لم اكن اعرف يوما ان الغربة قاسية لهذه الدرجة
لم اكن اعرف يوما ان شوقي اليكم سيقتلني
لم اكن اعرف اني بدونكم لا اساوي شيئا
لم اكن اعرف اني من بعدكم ستكون الوحدة رفيقتي

اه لو تعلمون كم اشتقت اليكم ....
كم يتعذب قلبي من جراء فراقكم
اه لو تعلمون كم من الدموع هدرت لاجلكم ...

ايامي من بعدك لم تعد كالايام
وساعاتي بدونكم لم تعد كالساعات
ولا الدقائق عادت دقائق ....

اقسم كم اشتاق للحظة لقائكم ،يومها قد اعتبره حلما لا حقيقة

اتدرون لم اكن يوما اتخيل ان الوادع مر وقاسي لهذه الدرجة
فلا قلبي استطاع تحمله
ولا عقلي استطاع ان يستوعبه

انا من بعدكم كثير من المعاني تلاشت في حياتي ....

وداعا الي وداع لااعرف نهايته ،فهل ياتري .. متي القاكم ثانية؟؟؟؟