مشاهدة النتائج 1 الى 7 من 7
  1. #1

    حتى تكون أسعد الناس ^_^

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذه بعض الفقرات التي أتمنى من الله ان تنال إعجابكم و أن تستفيدوا منها asian
    قد تكون هذه الفقرات طويلة وقد لا تقرأونها كلها وقد تمرون عليها مرور الكرام ولكن 3دقائق من القرأة قد تغير حياتك إلى الأفضل إن شاء الله .
    حتى تكون اسعد الناس
    اجعل هذه الورقات رفيقتك في حياتك
    -الإيمان يذهب الهموم، ويزيل الغموم ، وهو قرة عين الموحدين ، وأسلوب العابدين.
    -ما مضى فات ، وما ذهب مات ، فلا تفكر فيما مضى فقد ذهب وانقضى .
    -ارض بالقضاء المحتوم ، والرزق المقسوم ، كل شئ بقدر فدع الضجر .
    -آلا بذكر الله تطمئن القلوب ، وتحط الذنوب ، ويرضي علام الغيوب ، وتفرج الكروب .
    -لا تنتظر شكرا من احد ، ويكفي ثوب الصمد ، وما عليك ممن جحد ، وحقد وحسد.
    -إذا أصبحت فلا تنتظر المساء وعش في حدود اليوم واجمع همك لإصلاح يومك .
    -اعتزل الناس إلا من خير ، وكن جليس بيتك وأقبل على شأنك ، وقلل من المخالطة وخاصة ( مخالطة الرجل للنساء ) فليس فيها خير قال صلى الله عليه وسلم: ( ما خلا رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما) فكيف تكون السعادة مع مكان يكون الشيطان ثالثا فيه؟ وان أحسست بسعادة زائفة كاذبة فهي من الشيطان كي تتبع خطواته قال تعالى (وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ ) [البقرة : 208] وتأكد من أن أي امرأة تحدثت إليك وضحكت معك فسوف تضحك مع غيرك وتتكلم كما تكلمت معك لأنها سمحت لنفسها مرة تسمح لنفسها ألف مرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( ما تركت بعدي فتنة هي أضر على الرجال من النساء) البخاري فقد وصفهن بأنهن فتنة على الرجال، فكيف يجمع بين الفاتن والمفتون في مكان واحد؟!. وهكذا أنتِ أختي العزيزة .
    -جدد حياتك، ونوع أساليب معيشتك، وغير من الروتين الذي تعيشه.
    -اهجر المنبهات والإكثار منها كالشاي والقهوة، واحذر التدخين والشيشة وغيرها.
    -تذكر أن ربك واسع المغفرة، ويقبل التوبة، ويعفو عن عباده، ويبدل السيئات حسنات.
    -توكل على الله وفوض الأمر إليه، وأرضى بحكمه، والجأ إليه، واعتمد عليه فهو حسبك وكافيك.
    -كرر " لا حول ولا قوة إلا بالله " فإنها تشرح البال وتصلح الحال، تحمل بها الأثقال، وترضي ذا الجلال.
    -اعفُ عمن ظلمك، وصل من قطعك، وأعط من حرمك واحلم على من أساء إليك تجد السرور والأمن.
    -عش مع القران حفظا وتلاوة وسماعاً وتدبراً، فإنه من أعظم العلاج لطرد الحزن والهم .
    -كرر قول الله تعالى(حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ)[التوبة:129] 7 مرات تكفيك مما أهمك .
    -لا تحزن وأكثر من الاستغفار فإن ربك غفار قال تعالى (َقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً ، يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً ، وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً ، مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً )[نوح : 13] ، فأكثر من الاستغفار لترى الفرج وراحة البال ، والرزق الحلال والذرية الصالحة ، والغيث الغزير ، وفي الحديث " من أكثر من الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجاً "
    -عليك بسيد الاستغفار، الحديث الذي في البخاري "اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت، خلقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شر ما صنعت، أبوء لك بنعمتك عليَّ، و أبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت"
    -هنيئاً لمن صبر واستقام على طاعة الله ورسوله بالحياة الطيبة قال تعالى (مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ )[النحل : 97] ،(قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ)[الزمر : 10] هل تريد افضل من هذا ؟ ،فسوف يتبدل الحال ، وتهدا النفس ، وينشرح الصدر ، ويسهل الأمر ، وتحل العقد ، وتنفرج الأزمات. .
    -أحرص على الحشمة والعفاف والدعاء إلى الله وتكثر من النوافل وتستمع للأشرطة النافعة.
    -أذكرك بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم: " ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه"فالتعب النفسي كالتعب الجسمي مع الصبر والاحتساب يكفر الله به ذنوب العبد وتحط عنه خطاياه.ويقول الله عز وجل "أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ"
    -وأذكرك بحديث النبي صلى الله عليه وسلم أيضا " نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ" ذلك الحديث الرائع الذي يشحذ الهمم, فيا أخي استغل ما أنت فيه من فراغ فيما يعود عليك بالنفع فلا يدري الإنسان ما قد يصير إليه من غده إذ قد يتمنى أن يعود إلى الوحدة والفراغ ليستغله في ما ينفع..
    -قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"إن الله حيي ستيّر ، يحب الحياء والستر " وقال صلى الله عليه وسلم :" أيما امرأة نزعت ثيابها في غير بيتها خرق الله عز وجل عنها ستره "، والجزاء من جنس العمل، الحجاب تقوى قال تعالى:{ يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاسًا يُوَارِي سَوْءَاتِكُمْ وَرِيشًا وَلِبَاسُ التَّقْوَىَ ذَلِكَ خَيْرٌ }ويا أختي أنما وجه المرأة فتنه وجمال المرأة نصفه في وجهها فاحذري أن تكوني سلاح للشيطان يصيب بكي من يشاء، قال تعالى (َإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ)[الأحزاب : 53]، قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏( ‏أيما امرأة استعطرت فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية ) فاحذري أختي .
    -إياك والتسخط فإنه باب الحزن والهم والغم، وشتات القلب، وشغل البال وسوء الحال، وضياع العمر.
    -الرضا يكسب في القلب السكينة والدعة، والراحة والأمن، والطمأنينة وطيب العيش والسرور والفرح.
    -قال تعالى (وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ )[غافر: 44] أرفع شكوتي إليه، أعرض حالي عليه، أحسن ظني به، أتوكل عليه، أرضى بحكمه، أطمئن إلى كفايته.
    -كيف تعصى الله والله العزيز الجبار ينظر إليك وهو معك أينما كنت وهو يعلم ما تقوله في نفسك ولا احد يعلمه غيرك فاحذر من غضب المولى عز وجل، ماذا فعل لك ربك كي تعصيه وتتجرأ عليه وهو انعم عليك بنعم كثيرة لا تعد ولا تحصى وانت تجزيه بالمعصية وهو يستر عليك. اتقي الله واترك كل شيء يغضب ربك وان كان صغيرا.
    -أرضا بزوجتك فالكمال لله وحده دون سواه لا يوجد إنسان كامل في هذه الدنيا اقبلها بعيوبها وحاول إصلاحها فكل بني ادم خطاء وخير الخطائين التوبين قال تعالى( أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ يَحِلُّ لَكُمْ أَن تَرِثُواْ النِّسَاء كَرْهاً وَلاَ تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُواْ بِبَعْضِ مَا آتَيْتُمُوهُنَّ إِلاَّ أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْراً كَثِيراً)[النساء: 19] قد تكون خيرا من غيرها فأنت لا تعلم أين الخير لك، وكذلك أنتِ أرضي زوجك فهو جنتك ونارك قال الرسول عليه الصلاة والسلام ( أي امرأة ماتت وزوجها راضي عنها دخلت الجنة )، و أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏( ‏لو أمرت أحدا أن يسجد لأحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها) هل تريدين الجنة فهي في رضا الله ثم رضا زوجك وان لم تكوني متزوجة فصبرا قال الرسول عليه السلام (ما في الجنة أعزب )، قال ابن عثيمين رحمه الله: ( وإن لم تكن متزوجة فإن الله تعالى يزوجها ما تقر به عينها من أهل الجنة )، نعم أختي فزوجك في الجنة قد دفع مهرك ليس مال كمال الدنيا الزائله الذي يضيع في أيام معدودة وإنما هو صلاة، وصيام وصدقة وطاعة وصبر، وغض للبصر وصان نفسه من الحرام وجوارحة من ارتكاب المعاصي حتى يراكي ويتمتع بالنظر إليك في الجنة، وأنت كذلك زوجتك في الجنة قد أعدت لنفسها المتاع وجهزت نفسها بطاعة والصيام والصبر وحفظت وجهها حتى لا يراها من هم غير محارمها وصانت نفسها ودلعها وحديثها الناعم حتى تكون لك في الجنة، فصبرا جميل.
    -لو قال أحد لك أن أمامك ساعة صعبة تجد بها التعب والصبر والكدر والضيق وتنقضي وتجد بعدها السعادة والراحة الدائمة التي لا تنقضى، وليس لها نهاية وإنما هي مستمرة، فهل تتحمل الساعة وتمضي في هذا الطريق، أم تجلس في غفلة إلى أن تنتهي الساعة وتعيش في عذاب دائم ومستمر لا ينتهي، قال تعالى (َاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُوْلُوا الْعَزْمِ مِنَ الرُّسُلِ وَلَا تَسْتَعْجِل لَّهُمْ كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَ مَا يُوعَدُونَ لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِّن نَّهَارٍ بَلَاغٌ فَهَلْ يُهْلَكُ إِلَّا الْقَوْمُ الْفَاسِقُونَ)[الأحقاف: 35] وقال تعالى (وَيَوْمَ يُعْرَضُ الَّذِينَ كَفَرُوا عَلَى النَّارِ أَذْهَبْتُمْ طَيِّبَاتِكُمْ فِي حَيَاتِكُمُ الدُّنْيَا وَاسْتَمْتَعْتُم بِهَا فَالْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنتُمْ تَسْتَكْبِرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَبِمَا كُنتُمْ تَفْسُقُونَ)[الأحقاف: 20] .
    - أقول لك
    أتشتكي للناس لا ضاق صدرك .... الناس ما تملك مسره ولا ياس

    الناس مثلك حالهم مثل حالـــــك.... والكل من مر الليالي شرب كاس

    ولا تحسب انك بألم لحالك.... اعرف ترى عايش معك بألم ناس

    وآخر قولي هو قول الله عز وجل
    ( أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ ) [الحديد: 16]
    اسأل نفسك ؟ اسألي نفسك ؟ ماذا ستجيب (تجيبين ) على هذه الآية؟
    نعم..... سوف نتوب ونعود إلى الله ونعمل ما يرضي ربنا.
    أم سنعود كما نحن ونعيش في غفلة وبعد عن ربنا إلى أن يأتي ملك الموت ثم نندم ونعض أصابع الندم.


    وآخر دعوانا
    عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أنه كان يدعو ‏ ‏اللهم اغفر لي خطيئتي وجهلي وإسرافي في أمري وما أنت أعلم به مني اللهم اغفر لي هزلي وجدي وخطاياي وعمدي وكل ذلك عندي


    بعض هذه الفقرات مأخوذة من كتاب لا تحزن للدكتور عائض القرني انصح بقرائته
    لا تنسونا من صالح الدعاء
    رزقنا الله الجنة وإياكم
    attachment


  2. ...

  3. #2

  4. #3
    اشكرك على الموضوع الروعة
    وجزاك الله خيرا
    Lo$T In The DarkNess....~

  5. #4
    جزاك الله خيرا اختي الغالية
    كم يحتاج الانسان لمثل هذا المواضيع الروحانية من وقتٍ لآخر
    فهو بذلك يجدد عهده
    و تكون له دافعا للتقدم

    نفع الله بك المسلمين
    و ازال همك و كربك
    و حقق لك ما تتمنين
    و للشيخ عائض القرني خالص الدعوات بالتوفيق و الثبات

    attachment
    شكرا جوجو e418

  6. #5

  7. #6
    مشكورة اختي على المعلومات والمجهود الرائع
    لاتياس عندما لايحقق لك امرا ما عملت جاهدا من اجله حاول مرارا وتكرارا فقطره المطر تحفر الصخر ليس بالعنف ولكن بالتكرار

  8. #7
    يسللل لللللموووووووووووووووووووووو
    Boyz Just Com 'n Go like seasonz.....

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter