مشاهدة النتائج 1 الى 11 من 11
  1. #1

    كوميدية ساخرة مع رووي

    هذي اول مشاركة لي و اتنمى تقراونها
    ان شاء الله تعجبكم قصتي و اشوف ردود عليها

    تفضلوا القصة
    بداية يوم سيء

    خرج فتى من منزله على غير حالته المعتادة و توجه الى المدرسة ..
    و لكن في طريقه سمع صوت انثوي يقول: مرحبا
    سبب له الرعب الداخلي اذ بها شايكا من خلفه فقال بصوت منخفض : تبا
    (الاسم : شايكا راياكو ؟ العمر: 5 سنوات , لون العين : رمادية , الشعر : اشقر قصير)
    شايكا : ماذا بك يا سيجي
    (الاسم : سيجي ساكورا , العمر :17 سنة , العين : بنية , الشعر : بني قصير )
    سيجي : كم مرة اقول لك لا تتنعيني , اذهبي الى امك ايتها الطفلة
    شايكا بغضب : لست طفلة وكم مرة اقول لك لا تناديني بهذا الاسم
    ثم تقول بلطف : هل ناخذني معك
    سيجي : لا , لدي مدرسة و علي الذهاب ... و داعا
    شايكا : حسنا ..من يريد الذهاب معك باي حال ..فانت فتى فظ لذلك لم تحصل لك على حبيبة للان
    يدور سيجي لها و يقول : ماذا قلت ..سترين
    و يركض باتجاهها ..
    شايكا : يا و يلي
    و تركض باقصى سرعة و سيجي يلحق بها
    يمسك سيجي بها و يقول لها : اسحبي كلامك
    شايكا باحتقار: كلا و لن اافعل ابدا و لو مت


  2. ...

  3. #2

    كوميدية ساخرة مع رووي

    تابع
    يمسك سيجي بوجنتي شايكا و يمدها للاخر
    شايكا تصرخ من الالم
    سيجي : مارايك هل استسلمت
    شايكا : ابدا .. ابدا... ابدا
    يترك سيجي شايكا و يقول : حسنا ايتها المفعوصة الصغيرة
    شايكا : ماذا قلت
    سيجي : لست متاكدا لكني اظن اني قلت ...
    تقفز شايكا على سيجي
    سيجي : ابتعدي عني ايتها المزعجة
    شايكا : بشرط..
    سيجي : ماذا تريدين
    شايكا : اريد ان تشتري لي كيس حلوة كبير
    سيجي : ماذا ... اغربي عن و جهي ايتها المزعجة
    شايكا : ماذا ... اذا لم ابتعد
    سيجي : وهل تظنين انك قوية ... استطيع هزمك بسهولة
    شايكا : انت لم ترى شيء مني ... ساريك
    يقطع الجو صوت ام شايكا : شايكا ... الن تاتي
    شايكا : اوه... حاضر
    سيجي : قلت لك اذهبي لامك .. لقد جعلتها تنتظر
    ينظر سيجي الى ساعة يدة و يصرخ : ماذا لقد تاخرت عن المدرسة
    ثم يلتفت لشايكا و يقول: كل هذا بسببك .. الان ساوبخ من قبل المعلم
    ثم يجري الى المدرسة
    وصل سيجي الى المدرسة متعبا من الجري
    سيجي : لقد و صلت بالوقت المناسب
    ياتي شخص ضخم الجثة و يقول لسيجي: انت تقف في طريقي
    سيجي ببرود : اسف لكني هنا قبلك و لن اتحرك
    ياتي ريك و يقول : هل ستجعل ذلك الصغير يهزا بك يا ياماكا
    (الاسم : ياماكا ماكو , العمر : 19 سنة , الشعر : اسود , العين : سوداء)
    ياماكا: انت محق يا ريك
    (الاسم :ريك ساكو , العمر:19 سنة , الشعر: اشقر ,. العين : بنية)

    يتجمع الطلاب لرؤية الحدث
    يتقدم ياماكا ليضرب سيجي فيميل سيجي عن الضربة بسهولة
    ياماكا : ماذا ... ها تجرا و تتحداني
    فياخذ يلكم و سيجي يتفادى الضربات
    تعب ياماكا
    سيجي : لقد انتهى و قتك و حان دوري
    هب ياماكا ليمسك سيجي فيقفز سيجي و يركل ياماكا في و جهه ليسقطه غير قادر على الحراك
    بدا الطلاب يتكلمون عن سيجي قيتقدم ريك و يقول: سوف تندم لما فعلته بصديقي
    يمشي سيجي مبتعدا و يقول : ليس لدي و قت لك
    ريك : او ماذا هل انت خائف . اذا انت دجاجة جبانة
    و يكمل : دجاجة .. بقبقبقب بق
    ثم يركض لسيجي ليضربه في دور له سيجي و يلكمه ثم يشير له و يقول : لا احد يقول عني جبان فيركله

    بعد قليل في مكتب المدير كان سيجي جالسا على الكرسي و الاضواء مسلطة عليه فيقول : بريء
    اخر تعديل كان بواسطة » sweet hurt في يوم » 10-03-2007 عند الساعة » 07:59

  4. #3

  5. #4
    بداية يوم سيء2

    بعد قليل في مكتب المدير كان سيجي جالسا على الكرسي و الاضواء مسلطة عليه فيقول : بريء
    يقول المدير : ما هذا يا سيجي اول يو م من السنة الدراسية الجديدة و تبدا باثارة المشاكل .. انت تعلم ان هذا يفسد ملفك الدراسي
    سيجي و هو يضع رجل على رجل و غير مكترث : هل انتهت المحاضرة
    و يهب للخروج من مكتب المدير
    المدير: سيجي اجلس فانا لم انهي كلامي
    سيجي : حقا . لكني انتهيت من الاصغاء
    ثم يخرج
    خارخ مكتب المدير سيجي الذي كان يتثاءب :علي الذهاب للصف
    يدخل سيجي لبصف و يجلس في اخر كرسي قرب النافذة و الكل يحدق به و هو غير مكترث
    المعلم : انتبهوا للدرس يا اولاد
    تتقدم الفتاة التي تجلس قرب سيجي و تهمس له : كانت شجاعة منك ان تتحدى ياماكا ... انت بطل
    يسمع سيجي كلامها و يسقط بكرسيه للخلف
    المعلم : سيجي , الى الخارج
    في الخارج سيجي بدلو و ممسحة ينظف الممر اذ به فتى في نفس عمر سيجي كان ينظف : رائع لست الوحيد الذي يعاقب في هذه المدرسة
    سيجي : ابتعد عني
    الفتى : انا اسمي كاي سررت بمعرفتك
    (الاسم : كاي , العمر: 17, العين , زرقاء, الشعر : اصهب)
    كاي يثرثر و حده
    سيجي : يا ويلي لقد بدانا

  6. #5
    ايـوه اعـجبتني كثـيرا
    اشكـرك يا عضـوتنا الجديده عـلى مساهمتك الرائعه
    واتـمنى ان يظل اسمـك منور فـي هذا القـسم
    زورينا باستـمرار
    و دمتي بحفظ الله ورعـايته

  7. #6
    و اكـملي القصه يا عـزيزتي
    انا متـشوقه ^^

  8. #7
    الوجه البشوش

    بعدما دق الجرس و خرج الجميع من المدرسة كان سيجي يمشي و هو يغلق اذنه بيديه لتجنب صوت كاي الذي كان يتكلم بجانبه (حشى ثرثار لاي درجة ؟؟ كاي : هل فهمت ما اقول
    سيجي : نعم , اعذرك علي الذهاب الى البيت
    كاي : كما تريد ... فياخذ كل منهم طريقه
    كان سيجي يتمشى و حقيبته على ظهره و هو يقول في نفسه : يا الهي , ذلك الفتى مزعج لدرجة كبيرة , لقد اصبت بصداع منه
    يقف سيجي ليرى فتاة امام بيته فتساله: هل هذا بيت سيجي ساكورا
    فرد عليها باستغراب نعم لماذا
    الفتاة : حسنا و متى يعود
    سيجي : لا داعي .. فانا هو سيجي ... ما الامر
    تاخذ الفتاة نفس عميقا و تقول :انا مايا , ارسلني اباك للبقاء معك
    سيجي باستغراب : لا اعرف عن ماذا تتكلمين فوالدي توفي منذ سنة
    الفتاة: هه .. نعم والدك ارسلني منذ سنة ... و لكنني اضعت العنوان
    فتح سيجي باب منزله و قال: انصحك بالذهاب لاني لا استقبل الغرباء في منزلي
    فهب لاغلاق الباب فتوقفه قائلة : توقف , لقد كذبت عليك , هذه انا ريكو
    سيجي: ماذا ريكو ... كيف
    (الاسم : ريكو ساكورا, العمر :15 سنة , العين : بنية , الشعر : بني طويل )
    دخل سيجي المنزل مع ريكو و اجلسها على الكنبة و جلب لها كاس من العصير
    بعد ذلك جلس سيجي قربها و قال: كيف هذا , لم ارك منذ عشر سنين و الان افاجأ بك هنا و في نفس المنزل القديم
    تنزل ريكو راسها و تقول : قصة طويلة
    سيجي : ماذا حدث
    ريكو : حسنا , بعد انفصال والدينا اخذتني امي معا كما تعلم و لكنها تزوجت و تبين ان زوجها شرير و يريد ارسالي الى مدرسة داخلية
    ثم تاخذ بالبكاء الحاد
    سيجي: هوني عليك . و لكن ماذا عن امي , الن تقلق عليك
    ريكو : ومن يهتم , فهي لا تكترث لي ابدا فهي لا تهتم الا بعملها
    ثم تنزل ريكو راسها على الطاولة و تكمل بكاءها فيخرج سيجي من غرقة المعيشة تاركا ريكو مع معاناتها و يذهب للحديقة و يقول : يا لها من مصيبة كبيرة .
    اخر تعديل كان بواسطة » sweet hurt في يوم » 10-03-2007 عند الساعة » 16:12

  9. #8
    الوجه البشوش2

    بعد قليل دخل سيجي للمنزل فراى اخته ننائمة وعينها حمراء و الدموع تملئ وجنتيها فحملها و اخذها الى غرفته و وضعها على السرير

    في الصباح الباكر استيقظ سيجي الذي كان نائم في غرفة المعيشة على صوت جرس الباب فهب لفتح الباب اذ بها شايكا فتقول : صباح الخير
    سيجي يرد و ملامح النعاس تبدو على وجهه : ليس الان , لما انت هنا ؟
    شايكا بغضب :لماذا انا هنا برأيك؟
    تكمل بلطف: لاعد لك الفطور
    سيجي: ماذا فأرة بحجمك تعد الفطور؟
    شايكا وهي ترمش بعينه: اه .. طبعا اعد الفطور... ما دام لحبيبي سيجي
    شيجي و هو مرتبك : هه ماذا هذا ما كان ينقصني..
    ترد عليه : اين المقلاة؟؟
    وتدخل المنزل من تحت قدميه وهي تصرخ قائلة:اين المطبخ..........هااا
    يدور اليها قائلا باستعجاب : ماذااا!!
    تدخل شايكا الى المطبخ جريا..
    يجلس سيجي على الكنبة فيقول للقراء : ماذا.....الاطفال
    فيسع صوت ايقاع الاواني المحطمة في المطبخ ..فيدخل سريعا الى المطبخ قائلا : شايكا.انظري ماذا فعلت...
    قالت:اوووبس انا اسفة
    ...المكنسة... اين المكنسة
    فاخذت تقفز على الكنبة و الكراسي وهي تصرخ::اين المكنسة؟؟؟
    يلحق سيجي وراء شليكا قافزا على الكراسي فيقول للقارئين: ملاحظة ( لا تجربوا هذا مع ابنائكم او اخوانكم الصغار في المنزل) وهذه نصيحة مجربة
    فيسمع صوت ضحكات شايكا التي تدل على الشرور: ها ها ها ها ها ها ها
    يرد عليها : تعالي الى هنا ايتا المفعوصة الصغيرة..
    فتنظر شايكا اليه نظرات مظلمة وهي تقول: ماذا ؟؟ هل سمعتكم تناديني بالصغيرة؟؟
    تبدوا عليه علامات الخوف و الارتباك ويقول: ماذا انا.. انا لم اقل شيئا... انا بريء من التهمة الموجه الي
    ملاحظة الكاتب _( طبعا دائما بريء المسكين)_
    فتدور يدها قائلة::بلى
    فتقفز عليه و هي تصرخ : اسحب كلمتك ... هيا اسحبها
    سيجي : لقد بدانا من جديد
    ثم يفقد سيجي اعصابة قائلا : اصمتي لدي ضيفة
    تتغير ملامح شايكا و تقول : ماذا هل حصلت لك على حبيبة
    سيجي بارتباك : ماذا , ليس الامر هكذا .
    تركض شايكا في كبر البيت و هي تردد: حبيبة , حبيبة , سيجي وجد حبيبة , هاهاها < لاتقل لي سأتنبا , ام.. ستنفصلان في يومين كما حدث مع يومي و رايا و ... و ,,,,,
    سيجي و قد احمر من الغضب: لم اعد احتمل تعالي الى هنا ,ثانيا الست انت سبب انفصال جميع الفيات عني
    فيركض خلفها و حل الدمار في البيت
    بعد وقت قليل من بدا الشجار بين سيجي و شايكا تنزل ريكو من الاعلى وهي تقول : ما هذه الفوضى هنا
    شايكا و هي فرحة : اجل اذن الامر يتعلق بحبيبة .. انا الفائزة
    سيجي : كلا ,انظري يا ريكو لو لم تنزلي لما ظنتك حبيبتي
    شايكا و هي واقفة : ماذا حبيبة (مسكينة تحطم العالم فوقها)
    ترد شايكا على ريكو بغضب : اخرجي من هنا , ليس لك حق بالبقاء هنا , هذا منزل حبيبي و ليس منزلك ,اخرجي
    تاخد ريكو بالضحك : ماذا حبيبك , سيجي هل هذه حقيقة
    سيجي :كلا ,هذه الفارة ليس لها علاقة بي
    تاخذ شايكا بالبكاء و تخرج للحديقة
    ريكو : اظن ان عليك مواساتها
    فيرد عليها : امم , هل تظنين انها ستصغي لي
    ريكو : بكل تاكيد

    بعد قليل في الحديقة كانت شايكا جالسة فياتي لها سيجي و يجلس معها و يحدثها فنظرت لهم ريكو من النافذة و هم يتمازحون و هي تقول في نفسها (لازال يعامل الصغار كما كان يعاملني في الماضي) فيدخل سيجي مع شايكا وقد تصالح مع شايكا
    قيقول سيجي لشايكا :شايكا اعرفك باختي ريكو
    شايكا : ماذا لديك اخت لطيفة و لم تخبرني من قبل , لن ابارحك ابدا
    فياخذ الجميع بالضحك فتقول ريكو : ماذا تريدون على الفطور
    سيجي باستغراب :ماذا , ومنذ متى تعرفين الطبخ
    ريكو : انت لا تعرف شيء عني يا اخي العزيز

    و اشوف الردود
    اخر تعديل كان بواسطة » sweet hurt في يوم » 10-03-2007 عند الساعة » 18:10

  10. #9
    ننتظر التكملة اكثر من ما تتخيلين

    يلا بسرعة

    عشان خاطرس

    و مشكوووووووووووووورة

  11. #10
    تـمت القراءه
    وانا كذلك .. لاتتأخـري

  12. #11
    تابع التكملة ما دام القصة اعجبتكم

    جلس سيجي مع شايكا يشاهدان التلفاز فكان سيجي يضع قناة المصارعة اما شايكا تضع قناة الكارتون و
    اخدا بالشجار...شايكا تقول :رسوم متحركة و سيجي يقول : لا بل المصارعة الحرة
    ردت شايكا وهي تضع قدمها على وجه سيجي : ماذا تفعل بالمصارعة يا ولد ...شاهد الرسوم المتحركة معي
    رد سيجي بعد ان رفع كم يده مستعدا للضرب : حسنا ... هل تريدين ان تري بعض حركات المصارعة ...فقد تفيدك في المستقبل
    فهجم عليها و اخد يدغدغها و هي تضحك بصوت مرتفع و تقول : توقف
    ثم تقفز عليه و (طااااخ)
    تدخل ريكو الغرفة و تقول : ما الذي حدث هنا هل طرب زلزال ...تغيرت ملامح ريكو و ظهرت عليها علامات الاحباط ...شايكا هي تتالم : انت اترك يدي ... سوف تكسرها
    سيجي يصرخ على شايكا : ابعدي رجلك من انفي اولا ... اكاد اموت , ان رائحتها كريهة و تفوح بشدة
    شايكا : اظن اني نسيت غسلها بعد ان خلعت حذائي
    يصرخ سيجي و عينه على شكل دواويم : كيااااااااااااع
    ترد ريكو باحباط و هي تطرق الجدار : الفطور جاهز
    سارع كل من سيجي و شايكا لتناول الفطور ...قال سيجي بلهفة : ما الفطور
    اجابته ريكو : انتظر حتى تراه...

    بعد قليل حول طاولة الطعام كان سيجي و شايكا ينظران لطعام بخوف
    ترد ريكو عليهما : ماذا ...لماذا لا تاكلون
    اجاب سيجي: هل الطعام مسمم
    تصرخ ريكو : ماذا .. ولماذا قد يكون مسمم
    ........
    خرج سيجي من المنزل و هو يتوجه نحو المدرسة و على راسه اثر ضربة ...

    ان شاء الله بكملها بعدين لاني مشغولة
    باي

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter