الصفحة رقم 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 48
  1. #1

    مقال او خبر »¦« إعتـ‗__‗ـرافات عشـ‗__‗ـاق »¦«

    attachment


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


    attachment


    الحب

    الكلمه التي اشغلت ملايين القلوب و لن أبالغ بالقول أن قلت و كذلك العقول
    لا يوجد تفسير لمعناها و لا يمكن إدراكها إلا بأن نجرب الحب , أن نعيش الحب لحظه بلحظه عذاب بعذاب


    لا يتقبل العقل البشري عيش إنسان بلا حب


    فلولم تحب الأم أبنائها لما عرفنا بعد ماذا يعني الحنان
    لولم يحب الزوج زوجته لما ترعرع بينهم أطفال مليئين بالحب
    لولم يحب الصديق أصدقائه ... لما إذن هناك إخلاص ؟
    لولم يحب الإنسان وطنه ... فلماذا إذن يساهم في بنائه ؟
    لو لم نحب نحن مكسات ... فلماذا مازلنا نكتب فيه ؟

    جميعنا أحببنا ... قد لا يكون الحب ما بين ذكر و أنثى و لكننا أخيراً أحببنا

    أعتقد أن أغلبية من يقرأ ما أكتب الآن هذا أن لم يكن جميعهم تمنوا أن يعيشوا قصة حب
    قصة حب طاهر لا يتخلله حب المصالح و العلاقات

    مؤلم حقاً أن نعيش في زمن يتصدر قائمة الحب فيه ... حب الذات و المصالح


    الحب فطره فطرنا الله عليها و لكن ككثير من الفطر لوثت برياح الكذب و غبار النفاق
    حتى أصبحنا لا نصدق بوجوده في عالمنا ما هو في تفكيرنا إلا قصص تروى
    نعيش مع أبطالها و نبكي لآلامهم عندما تنتهي القصه نردد ما هي إلا كذبه

    أقوال كثيره تتردد على مسامعي

    [ قال ايش قال احب ليه مجنون انا ]
    [ خبله انتي مافيه بزمنا حب ]
    [ حبي بأحلامك لأن مافيه حب بالواقع ]

    لماذا ؟ هل أختفى الحب فعلاً ؟ و من الملام ؟

    الزمن ؟... الزمن لا يغير تفكيرنا إنما يغير في شكلنا الخارجي لأننا نكبر
    الدنيا ؟ ... الدنيا لا تتغير حتى كي تغيرنا ، نحن من يغيرها

    إذن من الملام ؟

    بنو البشر ...

    نعم نحن

    قتلنا الحب و لوثنا أيدينا بدمائه و قلنا بأننا ضحاياه

    و لكن ظل في صدور بعض الناس بقايا حب يتمنى أن يولد من جديد

    يتمنى أن يولد بين أيدي دافئه و قلوب حنونه

    الحب ... نعم شئ غير ملموس و لكننا نشعر به يداعب أحاسيسنا يمتلكها شيئاً فشيئاً

    حتى يسيطر على تفكيرنا و يجعلنا نفكر في شئ واحد ألا و هو الحبيب

    موضوعنا مجموعة قصص لم تكتب بأيدي كاتب فذ و ذو مخيله واسعه

    و لكنها كتبت بقلوب عاشت الحب ... فرحت ، تألمت ، ضحت و أعطت بلا مقابل


    attachment

    attachment

    بهذه الكلمات سأبدأ قصتي..

    وسأحكيها دون مقدمات ولا خاتمة....
    سأترك للأيام رسم النهاية كما رسمت البداية دون أن أكون يوما أعلم أني سأعيش هذا الألم...


    أحببته دون أن أعلم لمشاعري أي مسمى..!!

    نعم هكذا بدأت...كنت دوما أعتبره أخا...
    لكني كنت أراه دوما في صورة مختلفة عنهم جميعا...
    إذا تواجد أجدني أترك الجميع وأذهب إليه...
    أشاركه في كل أموري...صغيرها وكبيرها..

    وأتوق دوما لأن أقف إلى جواره في كل خطوات حياته...

    كنت أعلم أنه يحب أخرى......وأن علاقتهما تمر في أزمة...

    لم أكن أعرف مشاعري تجاهه....كل ما عرفته هو أني أردته أ يكون سعيدا..!!

    أن ينسى ألمه حين يشكوه إلي..أن أرى الأمل يمده بالحياة من جديد...

    لم أكن أفهم سر ذاك الألم الذي يجتاحني كلما تحدث عنها..أو عن شوقه إليها..

    لم أكن أعرف شيئا...سوى أن أصمت...
    وأن أفهمه..وأن أفهم كل ذرة من إحساسه ..
    وأن أحاول أن أكون إلى جواره وأن أحطم كل ذرة يأس تصبو إلى قلبه..


    كان ملاكا....بكل معنى الكلمة أقولها....ملاكا حقيقيا ...ليت كل الرجال مثله...

    كنت أنتظر لحظات دخوله..كنت أنتظر كل جديد عنه....
    كنت أحيانا أصحو وأنا مشتاقة إليه لدرجة البكاء....
    أصحو وأنا خائفة عليه لدرجة البكاء...

    أصحو وأبحث عنه .... أدخل إلى النت...
    أجده موجودا.. أكتفي بهذا وأعاود النوم من جديد...

    نعم عرفته هنا...عبر النت...عبر هذا المنتدى...

    عرفته كأخ....ولم أعرف سوى هذا كمسمى أطلقه عليه.....


    وحين أدركت مدى ما يعانيه من فراقها...كنت أبكي لدموعه...وأبكي لأنه يبكي عليها...


    كنت أتمزق في كل لحظة ألم يتألمها هو..
    وأتألم عنه...وأتألم معه....وأتألم لأجله....ولأنه لم يفهمني....


    لم ألومه..لأني أنا لم أفهم نفسي....


    فلماذا ألومه على عدم فهمه لنفسي التي لم أفهمها ؟

    مرت الأيام..وكل يوم كنت أكتفي بوجوده إلى جواري..ولو أخا..
    أكتفي بأن أحاول أن أريحه بأن أستمع إليه....
    أحاول..أن أزرع داخله وردة لا تذبل..من جديد....لكي يحيا....


    كنت أخشى عليه حتى من نفسي..من أقرب الناس إليه..
    أخاف أن أتركه لحظات وأجده حين أعود إليه يائسا بسبب كلام الذين حوله المتشائم...

    لم أكن أريده أن يستمع إلى أحد..
    كنت أحاول أن أرسم داخله قوة تنبع من ذاته وليس حتى مني..
    وكنت دوما أقول له أني قد أغيب يوما..حينها أريده أن يستمر ...
    كنت أشجعه دوما على أن يتمسك بحلمه..
    وأنا أدرك داخلي أني أشجعه على صنع قبري وحياكة أكفاني...


    لكني أيضا لم أفهم.......


    سارت الأيام..وسارت الأقدار...


    ذهب هو...... سافر....لم تكن مدة سفره طويلة...ربما أسبوعان..


    لكن خلال غيابه تفجر كل شيء داخلي..وفهمت ما أعاني منه.... >_<

    أحبه...نعم..هذا ما أعانيه...

    وهذا ما يعذبني كل يوم...وما يؤلمني كل لحظة..

    أنتظرت عودته...كنت أبكي في كل يوم هو لم يكن فيه موجودا....
    عرفت مدى الفراغ الذي رسمه غيابه داخلي...
    كان خوفي من مشاعري هذه جدا مؤلم...
    لأني كنت أعلم أني لن أكون قربه يوما...سوى كأخت..

    كنت أكثر من شجعه على التمسك بحلمه...وما زلت..وسأبقى....


    حين عاد....كتمت مشاعري داخلي.....وعدت أختا له..
    أستمع إليه...لكن في هذه المرة كان عذابي مضاعفا...


    ودموعي أكثر.......


    حاولت أن أنساه...تعرفت إلى شخص آخر...حاولت أن أحبه..أن أشغل نفسي به...


    مع الأيام..علمت أن الآخر لم أكن أعني في حياته سوى لعبة.....
    صدمني هذا أكثر...وعدت إلى قوقعة آلامي من جديد...


    أنظر إليه من بعيد ( الذي أحبه ) وأفعل المستحيل لأعيد إليه حلمه...

    فقط لأراه سعيدا...

    أنتظر وأرى أوراق خريفي تسقط......وأنتظر ربيعه هو.....
    وألتزم الصمت...لأن أقل ما أقدمه له هو أن أبقى إلى جواره..
    ولو علم يوما بما في نفسي...سأرحل.......
    قبل أن أوصله لميناء حلمه......وهذا ما لا أريده أن يكون..


    كلما سقطت ورقة خريف خيطتها من جديد على الشجر...
    كي لا يأتي الخريف...أريد أن يأتي الربيع....وربيع عمري أن يتحقق حلمه...


    ومن بعدها....سأرحل وأختفي...أسقط..مع أوراق الخريف...


    دون أن يخيطني أحد على شجرة العمر من جديد....

    نعم....

    سأهبه شعلتي ثم ... أرحل

    أنتظر ربيع الخريف .... وحين يأتي .... سأرحل.....

    هي كلماتي التي بدأت بها قصتي...وأنتظر من الأيام..أن ترسم النهاية...

    و اذا كانت الحياة تقاس بالسعادة..فاكتبوا فوق قبري ( ماتت قبل أن تولد ) ...

    attachment

    attachment

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    ابيكم تسمعون قصتي

    بسم الله

    انا لي في عالم النت يمكن 5 او 6 سنوات المهم من عام 2004 تعرفت على ولد من منتدى

    وكنت اسولف معه وصرنا اصحاب في المنتدى

    وبعدين اضافني وصارت بيننا سواليف الشباب عاد انتم تعرفون

    المهم ماعمري كذبت عليه ولا شي اصلا انا ما احب الكذب
    المهم قلت له كل شي عني وماادري وش صار وطار ايميله

    عام 2006

    اضافتني بنت
    وجلست تقول سلام وين الناس قلت هذي شفيها و طلبت تكلمني مايك

    يوم كلمتها قالت عاش من سمع صوتك يا *********** قالت اسمي الحقيقي

    انا خفت قلت خير كيف عرفتي اسمي ؟
    قالت اكلمك بعدين ومره ثانيه دخلت قالت انا صاحبك قبل سنتين كنت اكلمك كولد

    وانت حذفتني قلت لا والله يا الغاليه ماعاش اللي يحذفك <<< عشانها بنت خخخخخخخ

    المهم وبدينا نسولف مع بعض اكثر واكثر ومرت كم شهر على هذه الحاله

    والمهم لاحظت انها كثـــــــــر انسانه تفهمني ومن نفس طبقتي
    يعني تفكيرها نفس تفكيري و رايها في معظم الامور مثل رايي الا كل الامور تقريبا

    ماتزعل مني ابد الا انها تعاملني احسن من معامله ابوي وامي لي
    وهي اكثر انسانه محترمه واخلاق عرفتها في حياتي

    كنت خايف اقول احبها لاني ظنيت انها يمكن تبتعد عني وقتها

    وفي نفس الوقت قبل ما اقولها احبك جتني تبكي تقول ماعاد بكلمك للابد ماعاد بدخل النت في امان الله

    انا كرهت الدنيا
    وبغيت ابكي
    على ما اظن كسرت تلفون البيت واشياء في البيت

    المهم قلت بنت بقولك شي قبل ماتروجين
    انا احبك وكنت بقولك من زمان لكن مادامك تبين تروحين في امان الله بس قولي لي ليش
    قالت اخوي قرا محادثاتنا وقالي لاعاد تكلمين الولد وقفلي ايميلك وسوي ايميل جديد وانسيه قلت مالي الا طريقه وحده وهي اسوي ايميل ثاني واكلمك

    ونجحت الطريقه ومن يومها احلى ايام الدنيا تمر علي والحين يارب انها تستمر العلاقه لاحسن واحسن

    واتمنى ان الله يوفقها ويوفقني ويسترها ويسترني^^
    اخر تعديل كان بواسطة » missme في يوم » 15-12-2006 عند الساعة » 14:26 السبب: موضوع مميز بدرجة لاتصدق :مب مصدقة: يستحق الف وسام وقسم بالله
    attachment


  2. ...

  3. #2


    attachment

    انا بصراحه ماادري وشلون بكتب بهالموضوع ماتوقعت يجي يوم واكتب عن حبي
    و خصوصا ان الاعضاء ينظرون لي نظره مختلفه عن حقيقتي
    بس تشجعت لأن اسمي ماراح يطلع لأحد و انا اثق في نجومه
    مثل أغلب القصص في النت تعرفت عليه من المنتدى
    في البدايه كنت ارد على مواضيعه و هو يرد على مواضيعي
    كانت تعجبني شخصيته و خفة دمه و احيانا جديته في مواضيع
    كنت اشوفه الرجل المثالي
    اتفقت انا وهو اننا نسوي موضوع مشترك بيننا
    و اضفته في ايميلي عشان هالموضوع و نسينا الموضوع و قعدنا نسولف
    الشئ اللي يضحك اننا للحين ماسوينا الموضوع
    مع الايام تعلقت فيه ادخل بوقته واطلع اذا طلع
    وصلت السالفه اني حطيت كل اللي عندي بلوك ماعداه
    بس عشان نسولف براحتنا صار كل شئ في حياتي
    وصرت استشيره في كل صغيره وكبيره
    لدرجة اني اسأله أي واحد من ملابس العيد البس اول يوم اصورها له واسأله
    و حتى فستان زواج خالي هو اللي اختاره لي و هذا كله و احنا على الماسنجر
    ادري فيه ناس مستغربه وشلون هو اللي اختاره
    عادي راح للمحل وحجزه و انا رحت دفعت و اخذته
    قال انه يبغى يتعرف علي اكثر .. اغلب الاعضاء اذا مو كلهم
    بيقولون كلمته تلفون بس مو هذا اللي صار
    اللي صار اني عرفته على اهلي يمكن تستغربون و تقولون مهبوله
    بس انا ماعرفته على اهلي على انه حبيبي عرفته عليهم بطريقه ثانيه
    عرفته اول شئ على اخوي و كانت بالنسبه له صدفه
    و بعدين اخوي عرفه على ابوي كانوا يمدحونه بالبيت
    و كنت استانس وكأنهم يمدحوني
    بعدها صرنا نكلم بعض بالتلفون و صلت لدرجة اني كنت ماانام الا على صوته
    و ادق عليه اقومه من نومه عشان الدوام كان يعرف عني كل شئ
    و كنت اعرف عنه كل شئ او هذا اللي ظنيته
    بعدين دريت من اخوي انه بيخطب استغربت انه ماقالي شئ
    و يوم سألته كان يتهرب و بعدها بمده كلمني
    و قالي : اسف انا بصراحه ولابعمري حبيتك
    و كنت بسوي فيك مثل مايسوي الشباب بس عرفت اهلك
    و هم ناس طيبين ماحبيت اضرهم بشئ
    روحي في حالك و انا في حالي يابنت ماابي اغلط معك بشئ
    و لهذي الدقيقه انا ماعندي استعداد اصدق ولد
    والله لو يركع لي ويقول احبك ماصدقته
    خلاص صار ماعندي احساس
    وحسبي الله ونعم الوكيل فيكم

    attachment

    attachment

    اول شي انا بنت مثل كل البنات تدور على انسان يحس فيها انسان يحبها
    بس للأسف تعبت وانا ادور هالانسان
    قبل ماادخل النت .. هالعالم الواسع كان عندي ولد خاله اسمه نواف
    كان بمثابة اخوي .. كنت انا وهو اذا اجتمعنا في الاجازات مانجلس الا مع بعض
    ولا نسهر الا مع بعض كنا انوااااع الوناسه .. ماانسى هالايام ابدا ..
    مرت الايام وكل مالي احب هالولد اكثر بس محبة اخوة ...
    لما جاء يوم وكنت جالسه مع وحده من البنات قالت لي ازهار ايش هالحركات
    صدق اللي قال ياما تحت السواهي دواهي .. انا طبعا مافهمت ولاشي من كلامها
    قلت ايش فيك ردت علي قالت نواف يحبك وماتقولين لنا ...
    كانت بمثابة الصدمه لي كنت ماني مستوعبه ابدا اللي كنت معتبرته اخوي
    بين يوم وليله يقولون لي حبيبك ... مرت الايام ولما جات الاجازه صرت اتهرب منه
    اذا جلس في غرفه طلعت منها اذا جلس جنبي صرخت عليه وقلبت الدنيا فوق تحت
    كل هذا عشاني خايفه يقولون ازهار حبت ونواف حبيبها
    لأني انا ماعندي الا اخو صغير واحنا خمس بنات
    فما كان عندي اخو يقطع لسان أي احد يتكلم عني او عن خواتي ...
    كنت اقول لخواتي مافيه حب كل الشباب كذابين لا تعطين الشباب وجه ومن هالكلام
    ومرت الايام ..وصاروا البنات ماعندهم سيره غير نواف وازهار ازهار ونواف
    الى ان جاء يوم وجات بنت خالتي اخت نواف وكان معاها جواله
    وجالسه تدور لها على رساله حلوه جيت وجلست جنبها ونقرأ في الرسايل ..
    لكن المصيبه لما طاحت عيني على ابيات مكتوبه فيني..
    طالعت فيني وقالت… ( حرام عليك بعد كل هذا ومو حاسه فيه )
    رديت عليها وقلت لها اخوك هو اخوي كيف تبغيني احبه وهالسالفه الى اليوم ماانساها..
    انا طبعا من بعد ماقرأت الابيات وانا زاد تهربي منه
    ورغم كل اللي اسويه فيه كان مايقابلني الا بإبتسامه
    اصرخ في وجهه يبتسم اتهاوش انا وهو يبتسم يمكن كان يعرف ان ابتسامته حلوه >_<
    يارب رد له صحته وابتسامته ردها لنواف .. لو شاب ثاني كان راح دور وحده ثانيه يحبها ..
    مرت سنه وانا على هالحال الى ان جاء يوم وقلت خليني ادخل عالم النت
    لعل وعسى انسى هالسالفه ... طبعا لحد الحين ماجربت الحب ..
    دخلت هالعالم وبعد فتره دخلت الشات >_< كنت داخله اضيع وقت
    وطبعا مثل ماقلت ماعندي الا اخو صغير يعني ماوراي احد يحاسبني
    بس كنت اذا شفت ابوي من غير مااحس بنفسي اجلس ابكي
    لدرجة اني مااقدر احط عيني بعينه >_< ..
    المهم في يوم من الايام دخلت على واحد بالغلط اعتذرت منه وتقبل اعتذاري
    وجلس يستهبل وفي لمحة بصر صرت مااقدر استغني عنه
    رغم اني كنت اعرف انه راعي بنات يعني يعرف اكثر من وحده بس كنت احبه
    او بالاصح كنت معجبه بشخصيته لدرجة اني اعتدت اني اشوفه كل يوم في الشات
    ومثل ماتعرفت عليه مثل ماانفصلت عنه في لمحة بصر
    ولحد هالساعه وانا ماادري كيف تركته ....
    سجلت في منتديات مكسات بعد محاولات عديده من ناس اعرفهم
    وبعد فتره وصلتني رساله من عضو
    وربي اللي خلقني لو شايفين كيف كنت فرحانه ماتصدقون
    فرحتي كانت ماتنوصف ماادري ليش يعني
    لو اول مره تجيني رساله يمكن اقول خبله وفرحانه برساله
    بس لحد اليوم ادور تفسير لفرحتي ومالقيت على اني ماكنت اعرفه كثير
    ورساله وراء رساله وراء رساله ... إلى ان اضفته عندي في المسن صرت مااقدر على فراقه
    بس هالمره كان شعوري غير كنت احبه جد في البدايه اعترف كنت داخله لمجرد حب استطلاع
    ابغى اعرف فيه حب في هالزمن صدق او لا ..
    بس بعد مرور الايام حسيته جزء من حياتي مااقدر استغني عنه
    اليوم اللي مااشوفه فيه احس ان هاليوم ماله طعم
    كانت تمر علي ايام اسأل نفسي فيها لو يصير فيه شي ؟!
    ايش راح اسوي كيف راح اعيش ياترى اقدر اعيش او لا..
    جات فتره اخذت من زياد ( العضو اللي حبيته ) موقف
    كرهت دنيتي بعد كل اللي سويته يسوي فيني كذا ...
    غبت عنه فتره ورجعت ولقيته يحب وحده ثانيه .. جرحني جرح كبييير..
    رغم كل هذا رجعت له لأن هذا اللي تعلمته من نواف ..
    علمني كيف احتفظ بجروحي والامي لنفسي .. علمني كيف اضحي ..
    كيف اتناسى عشان من احبهم ..
    المهم في هالفتره صار لنواف حادث ودخل في غيبوبه
    في هذاك اليوم اللي قالوا لي ان نواف بين الحياه والموت ..
    ضاقت علي الدنيا ليش كنت قاسيه معاه بعد ماعرفت ان الحب مو بيد الانسان ...
    مرت الايام وكل يوم يزد حبي لزياد وفجأة ولأسبابي الخاصه تركته
    كان يرسل لي رسائل وماارد عليه
    بس وربي كنت اتعذب في كل رساله يرسلها لي
    وانا عاذرته يبغى يعرف سبب ابتعادي عنه ..
    بس مو ذنبي انا قلت لثنتين من عضوات مكسات يوصلون له كلامي
    بس للأسف ماوصلوا له شي ..
    وحده من العضوات بدأت تراسلني وتناقشني في سالفة انقصالي عن زياد
    وتحاول اني ارجع له .. وكان جوابي دائما وابدا ((لا))
    كانت تقول يبغى يتزوجك ومافيه بنت عاقله تقتنع بهالكلام
    حتى لو كانت تحب ومافيه زواج عن طريق النت يستمر ...
    طبعا في هالفتره جاني خبر فرحني شوي وغير من جوي الكئيب
    وهو خبر ان نواف بدأ يتعافى وشوي شوي لما طلع من المستشفى
    وكملت الفرحه جد .. كان النطق عنده صعب والمشي بعد ..
    لأنه كان في غيبوبه شهرين ونصف على مااعتقد ..
    اخت نواف كانت عزيزه على قلبي حييييل وكان بيني وبينها اتصالات
    انقطعت عنها فتره لأني في هالفتره كنت مريضه
    لدرجة اني كنت مااقدر اتحرك من السرير بعد ماتعافيت اتصلت تسأل عني
    وقلت لها كنت مريضه والحمد لله اليوم احسن كان جنبها نواف تخيلوا معاي الموقف ..
    مايقدر يتكلم مثلنا ..الكلام يطلع بصعوبه ..
    ومع ذلك يقول قولي لها الحمد لله على السلامه >_<
    انا عارفه اني مااستاهل هالانسان ..
    ماكلفت نفسي ارفع السماعه واقول الحمد لله على السلامه له ...
    انا عارفه انكم راح تقولون اني قاسيه بس اقول لكم مافيه بنت قاسيه
    فيه بنت تلعب دور القاسيه انا كل يوم اتعذب اكثر من اليوم اللي قبله
    كل الناس ضدي لأني تركت زياد اللي احبه وانا ماتركته الا عشان رب العباد
    رب البشر حرم هالعلاقات ومن ترك شي لله عوضه الله خير منه
    وربي عوضني براحه نفسيه لا توصف ارتحت من تجاه ابوي حسيت اني بنته جد ..
    حسيت انه الحين بس يحق له يفتخر ببنته ..
    المهم بعد فتره قصيره اتصلت علي بنت خالتي تاخذ رأيي
    في لو ان اخوها نواف خطبني اوافق.. انا وافقت مبدئيا ..
    بس اللي ماكان في الحسبان ان ولد خالة امي خالد طلع يحبني
    وامه اتصلت وهي خايفه على ولدها تقول :
    انه يهدد ويحلف ان أي احد راح يتزوج ازهار راح يقتله
    ادري انكم راح تستغربون بس تصير عندنا كثيييييير ..
    يعني تصير البنت كأنها ملكه هو بس .. يعني بالاصح كأنها محجوزه له ...
    المشكله بعد مااستلطفت نواف وحسيت فيه .. يطلع لي هذا ..
    يعني زياد اللي حبيته مااقدر اوصل له ونواف اللي يحبني
    وعلمني معنى الحب وحاسه اني راح انسى همومي معاه
    حاسه اني ماراح او صل له هو الثاني
    لأني اذا وصلت له اكون حفرت قبره بيديني
    والله محتاره ماادري ايش اسوي ابغى مشورتكم يااعضاء ؟!؟! ...
    والا مالي غير قلمي وورقتي افرغ فيها همومي .....

    ( ملاحظه : تم تغيير جميع اسماء من في القصه )




  4. #3


    attachment

    غربة مشاعر .. رحلة في عالم الحب

    سأكتب قصتي .. سأعترف بما حصل من أولى اللحظات إلى يومي هذا .. وليس الهدف من كتابة قصتي التسلية بقراءة قصة فقط .. وإنما أخذ العبر والفوائد منها .. ومناقشة بعض قضايا المجتمع .. فالقصة طويلة .. وفيها الكثير من اللحظات الجميلة والحزينة .. وتأثير بعض الأفكار الخاطئة على مصير الطرفين .

    بدايتي كانت عند دخولي مكسات .. كان أول منتدى أشترك فيه .. سمعت عن الحب عن طريق الإنترنت .. كنت أستغرب .. كيف يوجد هذا النوع من الحب .. كنت أنكره بشدة .. وأعتبره سخافة .. ولعب على العقول .. كيف يكون هناك حب من خلف الشاشة .. لا صورة ولا صوت ولا شي من الواقع سوا كلمات وأحرف .. وظلت هذه فكرتي لمدة من الزمن .. بعدها تغير كل شي ..

    الثبات على الفكرة الأولى

    يوماً ما وصلتني رسالة من إحدى العضوات .. قالت أنها تود أن تكون صديقة لي .. لم أقل لها شيئاً .. وذلك لأننا أصدقاء في المنتدى .. ودائماً نتشارك في قسم الألعاب .. لذلك لم أعر الموضوع اهتماما .. وإنما أجبت بالموافقة .. فليس في ذلك تغير عن الواقع ..
    بعد عدة أيام .. بدأت تراسلني بكلمات حب وشوق .. تعجبت من فعلها واستغربت ..
    أعترف .. كنت مخطئاً حينها .. أني لم أوقفها عند حدها .. بل مشيت معها في نفس الطريق وللأسف .. واكتشفت بعد فترة بسيطة .. أنها استخدمت نفس الأسلوب معي ومع غيري من الشباب في آن واحد .. فرحلت بهدوء .. وتأكدت فكرتي .. بأنه لا حب عن طريق الإنترنت .. إنما مجرد لعب وخداع .

    مجرد إعجاب وانجذاب

    بقيت متمسكاً بمبدأي .. أن لا حب عن طريق الإنترنت .. ولكن ..
    كانت معي عضوة من المنتدى في المسنجر .. أعتبرها أختاً لي .. أحترمها وأقدرها .. كنا نتحدث سوياً كل ليلة .. أعترف بأنها كانت قمة في الأخلاق .. وكنت كذلك معها .. ومع مرور الأيام .. شعرت بإعجاب نحوها .. وكنت لا أرفض لها طلباُ .. لم أعلم ما هو شعوري نحوها قد يكون حب .. أو مجرد إعجاب .. ولكن كل ما كنت أعرفه .. أنني متعلق بها .
    كنت أتمنى مصارحتها بما في قلبي من مشاعر نحوها .. ولكن لم أكن أعلم ما مشاعرها .. ففضلت الصمت وعدم البوح بما في قلبي .. كي لا أصدم وأخسرها .. وانقضت الأيام وأنا على حالي ولم يتغير شيء ..

    بداية أول حب وتغير المبادئ والأفكار

    وكعادتي .. وأنا أتصفح مكسات .. رأيت إحدى المواضيع لعضوة معنا .. كان مجرد عرض مشكلة .. وكانت هذه المشكلة قد واجهتني .. وتغلبت عليها ببعض الخبرة المكتسبة ..
    أردت المشاركة وتقديم النصيحة لها .. فأنا أعتبر الجميع أخوة لي .. فكرت بالمشاركة في الموضوع .. وتقديم أفكاري .. ولكن أعتقد أنه مضى عليه مدة ليست بطويلة من الزمن .. وكان متراجعاً في صفحات أخرى .. لذلك لم أحبب إعادته للصفحة الأولى .. ففكرت بإرسال رسالة خاصة لها .. ولكن خفت أن تعتبرها تدخل فيما لا يعنيني ففضلت عدم فعل شي .. ولكن ..
    بعد يومين وكنت خارج مدينتي .. فكرت في موضوعها مجدداً .. رأيت أنه من واجبي تجاهها كأخ .. أن أفيدها بخبرتي .. فقررت إرسال رسالة لها ..
    عدت إلى منزلي .. كتبت رسالتي وأرسلتها لها .. وصلني ردها .. وقد كان محملاً بالشكر والتقدير .. رددت عليها .. وانتهى كل شيء .
    مضت الأيام .. وهلت علينا إجازة الصيف .. وكعادتي كنت أتجول بين أرجاء مكسات .. من موضوع لآخر .. فرأيت موضوعاً لها .. أعجبني الموضوع .. ولكن كانت تحتاج لبعض النصائح .. ففكرت بأن أرسل لها رسالة خاصة .. والله لم أكن أقصد شيئاً سوا أن أقدم لها بعض النصائح .. أرسلت رسالتي .. وصلني الرد .. رددت عليها .. ردت علي .. وبدأ بيننا الحب ..
    أعترف .. كان حبنا عن طريق الرسائل فقط .. سافرت لمدة أيام وهي كذلك .. شعرت ببرود في مشاعري نحوها وذلك لبعدنا عن بعضنا .. وأيضاً بسبب الإعجاب والإنجاب الذي تحدثت عنه مسبقاً .. فكنت أتوقع أن تنتهي علاقتنا بنهاية الصيف .. ولكن .. وقبل أن تبدأ الدراسة بأسبوع واحد فقط .. وصلتني رسالة على الإيميل .. كانت طلب إضافة على المسنجر .. قبلت الإضافة .. وفي أول حديث لنا .. كانت هي .. شعرت حينها بشعور غريب تجاهها .. أحسست بحب كبير نحوها .. وكانت هذه البداية .

    الحب الأول .. فتاة كانت مجرد فتاة أحلام .. وأصبحت واقعاً

    بعد أن بدأت الدراسة بأسبوع .. قررت الانسحاب من حياتي .. أعترف لقد وقعت في حبها .. أعترف سالت دموعي حينها .. لم أستطع تقبل فكرة حياتي من دونها .. انقضت عدة أيام .. وتراجعت عن قراراها .. أحببتها كثيراً .. ولكن لم تكن تثق بي .. وكانت متخوفة من أن أكون كغيري من الشباب .. ممن يتلاعبون بمشاعر الفتيات .. ويحق لها هذا .. فكيف تثق بي وهي لا تعرف عني إلا القليل .. أعترف .. زاد حبي لها .. وكنت أقدم لها دائماً ما يثبت حبي وصدق نيتي .. انقضت الأيام والشهور .. وبدأت ثقتها بي تزداد تدريجياً .. وأصبح حبنا قصة رائعة .
    بعد مدة من الزمن .. بدأت تراودني فكرة لم أكن مقتنعاً بها يوماً من الأيام .. بل كنت أنكرها .. فكرة الارتباط بفتاة تعرفت عليها عن طريق الإنترنت .. وحقاً هذا ما حصل .. فكرت كثيراً بأن أتحدث معها في موضوع الزواج .. أعترف .. كنت جاداً في هذا الموضوع .. فأنا أحبها وهي تحبني .. فكرت كثيراً .. لم أصارحها .. ولكن كنت أضع الإيجابيات والسلبيات لهذه الزيجة .. فالمسألة مسألة حياة مستقبلية .. وتكوين أسرة .. فكرت كثيراً وكثيراً .. فكرت من جميع الجهات .. وفي تفاصيل كثيرة .. وكنت محتفظاً بفكرتي لنفسي .. إلى أن جاء الوقت الذي كان يجب أن تكشف فيه الحقيقة .. يوما ما .. علمت بوفاة صديقتها .. توقعت أن تواجهني بالانفصال .. وهذا ما حصل .. حاولت تهدئتها .. ولكن بدون فائدة .. فتحت معها موضوع الارتباط .. شعرت بأنها صدمت منه .. كانت ما بين موافقة ورافضة بسبب خوفها من رفض أهلها .. وذلك بسبب ما يسمى بزواج الأقارب .. كذلك كان رفضها بسبب طريقة تعارفنا .. بعدها هجرتني مدة طويلة .. ما يقارب الشهر والنصف .. حصل فيها بيننا لقاء واحد بحسب ما أذكر .. وكانت المواجهة .. اتهمتني فيها بأني كغيري من الشباب ألعب على عقلها ولي أساليبي الخاصة في اللعب .. كدت أجن حينها .. كيف تقول عني ما ليس بي .. لم أكن أعلم ماذا أفعل .. جرحت من كلماتها حقاً .. كانت كلماتها تقتلني .. ولكن كنت أضع لها الأعذار .. وأبرر تصرفاتها .. ولا ألومها على ما تقول .. انفصلنا بعد تلك الليلة .. بقيت وحيداً دونها .. لم أكن أتخيل أننا انتهينا هنا .. أعلم بأنها تحبني وأنا كذلك أحبها .. ولكن لم أكن أعلم لماذا تفعل بي هذا .. انقضت الأيام .. ومازلت وحيداً ولأني شعرت بالملل حينها .. عدت للعب قليلاً بقسم الألعاب .. لعل وعسى أن أنسى همومي .. لقد كنت كشخص غريب في تلك الفترة .. كيف لا .. وأنا لم أزر هذا القسم منذ وقت طويل .. كنت غريباً حقاً عنهم .. وكان أسلوبي غريباً نوعاً ما .. بعضهم كان يتحاشى الحديث معي إلا من كان يعرفني سوا عضوة واحدة لم تكن تعرفني ولكن .. بدأت باللعب معي .. أعترف .. أعجبني أسلوبها .. وهي كذلك .. أعجبها أسلوبي .. فقد كانت تراني مختلفاً عنهم .. بعيداً كل البعد عن كلمات الغزل التي انتشرت في القسم حينها .. لعبنا ولعبنا .. وضحكنا كثيراً ولساعات طويلة .. وحدثت عدة مواقف حينها .. ظنت أني أخذت موقفاً سيئاً منها .. لذلك أرسلت لي رسالة لتسألني عن سبب تواجدي وعدم مشاركتي في المواضيع .. وضحت لها سبب انشغالي حينها .. وبقيت أشارك في القسم لعدة أيام ..
    وبعد أيام قليلة من تواجدي بقسم الألعاب .. وصلتني رسالة خاصة .. من أحد الأعضاء .. وكانت طلب إضافة على المسنجر .. لم أمانع في ذلك .. وتمت الإضافة .. تحدثت معه .. كان أسلوبه مألوفاً بالنسبة لي .. وكانت أسئلته غريبة نوعاً ما .. أعترف .. لم أكن أجيبه بإجابات صريحة .. إنما كانت إجاباتي مبهمة .. أعترف .. علمت وقتها من كان محدثي .. أو بالأصح محدثتي .. لم تكن شاباً .. أعترف .. كانت فتاة .. وكانت هي من كنت أتمنى أن أعرفها عن قرب .. كانت نفس العضوة التي لعبت معي بالأيام السابقة .. واجهتها بالأمر .. كانت تنكر ذلك .. ولكن .. دائماً تظهر الحقيقة . تابعنا حديثنا .. سألتني إن كنت أحب أم لا .. أعترف .. لم أعترف لها بذلك .. وكانت إجابتي مبهمة .. إلا أن عرفت هدفها .. وقد كان قلبي .. حاولت إقناعها مراراً وتكراراً بالعزوف عن هذا الأمر .. وأن ما تشعر به ليس إلا مجرد إعجاب .. طلبت مني المحاولة فقط .. قلت لها ستفشل المحاولة .. استغربت كثيراً من ثقتي .. وظنت أن قلبي لم تسكنه امرأة قط .. لذلك لم تيأس .. فصارحتها بالحقيقة .. وقلت لها بأني على ارتباط بإنسانة أخرى .. مع أننا كنا منفصلين .. إلا أنني لم أذكر لها ذلك .. حزنت كثيراً وغضبت أكثر .. كنت أتمنى أن تعتبرني أخاً أو صديقاً فقط .. إلا أنها كانت ترفض الفكرة تماماً .. قررت ترك المنتدى حينها .. بل عالم الإنترنت بأكمله .. حاولت إقناعها بمحاولة اعتباري أخاً لها .. وإذا فشلت في إقناعها بمبدأ الأخوة والصداقة .. فلن أجبرها على ما لا تريد .. وافقت على فكرتي .. وتوقعت أن أقنعها في خلال أسبوع واحد فقط .. ولكن ..
    انتهى الأسبوع وبدل من أن أقنعها بمبدأ الأخوة .. وقعت في حبها .. أعترف .. أحببتها وكنت أراود نفسي .. قد يكون مجرد إعجاب فقط .. ولكن .. كان حب فعلاً .. لقد كانت مشاعرها قوية جداً .. لم أستطع مقاومتها .. فاعترفت بحبي لها .. وهذا ما كانت تريده .



  5. #4


    الحب الثاني .. وعودة الحب الأول .. مشاعر رائعة واضطراب أفكار

    كنت أنكر أن يكون الحب لإنسانتين في آن واحد .. ولكن .. دائماً كل شيء يأتي معي بعكس التيار .. أعترف .. وقعت في حبٍ ثاني مع حبي الأول .. كانت مشاعري مضطربة .. شعرت أني متشتت الفكر والقلب .. ولكن كل ما كنت أعرفه أني واقع في حبهما سوياً .. لم أكن أتخيل يوماً حياتي دونهما .. انطوت الأيام والليالي .. كنت أنا وحبي الثاني معاً دائماً ولا يفصلني عنها سوا النوم ولحظات خروجي من المنزل .. سهرنا كثيراً .. ضحكنا كثيراً .. أعترف .. لقد احتوت جروحي وأنستني آلامي .. ويوماً ما عاد لي حلمي .. عاد لي حبي الأول .. عادت لي من كنت أنتظرها وأدعو الله أن لا يفرقنا .. أعترف .. كانت فتاة أحلامي .. لم أكن أتخيل حياتي دونها .. وعدنا لبعضنا من جديد .. بدأت أشعر بصراع داخلي .. شعرت بأني خائن لحبي الأول .. وفي الوقت ذاته ليس ذنبي أن بدأت حياة جديدة .. فقد قالتها .. ما بيننا انتهى .. ولكن كنت مخطئاً حينها .. لأني كنت أعلم أن كلماتها ليست من قلبها .. عشت في دوامة من الصراع الداخلي .. حبي الأول .. هل أنا خائن لها ؟ أما ماذا ؟ وحبي الثاني .. من احتوت جروحي .. لا يمكنني تركها .. تعبت كثيراً حينها .. ولكن .. لم يكن هذا الحال يرضي حبي الثاني .. كانت دائماً تناقشني في موضوع حبي الأول .. ومصرة على أن تعلم .. لم أكن أستطيع أن أقول لحبي الأول عن حبي الثاني .. فموضوع مثل هذا سيسبب لها جرح عميق .. حاولت كثيراً بإقناع حبي الثاني بالعزوف عن فكرة إخبار الحب الأول ولكن لا فائدة .. جاء اليوم الذي كشفت فيه الحقيقة .. فعلتها حبي الثاني وواجهت حبي الأول .. وحدث بينهم ما حدث .. أعترف .. أخطأت كثيراً .. أعترف .. تألمت كثيراً .. أعترف .. أصبت بالجنون حينها .. لم أكن أعلم ماذا أفعل .. وضعت في موقف صعبٍ جداً .. تمنيت أن أرضي الطرفين .. لكن كان هذا مستحيلاً .. وأصبحت عند مفترق الطرق .. إما أن أختار حبي الأول .. حلم حياتي .. أو أختار حبي الثاني .. من احتوتني و أنستني همومي .. أعترف .. كان الموقف صعباً جداً .. والله أصعب مما تتخيلوه .. ولن يشعر بصعوبة الموقف إلا من قد تجرع مرارته .. كان أصعب قرار اتخذته في حياتي .. أعترف .. اخترت حبي الأول .. ولم يكن اختياراً .. لأنه كان أمراً محتماً .. فقد كانت حلمي .. وهل لإنسان أن يتنازل عن حلمه ؟ بل حلم حياته كله ؟ .. أعترف .. شعرت ومازلت أشعر بالذنب تجاه حبي الثاني .. قد يقال عني قاسٍ .. قد يقال أناني .. قد يقال خائن .. ولكن ضعوا أنفسكم
    مكاني ؟ عندها ستشعرون بمرارة الأمر ..

    لحظة فراق مؤلمة

    وحانت لحظة الوداع .. حانت لحظة وداعي مع حبي الثاني .. كانت لحظات محزنة .. أعترف .. بكيت كثيراً حينها .. أعترف .. تألمت كثيراً .. ولكن .. هذا ما حصل .. كنت أكتب آخر كلماتي لها .. وعيناي تغرق بالدموع .. لم أكن أعلم ما أكتب .. ولكن كان قلبي يكتب كل أحاسيسي .. شعرت بقلبي يتقطع ويتفطر حزناً وألما ً حينها .. ولكن ليس باليد حيلة .. فقد حانت لحظة الوداع .. أعترف لم أنساها إلى يومي هذا .. مع أن انفصالنا كان قبل أكثر من 8 أشهر .. ولكن مازالت بالقلب ذكريات .


    الحب الأول .. وأجمل أيام حياتي

    ضحيت بكل شيء من أجل حبي الأول .. عدنا سوياً من جديد .. وبالقلب ألآم وجروح .. انطوت الأيام .. وخفت الآلام .. عادت علاقتنا كالسابق بل وأقوى من ذلك .. عشنا سوياً أجمل قصة حب .. أجمل قصة عشق .. أعترف .. كانت قصة ولا في عالم الخيال .. كان حبنا صادقاً .. كان حبنا عميقاً .. كان حبنا طاهراً .. كنا كطائر محلق في سماء الحب .. كنا كفراشات تتراقص على الأزهار .. كل من سمع عن قصة حبنا حينها .. كان يشعر بصدقها .. وقد كنا صادقين .. أعترف .. أحببتها لدينها .. لأخلاقها .. لعلمها .. لذكائها .. لجمال روحها .. لطفولة أحلامها .. لبراءتها .. كانت ومازالت ملاكي الرائع .. لم تكن مجرد فتاة فقط بالنسبة لي .. كانت حياتي كلها .. وطني وعالمي وكل شيء بالنسبة لي .. لم أكن أتوقع أن أحبها أكثر من نفسي .. أعترف .. كنت أحبها أكثر من نفسي .. كانت الماء الذي أشربه .. الهواء الذي أتنفسه .. الدم الذي يجري في جسدي .. كنا سعيدين .. وكانت السعادة ظاهرة علينا .. كنت قوياً حينها .. كل من كان يقترب مني يشعر بقوتي .. بدفيء محبتنا .. كنت دائماًَ متفائلاً وأبث روح التفاؤل في من حولي .. كنت دائماً أضحك .. كنت مبتسماً دائماً .. كنت مفكراً .. كنت مبدعاً .. كنت مبتكراً .. كنت وكنت وكنت .. وكانت تلك أسعد لحظات حياتي .. أصبحت كصرح شامخ يحوي أفكاراً رائعة وإبداعات متميزة .. وآراء حكيمة ..وسعادة ليس لها مثيل .. بنينا سوياً أجمل مملكة حب حينها .. مملكة يكسوها الدفء والحب والأمان .. مملكة تغمرها السعادة والبسمة والفرح .. مملكة أساسها الإخلاص .. وبنائها الثقة .. وتمنيت أن تستمر .. ولكن .. ما كل ما يتمنى المرء يدركه .. تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ..

    حلم بين أجمل اللحظات

    يوماً من الأيام .. التقينا .. وبعد التحية والسلام .. قالت لي بخوف .. أرجوك لا تتركني .. تعجبت .. ما بها .. تعلم أني لن أتركها .. قلت لها ما بك ؟ .. قالت لي لا تتركني .. قلت لها .. لن أتركك ما دمت حياً .. وإن تركتك فأعلمي أني رحلت من هذه الدنيا .. اطمئن قلبها قليلاً .. قلت لها ماذا حصل ؟ ولماذا أنتي خائفة ؟ .. قالت لي .. رأيتك في حلمي .. كنت تمشي في حديقة جميلة .. وكان الطقس غائماً وجميلاً .. أتيت إليك مسرعة .. استقبلتني بكل حب وحنان .. وفجأة بدأت تسرع في خطواتك .. وتمسك بيدي وكأنك تود أن تتركني .. شعرت بأنك ستتركني حينها .. قلت أرجوك لا تتركني .. واستيقظت على صوت والدتي ..

    بداية رحلة العذاب الطويلة

    وفي لحظة غير متوقعة .. وبعد أجمل شهرين في حياتي .. تحول كل شي لعكسه .. نعم .. تغير كل شيء بلا سابق إنذار .. كنا سوياً حينها .. كنت أشعر بشيء غريب .. لم تكن على طبيعتها .. اختفت حينها فجأة .. وكان هذا آخر عهدي بها .. كانت تلك اللحظات منذ نصف سنة تقريباً .. انتظرتها على أمل العودة .. ولكن طال الانتظار .. لم أعلم ماذا حدث .. كنت أرسل لها مراراً وتكراراً .. ولا أجد رداًً .. قلت في نفسي .. قد تكون مضطربة قليلاً بسبب قرب الامتحانات .. بقيت أراقبها من بعيد .. كي لا أسبب لها توتراً إلى أن انتهت فترة الامتحانات .. توقعت أن تعود .. ولكن لم يتغير من الواقع شيء .. أرسلت لها مرة أخرى .. ولكن لا فائدة .. أرسلت وأرسلت وأرسلت ولم أجد رداً .. قلت في نفسي قد تكون متوترة بسبب انتظار نتائج الامتحانات .. وظهرت النتائج .. ولم يتغير من الواقع شيء .. بدأت أجن حينها .. وبدأت حالتي النفسية تسوء أكثر من السابق .. أعترف .. تعبت كثيراً حينها .. أصبحت أرى كل شيء ممل دونها .. عالم لا طعم له .. عالم بلا ألوان .. أحسست حينها بالوحدة .. بالغربة .. بكل إحساس مؤلم .. غابت عني الابتسامة .. فقدت روح المرح .. وأصبحت أسيراً للأحزان .. في تلك الفترة .. قررت عائلتي السفر خارجاً .. أعترف .. كنت أنتظر هذا القرار .. كي أهرب من واقعي المر .. ابتعدت لفترة .. أعترف .. ارتحت قليلاً .. ولكن لم تكن تغيب عن خاطري .. كانت في كل لحظة معي .. كنت أتخيلها بجانبي دائماً .. تمنيت أن تشاركني اللحظات الجميلة حينها .. ولكن كانت مجرد أحلام .. لم تغير من الواقع المر شيئا .
    عدت من سفري .. توقعت أن أجد منها رسالة بين جميع الرسائل التي وصلتني حينها .. ولكن كانت الصدمة .. لم أجد منها شيئاً .. شعرت بإحباط رهيب .. وبحزن كبير .. لم أرسل لها شيئاً .. لأني أعلم أني لن أجد منها شيء .. مضت مدة بسيطة من الزمن .. بدأت بعدها حرب نفسية بيننا .. كنت أظنها تستفزني .. لا أعلم .. هل كانت تستفزني فعلاً أم كانت تصرفاتها عفوية .. ولكن كنت أشعر بالاختناق في كل مرة .. أشعر بأني أقتل ألف مرة .. أشعر بأني أطعن .. صبرت .. وللصبر حدود .. بدأت أفقد حينها قوتي .. لم أعد قادراً على التحمل .. صعب جداً أن تجرح ممن تحب .. صعب جداً أن تقتل ممن تعشق .. إحساس قاتل .. أن تجد من أهديته قلبك يطعنك .. أعترف .. تعبت كثيراً حينها .. أعترف وصلت لمرحلة إنهيار عصبي .. أذكر تلك الليلة .. حاولت النوم .. لم أستطع .. أصابني أرق لمدة يومين .. كنت أشعر بألم رهيب في رأسي .. أشعر بالإرهاق ولا أستطيع النوم .. بل لا أشعر بالنعاس أبداً .. نعم .. كنت منهاراً حينها .. أعترف .. لم أفقد قوتي فقط .. بل فقدت شخصيتي .. فقدت روح المرح والدعابة .. فقدت إحساسي المرهف .. فقدت حس الإبداع .. وفقدت الكثير من معالم شخصيتي .. أصبحت شخصاً كئيباً .. أصبحت نفسيتي مجرد دمار .. أصبحت إنساناً حزيناً .. تغيرت كثيراً وأصبحت إنساناً محطماًً .. كنت أحاول النهوض من جديد .. أحاول الوقوف من جديد .. ولكن .. أقف لأتعثر مرة أخرى .. كنت أبني حلماً جديداً كل صباح .. كي يسقط علي آخر المساء .. حاولت أن أقف .. ولكن لم أستطع .. نعم .. لم أستطع .. أعترف .. حتى الدموع جفت .. والكلمات لم تستطع وصف إحساسي .. فأصبحت صامتاً .. ولا يعبر عن حزني سوا صمتي .. انقضت الأيام .. وحالتي تزداد سوءاً .. بدأت أفقد الأمل .. لم أكن أعلم لماذا تفعل بي هذا .. ما الذي أخطأته بحقها ؟ .. أسئلة كثيرة كانت تجول بخاطري .. ولم أجد لها إجابة .. اضطربت مشاعري حينها .. حزن وحقد .. عطف وقهر .. حب وكره .. أعترف .. شعرت بالجنون حينها .. كنت أتمنى أن أرى تبريراً لأفعالها .. ولكن لم أجد.
    مع اضطراب مشاعري في ذلك الوقت .. بدأت أشعر بالشوق لحبي الثاني .. لمن احتوت جروحي وآلمي .. لمن كنت أنا سبب حزنها وألمها .. لم تتغير مشاعرها نحوي وكانت تشتاق لي .. راودتني فكرة العودة لها .. ولكن .. خفت أن أسبب لها جرحاً أعمق من السابق .. أعلم ذلك .. سيقال تذكرها عندما تركته حبيبته .. أعترف .. لم أنساها يوماً كي أتذكرها .. أعترف .. أصابتني حيرة رهيبة حينها .. هل أتمسك بحبي وحلمي وأحتمل ما ألقاه من جروح منها ؟ .. أم أعود لمن احتوتني ؟ .. فكرت كثيراً .. وأصبحت مضطرباً أكثر .. تعبت من التفكير .. كدت أصاب بالجنون .. وكانت حالتي النفسية والصحية تتدهور أكثر من السابق .. لم أكن أستطيع اتخاذ قرار حينها .. فكرت من جديد .. ماذا لو عدت لحبي الثاني ؟ ماذا سيكون موقفها مني
    حينها ؟ توقعت أول سؤال .. هل تذكرتني بعد أن تركتك من تركتني لأجلها ؟ .. ستشعر بأنها الشخص الثاني دائماً في حياتي .. ولا أريد لها هذا الشعور .. ستبقى بيننا دائماً نقطة اختلاف .. وجرح لن يبرى .. كذلك سأسبب صدمة كبيرة وألماً لحبي الأول .. لذلك قررت أن أتمسك بحبي الأول .. بحلم حياتي .. وتمنيت لحبي الثاني السعادة وكل خير .. حينها استطعت الخروج من دوامة الحيرة .. وكان خروجي منها بفضل الله ثم بفضل من وقف بجانبي في تلك الفترة .. وأصبح هدفي هو حلم حياتي ..


  6. #5


    تبدد غيوم الحيرة وظهور شمس الحقيقة

    انقضت عدة أيام .. وتبددت غيوم الحيرة والتساؤل وظهرت شمس الحقيقة .. أعترف فهمت حينها ما تمر به الإنسانة التي عشقتها .. أعترف .. شعرت بالندم بسبب مشاعري الأخيرة تجاهها .. شعرت بأني لم أفهمها حينها .. فهمت أسبابها .. شعرت بإحساسها .. كانت تشعر بالوحدة .. تشعر بالحزن .. تشعر بالذنب وعذاب الضمير .. كان من المفترض أن أقف بجانبها .. أعترف لم أتخلى عنها .. ولكن لم أكن أعلم كيف أقف بجانبها .. أعترف .. أخطأت عندما أشعرتها بحزني وألمي .. فقد كان ألمها وحزنها أكبر .. ولكن لم أكن أعلم .. ولم أكن أستطع التحكم بمشاعري وأحاسيسي .
    واليوم .. خفت آلامي وأحزاني .. نعم .. فهمت كل شيء .. وأقولها أمام الجميع

    أفتخر .. لا قالوا تركته حبيبته لأجل ربها

    نعم .. أفتخر .. والله أفتخر أن هذه الإنسانة هي من أحببتها .. وليس لي إلا الدعاء .. أسأل الله العلي العظيم .. أن يجمعني بها بحلاله .. فهو العالم بحالي وحالها .. فمازلت أحبها .. وأعلم بأنها تحبني .. فنحن كطير واحد .. أنا إحدى جناحيه وهي الآخر .. ولكم أن تتخيلوا كيف يطير طير بجناح واحد .. وإن لم نجتمع في هذه الفانية .. فأرجوا من المولى عز وجل أن يرح قلوبنا .. ويجمعنا في جنات النعيم .

    إحساس

    أشد ما يفزعني في الموت غرقاً أن لا أجد أرضاً تحت قدمي أقف عليها لثواني قبل أن أحاول النجاة .

    كلمة

    ما كتبته ليست قصة من نسج الخيال .. ولكنها مشاعر من أرض الواقع .. نعم .. هذه مشاعري .. كتبتها بقلبي لا بقلمي .

    تساؤلات

    بقيت لدي أسئلة تحيرني ..
    هل تعتبر قصتنا وهماً ؟ هل كل هذه المشاعر وهم ؟ أم أنه حب حقيقي وصادق ؟ وهل هذا الحب منتشر في هذا الزمن ؟ وهل من الخطأ أن نرتبط على سنة الله ورسوله .. بسبب طريقة تعارفنا ؟ لا أعتقد أن في ذلك خطأ.. ولكن أترك الإجابة لكم .

    رأيي في الحب

    الحب .. كثيراً ما يقال وهم .. ولا يدرك حقيقته إلا من وقع فيه .. ليس وهماً أبداً .. كنت في يوم من الأيام أظنه وهماً إلى أن وقعت فيه .. أما الحب عن طريق الإنترنت .. أقولها وأنا واثق مما أقول .. حب صادق بكل ما تحمله الكلمة من معنى .. لأنه حب للشخص ذاته .. لا لجمال ولا لمال ولا لأي مصالح شخصية ..

    آثار الحب

    نحن قبل الحب شيء .. وفي الحب كل شيء .. وبعد الحب لا شيء .. نعم هذا صحيح .. فللحب آثاره .. وأعتبره من أقوى مغيرات الشخصية .. قد يشيد صروحاً شامخة .. أحلاماً وآمالاً كبيرة .. وقد يدمرها .. وكلامي هذا لم أكتبه إلا عن تجربة عشتها بكامل تفاصيلها ورأيت أثارها واضحة علي .. نعم .. أعترف .. تغيرت في الحب وبعد الحب .. صحيح أني فقدت بعض معالم شخصيتي وأحاول استعادتها مرة أخرى ولكن اكتسبت شخصية جديدة .. أصبحت أكبر بكثير من السابق .. أصبحت واقعياً أكثر .. أصبحت جدياً أكثر .. وغير ذلك الكثير .. فالتجربة التي عشتها .. كانت درساً لي ..

    نصيحة أخ لأخوته

    من وقع في الحب .. فليكن صادقاً .. واتركوا التلاعب بالمشاعر .. فمهما كان .. تظل هذه مشاعر .. وقد يدمر التلاعب بها كل شيء .. ومن لم يقع به .. فنصيحتي له أن لا يحاول أن يقع به ويترك الحب إلى ما بعد الزواج .. فهذا أفضل له .

    كلمة أخيرة

    أعلم بأني سألقى العديد من الانتقادات .. قد يقال جبان .. قد يقال عديم إحساس .. قد يقال ضعيف الشخصية .. قد يقال أناني .. قد يقال قاسٍ .. وقد يقال الكثير والكثير .. ولكن لن يشعر بإحساسي إلا من وقع في نفس التجربة .

    ملاحظة : أرجوا عدم نقل قصتي أو اقتباس جزء منها .. ولن أسامح ناقلها أو مقتبسها يوم الحساب .
    ::
    أخيراً .. أعذروني على الإطالة .. ولكن لم أشعر بما أكتب .. فهذي مشاعري .
    ::
    :: احترامي وتقديري لكل من قرأ كلماتي ::
    ::
    :: غربة مشاعر ::
    ::

    attachment

    attachment

    هذي القصه ممكن تسبب مشاكل بين اللي يحبون لأن ممكن كل حبيب يشك في حبيبته
    بس انا عارفه ان حبيبي لا يمكن مهما كان يشك بلحظه فيني
    وهذا شئ اللي يعذبني

    اعرف حبيبي من اول مادخلت المنتدى بس حبنا بدأ من سنه تقريباً
    في البدايه كان حبنا عباره عن كلمات اعجاب فقط لاغير
    صرت اهتم بكل شئ يكتبه و كل شئ يحبه
    اول ماصارحني بحبه كانت ردة فعلي غريبه .. خفت
    خفت من ناحية هذا الحب و كيف بيكون
    بس بعدها مااهتميت كان اهم شئ عندي هو

    كنت احاول ارضيه و اداريه و أي شئ يقوله مااقول لا
    كنت اعشقه بجنون
    كنت احس في كلامه بكل الحب اللي تمنيه
    ما كان شاعر و لا كاتب بس كان كلامه غير
    حتى كلمة احبك لها معنى ثاني منه
    احبه يوم كان يسأل عني وينك ؟ مشتاق لك
    كل شئ يجنن في حبنا حتى زعلنا
    كنا نرسل لبعض عتاب مليان حب و شوق
    كان زعلنا مايطول اكثر من يوم و ليله
    كنت اهواه حتى و هو زعلان

    بعد كل هذا تغير علي
    مااقولها عذر لغلطتي بس والله تغير
    حتى السؤال عني احياناً ما يسأل
    و كأن كلامه لي تسكيته
    و قتها خفت صدق مو مثل اول مره
    خفت يتركني و يتركني لمن ؟ هو كان حياتي كلها

    و مثل كثير عرفتهم طلع لي ولد قالي انه يحبني
    قلت له مثل ما كانت اقول كلكم اخواني ماابي حب
    و انا كنت صادقه بكلامي ماابي حب يكفيني حبه

    بس هالولد كان غير اللي يطلعون لي كل مره
    كنت اتوقع الحاح يومين و يفكني من شره
    بس قعد وراي و يهتم بكل صغيره و كبيره لي
    قلت له ابعد عني انا احب غيرك
    و طلع يدري عن اني يحب و يعرف بعد من هو
    و اللي صدمني اكثر انه صديقه
    سألته ليش تسوي كل هذا ؟ تخون صديقك و تفرض نفسك علي
    و كان جوابه

    ليه اخونه ؟ تبين تدرين ليه ؟ لأني انا اللي حبيتك قبل مايفكر هو حتى
    اموت مليون مره يوم يتكلم عنك اللي يقهرني صدق اني قلت له اني معجب فيك
    و اني ودي تبادليني الاعجاب كنت احس انه هالاعجاب بيصير حب
    قلته اني خايف منك خايف ترفضيني بس بعدها تفاجأت انه بيوم و ليله حبك
    انا اعترفلك انه يحبك و يحب حتى طاريك بس بذمتك هذا كله ماهو ظلم لي ؟

    كنت كل ماشفته هزأته و هددته اني بقول لحبيبي كل شئ عنه
    كان يدخل الكلام من هنا و يطلعه من هنا ما كأني اقوله شئ
    و الحق يقال حبيت فيه اصراره مع كل الكره اللي كنت اشيله له

    و يوم ورا يوم بديت اقرب منه مع بعد حبيبي عني
    و حبيبي كل يوم يبعد اكثر من الثاني
    انا فعلاً بعد هالشخص اللي دخل حياتي
    ماحاولت افهمه و لا افهم سبب الاهمال


    انا ما كتبت هالكلام بس كذا عشان تقرون
    ابي احد ينصحني .. يقولي وش اسوي
    والله العظيم اني تعبت من كثر التفكير
    عقلي مو مستوعب كل اللي انا فيه

    حبيبي مل مني و ماعاد يبني ؟ يعني كان معتبرني لعبه ؟
    و الثاني ليش طلع بحياتي كذا ؟
    محتاجه والله جواب

    attachment

    يمكنكم طرح الأسئله على كاتبي القصص

    و سيتم إيصالها لهم و سيتم وضع الأجوبه في الموضوع عن طريق [ بنت أبوها - Los Clarita ]

    تمنع الأسئله المحرجه و الغير هادفه

    و يمكن لكاتبي القصص رفض الإجابه عن أي سؤال

    ملاحظه / جميع القصص حقيقه و لأعضاء بالمنتدى

    و تم تغيير القليل من بعض القصص في الأسلوب فقط
    للمحافظة على سرية أسماء كاتبي القصص
    و حصل ذلك بموافقة كاتبيها
    اخر تعديل كان بواسطة » بنت أبوها في يوم » 16-12-2006 عند الساعة » 05:39

  7. #6


    attachment

    أريد في البدايه ان الفت انتباه الاعضاء ان الرساله الاولى من فتاه قمة في الاخلاق
    فتاه نشأت في بيت عرف معنى الحب .. في بيت عمر بذكر الله ..
    تحت رعاية ام واب عرفا معنى الحب حقا ..
    حبهم لأبنائهم دفعهم لأن يمنعوهم من اللذات .. لماذا ؟ ..
    لتكون الجنه مقر الفلذات ..
    أريدكم ان تتأملوا الرساله حرفا حرفا .. أليس حبها حب على الفطره ..
    لم تحتاج لأفلام اوغناء لتفهم معنى الحب الصادق ..
    وهاهي ترسم لنا الحب في عدة سطور ..

    attachment

    اما هذه الفتاه لا أقول انها فتاه فاسده
    لا والله فهي الاخرى عزيزه على قلبي ولكن حبها حب مكتسب ..
    نشأت في بيت لم يعرف الحب بتاتاً ..
    ولكم ان تقولوا كيف يعرف والداها الحب وهم يرمون بأبنائهم في الهلاك ..
    نعم والله انه لهلاك .. هلاك عظيم بأن نعصي الله عزوجل ..
    فهل هذا هو الحب ؟! ...
    وهاهي تخط بضع كلمات ولكنها ان صح القول مكتسبه
    او مقتبسه من ما تشاهده في التلفاز ...

    attachment

    attachment

    attachment

    Julia_ Roberts

    ماذا يعني لك الحب ؟

    الحب من اسمى العواطف الانسانية التي لايستطيع انسان العيش بدونها
    فالحب فطرة من الله حيث جعل حبه هو الحب الاسمى والاقوى في قلوبنا
    وحب نبيه الكريم وديننا الحنيف
    ثم يأتي حب الاهل والمال والولد والحياة واشياء كثيرة rolleyes
    طبعا هنا يبدو انو الحب المطلوب هوا الحب بين شخصين
    وانا بالرغم من التفسيرات الكثيرة لهذا الحب لم المسه حقا
    ولم اذقه يوما فلا استطيع ان اعرف ماذا يعني لي حقا biggrin
    ولكني اعرف في قرارة نفسي انه سيأتي يوم ما وسأعيش هذا الحب
    وربما ستكون اجمل اوقات حياتي
    حيث سأتشارك هذه الحياة البسيطة مع انسان اخر يفهمني وافهمه cheeky

    هل تستمر الحياه من دون حب ؟

    ابدا tongue

    هل هناك حب صادق في هذا الزمن ؟

    اي دونت نو والله هالزمن مامنه امان tongue

    من هم الذين قاموا بتشويه صورة الحب هل هم الشباب ام الفتيات ؟

    انا مارح اقول لا الشباب ولا الفتيات
    لانو كل واحد شوهها بطريقته
    لما جعلو الحب مجرد كلام فاضي وشهوة ونزوة عابرة ermm
    ومن حق اتشوه هالمعنى حتى لما نجيب سيرته
    كأننا نقول شئ حرام ولا عيب وهوا مافيه شئ
    بالعكس فطرة زي ماقلت اول
    بس مع الصورة اللي هوا فيها الان صار الوضع كدا ninja

    لماذا يطلق البعض على الفتاه التي تحب وتضحي من اجل حبيبها مسمى (غبيه)
    اما الشاب الذي يتلاعب بكلمات الحب( ذكي )..
    بمعنى لماذا يقرن البعض الحب بالغباء والمكر والتلاعب بالمشاعر ذكاء ؟


    مدري عباقرة زمانهم tongue
    انا عندي الفتاة التي تضحي من اجل حبيب مايتساهل غبية بقوة
    لو هوا يضحى عشانها اوكي تضحي بس اذا مايستاهل ويستهبل خليه يولي tongue
    والشاب اللي يتلاعب عندي بصراحة قمة في الغباء ي
    عني هوا ماعمرو فكر ليش يعمل كدا او مافكر بأخواتو او قريباته ermm

    هل انت من مؤيدي الحب ماقبل الزواج او الحب ما بعد الزواج ؟

    بهالزمن بعد الزواج ninja مافي امان بهالدنيا ermm

    هل تعتقد ان قصص الحب التي نقرأها في الكتب حقيقه ام مجرد وهم
    وان كانت حقيقه لماذا تغيرت صورة الحب في هذا الوقت عنها في الزمن الماضي ؟


    حاليا اعتقد انها مجرد وهم واحلام سعيدة tongue
    واتغيرت مع تغير الزمن والتطور السريع اللي حصل لعالمنا العربي خاصة
    مع انو لسه مااتطور بس يعتبر اتطور شويا بالنسبة لااول tongue
    + الناس بهالزمن مايهمهم غير المادة تقريبا
    وتفكريهم اكثرو مادي فالحب اصبح شئ مو اساسي بحياتهم
    او مجرد نزوات واستهتار ermm
    طبعا مو كلهم في استثناء لسه في ناس كويسين tongue

    اذا تزوجتي وبعد عدة سنوات من زواجك وقصة حبك لزوجك
    فاجأك زوجك بأن قال لك بالحرف الواحد ( يافلانه انا راح اتزوج .. الشرع حلل لي اربع )
    ماردت فعلك بعد كل الحب الذي منحته له هل تضحين وتوافقين
    ام حبك له يفرض عليك الرفض من غير تفكير؟


    اقوله طيب حبيبي ارمي عليا الطلاق حتى انا بروح اتزوج واحد تاني
    والله حالة واذا ماطلق اخلعه
    ونشوف مين اللي بتتزوج واحد مخلوع biggrin tongue 3d

    هل الحب عذاب كما يقول البعض ..
    واذا كان كذلك لماذا يستمتع الجميع بهذا العذاب ؟


    اعتقد انو عذاب زي ماقلت انا ماجربت ومدري عنه tongue
    بس الاستمتاع واللذة تكون في تذوق التجربة الشعورية>>مو قاعدا اخرف tongue
    يعني لو تلاحظو في ناس يشوفو افلام مرعبة
    ويخافو بس تحس يستمتعو بالموضوع لانو الاستمتاع يكون بنفس العاطفة
    >>ترا مو فاهمة ايش اقول surprised dead

    اذا قيل لك ان فلان يحبك لدرجة الجنون ..
    صفـي لنا شعورك تجاهه في تلك اللحظه ؟


    اذا كنت احبه هلا والله وغلا tongue
    اذا مااحبه خليه يولي مستشفى المجانين اقرب له smoker

    attachment

    ALEメA

    ماذا يعني لك الحب ؟

    مشاعر فطريه خلقنا الله بها فالكل يرغب بأن يكون محبوب
    والكل يبحث عن هذا السر عن هذا الشعور
    الحب صفه مقدّسه معها الانسان يعيش بسعادة

    هل تستمر الحياه من دون حب ؟

    تستمر بلا حب لكن يشوبها الخلل بالتأكيد
    لان الله اعطى البشر الحب والمحبة
    فإن ضاعا منّا ضاع الكثير معهما ورجحت كفّة الميزان للكره والخداع

    هل هناك حب صادق في هذا الزمن ؟

    بالتأكيد الحب موجود وان اختلفت الطريقة في التعبير بين الاحبة
    او تخلى الناس عنه لان الحب في الاساس كباقي الصفات التي خُلقنا بها
    لا تفنى ولا تنعدم بلا اسباب << فيزياء على غفله biggrin

    من هم الذين قاموا بتشويه صورة الحب هل هم الشباب ام الفتيات ؟

    الإثنين معاً ، فالتسرع في البحث عن الحب بين الشباب والبنات اساساً خاطئ
    ولكن العجلة من صفات الانسان وإحساس مثل الحب لايوجد شخص لا يرغب بتجربته
    ولكن الاهم الوقت والشخص المناسب لنهاية أفضل

    لماذا يطلق البعض على الفتاه التي تحب وتضحي من اجل حبيبها مسمى (غبيه)
    اما الشاب الذي يتلاعب بكلمات الحب ( ذكي )..
    بمعنى لماذا يقرن البعض الحب بالغباء والمكر والتلاعب بالمشاعر ذكاء ؟


    لإن هذه هي نظرة المجتمع الخاطئه التي تناقلها العامة
    الصحيح ان من يحب وفي ومخلص ومن يتلاعب بالحب خائن ولايستحقه

    هل انت من مؤيدي الحب ماقبل الزواج او الحب ما بعد الزواج ؟

    لا انا لست من مؤيدي الحب بعد الزواج وأقولها علناً
    واقصد هنا احتمالية عدم وجود الحب بينهما في الأساس
    لنفرض ان الشاب تزوج الفتاة ولم يحبها ولم تحبه إطلاقاً
    فالنهاية الأكيدة الانفصال ermm
    لابد من وجود الحب او بالأحرى الإعجاب بين الاثنين أولاً
    لينتهي بالنجاح والاستمراريه بعد الزواج

    هل تعتقد ان قصص الحب التي نقرأها في الكتب حقيقه ام مجرد وهم
    وان كانت حقيقه لماذا تغيرت صورة الحب في هذا الوقت عنها في الزمن الماضي ؟


    ليست وهم ولكن غير معقوله لان كل شيء تغير عن الزمن الماضي (من الملبس للعقلية وأسلوب الحياة)
    ومن هذه الأشياء الحب وطريقة التعبير عنه
    فمن المستحيل ان يعترف لي شخص بأنه يحبني وانا على الشبّاك وهو تحت العماره
    مسوي فيها روميو ولو حصلت في هذا الزمن كانوا قالو عنه الجيران مجنون وهيه اجنّ منه biggrin

    اذا تزوجتي وبعد عدة سنوات من زواجك وقصة حبك لزوجك
    فاجأك زوجك بأن قال لك بالحرف الواحد ( يافلانه انا راح اتزوج .. الشرع حلل لي اربع )
    ماردت فعلك بعد كل الحب الذي منحته له هل تضحين وتوافقين
    ام حبك له يفرض عليك الرفض من غير تفكير؟


    يصعب علي التكهن بماستكون عليه ردة فعلي في المستقبل

    هل الحب عذاب كما يقول البعض .. واذا كان كذلك لماذا يستمتع الجميع بهذا العذاب ؟

    من الممكن لانه عذاب من نوع فانتا يعني حامض حلو rolleyes

    اذا قيل لك ان فلان يحبك لدرجة الجنون ..
    صفي لنا شعورك تجاهه في تلك اللحظه ؟


    على اي اساس حبني يعني ترك بنات الدنيا وحبني انا، امه داعيه عليه ولا tongue
    أتوقع ان لم يكن الشخص الانسب لي أتجنبه تماماً
    واخبره بأني لا اكن ّ له نفس الشعور smile
    وان كان مناسب شهر العسل في آيرلندا << لاتدققو ولا تصدقوا tired !



  8. #7

    دلـوعه ونـص

    ماذا يعني لك الحب ؟

    يعني لي شي حلووو وفي نفس الوقت عذاب< اووخسس يا رومانسيه tongue

    هل تستمر الحياه من دون حب ؟

    اممممممم اكيد بتستمر ^^

    هل هناك حب صادق في هذا الزمن ؟

    لا ما اعتقد

    من هم الذين قاموا بتشويه صورة الحب هل هم الشباب ام الفتيات ؟

    انا عن نفسي ..الشباب هم اللي شوهو صورة الحب

    لماذا يطلق البعض على الفتاه التي تحب وتضحي من اجل حبيبها مسمى (غبيه)
    اما الشاب الذي يتلاعب بكلمات الحب( ذكي )..
    بمعنى لماذا يقرن البعض الحب بالغباء والمكر والتلاعب بالمشاعر ذكاء ؟


    ايوا اكيد بتسمى غبيه .. انو خلاص ما يكون الحب لدرجه هاذي ..
    واما اللي يتلاعب ..مالو داعي الصراحه dead

    هل انت من مؤيدي الحب ماقبل الزواج او الحب ما بعد الزواج ؟

    أوئيد ما قبل الزواج ^^

    هل تعتقد ان قصص الحب التي نقرأها في الكتب حقيقه ام مجرد وهم
    وان كانت حقيقه لماذا تغيرت صورة الحب في هذا الوقت عنها في الزمن الماضي ؟


    مو حقيقيه ....لأن هالزمن الحب صار عادي لكل واحد/ه .. ومو حب حقيقي

    اذا تزوجتي وبعد عدة سنوات من زواجك وقصة حبك لزوجك
    فاجأك زوجك بأن قال لك بالحرف الواحد ( يافلانه انا راح اتزوج .. الشرع حلل لي اربع )
    ماردت فعلك بعد كل الحب الذي منحته له هل تضحين وتوافقين
    ام حبك له يفرض عليك الرفض من غير تفكير؟


    الصراحـه عن نفسي راح اقوله اتزوج لأنه ما وثق فيني وصار الحب اللي قبل راح ..
    بس بوافق انه يتزوج ..وحتى اذا رفضت ورجع لي يكون مل مني او شي مثل كذا ...

    هل الحب عذاب كما يقول البعض ..
    واذا كان كذلك لماذا يستمتع الجميع بهذا العذاب ؟


    امممممم ايوا الحب العذاب .....
    هو الحب يستمتع الناس لأن يهتمون ويفكرون في الشخص يحبونه ..

    اذا قيل لك ان فلان يحبك لدرجة الجنون ..
    صفي لنا شعورك تجاهه في تلك اللحظه ؟


    امممممم بكون فرحانه انو احد يحبني .. واكيد ابغى لكل الناس تحبني tongue

    attachment

    أنين السكون

    ماذا يعني لك الحب ؟

    الحب..في نظري أشياء كثيرة لو أعددها ما تعد ولا تحصى..

    لكن أكبر معنى من معاني الحب وأهم معنى في نظري هو ( التضحية )
    وأيضا..الحب هو :
    أن أصنع لحبيبي بحرا من دموعي إذا أراد السباحة ^_^
    أن أقف إلى جواره وليس مقابله..أي أكون معه إندماجا وليس إستقلالا يرهقه إرضاءه..
    أن أدعس على قلبي لأجل لحظات أراه فيها مرتاح البال..سعيدا..
    أن أقدم له عمري على طبق من ذهب..أن أهديه سعادتي ليحياها وأحرم ذاتي منها


    أشياء كثيرة...لا تعد ولا تحصى ^_^

    تعني الحب في نظري...
    هو الهواء..الذي أتنفسه....
    هو السبب الذي يجعلنا أحياء...

    هل تستمر الحياه من دون حب ؟

    لأ إستحالة

    ليس شرطا أن يكون حبا بالمعنى المفهوم أي بين شاب وفتاة

    بل حب الله ، حب الدين ، حب الوطن ، حب الأهل ، حب الأولاد وحتى حب الذات

    لأن الحياة تدور حول محور الحب

    بل إن الإنسان ككل لم يوجد إلا في لحظة حب ولولا الحب لأما كنا موجودون الآن

    لولا الحب لما ألتف غصن على غصن لولا الحب لما ربت الطيور صغارها وأوجد بذلك غذاء الإنسان

    لولا الحب لما عانقت السحب أكف بعضها البعض ولما سقتنا نحن البشر بالماء الذي هو سر الحياة

    لولا الحب لما بكى طفل يرجو حضن أمه..ولما تربى ليكون بشرا يحمل رسالة البشرية ويكمل مسيرة الدنيا

    لولا الحب... لما إجتمعنا الآن في هذا المنتدى وتناقشنا بكل هذا الود ولما كنا نملك الأصدقاء ولا الأحباء

    بإختصار ... لولا الحب لما عشنا ^^

    هل هناك حب صادق في هذا الزمن ؟

    نعم...بل هو موجود في كل قلب..لكنه مدفون في جزء مظلم من أرواحنا...لكل قلب...يوجد الحب في صندوق..

    هذا الصندوق مغلق بمفتاح موجود بيد شخص واحد وسط البشرية أجمعين..

    لكن المشكلة تكمن في شكل الصندوق..ربما كان صندوقا جميلا...

    ربما كان صندوقا مصنوع من خشب يجرح يد كل من تمتد إليه

    أي أنه....شخص واحد يملك مفتاح قلب كل إنسان .... والآخرون .. ربما يفشلون في فتح هذا الصندوق ..فيغادورن بحزن دون جروح أو حطام أو بقايا..

    وربما..إذا كان الصندوق مصنوع من خشب يجرح اليد...أو ربما وضع فيه قنبلة لكل من يمس هذا القلب غير مالك المفتاح...قنبلة موقوتة....قنبلة خادعة يحسبها العاشق نبضات قلب...وهو لا يدري أنها دقات ساعة القنبلة التي ستطيح بقلبه إلى الأبد وتجعله بقايا حطام..بقايا إنسان

    عندها ..سٍيغادر من حاول أن يفتح هذا الصندوق وهو لا يملك من قلبه إلا ذريرات رماد إحترق كان يطلق عليه يوما إنسان.........(~_~)

    لكن ما أجزم به هو أن داخل كلا منا صندوق صعب الفتح يحتوي داخله إنسانا حقيقيا

    لأننا ولدنا كلنا أطفال بريئون لكن الدنيا هي التي صنعت من بعض البشر وحوشا حقيقية وغيرت وجوه الحقيقة والبراءة فيهم

    لكن مازال الإنسان الطيب البرئ موجود داخل كل إنسان مهما بلغت قسوته ومهما بلغ مدى تشوه وجهه الإنساني الحقيقي ما زال داخله موجود ذاك الحقيقي لكنه مدفون وهو حي في مكان مظلم يصعب الوصول إليه

    من هم الذين قاموا بتشويه صورة الحب هل هم الشباب ام الفتيات ؟

    لا يقاس وجود الحب الحقيقي أم المشوه على كون الإنسان رجلا أم إمرأة...


    في كل منهما كلا النوعان..

    بعض الرجال يكونون رجال حقيقيون يدركون معنى الحب الحقيقي ويقدسونه..وكذلك النساء..يوجد بعض منهن كذلك

    وعلى الصعيد المقابل..

    يوجد بعض الرجال يجدون اللعب بالمشاعر هواية تمارس....ويجدون شويه الحب بطولة حقيقية....وكذلك في النساء...


    لن نقيس تشوه الحب على كون المحب رجلا أو إمرأة...فإننا حينذا نكون كمن يقيس الماء بالمتر..

    والطريق باللتر ^^

    لماذا يطلق البعض على الفتاه التي تحب وتضحي من اجل حبيبها مسمى (غبيه)
    اما الشاب الذي يتلاعب بكلمات الحب( ذكي )
    بمعنى لماذا يقرن البعض الحب بالغباء والمكر والتلاعب بالمشاعر ذكاء ؟


    ليست غبية من ضحت من أجل حبيبها...ليست غبية من أحبت..إنما الغباء يكمن في سوء إختيارها...

    حيث أنها صبت مشاعرها في المكان الخطأ...وأيضا لا تسمى غبية ...

    أما كون الرجل يسمى ذكيا..فهذا خطأ غير شائع والحمد لله في مجتمعاتنا...بل إن له مسمى واحد ينطبق عليه هو: ((ذئب))

    هل انت من مؤيدي الحب ماقبل الزواج او الحب ما بعد الزواج ؟

    كلاهما...ولكل منهما إحتمال الفشل والنجاح

    يعتمد هذا على عمق الحب وحقيقيته وسيره على الطريق الصحيح دون الوقوع في الخطأ دينيا أو عرفيا>>رغم أني لا أعترف بالقوانين الوضعية فقد قال تعالي:
    ((أليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا..))

    أي أنه تعالى قد وضع لكل مشكلة حلا...

    ونقطة تعليق>>لا توجد ديانة سماوية حرمت الحب...ما حرم فقط هو العلاقة المحرمة التي تفضي إلى حرام

    هل تعتقد ان قصص الحب التي نقرأها في الكتب حقيقيه ام مجرد وهم
    وان كانت حقيقيه لماذا تغيرت صورة الحب في الزمن الماضي عنها في هذا الوقت ؟


    لم لا؟؟؟

    نعم حقيقية...وقد تكون خيال لكنه مستسقى من الواقع طبعا...

    الحب كما الدنيا..كل شيء جائز الوقوع فيه....

    وسبب تغير صورة الحب..إنتشار الفساد الذي تلى الغزو الفكري المكثف الذي يمارس على شبابنا..

    مما جعل الإلتفات يصبو فقط إلى الشهوة والجسد..

    وما عادت الروح وطهارتها وشفافيتها تعني شيئا >> لا أعمم هذا الكلام لكني أجيب عن سبب إختلاف الصورة..


    لأن الحب سابقا كان يسير على الطريق الصحيح...كان حقيقيا..يسير على المبادئ..كان الرجل والمرأة على حد سواء يتسمك أيما تمسك بمبادئه في الحب...لذلك كان طاهرا..وكان محمودا..

    وما زال في هذا الزمن من هو كذلك....... لكن يحتاجون إلى بحث..وإلى كشف أقنعة..

    اذا تزوجتي وبعد عدة سنوات من زواجك وقصة حبك لزوجك
    فاجأك بأن قال لك بالحرف الواحد ( يافلانه انا راح اتزوج .. الشرع حلل لي اربع )
    ماردت فعلك بعد كل الحب الذي منحته له هل تضحين وتوافقين بأن يتزوج من اخرى
    ام حبك له يفرض عليك الرفض من غير تفكير؟


    صراحة...رح أطلب طلاقي dead

    أو رح أمسك عليه إنه ترك كل أمور الشرع على جنب وجاي يطبق الدين في هالموضوع ؟

    يعني أفضل له يصلي السنن والنوافل وبعدين يفكر يتزوج..ويترك كل المعاصي وبعدين يجي يتزوج...

    ما أعترض على حلال ربي...

    لكن كوجهة نظر بشرية تملك نفسا بشرية..أنا أغار كثير ~_~

    ما أتخيل في حياة من أحب إمرأة أخرى..وإن كان وجودها قبلي....فبدون تردد...سأنسحب.. bored

    أو إذا علمت أنها أصابت في قلبه حبا أكبر مما أصبته أنا في قلبه...سأترك لها الطريق...لأيس حقدا عليه...بل لأني أريده سعيدا..حتى لو كان هذا على حساب طلاقي ودمار سعادتي ^^

    هل الحب عذاب كما يقول البعض .. واذا كان كذلك لماذا يستمتع الجميع بهذا العذاب ؟

    مو دايم...وعذاب الحب يختلف عن كل عذاب..له لذة...

    أحيانا حتى الجروح والآلام يكون لها لذة وذكرى...مو كدة؟؟

    اذا قيل لك ان فلان يحبك لدرجة الجنون ..
    صفي لنا شعورك تجاهه في تلك اللحظه ؟


    حسب شعوري تجاهه......يحدد هذا العلاقة اللي بيني وبينه...

    أكيد رح أوزنها بعقلي ألف مرة قبل لا أقرر أي شي...وقبل وأول كل خطوة أقوم بها..رح أستخير ^^



  9. #8



    تم طرح سؤال لبعض الأشخاص و كان السؤال

    صف لنا الحب من مفهومك الشخصي في مالا يزيد عن 5 أسطر ؟

    و كانت الإجابات كالتالي /

    الحب كلمة كثير مانسمعها .. لكن ما معنها الحقيقي .. الحب بالنسبة لي .. علاقة مع شخص ما .. فيها العطاء الصدق الوفاء الحنان بها مايحتاجه للمرأ لكي يحس بالكمال مع شريكه ..



    الحب انا اعتبره من اهم الاشياء اللي تخلي الناس عايشين
    لان الانسان اللي مايحب مايسمى انسان اصلن وهوا ليه عرش غير عند الناس
    بس حب عن حب يفرق مو كل حب يعني بين واحد ووحدة
    والحب يكون درجات في ناس من كتر ماتحب مستعدة تسوي اي شي عشانه
    وفي حب مايسمى حب ممكن اعجاب في البداية تحسة حب
    بس بعدين تكتشف انو امجرد اعجاب بالشخصية ممكن



    الحب هو شعورك بأن هناك شخصا من بين كل الاشخاص تستطيع ان تفتح له قلبك بكل جوارحه وأن هناك شخصا قد ملك قلبك,تشتاق له في كل حين, الحب هو شعور متبادل بينك وبين هذا الشخص ,المشاعر بينكم أصدق من كل المشاعر الصادقه , عندما تلقى كرامتك على المحك امام محبوبك وتراه يحملها بقلبه فذلك هو الحب في نظري



    نظرتي الشخصيه عن الحب ..

    هو شي حلو انك تحس بالحب .. شي حلو لما تعرف ان فيه شخص يحبك ويهتم فيك ...
    شخص يمكن يضحي بنفسه عشان مصلحتك .. شخص يخليك تعيش و تتعب عشانه ...
    شخص مستعد انه يشاركك في كل اوقات فرحك و حزنك .. ويساندك اذا احتجت لاحد ..
    هو شي حلو انك تحس بالحب .. شي حلو لما تعرف ان فيه شخص يحبك ويهتم فيك ...
    شخص يمكن يضحي بنفسه عشان مصلحتك .. شخص يخليك تعيش و تتعب عشانه ...
    شخص مستعد انه يشاركك في كل اوقات فرحك و حزنك .. ويساندك اذا احتجت لاحد ..
    شخص تثق فيه و يثق فيك ...
    اذا عرفت شلون تسيطر على الاحساس هذا وتخليه يستمر راح تكون اسعد انسان في هذي الدنيا ..
    بس من الممكن انك تنقلب الى اتعس شخص في هذي الدنيا ..
    اذا استعجلت في الحب .. راح يجي اليوم الي راح تتعرض للخيانه ..
    او اذا خربت على نفسك و ارتكبت اكبر غلطه في حياتك .. وهي انك تكون انت الخاين ...



    الحب نعمه من نعم الله عز وجل للانسان فبدون الحب لا نستطيع ان نحيا
    ولكن للأسف كثير منا لا يفهم معنى الحب
    وكثيراً منا يستعمل كلمة (بحبك) للوصول إلى اغراض معينه
    من وجهه نظري
    الحب اجمل إحساس في الدنيا
    الحب جسدين يمتلكو قلب واحد
    الحب تضحيه وليس اي تضحيه
    الحب عقل واحد يفكر به شخصين
    الحب اشياء كثيرة لا يمكن وصفها وهي اكبر من ان نوصفها



    هذه الكلمه التي طالما بحثنا عن معناً لها .. ولكن .. حتى لو وجدنا لهذهِ الكلمة أيُّ معنى ، فلن نستطيع تفسيرها كما يُفسِّرها المُحبين
    فلكل عاشقٍ معناً خاص لِهذهِ الكملة .. بالنسبة لِي :
    الحُب هو :
    تجربة وجودية عميقة تنتزع الإنسان من وحدته القاسية الباردة
    لكي تقدم له حرارة الحياة المشتركة الدافئة التي تضمه بين ضلوعِ حبيبه ..
    كأحلام على ارض خرافية يلهينا عن الحاضر يشدنا ويجذبنا ..
    الحُب سفينةٌ بـلآ أشرع ـهـ .، تسير بِنا نحوَ برَّ الآمان شآطئ المحَ ــبة ،
    الحُب .. يقرأ .. يسمع .. يُخاطِب وَ يُخاطَب .. مِن قِبَلِ المُحبين
    فهُوَ كالبحر .. يقذِفُنا بأمواجِ ــه نحوَ الشاطئ لـِ كَي نشعُرَ بالدفئِ والارتياحْ

    لعلّي تجاوزت بكلامي المطلوب منّي .. لكن لو التقطتُ الدُنيا ومَا فيها
    تعجر كلماتِ عن وصف هذآ الشعُ ــورِ الجميل ..

    وأخ ــيراً .، الحُ ــب أسطورة .. يعيشها المُحبين .. بينَ الشوق وعذاب الفِرَاق ..،


    attachment



    أثبتت دراسة علميه حديثة أجراها فريق علماء كلية لندن الجامعية
    أن الأشخاص الذين يقعون في الحب ليسوا عمياناً فقط بل و حمقى
    أيضاً و لا يفكرون على الإطلاق و تبين بعد إجراء عدد من المسوحات الدماغية
    باستخدام التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي لعدد من المحبين
    عند عرض صور أحبائهم أو حتى أصدقائهم أن الأشخاص الواقعين في الحب
    أظهروا نشاطاً أقل في أجزاء الدماغ التي تتحكم في التفكير و تسيطر على المزاج
    بينما تركز أكثر النشاط في المناطق الدماغية
    المسؤولة عن العواطف و الأحاسيس و المشاعر عند مشاهدة صور الأحبة
    و أظهرت النتائج على من وصفوا نفسهم بأنهم واقعون في حب حقيقي و جارف
    أن الحب نشط أجزاء الدماغ المسؤولة عن الحدس و البديهة
    و الشعور بإضطرابات المعدة و الاستجابات الدوائية
    لكنه ثبط نشاط المناطق المسؤولة عن التفكير و الإدراك
    و قال خبراء إن هذه الدراسة تؤكد بصورة قطعيه أن الحب هو أحد وظائف الدماغ
    و تعطي تفسيراً معقولاً للسبب الذي يكمن وراء التصرفات الغبية و الحمقاء للمحبين
    الذين لا يستطيعون الحكم جيداً على الأشياء بسبب ضعف نشاط المنطقة الدماغية عن ذلك
    و بينما تحدث القدماء عن مرض الحب الذي يصيب العشاق بالجنون أحياناً
    و لا يشفى منه صاحبه إلا برؤية الحبيب أو وصاله دون تقديم تفسير مقنع لذلك
    أستطاع علماء أعصاب الدماغ أن يؤكدوا أن هناك غدتين في مقدمة الرأس
    لهما دور أساسي في الشعور بالارتباط و هما الغدتان أنفسهما اللتان تدفعان إلى الإدمان
    و أن الوقوع في الحب يزيد من إفراز هذه الغدة
    و بينما قال القدماء إن للجمال لهيبة تعليقاً على تلك الرعشة الغريبة التي تهز جسم الإنسان
    و هو يتأمل وجهاً جميلاً توصل علماء إلى أن تدفق [ الأدرينالين ] في الجسم
    هو المسؤول عن احمرار الوجه و ازدياد ضربات القلب و تعرق الجسم
    و بينما تحدث القدماء أن أفراح القلب و أتراحه واصلين ذلك بقرب الحبيب و بعده
    دون أن يدركوا هذا التفاوت في الشعور
    تأكد لدى العلماء اليوم أن وراء ذلك الإحساس عملاً كبيراً في الجهاز العصبي
    و من ثم تأثير ذلك في جسم الحبيب و ذهنه
    إن الوصال يمكن الدماغ من إفراز كميات زائدة من الهرمونات
    التي تمد الجسم بالنشاط اللازم و الدفء
    و بالمقابل فإن ذهاب الحبيب يؤدي إلى نقص تلك الهرمونات
    و من ثم الإحساس بالكآبة و الفراغ
    و بينما كان القدماء يعتقدون أن الحب شئ تدركه القلوب
    و لا يستطيع اللسان التعبير عنه
    كشف العلماء أن الدماغ هو الذي يسمح بالحب
    و أن الحب لا يقع فجأة و إنما بعد موافقة الدماغ
    ثم يحتفي بقدومه الجهاز الهرموني
    و هذه عمليات بيوكيميائية و هذه نستطيع ملاحظتها و تشخيصها

    المصدر / مجلة لايف ستايل العربيه العدد الثاني عشر - نوفمبر 2006


  10. #9


    وقفه

    سنقف في هذه اللحظه وقفه لن ابالغ ان قلت لكم ستقف لها القلوب
    وقفة تأمل في جملة نرددها مليا ( انا احب الله ورسوله )
    هل فعلا انتي وهو تحبون الله ورسوله ؟
    بالتأكيد سوف تكون الاجابه نعم
    اخوتي اعلم انكم ستقولون مجنونه هل يوجد مسلم لا يحب الله ورسوله
    نعم لايوجد مسلم لايحب الله ورسوله ولكن دعونا نتأمل هذا الحب
    انت تقول انك تحب الله ورسوله .. اذن لماذا تسمع الغناء؟
    انت تقول انك تحب الله ورسوله .. اذن لماذا تشاهد الافلام والمسلسلات؟
    انت تقول انك تحب الله ورسوله .. اذن لماذا تكذب ؟
    انت تقول انك تحب الله ورسوله .. اذن لماذا المسنجر لديك(لديكِ) ملئ بالفتيات - الشباب؟
    انت تقولين انك تحبين الله ورسوله .. اذن لماذا تضعين صور فتيات في توقيعك ؟
    انت تقول انك تحب الله ورسوله .. اذن لماذا تهجر القرآن ؟
    انت تحب الله ورسوله .. وتعصيه ؟!
    ياهذا لو ان حبيبتك طلبت منك امرا لما رفضته لكي لا تغضب عليك وانتي كذلك ايتها الفتاه هذا حالك مع حبيبك
    فما بالكم برب الارباب كيف تحبونه وتعصونه في آن واحد
    قال الشاعر:
    تعصي الاله وانت تظهر حبه * لعمرك هذا في القياس شنيع
    لو كان حبك صادقا لاطعته * ان المحب لمن يحب مطيع

    كيف تحبونه وانتم تغضبونه وترضون ابليس
    هل هذا هو الحب لديكم
    اكثرمن الطاعات لتزيد من حسناتك كل ذلك لترضي الله ولا تزد من سيئاتك .
    والله الذي رفع السماء بلا عمد انني كلما رأيت الاعضاء يتكلمون عن الاغنيه الفلانيه او موضوع نزل في ميجا ميوزك او عن تقريرعن فلم جديد انني اشفق عليهم
    اقول لهم انتم مساكين ثم مساكين ثم مساكين ثم مساكين ثم مساكين اتعلمون لماذا
    سأقول لكم
    لنفترض انك انزلت اغنيه جديده اوتقرير عن فلم ماذا سيحصل فلان سوف يدخل الى الموضوع اعجبته الاغنيه سمعها تكتب لك سيئه ذهب لأخيه او احد اقرباءه سمعها اخيه تكتب لك سيئه وهكذا... وانت نائم وانت تأكل وانت تشرب ...تكتب لك السيئات وانت مسكين غافل ... والتقرير كذلك سيعجبه الفلم وسيذهب ليشاهده.
    والان هل انت تحب الله ورسوله حقا ؟
    هل هذا هو الحب؟!


    وانت يامن تحادث حبيبتك او انتي يا من تحادثين حبيبك وتقضون ليلكم في معصية الله
    اما تستحون من الله جل وعلا
    عن حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "يتنزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول : من يدعوني فأستجيب له، من يسألني فأعطيه من يستغفرني فأغفر له". رواه البخاري

    نعم من يستغفره يغفر له .. اذن لماذا لا نجدد حبنا لله من منا يعلم متى يرحل من هذه الدنيا
    الان وقبل فوات الاوان قل
    انا احب الله ورسوله لذا لاعصيان بعد اليوم
    لا فتاه في مسنجري
    لا شاب في مسنجري
    لا اغنيه في جهازي
    لاضياع الوقت على الأفلام
    بعد اليوم
    ومن لم يغير شئ مما ذكرت او لم اذكر فأقول له اكثر من ذكر الله لعل قلبك القاسي يلين بذكره
    ولتعلموا ان الانسان اذا احب شخصا وامتلأ قلبه بحب هذا الشخص فإنه يفيض هذا الحب على الجوارح وخاصه اللسان فيكثر من ذكر اسمه والحديث عنه والتمتع بالحديث عنه
    ومن احب الله حقاً نجده يذكره ليلا ونهارا
    فأين نحن من ابي بكر الصديق ؟
    [ اللهم اجعله حجة لي لا علي اللهم اني احب اعضاء هذا المنتدى فلا تحرمهم التوبه ولذتها ]

    attachment

    تم إضافة بضعة أسئله نتمنى منكم الإجابه عليها مشكورين

    • ما هو مفهومك للحب ؟
    • ما هو في نظرك مقومات الحب الناجح ؟
    • هل صحيح أن لا مكان للكرامه في الحب ؟
    • لماذا تغير الحب في هذا الزمن ؟
    • و هل بالفعل تغير بسبب الغرب و بسبب نظرتهم الخاطئه التي مثلوها عبر الأفلام ؟


    attachment

    نتمنى أخيراً أن يكون الموضوع حاز على القليل من إعجابكم

    و نلتمس منكم العذر إن لم يكون ضمن توقعاتكم

    و ما كان من كمال فهو من الله

    و ما كان من نقص فهو من أنفسنا و الشيطان

    و عذراً على التأخير الغير مقصود ^_^

    تقبلوا منا خالص الحب

    بنت أبوها - Los Clarita

    attachment

    اخر تعديل كان بواسطة » بنت أبوها في يوم » 15-12-2006 عند الساعة » 17:31

  11. #10

  12. #11
    [IMG]http://www3.*********/2006/12/15/19/91828486.jpg[/IMG]


    لا اعرف من اين ابتدأ ....

    قرات كثيرا ..وكتبت كثيرا ...وفكرت كثرا ...

    هذا الامر الذي يشغل عقول الملايين ...

    هذه المشاعر المؤججه في قلوب المحبين .....

    أيــــــــــــــــــا ترى هل هي صادقة /// نبيله //

    هل هي المشاعر الاولى والاخيرة ..في حياة الشخص ....

    ليتنا ندرك الجواب ..لاختصرنا الطريق والمسافات


    اعترافات !!!

    تلك الكلمة المخيفة .....ولم الاعتراف ....

    فبرأي المشاعر والاحاسيس لاتحتاج الى اعتراف ...بل انها تفضح صاحبها ...


    [IMG]http://www3.*********/2006/12/15/19/47397824.jpg[/IMG]

    //
    //

    بالنسبة للقصص فإنها راائعه ..فمنها من نستطيع ان نضرب به اروع الامثلة ..

    ومنها لا ...مجرد رأي ..لا اكثر ...

    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::


    اين يكمن الخطأ ..يا ترى !!!!

    في الشاب ام في الفتاة ....برأي ان يكمن في الاثنان ....

    الخطأ يكمن في اختيار الطرف الآخر ...علينا ان نرى ونحسب

    الاحتمالات من جميع النواحي ..



    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

    [IMG]http://www3.*********/2006/12/15/19/64009380.jpg[/IMG]

    لقد تداخل في هذا الزمن مفهوم الاعجاب بمفهوم الحب ...

    الحب لاياتي الا بعد العشرة بعد فهم الشخص جيدا وكانه جزءا من الروووح

    هو ارقى // هو اسمى من اي شيئ آخر ..هو التضحية لمن تحب ....

    هو ان تتمنى السعادة للشخص حتى ولو افترقتم ..فالذي يحب ...مستحيل ان يؤذي

    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::


    مهما قلت لن اوفي المووضوع حقه ...

    رااائع جدا ...طريقة السرد راااائعه ....

    اختي لوس //اختي بنت ابوها

    بذلتهم جهدا رااائعا فهنئيا لكما عليه ..وشكرا لمشاركتنا اياه ...

    دمتم ذخرا للمنتدى

    اطيب امنياتي وصافي ودي

    ســـــــــــــراب
    الرووح
    اخر تعديل كان بواسطة » سراب الروووح في يوم » 15-12-2006 عند الساعة » 19:43
    رسالة الى ابي الراحل

    لان طالت بنا الغربة وحاالت دون لقيانا ..

    وعاد الطير للغصن ..يغني النصر جلانا ..

    اعود اليك في زمن شغف ابث القبر تحنانا ..

    انثر فوق مثواك دموع الشوق ريحانا ..

    ياحلمي الموعود قد عدت فلاترحل

    ولاتجرح بحد الوجد وجداني ..وجداني

  13. #12

    Thumbs down

    لاحول ولاقوة الا بالله

    ليه دايم تكون الضحيه في العلاقات ذي

    ((البنت))

    مايتعظون هالبنات من اللي صار في بعض البنات من بعض الشباب

    اللي اترفع اني اجيبهم على لساني(وانتم عارفينهم)

    للاسف الشباب مايبغون من البنت الا الجنس والجنس فقط

    وحتى لو يحبها من قلب راح يكون الجنس في باله دايم(الا من رحم ربي)

    ولو يحبها من جد يعرف طريق بيتهم>>>يدخل بالحلال

    الحب موجود ولايوجد احلى واسمى منه ولاانكره لان الله خلقه فينا

    لكن انا استنكر ان ناس يوصلون لغايات دنيئه باسم الحب>>مثل الزنا

    ولو يحبها صدق ماراح يرضى لها الدناءه وماراح يتعرض لشرفها حتى لوهي راضيه

    شكرا عالموضوع الهادف

  14. #13
    في البداية أحب أن أشكر كاتبي الموضوع :

    بنت أبوها - Los Clarita

    حقا موضوعكما أختاي رائع بمعنى الكلمة والجملة أيضا tongue

    لأنه كالعبرة لجميع العشاق .. ففيه العديد من التجارب وكيفيه الحذر منها ..

    نرجع للأسئلة ^^ :
    * ما هو مفهومك للحب ؟[
    مشاعر وأحاسيس جميلة ..

    إن كان الحب في الله فسيظل للأبد مهما واجه من صعاب وعقبات ..

    وإن كان حبا لا إراديا .. فتكون الصعاب قوية ولن يكون أساسه قويا كالحب في الله ..

    ومن المستحيل أن يتواجد إنسان في هذه الحياه ولم يحب .. وإن وجد فسيكون بلا مشاعر ولا أحاسيس .. قلبة كالحجر ..

    والقصص بالأعلى خير دليل ^_^

    وللحب أنواع أيضا ^_^ ..
    • حب الوالدين .
    • حب الإخوة والأخوات .
    • حب الأهل والأقارب .
    • وحب الأزواج .

    وغيرها العديد من الأنواع ^^
    * ما هو في نظرك مقومات الحب الناجح ؟
    • الحب الصادق ..
    • المواجهه والمصارحة ..
    • الوفاء ..
    • الأمانة ..
    • التضحية ..
    • الأمان ..


    ومقومات أخرى لا تعد ولا تحصى asian
    * هل صحيح أن لا مكان للكرامه في الحب ؟
    لا لا غير صحيح وبشدة ..

    إن عدمت الكرامة فبالتأكيد عدم الحب ..

    من المهم في الحب تواجد مراعاه المشاعر .. وإلا فكيف يسمى حب ؟؟
    * لماذا تغير الحب في هذا الزمن ؟
    هذا شيء لا إرادي فكل زمن يتغير ..

    ولكل شي إيجابياته وسلبياته ..

    وسلبيات هذا الزمن هو الضياع ..

    فمعظم مجتمعنا اليوم في ضياع كبير جدا جدا ..

    وهذا هو سبب تغيره في هذا الزمن ..
    * و هل بالفعل تغير بسبب الغرب و بسبب نظرتهم الخاطئه التي مثلوها عبر الأفلام ؟
    لا .. لأن لكل شخص أحاسيسه ومشاعره الخاصة ..

    وكل شيء راجع للشخص نفسه ..

    وإن أثر عليه شيء فبالتأكيد سيكون هذا الشخص ضعيفا وثقته بنفسه معدومه ..

    أقم شكري وتقديري الكبيرين مرة أخرى ^^ دمتم بكل ود ومحبة ..
    اخر تعديل كان بواسطة » KIOT في يوم » 15-12-2006 عند الساعة » 12:36
    A%20Promise

  15. #14
    السلام عليكم ورحمه الله ^^

    ماذا أقول , موضوع رائع ومجهود أروع وجميل جدا
    مشكورة أختى على المقمة الرائعة للموضوع وفعلا كلمات رائعة وتسؤولات أروع
    مات الحب وتلوث ولكن من السبب , هل نحن أم أعدائنا , تسائلت ومازلت أتسائل من
    لوث هذه الكلمة الطاهرة الرائعة الجميلة التى بدونها تموت الناس ويموت قلوبهم


    وفعلا غير مقصور بين الولد والبنت , الحب له أنواع كثيرة وعديدة
    وإن بحثنا فى قلوبنا فبالتأكيد سنجد أننا أحببنا شيئا أو شخصا


    وشكرا على القصص الجميلة وأروع ما فيها أنها واقعية وحدثت وتحدث وستحدث
    ومليئة بالمشاعر الجياشة والدافئة , والقارء فعلا يشعر بالكاتب
    ونصيحة للجميع الحب إن كان به شئ محرم فهو سيكون سبب للتعاسة
    ولكن إن كان إبتغاء وجه الله فلابد أن يكون سبب للسعادة

    والقصص كثيرة ولا بد أنها رائعة وأنا لن أستطيع قرائتها
    مرة واحدة ولكن بين الفينة والأخرى إسمحيلى بزيارة موضوعك
    لأقراء قصة عن الحب الذى طالما حير الجميع

    وشكرا لك مرة أخرى على الموضوع المميز والذهبى
    والجميل فى كل شئ فى معنايه وتنسيقة وترتيبه
    شئ رائع رائع لا يمكننى وصف حلاوته وروعته



    أخوك فى الله
    7898f48f8edb8c1985f09ed637a8c694

    يمكنكم إيجادي هنا
    ASK
    FACEBOOK

  16. #15

  17. #16
    السلام عليكم و رحمة الله ^_^

    موضوعكم (بنت أبوها - Los Clarita) يقترب من الكمال smile

    فعلاً موضوع رائع جداً...

    لكن لى - طبعاً - بعض التعليقات smile

    توجد مشكلة واضحة بأغلب القصص بالموضوع...

    غالباً ما يبدأ الحب بكلمة "أخوة"...حب أخوى

    ثم يكتشف الطرفان أو ينتقل حبهم هذا بعد فترة لحب رومانسى

    حتى أن من يقرأ الموضوع يظن أن الحب الأخوى مرحلة مبكرة من الحب الرومانسى !!

    لكن برأيى أن ما كان بالبداية بين الطرفين لم يكن حب أخوى...

    لأن الحب الأخوى شيئ راقى كرقى الحب الرومانسى بل ربما أكثر

    كل ما كان بينهم غالباً "صداقة" أو ربما مستوى أقل من العلاقات "إعجاب"

    فقط أنتشرت تسمية هذا الشعور بـ"أخوة"...

    لكن الأخوة نوع مخالف تماماً من أنواع الحب...

    الأخوة هى كما يشعر الإنسان تجاه أخته أو أخاه

    فمثلاً...يفرح لزواجها ليس بطريقة "التضحية لمن أحب لأرى بسمته"...

    لكن بأسلوب أن يكون سعيد فعلاً لهذا...

    سعيد بدون أى إعتراضات أو حتى أقل شعور بالغيرة أو الحزن

    قلة هم من يدركون كيف يصبحون أخوة بدون علاقة قرابة تربطهم...

    و قلة أقل هم من يدركون كيف يحافظون على شعور الأخوة كما هو حب صافى بلا تدخل عوامل بشرية

    فقط أحببت أن أوضح تلك النقطة ^_^

    أما بالنسبة للأسئلة فها هى إجاباتى smile


    ما هو مفهومك للحب ؟

    الحب - الرومانسى - برأيى غريزة ضرورية لسببين...

    لإستكمال النقص النفسى لكل جنس من الجنس الأخر

    و للحفاظ على الجنس البشرى...

    يتضح أنى لا أملك مفهوماً شاعرياً للحب...فقط أملك مفهوم عملى


    ما هو في نظرك مقومات الحب الناجح ؟

    التوافق بين أرواح المتحابين قبل التوافق بأى شيئ أخر...

    ثم بعد هذا التقارب بمستوى التفكير و تلاقى الإهتمامات و الرغبة بسعادة الأخر

    مقومات الحب الناجح كثيرة لا يسعنى ذكرها هنا...ربما لأنه ليس بالشيئ السهل smile


    هل صحيح أن لا مكان للكرامه في الحب ؟

    هذا ليس صحيح...للكرامة مكان مهم بالحب

    كثيراً ما شهدت إنفصالات بين متحابين - فقط - من أجل كرامة أحد الطرفين

    ربما لا تهتم الفتيات كثيراً للكرامة بقدر ما يهتم الشباب...

    لكن بالنهاية غبى من يلقى بكرامته تحت قدمى حبيبه

    لأنه لن يلقى من حبيبه وقتها سوى الإحتقار - غالباً -


    لماذا تغير الحب في هذا الزمن ؟

    لأسباب عديدة...

    كالإهتمام بالمادة و المظاهر و زواج الـ"صالونات" الذى أكتشفت - للأسف - أنه ما زال مستمراً

    لكن برأيى أهم سبب هو...

    أن الحب لم يعد شيئاً يصادف الإنسان...بل صار الإنسان يبحث عنه بكل جهده !!

    و خلال بحثه يعرف الكثير...

    يقنع نفسه أنه ربما يكون يحبهم و تحدث قصة حب قصيرة ثم يصير الفراق

    لأنه لم ينتظر أن يأتى حبه له...بل سعى للبحث عنه بكل مكان

    كأن الحب صار واجباً...

    بمعنى أخر صار من لم يحب بحياته شخصاً يعانى من مشاكل نفسية !!!


    و هل بالفعل تغير بسبب الغرب و بسبب نظرتهم الخاطئه التي مثلوها عبر الأفلام ؟

    فعلاً من أهم الأسباب أيضاً تلك النظرة التى ألقاها الغرب على شباب العرب...

    الكل يرى بالأفلام هذا يحب تلك و تلك تسعى خلف ذاك و الكل يحب كأن العالم صار عالماً من الحب

    فأنتشرت الرغبة بتجربة تلك المشاعر...بل صرنا نرى أشخاصاً يدعون الجنون بالحب

    كمثال من يقول أنه يحب "الحب" نفسه...لا يحب شخصاً و لكنه يحب أن "يحب" أياً كان من يحب !!!

    نفس السبب الذى ذكرته بالسؤال السابق...الحب صار بحثاً لا صدفة


    بنهاية ردى أعتذر للإطالة ^_^...

    و شكراً مرة أخرى على الموضوع الرائع و المتميز
    8142a0c855f5602a82637e30e68e8f79
    baee48f03cc49a9be900a6b85f5d73ac

  18. #17
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


    بنات عمي

    بنــــت ابـــوها

    و

    Los Clarita


    اشكركم على طرح هذا الموضوع الجريء والقوي

    والواقعي

    بصراحه

    انا اقول انه الحب موجود في كل زمان

    الحب اكثر من الاكسجين في حياتنا

    ولكن.....

    كيف.. تجد حبك الحقيقي

    حبك الحقيقي هو من تشعر بالراحه الابديه معه

    حبك الحقيقي هو من تثق فيه بكل مافي قلبك

    حبــك الحقيقي لا تعرفه اللا في لحظه ووقتها انت وهي تحددون ان كانت ابديه هذه اللحظه

    او لحظيه وتنتهي في وقتها


    اشكركم على الموضوع

    اخــــــوكــم: كيــــــــوت
    attachment

  19. #18
    : : عنــدمــا تخـط الأنامـل الذهبيـة بأقلامهـا على صفحـات مكســات ::

    :: أكــون محــظــوظـة لو وجــدت لـي مكــاناً .. لأوقع بأحد الصفحـات ::

    :: أعذروني .. الزحام في المنطقـة شديد .. ولا يسعنـي سوا الحجـز والعـودة فيمـا بعد ::

    :: لعل وعســى .. أستطيع الدخــول .. ^^ .. ::

  20. #19
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مجهود جبار جدا اختاي الكريمتين asian

    لكن لا أخفيكما .. tongue

    أعجبني تنسيق الموضوع وصوره وألوانه اكثر من مضمونه biggrin tongue

    قرأت القصة الاولى فقط ولم أكمل البقية .. rolleyes

    لأن هذه القصص دائما تثير غضبي .. ولأنني لا أستطيع قراءة القصص الطويلة إذا كانت مكتوبة بلغة عامية nervous

    --------------------------------------------------

    لـــــــكن

    سمعنا من مثل هذه القصص كثيرا .. منها واقعية .. ومنها مكذوبة rolleyes

    لكن لا يجب ان ننكر ان مثل هذه الامور تحدث دائما وأبدا ..

    مجرد أخ - أحبه كصديق - حب أخوي

    يا لها من ستارات تفضح أكثر مما تستر .. وتصرح أكثر مما تلمح disappointed

    ما لا يعجبني في هذه القصص أنها دائما تضع الشاب وحده في قفص الاتهام .. وترسم صورة الشاب دوما على انه ذلك الذئب المفترس الفتاك .. وترسم صورة الفتاة على أنها الضحية المسكينة البريئة المخدوعة biggrin

    لهذا هذا خطأ smile

    فالمشكلة الاولى من الفتاة وليست من الشاب .. والخطأ الاكبر هو خطؤها .. لانها فتحت له المجال ووثقت به ودخلت معه في علاقة خاطئة على النت ..

    ذئاب النت من الشباب هم أشرار فعلا .. لكنهم أهون من ان ينالوا من فتاة عاقلة تراقب الله في السر والعلن .. الخطوط الحمراء معروفة .. لهذا فإن الفتاة التي تبحث عن هذا الشخص الذي تحب ان تراه كفارس الاحلام هي فتاة ساذجة .. وتستحق ما قد يحدث لها من مآسي ..

    فهل يـُعذر الرجل إذا جلس مع اشخاص يشربون الخمر فجعلوه يشرب معهم .. ثم يقول انهم اغووه ويعتبر هذا عذراً ؟!

    دائما يفضل الابتعاد عن مواطن الشبهة .. rolleyes

    ----------------------------------------------------------

    لكم ألف شكر على الموضوع المتألق .. وفي انتظار المزيد من ابداعاتكم smile

  21. #20


    وكما ..قالوا :

    :: أعذروني .. الزحام في المنطقـة شديد .. ولا يسعنـي سوا الحجـز والعـودة فيمـا بعد ::
    فأنا أقول :

    لي عوده ..smile


    http://www.alrahma.tv/Pages/News/Details.aspx?ID=49

    اللهم انصرنا و انصر احبتنا في كل مكان
    يارب يارب يارب

الصفحة رقم 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter