اذاَ كنـتَ ذاَ فضـلٍ ففضـلـيَ سـابـقٌ
أو كـنـتَ ذَا رأي فعـنـدي تجّـلـيّـاَ
أو جئـتَ مفتخـرًا مـنْ غيـرِ مفخـرةٍ
وتدّعي أنّنـا بالفخـرِ صرنََـا سواسيَـا
فهل يستـوي بيـن الجبـال شموخهـا
اذا مـا بلغـتُ بالحـزم منهـا عواليَـا
و ما بين أصواتٍ لهـا بالـوادي قرقعـةٌ
وصوتِ من صدحُوا بالحقّ عـالٍ مُدوّيَـا
فلا تدّعِي فـي الشعـر فهمًـا وفلسفـة ً
وما سُقْتَ منهُ نقـلاً بضَعفـهِ متهاويَـا