الصفحة رقم 2 من 59 البدايةالبداية 12341252 ... الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 21 الى 40 من 1172
  1. #21
    البندري دخلت غرفة الجوري ونواره
    نواره: اطلعي بننام
    البندري : لا ابغى اقولكم شي بخاطري
    نواره جلست بهتمام : وشو
    البندري : ماني قادر انام من كثر التفكير
    الجوري: بسم الله وشفيك
    البندري وهي تجلس على سرير الجوري: آه ..بنات انا احب
    نواره:ههههههههه تحبين
    الجوري بحماس : والله من متى ..؟ وكيف..؟؟ وليه ...؟؟ومين...؟
    البنددري:هههههههه شوي حبه حبه .انا حبيت وليد
    الجوري كل خليه بجسمها وقفت عن الحركه وليد هي سمعت دل والا لا حبت تسالها وتتاكد : مين ..؟
    البندري: وليد اللي معنا بالشله ...يالله يهبل ماني قادره انام من كثر مافكر فيه ... احسه ملك قلبي واحساسي
    نواره:هههههههههه حركات بندوره تحب
    الجوري بلعت لسانه من الصدمه ...وايدها صارت ترجف ومتسمع اللي حولها .. ( وليد ...وليد يالبندري ..ليه ؟..وشمعنى؟ ...من كل الشباب ماحبيتي الا اللي احب ...وليه ماحبت وليد الا البندري ليه مو نواره او لوجين ...ياربي ماختارت الا وليد )
    البندري: اهم شي الجوري والله لو قالت مايصلح لي تركته وشرايك بختيار قلبي ياجوجو
    الجوري تلملم نفسها وبابتسامه باهته : عادي ماعليه كلام
    نواره: وع ماتوقعت انك عاطفيه يالبندري وبتحبي من الشباب اللي معنا
    البندري: تتوقعون يحبني
    الجوري ودها تقول لا مايحبك يحبني انا اشوف بعينه الاهتمام فيني بسواله اللهفه لي ...
    نواره: والله مادري اليوم على لعشاء بنحس
    البندري: جوجو وش فيك ساكته
    الجوري: مافيني شي بس احس اني سكرانه من التعب فيني النوم
    نواره: اي والله
    البندري بوناسه لانها خبرت صديقاتها عن اللي بقلبها واكيدانهم فارحانين لها :اخليكم تنامون وانا بروح ادور لي ملابس علشان العشاء مع حبيب قلبي
    البندري غطت وجهها بعصبيه : تصبحون على خير
    نواره: نامي لك شوي علشان تسهرين عدل
    البندري ولابتسامه ماليه وجهها :
    "مالحب الا للحبيب الاولي
    الجرح اللي بيده يطيب وينجلي"
    الجوري تحت البطانيه تضغط على اسنانها علشان ماتبين شهقاتها ودموعها تنزل
    نواره : وقمتي تغنين ..؟؟
    البندري والفرحه واضحه من ضحكتها العاليه والا اقول اغنيه احلى تصلح لليوم ...
    "عمري ماتمنت شي
    قد ماتمنيت اشوفك

    واروي عيني من حلاك
    وتلمس كفوفي كفوفك"
    نواره: ياعاشقه روحي ناميلك شوي علشان بشرتك تصير حلوه عند ولودي
    البندري:هههههههههه ولودي هذا انا اللي ادلعه بس
    نواره بهمس: اسكتي شكل الجوري نامت
    البندري بهمس: ياحياتي جو جو شكلها تعبانه يله بطلع بس علشانها
    طلعت البندري ..والجوري تبكي وكبمات البندري ترن باذنها
    (.انا حبيت وليد............ : وليد اللي معنا بالشله ...يالله يهبل ماني قادره انام من كثر مافكر فيه ... احسه ملك قلبي واحساسي............. "مالحب الا للحبيب الاولي
    الجرح اللي بيده يطيب وينجلي......... "عمري ماتمنت شي
    قد ماتمنيت اشوفك
    واروي عيني من حلاك
    وتلمس كفوفي كفوفك..)
    الجوري بنفسها : لا يالبندري تكفين قولي انك تمزحين ...قولي انك ماتحبينه وانك تختبريني اذا احبه والا لا .... والله ماخسرك يالبندري علشان واحد ماعرفه الا من شهر ..والله لاقتل حبي اللي بالمهد علشان ...ابيع كل شي واشتريك ..)

    الساعه 9 ونص اوصلوا البنات للمكان المحدد
    نواره: شوفوهم
    تاشر على طاوله كبيره جالسين عليها مسفر ووليد وطلال وبشار وفيصل
    ذوق ارتبكت : فيصل معهم
    لوجين :هههههههههههههههه عادي ..سولفي معه
    ذوق تاخذ نفس: انقلعي
    الجوري بس شافت وليد جالس بهيبته ويبتسم لها دق قلبها بسرعه ...قربت منها البندري ومسكت ايدها ...وضغطتها بقوه وهي تناظر وليد
    البندري: جوجو وليد ...
    الجوري حست بايد البندري البارده وهي عارفه صاحبتها اذا خافت او ارتبكت يصير جسمها بارد
    الجوري وهي ضاغطه على مشاعرها وتدوس قلبها علشان البندري : ليه خايفه ابتسمي ...حرام يبتسم لك
    البندري وعيونها بعيون الجوري: قلبي بيوقف ..
    الجوري: شدعوه تبالغين( ابتسمت لها ) روحي حسسيه بحبك
    قالت كذا وهي حاسه بنفس مشاعر البندري
    البندري تلف : لا برجع للشقه
    الجوري: تعالي وين بترجعين
    البندري : ماتوقعت اني احبه كذا ..حسي قلبي( وتحط ايد الجوري على قلبهااللي يدق كانه طبل )
    الجوري تبلع ريقها :هههههه ماتوقعتك كذا .تعالي نروح فشله البنات سبقونا
    نواره : هلا طلول وين راما ..؟؟
    طلال بنفس خايسه : اهلين ..ماجائت
    نواره: هههههههههههه حركات خايف عليها من عيون الشباب
    طلال: والله اذا ماسكتي ياويلك ..
    لوجين كانت لابسه بنطلون وقميص هذي اول مره يشوفونها الشباب ببنطلون
    وليد : لوجين فيك شي متغير
    نواره:ههههههههههه اكيد لانها لابسه من ملابسي
    طلال: اقول طالعه عربجيه
    نواره: شقصدك
    طلال : اللبيب بالاشرة يفهموا
    فيصل: كيفك ذوق ..؟؟
    ذوق: تمام وانت كيفك
    فيصل ناظرها بعتاب وسكت مارد عليها ....حست ذوق انه زعلان وحست بتانيب الضمير
    وليد: الجوري البندري اجلسوا ليه واقفين
    جلسوا وهم ساكتين وكل وحده قلبها مسلمته لوليد
    الجوري البندري ... آآه..ياخويتي وحبيبتي ... حتى اللي عطيته قلبي عطيتيك اياه صدق ان حنا توم من بطن امهات غير ...)
    طلال ونواره مندمجين بالهواش وفيصل ساكت يناظر ذوق اللي تسولف مع وليد والبندري ..عشان يضبط دور العاشق الولهان ....مسفر ماكان يبغى يجي بس غصبوا عليه ربعه ..والجوري تناظرعيون البندري اللي واضح عليها الفرحه وهي تتكلم مع وليد
    وليد : الجوري غريبه ليه ساكته
    الجوري: ها... لامافيني شي معكم
    البندري عصبت( ان اتكلم معه وهو يسال عن الجوري .......... يالله شكلي خرفت من كثر ماحبه اغار من الجوري هههههههه صدق اني هبله
    ذوق: ايوه الجوري اليوم مو طبيعيه ..
    الجوري: والله مافيني شي ...؟؟؟
    وليد بخوف: روحي المستشفى شكلك متغير
    البندري قامت لعند ظهر الجوري : ايوه الجوري تبغى نرجع
    الجوري: لا بس راسي يعورني شوي اذا ماخف برجع
    وليد: اكيد
    الجوري: ايوه كملوا عادي
    نواره لفت عليهم : وش فيكم ..؟؟
    الجوري: مافينا شي ..كملي هواشك
    طلال : ههههههههه لامايخلص
    نواره :ليه تضحك ماتنكت ترى
    طلال ارتفعت ضحكته حتى لفوا عليهم اللي بالمطعم
    لوجين : يله وين العشاء ..؟؟
    مسفر : هذا هو على وصول
    لوجين: انا بروح للحمام نونو تجي معي
    نواره: ايوه ابرك من مقابل طليطل
    طلال: طليطل بعينك ...قليلة الحياء
    راحوا نواره ولوجين وعيون مسفر وطلال عليهم ...بعدها لفوا على بعض وشافوا بعيون بعض الاعجاب والانبهار بالبنتين اللي راحوا
    ..وطلال ومسفر: ههههههههههههههه
    فيصل: وش هالضحك .؟؟
    طلال : سلامتك ..( بهمس عند مسفر ) ياحياتي على الحلا
    مسفر: بنت الكلب مزيونه حيل بس لما تتكلم وتناظر نفسي اقتلها
    فيصل: هيه تحشون بمين
    البندري: ليكون فيني
    طلال: لا ارتاحي مو فيك
    دق جوال نواره اللي على الطاوله ( جرح السنين ...يتصل بك )
    طلال رفع الجوال : من جرح السنين ..
    رجعه وهو يرفع حواجبه
    بشار : جنه الاكل بطى
    ذوق: ايوه ... والله تاخروا
    فيصل: تاخروا ( وهو يناظر ذوق) هاللحين اجيبه
    قام بسرعه لعند الجرسون ....طلال لف على ذوق وغمز لها ...ذوق انبسطت من حركة فيصل شكله جد يحبهاخلاص بتعطيه وجه
    البندري : ايوه ياعم حد قام لك
    ذوق: شكلك متاثره من اسلوب نواره ..
    رجعت نواره ولوجين : وش فيها نواره بعد
    طلال:: يقولون نواره عربجيه وماعندها اسلوب
    نواره: من اللي قال
    طلال: ذوق
    ..



  2. #22
    نواره : ذوذو حش من وراي ..انا عربجيه ها ..
    ذوق: ههههههههههه
    لوجين : وين فيصل ..؟؟
    ذوق : ليه تسالين ..؟؟
    لوجين تبتسم : مشتاقتله ههههههههه
    بشار فهم قصدها ..وابتسم للوجين اللي تعجبته ردت له الابتسام وهي مستغربه من اول ماجلسوا وهو يبتسم
    ذوق انحرجت من لوجين : لابس استغربت انك تسالين عنه
    لوجين : لا حصل ههههههههههه خير
    ذوق : وجع ان شاء الله
    نواره وبشار ولوجين انفجروا ضحك على ذوق
    لوجين : : انت من وين من الكويت
    بشار : من الجهره
    لوجين : ههههههه من عيالنا
    بشار : عليج نور من عيالكم
    طلال: حركات تعرفين الجهره
    لوجين : اكيد لان امه كويتيه من الجهره
    بشار : صحيح امك كويتيه
    لوجين: لا احمد خطيبي الله يرحمه
    البندري تغير الموضوع : اخيرررررررا بيوصل العشاء
    مسفر: من بركات فيصل
    فيصل وهو يرتب الصحون مع الجرسون متحمس : اكيد لان مايرضينا جوعكم
    يناظرر ذوق
    طلال: ياعمي وش هالدلال ذوق دخيلك تعشي معنا كل يوم
    ذوق: لا احلم كل يوم صعبه
    لوجين: انا اجي كل يوم انت تامر
    طلال: اوه وش هالرضى
    لوجين: بكره اهم حدث بحياتي..علشان كذا رايقه
    مسفر : ليه بتتزوجين
    لوجين : لا بتطلق ...ههههههههه
    نواره : جد لجوجه ..وش عندك بكره
    لوجين: بكره ...آه ( تتنهد وهي مبتسمه )مراح اقول لكم
    فيصل: اجل ليه حكيتي من البدايه
    لوجين: عادي ..لما اتاكد من شي بقولكم
    لحضة سكون بس صوت الملاعق والشوك والصحون ...اللكل ياكل بسكات
    فيصل: ها مسفر متى ناوي تروح لسعوديه
    نواره : السعوديه ..؟؟؟ وش عندك.؟؟
    مسفر: ابد ولاشي بروح لزواج اختي و ( ابتسم ) املك
    اللكل لفوا عليه مستغربين : املك ...
    لوجين مارفعت راسها تناظر الصحن وتلعب بشوكتها بالاكل بتوتر ...ماتدري ليه حست بقهر . ودقات قلبها زادت ماتتخيل ان مسفر بيتزوج
    نواره بحماس : واللللللللللللللله من بتاخذ
    مسفر: بنت عمي
    البندري تغمز له : حب الطفوله
    مسفر استحى لانه مو متعود ان الانظار كلها عليه : لا عادي
    نواره: اها علينا اعترف اكيد تموت فيها
    مسفر وهو يناظر لوجين بتحدي اللي رفعت راسها تسمع الرد: : اموت فيها ..قليله بحقها
    نواره: هههههههههه واو حلو
    الجوري وقفت : انا راسي يعورتي شكلي برجع للبيت
    البندري وقفت معها : اوكيه باي شباب
    الجوري: وين ..؟؟
    البندري: بروح معك
    الجوري بانفعال : لالالالالا مايحتاج
    البندري: قولي والله ...تعالي بس
    وهو يمشون كم حطوه بعيد عن الطاوله
    الجور: لا ارجعي واجلسي مع وليد
    بندري: ليه الجلسه بدونك تسوى ....؟؟
    الجوري: لا روحي فرصتك مع وليد
    البندري: تفكرين هذا وليد بيهمني اكثرمنك..... يله بس اوديك ترتاحي
    سكتت الجوري لانها تعرف لبندري عنيده وماتتنازل عن شي ( ياقلبي يالبندري تركتي الجلسه مع وليد اللي بداء يصير نبضك علشاني ..والله مانساها لك يا البندري ..ويلموني في حبها )
    مسفر: لاالملكه بعد يومين وزواج اختي بعده ب3 ايام
    ذوق: يعني بتغيب اسبوع
    مسفر: ههههههه مستقبلي الاجتماعي اهم
    لوجين كان لموضوع عادي وهي تبتسم : وش اسمها ...؟؟
    الفضول ذابحها تعرف اسم اللي قدرت تملك قلب مسفر ..استغربت من ردة فعلها وش دخلها فيه تعصب
    مسفر بنصر ...يحس انه حطم لوجين بهذا الخبر مايدري ليه : ترى عندنا السعوديين عيب نقول الاسم لكن بما اننا ببريطانيا ..ابقول ( برومنسيه قال )الريم
    نواره : الله اسم رومنسي
    بشار: الريمومسفر ماتركب
    مسفر: لا تركب وترى كلكم معزومين بالاجازه على زواجي
    نواره : اكيد كلنا بنحضر والله مافوت شوقتها ..الا لوجين مراح تحضر
    مسفر لف على لوجين : ليه ..؟؟
    لوجين : هو بالسعوديه
    مسفر: اكيد
    لوجين: علشان كذا ماقدر احضر لو انه ببريطانيا اوكيه ههههههه
    علشان ماتبكي حست انها تذكرت احمد
    مسفر: لا والله ماطبها حتى لو شهر العسل كنت متمني انك تحضرين بس الظروف ..وليه ماعندكم بيت بالسعوديه
    لوجين : اكيد عندنا بس ماروح لهم ماذكر وين بالتحديد ...لاني اذا نزلت لسعوديه اروح لبيت عمي محمد ابو نواره
    بشار: نواره بنت عمج
    لوجين:هههههههههه لا بس هو مثل عمي ( لفت على نواره) تذكرين الشامبو نونو
    نواره :ههههههههههه مسكين بابا لعبنا فيه
    لوجين : علشان مره ثانيه يرضالنا نروح للماركت
    نواره ولوجين :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه
    فيصل: وش حكايت الشامبو
    لوجين : عمي محمد قلناله نبغى نروح للماركت عيى علينا لان كان زحمه برمضان ..وحقدنا عليه ... ورمينا الشامبو هههههههههه
    نواره: هههههههههههههه
    طلال: وبعدين
    لوجين : هههه على سيارته الجديده .....هههههههه
    نواره: هههههههههه الله لايعيده من يوم ماطلعنا من البيت 3 ايام
    وليد: لوجين انت وش عليك ماله سلطه عليك
    نوواره: لا اصلا بابا يعاملها مثلي واحسن بعد
    لوجين: دامي جالسه ببيته كلمته تمشي علي وعلى اللي جابوني
    مسفر استغرب من طريقة تفكيرها كانها سعوديه جد ( قال بستاهزاء ): لا مشاء الله عليك وتعرفين عادات السعوديين بعد
    لوجين عصبت : ليه قالولك عني ايرانيه
    نواره تغير الموضوع لان مسفر ولوجين بينهم حرب داحس والغبراء : يعني ادور الفستان يامسفر
    مسفر: هههههههههههههه مابعد صار شي
    طلال: لاتحاولين مهما تلبسين شينه
    نواره : اذا ماكشخت وريتك
    مسفر: هيه وين تورينه الزواج بالسعوديه ...يعني اذا تخرجنا انسي تشوفينه
    نواره كانها تذكرت : ايه والله
    فيصل: اما انا بشوف اللي ببالي على طول لانها بتصير حلالي ن شاء الله
    ذوق استحت
    طلال: هههههههه ان شاء الله
    ( طلال وفيصل حقيرين علشان الفلوس يسون اي شي )

    رجعوا من السهره مبسوطين وهلكانين لان البنات بعد المطعم راحو للصالون

  3. #23
    الفصل العاشر
    بعد اسبوع ... بالجامعه
    كانوا بالبريك جالسين يفطرون كلهم ...وطفشانين لان اليوم عندهم 3 محاظرات
    مسفر : آف بكره برتاح وبطير لهلي
    نواره: خذني معك
    مسفر: حياك
    ذوق: وين حياها ...عندها غيلب لسماء
    طلال: خليها تروح وتفكنا
    لوجين طول الوقت متوتره وعلى اعصابها وكل شوي تناظر البوابه..استغرب مسفر حالتها ..حتى وليد لاحظ
    البندري : ذوق اللي مفروض تروح
    ذوق : اسكتي انا لو مانا بابا مهددني كان رحت قبله
    فجاءه
    لوجين شهقت ووقفت................ اركضت بسرعه
    خافوا من شهقتها وجلسوا يناظرونها وين بتروح
    كان فيه واحد طويل لابس بدله اسود في اسود ولابس كاب جنز ونظاره واقف يتلفت ..واضح عليه يدور احد
    لوجين تصارخ وهي تركض : تركي ..تركي
    لف الشاب عليها ..وابتسم : لوجين
    اركضت لعنده وارتمت بحضنه بقوه ..حتى انه كان بيطيح من ثقل جسمها اللي انرمى عليه
    تركي:هههههههههههه
    لوجين : وحشتني ..كيفك
    تركي : وانت اكثر ..انا تمممممممممممام
    وكل المجموه تناظرهم وتسمع صوتهم اللي كان عالي من كثر الشوق
    لوجين وهي تبعد عنه : كانك حليان
    تركي يهمس باذنها شي وهي تموت من الضحك
    لوجين: والله واخيرا
    مسفر...يمشي لعندهم ..والمجموعه تتبعه وكلهم عندهم فضول ..من هذا تركي ..الا نواره طبعا تعرفه
    مسفر: ماعرفتينا
    لوجين مستغربه وش يبغى هذا بس ماحب تفشله ...
    وقفت عن تركي ومسكت ايده بفرح كانها طفل مبسوط بشي
    لوجين : هذا تركي اخو احمد
    اللكل:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    نواره : انت تركي
    تركي ابتسم: اكيد نواره
    نواره: ههههههه يحظي انا مشهوره
    طلال يمد ايده : تشرفنا ..معك طلال
    تركي يبتسم : وانا بعد تشرفت
    وليد يسلم : وانا وليد
    نواره من غير ماتمد ايها : اخيرا شفتك ياتركي ...كنت مشتاقه اعرفك ..مشكوووووووووور على كل شي
    المجموعه يحسون انها طلاسم او رمز تتكلم عنها نواره
    تركي : العفو
    ناظر لوجين مستغرب ...لوجين قالت له بعيونها بس هذي اللي تعرف
    الجوري من بعيد: وانا الجوري
    البندري : وانا البندري ...
    تركي : هلا والله انتم خوات
    البندري والجوري بنفس الوقت : لا ههههههههه
    مسفر ماحب تركي ابدا لان فيه شبه من احمد كثير
    تركي يناظر مسفر ينتظره يتكلم ومسفر ساكت ويناظرهم ببرود
    لوجين تفشلت من مسفر عند تركي
    لوجين: وهذا مسفر زميل
    تركي : تشرفت
    مسفر احتقر تركي ولوجين : وانا بعد
    ..ومشى
    تركي باحراج : ليكون ضايقتكم
    لوجين: ماعليك منه وتعال اجلس
    وهم يمشون بيجلسون ..لوجين تفكر ليه مسفر معصب وزعلان توه يضحك ومبسوط ...وش للي مضايقه...وحركته مالها داعي هذا هو بيسافر انا ماسويت مثله
    المجموعه راحوا علشان يتركونهم على راحتهم
    تركي: وين يالوجين سرحانه
    لووجين: ها معك ...قولي كيف رانيا؟
    تركي : كويسه ...انتي اللي كيفك ..؟
    لوجين: انا كويسسسسسسسسسسه وكلها نص سنه وارتاح من العذاب
    تركي: ههههه وبعد هذي السنه
    لوجين:اممممم اكيد بمسك شركه او موسسه حق بابا
    تركي: الله يوفقك ويهنيك
    لوجين : تسلم ..وين رانيا هي معك
    تركي: لا تركتها بالفندق ...عروس اكيد خايفه
    لوجين تغمز له: عروس اكيد خايفه......... والا انت اللي خايف عليها هههههه
    تركي:ههههههه يله عن اذنك لجونه .
    بحزن مسك ايدها بيدينه الثنتين : .هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
    لوجين تبلع ريقها وتقول بكبرياء .: ههههههه عارفه حرام تخرب بيتك علشان ذنب اخوك ...يله ياتركي اشوفك على خير ان شاء الله
    المجموع تناظرهم ولاتدري وش يقولون
    تركي : ان شاء الله ...( قلبه معوره لوجين مثل اخته امل ) انتبهي على نفسك
    لوجين : اوكيييييييييييييه باي
    ضمته بخفيف وراح

    مسفر: ههههههه هذا وهو اخو خطيبها مدري زوجها
    نواره: شقصدك ..؟
    الجوري وهي متضايقه من لوجين اللي تضم من من كان : هي كذا تسلم
    وليد: اجل لاسلمت عليها ليه ماتضمني ..
    طلال: بس الشخصيات المهمه
    البنات سكتوا ماعرفوا وش يردون

    بعد مامشى تركي خطوتين للوجين لحقته تصارخ : تررررررررررركي ...تركي
    تركي لف بسرعه
    لوجين راحت لعنده : دقيقه
    وركضت جهة المجموعه ( الشله )
    نواره: وش عندك ..؟؟
    لوجين تدور بسرعه بشنطتها ..: نواره ماشفتي دفتر شيكاتي
    نواره كان عندها بالشنطه: دقيقه كانه عندي
    سحبت الشنطه وعطتها الدفتر
    لوجين تاشر لتركي لحضه
    لوجين بنفاذ صبر: قلم ابغى قلم
    طلال: مسفر جنبك القلم
    مسفر وهو يعطيها القلم وده يقولها: ( يالغبيه اكيد يستقلك وياخذ منك فلوس )
    لوجين كتبت بيسرعه بالدفتر مبلغ ووقعت
    رمت القلموالدفتر وركضت لتركي
    تركي: وش رحتي تسوين
    لوجين :هههه طولت عليك
    تركي: لا مو لهذي الدرجه
    لوجين تحط الشيك بجيب جكيته الثقيل ..: الف مبروك منك المال ومنها العيال ..هذا هدية زواجك
    تركي: ليه مايحتاج
    لوجين تبتسم : اذا ماعطيت اخوي اعطي مين
    تركي : تسلمين ..يله اشوفك على خير
    لوجين: كم مره قلتلي اشوفك على خير ...
    تركي: ههههههه ماعديتهم
    لوجين : لاني ان شاء الله بشوفك على خير ...( بجديه وعيون مدمعه ) اسمع تركي حلفتك بالله اذا شفتني لاتسلم علي ولاتناظرني داريه انه مو طبعك بس علشان رانيا حرام انت تعرف شكثر تحبك ..لاتخاف انا داريه انك تبغى تسلم اعتبر سلامك وصلي سمعت وصل من غير لاتقوله
    ابتسم تركي بحنان: اوكيه
    لوجين نزلت دموعها اللي مسكتها : تكفى تركي لاتنساني وارسلي صور عيالك ...تكفى ..ابغى اشوف عيال اخو احمد ...
    تركي قطعه قلبه عليها يمسح دمعتها: ايشري
    لوجين : بااااااااي
    تركته وراحت من غير اي كلمه زياده ... راحت للحمام تغسل وجهها

    نواره مقهوره من حركات لوجين صحيح ان هالموقف يصير بشوارع بريطانيا مليون مره بس هذي لوجين السعوديه والمسلمه
    مسفر يتريق.. : انتم متاكدين انا هذا مو احمد
    طلال: شكلها تحبه
    نواره: لا انتم مو فاهمين شي
    ذوق اللي عصبت معهم واستغربت من رد نواره: وش اللي مو فاهمينه
    نواره: ياليتني اقدر اقولكم
    طلال: قولي وش ماسكك
    نواره: ماسكني وعدي
    الجوري: في شي عن لوجين مانعرفه
    وليد : اسكتوا هي جايه وشكلها مولعه
    لوجين طلعت من الحمام مكسوره ....و كلمة تركي ترن باذنها
    ((وبعد هذي السنه
    وبعد هذي السنه
    وبعد هذي السنه
    وبعد هذي السنه ))
    (( يله..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
    ........
    ..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
    ................

    ..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او

    قطع عليها افكارها ايد نواره على كتفها : لجونه وش فيك
    لوجين: ها ماف( تبلع ريقها ) مافيني شي
    مسفر حس شكلها مره تغير بعد ماراح تركي (وش قالها حزنها كذا ...وش اللي ماتقدر نواره تقوله وله دخل بتركي ولوجين)
    ذوق راحت لعندها : لجونه وش فيك
    لوجين بصوت فيه بحه : ها ..المحاضره بدت
    طلال: ايه والله بتبدى
    نواره: مراح احضر الا اذا حضرتي
    لوجين: اكيد بحضر يله
    وهم ماشين للمحاضره دخلوا كلهم وكان مسفر بالاخير ولوجين تمشي ببطى لان اللكل يهرول علشان يلحق
    لوجين فجاءه حست بضيق تنفس وان صوتها راح تحس بيد تمنعها عن التنفس ..تبغى تنادي نواره قبل لاتدخل المحاضره بس صوتها خانها حست بلسانها ثقيل ومخدر ..افتحت فمها تبغى هواء ..شافت ظهر مسفر قدامها حست بانها غرقانه وحصلت خشبه تتستند عليها مدت ايدها وهي ترتجف .حطتها على كتف مسفر
    مسفر يمشي وهو يفكر بلوجين وتركي واللي صار ...لوجين هاجسه في الفتره الاخيره ..يقوم يفكر فيها يجلس يفكر فيها ..فجاءه حس بيد على كتفه وصوت
    لوجين وهي تكح ...لف عليها
    لوجين وجهها احمر وعيونه مغرقه دموع
    مسفر: لوجين
    لوجين بس سمعت صوته حست بالامان ورجلها ماعلدت تشيلها ..رمت نفسها على الارض ..
    مسفر خاف : لوجين ...لوجين
    لوجين تاشر على الشنطه
    مسفر مافهم عليها ...حست انه مافي فايده .... رمت نفسها بحضنه وغمضت عينها ...
    مسفر رتبك ماعرف وش يسوي ...حس انه يرجف مع رجفتها ..رفعها من الارض ولاقرب مستشفى

    نواره: كنت متوقعه ان الخايسه مراح تحضر
    طلال: خليها شكلها متضايقه
    نواره: حماره ..اللحين اذا دقيت مراح تدق
    وليد: وين مسفر
    الجوري: اكيد بالمكتبه هو من البدايه قايل مراح يحضر
    البندري : اليوم بيعين الدكتور الديو للبحث الميداني ...لان الاختبارات بعد اسبوعين والاسبوع الجاي مذاكره
    الجوري: انا مع ذوق من هاللحين
    قالت كذا لانها كانت متوقعه الا متاكده ان وليد بيقول هو معها ...وعلشان تصير البندري معه
    البندري: وانا مع ..اممممم ( تسوي نفسها تفكر وهي ودها تقول مع وليد ) نواره حست فيها وتفلسفت ..
    نواره قالت بسرعه من غير تفكير: انا مع طلال وانتي مع وليد ولوجين مع مسفر
    طلال: ههههه لاتتلزقين
    نواره توها تنتبه انها قالت مع طلال : انقلع مصدق نفسك خلاص انا مع لوجين وانت مع مسفر
    وليد استغرب من الجوري حس انها تتهرب منه حتى ماصارت تجلس معه مثل قبل : اوكيه انا مع البندري
    البندري والفرحه مو سايعتها : اوكيه ونواره مع طلال ولا كلمه... لوجين خوافهوانتي بعد .... ماينفع تروحين معها للغابه او تسافرين
    طلال: مردك لي مردك لي
    نواره: اذا ماربيتك مره ثانيه ...
    طلال: احلفي ..انا اللي بربيك
    نواره مدت ايدها : تتحدى
    طلال مد ايده بتحدي : اتحدى
    وليد: الجوري انتي وذوق ماينف
    الجوري قاطعته بعصبيه :انا وذوق نعرف نتصرف
    وليد استغرب وش فيها هذي عليه لا يالجوري لاتقتلين حبي لك بمعاملتك هذي طول وقتك رقيقه و ناعمه بتعاملك


    *****************************************

  4. #24
    بالمستشفى

    بعد ماركبوا عليها جهاز التنفس.... وقالوا لمسفر ان الربواللي معها بيزيد اذا زعلت مره ثانيه .. توه يدري ان معها الربو توقع انها كحه بسيطه
    كانت شنطة لوجين عنده طلع جوالها ودور رقم ابوها ماحصله بس لقى رقم اكرهك ..استغرب مين ؟؟ ترك عنه الفضول ودور بابا ..بابي ..دادي ..يبه ..البابه ...ماحصل شي تذكر مدير اعمالها المزيون اللي تحكي عنه نواره ودق عليه لان اسمه مدير اعمالي ..بعد دقتين
    : الو
    مسفر: الو
    : من معي لوجين ..؟؟
    مسفر: لا انا زميلها..ممكن حكي مع راشد الكاسر
    حس برهبت اسم راشد الكاسر وهو يقولها
    : هههههههه راشد مره وحده ..( بقسوه وجديه) العم راشد مشغول عنده اجتماع ..
    مسفر: بس هي بالمس
    سمعت صوت رجال وصوته رزه وله هيبه: من تحكي
    : هذا ياعم راشد واحد من زملاء مادري اصدقاء لوجين ...
    رد عليه الصوت الجهوري: سكر بوجهه والا اقول قوله يضف وجهه ويقول للحماره الفاجره اللي معه بنزل لها فلوس
    : ياانت ( يقصد مسفر) ..اتوقع سمعت
    سكر السماعه ..بوجه مسفر
    مسفر وقف دقايق ماسك السماعه ومصدوم ..(( ويقول للحماره الفاجره اللي معه بنزل لها فلوس ))
    مسفر : الفاجره في حد يقول لبنته فاجره ..
    حست بحنان للوجين واول مادخل عليها كانت تشرب مويه
    حس بحررة جسمه ترتفع ..كسرت خاطره كانت عطشانه مرره وتشرب مثل البزر
    بشغف ..حس انها محتاجه تشرب حنان مثل المويه اللي بيدها
    اول ماشفته ..حطت الكاس على الطاوله..وهموم الدنيا كلها بوجهها الابيض ..اللي زاد بياضعه من التعب
    مسفر: الحمد لله على السلامه
    لوجين : تسلم ..ومشكور ..
    مسفر: العفو
    لوجين بتردد وهي منزله راسها تلعب بالشرشف اللي عليها : ماكان ودي اعطلك عن المحاضره بس ماشفت حد الا انت
    مسفر: لا عادي اصلا انا مالي خلق احضر
    سكتوا
    لوجين: كم حساب المستشفى
    مسفر: دفعته ..
    لوجين: لا مولازم ماح
    مسفر يبتسم:خلاص دفعته ..رديه لي بعدين
    لوجين وهي بتنزل: خلاص بطلع ..
    مسفر: بروح اجيب الدواء من الصيدليه وم...
    لوجين: لا مولازم انا بجيبه مشكور ارجع لكليتك
    وقفت وهي تمسك شنطتها
    مسفر: اوكيه براحتك بس حبيت اساعدك
    لوجين: مشكور ...( تدور بشنطتها )وين جوالي ..
    مسفر مد لها الجوال : اخذته علشان اكلم ابوك ..
    لوجين رفعت راسها بسرعه وبارتباك : بابا
    مسفر: ايوه علشان اقول ل
    قاطعته لوجين بعصبيه : ومن قلك تكلمها ( بصراخ) حد طلب منك تدق عليه
    مسفر بعصبيه : لاتصارخين ماني بصغر عيالك
    لوجين: لابصارخ علشان ماتتفلسف مره ثانيه .. وانت من عطاك ال
    مسفر راح لعندها بصراخ: قلتلك لاتصارهي
    لوجين تزيد صراخ: اعرف قدرك ولات
    مسفر لاشعور رفع ايده وعطاها كف
    لوجين حطت ايده على مكان الكف مصدومه اول مره في حياتها كلها حد يمد ايده عليها ... هي حتى صراخ ماحد يتجرى يرفع صوته كيف واحد ماد ايده
    مسفر ماستوعب اللي سواه بس كان منقهر من اسلوبها لمتعالي اللي تكلم فيه الناس
    لوجين تتكلم بين اسنانها وبهدوء : انت تعطيني كف ... ماولدته امه اللي يهين بنت الكاسر
    حطت اصبعها البابه على راسها : حطيتك هنا .. وانا اذا حطيت احد ببالي مايطلع
    وناظرت فيه بتحدي : والله لادفعك ثمنه يامسفر
    تركته وطلعت
    مسفر: ( انا ليه سكت لها ...ومن هي علشان تهدد ) ..لحقها بسرعه
    مسفر: انتي ..اعلى مابخيلك اركبيه
    تركها وطلع من المستشفى للجامعه...لوجين راحت للشه على طول تبكي اول مره تحس بالاهانه كذا من هذا مسفر يمد ايده عليها اللكل يتمنى رضاها ونظره منها وهذا يطنشها ويحتقرها وتجرى يمد ايده عيها ..
    جلست تفكر بمسفر حست باحساس غريب , تحس ان هذا الكف صحاها من شي بس ماتدري شنهو ... كانت محتاجه هذا الكف من زمان علشان تحس بالامان حسسها كفه باحساس ماهي قادره تفسره ....
    بعد ماتروشت وجلست على السرير تفكر برد اعتبار لها ..شافت كتاب القصيد مرمي على الارض بعد امس ...كرهته وكرهة حامد زيد وكرهة الشعر لانه منه رفعته ورميه بالارض بقوه تفككت صفحاته وانرمت بعض اوراقه
    لوجين بصوت عالي : اكررررررررررررررررررهك
    ***********************
    الشباب وهم بالشقه
    مسفر جالس قدام التلفزيون يشوف المصارعه وهو ضام المخده ..هو صحيح يناظر التلفزيون لكن عقله وتفكيره بمكان ثاني( مهما كان مين انا علشن امد ايدي عليها..ولو قالت لبوها وسوء سالفه ...لا اصلاابوها قال عنها فاجره واضح انه مايحبها ولايهتم فيها ...مسكينه وش قالها تركي خل الربو يجيها .. تستاهل علشان تعرف قدرها مره ثانيه وماتصارخ على الرجال ..)
    كان تفكير مسفر متناقض مره ..
    طلال: صحيح مسفر قبل لانسى
    مسفر: امممممم
    طلال: اليوم الدكتور حدد الطلبه للبحث الميداني
    مسفر: اوه صح ..كيف نسيت وماحضرت ...مع مين انا ..؟؟
    طلال: مع لوجين
    مسفر تعدل بجلسته: كيف ...؟؟
    طلال: ههههههههه مع لوجين راشدالكاسر
    مسفر : ليه
    طلال: والله اسال الدكتور انتم الاثنين ماكنتم موجودين فقررت نواره انكم تسون البحث مع بعض ووقعوا كل الطلبه يعني مافي مجال للتغير
    مسفر وقف معصب :وهذي نواره تفكر من راسها وتقترح على كيفها
    طلال: اعصابك ...مراح تاكلك البنت
    مسفر: انت مو فاهم شي ...
    طلال: فهمني
    مسفر دق جواله نسى عصبيته وقهره وكل شي ..( العنود ..يتصل بك )
    مسفر: هلا والله عنوده ...
    بو مسفر : هلا بوليدي هلا بتاج راسي
    مسفر: هلا بالغالي هلا يبه ...هلا باأهلي كلهم ..كيفك كيف لوالده والعنود و رنا وسامي ونوال و عيالها طلوق الصغير
    بو مسفر : ههههههه كلهم تمام , ها يابعدي متى تجي طيارتك
    مسفر: بعد ساعه بروح للمطار ..وعلى الساعه 6 المغرب انا عندكم...
    بومسفر : الله يرجعك بالسلامه
    مسفر: ويسلمك
    بومسفر: يله وانا ابوك روح نام لك شوي قب
    قاطعه مسفر: ان شاء الله يبه تطمن الا كيف ..الريم
    بو مسفر:هههههههه يله مع السلامه
    مسفر: مردوده يابو مسفر ..مع السلامه
    بعد ماسكر مسفر
    طلال: روح نام لك شوي قبل السفر
    مسفر وهو عارف انه من الشوق لهله بيحرمه النوم : بحاول
    **************
    لوجين : ومن قال اني ابغى اكون معه
    نواره: التقسيم جاء ذا
    لوجين بصراخ : لا وليه ماصرتي انتي او البندري
    البندري: انا مع وليدي وشلي بمسفر هذا
    الجوري ( ولودي) قهرتها الكلمه من لسان البندري الواثق حست بغيره على وليد ومن البندري
    نواره: مايستاهل تعصبي كذا اصلا هو مراح يحضر اسبوع لانه اكيد هاللحين بالطياره
    لوجين بهدوء مفاجاء: سافر
    نواره: ايوه سافر من ساعتين تقريبا
    لوجين تمثل العصبيه ماتدري هي تمثل على نواره والا على نفسها : باللي مايرده
    الجوري: حرام عليك كيفه
    لوجين دخلت الغرفه معصبه وقفلت عليها الباب
    البندري: وش فيها لوجين اليوم معصبه على غير عاددتها
    الجوري: من هذا تركي
    نواره : صح لاحظت ان بعد ماراح تركي تغيرت نفسيتها...الا وين ذوق
    البندري: هههههه تكلم فوفو ماهي بفاضيه لنا
    ******************
    ذوق وهي على سريرها تلعب بشعرها وتكلم فيصل
    ذوق: لا عادي
    فيصل: وش اللي عادي ... كويس انو من نفسك صرتي مع البندري انا ماعندي بنات مع شباب
    ذوق: ههههههههه واذا غيرت مع شباب
    فيصل: انقلك من الجامعه
    ذوق اذا كلمت فيصل تجيها حاله هستيريه تضحك على كل شي يقوله : ههههههههههههههههه احلف
    فيصل يقلد البزارين: الله عثيم
    ذوق:ههههه
    فيصل: الله لايخليني من هالضحكه
    ذوق ستحت وصارت تضحك:هههههههههه
    فيصل: والله انك عسل اذا كلمتك انبسط من صوت ضحكتك
    ذوق:هههههههههههه مادري ليه اذا كلمتك بس اضحك
    فيصل: دوم مو يوم ان شاء الله خلاص بسجل ضحتك وبخليها نغمة رسايل
    ذوق: ههههههههههههههههههههههههه
    فيصل : والله انك هبله ههههه
    ذوق: ههههههههه داريه
    فيصل: ها اليوم وين نطلع
    ذوق: اي مكان فيه مويه واشجار
    فيصل: اوكيه نروح للحديقه
    ذوق وهي طايره من الفرحه ...اسبوع كامل وهي تطلع مع مسفر وكان قد الثقه مافكر يتقرب منها بس يعبر عن مشاعره لها من بعيد لبيعد ملى عليها وقته صارت ماتجلس مع البنات كثير طول الوقت طالعه معه واذا رجعت تكلمه تلفون
    ************************

  5. #25
    مسفر مروا ثلاث ساعات على بداية الطيران معقوله كلها كم ساعه ويصير فوق تراب ارض الخير ...وين يجيه الصبر حاول ينام النوم مجافيه ...يفكر بالعنود وزواجها القريب اللي ماصدق يخلص دراسته ويرجع لسعوديه ويرجع الايام القديمه معها ايام السهر والتمشيات بالمجمعات وكتابت الشعر والبر وهو يعلمها السواقه ...العنود اقرب خواته له وصديقته الصدوقه بتروح قبل لايرجع بيخطفها فهد منهم ..والا اخته نوال وولدها طلق ..ايد كبر وصار يمشي من سنه ماشافه ...والا رنا الهبله اكثر خواته حيويه وخبال والبيت من دونها مايسوى والا سامي وزوجته اللي موراضين يقولون وش جنس مولودهم المنتظر ...وبين افكاره بهله تذكر شكل لوجين وهي ترقص مع نواره بعيد ميلادها ... ( وش جيبها هاللحين انا ماصدقت نسيتها وطلعت من راسي ..بدل مافكر بالريماللي بعد كم يوم بتصير زوجتي افكر بهذي اللي يقول عنها ابوها فاجره ..)
    ********************************
    لوجين تفكر بمسفر( سافر يعني خلاص بيتزوج اكيد سافر لها ...آف ياربي انا ليه معصبه ...لازم تعوذ من الشيطان واشيل هذا مسفر من افكاري ...بس لالالالالالالالالالالا هو رايح يتزوج يعني بيرتبط بوحده غيري ...)
    استغربت لوجين من افكارها وش جالسه تخربط .. خافت من افكارها وطلعت من الغرفه تنساه وتهرب من افكارها الغريبه
    البندري: شوفي هذا الفستان احلى
    الجوري وهي تاخذ المجله من البندري: لا مو حلو مايناسب السعوديه
    البندري : كل شي اوريك مو حلو هاتي ...نواره احسن منك
    نواره وهي تناظر الفستان تبغى تقهر البندري : وعععععععع وش هذي الخلاجين
    البندري: مالت عليكم ماعندكم ذوق تعالي لوجين انتي اللي تفهمين
    نواره والجوري: ههههههههههههه
    البندري وهي تفرجي لوجين بحماس تستغيث برايها : وش رايك
    ولفت على نواره والجوري تحتقرهم
    لوجين: ياي يجنن والله انه حلو
    البندري تبوسها: يسلم لي الذوق
    نواره: ماعليك منها تجاملك
    البندري : تفكرين كل الناس مثلك ..والله لاتملكت على وليد ان شاء الله بلبسه
    الجوري اضغطت على الريموت بعصبيه
    نواره: واثقه انه بيتزوجك
    البندري بغرور : ليه ل
    نواره:ههههههههههه ( باستهزاء) الله يهنيكم
    لوجين: وين ذوق ..؟؟
    البندري: مع روميو
    لوجين: جد هههههههه يبختها
    البندري: احم احم بعد كم يوم بتقولون علي يابختها
    الجوري بسرعه وبحقد: ليه بتطلعين مع وليد
    البندري: ايوه نعم ...
    نواره تصفر : ياحركات ...
    البندري: وطبعا الجوري بتروحين معي
    الجوري مستغربه: كيف ..؟؟
    البندري: اكيد والا على باللك بطلع معه لوحدنا
    الجوري: انا وش دخلني
    البندري: انتي اختي
    نواره: احلفي ووليد
    البندري تجلس بجنب الجوري وتحضنها بحنان : ههههههه اذا مارضى لنصفي الثاني يروح معي يشوف من يطلع معه
    الجوري وقفت بعصبيه : بس انا مابغى اروح معكم
    البندري :ليه...؟؟؟؟
    الجوري: بس كيفي ..البندري مالاحضتي شي بالفتره الاخيره ماعندك سوالف الا وليد وليد قال وليد سوى وليد يرضى وليد مايحب وليد وليد ...آف...ترى مو داري عن هو دارك
    البندري جالسه مصدومه من انهيار الجوري المفاجاء واللي متوقعته ..راحت بسرعه لغرفتها
    نواره: الجوري حرام عليك وش قلتي
    لوجين : اسكتي يانواره اكيد الجوري ماتقصد
    الجوري: لا اقصد واقصد بعد لمتى وهي راميه نفسها عليه وهو مو داري عنها ..وليد يحبني انا مو هي ( نزلت دموعها ورجلها مو شايلتها صارت ترتجف )
    نواره ولوجين .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    البندري سمعت كلام الجوري وماستوعبته بالبدايه بعدين صارت المواقف تصحيها من صدمتها وتايد كلام الجوري
    ( لما كانوا بالمطعم سالها ليه متضايقه وخاف عليها .... ولما كانو بمعرض الرسم لان هي رسامه وحبت تشوف الرسومات كان جالس مع الجوري طول الوقت ....اذا حد سال عن الجوري هو جاوب بدالها ....لما كانوا بالبحيره مارضى للالجوري تكون بالطرف خلاها بالنص .. )
    شلون ماتنبهت كيف نست ..كيف ماركزت عدل ..كان واضح حبه لها ..والجوري بعد تحبه مانبسطت لها لما قالت انها تحب وليد اتركت المطعم بحجة راسها ...لما كانت هي تسولف مع وليد الجوري كانت تسكت وتعصب ...
    البندري وهي تبكي من قلب : صدق اني غبيه مانتبهت لكل هذا كنت طايره بحبي له حبي اللي ماكمل اسبوع واحد مازاد عن عشره ايام من يوم ماعلنته ..آه يالجوري ليه مالقيتي الا اللي احبه ...ليه ماحكيتي من قبل اسبوع ..ليه حطيتيني بموقف محرج قدامك وقدامه وقدام لكل ..الله يسامحك يالجوري ..
    ...
    نواره : ماتوقعتك تحبينه
    الجوري وهي تبكي : انا ماكنت ابغى البندري تعرف بس ماقدرت استحمل اشوفها ترمي نفسها على واحد مايفكر فيها ..
    لوجين: وليه ماحكيتي من البدايه
    الجوري: خفت عليها وتوقعت ان وليد بيحبها مع الوقت لكن البندري ماكانت بباله اصلا ..
    نواره: وش اللي غير رايك ماصارلها اسبوع من ت
    الجوري: اليوم قالي ..انه يحبني ( زاد بكيها )
    لوجين ونواره صاروا يناظرون بعض
    لوجين: وانتي ...تحبينه
    الجوري حركت رايها بمعنى ايوه : لاكن ماقتله اني احبه قتله اني مافكر فيه الا انه زميل واخو غربه ...واني احب سعود ولد عمي واني بتملك بس اخلص دراستي ..جرحته مره بهذا الحكي وجرحتي نفسي قبل...بس والله ماخسر صديقة عمري علشانه والله مابيع 17 سنه كذا ...
    البندري ودموعها معبيه وجهها وايدها ترتجف: بس انا بايعتهم وندمانه على كل دقيقه جلست معك فيها ..وانا اكرهك وانسي بيوم انك عرفتي وحده اسمها البندري
    الجوري: لا يالبندري ماعاش ولاكان واحد مثل وليد اوغيره يفرقونا
    البندري: لا اللي صار اليوم كسر اشياء كثير بداخلي ولايمكن تتصلح
    نواره وهي تدخل البندري للغرفه : خلاص مو وقت هذا الكلام ..لوجين خذي الجوري وطلعوا من الشقه
    البندري: لا وين تهربين علشان تشوفينه يالخاينه وانا اللي كنت اقولك كل شي وثقت فيك وانتي من وراي مع الزفت وليدت
    طلعت الجوري من الشقه بسرعه ومعها لوجين
    والبندري تصارخ وتقول كلام هي ماتثمنه بس علشان تطلع قهرها وترممي خسارتها لحب وليد على الجوري
    طلال يدق على نواره وهي ماترد ( شكلها نست المتحف اليوم هذي مفهيه انا الغلطان اللي صرت معها بالبحث )

    بالسعوديه وبالتحديد في المنطقه الوسطى " باحد احياء الرياض "
    ...بعد مالم شمل الحبايب ورتمى مسفر بحضن امه وابوه ..وبعد ماجلس مع خواته ومازحمه علشان بكره ملكته على الريمحلم حياته اللي ماشاف لابعدها ولا قبلها واللي الكل يدري انه يبغاها ..طلع مسفر من الحمام بعد ماخذ دش سريع كانه ماتروش من شهور.... المويه المالحه احلى واغلى على قلبه من المويه الحلوى
    ناظر غرفته كانه يحتضنهابعيونه على كثر بساطتها الا انها احلى مكان بالعالم كله ..
    ندق باب غرفته
    مسفر : تفضل
    دخلت رنا بخجل غير العاده يمكن لانها من زمان ماشافته : بتنام
    مسفر: ايه والله تعبان حيل
    رمى نفسه على السرير
    رنا : بس حبيت اسلم عليك و( رجعت لطبيعتها قالت بسرعه ) واقولك وين الهدايا وين الساعه اللي وصيتك عليها
    مسفر: ههههههههههه قولي كذا من الفجر ..
    قام ورفع الشنطه وحطها على السرير جلست رنا قبال الشنطه متحمسه
    مسفر:ههههههه ليه متحمسه
    رنا وهي تفكر يدينها م الحماس: يله بسرعه
    فتح الشنطه وكان بالبدايه لاب توب ... وتحته ملف فيه صور جماعيه للشله ...حطها طلال من غير لايحس علشان ماتضيع
    رنا وهي ترفع الملف: الله صور
    فتحته ..
    مسفر : والله انك ملقوفه
    رفعت رنا صوره جماعيه ..شهقت
    مسفر : وش فيك
    رنا تاشر على لوجين : الله هالمزيونه
    مسفر: وين ..( بعد ماشاف الصوره وكيف كانت لوجين مميزه بين الكل بابتسامتها الحلوه وشعرها الاسود قبل لاتصبغه ) ايوه هذي سعوديه معنا بالكلاس
    رنا : والله معكم سعوديات مزايين
    مسفر يضحك على براءة اخته :هههههههه ايوه
    رنا وكانها تحاول تذكر شي : ياربي احس اني شفت هي البنت ..بس وين مادري
    مسفر: وين شفتيها وهي طوال عمرها ببريطانيا
    رنا : والله وجهها مو غريب علي هذي القمر مو غريبه ...
    ( صرخت فجاءه وهي ترفع صوره كبيره للوجين واضحه ) : بنت الكاسر
    ايوه لوجين راشد الكاسر
    مسفر: من وين تعرفينها
    رنا : في حد مايعرفها ..؟؟
    مسفر: وين شفتيها
    رنا: مره بالعام الماضي رحت لحفلة نواره بنت عمة هنادي صاحبتي وكانت هذي موجوده وكانت مره مع نواره
    مسفر: اها حتى نواره تدرس معنا
    رنا : احلف حلوه صح
    مسفر: انت مهبوله انا رايح ادرس والا اقزقز بنات خلق الله وبعدين هذي صورة نواره
    رنا وهي تشوف نواره : ايوه هيييييييييي بس هذي ضعيفه ..
    مسفر: رنا شكلك مطولتها وانا ابغى انا خذي اللي تبغي واطلعي بره
    رنا: والله تعرفني على بنت الكاسر مالي دخل
    ***********************
    اليوم الثاني
    وهم جالسين .... بكوفي بعيد عن الشقه والجو الموتر اللي صار فيها محد داوم من البنات وذوق اللي عرفت اللي صار من نواره بعد مانومت البندري وهي تبكي ....
    الجوري هدت شوي بعد ماقالت اللي بنفسها للوجين
    جاء وليد مع بشار بالصدفه .وشافوهم جالسين كائيبين
    بشار: طاع مناك لوجين والجوري
    اشر لهم
    وليد: آف من قالك تاشر
    وليد حس ان الجوري جرحته بعد ماردته وهو يعبر لها عن مشاعره
    الجوري وقلبها يدق بسرعه : يالله لجونه هذا وليد وصديقه بشار
    لوجين : اسمعي اذا كنتي جد شاريه 17 سنه صدلقه واخوه دوسي على قلبك وطنشيه
    الجوري وهي تبلع ريقها لانهم صاروا وقفين عندهم
    بشار: قوة لوجين شخبارج
    لوجين : كويسه وانت كيفك
    بشار: تمام ...ها لالجوري شلونج
    الجوري بدون نفس : كويسه ..
    وليد وقف ساكت يناظر الجوري وهو حاس ان فيها شي لان اثار الدموع على خدها
    والجوري تهرب من نظرراته بالكوفي اللي قدامها
    لوجين: تفضلوا..
    وليد: لامره ثانيه طلال ينتظرنا بالمتحف
    لوجين فلت لسانه قلقها ماخلاها تست : بشر مسفر وصل بالسلامه
    وليد استغرب لوجين تسال عن مسفر اكيد الدنيا فيها شي : ايوه وصل وقرت عين اهله ههههه واليوم هو معرس
    ابتسمت غصب ومجامله : لا كويس ...( من ورى قلبها ) الله يتمم عليه
    بشار: امين ...
    وليد : يله بالاذن
    لوجين: حياكم الله
    بعد ماراحوا
    لوجين: وش فيك انطرمتي
    الجوري ودموعها تنزل : احبه
    لوجين ماعرفت وش تسوي مع الجوري اللي ضايعه مع قلبها اللي فيه حب لشخصين ماينجمع حبهم مع بعض ...
    ********************************
    بالسعوديه ...
    مسفر على اعصابه ينتظر ان الريم تدخل علشان يشوفها بعد ماوقعوا ...من زمان مالبس ثوب وشماغ ...
    عبدالله ولد عمه ماسك الكاميرا ياخذ لمسفر صور مختلفه ومسفر متوتر مررررررررررره
    مسفر: انت وش جالس تصور عورت عيني من الضوء
    عبدالله : ههههههه يالعريس ...
    مسفر: اخلص علينا وين اختك ...
    عبد الله : هذا هي جائه بروح اناديها
    طلع عبدالله ومسفر جاس ينتظر تخيل ان لوجين هي اللي بتدخل كيف فكر كذا مايدري
    عبدالله : ادخلي
    دخلت الريممنزله راسها ..مسفر وقف مو علشانها حس بالصدمه .. وين لوجين ..ماستوعب لثواني اللي يصير لما صحاه صوت عبدالله
    عبدالله : هههههههههه يالمعرس استريح
    جلس مسفر وهوحاس ان الريممو حلوه ..غير اللي تصورها ..بعد لوجين مافي بنت حلوه بعينهه
    مسفر: عبدالله فارق
    عبدالله :هههههه الريمالله يعينك عليه
    الريم ارفعت عينها بحقد على عبدالله
    طلع عبدالله وهو يضحك
    مسفر : مبروك
    الريم بدون نفس : الله يبارك فيك
    مسفر استغرب من لهجتها : الريمنرفزك عبدالله
    الريم تحط رجل على رجل : لا عادي
    مسفر يدور شي يسولف فيه لكن الريمماساعدته ...تهز برجلها وتناظر الساعه...
    طلعت الريم وهو يفكر ..مو هذي اللي يحلم فيها 5 سنوات ويتمنى هذا اليوم ليه كل شي غير

  6. #26
    الفصل الحادي عشر



    طلال: انتي مع وجهك ..ادق عليك من امس ماتردين
    نواره: لاتصارخ انت مع وجهك كانت عندي ظروف
    طلال : وانا وش دخلني بظروفك انا ابغى اخلص البحوث الاسبوع اللي بعد الجاي الاختبارات
    نواره : اعصابك يالدافور اعزمني على الغداء واقولك وش صار
    طلال هدى شوي : اوكيه تعالي ..الا ووين باقي الشله ..
    نواره: لوجين وذوق يدورون معلومات للبحث لان مسفر مسافر و البندري تعبانه
    طلال: وش فيها ..؟؟
    نواره: معها فلونزا ودني للمطعم وانا اقولك
    بالمطعم
    نواره: وهذي السالفه
    طلال: اوه وليد معذب قلوب العذاراء
    نواره:هههههههههههه
    طلال: صحيح قبل لانسى مسفر ملك وخلص
    نواره: هههههه على البركه ...
    طلال : الله يبارك فيك عقبالك
    نواره : اتفل من فمك تو الناس
    طلال : هههههه متشائمه
    حسام كان توه داخل المطعم مع ساره زوجته وشاف نواره وهي مندمجه بالسوالف والضحك مع الشاب اللي بياكل نواره بعيونه ...حس باعصابه تثور
    طلال : تتوقعين وليد يحب مين فيهم ..؟
    نواره توها بتتكلم سكتت فجاءه وناظرت قدام بعيون مصدومه
    طلال كانت عينه على الاثنين اللي داخلين للمطعم وتناظرهم نواره بارتباك وحزن ولامره شافها كذا متخربطه غريبه من هذولا الاثنين شكلهم واحد وزوجته وش فيها نواره عليهم ....
    حسام انتبه ان نواره انتبهت فيه ..ابتسم وكلم زوجته وتقدم لعندهم
    نواره قلبها يدق بسرعه مرتبكه ..وترتجف : لا جاء جاء
    طلال : من هذا و
    سكت لان حسام وقف يسلم
    حسام: مساء الخير
    طلال: مساء النور
    نواره جئتها شجاعه ماتدري من وين ردت من غير نفس بعد ماردها يوم طلبت تقابله وهي ذلة نفسها له : خير ...
    حسام: كيفك نونو
    نواره: اسمي نواره مو نونو .... اعرفك طلال خطيبي (قالتها بنصر )
    حسام فتح عيونه لاخر حد وناظر طلال بحقد : خطيبك
    طلال مثل الاطرش بالزفه ..مايدري من هذا وش السالفه
    نواره: ايوه بعد الا ختبارات بنرجع لسعوديه نملك ..( بحقد) وطلول عنده شجاعه يقول لهله اني ادررس ببريطانيا ...ومايخاف من شي واهله واعين وماعندهم نظره سطحيه
    حسام سكت وظل يناظر نواره بحب واضح : بت... بتتز...وجين
    طلال وقف ومد ايده يعني روح عن وجهنا : تقدر تتفضل فرصه سعيده
    حسام عصب : اسمع هذي اللي انت مرررره ميت عليها وتفكر تخطبها كانت صديقتي كانت تجمعنا علاقه ....
    نواره انصدمت من النذل اللي قدامها
    طلال : والله لو انك نايم معها باخذها
    نواره عجبها رده وسكت حسام مصدوم هو يعرف نواره ماترضى يتتمادى معها احد ..
    نواره وقفت : انت حقير ...
    حسام : انا م
    طلال: تتفضل بالطيب والا كيف
    حسام : اسمع انا حاب انبهك ان هذي ( عوره قلبه وهو يتكلم عن نواره بهذا الاسلوب بس علشان يبعد طلال عنها ) هذي اللي انت حاب تأمنها على عيالك ... وتحمل اسمك عندي لها ص
    نواره مشت عنده بعصبيه..وقفت قباله وبينت قصيره بالنسبه له : انت شتبغى بالضبط انا احترمت رغبتك وماخبرت ساره عن علاقتنا ( شجاعتها اختفت ونزلت دموعها ) وتركتني وماتكلمت وشتبغى اكثر ولاتتبلى على احد ولاتقول حكي ماهو فيني... انت عارف انا كيف محافظه على نفسي ( رفعت اصبعها بوجهه ) ولاتظلمني اكثر ..ياحسام
    تركته وطلعت من المحل ..بعد ماحتقرت زوجته ساره اللي تناظر وماهي فاهمه شي ...
    طلال يناظر حسام المصدوم من كلام نواره واللي واضح عليه يحبها ..
    طلال: اسمع اذا سمعتك تحكي عن زوجتي بهذي الطريقه مره ثانيه ياويلك تراك ماتعرف من طلال السجي
    حسام يستوعب : السجي
    طلال : اعرف قدرك ومع مين تتعامل ..
    تركه ومشى ..
    طلع يدور وين نواره وين راحت وتركت شنطتها معه : لاحول وين راحت هذي ..
    نواره تمشي مقهوره اخر شي توقعته ان حسام نذل كذا ..والله ماتستاهل ياحسام ولادمعه نزلتها لك اوضحكه طلعتها معاك كل الناس تهون وتقول اللي تقول الا انت انت غير ...ياخسارة سنتين بحياتي معاك ..بس هذا القلب وش يفهمه بس اشوفه انسى كل اللي سواه واعطيه امل ..
    طلال: نواره نواره
    نواره تذكرت طلال وانها تركته ..مسحت دموعها بطرف كمها بسرعه
    طلال: لحضه انقطع نفسي ..
    نواره تكابر: ههههههه يالبط اسرع
    طلال: انا بط تحركي بس تحركي
    نواره : اسمع ماعليك من الحقير ( كانت بتقول حسام بس خنقتها العبره وسكتت )
    طلال: من هذا كان حبيبك
    نواره: من حسام لا كنا ...( استسلمت لان مافي مجال تكذب ) ايوه كنت احبه وهو يحبني والعشق لايق علينا على قولتهم ...بس انت شفت وش قد هو نذل ..ومايستاهل سنتين بحياتي له
    طلال يناظرها وهو ساكت ماكان واضح على نواره الحب ماتوقعها تحب شاب وهي اللي دايم ماخذه موقف العداوه ضد الشباب والدفاع ..
    نواره تبتسم بكبرياء والحزن بعينه : بس هذي حكايتي ياطويل العمر
    طلال: انت تحبينه وهو يحبك ليه تزوج
    نواره وهي تمشي وتناظر الناس بالشارع وكل معه همه وتحس ان محد مهموم كثرها : لانه جبان ومايدر يوقف بوجه اهله ويقول مابغى بنت عمي انا ابغى بنت سعوديه ببريطانيا ..اليوم بس اكتشفت انه جد مو رجال
    طلال: هو قبيلي
    نواره بحزن : ايوه
    طلال:اها
    نواره : ممكن اغني
    طلال لف عليها : اكيد ( وهو عارف ان صوتها حلو ورومنسي ..)
    نواره بحزن : تعبت من الوله والشوق ...
    تعبت وطول الهجران
    تعبت من الفراق اللي.....
    ابد ماشفت له اخر
    مسحت الدمعه اليتيمه علشان ماينتبه لها طلال ..بس على مين هذا طلال اللي تخصص قز بالبنات
    طلال: يعيني على الصوت الحلو
    نواره: ههههههههههههههه
    طلال: يله اوصلك لشقتكم علشان نلتقي الساعه 6
    نواره :
    كنت احبها وهي تحبني ..والعشق لايق علينا
    كانت تسميني حبيبي ..وانا اسميها الحنونه
    طلال سكت يسمع صوتها الحزين ( حركات نواره رومنسيه هذي البنت يوم عن يوم اكتشف فيها شي حلو )
    نواره: ايوه تذكرت بكره حجرت ببوسطن بساحة هاردفر
    طلال: والمتحف
    نواره : انت اليوم روح للمتحف مو لازم اروح معك فيني النوم
    ناظرها اني كاشفك لاتكذبين ....شوفتك لحسام هي السبب
    نواره تضيع الموضوع : ياي ريحة ذره
    طلال: ايوه ذره ها ..ذره ..تعالي نرجع لشقه
    نواره :هههههههه يله
    **********************
    البندري : لا يالوجين لاتدخلين ..هذا شي بيني وبين الجوري مالكم دخل ...انا خسرت صداقة وحده مابغى اخسر الثلاثه
    لوجين: لا يالبندري تبعين 15 سنه كذا علشان واحد ماي
    البندري : لوجين انتي مو فاهمه ... طول اسبوع كامل وهي تضحك علي تنافقني اقولها عن مشاعري وهي تضحك علي بداخلها حسافه 15 سنه معها كانت اقرب لي من حنان اختي ومن اي احد امنتها على اسراري قتلها كل شي بحياتي خليتها مرايتي ...صرت لها الاخت والام والخدامه وصرت عصاها اللي ماتعصاها وبالاخيرررررررررر تطلع مو قد الثقه ...
    لوجين: لا ياالبندري نسيتي من مسح دمعتك لما تبكين ...من صبرك لما مات ابوك ودخلت امك لسجن ... من فرح لك لماتزوجت حنان اختك ..كل هذا نسيتيه لانها ماقدرت تقولك الحقيقه باسبوع
    الجوري طلعت من الغرفه تبغى تشوف رد البندري على كلام لوجين
    البندري وهي واقفه بتدخل الغرفه : انتي خنتي ثقتي فيك كنتي اقرب لي من نفسي خساره يالجوري عطيتك اكثر من حجمك
    الجوري : لا يالبنددري انا اكثر من اخت مست
    البندري دخلت الغرفه
    الجوري : لوجين انا ماكنت اقصد انا
    لوجين : خليها كم يوم تزعل وبعدها ترضى
    الجوري: لا انا بروح اكلمها
    راحت الجوري ولما جئت بتدق الباب سمعت صوت راشد الماجد
    ماعاد قلبنا ذكرى نسيناكم ...
    ولا لايام ذكرى نسيناكم ...
    مدام انتو تغيرتوا بعد حنا تغيرنا ....
    ولابه شي يرجعنا خلاص اليوم نسيناكم ...
    الجوري تبكي : لوجين والله ماكنت اقصد انا مالي ذنب
    لوجين : والله داريه .. خلاص مسالة وقت لااكثر
    الجوري : يارب
    دخلت نواره الشقه وهي رايقه وتغني ..
    ســـــــعـــوديــــه والـــكـــل يبــــينـــي
    وشــ اســـوي دامـــ الــــحلا مــبتـــلينــــي

  7. #27
    لوجين : ياعيني ماقدر على الرايق ...
    نواره: هههه طلال الاهبل رايح للمتحف ويصور الحريم بدل المناظر
    الجوري تمسح دموعها : رحتوا للمتحف
    نواره: ايوه ونبسطنا مره
    لوجين : انا شامه ريحة حب جديد
    نواره: لا تف من فمك مابقى الا طلال انا قلبي مايملكه الا حسام ......تذكرت اليوم شفت حسام
    الجوري: وين
    حكت لهم نواره اللي صار بالتتفصيل
    الجوري: عاد طلال ينفع لهذي المواقف
    لوجين : والله رده حلو
    نواره: الحقير حسام ماتوقعته كذا
    لوجين: الحمد لله ان الله فكك منه
    نواره وهي مبسوطه : صحيح ...مسفر يحليله ملك اليوم
    لوجين عبس وجهها وتغيرت ابتسامتها : ملك
    نواره استغربت من رد لوجين : ايوه
    الجوري:هههه نفسي اشوفها
    نواره: وانا بعد ..هانت مابقى الا شهرين ونطير للسعوديه
    الجوري: بتحضرين زواج مسفر
    نواره: اكيد
    الجوري: وانتي لجونه بتحضرين
    لوجين : ها ..... لا ماتوقع
    الجوري: ليه خلينا نشوف شكل مسفر بالبشت
    لوجين : بشت ...؟؟
    نواره:هههههههه اكيد عندنا المعرس يلبس بشت
    الجوري: يوه ماتخيله بالثوب فكيف البشت
    *************************
    اليوم الثاني
    مسفر جالس بحديقة بيتهم يفكر
    ..ليه ماعجبته الريموهي اللي يتمنى ...ليه ماشافها مثل كل مره يشوفها فيها ..ليه يفكر بلوجين ويقارنها فيها ...اصلا حتى الريمكانت طريقة كلامها معه ماعجبته .. وليه مارضت ياخذ رقمها مثل اي مخطوبين ..
    رنا : ها المعرس وش تفكر فيه
    مسفر: ههههههههه بعرس اللي جنبك ..
    العنود: انا ...وش دخلك فيني فكر بالريم
    مسفر : افكر فيكم اثنينكم ...ها يازوجت عبدالله بشري عجبك الفستان
    رنا : جنان ذوقك رهيب
    مسفر: انتي محد سالك
    العنود: هههه تستاهلين ..تسلم يامسفر جنان
    مسفر : البسيه اشوفه ليك
    العنود استحت
    رنا : لاتستحين هذا مسفر مو عبدالله
    العنود: كلي تبن
    مسفر : ههههه خلاص وجهك صار طماطم
    رنا : ههههههه سمعتي اخوك الخكري طماطم ..طماط ياطويل الشان
    مسفر تذكر اسلوب نواره مثل اسلوب رنا
    مسفر: تصدقين رنو في وحده معنا بالكلاس تشبه اسلوبك
    رنا: اكيد بنت الكاسر
    مسفر: لا
    لفت العنود بسرعه : الكاسر لاتقول ان لوجين تدرس معك
    مسفر: ايوه
    العنود: وع ..ليكون اللي كانت بحفلت هنادي
    مسفر استغرب : ليه وع
    رنا: ماعندك سالفه انتي اللي وع
    العنود : قليلة ادب ومغروره وماتنطاق
    مسفر عصب: انت من وين تعرفينها علشان تتكلمين عنها كذا
    العنود: مره رحنا لحله وشفتها ... مغروره وماتحكي مع احد ... وماتعرف تحط الغطى على راسها ... وماعندها حياء
    مسفر حس ان اخته معها حق بس في شي بداخله تنرفز من العنود ليه تتكلم عن لوجين كذا
    رنا : ياحبيبتي عايشه بره اكيد بتصير كذا
    مسفر: حرام ظلمتوا البنت ..هي معنا ولافيها شي ن اللي تقولونه ..
    العنود: جد ..بس انا متاكده كانت لابسه لبس الله يستر علينا
    تذكر مسفر شكلها بعيد ميلادها بالفستان الوردي : ايوه لبسها لكم عليه شوي
    رنا باهتمام : تتكلم معاها
    مسفر: يعني شوي هي ملكه
    رنا: ايوه ومات خطيبها
    مسفر رفع حاجبه : مشاء الله عندك التقرير
    العنود: لاتفكرها مشهوره كثير بس حنا عرفناها من الحفله
    رنا: ماعليك منها زين ...( وطت صوتها كانها خايفه حد يسمعها ) يقولون اب لوجين قتله لانه ضحك على بنته
    مسفر : كيييييييييييف
    رنا: هنادي بنت عم نواره تقول كذا بس انا مادري
    مسفر باهتمام زايد: وش هالكلام ..انتي متاكده
    رنا : ايوه هذا اللي سمعته هو كان يضحك عليها ياخذ فلوسها مايحبها
    مسفر : وم
    دق جوال مسفر ..( طلال يتصل بك )
    مسفر لف على رنا : نكمل كلامنا بعدين عندي مكالمه ضروريه
    **************************
    طلال : ياشباب بكلم مسفر ابارك له
    لوجين بس سمعت اسم مسفر صار قلبها يدق بسرعه ورجلها ترتجف ..تحمد ربها انها جالسه والا كان طاحت
    وليد: ايوه تسوي خير .. علشان نبارك له كلنا
    طلال: اسكتوا رد ..الو هلا والله
    مسفر : اهلين هلا ببريطانيا واهلها
    طلال:هههههههههه يالحلو لك وحشه
    مسفر: تسلم
    طلال: على البركه الخطبه
    مسفر يناظر دبلته اللي يحس مالها طعم : الله يباررررررررك فيك وعقبالك
    طلال: لا اعوذ بالله
    نواره: تراك مصختها عطني اكلم المعرس
    سحبت التلفون منه : الو هلا والله بالمعرس
    طلال: هلا نواره كيفك
    نواره: تمام ...ها بشر كيف الريمحلوه
    مسفر: اوه احلى من القمر
    الجوري : الو مبروك
    مسفر: الله يبارك فيك وعقبالك
    الجوري: تسلم
    وليد: الو شيخ الشباب على البركه
    مسفر: هههههههههه الله يبارك فيك
    وليد: 4 ايام ماسمعنا صوتك كل هذا من العروس
    مسفر: هههههه لا انشغلت لان بكره عرس اختي
    وليد: لا على البركه
    مسفر: الله يبارك فيك
    ووليد : خذي ذوق تاخرنا على المحاضره سكري وتعا لي بسرعه
    ذوق بهدوءها : مبروك
    مسفر: الله يبارك فيك وعقبالك
    ذوق: تسلم ...يله مسفر استاذن المحاضره بدت وكلهم دخلوا
    مسفر بسرعه من غير تفكير: ولوجين .. ( تدارك الموقف) والبندري ماسمعت صوتهم
    ذوق: البندري بالشقه تعبانه شوي اما لوجين هذا هي جالسه تفطر وكالعاده مالها خلق المحاضره وحالفه ماتحضرها
    مسفر ضحك بصوت عالي لانه تذكر لوجين وهي تهاوش مع طلال ونواره على انها ماتبغى تحضر المحاضره ..وكيف انها تتمدد وتجلس بالكافتريا وماتحضر
    لوجين لما سمعت ذوق تتكلم عنها حست قلبها بيوقف وماقدرت تكمل لقمتها ..
    ذوق: خذ لوجين ....لوجين سكري وتعالي للمحاضره
    لوجين مسكت السماعه وذوق راحت داخل ..مسكت الجوال وهي ترتجف مع دقات قلبها وحست بحراره بكل جسمها
    طلع صوتها مرتجف :آلو
    مسفر يوم انه سمع صوته توتر ودق قلبه طبوول ( يالبيه هلا بالصوت وصاحبة الصوت ..) حس انه فقد شي وهاللحين حصله : الو
    سكتوا
    لوجين متخربطه نست اللي بتقوله
    مسفر حس ان السكوت طول : الو لوجين انتي معي لوجين: ايوه ...وش كنت بقول .. مبروك
    نزلت دموعها ..دموع حاره ماتدري ليه وشسببها ولمين المهم نزلت مشتاقه لصوته 4 ايام ماسمعته ..
    مسفر من ورى قلبه: الله يبارك فيك ..عقبالك
    قال عقبالك كثير لاكن هذي المره غير كان يقولها ويتمنى انها ماتصير
    لوجين بتوتر ضحكت علشان مايبين بكيها :هههههههه ماعرف وش يردون
    مسفر مسك قلبه يهديه بعد ضحكتها : هههه يقولون تسلم
    لوجين تمسح دموعها بس معييه تسكت دموعها تزيد: قالت لي نواره بس نسيت ..المهم ع
    مسفر حس انها بتسكر وهذا اللي مايبغاه قاطعها : وش عندك مانتي بحاضره ..؟؟
    لوجين وهي تلعب بخصله بشعرها : كذا طفش امس ماخصت البحث بدري
    مسفر: صحيح بالنسبه للبحث انتظري علشان نكمله مع بعض لان باقي مجال اسبوع
    لوجين بصوت واطي مره : اوكيه ... اخليك هاللحين باي
    مسفر/ باي
    *********************************
    بالجزيره
    ذوق : ها فصول وين سرحت
    فيصل بهدوء : لاسلامتك ..بس جالس افكر انا ماعرف عن حياتك كثير
    ذوق: ايوه ...انا يا طويل العمر اممممم..دلوعت بابا بالمره و بنته الكبيره بس فيه قبلي اخ اسمه راشد ..احبه حيل بس هو يغار مني
    فيصل: لان ابوك مدلعك
    ذوق: ايوه و الحبشيه .. نادبه هي مربيتي لان ماما مشغوله مره بالعزايم والحفلات وغيرهم ...وعندي اربع خوات اصغر مني كلهم توم توم ...ريم ورشا ...ونواف ونايف ..اعمارهم البنات 4 سنوات والشباب سنتين صغار مره حتى مايعرفوني كثير
    فيصل: اها وماعندك عيال عم
    ذوق: شباب لا كلهم صغار ..محد بعمري الا راشد اخوي ..لان اصلا ماعندي الا عم واحد
    فيصل: اريح
    ذوق: ههههههه ليه
    فيصل: كذا ..


    طلال: شوفي نواره الطيور عنهم دبل
    نواره : سبحان الله كل هذا طير ..كانه وجهك
    طلال: لا انا احس انه يشبهلك اكثر
    نواره: لا احلف عاد مع هالوجه
    نواره وطلال خلاف مستمر الللللللللللللى مالا نهايه

    البندري طبعا بالشقه بغرفتها
    وليد: ها الجوري وش ت
    الجوري بعصبيه : بليز وليد انا قتلك لا تفكر تكلمني حتى
    وليد: طيب انا وش سويت حبيتك بس وانت تحبين ولد عمك سعود احترمت هذا الشي بس انك تتحاشيني وماتحكين معي ليه اعتبريني مثل طلال ومسفر
    الجوري بعصبيه: وش سويت ..؟ انت فرقت بيني وبين اعز انسانه بحياتي ..
    وليد : انا
    الجوي تركته ومشت

    لوجين طول الوقت بالجزيره تناظر البحر وتتذكر كلامها مع مسفر الصباح ...تحس بغصه وقهر ..
    ( اكيد هذي الريمحلووه والا ماكان مات فيها لانه مغرور ومايعجبه شي .. وش كانت لابسه لما شافها .. شعرها حلوه والا خشن ...اكيد هي اللحين بجنبه تضحك معه اوتكلمه تسولف معه ؟...؟؟....؟؟؟
    ********************

  8. #28


    الفصل الثاني عشر


    الجوري: 21 سنه ... دلعها " جور "
    لوجين: 21 سنه ... دلعها "لجو "
    البندري : 21 سنه ... دلعها "بنو "
    نواره : 21 سنه ..... دلعها "نونو "
    ذوق : 21 سنه ... دلعها "ذوذو "


    الساعه 7 الصباح
    مسفر متمدد على سريره يتقلب اليوم بيرجع بريطانيا واخير حس ان هذا الاسبوع كان ثقيل مره عليه مشتاق لبريطانيا اول مره يصير معه كذا ... طول الاربع سنوات ماشتاق لها اذا صار بالسعوديه وش معنا هذي المره ( شكلي مشتاق لاهل بريطانيا ...) تذكرت لما لبست العنود الفستان كان حلو عليها لكن مو احلى من لوجين اللي كانت تدور فيه مثل الحوريه ..او الفراشه الحره
    ندق الباب
    مسفر سوء نفسه نايم يدري ان هذي رنا وبتبكي لانه بيسافر .
    **************************
    بمانشستر
    علي بعد ماقالت له لوجين انها مستحيل تتزوجه صار مايجي لعندهم ... وطبعا سعيد وحمدان على شوره
    البندري داومت بالجامعه لكن ماتجلس مع الجوري ووليد
    ..طول الاسبوع اللي فات كانت لوجين عصبيه لان مسفر مو فيه بس اليوم غير مسفر بيرجع واللكل بيستقبله بالمطار
    نفسيتها تعبانه مره ...حست انها فقدت احمد وامها وتركي و هاللحين مسفر
    بالمطار
    طلال: هذا مسفر وصل
    طلع مسفر وهو لابس بنطلون جنز خصر واطي وبلوزه برتقاليه كت .
    وليد: شوفو وش لابس على باله حر بالسعوديه
    لوجين قلبها صار طبول طلع من مكانه من كثر الدق حتى العرق اللي برقبتها صار ينبض ..
    "والل ه واحشني موت اخاف بعدك اموت "
    هذا اللي جاء على بالها وهي تناظره يمشي بالبدله الخفيفه اللي بيينته اضعف ويتلفت يدور علييهم
    اللكل ماعادى لوجين صاروا يصرخون : مسسسسسسسسسسسسسسسفر
    لف عليهم مسفر وهو يضحك وماهمه منهم كلهم الا واحده .. ماكان مشتاق الا لعيون وحده ..عيون سود كبيره رموشها كثيره .. يدور عليه بعيونه ...
    كانت واقفه ولابسه فستان وردي لنص الفخذ وكات ... ونظاره ورديه رافعه فيها شعرها اللي صبغته بلون الباذنجان ومقصرته كثير عن الاسبوع اللي فات قاصته لحد ظهرها .. وماكانت ترفع ايدها ولاتتكلم معهم بس تناظر بمسفر ..( يالبيه يا عيونك العذاب )
    فيصل: هلا والله بالجيكر
    مسفر والفرحه مو سايعته كل ربعه جئو يستقبلونه : هههههههه مالجيكر الا انت
    لوجين حسست بمغص ورعشه بجسمها وهي تسمع صوته طول شهر ونص تسمع صوته وماركزت انه فخم وفيه بحه كذا الا لما فقدته اسبوع واحد بس عرفت صوته وحفظته
    وليد وهو يضمه وبينهم الحاجز الحديد :الحمدلله على سلامتك يالجيكر
    مسفر : وش فيكم علي من اول ماجيت الجيكر
    نواره : ماعليك منهم غيرانين لانك معرس
    ناظر نواره وبعدها لوجين كانه يقول اسكتي مابغى لوجين تعرف .
    طلال: انتي مشكلتك الذكاء الزايد
    مسفر:ههههههه لحد هاللحين
    نواره: للفجر
    مسفر: والله فقدتكم
    لوجين بخاطرها : ماتفقد غالي
    طلال: وحننا بعد
    ذوق : بنوقف كثير يله
    مسفر: قولي الحمدلله على السلامه على طول يله
    نواره : ذوق مع الاسف ماتعرف الذوق
    وليد: وانا معها
    فيصل : انتم اللي مره عندكم ذوق
    مسفر: شالسالفه اشوف في تطورات ..؟؟
    يناظر ذوق المستحيه وفيصل اللي بعينه نظره شيطانيه
    البندري بهدوء على غير العاده : مبروك الملكه والحمد لله على السلامه
    مسفر استغرب من البندري شكلها دايخه وفيها النوم : الله يبارك فيك وعقبالك ... والله يسلمك
    وليد : شكلنا مطولين يله للشقه
    مسفر مارفع عينه عن لوجين اللي كانت تتحاشى تناظره علشان ماتفضحها عيونها
    لوجين مدت ايدها من ورى نواره ../ الحمد لله على السلامه
    مسفر: الله يسلمك
    ماترك ايدها اللي كانت بارده مثل الثلج بعكس ايده الدافيه من التوتر ...
    حاولت تفك ايدها هو ماسكها توترت وجسمها ارتفعت حرارته
    لوجين بتوتر تكلمت علشان وهي تناظر الدبله اللي باصبعه البنصر : كيف الجو هناك .
    مسفر انتبه انها تناظر خاتمه : اوه مت من البروده ..حرررررررررر
    ترك ايدها بعد ماعطاها من دفى ايده ...
    نواره : واضح لانك بهذي الملابس اكيد بتثلج..
    مشوا لشقة الشباب اللي تعودوا البنات في الفتره الاخير يدخلونها يتغدون علشان يكملون بعدها للبحث ...
    ******************************
    نواره بعد ماطردت كل الشباب وضلوا البنات مع مسفر لوحدهم ماعدا البندري اللي رجعت لشقه بحجة الم براسها
    : ها بشر عساها حلوه
    مسفر:ههههههه وانا اقول ليه مصرفه الشباب
    الجوري: بتقول والا كيف اخلص علينا 0( بحماس) حلوه
    مسفر ناظر لوجين بتوتر : امممم مادري
    نواره: اها علينا ..قر بسرعه
    ذوق: طويله
    مسفر زاد توتره وهو يشوف لوجين تلعب باطراف شعرها ومسويه نفسها مو مهتمه : ايوه مثل طول نواره تريبا
    نواره: ياحضك زوجتك مزيونه اجل
    مسفر: ههههههه
    لوجين وقفت وبغرور بعدت الخصل اللي كانت تلعب فيها: اوكيه الحمدلله على سلامتك حنا نستاذن
    نواره: لااااااااااااااااااا ...وين مابعد شفنا صورها
    مسفر وهو يناظر لوجين من فوق لتحت شكثر شتاق لها ياحلوها بالوردي كانها فراشه : صح بدري
    لوجين وقلبها متخلبطه دقاته : لا نروح علشان ترتاح يله بنات
    نواره : روحي لوحدك انا ماني طالعه الا لما اشوف صوره للريم
    جلست لوجين لان عندها فضول تشوف الريم
    مسفر: واثقه اني بعطيك
    ذوق: اكيد لاتخاف بنرجعها لك
    مسفر : يحقلي اخاف الريمقمر واخاف عليها من الهواء
    كان يقول كذا علشان يدوس على مشاعرها اللي كلها متجهه للبنت الجالسه على الكنبه وتناظره بفضول ....
    لوجين حست بقهر وغيره ( ويتكلم عنها قدامي ...على شنهو خايف عليها اكيد انها شينه )
    الجوري : بتورينا والا كيف
    مسفر : نواره تقول لكم
    نواره: انا ...؟؟ انا وش يدري عنها ..
    مسفر: تعرفين هنادي مادري ناهد بنت عمك ..
    نواره: هنادي بنت عمي وش فيها ومن وين انت تعرفها
    مسفر:هههههه ورائك خفتي .. لاتخافي ماعرفها بس اختي رنو اقصد رنا تعرفها
    لوجين لفت مستغربه وش يتكلم عنه مسفر
    شهقت نواره : لاتقول ان رنا عمر اختك
    مسفر وهو يبتسم : ايوه
    نواره : ايوه عرفتها جون رنا طلعت اخت مسفر
    لوجين تناظر مسفر: من رنا ماعرفها
    نواره بحماس: رنا عمر اللي كانت بحفلة هنو الاجازه اللي فاتت ... رنا اللي اختها العنود المغروره
    لوجين عضت شفايفها يعني اسكتي اكيد ان العنود اخته ..
    نواره ماحست تكمل : العنود اللي كانت جالسه مع البدويه ام العنابي والبيج ..
    لوجين تذكرت : ايوه دادي قصدك
    مسفر توقع انهم يتكلمون عن الريملان العنود دايم مع الريمولان الريمملامحها بدويه وغير كذا العنود قالت له انها هي والريمتهاوشوا معهم بالنظرات
    نواره بحماس زايد مسكت ايد لوجين توقفها : ايوه هي ...تذكرتيها
    سكتت لانها استوعبت انها قالت على العنود مغروره ...لوجين فهمت نظرت واره المتفشله
    لوجين:ههههههههههه
    مسفر يمثل العصبيه والزعل : الله يسامحك العنود اختي مغروره
    نواره وهي متفشله :هههههههه ماقصد ..
    مسفر : تشبهني رنا ( ناظر لوجين بخبث )
    لوجين: .................
    نواره: لا ابدا انت احلى
    مسفر( الملقوفه هذي من قالها ترد )
    ذوق: جد والله شفتوا خوات مسفر
    نواره : ايوه ..لجون مايشبهونه صح
    لوجين ارتبكت : ها ... مادري مادققت
    نواره : الا تذكرين ... وهذا مسفر قدامك دققي به للفجر
    لوجين وسعة عينها مفجوعه من كلام نواره : نونو وش هالحكي
    مسفر قرب من وجه لوجين الجالسه على الكنبه
    مسفر بهدوء وصوت ساحر : ها كذا اشبها
    ارتكبت لوجين من قربه منها قلبها طلع من مكانه خافت يسمع دقاته ...... وهو حس بمشاعر غير ريحة عطرها الهاديه اللي تصرخ انوثه وحركت ايدها الخجوله وعينها اللي فيهم بريق مختلف ( مالوم علي يوم انه ضمك انت تجننين بلد )
    لوجين تبغى تبعده ..باي طريقه قالت متخلبطه : لا ماتشبهك هي احلى
    مسفر بعد وهو يتنهد : يمكن .. وجهة نظر
    نواره : انا هاللحين شفت خواتك بس ماشفت الريم
    مسفر ابتسم : الا بعد قلبي هي اللي لابسه عنابي وبيج البدويه على قولتك
    شهقوا نواره ولوجين وبنفس الوقت قالوا : دادي
    مسفر تسعت ابتسامته ويدقق بعين لوجين : وشرايكم مو مزيونه
    لوجين :................
    نواره من غير نفس : ايوه بالمره
    مسفر كان بيضحك لان اشكالهم واضحه مايحبونها
    ذوق : اوصفيها
    نواره : اممممم وش اقولك طويله بس انا اطول ماعليك من مسفر و..........
    لوجين شبه مصدومه ان دادي ( لقب نواره ولوجين على الريم) ..تكون حبيبة حبيبها ..كرهتها اكثر
    مسفر : لوجين
    لوجين لفت مستغربه : نعم
    مسفر يبغى يتكلم معها باي طريقه لان واضح عليها لسرحان :بكره بالبحث من وين نبداه
    لوجين : انا عامله جدول بنمشي عليه
    مسفر : حلو
    **************************

  9. #29
    الساعه 7
    الجوري تدق الباب متردده
    البندري بهدوء : مين ..؟؟
    الجوري : انا
    البندري تصارخ : خييييير
    الجوري: ممكن دخل
    البندري: لا وفارقي اطلعي من حياتي الله لا ير( ماكملتها قلبها ماطاوعها تدعي على تومها الجوري )
    الجوري جلست على طاولة الاكل بضيق
    نواره وهي تاكل الفروله مع الشكولاته : ليه الحلو زعلان
    الجوري: بالبندري طبعا ماصارت زعله ذلتنا اسبوعين وهي ماتحكي معي ...
    نواره: مردها لك وبيطيح اللي براسها
    الجوري : ما
    ذوق تقاطعم بحماس : شوفوا شوفوا وش جاب لي فيصل
    نواره والجوري راحوا بسرعه يشوفون اللي بيد ذوق
    كانت علبه صغيره داخلها" حلق " للاذان كان يبرق من حلاته
    نواره: واوووووووووووو
    الجوري : جنان
    ذوق بفرح: وشرايكم خيال
    نواره تضربها مع كتفها : حركات
    ذوق:هههههههه
    الجوري : اوعدنا يارب
    ذوق: لا ياحبيبتي هذا للحلوات فقط
    نواره : ههههههه تكفين
    ذوق: وين البندري ولوجين
    الجوري بضيق : البندري داخل ...ولوجين كالعاده مع مسفر للبحث
    **********************
    لوجين : لا مسفر وين نروح هناك المكان يخوف والوقت ظلم
    مسفر:ههههه ياخوافه ...
    لوجين : لا مو عن كذا بس ..(سكتت لوجين تعودت على مسفر 3 ايام وهم مع بعض مايفارقون بعض الا وقت النوم كل واحد فيهم مبسوط بالثاني
    مسفر بخبث : اجل شنو غير الخوف
    لوجين: ايوه اخاف ارتحت
    مسفر:ههههههه داري ...تعالي ناكل لنا شي انا مت من الجوع
    لوجين : يادوبنا تغدينا
    مسفر: متى صار لنا اكثر من اربع مادري خمس ساعات
    لوجين: ايوه حتى الاكل ماهضمناه
    مسفر: من كذا أنتي جلد على عظم
    يناظرها من فوق لتحت ..لوجين استحت وحطت ايدها على خصرها : لا
    مسفر: تنكرين
    لوجين : خلاص ناكل شي اكلتني
    مسفر:ههههههه وع ماصخه
    لوجين رمشت بعيونها مستغربه: وش هذي ماصخه
    مسفر: ماتعرفين
    لوجين وبوجهها علامة استفهام كبيره: لا
    مسفر ابتسم وهو يمشي علشان تلحقه : احسن ..بعدين تعرفين
    لوجين : لا اللحين ابغى اعرف
    مسفر: اذا كبرتي تعرفين
    لوجين تضغط على اسنانها بعصبيه : لاحول بتقول والا كيف
    هز راسه " لا " مستمتع بعصبية لوجين اللي صار وجهها احمر
    لوجين : اجل شف من يتغدى مادري يتعشى معك
    قربها منها مسفر بسرعه وملامحه صارت جد ...لوجين قلبها زادت دقاته خافت انه يسمعه من قوتهم
    مسفر بجد وهو قريب منها : من جدك ماتعرفين وش تعني ماصخه
    لوجين تبلع ريقها بتوتر وهي خايفه : لا
    مسفر حاول يمسك ضحكته ( مسكينه تنرحم شكلها يكسر الخاطر وهي خايفه ) بعصبيه مصطنعه: لاتستهبلين
    لوجين فجاءه تضايقة و ابعدته من كتفه عن وجهه قالت وهي عاقده حواجبها وتلف للجهه الثانيه : لا ماعرف زين ...وخلاص مايحتاج اعرف
    مسفر لانت ملامحه اللي كان معقدها علشان يضبط العصبيه وابتسم على برائتها : ماصخه يعني .. بدون ملح مالها طعم
    لوجين لفت : ابغى ارجع لشقه
    مسفر مستغرب من نرفزتها المفاجاه ..ومالها مبرر : ليه مابعد خلصنا
    لوجين: حتى ولو ابغى ارجع
    مسفر ماقدر يسكت : ليه
    لوجين: كذا كيفي
    توتر الجو بينهم وصاروا يمشون وهما ساكتين لعند السياره اللي وفرها ابوها لها مع سايق لان البحيره بعيده عن الشقه ..
    لوجين( ليه انا ماعندي مشاعر ماحس تضحك وتسولف معي تصبيره لحد ماترجع لحبيبة قلبك الريمالخايسه ...ماني لعبه بين ايديك يا مسفر ...ولازم اوريك حدودك )
    وهي تفكر جاء بزر بسرعه يركض وضم رجلين لوجين ...وقفوا
    ( بعد الترجمه)
    البزر : انهم يتبعوني
    لوجين تحاول تبعده : من ...؟؟
    البزر: ارجوكي ابعديهم
    لوجين ماتحب البزارين ينرفزونها...تكره البزارين
    بصوت عالي : وماشاني انا بك
    مسفر انصدم من لوجين قاسيه على البزر اللي يستنجد فيها
    لوجين تحاول تبعده وهو موراضي يتركها
    ..لفت على مسفر : ابعده عني ..آف
    مسفر نزل لعند البزر اللي متمسك بلوجين
    مسفر: من يتبعك
    البزر: الاشرار مات وكريستينا
    مسفر: لاتقلق لن ادعهم يلمسوك
    البزر ترك رجلين لوجين ورمى نفسه على مسفر : حقا
    مسفر ابتسم يطمنه: اعدك
    ولما جاو بنت شقراء سمينه ولد اشقر ضعيف ابعدهم مسفر بنظراته اللي تخوف لحد ماتركوه ورجعوا لعند اهلهم بعدها ترك مسفر البزر اللي قال ان اسمه "ستورين" ..
    بعد الترجمه
    مسفر : حسنا الى اللقاء اراك لاحقا ياصديقي ستور
    ستورين: حسنا وداعا واشكرك
    لما راح ستورين لف مسفر على لوجين اللي عجبها حنانه على البزر ...
    مسفر باحتقار: ليه ماركبتي السياره
    لوجين: انتظر حصة الامومه اوه سوري الابوه لحد ماتخلص
    مسفر: تتريقين ..وليه البزر لما استنجد فيك تركتيه
    لوجين: كيفي ..وبعدين انا( بحقد قالت ) اكره البزارين ماطيقهم
    مسفر.(كل هذي الرقه والنعومه بالجكيت الاصفر ..بداخله هذي القسوه الطفل ماتحن عليه )
    مسفر : اول مره اسمع ان في وحده ماتحب البزرين
    لوجين تحس بضيق وان العبره خانقتها : ايوه انا
    ركبت السياره بعد مافتح لها السايق دخل مسفر بجنبها وسكر الباب بقوه
    مسفر:مفر
    قاطعته بعصبيه وايها ترتجف : انت عندك ابو
    مسفر استغرب السوال اللي مو بمحله : ها
    لوجين تناظره مقهوره من غباءه : انت ابوك عايش معكم بالبيت ... يعني عشت بحضن ابوك ؟؟
    مسفر: ايوه اك
    لوجين وعيونها مغرقه : اجل لاتتكلم
    لفت وجهها بسرعه تناظر اللي برى قبل لاتخونها دموعها وتنزل
    مسفر استغرب هذي اول مره تصير فيها لوجين كذا باستثناء يوم المستشفى ويوم عيد ميلادها
    لوجين ( لا ياربي ليه اضعف قدامه ليه ...ماصار الا قدام مسفر قدام اللي احبه وسلمته قلبي وانا عارفه انه لابس خاتم يربطه باللي يحبها وتحبه ..هو وش عرفه بفقدان الحنان ..
    مسفر: انا كن
    لوجين حطت ايديها على اذانها :مابغى اسمع شي
    حس انه جالس مع وحده مايعرفها اول مره يشوفها ... هم قالوا له ان زعلها كبير لكن مو كذا كانها بزر تسد اذنها عن اللي ماتبغى تسمعه
    قبل لاتنزل قالت : كمل البحث لوحدك .
    مسفر : لوحدي وانتي ك
    لوجين : اذا تبغى تنجح كمله ....( لفت عليه بكره وغرور ) انا مايهمني نجاحي من رسوبي ..
    توها بتطلع مسك ايدها بعصبيه هذي محد ربائها ولا علمها من قبل : اسمعي بتكملينه وانتي ماكله تبن ..محنا بزارين تزعلين وماتكملين
    تناظره مستغربه من هو علشان يكلمها كذا او يمسك ايدها بهذي الحقاره جلست تناظر ايده اللي على ايدها ..وتذكرت هذاك اليوم اللي عطاها فيه كف ..حست باهانه ..
    لوجين من طرف انفها تحكي : اترك ايدي ...
    مسفر استوعب انه ماسك ايدها ..زاد ضغط عليها: بكره من العصر تجي نكمل تصوير ونطبع التقارير
    وترك ايدها بقوه
    لوجين : اسمع انت ياحشره ( طلع الكلام من بين اسنانها ) مره ضربتني على وجهي وحلفت اردها بس قلت حرام مسكين ماهو قد بنت الكاسر ..لكن هاللحين غيرتي رايي والله لاخليك تندم على اليوم اللي سجلة فيه تجي لبريطانيا ... والله يامسفر لارد لك الصاع صاعين بس مو فيك باغلى ناس عندك
    رفعت شنطتها وطلعت قبل لايتكلم مسفر
    مسفر كلامها يتردد باذنه ( ... والله يامسفر لاردك الصاع صاعين بس مو فيك باغلى ناس عندك) ...
    اغلى ناس عندي من تقصد ...ليكون الريملا ماتوقع هذي كلام على الفاضي ..يمكن تقصد رنا ايوه رنا اختي ..لالا البنات كلامهم كثير بس انا شفت بعيونها كره ماشفته مره فيها اول مره تناظرني كذا ..آه ياقلبي مكتوب عليك الشقى مع اغلى انسانه ..
    دقات قلب مسفر زادت لماا قال" اغلى انسانه " حط ايده على قلبه
    مسفر : الله يلعنك يابنت الكاسر حركتي هذا .. يالله مالقيت الا هذي احبها ...آف..انا اللي احب الريم واضحك على نفسي واهلي بحبها احب هذي جد
    لوجين دخلت الشقه معصبه وعلى طول غرفتها .. تبكي ( احبه والله العظيم احبه ..ليه هذا الوحيد اللي ماقدر اكلم بابا عليه ..ليه ..؟؟ آه يامسفر لوتدري ياحقير وش كثر احبك ....) نامت بملابسها اليوم كله كان بالنسبه لها متعب
    ******************

  10. #30
    الفصل الثالث عشر
    ********************************



    اليوم الثاني
    فتحت لوجين باب غرفتها بعدد ماتروشت ولبست شورت وبلوزه نص وتركت شعرها مفتوح ..جيعانه بس صوت الضحك شدها ..فتحت الباب شافت
    فيصل وذوق جالسين على طاوله ياكلون .....وبشار مع وليد يسولفون مع الجوري اللي ماتعطي وليد وجه كل سواليفها مع بشار ... والبندري طبعا في غرفتها تسمع ضحكهم مقهوره ...نواره وطلال يلعبون بلاي ستيشن ومسفر جالس يناظرهم ويناظر الساعه كل شوي لحد مانتبه ان غرفه انفتحت وطلعت لوجين بالشورت قلبه زادت دقاته
    نواره وهي مندمجه : تعالي لجون صيري الحكم بدل مسفر المفهي
    لوجين وهي تناظر مسفر بعين قويه : يالله صباح خير
    فيصل : اوه شكل النفسي واصله توب
    لوجين مالها خلق شي : نونو اليوم بيجي ناصر تروحين معي
    نواره بحماس: ناصر قولي والله اروح ونص
    الجوري: غريبه لجون ابوك فيه شي
    لوجين: لا لازم يكون فيه شي علشان اشوفه
    الجوري سكتت واضح ان لوجين فيها شي كبير ومو سهل
    مسفر( شكلها بتنفذ تهديدها الله يستر هذولا عيال الفلوس حقيرين مايعرفون احد وعندهم يهدمون مستقبل اي شخص على حساب غرورهم )
    ذوق : خذيلك كوفي
    لوجين راحت لعند غرفة البندري تدق الباب : مالي خلق ابغى بندول
    البندري: مين
    لوجين: انا
    البندري تفتح الباب : هلا تعالي
    لوجين: احصل عندك بندول
    البندري: ايوه تعالي ليه واقفه بره
    ندق الجرس ..
    لوجين : اكيد هذا ناصر
    نواره ركضت للمرايه تتتعدل : ها شكلي حلو
    فيصل وبشار وذوق ووليد والجوري :هههههههههه
    طلال تنرفز منها مسفر عيونه على لوجين اللي تحاول ماتناظره
    ناصر : السلام عليكم
    اللكل : وعليكم السلام
    مسفر عرف الصوت نفسه اللي رد عليه بالمستشفى
    ناصر يناظر الشقه وهو مستغرب بالعاده مافي شباب عندهم .
    طلال ومسفر يناظرون بعض هذا مدير اعمالها ورزه كذا كيف ابوها
    نواره : كيف الحال ناصر
    ناصر : تمام وانتي
    نواره : انا عال العال
    لوجين بنفس شينه: ايوه ناصر وش عندك
    ناصر: طال عمرك العم راشد يبغى يقابلك
    لوجين: قوله بعدين انا مشغوله بالاختبارات
    ناصر: لكن طال عمرك هذي اوامر العم بوراشد
    لوجين: وانا بنته انت لاتتدخل
    ناصر: سمي طال عمرك
    لوجين: تعال ابغاك شوي
    دخلت معه لغرفه
    مسفر وطلال ووليدوبشار اول مره يحسوا انها بنت بطرى من طريقة كلام ناصر له
    مسفر: هذا ناصر
    نواره:آه يهببببببل
    وليد: مو مره فار قدام لوجين
    طلال وهو حاقد على نواره: الا خشخيشه
    ذوق: الفلوس ترز
    طلعت البندري: وين ناصر سمعت صوته
    نواره: فاتك راح
    البندري بعد ماقررت انها تطنش الاثنين الجوري ووليد وترجع مثل قبل مع الشله : لا راح لييه
    نواره: لاتخافين بيطلع
    بشار: اللحين هذي الشقه باسم مين
    مسفر: وربي سوال مو بمحله
    بشار: لابس عندي فضول انتم من وين لكم مني بهذا الحي الراقي
    نواره: لا حنا قدها وقدود
    الجوري: هذي الشقه حقت لوجين
    الشباب :لوجين...؟؟
    ذوق: ايوه وحنا جالسين ببلاش
    وليد: شكلي بجي عندكم
    نواره: حياك
    طلال : والله انها مو سهله
    بشار: بعد اللي جفته اليوم توقعت ...والله من زمان وانا متوقع انها مالت لوجين
    طلعت لوجين مع ناصر :اوكيه اذا جلصت عطني الو
    ناصر: حاضر طال عمرك مع السلامه
    اللكل: مع السلامه
    لوجين وهي تناظر مسفر: قلتلك تراني مامزح
    مسفر وقف : وانا ماخذ على كلام بزارين
    توتر الجو فجاءه
    نواره اللي تعرف باللي صار: مسفر لوجين خلاص تفاهموا بعدين
    طلال: شالسالفه...؟؟
    لوجين: محد له دخل هذا وعد بيني وبين مسفر ولازم انفذه ..
    مسفر: اعلى مابخيلك اركبيه
    وليد يعرف وليد اذا عصب مايعرف ابوه: اوكيه هما براحتهم لاحد يتدخل
    *************************
    بفترة الاختبارات
    اللكل انشغل مع الاختبارات واللكل ذاكر بذمه ...علشانها اخر سنه ويبغوا يرتاحوا من ادارة الاعمال والتسويق والمحاسبه كانت دراستهم شامله لكل هذا ...
    بعد الحماس وتقديم يوم حلو ويوم شين وتفرقوا بقاعات مختلفه ولوجين ومسفر يتحاشون بعض ونفس الحال البندري والجوري اما طلال ونواره حكايه ثانيه
    نواره: بالله اليوم اخر يوم بالاختبارات واخيرررررررررررا
    طلال: حفل التخرج وبعدها نطيييييييير للسعوديه
    نواره : لووووووووووووووووللللللل بروح لامي وخواني
    طلال: من قدك ..ببريطانيا ماخذه راحتك وبدها بتروحي للضيقه

    ******************************
    البندري : الو ..... هلا والله بمحمد هلا
    محمد: هلا بنبن كيفك ...
    البندري:هههههههههه تمام وحشتوني ( بكت )
    محمد: لا يابا لاتبكين ...خلاص بكره انا عندك ومراح ارجع الا وانت معي
    البندري:هههههههه ادري
    محمد: لاحول بتسكتين والا كيف
    البندري: لا بسكت انت كيفك وكيف زوجتك مريم ومشور الصغير
    محمد: كويسين ...
    البندري: وخالي رشاد ...
    محمد: تمام ويسلم عليك
    البندري : الله يسلمه ( بضيق) وكيف امي.... تزورها
    محمد : ايوه وتسال عنك دايم وانا اقولها انك ببيت صديقاتك او عند الجيران
    البندري بلهفه : هي كيفها عساها مرتاحه بالسجن
    محمد: لا ماعليها قصور
    البندري: مادرت اني ادرس ببريطانيا
    محمد: لا وانتبهي اذا زرتيها لاتقولين
    البندري تحاول تغير الموضوع لان صوت اخوها محمد تغير : وكيف تهاني وبنتها نجوج ...لحد هاللحين الكلب يضربها
    محمد: يخسى الا هو ... لا متادب معها
    سكرت البندري وهي مشتاقه لسعوديه وجوها ....متحمسه تشوف الريم بنت اختها تهاني ..ومشور ولد اخوها محمد
    **************************
    نواره مشتاقه لمروه المعقده ولابوها الطيب بزياده ولكل اخواتها وخواتها وعيالهم .... خلاص اذا جاء الفرج قل الصبر ... بكره ابوها بيكون عندهم ...ببريطانيا ماهي مصدقه
    *****************************
    الجوري تفكر ( اقول لامي ولا لا ....دام امي مايهمها مراح اقول اهم شي قلت لخالي و لعمي عبد الرحمن وخلاص ...يارب يجي يارب ..اكيد بيجي لان خالتي موضي طيبه وبتضغط عليه يجي )
    ****************************

  11. #31
    ذوق ابوها حبيب قلبها كلها دقايق ويوصل ...اضغطت على فيصل يجي معها يشوف ابوها لكنه رفض وبشده ...استغربت بس مافكرت بالموضوع كثير لانها مبسوطه وماتبغى شي يخرب عليها ....
    واقفه بالمطار تنتظر وحولها صحباتها لوجين والجوري والبندري ونواره ..
    نواره: غريبه ليه تاخرت الطياره
    لفت عليها الجوري خزتها ( اسكتي وجع ان شاء الله لاتخوفينها اكثر )
    ذوق: ايه والله تاخروا كثير
    لوجين: لا ماتخروا
    الجوري: يعني ماتعرفين الخطوط السعوديه دايم تتاخر او تتاجل الرحله
    ذوق تفرك ايدينها ببعض : الله يستر
    فيصل كان موجود بالمطار لكن بمكان بعييييييييييد علشان ماتنتبه فيه ذوق
    يبغى يشوف ابو ذوق يمكن غيره كان يدعو ربه انه يكون واحد ثاني لانه خلال الثلاث الشهور اللي مرت ...شاف شخصية ذوق الخجوله الحبوبه بعكس لمياء الانانيه الحقوده ... ( يارب ...يارب ... يكون غيره .. وتخيب ظنوني يارب ..)

    دخل المطار بهيبته وقاره و مشى بهدوء عكس اللي داخل قلبه ... كان بداخله شوق وحب وحنان ولهفه على بنوته المدله ذوق ... عيونه تتحرك بالمطار تدور عليها ... وين قلبه واقف وبجنبه ولده رائد اللي يطالع بالحريم

    نواره: ذوذوا هذا ابوك
    ذوق تناظر وين ماشرت نواره : وين ..(صرخت ) باااااااااااااااااااااابا
    لف بوذوق وقال بارتياح : ذوققققق
    ركضت لابوها..... نسى بو ذوق نفسه وصار يسرع بمشيته ..
    ذوق وهي تضمه ودموعها على وجهها : بابا
    بوذوق قطعه من قلبه رجعت لحضنه ...ضم بنته و حس انه يضم سنين الغربه والعذاب بعيد عنها ....
    بو ذوق...( عبدالعزيز ): مششششششششتاقلتس يالغاليه مشتاق
    ذوق: الله لايفرقنا ..مره ثانيه وحششتني
    رائد: وانا مالي حضن
    ذوق:ههههههه دودي
    رائد: دودي بعينك ..رائد

    فيصل خاب كل ضنه نفسه ..نفس الرجال القاسي اللي طرده من ديوانيته لما طالبه بفلوس ابوها ..ولما طرده لانه ترجاه يطلع ابوه من السجن ...تولد الكره القديم بقلبه كره ذوق وكره ابوها وكره البنات كلهم ....( والله لاحرق قلبك فيها ياعبدالعزيز مثل ماحرقت قلبي انا وامي على ابوي )

    *********************************

    اللكل ناجح بمعدلات حلوه وطبعا مسفر متفوق
    البنات والشباب محتاسين بكره حفل التخرج واخر مره يشوفون بعض ...
    وليد وطلال اباهم واخوانهم جئو لبريطانبا يحضرون الحفل ... والبندري اخوها وصل .... اما لوجين مستحيل ابوها يحضر بس عزمة دادا موضي من السعوديه ....
    مسفر مشغول باله ابوه واخوه سامي وصديقه تركي مابعد وصلوا وبكره الحفل متى بيرتاحون ....
    مسفر: لااكيد في شي مايتاخرون كذا الطيارات اللي من السعوديه من زمان واصله ومافيه رحلات الا بكره ومايردون على تلفوناتي
    طلال: ياعمي ان شاء الله ماعليهم شي
    مسفر: لا انا مو مطمن حتى رنو ماترد علي
    طلال: يبه قوله شي يطمنه
    بوطلال: مايفهم صار لنا اكثر من ساعه نحكي معه
    مسفر: خلاص ياعمي انت روح ارتاحوخذ معك طلال وانا بحاول اكلم يممكن يردون ..
    بعد ماطلعوا طلال وابوه لغرفة طلال ظل مسفر يحاول ومع الاسف مافي رد

    وليد: لايبه ناجح وعلى طول بحصل لي وظيفه
    بووليد: اشك انت والفاشلين مسفر وطلال ماوراكم وظايف
    وليد: خبرك قديم الاخ مسفر صار دافور بعد كسل 3 سنوات
    صالح اخ وليد الكبير : ايوه اسمعه يقول معدله كويس
    وليد: اتوقع انه بيحصل وظيفه بسرعه

    بالكافي
    نواره: ماني مصدقه ابوي جنبي
    بونواره: هههههههههههههه لاصدقي
    نواره: يبه انت احلى انسان شفته بحياتي
    بونواره: ههههههههههه وش هالرضى ...اجل بخليك دايم تسافري
    نواره بانفعال: لالالالالالالالالالالالالالالالا
    بونواره: ههههههههههههههههه

    البندري اخوها محمد وولده مشاري عندها
    مشاري: عمه بنو ..متى بترجعي للبيت
    البندري: والله ياروح بنو بعد بكره معكم
    مشاري: والله وناسسسسسسسسسسه ...وبتجي معك عمه جور
    البندري تغير وحهها : لا ومالنا دخل فيها
    محمد مستغرب: ليه
    البندري: سالفه طويله مالي مزاج اقولها
    محمد: يعني انتي مختلفه مع الجوري غريبه
    البندري: مالغريب الا الشيطان عادي
    محمد ماحب يتدخل اكثر: اوكيه براحتك انا بخلي مشاري معك وان برتاح بالفندق
    البندري: وااااااااااو وناسه اكيد البنات راح ينبسطو عليه
    محمد: ماوصيك انتبهي على مشمش بالموت امه رضت يجي معي

    ذوق وهي بحضن ابوها : بابا وحشتني مووووووت
    بوذوق: والله البيت بدونتس مايسوى
    ذوق: داريه ههههههههههه
    رائد: الا راحه منك
    ذوق : بابا شوفه
    بو ذوق:رائد اترك اختك بحالها
    رائد: والله انك انت اللي مدلعها يبه
    ذوق: اكيد وانا بنت عبدالعزيز الباقي لازم اتدلع

  12. #32

    الفصل الرابع عشر



    الجوري ولوجين جالسين بالصاله لوحدهم
    الجوري: آف ماعندنا احد
    لوجين : الخسيس بابا مراح يحضر والزفت مسفر ابوه واخوه وصديقه بيجون من السعوديه علشانه
    الجوري: مشاء الله وشدراك
    لوجين: هههههههههه هاللحين اسمعي وبتعرفين
    *****************
    مسفر واعصابه فلتت رمى التلفون على الارض وتمدد على السرير يهدي اعصابه .. فجاءه دق التلفون ..ركض له بسرعه اكيد ابوه او تركي...
    من غير لايناظر الرقم بلهفه : الو
    لوجين ببرود: هالو مسفر
    مسفر استغرب صوت دق له قلبه ...ابعد اذنه عن السماعه وناظر الشاشه ( لوجين)
    لوجين : هالو
    مسفر: لوجين نعم
    لوجين قلبها يرجف : اسمع اليوم ماجاء ابوك ولاسامي ولاتركي بكره ماتدري انا وش ممكن اسوي
    مسفر سكت يستوعب وش عرفها بتركي وسامي وابوها : شقصدك
    لوجين: قلتلك ماعاش اللي يهين لوجين وانا للي ماخره اهلك ..
    مسفر: كيف
    لوجين : باي حبيبي
    حبيب الكلمه فز لها القلبين قالتها كذا متعوده عليها بس طلعت بمكان غلط
    ماسكرت اسكتت وهو سكت الكلمه هذي بلسم لكل اللي صار
    لوجين تدارك السالفه : سمعت هذا ولاشي
    سكرت ....مسفر عرف انها وراء كل شي اعصابه ثارت ووصل حده
    ****************
    الجوري: الله ياخذك مانتي بسهله
    لوجين: ههههههههههه
    الجوري: حرام عليك
    لوجين: احسن يستاهل ..المهم روحي جيبي شي ناكله من المطعم الجديد
    الجوري: من عيوني
    لوجين: تسلم لي عيونك
    طلعت الجوري وجلست لوجين لوحدها تفكر( حرام حرمته من شوفت اهله وانا مجربه الحرمان صدق اني حقيره ) وكلمت ناصر يخليهم على طيارة بكره يجوا ..
    بعد ماسكرت من ناصر راحت تسويلها كوفي وجلست بالبلكونه وتناظر الشقه كيف فاضيه وبعد كم يوم بتصير فاضيه على طول (نزلت الدموع من عينها غصب عنها ) حست بالوحده والغربه من جديد .."آه يااحمد وينك مع انك كنت تنافقني بس محتاجتك ...آه مسفر ح"
    دق الجرس بسرعه مسحت دموعها
    لوجين : اكيد هذي الجوري
    فتحت الباب مبتسمه ..كان مسفر واقف بشرهعند الباب ...لوجين ارتبكت
    مسفر : لوجين
    ودفع الباب بقوه لوجين خافت ورجعت لورى
    مسفر والشر بعينه : انت محد رباك وشكلي انا اللي بربيك
    لوجين قلبها يدق بقوه وصارت ترتجف ماهي متعوده تسمع حد يصارخ عليها كذا ( بصوت مرتجف): نعم
    مسفر لاحظ اثار الدموع اللي بوجهها بس ماهتم
    و لصقها بالجدار وهو ماسك رقبتها كانه بيخقنها : الناس ماهي لعبه بايدك ياست لوجين
    لوجين والدموع تجمعت بعينهاوخنقتها العبره
    بعد مابلعت ريقها : ابعد
    مسفر رحم شكلها الخايف موت ..بس زاد صراخ : انت ليه سويتي كذا ...؟؟ كيف تفكرين
    لوجين وماقدرت تمسك دموعها اكثر هذي ثالث مره يشوف دموعها وهي اكثر ماتكره حد يشوف ضعفها: اقولك ابعد ...ابعد عني
    مسفروهو يزيد ضغط: هاللحين تكلمي ابوك يوقف مهزلته والا والله
    لوجين بضعف: بليز مسفر ابعد تامني
    مسفر وقلبه ذاب من ضعفها وقلت حيلته ..مايستحمل يشوف هدوءها وانكسار ضل يناظرها بحنان
    وهي تناظره بضعف والم كان ودها تنرمي بحضنه وتقوله كل اللي بنفسها وتفضفض له
    لوجين مثل البزارين : مسفر تعورني
    مسفر ابعد ايده
    لوجين تدلك رقبتها وتمسح دموعها تلملم باقي كرامتها بهدوء: انا كلمت ناصر وبيوصلوا بكره تقدر تطلع بره
    مسفر ضل يناظرها كيف تكابر وهي من داخل مجروحه وضعيفه
    لوجين ترتجف : لاتناظرني كذا اطلع بره انا كلمة بابا وخلاص ..( رجعت تبكي) خلاص اطلع
    مسفر ابتسم لها بحنان : ليه تبكين ..؟؟
    لوجين تمسح دموها اللي معاندتها وتنزل بكثره: كيفي انت مالك دخل اط
    مسفر يقرب منها وهو يحس بمشاعر غريبه: لا لاتبكين
    لوجين انفجرت بكي ورمت نفسها على الارض مثل البزر : اكرهكم اكرهكم كلكم ... اصلا ماحد يحبني الا علشان فلوسي اكرهكم
    مسفر جلس عندها وهو شوي يبكي على حالها
    بهمس : لوجين
    لوجين مسكت فيه كانه منقذ او شي غالي عليها: مسفر
    زادت بكي
    مسفر: هلا
    لوجين : انت تحب الريم
    مسفر صدمه سوالها وشدخل الريم هاللحين وليه تسال ..
    ناظر بعيونها يدور على جواب
    لوجين لما طول ومارد ابعدته عنها: اكرهك
    وضمت رجلينها لصدره وصارت تبكي بزياده
    مسفر( يابعد هلي لاتبكين دموعك غاليه ... ) : لوجين
    لوجين بصوت مبحوح : بليز مسفر اطلع بره
    مسفر راح لعندها : ا
    قاطعته: مسفر كان لي غلاه عندك خلني لوحدي بليز مسفر ...يليز
    مسفر مصدوم من اللي يشوفه لوجين نفسيتها منهاره مره ...
    لوجين باستهزاء وهي ترجف : مو لازم غلاتي.... وغلات امك وابوك وخواتك اتركني هاللحين
    مسفر: لوجين ليه خايفه
    لوجين ناظرته برجاء : مسفر ابغى بابا ...مسفر تكفى خله يحضر بكره انا محتاجته ( راح صوتها ) مسفر ليه مايبغاني انا وش ذني ...مسفر انا شينه لهذي الدرجه ....مسفر انا احبه ..والله احبه
    مسفر نزلت دمعه من عينه غصب عنه مسحها بسرعه ....واضح ان لوجين جالسه تتعذب ومحد داري عنها ..
    : حنا حولك يالوجين
    لوجين: حولي اليوم ..... وبعد بكره او اللي بعده وينكم حولي بعد ..
    مسفر ماعرف وش يرد
    لوجين: مابغى احد ماني محتاجتكم .... ارجعوا لحبايبكم وانا اعرف كيف اعيش .... لو ...........لو ......حد....ي
    مسفر قلبه يعوره على حبيبته
    لوجين : ابغى احمد تقدر ترجع لي حبيبي احمد
    مسفر حس بقهر بداخله ( ياذا الاحمد خلاص وش لك فيه )
    مسفر بقسوه: احمد مات
    لوجين: داريه (نزلت راسها) ياليتني مت وراه
    مسفر كل شي ولاتدعوا علي نفسها عصب منها..كيف تدعوا على نفسها بالموت وتخليه : وش هالحكي تموتي وراه استغفري ربك
    وقفت لوجين وهي تمسح دموعها : سوري شكلي عطلتك بسخافاتي ...ت
    مسفر: لوجين لاتكابرين ... انتي محتاجه
    لوجين: محتاجه اجلس مع نفسي واندم على اليوم اللي شفتك فيه (رجعت بكت ) اكرهك يامسفر

    مسفر ناظرها بعتاب :بس انا ماكرهكك
    لوجين وهي تضغط على راسها بايد مرتجفه : اتركني لوحدي
    مسفر: لوحدك ...وصاحباتك اللي ي
    لوجين لفت عليه فجاءه: مسفر خايفه ... ( دموعها زادت وصارت تحاول تمسك اي شي تخبي رجفتها)
    مسفر: وش اللي خايفه منه ...؟؟
    لوجين: خايفه من بكره..
    مسفر: من بكره .....؟؟ ليه تخافين...؟؟ وش اللي مخوفك ..؟؟
    لوجين جلست على اقرب كنبه :كل يوم لما اصحى من النوم اخاف ان البنات يتركوني ويرجعون لسعوديه مثل ماتركتني ماما ... خايفه اصحى مالاقي حد حولي بهذي الشقه
    (تاشر على غرفة البندري وذوق) : خايفه افقد البندري وعصبيتها وحبها الجوري ومثاليتها الزايده ...... ( تبلع ريقها) خايفه ان ذوق تروح وافقد حنانها وبرودها ونعومتها ..افقد كلامها المثير عن السعوديه واغانيها الوطنيه ..... خايفه افقد الجوري وتفلسفها الزايد ونصايحها القديمه ... .. .... ( زادت رجفتها ) والا نواره ( ابتسمت ) اللي ماترضى علي نواره اللي فتحت لي بيتها وغرفتها مع كل الكلام اللي جبته لها نواره اللي بضحكه من صوتها تنسيني همومي....و تقولي ليه خايفه ... كيف ماخاف وبعد بكره بيروح كل هذا
    مسفر حس ان مابيده شي ولابلسانه كلام...
    لوجين: انا عارفه ان كل واحد لها حياته بس هم كل حياتي و( ماقدرت تكمل غطت وجهها من البكي )
    الجوري اللي كانت واقفه عند الباب من اول ماشرت على غرفة البندري وذوق : ياحياتي لجونه
    لفوا عليها اثنينهم
    الجوري تبكي : وليه ساكته ... ؟
    لوجين تناظر مسفر : تصبحون على خير
    دخلت غرفتها
    الجوري لفت عليه: كنت عارفه ان فيها شي من الصباح وهي تمسح دموعها وتبين ان مافيها شي
    مسفر: طيب مافي امل انها تعيش مع ابوها
    الجوري بصوت واطي : ابدا" ...... ولاتفكر اصلا امها كانت ماتبغاها حتى ابوها ... الله يسامحهم حاولوا ينزلونها
    مسفر: كيف...؟؟
    *********************

  13. #33
    صباح اليوم الثاني
    نواره والبندري والجوري جالسين يفطرون ومعهم مشاري ولد محمد اخ البندري
    نواره: يحليه هذا الدبدوب
    مشاري: انا مو دبدوب صح عمه
    البندري: صح ياعيون عمه
    مشاري: عمه الجوري ليه ماتتكلمين
    الجوري:ها ... شقول
    البندري بنرفزه : ماعليك منها .... لاتتحكي معها سمعت
    مشاري: لا عيب هذي جور
    الجوري: البزر يعلمك
    البندري عصبت: شقصدك ...؟؟
    نواره تهدي الوضع: انتي معها استحوا غلى وجهكم ... بعد ماكنتم خوات تصيرون كذا عاجبكم وضعكم ... جد ناس تسد النفس على الاكل .
    دخلت غرفتها
    مشاري: عمه ليه تصارخون
    الجوري: مافي شي حبيبي كمل فطورك
    البندري : لاتحكين معه اخاف تاخذينه مني هو الثاني
    الجوري تستفزها : لا لاتخافين وليد يكفيني
    البندري عصبت اكثر: حبيبي مشور قوم معي للتلفزيون احسن من الكتمه هنا
    مشاري ببراءه : بس انا ابغى اجلس مع عمه جور
    البندري: خلها تنفعك
    الجوري مسكت ضحكتها لان واضح على البندري القهر من مشور البزر : تعال حبيبي
    البندري دخلت غرفة لوجين معصبه
    البندري: لجون لجو ..قومي
    لوجين وفيها النوم : خير
    البندري:خير.... ومن وين يجي الخير وهذي الجوري معنا
    لوجين وراسها كله يعورها : حتى اليوم بتتهاوشون وبعدين معكم ...بنو تراك ثقلتيها الموضوع مايستاهل كل هذي الزعله
    البندري وحست ان كلام لوجين جد : نامي نامي احسن لك
    تفتح دولاب لوجين: بكره بنسافر انا واخوي محمد ... وابغى اخذ بلوزه من عندك ذكرى
    لوجين وهذا اللي ماتغاه انهم يذكرونها بسفرهم ...
    لوجين وهي تغطي وجهها بالبطانيه / حلالك الدولاب وصاحبة الدولاب
    البندري: لا مابغى صاحبة الدولاب يكفيني بلوزه وحده
    رفعت بلوزه موديلها وسيع مرررره ونازل عند الكتف : هذي باخذها ..لانك بستيها باخر يوم اختبارات
    لوجين : حلالالالالاك كم بنو عندنا
    البندري: تسلمين ....صحيح قبل لانسى ترى مشور ولد اخوي محمد هنا
    لوجين: اممم كويس
    البندري وتعرف حساسية لوجين مع البزارين : جالس مع البندري بره ...
    **************
    طلال دق جواله وهو جالس مع ابوه واخوه صالح ...ارتبك لان نواره هي اللي داقه وهو حالف لابوه انه ترك حركات البنات
    طلال: آف الغثه هذا
    بوطلال: مين
    طلال: مدرب المسيره كل شوي داق
    بوطلال: كلمه
    طلال: الو
    راح بعيدعن ابوه وصالح
    نواره : الو هلا طلال وينك
    طلال: اول السلام عليكم مرحبا كيف الحال بعدين وينك
    نواره: السلام .... وينك ؟؟
    طلال:افطر مع الوالد وصالح اخوي
    نواره: اسمع ابغاك ضروري
    طلال: خير ماني فاضي لسخافاتك
    نواره: انا عندي سخافات انت وجهك
    طلال: احترمي نفسك لاسكر الخط
    نواره يلعن ابو الحاجه اللي تذل ...
    طلال:ها ترى اسكر
    نواره:لالالالالا... اسمع اليوم ابغاك ضوروري
    طلال وهو مستمتع انها تبغى تشوفه اكيد بتودعه :امممم ليه
    نواره بخجل: بشوف حسام حبيبي
    طلال عصب من كلمة حبيبي وقاطعها : وانا وش دخلني..؟؟
    نواره: يالله على الغباء ..انت خطيبي نسيت
    طلال: لا ..توني ادري انا خاطب وماحسيت
    نواره :آف بيذلني ...(بدلع ) طلول تكفى تعال معي
    طلال مايقدر على الدلع بس ثقل عمره : واذا قلت لا
    نواره: عادي بتذلني يعني باي
    طلال: اوكيه باي
    سكر ..طلال بالفتره الاخيره صارت نواره هاجسه الوحيد دايم يفكر فيها ...ويطلع معها ( البحث سوا عمايله خخخخخ)... رجع دق عليها قلبها يسيره مايخيره
    نواره معصبه ترمي الجوال : مالت عليه اللخايس انا للي مره ميته عليه
    مسكت قلبها: يالله بشوف حبيبي اليوم ههههههه
    دق جوالها (ردوا وقالوا لبعضهم ...حنا فترقنا اكيد) نغمه خاصه لطلال هو حطها لها لانها ماتحب ديانا كرزون عناد لها حطها
    نواره: اف شيبغى هذا ...
    خير
    طلال:هههههههه انتبهي لاينط لك عرق
    نواره: نعم شتبغى بعد
    طلال: متى بتشوفينه
    نواره: على الفطور بعد دقايق
    طلال: وتوك تحكين على ماتجهز تكوني واصله لشقة الشباب
    نواره: خير يابو الشباب وين اروح ...شقة الشباب ..ياعمي خلاص ابوي هنا ماقدر انا بالموت ضحكت عليه اني بفطر مع البنات
    طلال: اوه نسيت ...اي مطعم
    ******************
    ذوق والجوري يلعبون مع مشاري ولوجين والبندري بالغرفه يسولفون ..
    وليد ومسفر جالين يتكلمون عن بنات عمهم اللي يحبونهم ...( شفتوا شلون الجوري والبندري يتهاوشون على واحد يحب بنت عمه ههههه )
    ***********
    طلال وهو يشوف نواره تمشي لعند بمرحها المعتاد ورجاجتها ..وتدق عليه بالجوال وهو يناظر الشاشه مبتسم
    ....عز الله ان القلب في حبكم صاب
    مراح للي غي المحبه يدله ...
    ان قلت ماغليك فانا اليوم كذاب
    القلب لاشاف رقمك تغير محله .....
    لوبمد حكي والله لخلص كتابي
    وكل من عذلني فيك الله يعله....
    نواره: يالمفهي ادق عليك ليه ماترد
    طلال: كيفي وين نجلس
    نواره وهي تاشر عللى طاوله جالس فيها حسام يناظر الساعه: معه
    مشوا شوي وقفت فجاءه
    طلال: يله وشفيك
    مسكت ايده : خايفه
    حس بكهرباءء بجسمه من لمستها: وش قلتي
    نواره: خايفه
    طلال مقهور بس ساكت: لا نواره خايفه ..
    نواره تيلع ريقها: احبه ياطلال احبه
    طلال حس باعصابه تثور وبطعنه بالقلب يحبها وتحب غيره : بس هو مايحبك واليوم لازم توقفيه عند حده
    نواره حست بالراحه لانها تحس ان طلال معها : صح لازم اوقف هذي المهزله
    طلال: يله
    نواره: شكلي عدل
    طلال عصب : ولاهو داري عنك
    جرحها كلامه : يله نروح قبل لاقتلك
    جلوا وطلال لى اعصابه يهز رجله( لا وانا بنفسي موديها لحبيبها )
    حسام: هلا نواره
    نواره: نعم وش بغيت
    لف عليها طلال ( شالقدره الفضيعه على التمثيل ولا كانها خايفه ولاكانها تحبه ... )
    حسام: بكره بترجعي لسعوديه(سكت لانه مو عارف شيحكي ومعهم طلال)
    نواره: شرايك يعني اجلس هنا
    حسام مرتبك يناظر طلال وهو ساكت
    نواره: هاللحين داق علي تبغى تقابلني علشان هذا السوال
    حساميناظر طلال ماقدر احكي قدامه ....نواره فهمت عليه
    نواره: لا عادي قول قدام طلال ماخبي عنه شي ..وهو متفهم
    طلال( متغم بعينك لو اني خطيبك جد كان غطيتك من هذا اللي بياكلك بعيونه)
    حسام : بس حبيت اعتذر لك على كل شي انا نفسي ماكنت ادري انهم خطبوا لي م
    نواره تحط رجل على رجل بملل: اوه بتعيد السالفه القديمه ..خلاص لك طريقك ولي طرريقي انت تزوجة وحبيت وانا حبيت وانخطبت هلاص لاتعلقني بدربك ..
    حسام توه بينطق قاطعه طلال : اتوقع كلام نواره واضح ولاعاد اشوفك داق عليها او مقرب من عندها اوحتى تفكر تحضر حفل التخرج ..والله ثم والله اذا شفتك نطقت باسمها عند حد ماتلوم الا نفسك انت فاهم
    حسام ونواره مستغربين من انفعال طلال اللي لفت كل اللي بالمطعم ..
    نواره: سمعت عن اذنك
    وقفت وقف معها طلال راحوا وتركوا حسام المصدوم ان نواره نسته كانت عينها ماتناظره مثل قبل بحب وامل لا عيونها كانت تناظر اللي جالس بجنبها

    نواره تفكر انها تحب حسام بس اليوم لماشافته حست انه ماضي وماتبغى تعيده ..ماضي راح بخيره وشره
    تذكرت رد طلال وعصبت : انت كيف تقوله هذا الكلام
    طلال: خلاص هاللحين اوعدك ماراح تشوفينه مره ثانيه
    نواره: ومن قالك اني مابغى اشزفه
    طلال عصب : تبغينه روحي له
    نواره: لاتستاهبل انت عارف اني ماقدر
    قهره ردها : تبغين شي بروح لابوي
    نواره بعصبيه: لا مشكور تعبناك معنا
    طلال : تعبك راحه ياانسه
    نواره : ايوه تتريق علي انت اصلا شمتان فيني
    طلال وقف ولف عليها: لحول انتي شتبغين ...؟؟
    نواره: مشكور مابغى شي تعبتك معي
    طلال( تعبك راحه ...
    واحبك مهما تتعبني ...
    شفت الغلا كيف سوى من التعب راحه ...)
    نواره: هيه انت اكلمك
    طلال انتبه: ها وشتبغين بعد روحي لحبيبك وتاسفي منه
    نواره: ودي بس كرامتي
    طلال مستغرب: ودك ...لهذي الدرجه تحبيينه
    نواره بهدوء: واكثر حتى هو يحبني ماشفت عيونه كيف مشتاقه لي
    طلال: لا والله انا شفت عيونك انتي المشتاقه مو هو
    تركها وركب السياره ...لان ابوه مايقدر يروح مكان الا بسياره
    نواره: شفيه هذا علي من الصباح وهو معصب
    **********************************************

  14. #34
    الفصل الخامس عشر



    الساعه 6 بتوقيت جرينتش
    اليوم هو اليوم اللي أنتظره اللكل .. واخيرا بيتخرجون ..
    نواره واقفه عند المرايه تسمع اغنية ( اي الكلام دا) اغنيه شعبيه وترقص
    ذوق: خلصت شكلي حلو
    لوجين: واوووووو جنان بس تعالي اعدلك حجابك في شعر مين
    ذوق: والله ..... تتوقعون فيصل بيعجبه شكلي
    نواره:ههههههههههه انتي عاجبته من زمان
    البندري: يله لانتاخر ...
    الجوري: البندري
    البندري لفت عنها: آآآآآآآف
    الجوري: البندري انتظرنا هذا اليوم من زمان ...بليز لاتحرمينا من
    البندري وقلبها ضعف شهر ونص قويه زعله خلاص مصختها ... والجوري مالها ذنب ان وليد حبها هي ... طول هذي الفتره والجوري تتقرب منها وترسل وسطات بينهم
    البندري: نعم خير وش المطلوب
    لوجين: البندري... لاتحرمين نفسك الفرحه بهذا اليوم مع الجوري علشان شي تافه
    البندري تناظر الجوري اللي بعيونها توسل : تافه ...هذا سبب تافه
    الجوري تبلع ريقها : انا
    البندري ضمت الجوري بقوه: وحششششششششششششششتيني
    البنات:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    الجوري ودموها تنزل :ههههه كنت عارفه انك عسل
    البندري: بلا دموع بلا خرابيط ورانا مسيره
    **********************************************
    وقف اللكل يستعد للمسيره المرتب لها من اسبوع ..
    نواره : اوف قلبي بيوقف
    لوجين:ههههههه ليه
    نواره: مادري ...
    هذا الشباب جئو : بسرعه
    مسفر وقف يناظر لوجين باعجاب كانت مسويه لك جديد (غجر بريطانيا) قاصه شعرها قصير مره ومخصلته بالوان مختلفه احمر وبني واسود واشقر وازرق .... وعامله مكياج بنفسجي غامق عكس بشرتها البيضاء الفاتحه ...حاطه تحت فمها مثل الحلق وعلى حاجبها مثله شكلها كانها مغنية روك
    طلال: لوجين وش مسويه
    لوجين تحرك الحاجب اللي فيه حلق: وشرايك
    طلال: ها ...
    وليدك كانك مغنية روك
    لزجين: ياسلام هذا اللي كنت ابغاه

    بعد الترجمه
    المدرب: تفضلوا على المسرح
    تنظموا كلا بمكانه لوجين تكزن بجنب طلال ونواره بجنب مسفر بس طلال ومسفر اتفقوا يبادلون
    نواره: نعم خير
    طلال: تبادلنا انا ومسفر
    نواره: لا على كيفكم
    طلال: ليه عندك مانع او اعتراض لاسمح الله
    ننواره: لا بس حرب البسوس بينهم بتقوم
    تاشر على مسفر ولوجين اللي واقفين بجنب بعض مرتبكين
    بعد ماعزف السلام الوطني البريطاني تكلم مسول بالجامعه (بعد الترجمه) اننا اليوم نخرج طلاب دفعة 2007 فليتفضل الطلاب
    مشوا الطلاب وكل يبتسم لاهله وياشر له الا لوجين ماعندها احد حتى الجوري خالها حضر الا هي ماعندها احد اتبهت وهي تمشي مسقر ياشر لرجال كبير بالسن واضح عليه الطيبه وبجنبه شاب بالثلاثين من عمره يشبه مسفؤ بس هذا ملامحه اكبر من ملامح مسفر....... ومسفر اوسم واجذب منه ( ايد هذا سامي اخو مسفر ) وبجنبهم واحد ياشر متحمس وشكله غرييب شوي اسمراني وطويل ( هذا شكله تركي)
    مسفر : هذا ابوي اللي لابس كحلي
    لوجين ابتسمت: ماتشبه له هو احلى
    مسفر:هههه حرام عليك انا احلى
    لوجين: اكيد اللي بجنبه سامي اخوك
    مسفر: ايوه العريض امما الضعيف غهذا صديق طفولتي واخو دنيا ..تركي
    لوجين : شكله غريب من وين سعودي
    مسفر:هههههههه بلاك ماشفتي اشكال السعودين
    لوجين: يعني سعودي
    مسفر توه بيتكلم الا وقفوا بد عزف الموسيقى .....

    نواره : هاللحين بينادوا الاسماء
    طلال: وليه خايفه
    نواره: مو خايفه مرتبكه ...ليكون اطيح وانا استلم ال
    طلال:هههههههه وين تطيحين صار لنا اسبوع نتدرب على الستيش ...وانتي تقولين بطيح
    نواره : اذا طحت بتضحك علي
    طلال:ههههههه اكيد لا ..وانا اقدر
    نواره : اجل ياربي تطيح انت علشان اضحك عليك
    طلال: يالنذله
    نواره: يله طلال طيح خلنا نضحك
    طلال: من عيوني بس ماطلبتي ههههه
    نواره: شوف ابوي بيذبحني لاني اهذر معك
    طلال: اجل اسكتي
    نواره: كيفه كلها يوم وارجع لسعوديه وماشوف رجال غيره
    طلال: ههههههه بايعتها

    بعد المسيره نادوا على الاسماء

    * ذوق عبدالعزيز الثاني
    ذوق ابتسمت ومشت بسرعه تستلم الشهاده وطربوش التخرج وعبايته معطيها جمال اكثر ....
    البنات والشباب يصارخون ويصفرون :اوووووووووووووووووووو
    ذوق ارفعت الشهاده بوجه ابوهاواخوها رائد وفيصل اللي كانوا بنفس الجه..... بوذوق حس بفخر ورفع ايده اوكيه بس هي ماكانت معه اول مره ماتنتبه لابوها وتناظر اللي وراه اللي يرسل لها بوسات وهو مبسوط ...
    فيصل فرح من قلب لذوق وحزن انه مراح يشوفها بقاله سنتين ويرجع لسعوديه ...العلوم السياسيه تطول

    *طلال حمدان الرمح
    نواره : طلالالالالالالال انت
    طلال :ههههه
    ضحك على حماسها ومشى بهدوء وهو يشوف نظرات ابوه المستهزاء فيه والمقلله من شان شهادته ..الفرحه بعيون كل ربعه وكل البنات واخوه صالح ...
    خذها وهم يصفقون له ويصفرون

    * الجوري سعد المرخ
    البنات والشباب :اووووووووووووووووووووووووو
    البندري: يالله انك تحيييييييييييييييهم
    الجوري وهي تاشر لخالها :هاااااااي
    استلمت شهادتها وخالها يغمز لها والبندري تاشر لها ووليد المتحمس لها

    * مسفر عمر الضحام
    فز قلب لوجين للاسم قبل صاحبه ..قلبها سرعة نبضاته كانها هي المقصوده
    مسفر رفع راسه يشوف ردت فعل ابوه واخوه وصديقه ...ابوه بكل فخر صار يصفق له بحراره
    ابتسم مسفر وناظر لوجين اللي كانت مبسوطه مره .
    لوجين: روح ...
    مسفر: اوكيه
    الشباب والبنات صاروا يصفقون ويصارخون الا لوجين تناظره وهو يمشي علشان تنحفظ صورته بخيالها وماتنساها بالايام الجايه

    * نواره محمد السامي
    نواره تصارخ وتقفز .... اللكل ضحك على ردت فعلها الهبله
    مشت على الدرجات وهي تناظر طلال
    نواره من بعيد:طلول اسمي
    طلال : ايوه روحي
    طاحت
    اللكل :ههههههههههههههه
    طلال :هههههههههههههههههههههههههه
    ( كانت حاسه )هههههههههههه
    نواره تفشلت وغررقة عيونه
    طلال يصارخ : نواره نواررررررررره
    نواره لفت
    طلال ماسك كاميرا تصوير : ابتسمي
    نواره:هههههههههههههه
    بو نواره تضايق ان علاقة بنته مع الشباب كذا ولاهذا الابيض طول وقتها معه
    نواره : يبه لشهاده
    بو نواره يضحك على بنته اللي رافعه الشهاده

    * وليد علي الفال
    مشى وليد ياخذ شهادته بين صراخ ربعه ودموع ابوه الفخوره فيه ...وراس عمه المرفوع بزوج بنته ...وعيال عمه المبسوطين بولد عمهم وصاحبهم

    لوجين وهي واقفه تصفق لوليد انتبهت بتركي اخواحمد واقف بالبدايه تخيلته احمد بس بعد ثواني شافت تركي ياشر لها ..
    لوجين شهقت : ترو
    تركي ياشر لها انا معك
    لوجين حست ان احمد معها وان في حد مهتم فيها خساره ان مسفر واقف بعيد كان شاف ان في احد جاء لها غير ناصر مدير اعمالها ...


    * البندري مشعل البدر
    البندري: واوووووووووو
    محمد ولده مشاري: البندري البندري
    اللكل يصفق ويصفر لان البندري شخصيه محبوبه للكل
    استلمت الشهاده وبسرعه مشت لعند اخوها وولده ماوقفت معهم وقفت تضم اخوها وحبيبها اللي كان لها الام والاب في غياب امها وابوها

    *علي جاسم الضاري
    مشى علي بكل غرور وفخر مشى بهدوء

  15. #35
    نواره:ههههه يارب يطيح مثلي
    طلال: اما انتي عليك طيحه
    نواره : كل منك كنت اناظر
    طلال : محد قالك تناظريني والا تحكين معي
    انتبه طلال لعيون ابوه اللي تقوله مراح تعقل ابدا" حس بقهر وظلم لانه حاول يترك اشياء كثير علشان ابوه وهو مب عاجبه
    نواره: ياحلو وين رحت
    طلال: معك
    نواره: هههه واضح
    طلال: وش كنتي تقولين
    نواره: اقول اهم شي صورتني وانا اطيح
    طلال: هههههههه ايوه
    نواره: هذا المهم ..
    طلال يضحك على خبالها مبسوطه انها طاحت على وجهها وخطر بباله شي وهو يناظرها تضحك وتسولف كيف انه كان متضايف وابتسامه منها حس بالراحه
    ...ان جيت يمك شارد الفكر ضايق
    مع بسمتك تنزاح لوعات الاعماق ....

    *لوجين راشد الكاسر
    مسفر يناظرها وهي تناظر واضح انها متوتره
    مسفر بابتسامت تشجيع : لاتخافين
    لوجين هزت راسها اوكيه
    بوطلال: الكاسر
    بومسفر: ايوه قالي ولدي ان عنده بنت هنا
    صالح: بنت اللذين عليها شكل
    بوطلال: صالح
    صالح ستحى على وجهه وسكت
    كل السعودين الموجودين والخليجين عموما صاروا يناظرونها بهتمام
    مسفر يبغى يحسسها بان اللكل حولها .... بصوت عالي : لوجين لوجين
    اللكل صاروا يصارخون : لوجيييييييييييييييييييين ...لوجيييييييييييييين
    لوجين مبسوطه مره وعيونها مغرقه حست بان في حد مهتم لوجودها
    مشت بكل رشاقه وخفه تستلم جائزتها وكل تفكيرها بمسفر اللي يصرخ بسمها( يالله احبه واموت فيه ...اعشقه)
    مسفر ويحاول ينبهه لوجوده بصراخه باسمها وده يقول ( ياناس هذي اللي احبها هذي اللي ملكت روحي )

    بعد تسليم الشهادات رموا الطلاب الطرابيش بالهواء وصوروا مع بعض .... تفرقوا الطلاب اللكل مع اهلهم
    تركي يمد الهديه : الف الف مبروك التخرج
    لوجين وهي تضمه : الله يبارك فيك
    تركي: ها صرتي هاللحين محاسبه محد قدك
    لوجين وعيونها على مسفر :هههههههه اكيد
    تركي يناظر وين ماتناضر :تحبينه
    لوجين نصدمت : ها
    تركي: واضح انك تحبيه .. احسه رجال
    لوجين ارتبكت : وش هالحكي
    تركي: اسمعي احمد وصاني عليك ووصاني ماخلي حد يضحك عليك او يستغلك مثله وانا احس ان هذا رجال وماعنده حركات الاستقلال
    لوجين:ههههه احيانا ياتركي تحاول تصير ذكي على الفاضي
    تركي: ههههههههه وش اسمه مصقر مادري مسفر
    لوجين عصبت: تركي
    تركي:هههههههه

    نواره: يبه شفت كيف طحت
    بونواره:هههه مفهيه
    نواره :والله من هذا الطالب اللي اسمه طلال يقولي عبايتك ووصخه
    بونواره ارتاح كان يفكر شي ثاني :يضحك عليك يالغبيه
    نواره انبسطت انها قدرت تضحك على ابوها لانه كان يعصب اذا كلمت طلال
    بو نواره: وين لوجين
    نواره: ايوه بنتك الثانيه ..هناك مع اخو احمد
    بونواره: اخ احمد وش يبغى فيها
    نواره : مادري

    بوطلال : مبسوط بشهادتك اللي ماجئت الا بعد سبع سنوات
    صالح: معليه يبه اهم شي جائت
    بو طلال: يله تجهز الطياره الساعه وحده انا بروح للفندق ارتاح صالح تعال معي
    صالح: ان شاء الله يبه يله على البركه مره ثانيه ياخوي
    طلال بدون نفس: الله يبارك فيك

    ذوق : دودو تعال اوريك صحباتي السعوديات يمكن تعجبك وحده وتخطبها
    رائد: لا انا اصلا باخذ لي لبنانيه او عراقيه
    ذوق : كفوك
    بو ذوق وهو يناظر فيصل مشبه عليه بس مو ذاكره : يله حبيبتي اليوم بنرجع على طيارة الساعه وحده
    ذوق: لا والبارتي اللي عاملينها صحباتي ..
    بوذوق: وامك مشتقتي لها
    ذوق: اكيد بس
    بوذوق: لا ذوق حبيبت بابا انا تعبان وابغى ارجع لسعوديه
    ذوق بيائس : اوكيه اجل هاللحين بروح مع صحباتي
    رائد : وانا بروح اضبط مع هذي البريطانيه
    ذوق:هههههه هذي صاحبتي الجورري سعوديه
    رائد: اعوذ بالله...( يدور بعينه) ابغى وحده ثانيه
    *****************

    البندري والجوري جالسين مع مشاري ولد محمد اخوها
    مشاري: انتم ماتهاوشتوا ليه تتكلمون هاللحين
    الجوري: لان حنا تراضينا
    مشاري:الابله تقول حرام ماتكلم احد فوق ثلاث ليالي
    الجوري والبندري:ههههههههه
    البندري: اي ابله
    مشاري: ابلة الريم بنت عمتي تهاني
    الجوري: اها قول كذا والا انت وين تروح المدرسه
    ***************
    مسفر واقف مع ابوه واخوه سامي وصديقه تركي وهو كل تفكيره بلوجين اللي واقفه مع تركي اخو احمد تضحك
    تركي على جنب : مسفور وين رايح
    مسفر: شوفها واقف معه تضحك
    تركي ماستوعب : تقصد لوجين
    مسفر: وانت وش عرفك باسمها ..؟؟
    تركي : اوه الحب ضارب... سمعتهم ينادون بنت الكاسر ...لاتغار ماناظروحده فاصخه
    مسفر عصب : تروك
    تركي:لالالالالا لاخلاص شكل الاعصاب موصله توب ...
    مسفر : آف
    تركي : والريم
    مسفر وهو يمشي : بعدين اقولك كل شي

    **************

    تركي: لجو ..عطيتك الهديه اللي مني هاللحين صار دور الهديه الثانيه
    لوجين : هديه اي هديه
    تركي بضيق: احمد الله يرحمه كان مجهز لك هديه كانه داري انه م( سكت ماقدر يكمل ...)
    لوجين خنقتها العبره وقالت بصوت مبحوح : احمد
    تركي مد كيس صغير من لمخمل مكتوب عليه : لجو وحمو
    لوجين ابتسمت تذكر انهم كانو ينادون بعض كذا اذا شتاقوا لبعض
    تركي: خذيها
    لوجين خذتها بايد مرتجفه
    مسفر: اوه توزعت الهدايه من هاللحين
    لوجين : مسفر
    تركي : هلا والله مسفر
    مسفر: اهلين اخ تركي
    تركي حط ايده على كتف لوجين : هذا انت وصلت خذ الامانه انا بروح طيارتي بعد نص ساعه ..يله لجو باي اشوفك على خير
    حس مسفر ان تركي يوصله رساله او شي بس مافهمه
    لوجين: وين بدري
    تركي: بالموت جيت الحكومه وراي
    لوجين ومربكها وجود مسفر وهي ماسكه الهديه : اوكيه باي
    مسفر: باي
    راح تركي
    مسفر بقهر: يحليه تركي جاء لك مخصوص
    لوجين تناظر بعيونه : ايوه فيه الخير
    مسفر وهو يناظر الهديه :هذا من تركي
    لوجين ارتبكت اكثر حست انها تخون مسفر :ها ...لا من احمد
    مسفر تكتف ورفع حواجبه : احمد
    لوجين: ايوه كان بيعطيني اياها لو انه ( بلعت ريقها ) عايش لهالحين
    مسفر مد ايده: ممكن اشوفها
    لوجين بعدتها عن عيونه : لا
    مسفر: ليه خصوصيه
    لوجين تحس ان مابينهم خصوصيه : ايوه
    مسفر: اممممم كان ودي اشوفها افتحيها
    لوجين بعناد: لا
    مسفر: حرام عليك بتخليني افكر وش ممكن الهديه
    لوجين : لا تفكر ولاتشغل باللك مو مهم
    مسفر: اتوقع انها خاتم او حلق
    لوجين فتحت الهديه علشان هذا اول مره يطلب منها مسفر شي
    مسفر استغرب: بتفتحينها
    لوجين: ليوه موانت تقول تبغى تشوفها هذا انا بفتحها
    مسفر: غريبه وش هالرضوخ
    لوجين بعد ماطلعت كرت وورقه كبيره شوي كانها رساله وعلبه صغيره داخلها بروش يبرق
    مسفر: اممم حلو
    لوجين تحس ان مسفر له الحق يشوفها ويرميها بعد اذا ماعجبته ..: يجنن الله يرحمك ياحمد ...( ترفع راسها لمسفر) من عمره ذوق
    مسفر: الله يرحمه
    لوجين تقراء المكتوب بالكرت تقراءه بعيونها..ومسفر يقراء معها
    ليت العمر يهدى ابهديك عمري
    تستاهل الايام يازهو الايام .. (نزلت دموع لوجين ومسحتهم بسرعه )
    لو الهوى المحبوس في جوف صدري
    يظهر على العالم غشى العالم هيام
    حبيبك : احمد
    مسفر عجبه اسلوب احمد واضح انه كان يحبها وحس بقهر وعرق الغيره نط عنده وشويه ينفجر : هذا لحسام الفيصل
    لوجين انتبهت لوجود مسفر: كيف
    مسفر: الابيات هذي لحسام الفيصل
    لوجين: حلوه ..تجنن هذا الشاعر مبدع
    مسفر: هو امير
    لوجين : جد ..واضح اسلوبه راقي
    طاحت الورقه الكبيره من لوجين وهي ماحست
    مسفر داس عليها برجلها علشان ماتنتبه لها : لاوله قصايد بالقاءه احلى من القرائيه
    لوجين: انت تحب الشعر
    نواره: لجون
    لوجين:هلا
    نواره: بابا يسال عنك
    لوجين: اوه عمي محمد نسيته ..عن اذنك
    مسفر: تفضلي
    راحت مع نواره وقلبها مع مسفر....
    رفع الورقه من الارض بسرعه وحطها بجيبه
    ****************

  16. #36
    الفصل السادس عشر



    ذوق اقدرت تروح بعيد عن ابوها ورائد اخوها ...
    ذوق: فصول
    فيصل انتبه فيها وابتسم : هلا..
    ذوق: وين سرحان
    فيصل: اوعدك ان اليوم مراح يكون اخر يوم بنتلاقى مره ثانيه
    ذوق: ان شاء الله
    فيصل : بتوحشيني
    عطاها هديه
    ذوق وعيونها مغرقه : ياي حبيبي ... ثانكس
    فيصل قلبه يعوره : اوعديني بحفل تخرجي تكوني هنا
    ذوق ترفع ايدها كانه قسم : اقسملك بالذي جعل بهالجسد روح لاكون هنا بيوم تخرجك
    ردت فعلها خجلته من نفسه كيف يضحك عليها ويلعب بمشاعرها وهي جد تحبه الله يلعنك يابليس قهري من ابوها خلاني اللعب بمشاعرها وهي مالها ذنب .. اعماني انها انسانه
    ذوق: فصول وراك اليوم ساهي
    فيصل:ههههههه طلع الكلام القصيمي هذا ومابعد ترجعين لسعوديه
    ذوق:هههههههه لازم اتدرب قبل
    انتبهت باخوها رائد يمشي : باي حبيبي اخوي جاي ...
    راحت بسرعه
    فيصل جلس يفكر كيف انه حقير و ضحك عليها وهي بكل طيبه وسذاجه صدقته
    طلال:ها بو الشباب جالس لوحدك وين ذوق عنك
    فيصل :راحت لان اخوها كان جاي
    ذوق رجعت لانها نست تعطيه الهديه
    طلال:اشوف الهبله ذوق صدقت انك تحبها
    فيصل من وراء قلبه بس علشان مايسوي طلال حركة نذاله اذا درى انه تراجع عن قراره وطلال عند الفلوس مايعرف ابوه :الا صارت تحبني بعد هههههههههه الهبله على بالها اموت فيها
    طلال: اهم شي القرنقش الفلوس قدرت تاخذ منها
    فيصل: شوفتك عينك كلها كم ساعه وسياره
    طلال: يله عقبال الكبيره
    ذوق وقفت مصدومه مستحيل اللي تسمعه لا اكيد هي بحلم ...الصدمه شلتها عن الحركه حتى الدموع عيت تنزل ...طاحت الهديه من ايدها لفوا الاثنين
    فيصل: ذوق
    ذوق مدت ايدها وعطته كف : يانذل ياحقير ( نزلت دموعها)
    فيصل مصدوم ماعرف وش يقول وطلال بعد
    ذوق: انا اللي صدقتك وخ
    ماقدرت تكمل راحت تركض للحمامات
    *************
    بو نواره: ها يالجون تخرجتي ورتحتي
    لوجين: ايوه ياعمو واخيرا
    بونواره :تعالي معنا بكره لسعوديه
    لوجين انصدمت : لا
    نواره: ليه ...يله تعالي بننبسط
    لوجين: في شغلات كثير لازم اخلصها هنا وبعدها ان شاء الله بروح
    بونواره : على راحتك بس انتي داله طريق بيتنا
    نواره: اسمعي حججك مو علي ... بعد شهر انتي عندنا
    لوجين: هههههه اوكيه
    نواره : تعالي نروح للبنات
    لوجين: عن اذنك عمو
    بونواره:هههههههه عمو ... ياحلوها منك ههههههههه
    لوجين ونواره:ههههههههههههههههههههه
    ****************
    البندري والجوري وهم يناظرون وليد بعد ماراح مشاري مع ابوه
    البندري: الجوري كنت غبيه يوم حبيت وليد
    الجوري :ههههههههه حتى انا
    البندري: هههههههه شكلنا بنتزوج نفس الرجال
    الجوري: اسمعي بشرط انتي الاولى وانا الثانيه
    البندري: لا انا الثانيه وانتي الاولى ...
    الجوري: اوكيه مش مشكله اذا كنتي سعيده مش مشكله ...
    البندري تضمها : وحشتيني
    لوجين: وانا مالي ضمه
    البندري: يالله انك تحيهم
    ضموا البنات الاربعه بعض
    نواره: وين ذوذو
    الجوري: ماندري اكيد مع فيصل او مع ابوها واخوها
    البندري: وع اخوها مليق
    البنات:هههههههههههههه
    يضحكون على وجهها اللي عفسته
    نواره: بروح اناديها
    راحت نواره وخلتهم
    الجوري : لا والله ان شكله كشخه وحلو
    البندري بشهقه : من رائد ... حلو
    لوجين تستفزها: انا طول حياتي احلم برجال مثله
    البندري : وع كفوك
    لوجين والجوري:ههههههههه
    *********


    راحت نواره تدور على ذوق
    طلال: تدوريني
    نواره:هههههههههه واثق من نفسك بزياده ...ادور على ذوق
    طلال بخيبة امل: كانت هنا من شوي
    نواره: وين راحت ..؟؟
    طلال وجهه تغير : مادري يقول فيصل انها مع اخوها
    نواره:اها ..وانت وش عندك تدور رح مع ابوك واخوك
    طلال : مالي خلق لاحق عليهم كل العمر ... وانتي وش عندك تاركه ابوك وتدورين ذوق
    نواره:ههههههههههههه
    طلال: ليه تضحكين يالهبله
    نواره: كل ماتذكر طيحتي قدام 200 شخص اضحك
    طلال:هههههههههههههه كانك كنتي حاسه
    نواره : هههه مو انا قتلك وقتلك اذا طحت بتضحك علي ( بدلع تلف عنه وتمد بوزها زعلانه ) وانت ضحكت علي
    طلال مايقدر على دلع وزعل نواره : افا النور افا والله انا اضحك
    نواره: لا يعني ماشفتك ..؟؟
    طلال: اكيد مو ...اي شفتي اخوي صالح
    نواره كانها تذكرت شي : مشاء الله ابوك مزيون
    طلال: ابوي ..؟؟
    نواره: ايوه نفسي اتزوج واحد مثله ابغى واحد كبير بالسن وغني وجنتل مان مثل ابوك
    طلال عصب منها : استحي على وجهك وتقولين قدامي
    نواره تنرفزه: شكلي بروح اضبط معه
    طلال : ايوه روحي واحش رجلك
    نواره تتامل طلال يتكلم والله بيوحشني مع وجهه هو واسلوبه الزفت
    طلال: ياعرب يافاهيه احكي معك انا
    نواره: ههههههه معك
    طلال: واضح ..
    نواره : تصدق طلول
    طلال بملل: امممم
    نواره : بتوحشني يالبدوي
    طلال انشد عرق بخده هذا اللي كان يبغاه ويتمنى يسمعه ..يعني حتى هي بتفقده
    نواره : هاللحين انا اللي بقولك ياعرب يافاهي وين سهيت
    طلال: جد بوحشك
    نواره: يعني نص ونص ... ( تغير الموضوع لان نظراته صارت تخوفها ) متى طيارتك...؟؟
    طلال: الساعه وحده وانتي ..؟
    نواره: بكره الساعه 8 الصباح
    طلال: لا مو معنا
    نواره: اريح منك
    طلال كل ماتشجع يقولها عن اللي بنفسه اسلوبها الدفش يبعده عنها : ومنك انت وجهك
    نواره وهي تناظر بعيد : هذا ذوق مع ابوها وانا ادور عليها
    ************
    جلست ذوق عند ابوها من غير ولا كلمه
    بوذوق: الحلو وين سرحان
    ذوق واثار البكي على وجهها : ها ... بابا انت تحبني
    بوذوق: وهذي يبغالها سوال ..اكيد
    ذوق: وانا بعد احبك
    بوذوق استغرب من حال بنته المفهي ... مر من قدامهم فيصل يبغى يتطمن على ذوق يكلمها بس مو عارف ناظرته ذوق جاءت عينه بعينها بسرعه نزلت راسها بقهر وذل وعتاب ... فيصل عوره قلبه عليها
    حاول بوذوق يتذكره ماقدر ... الظالم ينسى اللي ظلمه بس المظلوم عمره ماينسى شكل اللي ظالمه
    بوذوق: هذا الولد وجهه مو غريب علي
    ذوق بحقد : هذا فيصل التركي
    طاحت الشهاده من ايد بوذوق: التركي
    ذوق استغربت ردت فعل ابوها: ايوه
    بوذوق: فيصل محمد التركي
    ذوق: ايوه
    بوذوق عصب : وانتي من وين تعرفينه
    ذوق ارتبكت: ماعرفه هو مع واحد معنا بالمجموعه
    بوذوق ارتاح : فكرتس تعرفينه
    ذوق: ليه واذا اعررفه
    بوذوق زادت عصبيته: هذا ولد واحد نصاب وحرامي وملعون
    ذوق عصبت ليه ابوها يحكي عن ابو حبيبها كذا : نصاب.... لاتظلمه ابوه ميت
    بوذوق : ابوه مات بالسجن الله لايردهم الحراميه
    ذوق انصدمت كيف بالسجن وهو يقول انه كان يتعالج بالهند : السجن
    بوذوق: ايوه هذولا سمعتهم شينه مالتس دخل فيهن
    ذوق مسكينه تاكد لها ظنها ان فيصل حقير ونذل وانه يلعب فيها انزلت دموعها حاره ومن قلب
    بو ذوق: ذوق حبيبتي وراتس تبكين
    ذوق ماقدرت تتكلم حضنت ابوها وبكت فيها
    قالت علشان تسكته : بشتاق لصحباتي
    ****************
    لوجين تناظر مسفر واقف بعيد لوحده يكلم جواله وشكله مبسوط ويضحك وتوها بتروح له الا وقفها علي
    علي: هلا والله لجونه شخبارج
    لوجين (آف شيبغى هذا ): هلا علي ...كويسه وانت كيفك
    علي: تمام ومشتاق لج حيل
    لوجين :تشتاق لك العافيه
    علي: وينج من بعد ذيج السالفه ماجفناج
    لوجين وعينها على مسفر اللي رجع جلس مع تركي صديقه عصبت من علي ضيع عليها فرصه
    وبنفس شينه : مشغوله ..
    علي: على العموم اللكل هاللحين راح ومابقى الا انا وانتي
    لوجين رفعت حاججبها : ايوه وبعدين
    علي يقدم لها باقة ورد : تفضلي
    لوجين حست انها قاسيه على علي ابتسمت واخذتها: شكرا
    علي : يله عن اذنج شكلج مستعيله
    لوجين: اذنك معاك
    راحت بسرعه لعند مسفر خافت هو بعد تكون طيارته الساعه وحده مع طلال وذوق ...
    وقفت عند طاولتهم واستحت معرفة وش تقول .../هاي
    تركي وبعيونه الضحكه : هلا والله
    مسفر يخز تركي : هلا لوجين
    لوجين وهي تلعب بكسسوار جوالها : مسفر ممكن شوي
    مسفر : انا ...اوكيه
    قام معها وتركي ماسك نفسه لايضحك عليهم واضح انهم يحبون بعض بس ماقال لمسفر علشان مايترك الريم ويمشي ورى هباله ويتزوج لوجين
    مسفر / هلا لوجين وش بغيتي
    لوجين تسحبه لعند البوفيه مافي احد كثير
    لوجين وقلبها يدق بقوه : انا كنت .... انا
    حطت الورد اللي بيدها على الطاوله ومسكت ايده اليمين
    مسفر مستغرب من تصرفها ..وجسمه صار حار من لمست ايدها البارده مثل الثلج ..
    لحضه سكون
    لوجين تلعب بخاتم خطوبته ( الدبله ) تطلع في الخاتم لنص الصبع وتدخله وتدوره كان ودها تطلعه من ايده ...
    مسفر وقلبه فز من مكانه يناظر فيها وهي متوتره ومستحيه: لوجين
    لوجين رفعت راسها: امم
    مسفر: ماقلتيلي وش بغيتي
    لوجين طلعت الخاتم من ايده بسرعه
    مسفر ؟؟؟؟؟؟؟؟ : الخاتم
    لوجين وقلبها دقاته متخربطه ....قالت وهي تناظر بعيونه مباشره : ماعرف اتكلم وهو هنا
    حطت الخاتم بجيبه
    مسفر شاف بعيونها انعكاس لمشاعره شاف اللي كان خايف يصير او يحسه ... تحبه وتغار من الريم ...
    لوجين: خفت تروح وانا ماسلمت عليك
    مسفر بكل حب ولهفه يناظرها حلو ان اللي تحبه يبادلك نفس الشعور : ومن قالك اني بروح قبل لاسلم عليك
    لوجين وقلبها طار من الفرحه بعد رده وابتسمت ابتسامه تذبح : ممكن اسلم عليك
    مسفر مافهم عليها
    لوجين بتردد وخجل طفولي : ممكن اضمك
    (اضمك ) يوه هالكلمه حسسته بحاجتها له وهو بيتركها
    فتح ايدينه : تعالي
    لوجين حست بحراره بخدودها وقربت منه بهدوء وضمته .... ضمته مثل الطفل المتعلق بامه مثل المجاهد اللي يودع ارضه ... ضمته بشوق ولهفه نزلت دموعها لما بللت قميصه ...
    مسفر كان يمسح على شعرها بحنان حس وشكثر هي محتاجته ومحتاجه حنانه
    بعدت عنه بنفس الهدوء اللي قربت منه
    ضحكت وهي تمسح دموعها: ههههههه عذبتك معي ( وهي تحاول تنظف قميصه) قميصك توصخ كله دمو
    مسفر مسك ايدها وناظرها بتحدي : ومن قالك اني سال بقميصي ..
    لوجين تحاول تسحب ايدها : لا قل
    مسفر: ماعليك من القميص هذا اخر شي افكر فيه
    لوجين: لا بس لان
    مسفر قرب منها وهمس باذنها: بشتاقلك
    لوجين ارتبكت اول مره بحياتها ترتبك من قربها من واحد حتى احمد ماكان يربكها مثل مسفر
    لوجين وهي ترجع شعرها وراء اذنها : وانا بعد
    مسفر بعد عنها قبل لايتهور : وانتي شنهو
    لوجين زاد ارتباكها : تفضل
    عطته هديه : بتوحشني ( باست خده بلطف وخفه وراحت بسرعه )مسفر وقف مصدوم يناظر الكيس المتوسطه اللي حطتها على الارض وباقة الورد اللي على الطاوله ...رفع الباقه شاف كرت بتوقيع علي..
    ***************

  17. #37
    حسن: ها بشر علي عطيتها الورد
    علي: ايه يامعود وكل شي تمام
    حسن : والمخدرات حطيتهم فيها
    علي: ايه بس ماجثرت
    حسن: زين جي ريحتني
    علي: والله لااراويج يالوجين اذا ماخليتج تبوسين رجليني ماكون علوي
    *********************
    نواره : يبه
    بونواره: نعم
    نواره: انا بروح مع البنات للشقه لوجين مسويه حفلة وداع قبل لانروح
    بونواره: اوكيه على الساعه 5 بجي اخذك علشان الطياره
    نواره: تسلملي والله
    راحت لعند ذوق
    نواره: ذوق وشفيك جالسه يله نروح مع لوجين والبنات البارتي بيبداء
    ذوق ومالها نفس بس علشان صاحبتها لوجين يمكن ماتشوفها بعد كذا
    ذوق تناظر ابوها : ماقدر لان
    بوذوق بكي بنته كسر خاطره : يابابا ماعليتس مني روحي معهن
    ذوق: لا بابا عادي اجلس معك
    بوذوق: وانا ابوتس انتي روحي معهن وقبل موعد السياره انا وخوتس نمرتس
    ذوق بابتسامه صفراء: تسلملي بابا ..
    نواره : يله بسرعه ( انتبهت في طلال ياكل عند البوفيه .. توها ماصار لها دقايق من تركته ..راحت له بسرعه ) اسمعي ذوذو انت اسبقيني وانا لاحقتك
    ذوق برود: اوكيه
    نواره حست ان بصديقتها شي بس اسكتت وقررت تسالها بالحفله
    نواره: الاخ مشغول بالاكل
    طلال: بسم الله انتي من وين طلعتي
    نواره: من بطن امي ..
    طلال: ماتوقع انك شتقتيلي بهذي الثواني
    نواره: دايم اقول عليك ذكي محد يصدقني
    طلال:ههههه اخلص علينا وش تبغي
    نواره: انا بروح هاللحين مع ذوق لشقتنا لشان حفل توديع لجو ..وحبيت اسلم عليك للمره الاخيره واقولك عاد مو تنساني خلاص تروح لسعوديه وماتعزمني لى زواجك
    طلال: زواجي اي زواج
    نواره :علي اي زواج واضح عليك انك تحب ..( بتهدتد) لاتنكر
    طلال ابتسم بقهر : وماغرفتي مين احب
    نواره ترفع انفها بغرور: اكيد بنت عمك او بنت خالك
    طلال يائس منها مافي امل تحس وجايه تباركله لانها حست انه يحب
    نواره: بنت عمك صح
    طلال: تقريبا
    واره: حركااااااات ...كنت حاسه ..يله مبروك مقدما
    طلال باستهزاء: الله يبارك فيك
    نواره تمد ايدها : وين هديتي
    طلال: اي هديه ..؟؟
    نواره: هاللحين انا بسافر وماعطيتني هديه
    طلال:ههههههه قولي كذا جايه علشان الهديه
    نواره تحك خدها بفشيله: تقريبا
    طلال طلع علبه صغير كان متررد يعطيها اياه والا لا حتى انه ماكتب لها شي في كرت ... ( كويس اللي جات منها علشان ماتحس اني رامي نفسي عليها )
    عطاها الهديه : خذي ولو انك ماتستاهلين
    نواره فتحتها بسرعه : ماقول لا هههه
    يبغى يشوف ردت فعلها ...تغير وجه نواره واضح ان الحلق الصغار اللي بداخل العلبه الماس
    نواره وهي فاتحه فمها: هذا لي انا ..؟؟
    طلال يبتسم: وشرايك
    نواره بعفويه : انا حد يهديني الماس ... ( ناظرته )تدري ان هذي اغلى هديه وصلتني
    طلال انبسط من ردة فعلها ولانها بنت على قد مستواها مامثلت الثقل بالعكس كانت عفويه
    نواره: مادري وش اقول ... مشكور ياحياتي
    (حياتي ) كلمه عاديه تقولها نواره دايما قالتها ورجعت تناظر الهديه .. ماتدري عن تاثيرها على طلال
    طلال: العفو حياك الله تعالي كل يوم
    نواره: ههههه والله ودي
    .طلال:هههههه .. وين هديتي ..؟؟
    نواره ترددت تعطيه والا لا ...حست ان هديتها ماتسوى عند هديته ...
    طلال حس بترددها : يله انتظر
    نواره: ها .. ان
    طلال بحنان ابتسم لها : نواره عادي كل شي منك حلو
    نواره مدت بوزها وصارت تحركه يمين وشمال وبعد تفكير ..فتحت شنطتها الكبيره اللي دايم تحطها على الجنب : وين راحت هذي بعد
    كانت تحاول تتاخر مع ان السيدي " قرص متحرك" قدامها بس كذا علشان ماتعطيه
    طلال زعل بداخله ( لهذي الدرجه مو مهتمه ماتدري وين حطتها...وانا من امس احط وارجع في الهديه )
    نواره باستسلام: هذا هو
    ومدت له سيدي " قرص متحرك"
    طلال استغرب الهديه بس اخذها برحابة صدر : شكرا
    نواره : العفو ...يله باي تاخرت عليهم
    راحت بسرعه متفشل من هديتها اللي اقل من بسيطه بالنسبه لهديته
    طلال: سيدي ..غريبه ماحصلت قلم بو ربع ريال اكشخ فيه مع الثوب احسن من هذا السيدي "قرص متحرك"
    طلال مقهور مو لانها رخيصه لا مقهور لان واضح انها مو مهتمه بالهديه

    ************
    مسفر مستغرب هديه...... ليه ..... ومن مين ؟ من لوجين لي انا ...يعني لوجين تحبني ..آه لو اني ماملكت على الريم ليه طلعتيلي يالوجين وش اللي جابك على آخر سنه .. ماطلعتي الا هاللحين كنت اظن اني بنساك اذا شفت الريم لكن مع الاسف حطيتك مجال مقارنه بينك وبينها
    بشار وهو يرفع باقة الورود و : اوه من مين هذا الورد
    مسفر: اي ورد ... ايوه هذا للوجين وعلى ماظن انها من احمد
    بشار: احمد من احمد
    مسفر غلط بدال مايقول علي قال احمد : ها اقصد علي
    بشار : ايوه ولد السفير الكويتي
    مسفر: ماري والله بس علي هذاك الزفت
    بشار: وجين طلعت مع الجوري والبندري كيف بنوصل لها الورد
    مسفر: والله مادري ...مو لازم هي ماهتمت
    {سبحان الله ..الله يحب لوجين انها نست الورد بس تتوقعون هذا بيمنع علي وحسن من تكملت خططهم الشريره **
    ***********
    لوجين متضايقه مره ان اللكل بيسافر حتى البنات اللي بقوا للساعه 8 بيسهرون مع اباهم بالفندق ... حست ان نوبة الربو بتجيها خذت الدواء قبل بوقت علشان ماتضايق صديقاتها قبل لايروحون
    الجوري خانقتها العبره : يوه بتوحشني الشقه
    لوجين : الشقه بس
    البندري: تصدقين لوجين انتي احلى شي بحياتي
    لوجين شفابفها ترتجف ماسكه دموعها: وانت بعد...انتم كل حياتي
    بكت وبكوا معها البندريي والجوري
    ***********
    فيصل : ذوق ذوق
    ذوق لفت كانت تبغى تطنشه بس قلبها مايفهم فز لصوته
    فيصل وقف عندها : ذوق خليني اشرح لك
    ذوق تناظره بدموعها : انت احقر انسان قابلته بحياتي كلها
    فيصل: لا لاتظلميني انا م
    ذوق تحط ايدينها على اذنها ماتبغى تسمع : مابغى اسمع شي انت ماضي واليوم بس انمحاء من حياتي ..( شالت ايدينها ولفت عليه) تطمن مابغى منك السياره ولافلوسي اذا كان هذا اللي جاي تركض علشانه
    جرحته بكلامها وسكت
    ذوق: بليز فيصل لاتحاول تكمل تمثيلك لاني خلاص كاشفتك ( انهارت بالبكي) ليه سويت كذا ..؟؟ ليه خليتني احبك ليه ..؟؟
    فيصل: انا كنت غ
    ذوق اركضت عنه متبغاه يشوفها ضعيفه
    فيصل : انا نت بقولك اني احبك
    اوه اكتشف فيصل حبه متاخر .. متاخره بالمره
    *****************

    ******

  18. #38
    داخل السياره
    نواره معصبه : يعني تبغي تقنعيني ان مافيك بلاء كذابه
    ذوق نزلت دموعها اللي مسكتها من زمان : فيصل
    نواره: فيصل وش فيه
    حكت ذوق لنواره كل اللي صار معها وفيصل ومع طلال
    نواره راس صار يلف (معقوله طلال نذل كذا ) حست بمغص في بطنها ..كانت صدمتها كبيره بالكلام اللي سمعهت عن طلال وفيصل
    نواره : جد انهم حقيرين اخر شي توقعته انهم ..
    وضغطت على اسنانها بقهر ماحصلت تعبير ثاني يوصف صدمتها فيهم ...
    ********
    دخلوا الشقه وكانت لوجين واقفه على الطاوله ترقص
    نواره وذوق:ههههههههههههههههه
    لوجين مندمجه مع في الرقص تتمايل مع انغام الموسيقى
    البندري ماسكه الكاميرا تصور : تعالوا ارقصوا
    ذوق كانت تبغى تطلع شحنات القهر اللي فيها سحبت الطاوله الثانيه وصارت ترقص فوقها
    نواره والجوري مسوين نفسهم سكاره وجالسين على الارض عند الطاوله يصفقون لهم
    البندري ذايبه ضحك عليهم
    بعد الرقص جلسوا يسولفون عن مشاعرهم بما ان اليوم تخرجهم وعن مخطاطاتهم للمستقبل ويتعاهدون ماينقطعون عن بعض حتى لو بعد التخرج ... وتبادلوا الهدايه مع بعض كل وحد صار لها اربع هدايه
    هذي الشقه فيها احلى ذكرياتهم
    بكوا كثير وضحكوا فيها كثير ..ناموا وزعلوا و تدلعوا وكلوا ورقصوا فيها ...كل جدار وكل نلفذه لهم فيها ذكراء
    هنا طاحت ذوق اول مادرت ان ابوها وصل من السفر ...وهناك عصبت البندري وزعلت من الجوي ... وهناك نواره رقصت بع ماسمعت بولادة صديقتها...وهنا مرضة لوجين وطاحت عليهم ... وهناك الجوري شربت او سيجاره .... ذكريات كثير جلسوا يستجمعون بدموع وبابتسامات
    الساعه وحده بالمطار
    جئت لحضه الوداع .. الساعه اللي اللكل شايل همها من اربع سنوات
    ذوق : يله بنات باي اشوفكم على خير
    لوجين وصوتها رايح وهي تضم ذوق : باي ياقلبي
    البندري تضمها من قلب: لاتنسينا
    ذوق وهي تبكي : وهذي يبغالها حتسي
    ضحكوا البنات على ذوق اللي تتكلم قصيمي
    الجوري : والله بتوحشيني
    كان فيصل بالمطار يناظرهم من بعيد والعبره خانقته كان وده يودعها
    رائد: يله انتم خلصونا .. الطياره بتطير
    بوذوق : يله بابا ذوق سرينا
    ذوق تبتسم لصديقتها ابتسامة : مراح اقول وداعا بقول الا للقاء
    نواره: حركاااات يالفصحى
    شهقت ذوق بالبكي بتفقد نواره الخبله
    بو ذوق يضم بنته : يله يابابا
    ذوق : طيب بس لحضه
    وركضت تضم لوجين لانها الوحيده اللي بتجلس ببريطانيا
    لوجين تضم صاحبتها وقلبها معها وجهها كله دموع : ياحياتي بفقدك ..
    فيصل ماقدر يستحمل وقف بمكان قريب تقدر تشوفه فيها
    بعد مابعد عن لوجين مشت خطوتين قدام ولفت تودعهم بايدها ..انتبهت بفيصل اللي واقف ياشر لها باي
    بكت اكثر ولفت بسرعه تتجه للطياره وصورت فيصل محفوره بذهنها وهو ياشر باي ...
    وصلها مسج
    فتحته كان من حياتي كلها بيدك ( امانتك الله ... سامحيني ) مسحت المسج ومعه الرقم اللي حافظته عن ظهر قلب

    البنات وهم يرجعون شافوا طلال للي عينه على نواره ...نواره تذكرت كلام ذوق عنه وعن فيصل حست بحقد بداخلها
    نواره : بنات اسبقوني بلحقكم
    وقهر مشت بسرعه لعنده من غير لاتهتم بابوه او صالح اخوه
    طلال تغير ووجهه وش بيقول ابوه ... حس انه مبسوط لانها بتودعه
    نواره طلعت العلبه لانها كانت متوقعه انه بيكون بالمطار على رحلة الساعه وحده .. طلعت العلبه الحلق الصفيره من شنطتها الكبيره
    نواره بنظره كلها عتاب مدت العلبه : خذ يا واطي
    مشت وتركته مصدوم ...
    جاني وسلم وانحرف ماتكلم@
    الابنظرات العيون الحزينه@
    اول اليامنه نظرلي تبسم@
    واليوم اشوف الحزن برموش عينه@
    واحسرتي كان خلي تندم@
    وانا سبب في جرح صافي جبينه@
    حاولت اعرف ماجرى فيه وافهم@
    لاشك حالو الناس بيني وبينه

    لوجين شافت مسفر مع وليد ويصل وبشار يودعون طلال ماتحملت راحت بسرعه لسياره
    **********
    بعدها صاروا البنات يروحون وحده ورى الثانيه وبقت لوجين لوحدها م نواره اللي رحلتها بعد ساعه
    نواره وهي بالمطار هلكانه فيها النوم بس تبغى تجلس اطول وقت ممكن مع لوجين اللي من راحوا صديقتها وكانها بعزاء تنزل دموعها وبسرعه تمسحهم ..
    نواره:ههههههههه شكلي برابط بالمطار
    لوجين وهي تتثاوب: ابغى انننننننننننننننام
    نواره: اوه شوفي مسفر معنا بنفس الرحله
    لوجين فز قلبها : يابعدي والله
    نواره: هههههههههههه من السهر صرتي بايعتها
    لوجين اللي ماتخبي شي على نواره : يجنن شوفيه
    نواره: شكله مانتبه فينا
    لوجين والعبره خانقتها : واضح
    بعد الترجمه
    ( اعزائي المسافرين على ...الخ )
    لوجين مسكت ايد نواره بقوه : جئت اللحضه
    نواره نزلت دموعها غصب عنها : لجو
    ضموا بعض بقوه ...كانهم مراح يشوفوا بعض بعدها وصاروا يبكون
    بونواره : هههههه خلاص
    نواره بعد مابعدت وهي تبكي : انتبهي على نفسك ولاتعطين علي الزفت وجه ..وقفلي على نفسك الباب وتغطي عدل ..وخذي الدواء بوقته
    لوجين وهي ترتجف : اوكيه ماما
    لوجين حست ان كلمة ماما تنفع وطالعه من قلب لنواره لانها جد كانت لها الام والاخت والصديقه والجده والعمه
    بونواره صافح لوجين ودعها ..
    راحو نواره وابوها وهم يلوحون لها الوداع ..وختفوا بين الناس فجاءه ..
    وقفت بالمطار وحيده هي ودموعها رفعت شنطتها الصغيره وحست باحد يناظرها رفعت راسها وهي تبع شعرها شافت مسفر يتاملها من بعيد يناظرها وهو بعيد عنها بين اهله
    مسفر شاف لوجين لوحده وشكلها يكسر الخاطر ويقطع القلب تبكي من قلبها ( يابعد هلي كلهم ودي فيك ياحياتي بس العين بصيره والايد قصيره ) لف على ابوه المريض بالقلب والكبير ابوه اللي لودرى انه يحب غير الريم كان مات ...
    وقف يتاملها وهي تناظره وحس ان عيونها تقوله
    لحضه وداعك ...آه ..يالحضة وداع ...
    ياهي صعبه...
    بالحيل صعبه ...
    .........
    وانا اللي ابي قربك ..
    وابي قلبك ...
    ..........
    وابيك بدنيتي....
    تيقى معي تبقى ...

    مسفر خنقته العبره وتوه بيروح لعندها الا بيد اخووه سامي على كتفه
    لف على اخوه
    سامي : يله مسفر بدت الرحله
    مسفر: ايوه جاي
    مسفر رجع يناظر وين ماكانت واقفه لوجين شافها تمشي منزله راسها واضح عليها الانكسار
    قال لاخوه بذهن مشتت وهو يرفع شنطته: يله مشينا
    لوجين وهي تبكي كانت تردد كلامات الجسمي بنفسها

    رحلتوا من بقى وياي
    يحس بضحكتي وبكائي

    *********

  19. #39
    الفصل السابع عشر



    بعد شهر بالسعوديه
    البندري كانت بالمطبخ تجهز العشاء لان زوجة اخوها محمد من اسبوع مقرره تعلمها الطبخ على قولتها بنات مد للات ... صدق انهم عايشين بخير بس زوجة اخوها ماتخلت عن عاداتهم القديمه .. البندري جالسه وطبعا نص الشغل على الخدامه هي بس اشراف ..
    مطبخ بيتهم كان تصميمه مفتوح على الصاله .. يعني جالسه على الكرسي اللي بالمطبخ بس عيونها على التلفزيون اللي بالصاله ..
    وهي تناظر انتهى المسلسل ..غيرت المحطات لحد ماستقرت على قناة السعوديه كانوا ناقلين مسلسل يعجبها بعنوان ( دمعة عمر) كان جد معبر وماساوي مع انها تابعته مليون مرره قبل كذا بس متاثره مره معه ..حتى انها شافته قبل لاتسافر بريطانيا .. (وهي كارهة مشاعل بطلت المسلسل لانها تعذب ام زوجها..الخ) .. فتحت الثلاجه وسكبت لها عصير ورجعت جلست ..مانتبهت لنهاية المسلسل الا بعد ماسمعت موسيقة الاخبار ..توها بتفر شد انتباهه ..صوت المذيع السعودي المميز اللي تسمع صوته من وهي طفله نفسه ماتغير ...
    المذيع : اعلن مرسوم ملكي باسم الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله .. بالعفو عن المساجين ويشمل العفو المحكوم عليهم بالاعدام والحبس الابدي
    البندري ماسمعت كلمه ثانيه طاح الكاس من ايدها وتوزع القزاز الممزوج بعصير الفراوله بالارض ..وارتخفت ايدها .. يعني امها بتطلع من السجن
    ركضت لها الخدامه بسرعه : البوناداري ..البوناداري
    البندري حطت ايدينها على صدرها وقالت بشفايف مرتجفه : يمه
    الخدامه: ماما البوندري ايش فيه ..ماما مريم ماما مريم تال شوف ماما البوندري
    جئت مريم زوجة اخوها بسرعه : البندري.. بسم الله عليك وشفيك ..؟؟
    البندري تاشر على التلفزيون : امي يامريم امي
    مريم: امك ... وش فيها
    البندري جلست على لكرسي تبكي وتاشر لى التلفزيون : امي يامريم امي
    ******************
    وقفت ذوق بعصبيه عند دولاب ملابسها على كثرهم ماهي عارفه وش تختار ..
    قالت بعصبيه : يالله يبغالي اطلع للسوق ..المشكله مابقالي وقت ..نادبه نادبه
    دخلت العجوز الحبشيه .. نادبه مربية ذوق من صغرها : نعم
    ذوق: ابغى اطلع للسوق تتوقعين به وقت لحد مايجوا صحباتي
    نادبه: ماداريه عن الساعه اللي بيجوا يها صحباتك
    ذوق تبتسم : مادري يانادبه مادري...وش ذي ماداريه
    نادبه: ههههههه
    ذوق : المهم (بعد تفكير) شكله مايمدي... خلاص بلبس اي شي ..يادوب اتجهز
    نادبه: خزي راحتك وخلي الباقي علي ..كل التجهيزات خلصتها
    ذوق : والبوفيه ؟؟
    نادبه: وصيت عليه
    ذوق: والورد ؟؟
    نادبه: على وصول
    ذوق: والثوب ؟؟
    نادبه : حتى الشماغ جاهز
    ذوق : يابعد قلبي
    طلعت نادبه تخلي ذوق تتجهز
    **********************
    الجوري ..واقفه تنتظر السايق يجيها .. لعب السله اتعبها واجهدها تبغى تاكل شي وتنام .. علشان تجهز للحفله
    مرت قدامها سيارة مزحومه شباب فوق الخمسه محشورين بكامري صغير..وصوت الاغاني العالي ...طالع منها
    قال واحد من الشباب ومن لهجته يبين انه من اهل مكه او الغربيه : اشبو الحلو زعلان
    لفت وجهها للجهه الثانيه عنهم
    قال واحد ثاني وصوته فيه هيبه وشكله من الرياض : لا يامروان هذي مب طريقه نكلم فيها الورد
    المكاوي مروان : ياحسام سيبني براحتي ...( ولف يكلم الجوري ) اموت على اللياقه وتلعبي سله كمان
    عصبت وصارت تهز رجلها ...وطلعت الجوال من شنطتها ... ودقت على السايق
    تكلم واحد واضح عليه من اهل نجد وكان املح الشباب اللي بالسياره : يحليلك ومجهزه البلوتوث بعد..وش نكك
    خلاص هنا انفجرت الجوري : كل تبن انت معه وفارقوا من هنا قبل لادق على الشرطه
    ضحكوا الشباب ....
    المكاوي مروان : ههههههههههه ياورد من علمك تجرح
    حسام: هههههههههه احسها تدلدغني وش قالت يا بدر
    النجدي بدر : قالت الشورته ...ياقلبي رقم الشرطه ..999 ..والدفاع المدني اذا تحبين
    الجوري : انتم ماعندكم خوات ..
    النجدي بدر : ياحياتي تهزأ ... عندنا خوات بس مب مثل حلاك ياقمر
    لفت عليهم معصبه : وبعدين معكم ..
    مشت قدام شوي لحقوها بالسياره وهم مخففين السرعه
    حسام : وبعدين معك يابدر
    بدر : يلعن ابو جسمك يالغزال
    مشت الجوري معصبه ونزلت من الرصيف لعند الشرع وقفت عند النافذه ..كل الشباب اسكتوا من جراتها
    النجدي بدر مد لها كرت : تعجبني المتفهمه ( غمز للي وراه المكاوي ) تفضلي الرقم
    وقفت سياره قدام سيارة الشباب
    كشفت الجوري وجهها ...... الشباب ذابو.... فتحوا فمهم على عيونها الزرقاء ...
    فيها حلى ماينوصف ...
    تفلت الجوري بوجهه النجدي بدر ومشت ركبت سيارتها
    الشباب ....؟؟؟؟؟ لثواني ماستوعبوا بعدها غرقت السياره ضحك ..اما بدر حس بالاهانه وانقهر..اشر لخويه اللي يسوق: الحقهم

    الجوري ارتاحت .. انها اكلت النجدي تبن هو وربعه قليلين الادب ...مانتيهت لسياره اللي تلحقها لبيت عمها .. صدق انها كانت ببريطانيا بس كانوا محترمين اكثر من هذولا اللي كلامهم سوقي وهمجي

    بدر معصب: كل تبن انت معه ..اذا ماوريتها هذي الحشره ..علشان تعرف على مين تتفل
    المكاوي مروان: رجمتوا المسكين ..ههههههههههههه
    بدر وهو مقهور: اذا ماعلمتها من بدر ماكون ولد بو تركي

    عرف بدر مكان بيت عمها ..لان الجوري نزلت من سيارتها بغنج ومشت وهي تتمخطر

    ***************
    نواره ... جالسه تدرس ولد اختها رياضيات
    نواره: 4+ 8 = كم
    ولد اختها "طلق " : 6
    نواره : ههههههه 6 يالظالم لي ساعه اشرح لك وبالاخير 6 ..
    صفاء اخت نواره بعصبيه : بشويش على وليدي تعقدينه
    رمت الكتاب في وجه اختها صفاء : مالت عليك وعلى ولدك الغبي ............... بدل ماتقولين مشكوره ه ياخويتي عطلتي نفسك وماتجهزتي للحفله علشان ولدي تقولين بشويش عليه يتعقد ... خذي ولدك شبعي فيه
    طلعت للغرفه تصطنع العصبيه
    فتحت الباب بهدوء لان اختها مروه نايمه والغرفه بارده من المكيف وفي ضوء بسيط من النافذه ..لون الغرفه كان احمر لان الستاره عنابيه ومع قوة الشمس صار لون الغرفه احمر...سبحان الله عكس بين نواره و اختها مروه مع انهم بنفس البيت وبنفس الغرفه لكن الاختلاف واضح مو بس بالشكل حتى بالتفكير وطريقه الكلام وتعاملهم مع المواقف
    نواره متحرره وعايشه حياته بدون حساب بس بحدود بحكم سفرها لبريطانيا دراسه..
    اما مروه فاللكل شي حدود وقبل لاتسوي اي شي لازم تفكر...وتحسب حساب العواقب ...
    بمجرد ماينفتح درج الكومدينه اللي بين السريرين يبين الفرق بين الاختين...بالدرج الاول مصحف مروه وكتيبات اذكار ..الخ
    والدرج الثاني ..اشرطة نواره الاغاني... و صور ومجلات لمطربين ولمطربات .....الخ
    فتحت مروه عيونها بعصبيه : نواره سكري الباب
    نواره: بسم الله كيف حسيتي اني دخلت
    مروه بنفاذ صبر: مايبغالها ذكاء صوت شبشبك ورجاجتك
    نواره: والله مانتي ببشر صرصور ...... عندك قرون استشعار
    مروه: خلصيني خذي ملابسك وانقلعي
    نواره: هاللحين مابقالك الا يومين وتنقلعين لبيت رجلك بدال ماتصيري حبوبه ..تقولي انقلعي
    مروه : لاحول..خلصينا
    نواره : هذا وانا توني جايه من بريطانيا
    مروه: صارلك شهر ذالتنا على رجعتك
    خذت ملابسها ومكياجها واكسسواراته وقبل لاتطلع قالت / بعد يومين يتصير هذي غرفتي لوحدي ..وارتاح
    مروه : نويييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ييييييييييييييييير
    نواره طلعت بسرعه : الله يعين "فهد" عليك
    *****************

    الجوري كانت اول الواصلين لبيت ذوق
    ذوق: هلا والله بالجوري
    الجوري:...هلا فيك
    ذوق: وينك ماتسالين من اول مارجعنا ماشفتك ولاسمعت صوتك
    الجوري: وش احكيلك وش اخلى ..زوجة عمي عبدالرحمن اللي كنت اظن انها حبيبه وتخاف ربها طلعت ملعونه وحقيره
    ذوق: لا كيف
    الجوري: تصوري تشكك عمي فيني وتقول عني كلام ماينقال لان امي بريطانيا
    ذوق: الحقيره
    الجوري: وياليت على كذا وبس مجلستني بغرفه الله وكيلك ماتنفع لخدامه
    ذوق: ياحياتي يالجوري وليه ساكته
    الجوري: وش اسوي عمي مو راضي يتنازل عني علشان ورث بابا ومسوي نفسه مايدري عن اللي تسويه زوجته .. تخيلي تبغى تمنعني من الطلعه ومن زيارت البندري لان امها بالسجن
    ذوق: هذي كيف تفكر
    الجوري: على باللك سكت لها ...عاد كل شي ولا طلعاتي كلمت عمي وهوشها وهددها ماتفتح معي موضوع طلعاتي مره ثانيه الا اذا مسكت علي جد
    ذوق وهي تمسح على ظهر صديقتها اللي واضح عليها الضيق والهم : ماعليك منها ازمه وتعدي
    الجوري تتنهد : يارب تكون ازمه جد .. الا انتي مع وجهك وشخبارك
    ذوق: شوفت عينك طفشانه مره واحس مال خلق نفسي ودايم بغرفتي فيصل صدمي حتى بابا لاحظ تغيري وحاول يعرف مني السبب بس انا اضيعه باني زهقانه وغيرها
    الجوري: اسمعي انا كلمت عمي يفتح لي انا والبندري مشغل نسائي وهو طبعا وافق بالموت لانها من فلوسي وشرايك تصيري معي
    ذوق: لا مالي خلق
    الجوري: لا ياذوق لاتخلي سالفة فيصل تاثر عليك
    ذوق تضيع الموضوع : ها ماسالتك وش تشربي
    الجوري: عصير تفاح
    ذوق بعد ماقالت لميري طلب الجوري
    ذوق : ياني مجهزه شغلات لليوم
    الجوري وهي تبتسم : جد ...وش مجهزه
    ذوق: لا اذا جائوا البنات
    الجوري:..يالماصخه ..قولي
    ذوق : مصره لما يجوا البنات ..الا وش اخبار قلبك
    الجوري حطت ايدها على قلبها وغنت عراقي / يمه قلبي شبيه قلبي ..آها ..يوووه يوه يوه يوه
    وذوق ترقص عراقي مثل البرتقاله
    الجوري وذوق: هههههههههه
    الجوري: مع الاسف لحد هاللحين مادق ...
    ذوق: احسن لك
    الجوري تذكرت فجاءه : ماقلتلك وش صار معي اليومي .. وانا طالعه من تدريب كرة الس
    وقالت لذوق كل اللي صار
    ذوق :هههههههههههههه ... والله انك زاحفه ....وكشفتي قدامهم ياقليلة الادب على بالك بريطانيا هههههههه
    الجوري: قهروني راسي يعورني وهم يستخفون دمهم ..بس وريتك فيهم هههههههههههههه ( بغرور ) تصوري بس فتح غطاي فتحوا فمهم
    ذوق: هههههه ماشافوا خير
    دخلوا البندري و نواره
    نواره: وشفيهم البنات يهذرون قبل لانجي
    ذوق:ههههههههههههه تاخرتوا
    البندري بضيق : انا معي عذر تصوروا اليوم قالوا ان امي بتطلع من السجن
    وحكت لهم كل اللي صار
    الجوري: قرت عينك فيها
    ذوق: ترجع لكم بالسلامه
    نواره: الله يبلغك فيها وعلى البركه
    اللكل فرحان ومبسوط برجعت امها الا هي ماتدري ليه تضايقة حاولت تغير الموضو ع : مو ناقصنا بهذي اللمه الا لجونه
    نواره: لاتخافي بنحكي معها تلفون بعد شوي .. وهي بعد بكره بتجي السعوديه
    البنات: جد
    واره: ايوه علشان زواج مروه اختي والا نسيتوا
    ذوق: صحيح نواره ليه ماجاءت معك مروه
    نواره: يعني ماتعرفيها ماتحب تسهر بره البيت ..وبعدين هذا موجوها ..واساسا هذي بارتي شلة الجامعه وبس
    الجوري: وانتي صادقه مانبغى احد غيرنا
    ذوق تغير الموضوع : ياني مجهزه لكم حركات
    نواره : اموت على الحركات
    الجوري: صار لك ساعه حركات وحركات ( باستهزاء ) احكي لنا وش هالحركات
    ذوق: اول شي جايبه معي سجاير
    البنات يصارخون : واووووووووووو
    نواره : من زمان ماستهبلنا
    الجوري:..كم علبه
    ذوق: الخير كثير ..سجارتين
    البندري: اموت على الاستهبال شفطتين ياحلو
    البنات :ههههههههههههه
    ذوق طلعت الجارتين وشغلتهم .. ومثل كل مره نواره الجريئه اللي تبدأ سحبت لها نفس ..
    نواره: هههههه وناسه
    وبعدها جربوا كل البنات ..وهم يضحكون ضحك هستيري ...
    الجوري : ياحلوكم
    ذوق: هههههه متاثره من اللي غازلوها اليوم
    البندري: حركات رقموك ...
    ذوق : ههههههههه وعطتهم هديه
    البندري: جد..
    الجوري: تفله بوجه النجدي ..هههههههههه تفله محترمه
    البندري: ياليتني كنت معك
    نواره: هههههه الجايات اكثر
    البنات استهبلوا وارقصوا
    ذوق: اسمعوا بنات عندي فكره جنان بس ابغى وحده قلبها جامد
    اللكل لف على نواره
    نواره : اوكيه وش هي
    ذوق : تلبسن ثوب وشماغ وتطلهي بره بعدين تدخلي عند اخوي رائد بالمجلس

  20. #40
    نواره: لا
    اللكل: لا
    نواره: مو.. مو لهذي الدرجه
    ذوق: يالبايخات
    البندري فيها طاقة لعانه شيطانيه : اوكيه ماعندي مانع
    الجوري: يله وين الثوووب والشماغ
    اغسلت البندري وجهها عدل من المكياج ..ولبست الثوب وعكفة الشماغ مثل اهل الامارات وطلعت شوي من شعرها ..لانه قصير
    ذوق : صار شكلك مره خطير.... كانك ولد بس مزيون وخكري
    البندري اسحبت السجاره الثانيه اللي كانت هلى الطاوله: ولايهمك .. ..هاللحين اوريك
    مشت البندري كانها ولد وخشنت صوتها قد ماتقدر
    البنات :ههههههههههههههههه
    نواره :هههههه انا ماقدر على شيخ الشباب
    البندري : ها تمام
    الجوري : .مفروض نسميك بندر مب البندري
    اللكل : هههههههههههههههههه
    ذوق: يله اطلعي من الباب اللي وراء ودقي الجرس
    البندري : اوكيه
    طلعت البندري ودقت الجرس والبنات يناظرون من النافذه وهم يصورونها ..ويصورون رائد اللي يمشي بكسل ماله خلق الضيف ..فتح الباب
    اول مافتح الباب حست البندري بقلبها يدق بقوه ..خافت راحت كل الشجاعه والجراءه
    رائد انبهر من شكل الشاب الوسيم مره قال بخاطلره: سبحان الله كانه بنت... شكله خكري : نعم
    البندري ارتبكت ماعرفت وش تقول بس استجمعت كل شجاعتها وحاولت ان صوتها يكون فخم:هذا بيت بو رائدعبدالعزيز الباقي
    رائد : ايوه وصلت خير
    البندري جتها جراءه مب طبيعيه ومدت يدها : معك بدران ال....
    رائد مد ايده : تشرفنا
    لما مسك ايد البندري كانت بارده من الخوف وناعمه ..شمائز رائد منه : خير اخوي وش بغيت ..؟
    البندري : سلامتك اختي جايه لاختك
    رائد: اوه من ضيوف اختي حياك تفضل على ماتطلع
    دخلت البندري بسرعه لانها تضايقت وهي بالشارع : اوكيه
    بعد ماجلسوا ..بالبدايه البندري حطت رجل على رجل بعدها تذكرت وعدلت جلستها ..ورائد على باله خكري طول الوقت يحتقرها .. يحس نظرات هذا الولد مب طبيعيه ..( اكيد لانها بنت وجالسه مع شاب مزيون يتناظره غير خخخ )
    البندري دورت شي تهذر فيه : والله ياخي البنات عله ..
    رائد: كيف؟؟
    البندري اسلوب رائد الهادي طيح قلبها حسته يدري انها بنت: عندك مثلا اختي سحر
    رفع رائد حواجبه مستغرب هذا مب صاحي يهذر عن اخته عند رجال غريب
    والبندري ماسكه ضحكتها وتكمل : ماعندها احترام للوقت جالسه عندكم لحد هاللحين ...
    رائد: عادي كل البنات هذا الايام كذا
    طلعت البندري سيجاره من جيبها : اوه نسيت الولاعه بالسياره
    رائد : غريبه تدخن
    البندري: ليه؟؟
    رائد: لاسلامتك ..بس اللي مثلك مايدخنون
    يقصد الخكاريه .. البندري ماقدرت تسكت ضحكت .بالبدايه كانت ناعمه بعددين خشنتها : شكللك تحب تنكت
    رائد وده يدوس ببطن البندري..صار يحك لحيته بعصبيه : شكلك مليت تحب استعجل لك اختك
    البندري وتبغى تشيب راسه لان نظرات الاحتقار واضحه من عينه : لا مايحتاج الجلسه معك ماتنمل ...خلها ياخي تفكني من شرها بعدين ننضرب بالبيت
    رائد فتح عيونه لاخر حد كانه يقول خلاص مصختها
    البندري : انت عارف ان ابوي مايرضى على سهام ..لتوضيح سهام اختي .
    رائد: مو من قبل شوي قلتلي سحر
    البندري ارتبكت : لها اسمين هي اسمها الحقيقي سهام بس تعرف شغلات البنات عاجبها سحر وتبغى تسمي نفسها فيه..المهم مالك بالطويله سهام اختي دلوعه الوالد يضريني احيانا علشانه ..ايه هذي الدنيا
    مسكين رائد وقف بعصبيه : معليه يالاخو... "بدران " بكره عندي جامعه فرصه سعيده
    البندري : وانا الاسعد .( وقفت ).يله عن اذنك
    رائد؟؟؟: واختك
    البندري: ماعليك منها ترجع مع صاحباتها ..انا بنضرب بنضرب
    رائد انفجر: مع السلامه ..
    طلعت البندري من الباب ولفت بسرعه لورى البيت وقلبها لحد هاللحين يدق بقوه من الخوف
    ذوق: ها وش صار
    البندري:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههه

    نواره : شكلها بيضت الوجه
    الجوري : ها تكلمي وش صار
    البندري بعد ربع ساعه اسكتت من الضحك : مسكين اخوك ههههه
    ذوق: من ساعه وانتي مسكين... وتتكركرين وش صار ؟؟
    البندري : تصوروا من القرف قلتله اسمي بدران
    البنات:ههههههههههه
    نواره : بدران مره وحده
    البندري : اصبروا صرت اسولف له عن اختي سهام الموجوده مع اخته وهوعصب كيف ماعندي مروه على اختي ههههههه
    البنات:ههههههههههههه
    البندري: وغلطت قلت سحر بعدين سهام وتوهقت
    البنات :ههههههههههههههههه
    البندري : ونسيت جلست رجل على رجل بعدين تسنعت
    البنات:هههههههههههههه
    البندري: طلعت السجاره قال لي غريبه اللي مثلك مايدخنون يقصد الخكاره
    البنات:ههههههههههههههه
    ذوق: قالها بالوجه
    نواره: هههههههههههه ...حسيت وده يقتلني
    البنات: ههههههههههههههههههههه
    البندري: يااااااااي ياذوق اخوك مزيون وكشخه وجنتل ..
    ذوق: مالت عليك وين كشخه هذا نسونجي
    بعد العشاء
    الجوري: ها بنات وش مقررين تسون مه ذا الزهق
    البندري: احم احم طبعا كلكم عارفين اني مع الجوري بنفتح مشغل
    نواره: قديمممممممه وصلنا الخبر
    ذوق: والله انا مادري افكر افتح لي مشغل لتغليف الهدايه وتصميم الكوشات
    البنات:واااااااااووووووووو حلو
    نواره : انا قدمت اوراقي واوراق لوجين على بنك وان شاء الله يقبلونا
    البندري: لوجين ليه لوجين بتعيش هنا
    نواره حطت ايدها على فمها : انا فضيحه خساره خربت المفاجاءه ...ايوه بتعيش هنا
    البنات يصارخون ويصفرون مبسوطين لان حال صديقتهم بالغربه لوحدها مو حلو
    الجوري: وبتسكن معك
    نواره: طبعا لا ... نسيتوا بيتهم اللي بالعليا بتسكن فيه ودادا موضي يمكن تنتقل معها
    ذوق: ياااااااااااي وناسه لجونه بتصير قريبه مننا
    البندري: اجل اضمني يانواره انك بتتوضفين بالبنك ....اسم الكاسر لوحده واسطه
    نواره: ابعدي والله بنت الكاسر طول عمرها شقرديه
    كل وحده رجعت بيتها وهي مبسوطه وحانه لايام بريطانيا كل وحده تتمنى تقوم بكره تشوف الشله بالجامعه ..بس الاماني ماتحقق دايم ...
    ذوق وزعت على البنات قبل لايطلعون باقة ورد كبيره لكل ووحده..
    البندري نست همها بعد هالمه الحلوه
    *********************************
    مسفر جالس يرتب ملابسه اللي يبغالهم غسيل ..طلع عباية التخرج وجلس يناظرها يتذكر لوجين ونواره وذوق وطلال والبندري ووليد والجوري من زمان عنهم مشتاق لايام بريطانيا ....ولايام لوجين اللي من شهر مايدري عن هواء دارها صدق عنده ايميلها بس مايبغى يتواصل معاها ويعذبها اكثر ويعذب نفسه لازم ينساها ويحب الريم...
    طاحت ورقه من العبايه .. ورقه عليها دعست جزمه تذكر الورقه اللي طاحت من لوجين مع الهديه من احمد فتحها بفضول سريع كان مكتوب فيها بخط فنان
    اليوم القمر بيتخرج وبيصير له نص كيانه .. وياليت ياقمر اكون انا نص كيانك الثاني
    لجو انا عارف اني اخطيت كثير بحقك انا عارف اني استقليت طيبتك وحبك لي واني عشت على حسابك ...
    بالبدايه كنت اظن انك كذا لعبه او بنك اخذ منه الفلوس بس مع الايام والعشره حبيتك وحسيت ان حياتي من دونك ماتسوى ... ويوم جمعنا الله مع بعض وتوجنا حبنا بالخطبه ابوك عصب ووهددني حاول يستفزني بس انا لاتخافين علي جبل مايهزه ريح ... وان شاء الله دوم نكون احباب ...ومايفرقنا الا الموت
    لاتنسيني واذا ذكرتيني اذكريني بالخير ...
    حيبك : احمد
    مسفر عفس الورقه بعصبيه ... حبيبك احمد
    مسفر: وش فيه هذا يبغى يعذبها وهو ميت وهو حي ,,
    لف على الكيسه المتوسطه اللي داخلها هدية لوجين العطر اللي مصنوع مخصوص باسر مسفر ..فتحها للمره المليون من رجعتهم يقراء الورقه
    (احترت وش اجيب لك هديه لان باين عليك من النوع المثقف بعد ماجبتلي كتاب شعر لحامد زين )
    مسفر:هههههههههه حامد زين ...هههههههههههههههه جديد هذا حامد زيد
    كمل قرايه ..
    (صدق اني مافهمت منه كثير بس احس اذا قريت بعض الاشياء منه ودي ابكي ... مسفر انت كنت مثل اخو غالي اتمنى انك ماتشيل بخاطرك علي وتنسى السخافات اللي سويتها وتحللني يمكن بعدها ماتشوفني )
    مسفر للمره المليون يقول: بسم الله عليك ياجعله فيني ولا فيك
    اختك وزميلتك : لوجين راشد الكاسر
    L ……………….@hotmail.com
    ملاحضه :يمكن هذا الاسم مايعنيلك كثير بس اسم ..مسفر عمر الضحام ... يعنيلي كثير
    سكر الورقه وجلس يفكر بالكلام المكتوب فيها ..
    الملاحضه هذي كانت مسج لمسفر .....
    ************

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  


 


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter