العرب والمسلمون تحقيق التقدم المنشود .. واستطاعوا التفوق على غيرهم في كافة المعارف والعلوم .. عندها لن يصبح موضوع اللغة ذا أهمية كبيرة .. لأن اللغة العربية ستفرض نفسها بنفسها وستفرض مصطلحاتها الخاصة في كافة العلوم .. وعندها سيصبح التدريس الأكاديمي باللغة العربية الفصحى أمراً ممكناً من طبيعياً جداً .. فاللغة العربية قوية جداً وقادرة على استيعاب كل شيء .. ينبغي فقط أن نبحث في أعماقها ونسبر أغوارها .. وسنجد فيها كل ما نحتاجه لتقديم مناهج دراسية متخصصة بالعربية الفصحى ..

    أما من يقول بأن اللغة العربية هي لغة ضعيفة وغير مواكبة للعصر ولا تستطيع استيعاب الكلمات فهذا كلام فارغ حتماً .. وقائله يفتقر إلى الادراك بأن الحكم على الشيء يتطلب الرجوع إلى أصوله الأولى ودراسة كيف تتكون اللغات والعلوم من بداياتها .. يحتاج الأمر هنا إلى عالم في اللسانيات ليثبت لنا أن اللغة العربية هي أقوى اللغات وأغناها وإلا لما اختارها الله لكتابه العزيز وجعلها لغة أهل الجنة .. هذا تكريم عظيم لهذه اللغة التي لا يجب أن نستهين بها أو نتهاون في حفظها ..

    وشكراً على الطرح القيم وأتمنى لك التوفيق وأن نرى مزيداً من مواضيعك في المستقبل إن شاء الله ^_^

    في أمان الله rambo

  20. #19

  21. #20
    السلام عليكم و رحمة الله

    جزيت خيرًا عزيزي .. ^^"
    سبق و قد قرأته مذ أرسلته لي.

    و أود فقط أن أقف وقفة محترمة أمام هذا الرجل .. sleeping

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة m70 مشاهدة المشاركة
    ويروي الدكتور "إسحاق الفرحان" عضو مجمع اللغة العربية الأردني أنه كان بصحبة وزير التربية الأردني يحضران حفلاً للسفارة الكورية في عَمان، فسأل وزير التربية السفير الكوري: بأي لغة تدرسون الطب والعلوم والهندسة في بلادكم، فلم يجبه السفير، ولما كررت أنا السؤال يقول الدكتور، نظر إليَّ السفير قائلاً: وهل هذا سؤال يُسأل، بالكورية طبعًا.
    السفير الكوري ربما كان جافي الرد، ولكنه كان مُحِقًّا في اعتبار أنه من السخف أن يعلّم الناس مواد العلوم أو يتعلمونها في بلادهم بغير لغتهم القومية

    تحياتي

    gooood
    هلا سألت الخيل يا ابنة مالك .. إن كنت جاهلة بما لم تعلمي


    attachment

الصفحة رقم 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter