مشاهدة النتائج 1 الى 13 من 13
  1. #1

    تابع ✿ س/ السبيل إلى الجنة ✿ .. ஐ حب الرسول صلى الله عليه وسلم ஐ

    12

    18486

    السلام عليكم ورحمة الله ..

    الحمد لله رب العالمين ، والعاقبة للمتقين ، ولا عدوان إلا على الظالمين ، كالمبتدعة والمشركين ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده ولا شريك له ، إله الأولين والآخرين ، وقيوم السماوات والأرضين . وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ، وخيرته من خلقه أجمعين ...
    اللهم صل على محمد وعلى آل محمد وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .. وسلم تسليماً كثيراً ..
    أما بــــــــــــــعد :

    لا زلنا و إياكم نحلق في رحاب هذه السلسلة ...

    69

    13

    جنة أعدها الله للمتقين . هذه الجنة التي بها من النعيم الذي لا يوصف و لا يمكن أن يخطر على قلب بشر .. و السبيل إلى الفوز بها قد ذكره الله في كتابه العزيز .. من بين هذه الطرق والسبل الموصلة إليها حب النبي صلى الله عليه وسلم ، لا بد من حبه و لن يتم الإيمان إلا بحبه عليه الصلاة والسلام : " لن يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده و الناس أجمعين " بل هذا صحابي يوضـأ النبي صلى الله عليه وسلم ، و كان الصحابة رضي الله عنهم يتسابقون في ذلك .. فلما وضأ النبي قال عليه الصلاة و السلام : سلني ما شئت ؟ ماذا تريد ؟ .. أتتوقعون ماذا يطلب الرجل ؟ أيطلب جبالا من ذهب أم زوجة ينكحها .. أم زهرة الحياة الدنيا ! قال : يا رسول الله أربد شيئا واحدا .. أسألك مرافقتك في الجنة ، أسألك مرافقتك في الجنة .. " و ما أرسلناك إلا رحمة للعالمين " .. يأتيه صحابي يبكي ، قال : ما لك ؟ قال : يا رسول الله كنت في البيت وحدي فتفكرت بك يا رسول الله ، فذكرت الموت أي سوف يأتي علينا يوم فنموت ، ثم ربما لن نلقاك بعده أبدا ! فبكيت شوقا إليك يا رسول الله . إنه الحب .. فمن حبه بكى هذا الرجل .. فأنزل الله عز وجل : " ومن يطع الله و الرسول فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين و الصديقين و الشهداء " .. فإذا بالصحابة يفرجون بعد سماع هذه الآية .. و قال النبي صلى الله عليه وسلم : " يا فلان المرء مع من أحب " .. يقول أنس : ( ما فرحنا بعد الإسلام بحديث أكثر من هذا الحديث لأننا نحب الرسول صلى الله عليه وسلم و نحب أبا بكر ونحب عمر .. ) ..


    * * *

    إذا أحببت النبي عليه الصلاة السلام كنت معه بالجنة .. و ليس الحب ادعاءا فقط بل الحب إتباع .. لو كان حبنا صادقا لأطعناه .. إن المحب لمن يحب مطيع .. هذا خبيب بن عدي رضي الله عنه أسره المشركون فصلبوه ليردوه صريعا .. فقالوا له : يا خبيب أتحب لو أنك الآن بدل أن تقتل أن تكون بين اهلك و مالك و أولادك ومحمد مكانك ؟ .. فنظر الرجل متعجبا و قال : يا قوم ماذا تقولون ؟ ، و الله لا أحب أن أكون بين أهلي و أحبابي و مالي و أولادي و محمد رسول الله يشاك بشوكة ، لا أرضى أن تصيبه فكيف به أن يكون مكاني .. يحبونه أعظم من أيائهم أكثر من أمهاتهم و أولادهم .. " فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنْ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ " .. بل كنا الصحابة من حبهم لرسولهم صلى الله عليه وسلم يضحون بأجسادهم و أنفسهم من أجله صلى الله عليه وسلم .. لما كاد المشركون أن يقتلوه في معركة أحد شجوا وجهه عليه الصلاة والسلام و كسروا رباعيته ، وسقط النبي في حفرة حفرها الفاسق فتجمع الصحابة حوله يترسونه ( يحمونه ) وكم قتل منهم و أصيب ..


    * * *

    و هذا أبو دجانة رضي الله عنه يترس النبي صلى الله عليه وسلم بظهره و السهام و النبال تنهال على ظهره و تتكسر و لا يبالي .. لأجل من ؟ حبا لمن ؟ حبا لرسولهم صلى الله عليه وسلم .. و هذا انس بن النظـر رأى سعدا قد جلس و أصابه الغم والهم الحزن .. قال : يا سعد ما الذي أجلسك ؟ قال : مات رسول الله ، مات رسول الله ..فقال : و إذا مات فهل نبقى و نعيش بعده ! قوموا فموتوا على ما مات عليه رسول الله .. فإذا بأنس بن النظر يتقدم في المعركة و أخذ يضرب بأكثر من 80 ضربة .. شوه وجهه و لم يعرف بعدها ، لم تعرفه سوى أخته من أصبعه .. ذهب وقاتل بعد أن سمع أن النبي صلى الله عليه وسلم قد مات .. ما أحب الحياة بعده ، وهو يقول : يا سعد واه واه لريح الجنة إني أشم ريحها دون أ ٌحـد .. " مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " ..

    70 يتبع 70

    12
    اخر تعديل كان بواسطة » عادل شاهين في يوم » 07-06-2009 عند الساعة » 23:50

    تقبل الله منا ومنكم،
    وكل أضحى وأنتم بخير.


  2. ...

  3. #2

    تابع تابع ..



    و هذا أبو بكر لما رأى الفاسق يريد خنق الرسول عليه الصلاة والسلام .. ركض إليه و دفعه فأبعده عن حبيبه .. و يقول : أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم .. فضرب أبا بكر حتى كاد أن يقتل رضي الله عنه .. بل هذا الصديق لما أذن له النبي صلى الله عليه وسلم بالهجرة معه بكى .. قالت عائشة رضي الله عنها : ما ظننت أن أحدا من الناس يبكي من شدة الفرح إلا لما رأيت أبي في ذلك اليوم .. هذا هو الحب .. " قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله " .. فحب الصحابة لرسولهم صلى الله عليه وسلم ليس إذا أمرهم فقط ، بل إذا فعل شيئا فعلوا مثله .. في يوم من الأيام كان يصلي فنزع نعليه عليه الصلاة والسلام ، فنزع الصحابة نعالهم .. لم يأمرهم بشيء . قال بعد الصلاة : لما فعلتهم هذا ؟ قالوا : رأيناك نزعت نعالك فنزعنا نعالك! قال : إن جبريل أوحى إلي أن فيهما أذى فنزعتهما .. إنه الحب لرسول الله .. مهما صنع و مهما فعل قبل أن يتكلم ترى الصحابة يهمون به .. إنه التأسي ، إنه الإتباع .. " لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة " أسوة ، قدوة ..


    * * *

    فلننظر إخوتي كيف أحبه الصحابة رضي الله عنهم قبل موته وبعده صلى الله عليه وسلم في هذا الموقف .. مرض النبي فاشتد مرضه في السنة 11 هـ فإذا به يستأذن زوجاته أن يمرض في بيت حبيبته عائشة رضي الله عنها فأذنٌ لـه .. فجلس في البيت مريضا يقوم إلى الصلاة بصعوبة حتى جاء يوم استأذنه فيه بلال بالدخول عليه فأذن له .. فقال عليه الصلاة والسلام : مروا أبا بكر فليصل بالناس .. فقالت ابنته عائشة : يا رسول الله إن أبا بكر رجل أسيف ( أي ما يتحمل ) إذا كبر بالصلاة بكى .. قال : مروا أبا بكر فليصل بالناس .. فقام أبو بكر يصلي ، و الصحابة قد خيم عليهم الحزن ، خيم عليهم الشوق إلى حبيبهم صلى الله عليه وسلم .. كانوا قد تعودوا على تكبيره ، على إمامته لهم صلى الله عليه وسلم .. مر يوم ، مر يومان .. وقبل ان يشتد مرضه قام خطيبا في الناس ، قال : إن عبدا خيره الله بين ما عنده و بين الدنيا وزهرتها ، فاختار العبد ما عند الله ..

    * * *


    فأخذ أبا بكر يبكي بين الناس ، قال الصحابة : نظرنا إلى أبي بكر لما يبكي ، ما قال النبي صلى الله لعيه وسلم شيئا ! .. لكن أبا بكر علم أن البني هو المقصود ، ومرت الأيام والليالي .. و المرض يشتد بالمصطفى عليه الصلاة والسلام ، فوضع رأسه على حضن عائشة رضي الله عنها ثم لفظ كلماته الأخيرة وهو يقول : بل الرفيق الأعلى ، بل الرفيق الأعلى .. ثم غمضت عيناه الشريفتان ووضع على الفراش و غطـٌي ، وانتشر الخبر بين الناس .. فجاء رفيق الدرب أبو بكر فأزاح الغطاء عن وجهه فقبله بين عينيه ، و قال : طبت حيا و ميتا يا رسول الله ، و الله لن يذيقنك الله الموت مرة أخرى .. فخرج إلى الناس و نظر فإذا بعمر يهدد و بتوعد قائلا : من زعم أن محمدا قد مات ضربته بهذا السيف .. بل ذهب يكلم ربه كما واعد الله موسى و سوف يرجع ن وليضربن أعناق قوم نافقوا قد زعموا أنه قد مات ..


    * * *

    فقام أبو بكر خطيبا في الناس فقال : يا عمر اجلس ، يا عمر اجلس .. أيها الناس من كان يعبد محمد فإن محمدا قد مات ، ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت ثم قرأ قول الله تعالى : " " .. يقول الصحابة : كأننا سمعنا الآية لأول مرة و انطلقوا بين الناس يرددونها .. و بعد ليلتين دفن النبي عليه الصلاة والسلام فبكت فاطمة و قالت : ) ' ( كيف طاوعتكم قلوبكم أن تحثوا التراب على وجه رسول الله كيف تحملتم ) .. يقول أنس : ( لما دخل النبي المدينة أضاء في المدينة كل شيء ، و لما توفي أظلم في المدينة كل شيء ) .. قال صلى الله عليه وسلم : " كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى ، قيل : و من يأبى يا رسول الله ؟ قال : من أطاعني دخل الجنة ، و من عصاني فقد أبى " ..


    * * *
    الطريق إلى الجنة يحتاج منا أن نبذل الجهد في إتباع سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم و طاعته ، فهو باب و طريق لا بد منه في دخول الجنة .. جمعنا الله و إياكم فيها .. ها قد تمت هذه الحلقة من حلقات هذه السلسة بحمد الله الذي تتم به الصالحات .. و برحمته تزول الذنوب و السيئات ..

    59936287jf4jl9


    اخر تعديل كان بواسطة » عادل شاهين في يوم » 07-06-2009 عند الساعة » 23:52

  4. #3
    بارك الله فيك أخى
    اللهم ارزقنا حب رسول الله ومرافقته فى الجنه
    اخر تعديل كان بواسطة » Rebat في يوم » 08-06-2009 عند الساعة » 00:04
    كــــــفى بالعلم شرفاً أن الكل يدعية

    ﴿ وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ الروم:47

    attachment

  5. #4
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    ما شاء الله عليك أخي الحبيب
    موضوع قيم وممتاز كيف لا وهو يتكلم عن أشرف الخلق صلوات ربي وتسليماته عليه
    فداهـ أبي وأمي
    بالفعل أخي علامة الحب للنبي - صلى الله عليه وسلم - ليست كلمة تقال وإنما علامة حبه - صلى الله عليه وسلم - باتباع سنته والسير على هديه
    وأسال الله أن يرزقنا حب نبينا - صلى الله عليه وسلم - وأن يمن علينا بمرافقته في الجنة .... اللهم آمين
    ما شاء الله عليك أخي وفقت في الطرح ..... أدامها الله عليك
    جزاك الله خيراً أخي الحبيب وبارك الله فيك
    وجعل هذا العمل في ميزان حسناتك
    دمت في حفظ الرحمن
    d8562065050c34dc36a493c0f49d4c43

  6. #5
    السلام عليكم

    بارك الله فيك اخي

    اللهم ارزقنا حب رسول الله و مرافقته في الجنة
    sigpic316212_1alfaris_net_1243602927

    اللـــــــــــه اكبـــــر و للـــه الحـــــمــد


    LONG TIME NO SEE

  7. #6

    ابتسامه

    السلام عليكم ورحمة الله ...

    ***

    Rebat و فيك بركة أخي ..
    اللهم آمين ..

    ***

    الشيخ_99

    مرحبا اخي .. الله يبارك فيك ...
    اللهم أمين .. و فيك بركة أخي الكريم ..
    و إن شاء الله ستكون لنا وقفات اخرى ...
    شرفت الموضوع بمرورك ..
    دمت بود ..

    ***
    the dark light

    و عليك السلام ورحمة الله ..

    وفيك بركة أخي الكريم ..
    اللهم ارزقنا اتباع حبيبك وسولك عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم ...
    اللهم آميـــــــن ..

    دمتم في حفظ الله

  8. #7
    الله يصبرنا P2Q2CH







    مقالات المدونة
    47

    مراقب قدوة مراقب قدوة
    نجم مُدوِّنة مِكسات 2011 م نجم مُدوِّنة مِكسات 2011 م
    مشكور صديقي العزيز مانو دائما ماتأتي بالفائدة والنفع
    ماشاء العدد الثاني روعة مع إني الجزء الأول
    ماقريته
    تاحياتو صقيقو
    لكل من لأمري يهتم

    أبرأ إلى الله من إستخدام أي مما لي في هذا المنتدى في معصيته جل في علاه
    اللهم صلي وسلم على نبينا محمد

  9. #8
    السلام عليكم

    بارك الله فيك أخي مانو هلى إبداعك ..

    ووفقك في عملك

    في امان الله
    آحيــــآناً . . نفقــــد أشخاص للأبــــد . .!!
    ليســــوا أمــــــوآتا .! لــــكن . .!!
    مـــآتت فيهم الصفـــآت القديمـــة التي .. آحببنـــــآها!

  10. #9

    ابتسامه

    السلام عليكم ورحمة الله ..

    ***

    ولد عتيبة ..

    مرحبا بالمبدع البرمجي .. شرفت الموضوع بزيارتك ..
    الله يبارك فيك على التحفيز و التشجيع ..

    ***

    رنوز ..

    و عليك السلام ورحمة الله ..

    يا أهلا .. بأهل البرمجة نورتونا ..
    جزاك الله خير على الدعم المتواصل ...

    دمتم في حفظ الله
    اخر تعديل كان بواسطة » عادل شاهين في يوم » 11-06-2009 عند الساعة » 22:21

  11. #10
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السـلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

    بــارك الله فيك...

    موضوع رائــع...

    اللهم صلي وسلم على حبيبنا محمد...
    667f40776961a9f06f038130d6450dc9آآآآآآآآآآآمـــــــــــــــــــــــين

  12. #11
    شكرا اخي على الموضوع الرائع
    اللهم ارزقنا صحبة الحبيب المصطفى في جنة الفردوس الاعلـى
    1ffd9090651b6b7f42d0ae60f12e4c17

  13. #12

  14. #13

    ابتسامه

    السلام عليكم ورحمة الله ..

    ===

    Jomoon ..

    و عليك السلام ورحمة الله ..

    أهلا أختي .. و فيك بركة ..
    شكرا .. اللهم صل عليه و سلم تسليما كثيرا ..

    ***

    Sasuke kitty ..

    مرحبا أختي .. العفو .. ولو واجبنا ..
    اللهم آميـــــــــــــن

    ***
    العاشق للابد ..

    أهلا أخي .. و لك مثل ما سئلت ..
    وفيك بركة أخ الإسلام ..

    ====

    في أمان الله

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter