مشاهدة النتائج 1 الى 5 من 5
  1. #1

    لقد تلقيت رسالة من ilove you

    [Glow]الزمان : لازال واقفا عند .. ذروة الصمت ..!!

    المكان : حيث لا تصل اشعة الفرح .. الا مرة كل حلم ..!!

    الموعد : الواحدة وعشرون مرارة بعد منتصف الوجع .

    :
    :


    إلتقيا بعد عمر من الإنتظار

    لا شيىء بينهما سوى صمت يتسيّد المكان ، وارتباك عفوي ..

    محاولة لـ جَرّ الحديث والتحدث بما يشبه " الصمت " ..
    :

    ~
    ~

    تصافحت عيناهما ، وأختبأت كلّ الحروف في أكفّهما
    .....
    .....
    قالت : غريب أمرك ، غموضك يستفزّني للتورّط فيك أكثر ..
    قال : لا تستغربي ، إنّي بذ لك أمد إليك أشرعة قلبي لنبحر

    قالت : صمتك حيرني ...؟
    وألجم كلّ الحروف التي في داخلي ...وأودعها سراديب عشقك ...


    قال : هل لي أن أقرؤك
    قالت : ذي عيوني ...فاقرأ ...


    حدق في عينيها وقرأ سنين وجعه وأحلامه

    قالت : بمَ تفكّر ؟


    قال : بكلّ شيىء يجمعني بك ..ويفصلني عنك ...


    قالت : وهل يمكن أن تكون الأشياء التي تجمعنا هي ذاتها التي تفصلنا ؟؟

    قال: نعم ، فانا وأنت ..مذ جمعنا الحب ..
    نعيش العمر ...لحظات متشابهة ولكن ليست متماثلة ..

    صمت ..و كلام.. قرب وبعد .
    ثنائية ...تجمعني بك ..وتفصلني عنك على طول العمر ...


    قالت : لماذا تحبّني ؟
    قال : لأ نّك الأمنيات والحلم ...
    قالت : كيف ؟



    قال :
    أنت العمر الضائع بين وعدٍ ..وانتظار ..
    بين انكسارٍ ...وانكسار ..
    أنتِ يا حبـيـبتي .....
    حلم على شكل أنثى...


    قالت :
    أحبّك بعد النجوم والحصى وأوراق الشجر ...
    قال :أحبّكِ بعدد الحروف الّتي أكتبها ..
    عنكِ ..وإليك ِ ...

    قالت : فقط ...؟!
    قال : فقط .
    !
    !

    لم يقنعها جوابه ، عادت
    فسألت : كم عدد حروفك هذه ؟
    قال : لا يعلم عددها سوى الله وقلمي ...
    ولكن ...
    مابين نجمة وأخرى ...
    مساحة من ضوء سأكتب بها إليك ..
    مابين لحظة وأخرى لحظة سأكتب بها إليك ..
    ما بين طريق يأخذني وآخر يعيدني ..
    هنالك مسافة من شوقً وتأمّل تستفزّني للكتابة عنكِ ...
    فهل أدركت الآن كم هي كثيرة تلك المساحات واللحظات والمسافات التي أكتب بها ..
    عنكِ .... وإليكِ


    نظر الى ساعته ثم تمتم
    حان موعد رحيلي
    : سأرحل عن عينيك بعيدا

    آآآآآآآه كم ساشتاقكِ.

    وكأن آهته تلك قد اخترقت صدرها لتسكن قلبها..


    قالت : هل سيطول غيابك عنّي؟
    بتّ أخشى الانتظار تحت عرائش الحلم ..إلى أن يجيئني طيفك محمّلا بأشياء وأشياء ...

    قال : لا تخشي غيابي ...
    قضيت عمري معلّقا على أبواب انتظارك ....

    قالت :.والآن ...وقد جمعنا اللقاء ...فلم الغياب..؟
    قال : لأعيد لملمتي ...
    وترتيب أحلامي في خزائن عمري ...
    ربّما..
    لأمسح ماتراكم من غبار ..وصدأ عليها ...


    قالت : الى أن تعود


    سأظل أذكر شوقا


    الطرقات التي لم نسلكها ..


    والأبواب التي لم ندخلها ..


    والشرفات التي لم نفتحها ..


    والحدائق التي لم نزرعها ..


    والألحان التي لم نسمعها ..


    والأشواق التي لم نروها ..


    وقلبي الذي أخذته معك ..


    ودعها بكف عينيه دموعا ورحل


    ~
    ~
    ~

    (التقيا صمتا وإفترقا صمتا)

    .
    .
    .
    [/Glow]



    وان انشاء الله تعجبكم مشاركاتي

    gooood gooood gooood gooood gooood gooood gooood gooood
    [IMG][img][/IMG]


  2. ...

  3. #2

  4. #3

  5. #4
    مشكور اخوي على الموضوع الحلو و الرائع
    ولله لا يحرمنا منك
    والى الامام smile


    تحياتي

  6. #5

    ابتسامه

    [Glow]مشكرين جميعاً اخواني واخواتي صراحة تشجعون علة ان الواحد يحط مواضيع في المنتدى[/Glow]





    devious asian gooood cheeky gooood cheeky gooood cheeky asian asian

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter