مشاهدة النتائج 1 الى 8 من 8

المواضيع: بطولة الكلمة

  1. #1

    بطولة الكلمة

    37d20ef001

    [GLOW]بسم الله الرحمن الرحيم [/GLOW]

    li_pencil

    ما هي البطولة ؟

    البطولة ..

    كلمة لطالما تغنت بأمجادها الأمم , و تباهى بها الرجال , و روت أحداثها القصص , و صورها المبدعون أفلاما و لوحات و قصصا و أشعارا , هذه الكلمة التي عرفتها جميع اللغات على أنها الشجاعة الفائقة المطلقة , و كلمة بطل تلك التي تطلق على كل يهابه الأشداء فهو لا غالب له ..
    و هذه البطولة ألوان ..
    فمنها البطولة في الصراع و الميدان , و منها البطولة في الإيمان بالمبدأ و الثبات عليه , و الدعوة إلى الحق , و بطولة النفس في أن تتحكم في أهوائها و أن تستعف عن كل الصغائر .


    li_pencil

    البطولة الحقيقة هي بطولة الكلمة

    و كلنا يعلم أن الكلمة قد تكون اسما أو فعلا أو حرفا , و الكلمة لا تقاس بعدد الحروف فيها بل تقاس بقدر ما تحويه من فكر أو حكمة أوعبرة و لذلك من كان كلامه من ذلك النوع من الكلام المفهوم ذي الفائدة , كلام خير و حكمة , كلام حق لا يخشى فيه لومة لائم , فإنه يستحق لقب (( بطل الكلمة )) , بل هو أعظم الأبطال و أقواهم أثرا , لأن بطولة الكلمة تتطلب العقل و العزيمة و الإرادة و الإخلاص و النية الحسنة , و إصابة الحق و الحكمة فيه , بينما أبطال المعارك و القتال لا يحتاجون سوى قوى الجسد و جرأة الاندفاع , و العقل أبقى من الجسد .

    li_pencil

    أمثلة على بطولة الكلمة

    و بقيت هذه الكلمة تسطر بطولات من سبقونا مع أنها انتهت من حيث المادة و الكيان , و انتهت أزمانها , إلا أن بطولة كلمتهم رسخت بطولاتهم في الميدان , و خلدت ذكراها , كعنترة العبسي حينما قال عن بأسه و شدته في ساحة القتال :
    و لقد ذكرتك و الرماح نواهل منى و بيض الهند تقطر من دمي

    فوددت تقبيل السيوف لأنها لمعت كبارق تعزك المبتسم !


    فقد كانت الكلمة البطلة لأجدادنا زادا يستغنون به عن صنوف الطعام , فكانت تلك الكلمة البطلة مبلغ البطولة لديهم , و أشدها عظمة , و يسطرون لها الأبيات و القوافي الطوال تباهيا و فخرا بها و خاصة أن البيان و البلاغة من صفات العرب و هذه من خصائص الكلمة البطلة .
    و في تاريخ الأدب العربي من كلام النوابغ و الأدباء و الحكماء ما توافرت فيها صفات البطولة , فكان صاحبها من الفرسان الشجعان و من هذه الكلمات ذات البطولة الفائقة , تلك الكلمات النبوية الكريمة , التي كانت أشد من حديث السيوف و أقوى من لهيب العراك , و منها حين قال – صلى الله عليه و سلم - عندما طلب منه عمه أبو طالب التخلي عن دعوته : (( و الله يا عم لو وضعوا الشمس في يميني و القمر في يساري على أترك هذا الأمر ما تركته حتى يظهره الله أو أهلك دونه )) .
    هكذا كانت كلماته حازمة شجاعة , أرسلها محمد كلمات تصدع في مسامع الدنيا و تتردد , فتحبط سادة قريش و مساعيهم, فتحققت بطولة الكلمة بكل معانيها , ظلت و ستظل على مدى الأيام تنطق بمعاني البطولة الحقة .
    و كم من كلمة قالها النبي الكريم فكان لها من الأثر ما له , و كذلك حين قال لأهل مكة يوم فتحها : (( ما تظنون أني فاعل بكم )) , فكانت هذه الكلمة سببا قويا في دخول الناس في دين الله أفواجا .
    و ليس هذه النماذج إلا تعبيرا عن المعنى الحقيقي للكلمة البطلة لتؤكد على التاريخ الحافل بالبطولة , و أن هذه البطولة لم و لن تنتهي على ألسنة بلغائنا و رجالنا و أبطالنا .


    li_pencil

    أنت بطل من أبطال الكلمة
    و أنت عزيزي العضو و عزيزتي العضوة .....
    لا بد أن تكون من حملة لواء الكلمة و روادها , أن تكون من أبطال الكلم , و لعل الكثير منكم كذلك , فلا تتوقفوا عن حمل نبراس الكلمة , ليست أية كلمة بل كلمة البطولة و العقل و الحكمة , و لعل المتنبي أخطأ قليلا حين قال :

    السيف أصدق أنباء من الكتب في حده الحد بين الجد و اللعب

    فالكلمة تظل الأبقى و الأبلغ أثرا في نفسي و نفسك .

    li_pencil

    أسئلة النقاش

    * فهل أنت بطل من أبطال الكلمة ؟

    * كيف للكلمة أن تكون بطلة ؟
    * و هل ترى أن الكلمة هذه الأيام مقيدة أم أنها لا تعرقل طريقا إلى القلوب عثرات ؟

    * و هل ترى الكلمة البطلة متجسدة بجميع معانيها في هذا المنتدى و في أعضائها ؟

    li_pencil

    و في النهاية أرجو أن يكون الموضوع قد أعجبكم
    دمتم بخير وود

    أختكم في الله

    ليلوا القمر

    gooood gooood


  2. ...

  3. #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..smile


    موضوع اكثر من رائع ويستحق التقدير ونادراَ مانرى في العام هذه
    الايام مواضيع جميلة ,,


    الى الأسئلة ....
    * فهل أنت بطل من أبطال الكلمة ؟</B>

    ان شاء الله والله يوفقني
    ولنا في رسول صلى الله عليه وسلم اسوة حسنة


    * كيف للكلمة أن تكون بطلة ؟</B>

    عندما تكون جريئة صادقة من غير نفاق صادرة من حكمه من غير اندفاع ..


    * و هل ترى أن الكلمة هذه الأيام مقيدة أم أنها لا تعرقل طريقا إلى القلوب عثرات </B>؟


    تقــريبـــاَ مقيدة..


    * و هل ترى الكلمة البطلة متجسدة بجميع معانيها في هذا المنتدى و في أعضائها ؟
    لا

    وليس جميع الاعضاء
    ***
    جزاك الله خير اختي العزيزة
    وارجوا اللا تحرمينا من مواضيعك الرائعة
    ^ــ^


    اختكم في الله / شمس الوداع
    اخر تعديل كان بواسطة » •• شمس ◊ الوداع •• في يوم » 11-08-2007 عند الساعة » 15:04
    غبررره cheeky

  4. #3
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مرحباً اختي ليلوا

    مشكوره على هذا الموضوع المميز .

    * فهل أنت بطل من أبطال الكلمة ؟
    انا لا استطيع ان احكم على نفسي , فالناس هي من تحكم smile
    و بالاضافه انا عن نفس اقول انني اصبح بطلهافي بعض الاحيان , فأنا اصيب كلمات رائعه , انا اعجب بها و كذلك من حولي .
    * كيف للكلمة أن تكون بطلة ؟
    عندما تخرج من قلب صادق و احساس قوي حول اي موضوع .

    * و هل ترى أن الكلمة هذه الأيام مقيدة أم أنها لا تعرقل طريقا إلى القلوب عثرات ؟
    لست متأكد , و لكن لا اعتقد ذلك , ولكن السبب قلة ابطالها sleeping
    * و هل ترى الكلمة البطلة متجسدة بجميع معانيها في هذا المنتدى و في أعضائها ؟
    نعم , و يوجد اعضاء و اشعر بأنهم فعلاً ابطالها .

    كلامهم مؤثر جداً و لكن قلّه قلّه ermm

    دمتي بحفظ الرحمن

    فوددت تقبيل السيوف لأنها لمعت كبارق تعزك المبتسم !


    attachment
    إذا لم تكن ناضجًا لقبول النقد، فلست ناضجًا لقبول المديح.
    كتاب متعة الحديث*

  5. #4
    السلام عليكم

    شكرا اختي الغاليه غلى الموضوع الجميل ط

    فقليل ما نشاهد مثل هذه المواضيع المتميزة

    * فهل أنت بطل من أبطال الكلمة ؟
    اتمنى ذلك ولكن لا يجب ان احكم على نفسي وانما غيري هو من يحكم علي

    * كيف للكلمة أن تكون بطلة ؟

    عندما تكون ذات مصداقيه وحق حتى تكون اهلا لتحمل كلمة (بطله)

    * و هل ترى أن الكلمة هذه الأيام مقيدة أم أنها لا تعرقل طريقا إلى القلوب عثرات ؟

    لللاسف ارى ان في هذا الزمن قل عدد من يقدرون الكلمه حق تقديرها وقد تصل الكلمه الن القلوب ولكن بشق الانفس

    * و هل ترى الكلمة البطلة متجسدة بجميع معانيها في هذا المنتدى و في أعضائها ؟

    هنا بعض الاعضاء المتميزين الذين يجعلون لهذا المنتدى صدا وللاسف يوجد بعض التافهين الذين لا فائدة من وجودهم حتى

    وفي النهايه شكرا لك على المجهود الذي قمت به

    دمت ودام قلمك الـــوافــي

    15b53ab6b0714bec3b0d28877af1b1a0
    بغـــداد لا تتالمي...بغــداد انتي في دمي


  6. #5
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    ما كل هذا الابداع!!!!!

    اختي ....التقيت بكل قبل ذلك ويسعدني الالتقاء بك مرة اخرى و في موضوع اخر

    اكثر ما شد انتباهي في الموضوع هو فكرتك الصائبه..في حين ان الجميع التفت الى كتابة مواضيع عامه وتقارير متقاربه من بعضها..اجدك التفت الى هذا النوع من المواضيع التي تحمل فكره مغايره عن الكل

    اهنئك على ذكائك في الاختيار واقتناصك الموفق للفكره

    بالنسبه للموضوع فقد اعجبني كثيرا اهتمامك بالامثله حتى تصل الفكره الى الجميع


    انتقل الان للأسئله بعد اذنك



    * فهل أنت بطل من أبطال الكلمة ؟

    لا أعلم تماما!

    ولكن ما اعرفه عن نفسي اني افهم واجباتي جيدا وما يكون لي او علي...لذلك اكون راضيا عن كلمه اتفوه بها مهما كانت قاسيه


    ومتأكد اني القيتها في مكانها المناسب..و قد يكو هذا الشيئ دافعا لشعوري بالرضى عن نفسي وأن كلمتي كان لها حضورها


    * كيف للكلمة أن تكون بطلة ؟



    عندما تحسِم الامور بغض النظر عن كون الغرض منها هو السوء او الخير

    فالكلمه التي تعلو انوف الغير هي البطله
    .



    * و هل ترى أن الكلمة هذه الأيام مقيدة أم أنها لا تعرقل طريقا إلى القلوب عثرات ؟




    المشكله يا اختي في وعي الناس..فالقليل جدا الذين يتحسبون على كلماتهم لذا تجدينهم هم الأقدر دوما على اعطاء الكلمه حقها اذا ما تفوهوا بها

    اما باقي ما تبقى فهم للأسف جهله ولا يدركون للكلمه اي معنى الا من رحم ربي.

    ولذلك لا تؤدي الكلمه غرضها وتصل الى مبتغاها الا نادرا




    * و هل ترى الكلمة البطلة متجسدة بجميع معانيها في هذا المنتدى و في أعضائها ؟



    للأسف لا..... بل اني ارى العكس!

    حتى ان بعض المراقبين يجدون البطوله في الرداء الاحمر وعند النظر الى تصرفاتهم.......!!!!



    تعليق بسيط

    و لعل المتنبي أخطأ قليلا حين قال :


    السيف أصدق أنباء من الكتب في حده الحد بين الجد و اللعب

    حينما لا يجدي الكلام نفعا فسوف يكون للسيف حضوره

    الكلام قد يجي وقد لا يجدي لكن السيف سوف يحسم الامور.

    هذا ما قصده المتنبى وانا اوافقه تماما



    و في النهاية أرجو أن يكون الموضوع قد أعجبكم
    اختي الكريمه رغم قلة مشاركاتي الا ان الموضوع هذا قد ارغمني على المشاركه تقديرا له واحتراما لجهود كاتبه .

    شكرا على هذا الموضوع الرائع واتمنى ان ارى لك مواضيع تحمل نفس الافكار في المرات القادمه.


    بالتوفيق يا اختي




    جـــــون

    رجل ضاعت سنين عمره
    اخر تعديل كان بواسطة » جـــون في يوم » 12-08-2007 عند الساعة » 07:56

  7. #6

  8. #7
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته أهلا أختي شمس الوداع

    موضوع اكثر من رائع ويستحق التقدير ونادراَ مانرى في العام هذه
    الايام مواضيع جميلة ,,
    و الله هذا إطراء لا أستحقه هنالك الكثير من المواضيع أفضل من مواضيعي وهذا ليس تواضعا



    ان شاء الله والله يوفقني
    ولنا في رسول صلى الله عليه وسلم اسوة حسنة
    آمين , و نعم القدوة


    عندما تكون جريئة صادقة من غير نفاق صادرة من حكمه من غير اندفاع ..
    و الله اختصرت المعنى في هذه الجملة , أحييك أختي


    جزاك الله خير اختي العزيزة
    وارجوا اللا تحرمينا من مواضيعك الرائعة

    إن شاء الله


    شكرا على المرور الطيب

  9. #8
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته , كيف حالك أخي مين فيجيتا

    مرحباً اختي ليلوا
    أهلا بك

    مشكوره على هذا الموضوع المميز .
    و شكرا لك على المرور الكريم



    انا لا استطيع ان احكم على نفسي , فالناس هي من تحكم
    و بالاضافه انا عن نفس اقول انني اصبح بطلهافي بعض الاحيان , فأنا اصيب كلمات رائعه , انا اعجب بها و كذلك من حولي .
    بالتأكيد لا بد من رأي الناس في هذا الأمر و لا بد أنهم يخبرونك بآرائهم بهذا الخصوص

    عندما تخرج من قلب صادق و احساس قوي حول اي موضوع .
    صحيح





    نعم , و يوجد اعضاء و اشعر بأنهم فعلاً ابطالها .

    كلامهم مؤثر جداً و لكن قلّه قلّه
    إن شاء يصبحون كثرة

    دمتي بحفظ الرحمن
    دمت بحفظ الله و رعايته

    إقتباس »
    فوددت تقبيل السيوف لأنها لمعت كبارق تعزك المبتسم !

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter