smile السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهsmile
smile كيف حالكم يا أعضاء مكسات؟smile
frown عسـى أن تكونوووووا بخيـر ان شـاء اللهfrown
biggrin دعونى أقول لكم كل عام وانتم بخير رمضـــان كريــمbiggrin
redface أقدم لكم الموسوعة الرمضانية التى ستقدم لكم مواضيع مفيدة ورائعةredface
cheeky والآن نبدأ بجزء منها وهوcheeky
رمضـــان شـهـر القـرآن
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام وبعد:


نزل القرآن في شهر رمضان المبارك

كما قال سبحانه:{شَهْرُ رَمَضَانَ الذِي أُنْزِلَ فِيْهِ القُرْآَنُ هُدَى لِلنَاسِ وَبَيِنَاتٍ مِنَ الهُدَى وَالفُرْقَانِ**.
[البقرة:185]

وقال سبحانه:{إِنَا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ القَدْرِ*وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ القَدْرِ*لَيْلَةُ القَدْرِ خَيْرٌ مِن أَلْفِ شَهْرٍ**.
[القدر:1-3]

وتلاوة القرآن في شهر رمضان،والإستماع إليه،ومدارسته وتدبر أحكامه من أعظم القربات التي يقترب بها الصالحون إلى الله تعالى في هذا الشهر.

ففي الصحيحين عن ابن عباس-رضي الله عنهما-قال:"كان النبي صلى الله عليه وسلم أجود الناس،وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل،وكان جبريل يلقاه في كل ليلة من رمضان فيدارسه القرآن..."الحديث.

قال الحافظ ابن رجب رحمه الله:ودل الحديث أيضا على استحباب دراسته القرآن في رمضان،والإجماع على ذلك،وعرض القرآن على ما من هو أحفظ له،وفيه دليل على استحباب الإكثار من تلاوة القرآن في شهر رمضان.

وفي حديث فاطمة-رضي الله عنها-عن أبيها صلى الله عليه وسلم أنه أخبرها:"أن جبريل عليه السلام كان يعارضه القرآن كل عام مرة،وأنه عارضه في عام وفاته مرتين".
[متفق عليه]

وشهر رمضان له خصوصية بالقرآن
كما قال تعالى:{شَهْرُ رَمَضَانَ الذِي أُنْزِلَ فِيْهِ القُرْآَنُ**.
[البقرة:185]وقد قال ابن عباس رضي الله عنهما:إنه أنزل جملة واحدة من اللوح المحفوظ إلى بيت العزة في ليلة القدر.ويشهد لذلك قوله تعالى:{إِنَا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ القَدْرِ**.
[القدر:1]
وقوله{إِنَا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ مُبَارَكَةٍ**.
[الدخان:3]

وكان في زمن التابعين يقرأون بالبقرة في قيام رمضان في ثمان ركعات،فإن قرأ بها في اثنتي عشر ركعة رأو أنه قد خفف!

وقال أحمد لبعض أصحابه كان يصلي بهم في رمضان:هاؤلاء قوم ضعفىأقرأ خمسا،ستا،سبعا،قال فقرأت فختمت في ليلة سبع وعشرين.

وقال بعض السلف من قام نصف الليل فقد قام الليل.


اجتهاد السلف

من أراد أن يزيد في اقراءة ويطيل وكان يصلي لنفسه فليطول ما شاء،كما قاله النبي صلى الله عليه وسلم وكذلك من صلى في بجماعة يرضون بصلاتهم.

وكان السلف يتلون القرآن في شهر رمضان في الصلاة وغيرها.

كان الأسود يقرأ القرآن في رمضان كل ليلتين.

وكان النخعي يفعل ذلك في العشر الأواخر منه خاصة،وفي بقية الشهر ثلاث.

وكان قتادة يختم في كل سبع دائما،وفي رمضان في كل ثلاث،وفي العشر الأواخر كل ليلة.

وكانت قتادة يدرس القرآن في شهر رمضان.

وكان للشافعي في رمضان ستون ختمة،يقرؤهافي غير الصلاة!وعن ابي حنيفة نحوه.


أنواع المجاهدة في رمضان

واعلم أن المؤمن يجتمع له في رمضان جهادان لنفسه،جهاد بالنهار على الصيام،وجهاد بالليل على القيام،فمن جمع بين هذين الجهادين،ووفى بحقوقهما،وصبر عليهما،وفي أجره بغير حساب.
قال كعب:يناد يوم القيامة مناد:إن كل حارث يعطى بحرثه ويزداد،غير أهل القرآن والصيام،يعطون أجورهم بغير حساب،ويشفعان له أيضا عند الله عز وجل،كما في المسند عن عبد الله بن عمرو عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة،يقول الصيام:أي رب منعته الطعام واشهوات بالنهار،ويقول القرآن:منعته النوم بالليل فشفعني فيه،فيشفعان.

قال بعض السلف:إذا احتضر المؤمن يقال للملك:شم رأسه قال:أجد في رأسه القرآن،فيقال شم قلبه فيقول:أجد في قلبه الصيام فيقال:شم قجميه فيقول:أجد في قدميه القيام فيقال:حفظ نفسه،حفظه الله عز وجل.
وكذلك القرآن إنما يشفع لمن منعه من النوم بالليل،فإن من قرأ القرآن وقام به،فقد قام بحقه له.

وقال محمد بن كعب:كنا نعرف قارئ القرآن بصفرة لونه،يشير إلى سهره وطول تهجده.

وقال وهيب بن الوارد:قيل:ألا تنام؟قال:إن عجائب القرآن أطرف نومي.

وصحب رجل رجلا شهرين فلم يره نائما،فقال:مالي لا أراك نائما؟قال:إن عجائب القرآن أطرف نومي،ما أخرج من أعجوبة إلا وقعت في أخرى.


أهل الغفلة

فأما من كان معه القرآن فنام عنه بالليل،ولم يعمل بالنهار،فإنه ينتصب القرآن خصما له،يطالبه بحقوقه التي ضيعها.وخرج الإمام أحمد من حديث سمرة،أن النبي صلى الله عليه وسلم"رأى في منامه رجلا مستلقيا على قفاه،ورجل قائم بيده فهر -الحجر ملء الكهف-أو صخرة،فيشدخ به رأسه،فيتدهده-يتدحرج-الحجر،فإذا ذهب ليأخذه،عاد رأسه كما كان،فيصنع به مثل ذلك،فسأل عنه،فقيل له:هذا رجل أتاه الله القرآن،فنام عنه بالليل،ولم يعمل به نهارا،فهو يفعل به ذلك إلى يوم القيامة"وقد خرجه البخاري بغير هذا اللفظ.


موعظة

يا من ضيع عمره في غير طاعة الله!يا من فرط في شهره،بل في دهره وأطاعه،يا من بضاعته التسويق والتفريط،وبئست البضاعة،يا من جعل خصمه القرآن وشهر رمضان كيف ترجوا ممن جعلته خصمك الشفاعة؟!
ويل لمن شفعاؤه خصماؤه والصور في يوم القيامة ينفخ

رب صايم حظه من صيامه الجوع والعطش،وقائم حفظه من قيام السهر.

كل قيام لا ينهى عن الفحشاء والمنكر،لا يزيد صاحبه إلا بعدا.

وكل صيام لا يصان عن قول الزور والعمل به،لا يوث صاحبه إلا مقتا وردا..

يا قوم!أين آثار الصيام؟أين أنوار القيام؟
هذا-عباد الله-شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن،وفي بقيته للعابدين مستمتع.وهذا كتاب الله يتلى فيه بين أظهركم ويسمع.وهو القرآن الذي لو أنزلته على جبل لرأيته خاشعا متصدعا.ومع هذا فلا قلب يخشع!!ولا عين تدمع!!ولا صيام يصان عن الحرام فينفع!!ولا قيام استقام فيرجى في صاحبه أن يشفع!!

قلوب خلت من التقوى فهي بلقع-الخالي من كل شيء-وتراكمت عليها ظلمة الذنوب،فهي لا تبصر ولا تسمع وكم تتلى علينا آيات الله وقلوبنا كالحجارة أو أشد..وكم يتوالى علينا شهر رمضان،وحالنا فيه كحال أهل الشقوة..لا الشاب منا ينتهي عن الصبوة..ولا الشيخ ينزجر عن القبيح فيلتحق بالصفوة.

أين نحن من قوم إذا سمعوا داعي الله أجابوا الدعوة..
وإذا تليت عليهم آيات الله جلت قلوبهم جلوة..وإذا صاموا صامت منهم ألسنتهم والأسماع والأبصار..أفما لنا فيهم أسوة؟!


كم بيننا وبين حال أهل الصفا أبعد مما بين الصفا والمروة..
كلما حسنت منا الأقوال ساءت الأعمال..فلا حول ولا قوة
إلا بالله العلي العظيم..وحسبنا الله.

***


هذا والله أعلم
وصلى الله وسلم على نبينا محمد
asian أرجوووووووا أن ينال هذا الجزء من الموسوعة اعجابكمasian
nervous وانتظروووووووووا الأجزاء القادمة فى الموسوعةnervous
gooood وتقبلوا منى خالص تحياتىgooood
رمضـــــــــــــــــ smile كريــــــمsmile ـــــــــــــــــــــــــــــــان