مشاهدة النتائج 1 الى 4 من 4

المواضيع: حـ . . ـو!ء الربيع

  1. #1

    حـ . . ـو!ء الربيع


    أما قبل ؛؛

    لا ترتجي البعاد .. تذري روحه /ـها كالرماد

    تحمله الريح ,, وتمطر به على ذات جدب .. لتزدهر ...



    ===

    9wmhk3pn1


    صُلبت رغم وهنها الدامي

    وبعض جراحات لم تلتئم ..

    وشبح ابتسامة لأجله .. تودعه بها

    فما زال ينبض بالروح .. لم يمت / تنتزعه بعد ..

    كما أراد

    وردة بيضاء تعزف ألحانا ..

    مصلوبة !!

    - حسنا .. سأعود مجددا .. لا تقلقي

    - أمقت لحن البعاد

    - يعانقها بحنان .. ليهمس .. هي سنة الحياة . . !

    - سأنتظرك و ....

    - وسأحبك و....


    ===

    رغم صباحاتها اليتيمة منه .. الا أن طيفه يملأ الأرجاء

    رغم العدم ..

    تتساءل دوما .. هل قسوة الحياة تولد فينا اصرارًا عنيفا لاختلاق القدر / الحب ..

    لنعيش دوامة الصراع بين الخيال والواقع

    يدمينا

    يناثرنا هباءا

    يستنزف أنفاسنا حد النزع ..

    فلا موت .. ولا ح ــــــــــــــــياهـ !!


    وتعود تمزج بين تبسيط الأمور .. والتعمق فيها كي تثبت شيئا ما تريده

    كي تثبت نسب الخيال الى الواقع .. ليعترف به عرفًا وشرعًا !

    ليصل الى الحياهـ

    ويصلها به ..

    بيد أنها أُرهقت كثيرا .. وتخشى أن تستحيل فناءًا ذات فقد !

    تتوسل العناية الإلهية .. من ترفأ بها .. دوما

    لتدعو

    لترجو .. أن تتبدد غياهب بعدهم .. ويعم الصبح أرجاءه /ها

    ===


    .. مازال في القلب بقايا أمنيه .. أن تتلألأ الروح بنور اليقين .. لنغدو ح ــــياهـ


  2. ...

  3. #2
    ...

    unuiop39x

    من بين أصداء السكون
    وارتعادات الماضي الشريد
    ورجفة تسري في الحنايا .. تعصف بالفؤاد
    تلتمسنا تلك اليد الحانيه
    تربت بحنو ورفق على أكتافنا
    تهمس بأننا سنستمر
    تشعرنا بأن هناك من يكترث لأمرنا
    من { يشاركنا ...
    لحظات قاسيه تمر بنا
    نكون فيها كـ طفل يبكي .. باحثا عن صدر أمه
    حيث الأمان

    ...

    تنداح دموعنا بغزارة نقيه
    تغسل قلوبنا
    وتقبلها بقبلة حب .. وسعاده

    نمتن لوجودهم .. بدموع لايرونها
    لكنهم حتما يشعرونها
    لأنهم .. قلب

    .....

  4. #3
    ttkm8xsl5

    هل ارتكبت جرمًا حين حاولت التماس غيمـ ؟؟!

    ليروي بدمعه جدب السنين

    هل كان حلمها محرما بتشريع سماوي ؟؟

    أم أن وئد الحب من فطرة البشر

    ومن حماقاتهم اللامنتهيه !

    لكنه هناكـ

    خلف السحائب والفضاء

    يسمعني

    يرى ضعفي وانكساري

    يعلم تكوين قلبي

    يرعاني بعنايته الإلهيه

    لأصبح بغنى عن كل بشر !

    ..

    ذات وأد

  5. #4
    5ga0zhf27


    ==

    كان دفء السكون دوما ..
    وكانت وحيدة روحه

    تباهى بذلك أمام الكون
    بينما كانت تحتفظ به في أعماق القلب ..

    وكان شاطئ اللقيا .. كـ مزار تعوده سرمدا ..
    يحلقان بروح واحده .. وابتسامة بريئه .. كـ طهر المزن ..

    كانت تحبه باصرار طفلة ..
    طفلة .. تضرب بالسنن الكونية عرض الحائط .. ان اقتضت ببعده ..

    لكنه لحن .. لابد أن يُعزف !
    كان .. برغم صغر سنه .. أقوى وأشجع في فهم الأمور
    لكنها أبت إلا أن تكون طفلة
    تبكي بسخااااء .. ان ابتعد
    فكيف بها .. إن رَحَل !

    كانت المرأة الناضجة بداخلها .. تحاول أن تجعلها أقوى
    أن تجعل الجميع لا يلحظ شئ سوى ابتسامتها
    أن تحيا
    بلا قلب
    كما يريدون
    ويقولون
    ويتفلسفون

    ولا يعون شئ ....

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter