الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 23
  1. #1

    دولاب الحب(قصة حب قصيرة مستمدة من الواقع)

    أدرس الهندسة في سنتي الثانية ،مقتدر، محافظ،خلوق ووسيم ،لا أكترث للجميلات ولا لحسناوات الجامعة السخيفات ،كنت أستهزء بالحب وأقره تفاهة ذوقي صعب جدا ،أراعي كل صغيرة وكبيرة في تصرف الفتاة لذلك لم ارى أية واحدة تستحق اهتمامي ،كان أصدقائي يقولون أن وقوعي بالحب معجزة ،وللأسف_وأقولها حزنا _وقعت تلك المعجزة.

    مع الدفعة الجديدة بالجامعة صادفت فتاة رزينة،جمالها هادئ ،خلوقة ،الكبرياء يعلو هيبتها ،هكذا أصف ديما.
    عرفتها صدفة لم أحبها بالبداية كانت عندما تراني مع زميلة ما لم أكن أعرف (ربما حتى الان)أكان الغضب بعينيها اعجاب أم اصطناع ،خلتها كالباقيات ولكني أدركت الفرق مع الايام أدركت أنها محافظة ،فتاة لها مبادئها بالحياة ،طفلة تعرف كيف تضع حدا للزمالة وعند هذا الخط تقف ،لم تكن حسناء ولكني كنت أراها الاجمل والافضل سحرتني سلبت عقلي ،أحببتها حبا لم ولن يحبها أحد مثله ،كنت اذا رأيتها مع أحد اشتد غيظي واشتعلت نار غيرتي ،أفكر بها دوما لدرجة أني كنت أنتظر النهار التالي لأراها ،أقف عند كل مكان تمر منه بالجامعةحتى علمت أن هذه الحالة المرضةتسمى.............الحب.

    بقيت صامتا الى أن قررت أن أصارحها لتكون لي وحدي ولتكون حبيبة قلبي الى الابدفقد عزمت خطبتها لكنها لم تسمعني ولم تفهمني ،حاولت مرارا وتكرارا ،رفضتني بقوة ودون جدال ،وبما انه هنال تبرير لكل رفض فقد قررت أن يكون رفضها انني جرحت شعورها يوما ولكن متى ،كيف ،لم تعطني جوابا ،أو بالاصح ليس هناك جواب ،حاولت وحاولت ولم أيأس ولكنها بقيت مصرة وأنا أتساءل كيف ترفض شابا مثلي ؟
    لم تعد بيننا حتى الزمالة كنت سابقا أجلس معها ومع أختي (أختي كانت معي بالجامعة وعرفتها عليها لأستطيع التقرب منها) الان اذا رأتني من طريق تسلك طريقا اخر تركتني وتركت جرحا في قلبي وأخيرا يئست
    يئست من تكبرها .....من عنادها ....من غموضها ....يئست من جعل قلبي يحترق باليوم عدة مرات وهي تقف مع هذاالزميل وذاك وأحيانا كانت تتعمد ذالك أمامي لتفهمني انني لاشيء ....وأخيرا يئست

    شعرت بالخذول والانهيار عانيت أياما كثيرة قلبت حياتي رأسا على عقب أصبحت أحمل موادا دراسية كثيرة تساءلت لماذا قبلت منذ البداية أن تكلمني أصبحت أصطنع الابتسامة اصطناعا ،أنا من تتمنى الفتيات حتى القاء التحية عليهن ،كيف لها أن ترفضني
    مع الأيام حاولت أن أتناساها قررت أن اضع حدا لحياتي يكفي ألما وكآبة يكفي .......أصبحت أنا من يغير الطريق اليوم عندما أراها وكان ذالك من قلبي كنت أخاف أن تلتقي عيناي في عينيها وأرجع الى ما كنت عليه سابقا بالكاد تقدمت خطوة على نفسي لاأريد أن أرجع مئة خطوة يجب أن أنتصر عليهل وعلى نفسي
    كنت على ثقة أنها لابد أن تعود يوما ما ،فأنا أول من تكلمت معه ولا أدري لماذا كنت على ثقة أانني من أحبت منذ البداية(أو انني كنت أواسي نفسي)وبدأت أقنع نفسي هي اختارت الفراق هي من زرعت الانتقام في قلبي.

    بعد مرور سنة....................

    جاء اليوم الذي كنت أنتظره ،كنت جالسا وحيدا الى أن جاءت ديما تسأل عني وعن سبب تغيري وكأنها لاتعلم شيئا ،لم أجبها لم أبالي لها ،صرحت لها بأنها كانت كل شيء ،ولكن اليوم هي لاشيء(ومن داخلي أتمنى لو أنظر الى عينيها و أعاتبها )،جادلتني وسايستني كلمتها بقسوة ولم تيأس من النقاش ،تساءلت في نفسي ..هل يهمها أمري أعطت التبريرات الى أن استسلمت لها وخضعت لحبها .

    في البداية فرحت لرجوعها أكدت لها أن الثقة لابد أن تعود مع الايام ووعدتني بألا تكلم اي زميل .
    مع الأيام فكرت وبدأما كنت أعانيه سابقا بسببها يحوم حول رأسي ...كرامتي ....انتقامي...هل أنا الساعة الموقوتةلها ؟وهل سأرتبط بفتاة رأيتها مع غيري ؟كنت موقنا انها لم ترتكب أي خطأ ولكنها حطمتني وقسمتني كيف لي أن أعود؟تساؤلات حامت حول رأسي الى أن قدرت أن الفراق أفضل وقررت الانتقام


    (يتبع الجزء الثاني من القصة)
    بانتظار سماع ردودكم
    sigpic139142_1
    كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان:

    ( سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم)


  2. ...

  3. #2
    اهلين حبيبتي القصه رووووووووعه ونتضر التكمله

    صح اني ما احب اقرا غير قصص الأنمي بس القصه جذبتني

    ثاااااااااااااااااااااانكس
    attachment

  4. #3
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة القناصه403 مشاهدة المشاركة
    اهلين حبيبتي القصه رووووووووعه ونتضر التكمله

    صح اني ما احب اقرا غير قصص الأنمي بس القصه جذبتني

    ثاااااااااااااااااااااانكس
    أهلين بالقناصة وشكرا على تشجيعك ويا رب يعجبك الجزء الثانيbiggrin

  5. #4

    الجزء الثاني

    في بداية السنة الجديدة قررت الا أكلمها ، كان ذلك صعبا الا أنني صممت على ذلك ،تجاهلتها ،رأيت في عينيها الاستغراب ،ابتسمت لي ابتسلمة طفلة .

    مضت فترة طويلة على هذه الحال ،في بعض الاحيان كنت بحاجة لأن أكلمها و كنت أفعل،كانت دائما تسألني ما الذي جرى لي وتنصحني بكبرياءها المعتاد للرجوع الى طبيعتي (ولكن هيهات ...هيهات أن أعود الى طبيعتي ....يا ليتني ما رأيتها ولا عرفتها لقد كسرت قلبي واستطاعت أخيرا أن تجعل مني انسانا غير مباليا )تريدأن أعود الى شخصيتي الخاضعة ...أنا الآن مصر على الفراق هي اختارت هذا القدر وأنا سأخطه بيدي كما أرادت منذ البداية وليس بعد فوات الاوان .
    عادت الايام تشدني اليها بت غريب الاطوار أريدها و بالوقت نفسه أريد الانتقام ....اريده لأنها حتى الآن لم تتنازل عن كبرياءها المتعجرف حتى ولو لمجرد مواساتي....ويا ليتني لم أفعل ....
    قلت لها أن لديها صديقة كنت أراها معها اسمها هدى (كانت قد لفتت نظري لبرهة سريعة)مؤدبة جميلة ،وانني قررت الارتباط بها فردت بقولها أن هذه حياتي وأنها تتمنى لي السعادة حتى لو مع صديقتها وانني أحسنت الاختيار و بدت كعادتها غير مبالية .

    شاءت الاقدار أن يتحول الانتقام الى حقيقة ،نويت الارتباط بهدى بالبداية رفضت مبررة ذلك انني متيما بديما (فعلا سبب حقيقي للرفض) ، ولكني أقنعتها أنها أصبحت ماضي لاأريد تذكره وأنها كانت لحظة عابرة في حياتي ،وأننا الآن مجرد زملاء لا أكثر ولا أقل و أنني سأفتح صفحة جديدة مع الانسانة التي سأحب الى أن وافقت .وقررت خطبتها (هدى سنة ثالثة وانا في فصلي الأخير بالجامعة ).

    كنت سعيدا بالبداية سأتخلص من حب ديما ،سأمضي حياتي قدما مع انسانة على الأقل تعرف قيمتي وتقدرني وتفضلني على العالم أجمع هذا ما أشعره مع هدى التي أحبتني من قلبها وأشعرتني بأنني أفضل شاب بالدنيا .....نعم هذا ما أريد أن أشعر به.
    بعد عدة أسابيع، شعرت بالتردد وأنني قد تسرعت ، ولكن الموضوع أصبح شبه رسمي ...ما بي ؟هدى فتاة رزينة تحبني وتقدرني وتبني لي قصورا من الحب، هل سأبني لها قبرا في الارض؟لا ......حتما سأكون سعيدا معها وانتهى الأمر.

    قررت أن تكون ديما أول الحاضرين لخطبتي ،ولم أكن أتوقع حضورها
    أمسية خطبتي...........
    بدا كل شيء طبيعي شعرت بالاستقرار والراحة ،سأبدأ حياتي من جديد ، تصورت اني سأتخلص من شبح ديما ..أنا سعيد طالما هي بعيدة عني ...لم أتوقع أن تأتي بالرغم من اصراري لحضورها تبينا لعدم اكتراثي ،ولكن على ما يبدو أن شبحها لايزال يطاردني .بدا كل شئء طبيعي الى أن أتت ،لم أعرف ما حصل لي تلك اللحظة ..حاولت التركيز ..اصطنعت الابتسامة تحولت نظراتي اليها وهي تبتسم وكأنها سعيدة من قلبها لاحظت لاحظت هدى نظراتي ..استغربت ...تغير وجهها ..اقتربت ديما لتسلم علينا ..صافحتني ..هنأتني ..أقسم أن يدي ستظل تحضن يدها لولا أنها انسحبت وخرجت ،شعرت بحمقي وتعاستي ...هل تستحق هذا مني؟
    نظرت الى هدى ،شعرت أنها قرأت ما في عيوني ...و أنا قرأت في عينيها خيبة الأمل ..ديما مرة أخرى بهذا اليوم وبهذه الليلة وبهذه اللحظة التي شعرت بها انني انتهيت بدل من أبدأ من جديد
    لقد تحطمنا ثلاثتنا ولكن الضحية اليوم هي هدى......ولكن.........لن تكون هذه النهاية....
    سأكمل مشواري معها ،مع هدى هي التي أحبتني وأخلصت لي ،لم تتكبر علي يوما ،يجب أن استيقظ من هذا الكابوس ،يجب أن أعيش الواقع ،ديما جعلت مني لاشيء ..أما هدى فجعلتني كل شيء ..نعم لن أصنع نهاية تعيسة لكل منا يجب أن أحبها ويجب أن يكون حبي لها أكبر من حبي لديما ...وسأفعل .
    النهاية


    ارجو أن تكون القصة قد نالت اعجابكم و يا ويله اللي قرأها وما أعطاني رأيه بالشخصياتbiggrin

  6. #5
    الف شكر على القصة الررررررررائعة تسلمـــــــيـن

  7. #6
    الـسلام عليكم

    يييييييييييييييييييييييييي القصة أسلوبها مرةةةةةةة حلووو لكن لو كان تحطين حواااااار كان بتطلع منسقة احلى

    مع إنه الحوار مو لازم فأسلوبك كفى ووفى

    ما شاء الله مبدعة اختي والله gooood

    أرجو انك تبلغيني لو بتحطي أي قصة ثانية

    وتشكرااتي خخخ
    e97816d490dd64753c5904874b98eee6

    ?Hey, sorry! Don’t cry, now! It’s all just a LIE, okay

  8. #7

    السلام عليكم

    أختي زوران.........
    شكرا على تشجيعك وقراءتك للقصة ويارب تكوني استمتعتي بقراءتها

    اختيice blue eyes

    تسلمين على القراءة بس أنا قلت لو بحطها حوار راح تصير طويلة وممكن تشعروا بالملل ولكن أنا أخذت أهم ما حصل في قصة هذا الشاب ونسقتها بأسلوبي eek
    ان شاء الله راح أخبرك بقصة تانية لو كتبت gooood
    شكرا على القراءة

  9. #8

  10. #9
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة الأميره صغيرة مشاهدة المشاركة
    مشكوره عالقصه الرائعه
    تسلمين العفو

  11. #10

  12. #11
    ثااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااانكس روووووووووووووووووووعة تسلمين وما قصرتي
    get-6-2009-xjtmc3c8

  13. #12
    rالسلام عليكم
    cOoL Girl
    شكرا أتمنى أن تكون عجبتك

    الاميرة الرومان
    سعيدة لان قصتي المتواضعة عجبتك

  14. #13
    شكرا على القصة الأكثر من روعة
    أحداث جميلة و ممتعة بأسلوب رائع
    ننتظر جديدك بفارغ الصبر
    شكرا للاخ Arcando على الاهداء الروعةهنا

    شكرا أختي Hill of itachi على أروع اهداء
    attachment

    أخي في الله أخبرني متى تغضبْ؟
    إذا انتهكت محارمنا
    إذا نُسفت معالمنا ولم تغضبْ
    إذا قُتلت شهامتنا إذا ديست كرامتنا
    إذا قامت قيامتنا ولم تغضبْ
    فأخبرني متى تغضبْ؟

  15. #14
    اختي فلسطينية الهوية.....
    شكرا على المرور الراقي سعيدة لان القصة عجبتك biggrin

  16. #15
    وااااااااااااااااااااااااااااااااااو
    القصه مرررررررره حلوه ومن جد الحب اكبر مرض يصيب الانسان
    ومشكوره على الموضوع
    [/SIGPIC<font color=Red>اللهم زد من يحبني جنونا بي 
                                                      وامنح من يكرهني نعمت العقل</font>][SIGPIC]

  17. #16
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة baby qirl مشاهدة المشاركة
    وااااااااااااااااااااااااااااااااااو
    القصه مرررررررره حلوه ومن جد الحب اكبر مرض يصيب الانسان
    ومشكوره على الموضوع
    شكرا كتيير وفعلا الحب مرض شكرا لمرورك

  18. #17

  19. #18

  20. #19
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة kelliua مشاهدة المشاركة
    شكرا على القصه الرووعه
    تسلم العفو .....شكرا على طلتكcheeky

  21. #20

الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter