مشاهدة النتائج 1 الى 7 من 7
  1. #1

    اليوم رمضان .... غدا رمضان

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    موضوعي اليوم يتكلم عن رمضان المبارك وبمناسبة الحديث عن رمضان أحب أهنئكم وأهنئ المسلمين جميعا في أنحاء الأرض قاطبة بقرب حلول هذا الشهر الكريم جعلني الله وإياكم ممن يصومون نهاره ويقومون ليله.

    ------------------------------------------------

    في بداية حديثي دعوني أعود إلى الماضي قليلا وبالتحديد إلى يوم 29 شعبان من العام الماضي . في ذلك اليوم وبالتحديد بعد صلاة العشاء كنت أترقب التلفاز وأنتظر على أحر من الجمر خبر إعلان دخول رمضان . بعد فترة ظهر المذيع على التلفاز وأعلن الخبر ..... لكنه لم يكن الخبر الذي انتظرته بل كان الخبر هو أن غدا سيكون الثلاثين من شعبان . أصبت بالإحباط وأعتقد أن كثيرا من الأعضاء كانوا في مثل موقفي .

    لم يكن ذلك الخبر مفاجأ لي لأنني اعتدت أن يكون شعبان أحيانا 30 يوما . لكن المفاجأة كانت عند سماعي خبرا مضمونه هو أن بعض دولنا الإسلامية أعلنت أن غدا سيكون اليوم الأول من رمضان .

    حينها جلست أفكر.... ألا يمكننا نحن المسلمين أن نتفق على أول يوم من رمضان بحيث يبتدئ الصيام عند جميع المسلمين من ذلك اليوم ؟ أم أن الصحيح هو أن كل دولة تقوم بتحديد موعد قدوم رمضان حسب اتضاح رؤية الهلال بالنسبة لها. ألا يمكن أن يكون حالنا مثل حال المسلمين في عهد الخلفاء الراشدين وعهد الدولة الأموية والعباسية حينما كان الناس جميعا يبدؤون صيامهم في يوم واحد.

    هل يمكننا الاكتفاء باتضاح رؤية الهلال في دولة واحدة فقط من دول المسلمين و على أساس ذلك يبدأ صيام جميع المسلمين في العالم في يوم واحد؟

    البعض يؤيد تلك الفكرة وحجته هي أن كلمة المسلمين يجب أن تكون واحدة. والبعض الآخر يعارض تلك الفكرة بحجة أن بعض المسلمين في بعض الدول سيصومون على الرغم من عدم اتضاح الرؤية بالنسبة لهم وهذا مخالف للحديث { صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غم عليكم فأكملوا عدة شعبان ثلاثين يوما }.

    ملاحظة: أنا هنا طرحت تساؤلا فقط وأريد منكم يا أعزائي أن تبدوا آراءكم تجاه هذه النقطة smile

    أريد الآن أن أدير دفة الحوار إلى موضوع آخر ..... لن أذهب بعيدا فالموضوع لا زال يتعلق بهلال رمضان.

    الموضوع هو عن كيفية تحديد هلال رمضان

    *هل يجب علينا الاكتفاء برؤية الهلال بالعين المجردة؟

    * ألا يمكننا رؤية الهلال باستخدام التلسكوب ؟

    علما بأن رؤية الهلال باستخدام التلسكوب أوضح وأدق من رؤيته بالعين المجردة فقد تسببت رؤيته بالعين المجردة الكثير من الإحراجات ففي إحدى السنوات صمنا 29 يوما وبعد انتهاء رمضان سمعنا بأننا صمنا 28 يوما وذلك بسبب خطأ في رؤية الهلال ( للأسف لا أتذكر تفاصيل المشكلة ). وأيضا كلنا يتذكر المشكلة التي حصلت في إحدى السنوات في شهر ذو الحجة ( لم أخرج من الموضوع فمازلت أتكلم عن كيفية تحديد الهلال بغض النظر إذا كان هلال رمضان أم غيره) عندما أعلن أن بداية شهر ذي الحجة سيكون في اليوم الفلاني ثم اتضح فيما بعد أن بداية شهر ذي الحجة كانت في اليوم السابق . هذه المشكلة سببت إرباكا كبيرا لدى الحجاج .

    * جميعنا يعلم بأننا اليوم نستطيع أن نحدد مسار القمر ونستطيع أيضا تحديد موعد بداية الشهر قبل أن يحين وقته فعلى سبيل المثال هناك التقويم... نستطيع من خلاله تحديد بداية أي شهر ونهايته فلماذا لا نحدد بداية شهر رمضان باستخدام هذه الطريقة ؟ ( أنا شخصيا لا أرى هذه الطريقة مناسبة فهي غير موافقة للحديث)

    * سؤال آخر ... لماذا نستخدم التقويم في تحديد بداية ونهاية أشهر السنة ( غير شهر رمضان و شوال وذو الحجة ) بدلا من العين المجردة ؟ أليس النظر بالعين أدق من استخدام التقويم؟ وإذا ما حدث خطأ في تحديد دخول رمضان أليس من الممكن أن يكون السبب في الأساس هو خطأ في تحديد أحد الأشهر السابقة وذلك بسبب استخدامنا التقويم بدلا من الرؤية بالعين ؟

    ملاحظة : أنا هنا أعرض تساؤلات فقط ولا أتخذ جانبا محددا وأتمنى منكم أن تثروا موضوعي بآرائكم smile .

    تقبلوا تحياتي

    حامي العرين


  2. ...

  3. #2

  4. #3
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    كل عام وأنتم وبخير

    ها قد حدث ما ذكرته في بداية موضوعي .... حيث إن بعض الدول أعلنت بأن السبت سيكون أول يوم من رمضان بينما نرى البعض الآخر يقول بإن بداية رمضان ستكون الأحد.

    ذكرت في موضوعي بأنه هل الصحيح أن تصوم كل دولة حسب اتضاح الهلال بالنسبة لها أم يكتفى برؤية الهلال في دولة واحدة

    كنت أتمنى أن أناقش معكم هذا الموضوع فقد اعتقدت بأنه سيستحوذ على اهتمامكم ولكن يبدو أنني أخطأت

  5. #4
    السلام عليكم ورحمة الله وبراكاته ...
    أشاركك أخي الكريم تساؤلاتك ولا أخفي عليك سرا أنني قد فكرت فيه كثيرا مثلك...
    ولكن يا عزيزي نظرا للحسابات الفلكية العلمية التي تؤكد أن رؤية القمر تختلف من مكان الى آخر .... مثلا تختلف نسبة رؤية الخسوف من بلد لبلد آخر..ومن الممكن أن يكون مثل \لك سبب أختلاف رؤية الهلال من بلد لآخر...
    وأما عن حديثك عن وحدة العالم الإسلامي فكما تعرف ياأخي العزيز أننا الآن قد تقسمنا الى دزويلات متفرقة ومن المفتر أن يقوم كل ولي أمر باخبار الرعية برؤية الهلال .....
    ثم لا تنسى يا عزيزي أن الدولة الإسلامية الأن متسعة المساحة ومترامية الحدود كما أن المسليمين يتواجدوا في جميع أنحاء المعمورة فليس من المعقول أن نوحد اليوم الأول من رمضان أو حتى رؤية الهلال وهناك دول تتأخر عن دولنا بيوم أو يومين ......وهنا يتضح لنا سبب قول الرسول صوموا لرؤيته ...فيجب على كل بلد رؤية الهلال الظاهر بها ليتح بداية رمضان أونهايته ....
    أما رأيي في بداية الحج فيجب أن تكون بداية الحج على حسب رؤيته في المماكة العربية العودية لان الحجاج يتواجدون على أراضيها في فترة الحج .....
    أعتقد أن هدا سبب الإختلاف والله أعلم ........
    وكل عام وأنتم بخير .......
    cool

  6. #5
    الموضوع حلو
    وانا اوافق في الرأي اخي الكريم dr dodo
    ورمضان كريم اعاده الله علينا بالخير والصحة والبركه
    عيد ميلادي يوم الثلثاء 22/3/1414
    نستقبل الهدايه والتهاني
    لا تنسوا الهدايه

  7. #6
    أخي Dr Dodo... يسعدني أن تكون أول مشاركة لك في المنتدى هي رد لموضوعي .

    وأما عن حديثك عن وحدة العالم الإسلامي فكما تعرف ياأخي العزيز أننا الآن قد تقسمنا الى دزويلات متفرقة ومن المفتر أن يقوم كل ولي أمر باخبار الرعية برؤية الهلال .....
    ثم لا تنسى يا عزيزي أن الدولة الإسلامية الأن متسعة المساحة ومترامية الحدود كما أن المسليمين يتواجدوا في جميع أنحاء المعمورة فليس من المعقول أن نوحد اليوم الأول من رمضان أو حتى رؤية الهلال وهناك دول تتأخر عن دولنا بيوم أو يومين ......وهنا يتضح لنا سبب قول الرسول صوموا لرؤيته ...فيجب على كل بلد رؤية الهلال الظاهر بها ليتح بداية رمضان أونهايته ....
    أود أن أقول بأن رقعة الدولة الأموية والعباسية كانت متسعة أيضا وعلى الرغم من ذلك كانوا يبدؤون صيامهم في يوم واحد.
    ألا ترى أنه يجب على المسلمين أن يتفقوا على هذا الشيء.... قد يكون اتفاقهم حول هذا الأمر سببا في تقوية روابطهم في زمن كثرت فيه الاختلافات بين المسلمين .

    نحن نعلم الآن بأن السعودية بدأرمضان عندها من يوم السبت بينما على سبيل المثال في دولة مصر الشقيقة سيبدأ الصيام يوم الأحد. تخيل معي لو أن أحدا من مصر ذهب إلى مكة حتى يقضي العشر الأواخر والعيد هناك. بعد ذلك جاء اليوم التاسع والعشرين من رمضان وأعلنت السعودية أن غدا سيكون أول أيام العيد وليس اليوم الثلاثين.
    الناس في السعودية الآن صاموا 29 يوما بينما هذا الشخص صام 28 يوما فقط وهذا لا يجوز وكل ذلك بسبب الأختلاف في تحديد أول أيام رمضان.

    سبب آخر ... ألا ترى أن توحيد يوم العيد لدى المسلمين يزيد من تقوية روابطهم كما أنه يزيد من هيبتهم لدى الغرب.وتوحيد يوم العيد لا يكون إلا بتوحيد بداية رمضان ونهايته.

    أما رأيي في بداية الحج فيجب أن تكون بداية الحج على حسب رؤيته في المماكة العربية العودية لان الحجاج يتواجدون على أراضيها في فترة الحج
    أتفق معك في هذه العبارةgooood

    في الختام ...أشكرك أخي العزيز على تفاعلك مع الموضوع وكل عام وأنتم بخير

  8. #7
    حلوة العسل.... الموضوع ما يحلى إلا بردودكم
    ورمضان كريم اعاده الله علينا بالخير والصحة والبركه
    آمين يا رب

    شكرا لك على مروركsmile

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter