مشاهدة النتائج 1 الى 11 من 11
  1. #1

    حملة حياتي بلا أغاني لا تفوتكم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    .

    أخواني /أخواتي الأعزاء أتمنى منكم التفاعل في هذه الحمله فلقد قرأت عنهافي أحد المنتديات فأعجبتني فكرتها وأحببت أن أكتبها في هذا المنتدى عسى الله أن ينفع بها..
    أولا:نصيحتي لكل من يقرأ هذا الموضوع فأنت ولابد أحد شخصين إما أنك تسمع الغناء وإما أنك لاتسمعه...
    فإن كنت ممن ابتلي بسماعه فكل ابن آدم خطّأ ولكن خير الخطّائين التوابون فلاتلهيك الدنيا ويغرك الأمل عن الاسراع بالتوبه قبل الندم ،فهل يحتمل أحدنا أن يصب في أذنه الرصاص المذاب ؟؟ نسأل الله العافيه
    فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { من جلس إلى قينة صُب في أذنيه الآنك يوم القيامة } والآنك هو الرصاص المُذاب..
    فقف....وأقرأ هذا الموضوع إلى آخره وأسأل الله الهدايه لنا ولك...
    وأماإن كنت أخي ممن عافاه الله من هذا المرض فاحمد الله وأسأل الله أن يثبتك على ذلك ولاتبخل على إخوانك بالنصيحة والتوجيه ...


    وفكرة هذه الحملة::

    1ـ السعي بالنصيحه والتوجيه إلى الإبتعاد عن الغناء..
    2ـ وبيان الحكم الشرعي في ذلك من خلال الآيات الكريمة والأحاديث النبوية بشرط التأكد من صحتها..
    3ـ توضيح فتاوى العلماء والمشايخ في ذلك..
    4ـ ذكر قصص االتائبين من ذلك أوتجارب شخصيه مفيده....
    5ـ وكل ما يدور حول هذا الموضوع من مشاركات قيمه ...

    ولاتجعل أخي الكريم هذا الموضوع يقف بقراءتك له واسع إلى نشره في المنتديات..
    وعلينا أن نحتسب الأجر جميعا فيما نبذله ونسأل الله الإخلاص في ذلك ..

    وسأبدأ بهذه المشاركه ونسأل الله أن ينفع بها...
    التحذير من الغناء
    لسماحة الشيخ / عبدالعزيز بن عبدالله بن باز ـ رحمه الله ـ
    حيث قال سماحته:
    إن الاستماع إلى الأغاني حرام ومنكر، ومن أسباب أمراض القلوب وقسوتها وصدها عن ذكر الله وعن الصلاة. وقد فسر أكثر أهل العلم قوله تعالى في: وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ [لقمان:6] بالغناء وكان عبدالله بن مسعود يُقسم على أن لهو الحديث هو الغناء. وإذا كان مع الغناء آلة لهو كأرباب والعود والكمأ والطبل صار التحريم أشد. وذكر بعض العلماء أن الغناء بآلة لهو حرام بالإجماع. فالواجب الحذر من ذلك وقد صح عن رسول الله أنه قال: { ليكون من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف } والحر هو الفرج الحرام - يعني الزنا، والمعازف هي الأغاني وآلات الطرب.
    وأوصيك وغيرك بسماع إذاعة القرآن الكريم وبرنامج نور على الدرب ففيهما فوائد عظيمة، وشغل شاغل عن سماع الأغاني وآلات الطرب.
    أما الزواج فيشرع فيه ضرب الدف والغناء المعتاد الذي ليس فيه دعوة إلى محرم ولا مدح لمحرم في وقت من الليل للنساء خاصة لإعلان النكاح والفرق بينه وبين السفاح كما صحت السنة بذلك عن النبي .
    أما الطبل فلا يجوز ضربه في العرس، بل يكفى بالدف خاصة، ولا يجوز استعمال مكبرات الصوت في إعلان النكاح وما يقال فيه من الأغاني المعتادة لما في ذلك من الفتنة العظيمة والعواقب الوخيمة وإيذاء المسلمين ولا يجوز أيضاً إطالة الوقت في ذلك بل اكتفى بالوقت القليل الذي يحصل به إعلان النكاح لأن إطالة الوقت تفذي إلى إضاعة صلاة الفجر والنوم عن أدائها في وقتها وذلك من أكبر المحرمات ومن أعمال المنافقين [انتهى].

    وهذه أدلة على تحريم الغناء من أقوال السلف الصالح رضوان الله عليهم:
    قال أبوبكر الصديق رضي الله عنه: ( الغناء والعزف مزمار الشيطان ). وقال الإمام مالك بن أنس رضي الله عنه: ( الغناء إنما يفعله الفساق عندنا. والشافعية يشبهون الغناء بالباطل والمحال ). وقال الإمام أحمد رحمه الله: ( الغناء ينبت النفاق في القلب فلا يعجبني ). وقال أصحاب الإمام أبي حنيفة رحمهم الله: ( استماع الأغاني فسق ). وقال عمر بن العزيز: ( الغناء بدؤه من الشيطان وعاقبته سخط الرحمن ). وقال الإمام القرطبي: ( الغناء ممنوع بالكتاب والسنة ). وقال الإمام ابن الصلاح: ( الغناء مع آلة الإجماع على تحريمه)

    ولن أبخل عليكم في المشاركات القادمه بكل مفيد بإذن الله وأرجو منكم التفاعل ..
    attachment[/IMG]
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

    http://www.zzrz.com/mlion.htm


  2. ...

  3. #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكرا اختي على الموضوووووووووع الجميل والقيم
    وانا والحمد لله ما اشوف ابدا الاغاني والاشياء اللي فيها طرب
    لانني اعلم انها حراااام لان فيها ذنوبا اذا استمعت لها وان الله قد حرمها علينا سماعها
    واتمنى من اخوتي واخواتي في المنتدى الكف عن سماعها لانها لن تفيدك في يوم القيامة
    في يوم العذاب في اليوم الذي سوف يقوم الله بمعاقبتك على كل خطيئة قمت بها في حياتك سواء كانت صغيرة ام كبيرة فارجو تركها والتوجه الى سماع القران الكريم مثل ما قالت اختي الكريمة
    واسأل الله ان يهدي جميع شباب وبنات المسلمين
    قولوا امييين
    وشكرا مرة اخرى اختي gooood
    مع السلامة
    attachment

  4. #3
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة risa harada مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكرا اختي على الموضوووووووووع الجميل والقيم
    وانا والحمد لله ما اشوف ابدا الاغاني والاشياء اللي فيها طرب
    لانني اعلم انها حراااام لان فيها ذنوبا اذا استمعت لها وان الله قد حرمها علينا سماعها
    واتمنى من اخوتي واخواتي في المنتدى الكف عن سماعها لانها لن تفيدك في يوم القيامة
    في يوم العذاب في اليوم الذي سوف يقوم الله بمعاقبتك على كل خطيئة قمت بها في حياتك سواء كانت صغيرة ام كبيرة فارجو تركها والتوجه الى سماع القران الكريم مثل ما قالت اختي الكريمة
    واسأل الله ان يهدي جميع شباب وبنات المسلمين
    قولوا امييين
    وشكرا مرة اخرى اختي gooood
    مع السلامة


    جزاك الله ألفففففففففف خير واسأل الله أن يجعله في ميزان حسنااااااتك واشكر لك تفاااااعلك الررررررائع

    tongue tongue tongue tongue tongue gooood gooood tongue tongue tongue tongue tongue

  5. #4
    راااااااااااااااااااااااااااااااااااااااائع...

    فكره رااااااائعه

    وتستحق الدعم..


    عن نفسي لا استمع الى الاغاني..
    وهناك اقتراح لمدمني الأغاني..ستكون مهمه الانقطاع فجأه عن الأغاني صعبه بالنسبة لهم..
    فأقترح في فترة الانقطاع ان يكثر من استماع القرآن الكريم لقراء اصواتهم شجيه..
    ويستبدل الاغاني بالأناشيد..
    وسيلاحظ الفرق جليآ..
    فكلنا نعلم ان مستمعي الاغاني لايجدون الراحة فيها ولا اتساع الصدر بل على العكس تماما..
    ولكن من يرشدهم وينبههم...
    موضوعك يستحق الدعم بقوووه..
    اتمنى من كل من يستمع الاغاني ان ينقطع اسبوعا واحدا فقط..ويستبدلها بالأناشيد والقرآن..
    اسبوووعا واحدا فقط..
    وسيلاحظ الفرق جلييييآ,,,

    اشكرك على هذا الموضوع القيييم..
    واتمنى ان يجد دعمآ من الأعضاء..

  6. #5
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة شهد الدموع مشاهدة المشاركة
    راااااااااااااااااااااااااااااااااااااااائع...

    فكره رااااااائعه

    وتستحق الدعم..


    عن نفسي لا استمع الى الاغاني..
    وهناك اقتراح لمدمني الأغاني..ستكون مهمه الانقطاع فجأه عن الأغاني صعبه بالنسبة لهم..
    فأقترح في فترة الانقطاع ان يكثر من استماع القرآن الكريم لقراء اصواتهم شجيه..
    ويستبدل الاغاني بالأناشيد..
    وسيلاحظ الفرق جليآ..
    فكلنا نعلم ان مستمعي الاغاني لايجدون الراحة فيها ولا اتساع الصدر بل على العكس تماما..
    ولكن من يرشدهم وينبههم...
    موضوعك يستحق الدعم بقوووه..
    اتمنى من كل من يستمع الاغاني ان ينقطع اسبوعا واحدا فقط..ويستبدلها بالأناشيد والقرآن..
    اسبوووعا واحدا فقط..
    وسيلاحظ الفرق جلييييآ,,,

    اشكرك على هذا الموضوع القيييم..
    واتمنى ان يجد دعمآ من الأعضاء..





    جزاك الله الففففففففففففففففففففففففف خييييييييييييييييييييييييييييييييير أختي على دعمك السخي

    وتعااااااااااااااااااونك الرااااااااااااااااااااااااااااااااااائع وأتمنى زيارتك لهذا الموضوع لتدعيمه اكثر واكثر


    بالأدلة القاطعة


    redface redface redface redface redface redface redface redface redface tongue tongue tongue tongue tongue tongue tongue tongue redface redface redface redface redface redface redface redface redface redface redface redface redface redface redface

    gooood gooood gooood gooood gooood gooood

  7. #6
    الله يجزاك خير اختي ويكثر من امثالك المفروض اننا نتوب الواحد مايضمن عمره ومايدري ربه راضي عنه والا لا

    الله يغفر لنا ويبعدنا عن الحرام وثبتنا على دينك وكلن يبي الجنه صح؟؟ اسعو لها بترك كل محرم والله راح ترتاحون في حياتكم وبعد مماتكم

    ومشكووووووووووره
    وديَ ابوْح ب كل ما بخاطريَ مكَنونْ لـ كن
    ................................ظروف الوقت تَلزم سكوتي !
    مآ قوى لسآني ينطق سوى ْ : . . !
    [ آللهم من آراد بي السوءَ ف شغله في نفسه ] !
    ............................................... آمين يآرب smile

  8. #7

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد.

    فلقد تساهل كثير من الناس هدانا الله وإياهم في هذا الزمان بسماع الغناء والتلذذ به والمجاهرة بسماعه رغم تحريمه في الكتاب والسنة، ورغم ما يشتمل عليه من كلام ساقط ماجن بذيء لا يليق بمسلم عاقل أبداً أن يستمع لمثله، فضلاً عن أن يتلذذ به أو يجاهر بسماعه، والإصابة بمرض الغناء هي بحق أعظم بكثير من الإصابة بسائر الأمراض الأخرى الخبيثة من مسكرات أو مخدرات، لأن كل ذلك يزول إذا فطمت النفس عن الغناء، إن صاحب الغناء وصاحب العشق في سكر دائم وهذا السكر الدائم هو أشنع ما يصاب به الإنسان في هذه الحياة، ولقد حرم الله الغناء في مكة المكرمة قبل الهجرة وقبل أن تفرض كثير من الفرائض وقبل أن تحرم سائر المحرمات كالخمر وغيره؛ وذلك لخطورته على الأخلاق والسلوك، وذلك لكي يشب القلب ويبنى على الطهارة والفضيلة من البداية.

    أضرار الغناء

    إن للغناء أضرار ومفاسد كثيرة: فهو يفسد العقل وينقص الحياء ويهدم المروءة، وهو سبب ذهاب الغيرة ونور الإيمان من القلوب، ويقرب من يستمعه من الشيطان ويبعده عن الرحمن، والغناء هو الذي أفسد الأمة وأثار الشهوات في نفوس الناس وهو الطريق الموصل إلى الزنا واللواط، وهو الذي ألهى الأمة عن القرآن وعن الذكر وعن الطاعة وأنبت النفاق في قلوب مستمعيه، وحرك البنات الغافلات والبنين الغافلين إلى التفكير الخاطىء وإلى التفكير في الفاحشة والرذيلة وأصبح الواحد منهم في ليله ونهاره غارقاً في بحر الأوهام والأماني الكاذبة والأفكار السيئة.

    قال ابن القيم ـ رحمه الله ـ: الغناء هو جاسوس القلوب وسارق المروءة، وسُوس العقل، يتغلغل في مكامن القلوب، ويدب إلى محل التخييل فيثير ما فيه من الهوى والشهوة والسخافة والرقاعة والرعونة والحماقة، فبينما ترى الرجل وعليه سمة الوقار وبهاء العقل وبهجة الإيمان ووقار الإسلام وحلاوة القرآن، فإذا سمع الغناء ومال إليه نقص عقله، وقل حياؤه، وذهب مروءته، وفارقه بهاؤه، وتخلى عنه وقاره، وفرح به شيطانه وشكا إلى الله إيمانه، وثقل عليه قرآنه...

    وقال رحمه الله في أهل الغناء:

    تُلِيَ الكتاب فأطرقوا لا خيفة لكـــنـه إطـراق ســـاه لاهي

    وأتى الغناء فكالحمير تناهقوا والله مـــا رقصوا لأجـل الله


    أخي الحبيب:

    إن كل من يستمع للغناء يتحمل إثمه لوحده. أما أنت فتتحمل آثام جميع من يشتري منك هذه الأغاني ويستمعها، فانظر كم من إنسان ستتحمل إثمه وذنوبه فهل ستطيق كل ذلك!؟

    إنك أخي بعملك هذا تقود نفسك إلى الجحيم وأنت لا تشعر، فلماذا كل ذلك؟ هل هانت عليك نفسك إلى هذا الحد حتى تقودها إلى الهلاك برضاك؟ هل نسيت عقوبة الله؟ هل نسيت الموت وسكرته، والقبر وظلمته، والصراط وزلته، هل نسيت النار وما فيها من عذاب؟ فلا تجعل أخي المال ينسيك كل ذلك، وينسيك ربك وينسيك دينك، وينسيك مصيرك ومآلك، ووالله إنك لأضعف من أن تتحمل شيئاً من عذاب الله، فلا تتمادى في معصيته.



    أخي الحبيب:

    إن أكثر من يستمعون إلى الأغاني لا يمكن أن يبيعوها رغم أنهم يسمعونها، هل تعرف لماذا؟ لأنهم يعرفون أنها مهنة حقيرة لا تليق بالمسلم ولأنهم لا يحبون أن يكونوا سبباً في نشر الفساد بين المسلمين، ولأن مكسبها حرام وهم لا يحبون أن يكون مأكلهم ومشربهم وملبسهم حراماً، فاحرص أنت وفقك الله على أن تكون مثلهم وبادر بالتوبة إلى الله وتخلص من هذا العمل الخبيث وثق أن الله عز وجل لن يتخلى عنك وسيعوضك خيراً مما أنت فيه إن أنت صدقت النية وصدقت التوبة، قال تعالى: ﴿وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً. وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ﴾ [الطلاق:2-3]. وقال صلى الله عليه وسلم: ((من ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه)).

    وفقني الله وإياكم وجعلنا جميعاً ممن يسمعون القول فيتبعون أحسنه.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  9. #8
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة الرحاله الصغيره مشاهدة المشاركة
    الله يجزاك خير اختي ويكثر من امثالك المفروض اننا نتوب الواحد مايضمن عمره ومايدري ربه راضي عنه والا لا

    الله يغفر لنا ويبعدنا عن الحرام وثبتنا على دينك وكلن يبي الجنه صح؟؟ اسعو لها بترك كل محرم والله راح ترتاحون في حياتكم وبعد مماتكم

    ومشكووووووووووره


    العفوووووووووووووو وجزاك الله ألف خير على المشاركة

  10. #9
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة الرحاله الصغيره مشاهدة المشاركة

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد.

    فلقد تساهل كثير من الناس هدانا الله وإياهم في هذا الزمان بسماع الغناء والتلذذ به والمجاهرة بسماعه رغم تحريمه في الكتاب والسنة، ورغم ما يشتمل عليه من كلام ساقط ماجن بذيء لا يليق بمسلم عاقل أبداً أن يستمع لمثله، فضلاً عن أن يتلذذ به أو يجاهر بسماعه، والإصابة بمرض الغناء هي بحق أعظم بكثير من الإصابة بسائر الأمراض الأخرى الخبيثة من مسكرات أو مخدرات، لأن كل ذلك يزول إذا فطمت النفس عن الغناء، إن صاحب الغناء وصاحب العشق في سكر دائم وهذا السكر الدائم هو أشنع ما يصاب به الإنسان في هذه الحياة، ولقد حرم الله الغناء في مكة المكرمة قبل الهجرة وقبل أن تفرض كثير من الفرائض وقبل أن تحرم سائر المحرمات كالخمر وغيره؛ وذلك لخطورته على الأخلاق والسلوك، وذلك لكي يشب القلب ويبنى على الطهارة والفضيلة من البداية.

    أضرار الغناء

    إن للغناء أضرار ومفاسد كثيرة: فهو يفسد العقل وينقص الحياء ويهدم المروءة، وهو سبب ذهاب الغيرة ونور الإيمان من القلوب، ويقرب من يستمعه من الشيطان ويبعده عن الرحمن، والغناء هو الذي أفسد الأمة وأثار الشهوات في نفوس الناس وهو الطريق الموصل إلى الزنا واللواط، وهو الذي ألهى الأمة عن القرآن وعن الذكر وعن الطاعة وأنبت النفاق في قلوب مستمعيه، وحرك البنات الغافلات والبنين الغافلين إلى التفكير الخاطىء وإلى التفكير في الفاحشة والرذيلة وأصبح الواحد منهم في ليله ونهاره غارقاً في بحر الأوهام والأماني الكاذبة والأفكار السيئة.

    قال ابن القيم ـ رحمه الله ـ: الغناء هو جاسوس القلوب وسارق المروءة، وسُوس العقل، يتغلغل في مكامن القلوب، ويدب إلى محل التخييل فيثير ما فيه من الهوى والشهوة والسخافة والرقاعة والرعونة والحماقة، فبينما ترى الرجل وعليه سمة الوقار وبهاء العقل وبهجة الإيمان ووقار الإسلام وحلاوة القرآن، فإذا سمع الغناء ومال إليه نقص عقله، وقل حياؤه، وذهب مروءته، وفارقه بهاؤه، وتخلى عنه وقاره، وفرح به شيطانه وشكا إلى الله إيمانه، وثقل عليه قرآنه...

    وقال رحمه الله في أهل الغناء:

    تُلِيَ الكتاب فأطرقوا لا خيفة لكـــنـه إطـراق ســـاه لاهي

    وأتى الغناء فكالحمير تناهقوا والله مـــا رقصوا لأجـل الله


    أخي الحبيب:

    إن كل من يستمع للغناء يتحمل إثمه لوحده. أما أنت فتتحمل آثام جميع من يشتري منك هذه الأغاني ويستمعها، فانظر كم من إنسان ستتحمل إثمه وذنوبه فهل ستطيق كل ذلك!؟

    إنك أخي بعملك هذا تقود نفسك إلى الجحيم وأنت لا تشعر، فلماذا كل ذلك؟ هل هانت عليك نفسك إلى هذا الحد حتى تقودها إلى الهلاك برضاك؟ هل نسيت عقوبة الله؟ هل نسيت الموت وسكرته، والقبر وظلمته، والصراط وزلته، هل نسيت النار وما فيها من عذاب؟ فلا تجعل أخي المال ينسيك كل ذلك، وينسيك ربك وينسيك دينك، وينسيك مصيرك ومآلك، ووالله إنك لأضعف من أن تتحمل شيئاً من عذاب الله، فلا تتمادى في معصيته.



    أخي الحبيب:

    إن أكثر من يستمعون إلى الأغاني لا يمكن أن يبيعوها رغم أنهم يسمعونها، هل تعرف لماذا؟ لأنهم يعرفون أنها مهنة حقيرة لا تليق بالمسلم ولأنهم لا يحبون أن يكونوا سبباً في نشر الفساد بين المسلمين، ولأن مكسبها حرام وهم لا يحبون أن يكون مأكلهم ومشربهم وملبسهم حراماً، فاحرص أنت وفقك الله على أن تكون مثلهم وبادر بالتوبة إلى الله وتخلص من هذا العمل الخبيث وثق أن الله عز وجل لن يتخلى عنك وسيعوضك خيراً مما أنت فيه إن أنت صدقت النية وصدقت التوبة، قال تعالى: ﴿وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً. وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لاَ يَحْتَسِبُ﴾ [الطلاق:2-3]. وقال صلى الله عليه وسلم: ((من ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه)).

    وفقني الله وإياكم وجعلنا جميعاً ممن يسمعون القول فيتبعون أحسنه.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ........


    والله لا أعرف كيف اشكرك ابداااااااااا اسأل الله أن يكووون في ميزان حسناااااااااااااتك آآآآآآآآآآآآمين

    وأكمل




    أدلة التحريم من القرآن الكريم


    1- قوله تعالى: (ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين ) (سورة لقمان: 6)

    قال حبر الأمة ابن عباس رضي الله عنهما: هو الغناء.
    وقال مجاهد رحمه الله : اللهو: الطبل . (تفسير الطبري).
    وقال الحسن البصري رحمه الله: "نزلت هذه الآية في الغناء والمزامير" (تفسير ابن كثير).

    قال ابن القيم رحمه الله: ويكفي تفسير الصحابة والتابعين للهو الحديث بأنه الغناء فقد صح ذلك عن ابن عباس وابن مسعود.
    قال أبو الصهباء: سألت ابن مسعود عن قوله تعالى: ( ومن الناس من يشتري لهو الحديث ) ، فقال: والله الذي لا إله غيره هو الغناء - يرددها ثلاث مرات -.
    وصح عن ابن عمر رضي الله عنهما أيضا أنه الغناء.." (من كتاب إغاثة اللهفان لابن القيم).

    وكذلك قال جابر وعكرمة وسعيد بن جبير ومكحول وميمون بن مهران وعمرو بن شعيب وعلي بن بديمة و غيرهم في تفسير هذه الآية الكريمة. قال الواحدي رحمه الله: وهذه الآية على هذا التفسير تدل على تحريم الغناء (من كتاب إغاثة اللهفان لابن القيم).
    ولقد قال الحاكم في مستدركه عن تفسير الصحابي: " ليعلم طالب هذا العلم أن تفسير الصحابي الذي شهد الوحي و التنزيل عند الشيخين حديث مسند".
    وقال الإمام ابن القيم رحمه الله في كتابه إغاثة اللهفان معلقا على كلام الحاكم: "وهذا وإن كان فيه نظر فلا ريب أنه أولى بالقبول من تفسير من بعدهم، فهم أعلم الأمة بمراد الله من كتابه، فعليهم نزل وهم أول من خوطب به من الأمة، وقد شاهدوا تفسيره من الرسول علما وعملا، وهم العرب الفصحاء على الحقيقة فلا يعدل عن تفسيرهم ما وجد إليه سبيل".

    - وقال تعالى: (واستفزز من استطعت منهم بصوتك واجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا) (سورة الإسراء:64)

    جاء في تفسير الجلالين: (واستفزز): استخف، (صوتك): بدعائك بالغناء والمزامير وكل داع إلى المعصية وهذا أيضا ما ذكره ابن كثير والطبري عن مجاهد.

    وقال القرطبي في تفسيره: "في الآية ما يدل على تحريم المزامير والغناء واللهو..وما كان من صوت الشيطان أو فعله وما يستحسنه فواجب التنزه عنه".

    3- وقال الله عز وجل: (والذين لا يشهدون الزور وإذا مروا باللغو مروا كراما ) (الفرقان: 72).
    وقد ذكر ابن كثير في تفسيره ما جاء عن محمد بن الحنفية أنه قال: الزور هنا الغناء.
    وجاء عند القرطبي والطبري عن مجاهد في قوله تعالى: ( والذين لا يشهدون الزور ) قال: لا يسمعون الغناء.
    وجاء عن الطبري في تفسيره: "قال أبو جعفر: وأصل الزور تحسين الشيء، ووصفه بخلاف صفته، حتى يخيل إلى من يسمعه أو يراه، أنه خلاف ما هو به، والشرك قد يدخل في ذلك لأنه محسن لأهله، حتى قد ظنوا أنه حق وهو باطل، ويدخل فيه الغناء لأنه أيضا مما يحسنه ترجيع الصوت حتى يستحلي سامعه سماعه" (تفسير الطبري).

    وفي قوله عز وجل: ( و إذا مروا باللغو مروا كراما ) قال الإمام الطبري في تفسيره: (وإذا مروا بالباطل فسمعوه أو رأوه، مروا كراما. مرورهم كراما في بعض ذلك بأن لا يسمعوه، وذلك كالغناء ).

    يتبع


    ولقد اقتبست هذه الأدلة من الأخ (اعذروني نسيت اسمه ) لان له موضوع بعنوان (الأدلة الكاملة على تحريم

    الاغاني والموسيقى)

  11. #10
    قرأت موضوع اخي عن تحريم الاغاني والادلة كااامله..
    وكان موضوع مميز وراااااااااائع

    احببت اخبارك لتستفيد منه...

  12. #11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة شهد الدموع مشاهدة المشاركة
    قرأت موضوع اخي عن تحريم الاغاني والادلة كااامله..
    وكان موضوع مميز وراااااااااائع

    احببت اخبارك لتستفيد منه...



    جزاك الله ألف خير على مرورك ويا ليت تتحفينا انتي كمان بأفكار كثيرة من عندك

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter