لا تحزن :
فإن الله يدافع عنك ، والملائكة تستغفر لك ، والمؤمنون يشركونك في دعائهم كلَّ صلاة ، والنبي صلى الله عليه وسلم يشفع ، والقرآن يعِدُك وعداً حسناً ، وفوق هذا رحمةُ ارحم الراحمين
.................................................. ................
لا تحزن :
فإن الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف إلى اضعاف كثيرة ، والسيئة بمثلها إلا أن يعفو ربّك ويتجاوز ، فكم لله مِن كرم ما سُمع مثله !! ومن جود لا يقاربه جُود!!
.................................................. ..................
لا تحزن :
فانت من روَّاد التوحيد وحملة الملًّة وأهل القبلة ، وعندك أصلُ حبِّ الله وحبِّ رسوله صلى الله عليه وسلم ، وتندم إذا أذنبت ، وتفرح إذا أحسنت ، فعندك خير وانت لا تدري .
.................................................. ..................
لا تحزن :
فانت على خير في ضرائك وسرائك ، وغناك وفقرك ، وشدَّتك ورخائك ، (" عجباً لأمر المؤمن ، إن أمره كلَّه له خير !! وليس ذلك إلا للمؤمن ، إن أصابته سرَّاء فشكر كان خيراً له ، وإن أصابته ضرَّاء فصبر كان خيراً له ")
و انت بعد ما قرأت هالكلمات الطيبات شو شعرت ؟؟؟ أكيد شعور براحة دفء الاسلام العظيم واكيد حمدت الله تعالى على نعمة الاسلام علينا ، معي انت ؟؟؟
.................................................. ...........................
تحياتى للجميع:

حورية دبي