مشاهدة النتائج 1 الى 5 من 5
  1. #1

    تحقيق أو نبذه او قصه ~¤§ زمرة البكّائين §¤~

    .×::بسم الله الرحمن الرحيم::×.



    (إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا (58) مريم)


    كل واحد منا ربما بكى مرة أو مرتين من خشية الله في ظرف معين لكننا في هذا الموضوع نتحدث عن زمرة من عباد الله تعالى صار البكاء من خشية الله سمتهم، كلما سمع آية أو حديثاً أو مشهداً من مشاهد يوم القيامة أو إذا ذكر الله خالياً أصبح البكاء ديدنه يبكي من خشية الله وكأنه يرى الله عز وجل أمامه. هذه الزمرة العظيمة تأتي يوم القيامة مع الرفيق الأعلى كما قال صلى الله عليه وسلم : "البكّاؤون لهم الرفيق الأعلى لا يشاركهم فيه أحد". (إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّدًا (107) وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا (108) وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعًا {س}(109) الإسراء) هذه زمرة تعرف يجريان الدمع على خدّها حتى اسودّت وجوههم من جريان الدمع. عندما نزل قوله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ (6) التحريم) قرأها النبي صلى الله عليه وسلم على أصحابه وكان هناك فتى فخرّ مغشياً عليه فوضع النبي صلى الله عليه وسلم يده على فؤاده فوجده يتحرك فقال: يا فتى قُل لا إله إلا الله، فقالها الفتى فبشّره النبي صلى الله عليه وسلم بالجنة، فقال أصحابه: أمن بيننا يا رسول الله؟ قال: ألم تسمعوا قوله تعالى (وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ (46) الرحمن). وخطب النبي صلى الله عليه وسلم على المنبر وقرأ من آيات العذاب وكان هناك رجل حبشي أسود فبكى حتى أغشي عليه فجاء جبريل عليه السلام فقال: يا محمد من هذا الذي يبكي بين يديك؟ قال: عبدٌ حبشي وأثنى عليه خيراً، فقال جبريل: إن ربك قد غفر لكل من في المسجد من أجل بكاء هذا الحبشي ولو اجتمع أهل الأرض كلهم لغفر لهم.


    هكذا هو البكاء من خشية الله، وفي الحديث عن السبعة الذين يظلهم الله تحت زله يوم لا ظل إلا ظله: رجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه. وما من شيء أحب إلى الله تعالى من قطرتين: قكرة دم تسيل في سبيل الله وقطرة دمع من خشية الله. قال رجل لأحد الصالحين: بمِ أتّقِ الله؟ قال: بدمع عينيك. أي إذا إمتلأ قلبك بخوف الله وبالخشية منه وأصبحت تراقبه في كل حركاتك وسكناتك فأنت دائم البكاء إذا ذكرت عذابه بكيت وإذا ذكرن نِعَمه بكيت وإذا ذكرت كرمه وسخاءه بكيت وإذا ذكرت وقوفك بين يديه بكيت. أكثر أهل الجنة رقاق القلوب. فمن رقة قلبك كلما ذكرت الله عز وجل سالت عيناك دمعاً فأنت حينئذ من البكائين الذين لهم الرفيق الأعلى لا يشاركهم فيه أحد.

    اللهم إجعلنا ممن يكونون منهم.
    اخر تعديل كان بواسطة » The X Detective في يوم » 29-01-2007 عند الساعة » 18:44
    attachment

    attachment


    FaceBook-icon Twitter-icon


  2. ...

  3. #2
    جزاك الله الف خير اخوي على الموضوع وبارك الله فيك والى الامام دائما

  4. #3

    ابتسامه

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة عيال الذيب مشاهدة المشاركة
    جزاك الله الف خير اخوي على الموضوع وبارك الله فيك والى الامام دائما
    الله يسلمك أخوي ويبارك فيك ..

    شكراً على مرورك asian

  5. #4
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    حياك الله اخي الكريم

    بارك الله فيك وفي قلمك

    ياحسرة على قلوب تحجرت فاصبحت تمر على ايات العذاب مرور الكرام دون تأثر cry

    جزاك الله خيرا

    واسال الله تعالى ان يجعلنا ممن قال فيهم

    (إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا (58) مريم)
    attachment


    "اللهم اغفر لوالدي وارحمه انك انت الغفور الرحيم " اللهم انزل على قبره الضياء والنور والفسحة والسرور وجازه بالاحسان احسانا" وبالسيئات عفوا وغفرانا♡

  6. #5

    ابتسامه

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ياقوت مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    حياك الله اخي الكريم

    بارك الله فيك وفي قلمك

    ياحسرة على قلوب تحجرت فاصبحت تمر على ايات العذاب مرور الكرام دون تأثر cry

    جزاك الله خيرا

    واسال الله تعالى ان يجعلنا ممن قال فيهم

    (إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا (58) مريم)
    اللهم آمين

    بارك الله لكي
    و
    تسلمي أختي على مرورك .. شكراً asian

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter