مشاهدة النتائج 1 الى 17 من 17
  1. #1

    سلمــــى و يـزن بعد وضع الصور

    1089924389







    سلمــــــــــــــى ويــــــــــــــــــــزن


    1089924525 1089924456


    حكاية بطلين من ابطال الديجتال في الجزء الثاني الفتاة المرحة ذات القلب الطيب سلمى والفتى الهادئ الرزين ذو الذكاء الحاد يزن.





    1089924611 يـــــــــــــزن

    لم يعش يزن طفولتة كباقي الأطفال فلقد كان لدية اخ وحيد يكبرة في السن يدعى حسام تميز حسام بذكاء حاد مما جلب لة الشهرة والمديح فصار حديث الناس وشغلهم الشاغل مما جعل اهتمام ابوية ينصب علية دون اخية يزن الذي اجتاحت قلبة الغيرة وكان كل مايريدة الحصول على بعض الاهتمام... وفي ذات يوم وقف يزن امام شاشة الحاسوب دون حراك وقد بهرة ضوء ثم خرجت بيضة الديجتال لتصبح بين يدي يزن يدخل حسام الذي امتلأ غرورا واعتاد ان كل شيء لة ليرى البيضة مع يزن فيصرخ في وجهة قائلا:
    ماهذا يا يزن؟؟
    يزن:انها بيضة خرجت من الحاسوب.
    حسام:هاتها انها لي.
    يزن:انا رايتها اولا انها لي انا.
    حسام:هذا الحاسوب لي وهذة غرفتي هات البيضة واخرج من هنا ولا تدخل غرفتي مرة اخرى بدون استئذان.
    يزن:لكن...
    حسام:من دون لكن هيا اخرج.
    ثم يأخذ البيضة ويضعها في الدرج ويلتفت الى يزن قائلا: المتخرج بعد هيا اخرج.
    عاد يزن الى غرفتة وهو يحس انة مظلوم وقد امتلأ قلبة حقدا على اخية وراح يتمنى ويقول: ليت حسام يختفي ....ليت حسام غير موجود.لم يطل الأمر الذي تمناة يزن كثيرا فقد مات حسام

    1089924699 http://www.tahmeel.com/up/38/1089924765.jpg 1089924806 1089924919






    الى عالم لكن لم يكن الأمر كما تخيلة يزن فعندما تمنى يزن أن يختفي حسام لم يكن يعلم أن حزنا لا مثيل لة سيجتاح قلب والدية ولم يكن يتصور انة سيفتقد حسام الى هذا الحد وبقي يظن انة هو السبب في موت حسام لأنة تمنى أن يختفي
    مرت الأيام ويزن منطو على نفسة لايكلم احدا ولا يلعب ولايخرج إلا ما ندر







    في تلك الأثناء ذهب يزن الديجتال وقابل مرافقة صدف وهناك 1089925096 علم أن البيضة لم تكن لحسام بل كانت لة فعلا وبينما هو في عالم الديجتال هبت رياح رملية تحمل معها بعض الشويكات السوداء دخلت احداها في رقبة يزن من الخلف ومنذ تلك اللحظة تحول ذلك الطفل الى كتلة من الذكاء والشر في ان واحد ومن هنا تبد أقصة الأمبراطور الذي غير الكثير الكثير في عالم الديجتال.
    دخل يزن المدرسة حيث حدث معة ما حدث لأخية حسام فقد تفوق في المدرسة وصار محط اعجاب الجميع لكن المدرسة لم تكن المجال الوحيد الذي برع فية بل أصبح الأول بلا منازع في مجال الحاسب


    1089925157


    والبرمجة. وكان لة النصيب الأكبر من التفوق في مجال الرياضة فصار يقود فريقة إلى الفوز دونما الحاجة الى جهد يذكر عن طريق رسم خطة معينة يقوم الفريق بأتباعها أثناء اللعب


    http://www.tahmeel.com/up/38/1089925241.jpg 1089925282


    في تلك الأثناء كان أبطال الديجتال القدامى قد كبروا وانضم إليهم أبطال جدد هم سلمى وسليم وهاني الصغير الذين حصلوا على أدوات وزاروا عالم الديجتال وقد خاضوا عددا من المعارك ضد الإمبراطور ولكن لم يخطر ببالهم لحظة أن هذا الإمبراطور هو نفسة يزن ذلك الفتى الشهير، ذات يوم كان لدى سليم مباراة مدرسية ضد الفريق الذي بقيادة يزن وقد جاءت سلمى وهاني وهند ووسيم لتشجيع سليم وقد كانت سلمى تجلس على المقعد تتحرق شوقا لرؤية الفتى الذكي يزن الذي طالما شد إعجابها إلية



    1089925340 1089925397 1089925480 1089925530






    بدأت المباراة لكن يزن لم يأتي وصار سليم يسجل الأهداف بسهولة دونما أدنى مقاومة من الفريق الخصم وعلى هذة الحال ظلت المباراة حتى انتهى الشوط الأول وبين الشوطين تقف الحافلة قرب الملعب وينزل يزن ويعتذر عن التأخير ويبدأ الشوط الثاني الذي بدى وكأنة صورة عكسية لمجريات الشوط الأول وقبل نهاية المباراة يجرح سليم قدم يزن خطأ يعتذر سليم ليزن وتستأنف المباراة وتنتهي بفوز ساحق لصالح فريق يزن في اليوم التالي يعود الإمبراطور ليسبب المزيد من الخراب في عالم الديجتال و يتفق الأبطال على إيقافه وبالفعل يذهبون إلى عالم الديجتال وتحصل معركة حامية الوطيس بين بينهم وبين الإمبراطور عرف خلالها الأبطال أن يزن هو نفسه الإمبراطور الشرير ويالها من صدمه خصوصا لسليم و سلمى .....


    1089925663 http://www.tahmeel.com/up/38/1089925714.gifta7meel



    كان سليم يحب يزن كثيرا ويعر أنة طيب في أعماقه ويعرف أن هناك أسباب دفعت يزن ليصبح هكذا ولكن تستمر المعارك بين الإمبراطور والأبطال مما دفع يزن للبقاء في عالم الديجتال وتسخير من يعيشون فية لخدمته والعمل على بناء القاعدة وانتشر خبر إختفاء العبقري يزن في الصحف والمجلات،لم يكن يزن يفكر بوالدية الذين كانا يبحثان عنه ولا بسليم الذي يحاول بشتى الطرق مساعدته ولم يعرف مقدار خطأه إلا بعد أن فقد مرافقة صدف
    1089925843 1089925920 ta7meel


    ta7meel 1089926132 1089926204 ta7meel 1089926312 ta7meel 1089926464





    الذي ضحى بنفسه من أجل أن يعود يزن كما عرفه أول مره بعد ذلك عاد يزن إلى البيت وحلم بطفولته وأخيه ومرافقه وما فقده من سنوات الطفولة وهو يظن أنة السبب في موت بينما كان علية أن يعرف أن ما حدث لحسام كان قضاء و قدر.
    إختفى يزن عن الأنظار وفي تللك الأثناء كان أبطال اليجتال يصلحون ما أمكنهم من خراب في عالم الديجتال ولكن تهجم وحوش غريبة لا يعرفون من أين تأتي لم يستطع إيقاف الوحوش ولم يريدوا إيذائها في تلك اللحظة تدخل يزن وقضى على الوحش غضب أبطال الديجتال لأنه قضى قضى على الوحش وخصوصا هاني لكن مع الأيام عرفوا أن هذة الوحوش لم تكن إلا أبراج الظلام التي بناها يزن سابقا عندها عرفوا أن يزن قد تغير للأفضل فطلب سليم من يزن أن ينظم إليهم لكن يزن أحس أنه غير مرغوب فيه وفضل البقاء حيدا
    كذلك سلمى كانت تحدث مرافقها صقر عن رغبتها في الإتصال بيزن ودعوته للإنضمام للفريق لكنها ترددت وقررت نسيان الأمر وهكذا ضلت الحال حتى أتى وحش يحمل قوة عشر أبراج ظلام لم يستطع الأبطال إيقافه حتى جاء يزن ونظر إلى سلمى مشجعا إياها على إستخدام أداتها الرقمية لمساعدة صخر على التطور وفعلا تطور صخر وتحول إلى قشعم و قضى على الوحش


    1089926579 1089926655 1089926705





    شجع ذلك سلمى على أن ترسل رسالة إلى يزن قالت فيها:أرجو أن تنضم إلى الفريق سلمى.
    ثم علا وجهها ابتسامة من قلبها الطيب وهي تنظر إلى يزن والسرور يملأ قلبها لأنها عرفت أن يزن قد تغير فعلا.









    1089926777 سلمـــــى


    فتاة مرحة اجتماعية طيبة لأبعد الحدود لا تفارق الابتسامه وجهها تحب مساعدة الاخرين تعيش مع اسرة متفاهمة والداها يملكان متجرا كبيرا لبيع المواد الغذائية(سوبر ماركت) لديها الكثير من الأخوة والأخوات في مثل عمر يزن تجيد العمل على الحاسوب كثيرا وهي معجبة بشخصية مي (من ابطال الديجتال ).
    في نهاية المطاف عاد عالم الديجتال كما كان ومضت الأيام والسنين وكبر أبطال الديجتال.















    تزوج يزن من سلمى

    1089926855 1089926964 1089927007

    أصبح يزن محققا في الشرطة أما سلمى أصبحت ربة منزل وأما حنونة وأنجبوا ثلاثة أولاد الكبرى فتاة ثم يليها ولدان وعاشوا كمثال للأسرة السعيدة والمتفاهمة



    1089927084 1089927156


    1089927233 1089927301 1089927349


  2. ...

  3. #2

  4. #3

  5. #4
    [Glow]روعــــــــــــة يسلموووووووووووووو[/Glow] gooood

    I love ken rolleyes

    يزن asian

    [Glow]مع تحيتي Hinata[/Glow] smoker
    9e0d9c278f853e3d2bc73421133611fc

  6. #5
    مشكووووووووووووورة اختي على الموضوع الرائع

  7. #6
    الصور حلوه بس المشكله اني
    مااحب
    سلمى ...................

    شكرا
    تحيات الفتى المميز:
    killua
    LOST .. SOMEWHERE !

  8. #7
    شكرا اختي على المعلومات الحلوة
    وصور يزن وهي ضائع جميـــــل
    I love ken ...

  9. #8
    مشكوووووووووووووووووووووووووووووووورة إختي على الموضوع


    مع تحيات: مردوخ الدايخ

  10. #9

  11. #10
    موظوع جمييييييييييييييل جدااااااااااااااااااااااااااا


    ثااااااااااانكس
    الكأس ايطالــــــــــــــــــــــــــــــي


    attachment

  12. #11

  13. #12

  14. #13

  15. #14

  16. #15
    العفو
    لكن الصور ما طلعت لي
    frown

    smile asian smile

  17. #16
    مشكوووووووووووووووووووووورة اختي على الموضوع

    بس


    بس


    بس


    الصور ما طلعن عندي

    مشكووووووووووووووووووووورة


    سلام ::






    اللهم كُن مع الأسرى وثبّتهم وفرّج كربتهم يا أرحم الراحمين،
    وارحم شهداءنا وأدخلهم فسيح جناتك، وداوي جرحانا وأثبهم وامنن علينا بنصرك ياكريم.

    attachment

    تعجز الكلمات عن الشكر أختي بيلا بارك الله فيكِ على الهدية اللطيفة
    أسعدكِ الله أختي الضوء المفقود على الرمزيات الجميلة
    لا حرمنا كرمكم em_1f33f





  18. #17
    لديـــهما أمور مشتــركة كالحاسوب والبرمجة أضيفي ياأنستي أنهمـــا من الفريق

    نفســــــــــة وقصة يزن هي ماجعل الجزء الثاني مقبولااااا

    الجميل في الديجتال كيف يمزجون واقع الشخصيات العالم الحقيقي بالعالم الرقمي >

    العالم الافتراضي...

    شكــــــرا لك على موضوعك الجميل الذي أعادنا الينا تلك الذكريات التي قد نسيناها

    شكرا

    المحتـــــــــرف

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter