اخواني واخواتي فى الله
باقترا ب شهر رمضان الكريم كلنا بنستعد لاستقبال هذا الشهر العظيم
و علشان كده بدات احضر حملة نجتمع عليها الايام القادمة
لغاية اول يوم فى رمضان و هيكون شعار الحملة بتاعتنا

قلب جديد .... لرمضان جديد
لقيت ان هو ده الي احنا محتاجينه محتاجين
قلب جديد قلب من غير بعد عن الله..
قلب يبكي من خشية الله..
قلب متلهف للعبادة..
قلب يذوب شوقا للقاء الله..
لقيت ان قلوبنا قسيت من البعد..
وقسيت من الغفلة..
وقسيت من التعلق بالدنيا ونسيان الاخرة..
و علشان كده كان لازم وقفة مع النفس
لازم نعرف ان
هدف الحملة اننا نعرف احنا هنقدر نلتزم بالطاعه وله لا..
هدف الحملة اننا ندخل رمضان وفي صدورنا قلوب جديدة
طهرتها العبادة و اصلحتها الصحبة الصالحه
وهدف الحملة الاهم ان نخرج من رمضان بنفس القوة وبنفس العبادة
و علشان نحقق ده
محتاجين نقف سوا و نساعد بعض على الطاعه
لما بدات افكر ازاي نقدر نطهر قلوبنا من المعاصي ومن الذنوب
لقيت ان لازم حاجتين مهمين نلتزم بيهم وهما الي هيكونوا هدفنا
اولا : العبادة :
هنتفق سوا كل يوم على عبادة نعملها ونستمر عليها
ثانيا : الاخلاق :
هنتفق على خلق من اخلاق النبي عليه الصلاة والسلام و الصحابه
خلق نتمسك بيه فى ايامنا ويكون معين لينا على عبادة الله
دي كانت البداية مجرد معرفة بحملتنا
و من بكرة هنبدا سوا
عايزين نعرف مين هيبدا معانا
ادخلوا و قولوا
و اخلصوا النية اننا هنعمل كده لوجه الله
هنبدا الرحلة دي و احنا بعاد عن بعض
لكن أكيد هيجمعنا حب الله
ولعل بسببها نجتمع سويا وندخل بيها الجنة
هو ده هدفنا اننا
نبدا رحلة لقلبنا علشان نخرج من الرحلة
بقلب جديد

سعادتنا في ثلاث
طاعة ، مجاهدة ، جنة
نعمل بالأولى
ونحمل الثانية
لأجل الثالثة

اللهم بلغنا رمضان



م
ن
ق
و
ل