مشاهدة النتائج 1 الى 2 من 2
  1. #1

    مصاصو دماء في اسبوعين



    بسم الله الرحمن الرحيم



    هذه أول مشاركة لي في هذا القسم لذا أنا في انتظار آراءكم و انتقاداتكم ...

    أنا أحب قصص الرعب و أحب شخصية لي فيها هم
    مصاصي الدماء لذلك قمت بتأليف هذه القصة ,أرجو أن تنال
    اعجابكم وعنوانها



    " مصاصو دماء في اسبوعين "





    بعد أن توقفت الحرب بين شعوب العالم اجمع في عام 2020 م.. كان العالم يعيش في سلام
    ولكن ما لم يعلموه أنه لا يدوم في الأرض سلام أبداً...فقد كان الموتى الأبرياء في الحرب ينهضون ليلاً عند ظهور القمر البدر من كل شهر لمدة أسبوعين ثم لا ينهضون حتى ظهور البدر كاملاً ... حيث يمصون دماء الناس ثم يعودون لقبورهم ...

    كانت كل هذه الأفكار تدور في رأس " لورا " وهي تنتظر باص المدرسة كعادتها في الساعة السادسة صباحاً ( قبل شروق الشمس ) .. (هي من المهووسين بقصص مصاصيّ الدماء ) ..

    وصل الباص فصعدت وجلست في آخر مقعد , كان الباص خالياً إلا من اثنتين جالستان في الأمام .. أحست بحركة .. فنظرت يسارها .. وقبل أن تصرخ أحاطت يد بفمها .. إنها ابنه جيرانهم سالي ..وقد أصبحت مصاصة دماء .. همست لها سالي : ( أصبحت عائلتك من مصاصي الدماء فانضمي لنا قبل أن يكتمل عددنا و تصبحين فريستنا ) .. ثم قفزت من النافذة ..

    وصلت لورا إلى المدرسة .. وأسرعت بإخبار صديقتها هايدي عن ما حدث , فقالت لها هايدي : ( لو انضممتي لنا سيكون أفضل لك .. وليس هنالك داع للخوف من أشعة الشمس فقد اخترعنا مضاداً لها ) .. علمت لورا أنه لا مجال غير ذلك و اعترفت أنها لن تحب أبداً مصاصي الدماء .. قالت لها هايدي : ( سأعضك ولن أشرب دمك وبذلك تصبحين مثلنا )
    اعطت لورا يدها لهايدي و عندما بدأت هايدي تعضها .. صرخت بأعلى صوتها ..


    ثم أحست بيد أمها توقظها كي تذهب للمدرسة .. biggrin
    [SIGPIC][/SIGPIC]


  2. ...

  3. #2

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter