بسم الله الرحمن الرحيم
سلام عليكم ورحمه الله وبركاته


النساء شقائق الرجال

لقد كرم الله تعالى المراة وجعل لها من الحقوق ما يحفظ كرامتها ومكانتها

واوجب عليها من الواجبات ما يناسب طبيعنها وتكوينها

وربط سبحانه وتعالى بينها وبين الرجل في التوجيه والنداء

ومن ثم في الاجر والمثوبه

(وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَـئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ) ( التوبة 71 )

( فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لاَ أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ) ( ال عمران 195 )

لقد كان للمرأة في الاسلام دورها ورسالتها التي صارت به مثلا وقدوة

فكان منهن المربية التي تعد الرجال وتربي المجاهدين

والمحدثّة التي تخرج العلماء وتنشر العلم

والداعية التي ترقق القلوب وتسيل المدامع

والام التي تنشئ الابناء على العزة والكرامة

والزوجة التي توفر السكن والطمأنينة

أختاه

في هذه الفترو الحرجة من تاريخ امتنا الاسلامية

حيث يحيط بها المؤامرات وتكال لها الضربات

وبعدت عن الصدارة والريادة

يجب مراجعة الدور جيداً

تربية الابناء على كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم

تربيتهم على الرجولة والعزة والكرامة

غرس قيم طلب الحق وعشق الحرية

تحمل تبعات الحق

تعمير قلوبهم بحب العدل وقول الصدق وفعل الخير

تعليمهم الجرأة والشجاعة ونصرة الحق والتصدي للباطل

كراهية الظلم والفساد

mngooool



سبحان الله وبحمده ,,,سبحان الله العظيم
صلي الله علي سيدنا محمد وعلي اله وصحبه اجمعين
سبحانك اللهم وبحمدك نشهد ان لا اله الا انت نستغفرك ونتوب اليك
لا اله الا انت سبحانك انّا كنّا من الظالمين
نستغفر الله العلي العظيم ونتوب اليه
سبحان الله,,والحمد لله,,,ولا اله الا الله,,والله اكبر,,,ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم