مشاهدة النتائج 1 الى 9 من 9
  1. #1

    سبب نزول اية الكرسي

    [Glow]سبب نزول اية الكرسي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الله لا إله إلا هو الحي القيوم*لا تأخذه سنة ولا نوم* له ما في السموات و ما في الارض* من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه*يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم*ولا يحيطون بشئ من علمه إلا بما شاء وسع كرسيه السموات والارض*ولا يؤده حفظهما و هو العلي العظيم*

    صدق الله العظيم

    سأل بني إسرائيل رسولهم موسي هـــل ينام ربك؟؟؟؟

    فقال موسي

    إتقوا الله!!!0

    فناداه ربه عز و جل: سألوك يا موسي هل ينام ربك؟؟ فخذ زجاجتين في يديك و قم الليل.
    فلفعل موسي، فلما ذهب منه الليل ثلثه نعس فوقع لكبتيه، ثم انتعش فضبطهما حتي اذا كان أخر الليل نعس موسي فسقطت الزجاجتان عنه فانكسرتا.
    فقال تعالي:0
    يا موسي لو كنت انام لسقطت السماوات و الارض فهلكن كما هلكت الزجاجتان في يديك.
    و لهذا السبب أنزلت أية الكرسي.
    _________________________________________________

    و يستحب قراءة أية الكرسي عقب كل صلاة ، و قبل النوم و عند الاستيقاظ
    و صلي الله و سلم علي نبينا و رسولنا و شفيعنا سيدنا محمد و سلم تسليما كثيرا و لا تنسوا تمرير الرسالة الي اكبر عدد ممكن ، والدعاء لكاتبة الرسالة و جزاكم الله كل خير إن شاء الله[/Glow]


  2. ...

  3. #2
    شكرا على النصائح

    انا اقرا اية الكرسي لكن لم اكن اعرف ان هذا هو سبب نزولها

    لكن جزاك الله كل خير خليتني اعرف وهذا بفضل الله ثم بفضلك

    والسلام عليكم

  4. #3
    موضوعك وايد روعة ومميز

    الله يجزاك جنات الفردوس ويثيبك

    تسلم اخوي ما تقصر...
    attachment

    تذهب الأيام بلحظاتها الجميلة والمره ولا تبقى منها سوى الذكريات

  5. #4
    مشكوووووووووور اخوي وجزاك الله الف خير!!

    الحين عرفت سبب نزول هذه الآية!!
    attachment

    ~
    .
    .
    شكرا لكم جزيلا على الاهداءات الجميلةولكل من هنأني..واعذروني جميعاredface

  6. #5

  7. #6
    smilethank you very much
    تم تعديل التوقيع لمخالفته قوانين المنتدى المتعلقه بالتواقيع من قبل الاداره [A.N.G.E.L] ...

    [GLOW] I am all but what am I? Another number that isn't equal to any of you[/GLOW]
    [CENTER]smoker [/
    [GLOW]You can't live forever, but you can DIE forever [/GLOW]

  8. #7
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


    بارك الله فيك

    كثيرا ما نقرأ هذه أية و لا نعلم سبب نزولها ..... سبحان الله القادر مالك الملك

    بوركت أخي الفاضل


    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

  9. #8

  10. #9
    السلام عليكم ،،

    روى الحافظ ابن كثير في تفسيره ـ الجزء الأول ـ في تفسير آية الكرسي ما قوله :

    وقوله {لا تأخذه سنة ولا نوم} أي لايعتريه نقص ولا غفلة ولا ذهول عن خلقه, بل هو قائم على كل نفس بما كسبت, شهيد على كل شيء, لا يغيب عنه شيء, ولا يخفى عليه خافية, ومن تمام القيومية أنه لا يعتريه سنة ولا نوم, فقوله {لا تأخذه} أي لا تغلبه سنة وهي الوسن والنعاس, ولهذا قال: ولا نوم لأنه أقوى من السنة.

    وفي الصحيح عن أبي موسىَ, قال: قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم بأربع كلمات, فقال «إن الله لا ينام, ولا ينبغي له أن ينام, يخفض القسط ويرفعه, يرفع إليه عمل النهار قبل عمل الليل, وعمل الليل قبل عمل النهار, حجابه النور أو النار, لو كشفه لأحرقت سبحات وجهه ما انتهى إليه بصره من خلقه»

    وقال عبد الرزاق: أخبرنا معمر, أخبرني الحكم بن أبان, عن عكرمة مولى ابن عباس في قوله {لا تأخذه سنة ولا نوم} أن موسى عليه السلام سأل الملائكة: هل ينام الله عز وجل ؟ فأوحى الله تعالى إلى الملائكة وأمرهم أن يؤرقوه ثلاثاً, فلا يتركوه ينام, ففعلوا, ثم أعطوه قارورتين فأمسكهما, ثم تركوه وحذروه أن يكسرهما, قال: فجعل ينعس وهما في يده, وفي كل يد واحدة, قال: فجعل ينعس وينبه, وينعس وينبه, حتى نعس نعسة, فضرب إحداهما بالأخرى فكسرهما, قال معمر: إنما هو مثل ضربه الله عز وجل, يقول فكذلك السموات والأرض في يده, وهكذا رواه ابن جرير, عن الحسن بن يحيى, عن عبد الرزاق فذكره, وهو من أخبار بني إسرائيل, وهو مما يعلم أن موسى عليه السلام لا يخفى عليه مثل هذا من أمر الله عز وجل, وأنه منزه عنه,

    وأغرب من هذا كله الحديث الذي رواه ابن جرير: حدثنا إسحاق بن أبي إسرائيل. حدثنا هشام بن يوسف, عن أمية بن شبل, عن الحكم بن أبان, عن عكرمة, عن أبي عكرمة عن أبي هريرة, قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يحكي عن موسى عليه السلام على المنبر, قال «وقع في نفس موسى: هل ينام الله ؟ فأرسل إليه ملكاً فأرقه ثلاثاً, ثم أعطاه قارورتين في كل يد قارورة, وأمره أن يحتفظ بهما قال: فجعل ينام, وكادت يداه تلتقيان, فيستيقظ فيحبس إحداهما على الأخرى, حتى نام نومة, فاصطفقت يداه, فانكسرت القارورتان, ـ قال ـ ضرب الله عز وجل مثلاً, أن الله لو كان ينام لم تستمسك السماء والأرض» وهذا حديث غريب جداً, والأظهر أنه إسرائيلي لا مرفوع, والله أعلم.

    وقال ابن أبي حاتم: حدثنا أحمد بن القاسم بن عطية, حدثنا أحمد بن عبد الرحمن الدشتكي, حدثني أبي عن أبيه, حدثنا أشعث بن إسحاق عن جعفر بن أبي المغيرة, عن سعيد بن جبير, عن ابن عباس, أن بني إسرائيل قالوا: يا موسى, هل ينام ربك ؟ قال: اتقوا الله, فناداه ربه عز وجل يا موسى, سألوك هل ينام ربك, فخذ زجاجتين في يديك, فقم الليلة, ففعل موسى, فلما ذهب من الليل ثلث نعس, فوقع لركبتيه, ثم انتعش فضبطهما, حتى إذا كان آخر الليل نعس, فسقطت الزجاجتان فانكسرتا, فقال: يا موسى, لو كنت أنام لسقطت السموات والأرض فهلكت كما هلكت الزجاجتان في يديك. فأنزل الله عز وجل على نبيه صلى الله عليه وسلم آية الكرسي .


    المرجع : تفسير ابن كثير الجزء الأول .

    ليس أقسى على النفس من أن تحاور إنسانا قد قرر في داخل نفسه أن يجادلك بلسانه لا بعقلة. (أ.د.ناصر العمر)

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter