الصفحة رقم 1 من 7 123 ... الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 135
  1. #1

    Unhappy حكايتي بين العالم والعالم الاخر

    السلام عليكم
    كيفكم كل اعضاء مكسات
    هذه اول قصة اكتبها وانا الي الفتها وارجو
    انها تعجبكم



    الفصل الاول: كابوس مرعب

    في ليلة غطاها الجليد ....في مدينة صغيرة .... في منزل ينم بالدفئ والمحبة..... في غرفة الطعام .......
    جلست انا سبرينا على طاولة الطعام اتناول الطعام مع اختي الكبرى ليندا
    ليندا: لا تتعجلي في الاكل يا سبرينا انتبهي على طريقتك في تناول الطعام
    سبرينا هذا يكفي ياليندا انا لست صغيرة انا في السادسة عشر من عمري
    ثم قالت ليندا والحزن يملا عينيها :انا اعرف ..اعرف هذا
    ثم قامت واحتضنتني وقالت:صدقيني سياتي يوم تتمنين فيه ان تستمعي لنصائحي ثانيتا .
    تعجبت كثيرا من كلماتها المليئة بالحزن ... انها تبدو جادة نعم فانا لم ارها حزينة هكذا من قبل فهي تبتسم لي حتى وان
    كانت اتعس الناس واكثرهم حزنا انها كالشمعة اللتي تواجه الرياح بكل صلابة ولا تنطفئ ابدا والان اراها حينة جدا
    لقد عوضتني عن حنان الام اللذي فقدته منذ طفولتي فكل ما اذكره او اعرفه عن ماضي هو ان والدي مات قبل ولادتي
    وامي ماتت بعد ولادتي مباشرتا وعشت بقية حياتي في احضان ليندا....
    ذهبت الى سريري لانام لكني لم اشعر بالنعاس فاغمضت عيني وحاولت النوم

    كنت امشي في ليلة مظلمة في مدينتي الصغير حتى مررت بجانب مرر مظلم
    لفت انتباهي ذلك الممر فانا لم اره هنا من قبل .......شئ ما يدفعني للدخول
    مع اني كنت في غاية الخوف لكني دخلت كان هذا خياري
    عندها بدات ماساتي اللتي لم اكن اريدها النتبدا
    اخذت امشي داخل الممر وامشي...وامشي حتى شعرت انه لا نهاية لهذا الممر ثم بدات السماء تمطر نظرت
    الى الخلف في محاولة للتراجع والعودة من حيث اتيت ...ولكن قلت في نفسي كيف اعود بعد ان قطعت كل تلك المسافة
    نظرت امامي ثانيتا وقررت ان اكمل طريقي
    الى حيث معاناتي الابدية.......


    البارت ما خلص بس راح اكمل بعد ما اشوف ردودكم واراؤكم
    الحلوة وانتقاداتكم كمان


    see you soon
    اخر تعديل كان بواسطة » dark spirt في يوم » 08-06-2009 عند الساعة » 12:49
    fbc45422b4dbe7cdabef59d97e206509

    كالزجاجة أنا .. يسهل عليك كسري .. ولكن حذار من أن تعاود لملمتي مرة أخرى .. لأني حتماً سوف أجرحك


  2. ...

  3. #2
    القصة شكلها مشوقة وبتخوف شوي هههههههه

    كمليها
    fb270b083a06472acad6768bb2df7fc7

    لا أله ألا الله __ لا تنسوا ذكر الله

  4. #3

  5. #4
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة المنورة مشاهدة المشاركة
    القصة شكلها مشوقة وبتخوف شوي هههههههه

    كمليها
    شكرا حبيبتي على مرورك الكريم
    انا متاكدة انها هتعجبك انشاء الله

  6. #5
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة asuka anzo مشاهدة المشاركة
    القصة جميلة و يشرفني ان اكون الثانية في الرد على موضوعك
    شكرا لك
    ويشرفني انا كمان انك تكوني الثانية في الرد

  7. #6
    التكملة


    خذت امشي داخل الممر وامشي...وامشي حتى شعرت انه لا نهاية لهذا الممر ثم بدات السماء تمطر نظرت
    الى الخلف في محاولة للتراجع والعودة من حيث اتيت ...ولكن قلت في نفسي كيف اعود بعد ان قطعت كل تلك المسافة
    نظرت امامي ثانيتا وقررت ان اكمل طريقي
    الى حيث معاناتي الابدية.......

    لقدد تبللت ثيابي بالكامل بسبب المطر...... نظرت امامي وجدت ظل احدهم ادركت ان هناك احد غيري في هذا المكان اقتربت اكثر لارى ملامحه وماذا كان يفعل ....
    لكني رايت اكثر من هذا........
    رايت ابشع منظر يمكن للمرا ان يراه في حياته.......

    رايت شخصا يرتدي ثيابا سوداء منظره مرعب جدا يبدو كمصاصي الدماء وكان على وجهه ندب كبير امتد من اذنه حتى نهاية ذقنه كان يمسك باحدهم لم اكن اعرف من هذا الشخص المسكين والرجل البشع كان يغرس انيابه في رقبة ذلك المسكين اللذي اكتفى بالتاوه من شدة الالم
    اخذ قلبي يخفق بشدة لم اعرف ماذا افعل تجمدت في مكاني واخذت ارا قبه حتىانها على فريسته
    وطرحها ارضا . نظرت الى الضحية المسكينة التي لقيت حذفها في اقل من عشرة دقائق.
    وهنا كانت المفاجاة الاكبر على الاطلاق.......ز
    لقد كانت هذه الضحية هي اعز صديقاتي ستيلا نظرت اليها في خوف ورعب شديدين ...
    لايمكن انا لا اصدق ستيلا وبهذه السهولة ...... ادركت انني في قل من عشرة دقائق فقدت اعز صديقة لي
    اردت ان اصرخ حاولت الصراخ لكن صوتي كان مختنق .. لا استطيع ان اصدر صوت ابدا...ابدا...

    نظر الي ذلك المتوحش بعينيه الحمراوان المرعبتان نظرة تشع بالكره والحقد الشديدين كانه يعرفني منذ زمن بعيد
    بدا يقترب مني وحينها ادركت انني فريسته الثانية...
    حاولت الجري والهروب لكني لا استطيع تحريك ضلع واحد...لقد تجمدت من شدة الخوف
    بدا يقترب اكثر فاكثر وهو يقول لي...
    عودي...عوووووووودي.......عودييييييييي.
    واخيرا استطعت الصراخ اخذت اصرخ واصرخ حتى استيقظت من نومي...
    اخذت اتنفس بشدة وكاني منع الهواء علي سنة كاملة ادركت حينها انني كنت كل هذا في مجرد كابوس
    مزعج
    نظرت الى ثيابي لارى مفاجاة اخرى...
    كانت ثيابي مبتلة تماما وكاني كنت امشي تحت عاصفة من المطر....
    فبدات بالصراااخ...




    هذه نهاية الباىت ارجو ان ينال اعجابكم

  8. #7
    حجز

    ولي باك


    لا اعلم متى لكن متى سمحت لي الظروف والوقت هههههههههه
    لم افهم معنى ان لا يكون للمرء وطن حتى كدتُ ان افقد موطني فلبيه يابلآدي


  9. #8
    ماشاء الله عليكي
    ابداع والله
    ملاحضه:
    لو تحاولي تتخطين الاخطاء الاملايه يكون افضل
    لانها تفسد على القارئ حلاوة القصه وتشتت تركيزه

    تحياتي لكـ
    واتمنى انك ما زعلتي من كلامي لان هذا يصب في مصلحت

  10. #9
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة co95co مشاهدة المشاركة
    حجز

    ولي باك


    لا اعلم متى لكن متى سمحت لي الظروف والوقت هههههههههه
    راح استناكي عزيزتي
    و شكرا على مرورك الكريم.

  11. #10
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة one piece 2009 مشاهدة المشاركة
    ماشاء الله عليكي
    ابداع والله
    ملاحضه:
    لو تحاولي تتخطين الاخطاء الاملايه يكون افضل
    لانها تفسد على القارئ حلاوة القصه وتشتت تركيزه

    تحياتي لكـ
    واتمنى انك ما زعلتي من كلامي لان هذا يصب في مصلحت
    شكرا على الاطراء
    والاخطاء الاملائية لاني كنت مستعجلة.... (بصراحة انا فاشلة في اللغة العربية)tongue
    راح احاول ان شاء الله
    كما اني اتقبل اي انتقاد مثلما اتقبل الاطراءnervous

    في حفظ الله

  12. #11
    مرحبا لقد عدت الان بالفصل الجديد
    ارجو ان ينال اعجابكم

    الفصل الثاني:الن ينتهي هذا الكابوس



    اخذت اتنفس بشدة وكاني منع الهواء علي سنة كاملة ادركت حينها انني كنت كل هذا في مجرد كابوس
    مزعج
    نظرت الى ثيابي لارى مفاجاة اخرى...
    كانت ثيابي مبتلة تماما وكاني كنت امشي تحت عاصفة من المطر....
    فبدات بالصراااخ...

    اخذت اصرخ واصرخ واصرخ .. حتى فتح باب غرفتي لتدخل ليندا في خوف شديد

    وهي تقول:سبرينا ماذا هناك هل انت بخير اخبريني؟

    سبرينا: انا بخير ياليندا ....لكن...لكن ....

    احتضنتني ليندا و اخذت ابكي في حضنها فانا لم استطيع ان انطق بحرف واحد.

    اخذت ابكي في حضنها حتى نمت .. نعم لقد نمت ... نمت اخيرا.

    في الصباح ايقظتني ليندا و هي تقول: هيا يا كسول عليك ان تستيقظي

    بسرعة وتذهبي الى المدرسة لقد تغيبتي امس عن المدرسة وهذا يكفي.

    نهضت من فراشي نظرت الى ثيابي لاجد كل شئ طبيعي

    قلت في نفسي (هل يمكن ان يكون كل هذا مجرد كابوس تلوى الاخر)

    دخلت الى الحمام لاغسل وجهي .. ثم لبست ثياب المدرسة و ذهبت لتناول فطوري

    جلست لاتناول الفطور مع ليندا ولم اتكلم كلمة واحدة..

    كنت افكر بذلك الكابوس المزعج ... لقد كان ذلك البشع يمص دم ستيلا

    لقد كنا انا وستيلا وساندي اعز الاصدقاء وكان الجميع يدعوننا بالثلاثي المرح

    لم نكن نفترق ابدا انا لا اتخيل نفسي بدونهما

    ثم ودعت ليندا وتوجهت الى المدرسة و كلي امل ان ارى وجه ستيلا ثانيتا

    وصلت الى المدرسة ودخلت الفصل لاجد معظم الفتيات يتهامسن

    ووجدت ساندي تبكي بحرقة..

    اقتربت منها وقلت: ساندي عزيزتي لماذا تبكين؟

    رفعت ساندي راسها فراتني .. لم تفتح فمها بل باشرت بالبكاء..

    تفاجات كثيرا لما يحدث من حولي .. ثم صرخت قائلة في غضب: كفا ماذا يحدث هنا اخبروني

    نظر الي الجميع في حزن

    فقالت احد زميلاتي : الم تعرفي ما حدث؟ الم تسمي الاخبار؟

    قلت بسرعة: لا انا لا اعرف شئ ما الذي حدث؟

    نظرت الي في حزن ثم قالت: زميلتنا ستيلا ... لقد ... لقد .. قتلت

    عندما نتقط اخر حرف جرت رعشة قوية في جسدي ..

    تجمدت في مكاني .. لم استطع ان اتحرك او اتنفس

    كان قلبي يدق بشدة حتى شعرت انه سيخرج من جسدي...

    لا ...لا.. لا يمكن لقد كنا معا منذ يومين كنا نلعب و نضحك ونحزن معا..

    لا يمكن ان يكون هذا قد حدث فعلا . كان مجرد كابوس

    يا الاهي الى متى سيظل هذا الكا بوس خلفي



    انتهى البارت اعرف انه قصير جدا
    لكن هنزل البارت الي بعده اليوم انشاء الله

    مع تحياتي...

  13. #12

    Unhappy

    الفصل الثالث: انا لا اريدك ان تعودي

    نظرت الي في حزن ثم قالت: زميلتنا ستيلا ... لقد ... لقد .. قتلت
    عندما نتقط اخر حرف جرت رعشة قوية في جسدي ..
    تجمدت في مكاني .. لم استطع ان اتحرك او اتنفس
    كان قلبي يدق بشدة حتى شعرت انه سيخرج من جسدي...
    لا ...لا.. لا يمكن لقد كنا معا منذ يومين كنا نلعب و نضحك ونحزن معا..
    لا يمكن ان يكون هذا قد حدث فعلا . كان مجرد كابوس
    يا الاهي الى متى سيظل هذا الكا بوس خلفي

    دخل الفصل مدرس جديد كان غريبا
    و قال لنا :هيا اجلسو جميعا في مقاعدكم سوف نبدا الدرس
    جلس الجميع في مقاعده عدا انا فانا مازلت متجمدة في مكاني منذ سمعت ذلك الخبر المشين
    لقد كنت انظر بدهشة لدرجة ان عيني كادت تخرج من مكانها.
    استغرب المدرس من مظهري و سالني : هل انت بخير يا فتاة؟ ..هيا عودي الى مقعدك..ماذا هل انت مريضة؟
    ثم حل صمت ارجاء المكان لم يعد هناك اي صوت في الفصل ...
    وقطع هذا الصمت صوت بكاء ساندي ..
    اخيرا حركت راسي و نظرت الى ساندي التي كانت ترتجف وتبكي ..
    حركت قدماي المتصلبتان و توجهت اليها..
    وقفت امامها ثم فتحت شفتاي الملتصقتان وقلت لها: هذا يكفي يا ساندي ...
    لا تبكي كلنا لنا يوم سوف نموت فيه فالاعمار بيد الله.
    نظرت الي ساندي ثم قالت بغضب : ستيلا لم تمت .. لقد قتلت نعم قتلت
    حينها جرت رعشة غريبة جسدي شعرت برغبة في البكاء
    نعم انا ايضا اريد البكاء جلست بجانب ساندي ووضعت يدي على كتفها المرتعش
    وبدات بالبكاء ........
    ثم قلت : اخبريني يا ساندي ما الذي كنت ستفعلينه ان رايتي ما رايته بالامس.....
    نظرت الي ساندي متفاجئة وقالت سبرينا انا لم ارك تبكين من قبل.
    وعاد الكل الى مقاعده في حزن والم وبدا المدرس الدرس
    وانتها وقت الحصة ورن الجرس معلنا عن بدا ية الاستراحة.
    خرجت انا وساندي الى فناء المدرسة لم تتكلم اي واحدة منا كلمة واحدة.
    وقع نظري على المدرس الجديد كان يراقب الطلاب ثم سقط منه مفتاح غريب
    اسرعت والتقطه له وقلت: استاذ لقد سقط هذا منك
    التفت نحوي فرايت وجهه وعندها صرخت قائلتا : مستحيل .. مستحيييييل
    لقد رايت ذلك الندب الكبير ...
    حينها غيم الظلام على المكان لم اعد ارى شئ سوى الظلام ...
    وقطع كل ذلك ضحكة شريرة ... نظرت امامي فرايته امامي وهو يبتسم
    ابتسامة شريرة ثم قال بكل برود: لمذا تصرخين هل انت خائفة
    وبدا بالضحك كالمجانين .......
    نظرت اليه في دهشة وخوف متلازمين وصورة ستيلا لا تفارق راسي
    ثم قلت في غضب شديد: ايها الوغد لقد قتلت اعز اصدقائي سوف تندم
    فقال :وما الذي سوف تفعلينه يا اميرتي .. وبدا بالضحك ثانيتا
    ثم مد يده الي فقفزت الى الخلف وقلت :اياك ان تؤذيني
    والا جاءت اختي ليندا ولقنتك درسا مؤلما
    فقال وهو يضحك : ها ها ها .. ليندا تلك الخائنة هل كانت تمثل دور الاخت الحنون
    وهي لا تمس الحنان بصلة حسنا سوف يكون دمها لذيذا ها ها ها..
    احمرت عيناي واحاط جسدي شعاع غريب وقلت بغضب : اياك ان تمسها باذى والا
    تحولت ملامحه الى الجدية ثم قال : يجب ان تعودي الى مكانك الحقيقي والا فقدتي المزيد.
    نظرت اليه في دهشة وقلت : اعود الى اين اعود ......
    ليندا ليندا لينداااااااا...

    عندما تخللت اشعة الشمس الى الغرفة استيقظت لارى نفسي في غرفة بالمشفى
    وليندا تنظر الي في قلق.
    ليندا: اخيرا استيقذتي ..
    سبرينا: هذه انت يا ليندا
    ليندا : اجل يا سبرينا لقد وجدكي الاستاذ مغشيا عليك حتى....
    قاطعتها : توقفي يا ليندا ما الذي يحدث انا لست مستعدة لفقدان المزيد..هل هل انت اختي حقا
    اتسعت عيني ليندا ثم امتلات عينيها بالدموع وسقطت على الارض وهي تبكي
    وتقول: انا انا لا اريدك ان تعودي لا اريد.


    انتهى البارت ارجو ان ينال اعجابكم

  14. #13
    ياااااااااااه
    كتير زعلتوني

    مافي رد واحد
    شكلي راح اوقف تنزيل القص!!

    وشكرا على كل حال:frown

  15. #14
    [glow]لا لا ما توقفي التنزيل و يشؤفني ارد على قصتك

    بلييييييز ما تزعلي راح تشوفي ردود مشجعة لا تخافي[/glow]

  16. #15
    [glow]و فيه كثير غموض بس اريد منك جواب هل كانت سرينا تحلم عندما قال لها ذلك الاستاذ ذلك الكلام[/glow]

  17. #16
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة asuka anzo مشاهدة المشاركة
    [glow]لا لا ما توقفي التنزيل و يشؤفني ارد على قصتك

    بلييييييز ما تزعلي راح تشوفي ردود مشجعة لا تخافي[/glow]
    شكرا حبيبتي لدعمك لي

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة asuka anzo مشاهدة المشاركة
    [glow]و فيه كثير غموض بس اريد منك جواب هل كانت سرينا تحلم عندما قال لها ذلك الاستاذ ذلك الكلام[/glow]
    لا سبرينا ما كانت تحلم
    انا بعرف انه في غموض كتير
    بس كله هيوضح في البارتات الجاية

  18. #17
    راح انزل البارت اليوم ان شاء الله
    عشان خاطر asuka

  19. #18
    مشاء الله تعبيرك مره رايق

    اعجبني اسلوبك بالوصف خاصه انك تبدأي بشكل عمومي بالبدايه ثم تدخلي لنفس الشخص ونعيش اجوائه

    احسنتي اسلوب صعب علي استخدمه

    استخدمتيه ببراعه , ^_* هذا رأيي بغض النظر عن القصه , << مهتم بالاسلوب

    توقعت انك تبدعي به من العنوان , ....

    اتوقع انك تبدعي وتكوني كاتبه كبيره في وقت قصير لكن انصحك تنسقي الموضوع شوي

    حتى يجذب اعضاء اكثر + يشجع على القرائه

  20. #19
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة migrator bird مشاهدة المشاركة
    مشاء الله تعبيرك مره رايق

    اعجبني اسلوبك بالوصف خاصه انك تبدأي بشكل عمومي بالبدايه ثم تدخلي لنفس الشخص ونعيش اجوائه

    احسنتي اسلوب صعب علي استخدمه

    استخدمتيه ببراعه , ^_* هذا رأيي بغض النظر عن القصه , << مهتم بالاسلوب

    توقعت انك تبدعي به من العنوان , ....

    اتوقع انك تبدعي وتكوني كاتبه كبيره في وقت قصير لكن انصحك تنسقي الموضوع شوي

    حتى يجذب اعضاء اكثر + يشجع على القرائه
    شكرا جزيلا ساحاول اعمل بنصيحتك
    في امان الله

  21. #20
    مرحبا اصدقائي الاعزاء
    اتيت بالفصل الرابع وهو بعنوان: حقيقة مرة


    ليندا : اجل يا سبرينا لقد وجدكي الاستاذ مغشيا عليك حتى....
    قاطعتها : توقفي يا ليندا ما الذي يحدث انا لست مستعدة لفقدان المزيد..هل هل انت اختي حقا
    اتسعت عيني ليندا ثم امتلات عينيها بالدموع وسقطت على الارض وهي تبكي
    وتقول: انا انا لا اريدك ان تعودي لا اريد.

    اخذت ليندا بالبكاء كالاطفال نظرت اليها باستغراب شديد لا تريدني ان اعود
    امر غريب حقا ماذا يحدث من حولي قلت في حزن شديد :
    ليندا توقفي عن البكاء ارجوكي.. اخبريني كل شئ هيا يا ليندا.
    رفعت ليندا راسها ونظرت الي والدموع تملا عينيها وتتساقط على
    وجنتيها الحمراوان من كثرة البكاء اخذت تمسح دموعها برقة شديدة
    ثم نظرت الي وابتسمت ابتسامتها المعهودة ثم قالت:
    حسنا يا عزيزتي ساخبرك كل شئ انصتي الي جيدا والى ما ساقوله.
    ثم وقفت على قدميها و جلست على الكرسي اللذي بجانبي وبدات بالكلام ليبدا معه بداية معاناتي
    قالت: منذ خمسين الف عام كان هناك عالم اخر غير عالمنا الذي نعيش فيه......
    كان عالم يعيش فيه مخلوقات ليست من البشر .. كانوا يعيون في ود ومحبة ولكن سرعان ما تغير كل هذا
    وتحول ذلك العالم الى فوضا لامثيل لها... لانه لم يكن يحكمه حاكم اصبحت النيران والحروب تملا ارجاء ذلك العالم الجميل
    وكان ذلك بسبب وجود عائلتين يحبان التملك فكانت كل منهما تسعا للحكم وهما عائلة مصاصي الدماء و عائلة زومبيي
    كانت عائلة مصاصي الدماء اقوى لذلك قدت تماما على الزومبيي ولم يبقى الا القليل
    الذين تشتتوا في انحاء العالم وبدؤوا مصاصي الدماء بتجميع انفسهم لغزو عالم البشر بعدما انهوا على عالمهم
    و احلوا به الدمار كان الكل يهابهم ويخشاهم فقد كنوا اشر من الشر نفسه
    وهنا حلت مصيبة كبيرة حيث انه كان هناك نيزك ضخم متجه اليهم وكان بمقدوره ان يدمر العالمين
    ولم يكن لديهم حل ابدا وهنا ظهر رجل غريب جدا لم يروه من قبل ثم قال
    لقد غضب الكون منا انها النهاية سوف نموت جميعا بسبب هذه الفوضى.
    نظر اليه الجميع في استغراب وسالوه عن حل لذلك
    فقال لهم انهم عليهم ان يضحوا باكثر مخلوق يحمل قوى الشر في العالم
    فاخبروه انه كبير عائلة مصاصي الدماء فقال الرجل لهم: لا ليس هو
    ان اشدكم شرا هي فتاة صغيرة تحمل اقوى قوة للشر على الاطلاق.
    عندها ظهر كبير عائلة مصاصي الدماء وقال لن تمسوا ابنتي .
    فقال له الرجل : نحن لن نقتلها سوف نجعلها تنام في تابوت خمسين الف عام ثم تصحواوعندما تتم السادسة عشرة تعود الى هنا
    وتبدا تتحمل ما اقترفت يداك من اخطاء وقسوة وقد تكون قوية حتى تنهي على العالم ما رايك.
    فقال كبير عائلة مصاصي الدماء وماذا يحدث ان لم اوافق .
    فقال الرجل: سوف تموتون جميعا ابشع ميتة...
    فقال كبير عائلة مصاصي الدماء: حسنا لكن اعلم انك سوف تكون نهايتك ان كنت كاذب
    وبالفعل وضعوها في تابوت هي و مربيتها حتى تخبرها كل شئ لانها ستكون فقدت ذاكرتها
    عندما تستيقذ . الى هنا انا لا اعلم ماحدث فقد كانت الفتاة هي انت يا سبرينا و المربية هي انا.

    انتهت ليندا من قصتها وحل صمت رهيب انحاء الغرفة اما انا فكنت كالتمثال المتحجر
    لم افتح فمي لقد كنت في دهشة واستغراب و حيرة لقد كانت كلماتها الاخيرة كالصاعقة
    انا لا استطيع ان اصدق... هل تمزح ليندا معي؟.. لكن ذلك الرجل وستيلا ..
    يائلاهي راسي ستنفجر .. هل يعقل ان تكون هذه هي الحقيقة
    ما هذا ؟...
    ما هذه الحقيقة...ليتني لم اعرفها... ليتني اموت الان او استيقظ من هذا الكابوس الذي لا يريد ان ينتهي.........




    انتهي البارت ارجو ان يعجبكم..


الصفحة رقم 1 من 7 123 ... الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter