مشاهدة النتائج 1 الى 3 من 3
  1. #1

    رحمه الله عليك يا ابا فيصل

    سلام الله عليكم اخوتي الاعزاء
    لا اعرف ماذا اقول فلساني عاجز تماما عن شكر جميع الاعضاء الذين ساندوني في مصيبتي

    نعم فقد فقدت والدي و ابي العزيز في يوم ربما ان عشت دهرا كاملا لن انساه و لن انسى لحظاتي الجميله معه

    توفي والدي في يوم الجمعه قبيل صلاه الجمعه و مع صوت المؤذن قائلا عباره التوحيد
    الله اكبر
    في المستشفى الذي اصر على دخوله بعد اصابته بجلطه قلبيه تحدث له للمره الاولى

    نعم كان والدي حيا يرزق قبلها بثلاث ساعات و كان يتحدث بصوره طبيعيه و افطر مع العائله في ذلك الصباح

    و حين جاءته الانتكاسه عجزت تماما عن مساعدته بالتخفيف عن الالامه , هذا ما جعلني مستاء عند حملي اياه في سياره الاسعاف و الى قسم الطوارئ

    و قبيل اعلان الوفاه و انا انظر من الاجهزه التي يضعونها حوله و نظرات الاطباء اليائسه تشير الى انه لا يوجد امل في ارجاعه للحياه بكيت و بكيت و بكيت و بكيت

    عندها قالت والدتي لن ينفع هذا كله البكاء و النواح لن يفيد والدك فقد ادعو له بالرحمه و المغفره

    لتعود بي الذاكره الى وقت وفاه جدتي و خالتي قبلها كان يردد رحمه الله : يا جماعه لا ينفع الميت البكاء و النواح عليه ان تحبون الشخص فصلوا عليه و ادعوا له فربما يكون حليفه الجنه

    كلما احاول ان اتذكر بضعا من كلمات والدي اقف عاجزا تماما عنها

    في موكب تشييع الجثمان و بصلاه الجنازة رايت الجموع المحتشده في المسجد تصلي على ابي لدرجه ان الجامع الذي صلينا به امتلا عن اخره و اصبح الناس يصلون على اسطح المنازل و السيارات و بعد الصلاه كان الطريق مزدحما لدرجه نقل الجثمان من المسجد الى مثواه حيث ان بالمسافه العاديه تحسها متعبه مع درجه الحراره العاليه لكن عند رؤيه الجثمان تراه يمشي مسرعا ليوارى الثرى
    و يودع حياه الدنيا الزائله الى دار البقاء بالاخره

    عندما وقفت و جلست امام القبر كنت اودعه و اسمع بنفس الوقت خطيب المسجد و هو يلقي الموعظة و يدعو للميت بالمغفره احسست ان ابي كان يشاهد كل الحدث و هو لم يتركنا كما فعل

    نعم ودع الحياه الدنيا بحلوها و مرها و سبقنا الى الاخره
    الاخره التي يفصلنا عنها هو ممر واحد و هو الموت

    نعم يا اخوتي الموت حق على كل انسان كبيرا كان ام صغيرا فكلنا من التراب الى التراب فكل من على هذه الارض فان و يبقى وجه الله عز و جل ذو الجلال و الاكرام

    نعم يا ابا فيصل قد علمتني درسا ربما ساذكره طيله حياتي المتبقيه بان مهما كنت مريضا او سليما كبيرا او صغيرا فالموت يدركك و الموت حق

    بالنهايه اخوتي الكرام لا يسعني الا ان احثكم
    حياتنا الدنيا حياه متاع و هي دار زائله فلنعمل لها لننال الاخره

    نسال الله لنا و لكم العافيه
    و السلام عليكم و رحمه الله و بركاته



  2. ...

  3. #2

    لاحول ولاقـوه الابـالله ..

    اللـهـم افتـح أبـواب الـسماء لروحـه وأبـواب رحمـتك وأبـواب جنـتك أجمـعين برحمتـك يـا أرحـم الراحـمين
    ........

    و --كل نفس ذائقة الموت --
    【мΨ sT¥Łε мαҝeS ρεσPĻε ώєєρ™】
    سبـــحان الله وبحــمده..سبـــحان الله العظيـــم

  4. #3

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter