مشاهدة النتائج 1 الى 8 من 8

المواضيع: راكبة الوانيت

  1. #1

    راكبة الوانيت

    راكبة الوانيت
    وقفت ذات يوم أمام أبواب الجامعة .. انتظر قدوم سيارتي للعودة إلى المنزل .. وأخذت أتفحص السيارات القادمة .. وأجول ببصري فيها .. وأدعو الله أن يعجل سائقي بالمجيء فيريحني من عناء يوم دراسي حافل بالآمال والآلام معاً !
    سمعت حينها إحدى الفتيات الواقفات بجانبي تشكو لصاحبتها من مصيبتها وتصف لها تفاصيل فاجعة ألمت بها .
    حكت – وبصوت عال جعلني أسمع ما دار بينها دون تعمد مني .. فقالت: ( أتصدقين يا بتول أنني اضطربت لركوب الوانيت !! لا أعاده الله من يوم ! حيث توعكت ظروف أخي الصحية فأتاني خالي وبالوانيت !!
    تخيلي ! لا أستطيع أن أصف لك مدى خجلي من نفسي حينها ! بل أقول وبحق أني احتقرت نفسي ! وأصابني الاشمئزاز من ذلك الموقف المزري !! فماذا سيقول الناس عني ؟ طالبة جامعية و.... تركب الوانيت ؟!!!
    - ياللعار والشنار !!
    أخمد ثورتها واندفاعها ضحكات صاحبتها المتتابعة وسؤالها قائلة : ( هاه .. أكملي ماذا فعلت بعد ذلك ؟!) .
    فاسترسلت تقول : وماذا عساي أن أفعل ؟ غير أني حلفت ألا أركب وانيتاً بعد موقفي ذلك .. وغن لم أخرج من الجامعة طيلة يومي ..!!
    نظرت إليها في ذهول وقد تملكتني الدهشة مما تقول .. وكتمت ضحكاتي حين تذكرت أبياتاً للشيخ عائض القرني فأخذت أرددها في نفسي مما زادني ضحكاً وعجبا ً ..
    أنت من أنت ؟ يا شبيه الزرافة يا عظيماً في كبره والسخافة
    خفف الوطء ما رأيناك شيئاً كلما زدت كبيرة زدت آفة
    هل توهمت أن جدتك الكبرى قد تولت على الأنام الخلافة
    أم لأن العلوم صيغت جميعاً في ذا الدماغ ..ما فيه إلا الخرافة!!
    وفي تلك الأثناء ..وقفت أمامي سيارة صغيرة جميلة المنظر لكنها قبيحة بأصحابها !! حيث لمحت السائق – الذي لفت انتباهي منظره – فوجدته شاباً تسريحة شعره غطت وجهه تماما وصوت الموسيقى قد هز الشارع لصخبه وعلوه .. ثم أخذ يتمايل بشعره يمنة ويسرة .. ظاناً أن ذلك سيأسرنا ! فتقع في شباكه إحدانا !!
    وفوجئت حين رأيت الفتاة التي سمعت منها تلك المقولة .. وقد دخلت تلك السيارة الشيك !! التي تستانس بها على هيئة يرثى لها .. حيث أسدلت غطاء خفيفاً على وجهها ثم أظنها دارت أسواق المنطقة كلها لتنتقي أجمل فستان سهرة فتكمل به سفورها !! عباءة ضيقة و أكمام خفيفة مزركشة .. عدا ذلك العطر الصادر منها .. والسائق النبيل لم تحرك قلبه الغيرة على أخته المتبخترة ولم ينبس بكلمة غير : ( اركبي يا سوسو)
    هي لم تتعذب وهي تلحظ النظرات إليها من الرجال الأجانب ..!!
    ولم تتعذب وهي تسمع الموسيقا الصاخبة الصادرة من سيارتها !!
    لم تتعذب من منظر أخيها الذي خيل إلي في بادئ الأمر أنه (سائقة ) وليس بسائق .!!
    هي لم تتعذب .. بل أنا تعذبت لحالها .حمدت الله حين رأيت الوانيت وق جاء به والدي ليأخذني !!
    أخذت أتامل الوانيت .. والسائق ..ووالدي – رعاه الله – بلحيته البيضاء وعصاه التي يتكئ عليها.. وقد تحمل مشاق المجيء وهو في هذه السن .. وعبء الدخول في ذلك الزحام .. ولم يجعل اتكاله منكباً على السائق ..
    دخلت الوانيت ورأسي مرفوع بشرفي .. وخلقي .. وعفتي .. وحيائي .. وحجابي.. معززة .. مكرمة .. مصونة .
    أجل ...
    أنا لا أريد حضارة تغتال إيماني وديني وتقدماً يجتث من أعماق وجداني اليقين
    أنا لا أريد سوى الحياة كريمة في ظل ديني .


    منقوووووووووووووووووول


  2. ...

  3. #2
    يلا لا تحرمووني من ردوودكم يا حلوييييييييين

    اختكم :
    ملكة الابتسامه

  4. #3
    تسلمين لي على القصهـ الروعهـ مرهـ

    كلامها مرررهـ رووعهـ

    مشكووورهـ

    ..^^
    اخر تعديل كان بواسطة » غـ المـهــا ـزال في يوم » 01-11-2006 عند الساعة » 21:27

  5. #4

  6. #5
    مشكورين يا الغالييين على الردوود الحلوه

    تسلموووووووووووووووووونلي

  7. #6
    الله الله ويييييييييين الردود ما خبرت اعضاء مكسات بخيلين
    يلاااااااااااااا وروني الكرم
    اختكم:
    ملكة الابتسامه

  8. #7
    هــــتلا وغـــــلا .. ^.^




    اختي ملكة الابتسامه..






    قصه مؤثره بالنفس ..


    وللأسف هذا شبابنا اليوم وهذا حالهم ...



    ما اقول غير الله يهديهم ..


    .
    .


    وجزاكي الله الف خير . .


    وتسلمي والله عالموضوع .. ^.^





    .
    .




    .. لكي ودي واحترامي ..


    .. فــقــدتــك ..
    تعبت أضمىآ ~

    ويسقيني غيابك همـه الـ(ج)ـآرح ??

  9. #8

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter