مشاهدة النتائج 1 الى 6 من 6
  1. #1

    عشقت أكثر من أربع مرات

    بسم الله الرحمن الرحيم


    • هاني طفل صغير السن لم يتجاوز السابعه من عمره , لكن كثرة مشاهدته للأفلام وخاصة الافلام الرومنسية جعلته يفكر بالحب ولماذا لايحب كأي انسان آخر .
    • في يوم من الايام ذهب الى أمه حتى يسألها عن الحب فذهب اليها وقال " أمي هل لي بسؤال " قالت أمه وكانت تدعى بي ريم " نعم تفضل ياحبيبي " قال لها هاني " أمي كيف أشعر بأني أحب فتاة , ردت عليه أمة وقد أحمر وجها " من أين جئت بهذا الكلام ومن علمك هذا " قال لها " تعلمته من التلفاز ولماذا تصرخي في وجهي ألم تتزوجي أبي عن حب " قالت أمه وقد بان عليها الغضب والخجل أيضا " أدخل الى غرفتك ولاتخرج من " , دخل هاني غرفته وكثير من التساؤلات تدور في رئسه " لماذا أمي لم تجاوب على أسئلتي , أقلت شيئا خاطئ أم أنني مازلت صغيرا أم ماذا , ولماذا لا أحب يجب ان أحب لكن أحب من ليس في عقلي أحد الى الآن حتى أحبه , ومازال هاني في غرفته يفكر ويتسائل حتى غط في نوم عميق ولم يستيقظ الا على صوت فتاة رائع .....

    • الحب الأول :

    • فاق هاني وفتح عيناه واذا بهند بنت خالته وهي أصغر منه بسنه واحدة ,ابتسم هاني لها ابتسامة غريبه بعض الشئ لاتعلم ما معناها , شرد هاني بعقله قليلا وقال في نفسه " لماذا لا أحبها أنها فتاة جميلة وقريبه لي سهل الوقوع في حبها" , نهض هاني بسرعه عن سريره وتذكر أحد الأفلام التي كان يشاهدها وقال في نفسه " لماذا لا أتحدث معها كالبطل الذي يحدث حبيبته في أحد الافلام " ابتسم وبدأ بالكلام معها بنفس كلام الشاب فقال لها " تعرفين أنني لم ارى فتاة مثلك بهذا الجمال " خجلت هند وقالت " عيب لا يجوز أن تتكلم بهذا الكلام " رد عليها وقال " تصدقين أنني لست من أتكلم بل هو قلبي " بدأت هند تفكر قليلا وقالت كيف قلبك يتحدث , رد عليها قائلا "لأنني لا أرتاح الا معك انتي فقط " رددت عليه وقالت " أف والله لا أفهم شيئا عن الذي تتحدث عنه , هل تذهب معي لنلعب في الحديقة " قال لها " بالطبع هيا بنا " ذهب معها الى الحديقة وبدئا باللعب يلعبان ويمرحان , وبينما وهما يلعبان تذكر أنه يجب عليه أن يحبها وتحبه ,توفق عن اللعب وبدأ بالنظر اليها دون أن يفعل شيئا , انتبهت هند أن هاني ينظر اليها لم تعره اهتماما في أول الامر لكنها بدأت تنظر اليه مرة ثم تنظر الى الارض مرة آخرى , وبعد مدة قصيرة ذهب هاني الى هند وقال لها " أود
    • أن أقول لكي شيئا " قالت له "ماذا" قال أنا" أحبك " ردت عليه " وأنا أحبك لأانك ابن خالتي ماالجديد " رد عليها وقال " الحب شئ عظيم ليس كالذي تفكري فيه , أنا كنت اعتقد الحب كما تعتقديه لكنني فهمت ماهو الحب وماأجمله , لن أستطيع أن اشرح لكي ماالحب لكن خذي هذه مجموعة أفلام شاهديها وأنا متأكد أني ستفهمي ماالحب " , أخذت هند الافلام وذهبت الى المنزل وشاهدتهم أكثر من مرة حتى فهمت ماهو الحب ومايقصده هاني , قررت هند أن تذهب الى هاني بحجة اللعب معه , دخلت المنزل وطرقت الباب واذا بهاني يفتح لها الباب , ابتسمت هند له ابتسامة جميله بالفعل ماأروعها من ابتسامة ثم دخلت الى المنزل ثم ذهبا الى نفس الحديقة , وبدأت بالكلام فقالت " لقد فهمت ما تقصد من الحب " قال " حسننا قولي لي ماالحب "

    قالت " الحب هو أن أخلص لشخص الثاني ولا أكلم غيره ولا أحب غيره ونتبادل النظرات ونتقابل كل يوم " قال لها " نعم صحيح هذا هو الحب , هل تقبلي بي حبيب لك " ردت عليه " أنا فكرت كثيرا كما تفعل الفتاة في الفلم وقررت أن احبك أنت وحدك نعم أنا أحبك " , وقتها فرح هاني فرحة لاتوصف آخيرا تحقق مناه وصارت تحبة فتاة , بالفعل أعتقد نفسه ملك الدنيا كلها , قال لها هاني والابتسامة في وجهه لاتفارقه " مارأيك بأن نلعب " قالت له " بالطبع هيا " , بعد أن فرغا من اللعب قام هاني وأحضر لهند عصيرا وبدأ بالنظر اليها وهي ايضا تنظر اليه مدة نصف ساعة , ثم بدأ بدأ بشرب عصيره ولكنه تذكر أنه يجب عليه أن يسقيها هو بنفسه العصير كما بالفلم وبالفعل قام بفعل ذلك , ذهب كل شخص منهما الى بيته وبدئا بالتفكير ببعض فقام ورفع سماعة الهاتف واتصل عليها فردت عليه بسرعه هند وقالت " الو هاني " قال " وكيف عرفتني " قالت " أحسست أنك ستتصل كما بالفلم " قال لها " حسننا أنا ساقف الآن أمي تناديني مع السلامه" , وبالفعل ظلا على هذا الحال قرابة ثمانية أشهر يتصلان على بعض ويذهب الى بيتها وتذهب الى بيته ويتبادلا النظرات ساعات حتى جاء ذاك اليوم .......
    • في نهاية السنة الدراسية بداية الصبف شاهد هاني فلم , كان الفلم في بدايته وكانت قصته أن رجلا أحب فتاة ثم لما وقعت الفتاة في حبه , بحث عن فتاة آخرى يحبها مه الفتاة الاخرى , لم يكمل هاني الفلم وأغلق التلفاز ولم يشاهد حتى نهايته كما هو متعود دائما بدأ بالتفكير " لماذا لا أحب فتاة آخرى مع هند , لماذا لا أعمل كهذا الشخص , يجب أن أحب فتاة أخرى لكن أين هذه الفتاة "............... يتبع


    ان عجبتكم القصه اكملت ان لم تعجبكم توقفت عن التكلمه ...

    روميــوو
    0


  2. ...

  3. #2
    0

  4. #3
    القصة حلوة

    ننتظر كملي خلينا انشوف شنو أخرتها معاه

    مشكووووووووووووورة
    0

  5. #4
    0

  6. #5
    روميو بلييييييييييس كملها لانها تجننننننننن

    بس عندي سؤال

    كم عمر هاني وهند؟

    وانا انتظر التكملة
    0

  7. #6
    0

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter