مشاهدة النتائج 1 الى 3 من 3

المواضيع: هدفك في الحياة

  1. #1

    هدفك في الحياة



    قيمة الحياة في أهدافها

    لم يخلق الله – سبحانه وتعالى – الحياة عبثاً ولم يوجد الإنسان هملاً، قال الله تعالى: ( أفحسبتم أنما خلقناكم عبثاً ..) الآية، وقال تعالى : ( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون) الآية.
    والعاقل يدرك بما وهبه الله من عقل وما أودع فيه من فطرة أن الكون الذي بني على نظام دقيق والإنسان الذي خلق في أحسن تقويم لا بد أن يكون وراء خلقهما هدف عظيم وغاية سامية، وبالتالي فإن إضاعة الإنسان لأي وقت من حياته وإبقائه في دائرة الفراغ والضياع يتنافى مع هذه الحقائق فلا بد أن يجعل الإنسان لكل وقت من حياته هدفاً ولكل عمل غاية وأن يبرمج حياته على هذا الأساس ولو تأملت في سير الناجحين في الحياة لرأيت أن النجاح في حياتهم كان بمقدار ما كانوا يرسمون لحياتهم من أهداف.
    قال الحسن البصري عن عمر بن عبدالعزيز – رحمهم الله - : ( ما ظننت عمر خطا خطوة إلا وله فيها نية).
    وقال سلمان – رضي الله عنه - : ( إني لأحتسب نومتي كما احتسب قومتي).

    والأهداف في حياة الإنسان تنقسم إلى قسمين :
    1- أهداف كبرى كلية دائمة أو أهداف استراتيجية كما يقال.
    2- أهداف صغرى جزئية مرحلية أو أهداف تكتيكية.
    ولا بد أن تكون الأهداف الصغرى خادمة للأهداف الكبرى ودائرة في فلكها ووسيلة لها وطريقاً للوصول إليها.


  2. ...

  3. #2

    رائع

    يشرفني اني اكون اول من يكتب في موضوعك
    ولكنني لااملك اي هدف

  4. #3
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة marik98245 مشاهدة المشاركة
    يشرفني اني اكون اول من يكتب في موضوعك
    ولكنني لااملك اي هدف
    لا يا رجل ؟؟؟؟؟؟confused eek confused eek حرام عليك ؟؟؟

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter