مشاهدة النتائج 1 الى 2 من 2

المواضيع: لهجة اهل القطيف

  1. #1

    لهجة اهل القطيف

    ‏اللهجة المحليه لمدينة القطيف وأصولها

    انتشرت بين السكان لهجات بعض القبائل وأصبحت راسخة الجذور على ألسنة سكان المنطقة حتى الوقت الحاضر.

    ‏فنجد عنعنة تميم وقيس ، واستنطاء سعد وهذيل ، وجعجعة قضاعة ، وجيم فقيم ، وقاف تميم ، وكشكشة تميم المنحدرة من اللهجة اليمنية ، . . . إلى غير ذلك من اللهجات التي تنطق بإبدال الحروف بغيرها 0

    ‏فمنها جيم فقيم : وهي قلب الجيم ياء مشددة المنتشرة في بعض قرى القطيف ، كأم الحمام والجش وسيهات وصفوى والسنابس ، فهم عندما ينطقون جبل وجمل وجنوب يقولون : يبل ويمل وينوب ، وفقا لما نطق به شاعر فقيم في ‘‘جنى ‎‏’’ و‘‘شجرات’’ في هذا البيت :
    ‏إذا لم يكن فيكن ظل ولا يني فأبعدكن الله من شيرات

    ‏ونجد كذلك استنطاء سعد وهذيل والأزد : وهي إبدال العين نونا فينطقون : أعطى : أنطى ، وكذلك عنعنة تميم وقيس وهي : إبدال الألف عينا فيقولون عجل أي أجل بمعنى نعم ، وتأتي كشكشة تميم وهي : إبدال الكاف في ضمير المخاطبة إلى شين بصفة شائعة في القطيف وقراها ، فيقولون :‘‘زوجش يحبش ، وابنش يطيعش’’ أي : زوجكِ يحبكِ ، وابنكِ يطيعكِ ، ومثلها قاف تميم وهي عبارة عن إبدالها جيما مصرية أو حرف‘‘g‏ ’’ الإنجليزي وهي منتشرة بصورة عامة في القطيف ، فيقولون ‘‘كام وكعد وكال’’ بمعنى : قام وقعد
    وقال ، وفي ذلك يقول شاعر تميم :

    ‏ولا أكول لكدر الكوم كد نضجت ولا أكول لباب الدار مكفول
    ‏اي: ولا أقول لقدر القوم قد نضجت ولا أقول لباب الدار مقفول

    ‏تأتي لهجة كلب ( الوكم والوهم ) أقل انتشارا وهي : كسر الهاء أو الكاف في ضمير الجمع المتصل ، كقولهم منكِم ، وعنكِم ، وبيتكِم ، وهي لهجة القديح والعوامية والتوبى والخويلدية وصفوى والأوجام ، وهناك من يفتح ضمير المتكلم المضاف إليه ويلحق بهاء السكت ، كأهل سيهات حين يقولون :،‎‏‘‘خاليه و عميه’’ أي :عمي وخالي ، وهي عربية فصحى ، وقد جاءت في القرآن الكريم " ما أغنى عني ماليه ، هلك عني سلطانيه" ( [الحاقة/28/29] 0

    ‏وهناك بعض الحروف التي ربما جاءت لهم من مصدر غير عربي ؛ كإبدال الكاف في بعض الكلمات جيما مخففة ، وأعتقد أنها فارسية فهي تشبه ‘‘ch‏ ’’ الإنجليزية كقولهم : ‘‘ جيف وسمجة ورجيه’’ أي : كيف وسمكة وركية ، وهي دارجة في لهجة أهل القطيف ، ومنها : إبدال الثاء فاء فيقولون : ‘‘فلافه وفلافين وفوب ’’ أي : ثلاثة وثلاثين وثوب ، وكذلك إبدال الظاء ضادا والذال دالا بصورة مضطردة ، كما يسود في لهجتهم إلحاق الباء بعد حروف المضارعة ، لتعبر عن سين التنفيس ( كقولهم : أبا كتب وبنكتب ) ، وكذلك كسر أحرف المضارعة ، وهي لهجة أسد وقيس ، وهكذا إلى غيرها من التبديل والتغيير التي تلحق الحروف ، والتي ورد بعضها في كلام العرب 0 وهناك كلمات دارجة على السنة أهل المنطقة ولكنها الآن في طريقها إلى الإندثار بسبب انتشار التعليم ووسائل الإعلام .

    ‏وفيما يلي بعض الكلمات ومايقابلها في اللهجة القطيفية:

    حسبالك,,,,,,,,,في ظنك
    ‏جيفة بعد ,,,,,,,,, كيف ذلك
    ‏ليش صار ,,,,,,, لماذا حدث
    ‏الى ويش ,,,,,,,,,,, لاي شئ
    ‏علا ويش ,,,,,,,, على أي شئ
    ‏جنة ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, كانه
    ‏اشكرة ,,,,,,,,,,,,,,,,, اتعجب
    ‏مابا ,,,,,,,,,,,,,,,,,,, لا اريد
    ‏هجدي ,,,,,,,,,,,,,,,,, هكذا
    ‏بروحي ,,,,,,,,,,,,,, وحدي
    ‏كزاز,,,,,,,,,,,,,,,,,, زجاج
    ‏سالفة ,,,,,,,,,,,,,,,, حكاية
    ‏هدرة ,,,,,,,,,,,,,,,, ثرثرة
    ‏جداب ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,كذاب
    ‏شنوف ,,,,,,,,,,,,,,,,,, لص
    ‏شاف ,,,,,,,,,,,,,,,,,, رأى
    ‏بصق ,,,,,,,, لم يعد له طعم
    ‏يطرش ,,,,,,,,,,,,,, يرسل
    ‏يتقشمر ,,,,,,,,,,,,,,, يمزح
    ‏يطنز ,,,,,,,,,,,,,,,,, يهزر
    ‏يطمش ,,,,,,,,,,,,,,,يتفرج
    ‏كشته,,,,,,,,,,,,,,,,,نزهة





    منقول من موقع مجلة القطيف الثقافية


  2. ...

  3. #2

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter