السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ثــقـــافــــة الـــ ع ـــيب



من أسوأ الظواهر التي تحيط بنا في عالمنا العربي


. أن يضع بعضنا حجر الثقافة عائقا في الحصول مصدر العيش الكريم ..!


ظاهرة تحول دون النهوض والتقدم والرقي في كثير من مجتمعاتنا العربية ..!


وظائف شريفة ومحترمة لكنها غير مقبولة اجتماعيا او انها غير محببة لدى الذكور او الاناث

اعمال لا تليق بالمقام ..!

نادل .. عتال .. وعامل نظافة ..أمثلة لوظائف غير مقبولة اجتماعيا
أي ضمن اطار المجتمع الذي نعيش فيه..

هل اختفى مفهوم ثقافة الحرام واستبدلناه بثقافة الـ ع ـيب ؟



البنت , اذا لبست بنطالا ضيقا قيل لها (عيب ) الناس شو رح يقولوا عنك ؟!
هل نسينا ان نقول (حرام ) احذري غضب الله ؟


اذا اغضب احدهم والده او والدته نفول له (عيب)
وللأسف .. كان يفترض بنا ان نقول له "ولا تقل لهما اف ولا تنهرهما"صدق الله العظيم.
الشاب اصبح يبحث عن العمل في مجال (غسيل الاطباق)في اوروبا ..
ولا يقبلها في وطنه والمبرر ... عيب !


يكتفي ان يكون مديرا خلف مكتبه او مشرفا
وعدا ذلك .. عمل مرفوض !:fair:

ثقافة الـ ع ـيب ظاهرة بدأت أو شارفت على الانتهاء في مجتمعات معينة ,
وفي المقابل .. "تزدهر"في مجتمعات اخرى .. خاصة مجتمع الخليج العربي ..!
حقيقه لا بد لنا ان نواجهها ..

لا بد ان نضع يدنا على السبب الحقيقي لها .. هل الوضع الاقتصادي
يدفع ثقافة ... عيب ؟!

ام التقليد ..؟
ام انها " اضمحلال لثقافة ... حرام "؟

كلمة قالها أحدهم " إن أراد الشعب يوما أن يصبحوا حكاماً .. فمن أين سآتي بالشعب ؟!


ومن منظور اخر ارى قاعدة البطالة في بعض المجتمعات تساوي ثقافة ... عيب(حسب تسميتي لها)

او ثقافة الـ ع يـب كما تسمى ..!


فنحن بحاجة لتغطية الأعمال التي لا يقوم بها أبناء البلد فنضطر لإحضار العمالة الأجنبية !!!


لابد ان تحل ثقافة الدين مكان ثقافة الـ ع ـيب


ولا ادري .. هل هي ثقافة الـ ع ـيب ؟ ام انها مرض التكبر ؟!



وكما قال أحدهم هل هي ثقافة العيب ؟ أم أنها جنون العظــــمة ؟!!!





::: في رعاية الله :::