الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 29
  1. #1

    Gantz >>>> لعبة بين الموت والحياة


    GANTZ




    attachment



    رحلة بين الموت والحياة .. مليئة برعب وغموض .. لم سيبق لهما مثيل




    attachment




    شاب مغرور سيء الأخلاق ، وصديق اتخذ من الفضيلة مقصدا ، ومن صديق طفولته مثلا أعلى ، وموت غير متوقع ينهي حياتهما فجأة ، وغرفة كالسجن ... وموتى على قيد الحياة ، وكرة سوداء تعبث بكل شيء .. ومصير ارتبط بلعبة لا قانون يحكمها إلا القتل .








    الإسم المعروف به عالميا : GANTZ

    الإسم الياباني : ガンツ

    الإستوديو : GONZO DIGIMATION

    سنة الإنتاج : 2004

    أول عرض له : Fuji TV في 12 نيسان 2004

    النوع : آكشن ، رعب ، خارق للطبيعة

    توزيع : ADV Films

    عدد الحلقات : 26 ( كل موسم 13 حلقة )

    مدة كل حلقة : 24 دقيقة


    التقييم : 9.3
    تقييم آخر : 8.2
    تقييم ياباني : 8.8

    التقييم النهائي من هذا : 8.7

    وهو من أعمال : Oku Hiroya







    ملاحظة : الأنيمي جريء بطريقة سيئة ... لذا لا ينصح بمشاهدته ، طبعا ما لا يستحب للصغار .. لا يستحب للكبار أيضا ، مشكلة أخرى إن بدأت بمشاهدته .. فلن تستطيع أن تتوقف حتى تنهيه ، فأنت تعيش في نفس الأجواء التي تعيشها مع فيلم saw ، لكن بطريقة أكثر غموضا .. الأمر الآخر ، أن هناك نسختان ، احداهما uncut .. عليك الإبتعاد عنها ، والأخرى .. لا أراها مختلفة كثيرا ، لكن ان كنت مصرا .. فابحث عنها ، أو ابحث عن الدبلجة الإنجليزية .








    الشخصيات الرئيسية








    attachment


    Kei Kurono



    بطل الأنيمي مغرور أناني .. غير ودود ، يكره مساعدة الآخرين ، عمره بين السابعة عشر والعشرون ، ستحبه .. لكن ليس مبكرا ، يعيش بمفرده ... كان طفلا مشاغبا ، يحب المخاطرة كثيرا .. لكن حين أصبح شابا ، صار هادءا لا يحب توريط نفسه في المشاكل ، يلتقي بصديقه (ماسارو) في محطة القطار ، وحين يسقط رجل سكير أمام القطار ، يضطر لمساعدة صديقة ... في مساعدة الرجل ، لكنهما يخفقان في انقاذ نفسيهما من القطار ، ويلقيان حتفهما ..





    attachment


    Masaru Kato




    صديق (كيي) .. شاب مهذب ، يحب مساعدة الآخرين ، لديه صفات البطل الحقيقي .. لكنه ليس البطل ، جسده طويل وقوي .. بالإضافة إلى شجاعته ، عندما كان صغيرا ... كان يتمنى أن يكون جريئا وشجاعا مثل (كيي) ، لكنه نقل إلى مدرسة أخرى ، كان طفلا جبانا يخشى كل شيء ، وكان يشعر بالحزن .. كلما رأى (كيي) وهو يفعل شيئا خطيرا ، كالقفز من فوق الجسور وغيرها ، تمنى وهو صغير .. أن يكبر ويصبح شجاعا مثل (كيي) ... وقد كان فعلا ، فأصبح شابا نبيلا طيبا شجاعا ، لكن هذا جعل الآخرين يسخرون منه ... ويرونه غبيا ، وفي محطة القطار .. هو من يقرر انقاذ الرجل ، ويطلب مساعدة (كيي) .. مما يجعل (كيي) يشعر بالحرج فيساعده على مساعدة السكير ، لكنه يفقد حياته مع (كيي) ...






    attachment


    Kishimoto Kei




    (كيشيموتو) .. قررت أن تقتل نفسها ، في نفس اليوم الذي قتل فيه (كيي) و(ماسارو) ، حيث قامت بقطع رسغها بالسكين وهي في الحمام ، وعندما انتقلت إلى الغرفة ... سقطت بين يدي (كيي) ، ثم استيقظت في الغرفة الغامضة ، وفيما بعد .. تشعر بأنها منجذبه إلى (ماسارو) ، لأنه الوحيد .. الذي ساعدها من الرجل الذي حاول مضايقتها .. حين استيقظت في الغرفة الغريبة .






    attachment


    Nishi Joichiro



    (نيشي) .. شاب مخيف غامض ، وهو ابن رجل هام في اليابان ، لديه خبرة فيما أسماه بهذه اللعبة ، لكنه يرفض البوح بالكثير ، غير أنه يخبرهم بأن ما يحدث لهم .. هو نسخة عن أجسادهم الحقيقية .


  2. ...

  3. #2

    الحلقة الأولى : بداية جديدة ليوم خارق للطبيعة (ثغرة بين الموت والحياة)



    attachment




    (كيي) في السنة الأخيرة من المرحلة العليا ، يجلس في الصف بين زملاءه ، لكنه يشعر بأن شيئا ما ليس على ما يرام ، ولثوان .. يجد أن لديه القدرة على رؤية الأشياء مجردة ، وبعد ثوان يعود إلى طبيعته ، لكن هذا يسبب له موقفا سخيفا .. ينتهي بسخرية الجميع منه ، يعود (كيي) إلى بيته غاضبا من كل شيء ، يلتقي برجل متسول سكير نائم في الطريق ، فيشعر بالنفور منه ... وبائع مجلات سرق للتو ، لكن (كيي) لا يبدي أي حماسة لمساعدة الرجل ، يستمر (كيي) في طريقه ... حتى يصل إلى محطة القطار ، وهناك تسأله سيدة عجوز عن محطة بعينها ، يرفض (كيي) أن يساعدها في شيء ، ويكتفي بأن يقول أجل .. تشكره السيدة وتنصرف ، يمر من أمامه رجل ثمل .. له رائحة نتنة تضايق (كيي) ، فيحدث نفسه .. بأنه يتمنى ركله بقسوة إن لم يبتعد سريعا ، تعود السيدة العجوز لتسأله مجددا ، لكنه يصيح بها .. أن تعتمد على نفسها ، تشعر السيدة بالحرج ... فتبتعد بعد أن تعتذر ، يتأمل (كيي) من حوله ... يرى رجلا عجوزا ، فيقول بأنه لا يظن أن لدى العجوز شيئا ليعيش من أجله ، ويشاهد فتاتان .. فيقول بأنه يراهن أن ليس لديهن أي عقل ليفكرن به ، وبينما (كيي) يتأمل ما حوله وهو واقف بانتظار القطار .. يلمح صديقه في المرحلة الإبتدائية (ماسارو) ، يتجاهله (كيي) ... ويبدوا مشمئزا وغير مرحب به ، ثم يتذكر شيئا من طفولته وهو يسرع بدراجته ، بينما (ماسارو) يحاول اللحاق به بصعوبة ، يتذكر بأنه لم يره منذ المرحلة الإبتدائية ... بسبب انتقال (ماسارو) لمدرسة أخرى .
    يسقط الرجل الثمل أرضا .. على قضبان القطار ، يبدوا على الجميع اللامبالاة .. وكأن لا شيء حدث ، ولا يبدوا على أحد .. أنه ينوي انقاذ الرجل ، لكن (ماسارو) يتغلب على نفسه .. ويذهب لمساعدة الرجل ، يتهكم (كيي) في نفسه .. ويتساءل إن كان (ماسارو) مجنونا ، أم أنه يريد أن يظهر نفسه بطلا ، يحاول (ماسارو) رفع الرجل الثمل من أمام السكة ، لكنه يلمح (كيي) .. ويتذكره ، فيطلب مساعدتة وهو سعيد برؤيته ، يشعر (كيي) بالحرج .. والجميع يحدقون به ، فيذهب لمساعدة (ماسارو) على حمل الرجل ، يتمكنان من رفع الرجل بعيدا عن السكة ، لكن القطار يسرع تجاههما .. يركض (كيي) وهو يحدث نفسه ... بخوفه من الموت ، لكن القطار كان سريع .. وفي لمح البصر ، كان عنق كل من (ماسارو) و(كيي) يحلق بعيدا عن جسده ، وأدرك (كيي) أنه مات فعلا ...


    attachment


    يقف كل من (كيي) و(ماسارو) يلهثان بعنف .. داخل غرفة غريبة ، وحولهما أشخاص .. لم يلتقوهم من قبل .




    حالة من الفزع عمة محطة القطار ، الجميع ينظر إلى جثتي الشابان ... اللذان دهسهما القطار قبل ثوان قليلة ...





    وفي الغرفة الغريبة .. يسألهما أحد الرجال ، إن كانا قد ماتا أيضا ...
    يتساءل (كيي) عما يجري من حوله ، فهو يرى غرفة صفراء غريبة ... وأشخاص مريبين ، وكرة سوداء تتوسط الغرفة .
    يقول (ماسارو) سعيدا .. بأنه لا يدري ما حدث ، لكنه سعيد لأنهما نجيا من الموت ، لكن رجلا يرد عليه .. بأنه لم ينجو ، وأنهم جميعا في هذا المكان موتى ، يتحسس (كيي) قلبه .. فيجده ينبض ، فيتعجب من كونه قد مات فعلا ، بالإضافة إلى أنه يتنفس أيضا .
    ومن نافذة الغرفة .. يتطلع (ماسارو) إلى الخارج ، ويقول بأن هذه هي (طوكيو) ، يحاول (ماسارو) فتح النافذة ، لكن يده تعجز عن الوصول إليها ، وكأن حاجزا غير مرئي .. يحول بين يده ومقبض النافذة ، يخبرهما الآخرون .. بأنهم حاولوا من قبل ، وأنه لا مجال للخروج من تلك الغرفة ، لأنهم حتى ... لا يستطيعون أن يلمسوا جدران الغرفة ..


    attachment



    وفي محطة القطار .. يتساءل عامل النظافة قائلا بأنه لا يرى شيئا ، لا جثث ولا حتى دماء ، لكن الجميع يؤكد له أن شابان قد قتلا هنا قبل دقائق ، وأنهم شاهدوا أعناقهما تطير ملطخة بالدماء ، تقول امراءة بأنها صورتهما .. لكن الصور اختفت ، ومع ذلك .. فحقائبهما مازالت موجودة في المحطة ، يتحسس أحدهما الحقيبتين .. ويتساءل عن كون شيء ما شعر به ...




    يقترح أحد الموجودين بالغرفة ... أن يعرف كل شخص بنفسه وكيف مات ، لكن أحدا لا يصغي إليه .. فيعرف نفسه ، على أنه معلم للمرحلة الإعدادية يدعى (يامادا) ، ومات في حادث سير .. ثم يطلب من (كيي) أن يعرف بنفسه ، يغضب (كيي) من ذلك ... لكنه يعرف بنفسه ، بعدها يضيف بأنه غير مقتنع بموته ... ثم ينظر إلى (ماسارو) ويقول بأنه سبب موته ، يشعر (ماسارو) بالندم .. فيعتذر من (كيي) ، ويخبره بأنه ظنه سيكون سعيدا حين يطلب مساعدته ، فهو يعرفه جريئا .. يحب تلك الأعمال المتهورة ، لكن (كيي) يسبه في نفسه ، يعرف (نيشي) عن نفسه بكلمات مختصره ، وأنه مات بسبب سقطه ، ثم يأتي الدور على رجلان آخران ... يبدوا عليهما خشونة الطبع ، يعرفان باسمهما (ياكوزا) فقط ، ورجل عجوز .. يقول بأنه مات وهو يشاهد التلفاز ، وفتى بشعر أصفر .. يرفض البوح بشيء ، يراه (كيي) أقرب للفتيات .. منه إلى الرجال .
    يجلس الجميع حول الكرة السوداء بيئس ، وامامهم كلب صغير يلهث ، يتذكر (ماسارو) طفولته مع (كيي) ، وكيف أن (كيي) كان شجاعا .. يهبط الدرج بقفزة واحدة ، لكن (كيي) يبدي اشمئزازه من تلك الذكريات ، وفجأى تخرج الكرة السوداء أشعة من ثلاثة ألوان ... تسير ومعها يتكون جسد فتاة ، تسقط بين يدي (كيي) ، لكن (ياكوزا) يسحبها من يدها .. ويحاول مضايقتها ، يصمت الجميع .. خشية أن يقعوا في مشاكل مع (ياكوزا) ، لكن (ماسارو) يشتبك معه في قتال .. يتفوق فيه (ماسارو) فينسحب (ياكوزا) خائبا .





    وفجأة يصدر صوت غريب من الغرفة يردد أغنية بصوت شبه معدني :



    الصباح الجديد قادم ... صباح مليئ بالأمنيات ...
    افتحوا قلوبكم ... واملئوها بالسعادة ...
    وانظروا إلى السماء الزرقاء ...
    استمع إلى الصوت القادم من الراديو ... وافتح قلبك ...
    حول وجهك نحو النسيم المنعش ...



    يتساءل (كيي) عن هذا الجحيم .. الذي يحدث ، بينما يتابع الصوت غناءه :



    الآن .. 1

    2

    3



    تستمر الموسيقى ، وتظهر كتابة خضراء على الكرة السوداء ، ثم تنتهي الحلقة .


    attachment




    التقييم : 8.2
    وفي موقع ياباني : 9


    التعليق : حلقة بدأت بغموض ... وانتقلت إلى تساؤلات ، وانتهت بمزيد من التساؤل .. وترقب لما يحدث ، لسيما ان الكرة السوداء ستثير لديك تساؤلات ... مع الاغنية الغريبة ، والتي يراودني شعور غريب حين أسمعها .. بذلك الصوت .






    يتبع ....

  4. #3

    الحلقة الثانية : انهم ليسوا بشرا ( اقتلوا الغرباء )



    attachment



    (( ليسوا بشرا )) .. هذا ما كتب على الكرة السوداء



    ثم تلاحقت الكلمات :



    (( حياتكم قد انتهت ... حياتكم الجديدة ستسير تبعا لإرادتي ... هذا هو القانون))




    يغضب صاحب الشعر الأصفر ... وينعت تلك الكلمات بأنها محض فضلات لا قيمة لها ..

    لكن كلمات أخرى تظهر على الكرة :




    (( أرجوك ... اقتل هذا الشخص))




    لكن (نيشي) يخبره .. بأن الكلمات لو لم تكن مزاحا ، فهي فعلا مخيفة ...


    تتابع الكلمات و(نيشي) يقرأ :



    (( اقتل *نيغي سيجين* .... ، صفاته .. قوي ، كريه الرائحة .... ، كلماته المفضله ... بصل الربيع هو كل ما أريد .... )) .




    يتساءل (كيي) إن كان هذا محض لعبة ... عليهم القيام بها ، ويقول أحدهم بسعادة .. أن هذا قد يعني ، أنهم يستطيعون الخروج من تلك الغرفة ...


    لكن الكرة تنفتح فجأة ... وتخرج الكثير من الأسلحة ، يمسك صاحب الشعر الأصفر بأحدها ، وهو يصيح بسعادة قائلا إنها رائعة وثقيلة فعلا ...


    لكن (يامادا) يصيح فجأة بأن شخص داخل الكرة ... ، لم يفهم أحد سبب وجوده ، ولا كونه حيا أو ميتا ، لكن (كيي) .. يجد داخل الكرة حقيبة تحتوي على ملابس سوداء غريبة .


    attachment


    يرفض (ياكوزا) ارتداء تلك الملابس ، ويقول بأن من سيرتديها .. سيخسر حتما ...

    يسحب (نيشي) أحد الأسلحة .. بينما صاحب الشعر الأصفر يجرب اطلاق النار من سلاحة ، لكنه يجده فارغا من الذخيرة ، لكن السلاح احتوى على شاشة تعمل بآشعة اكس ...


    وفجأة اختفى (هاناكا) صديق (ياكوزا) .. ليجد نفسه في أحد شوارع (طوكيو) ...


    attachment


    وفي الغرفة ... أغلقت الكرة ، وبدأت عدا تنازليا .. ثم بدأ الجميع بالإختفاء من الغرفة ، الواحد تلو الآخر ...


    لكن (نيشي) بدا سعيدا ومستمتعا .. وهو يتلاشى خارجا من الغرفة ...


    attachment


    يرتدي (كيي) تلك الملابس الغريبة ، بعد أن يجد نفسه برفقة الجميع ... في أحد شوارع (طوكيو) ...


    كان كل شخص .. يمني نفسه بالعودة لحياته الطبيعية ...


    لكن (نيشي) أخبرهم .. بأن على هذه الأرض ، هناك الكثير من الغرباء .. اللذين يعيشون متنكرين ، وأنه كان يستطلع عنهم .. حين كان يعمل في منظمة سرية تابعة للحكومة اليابانية ، لهذا فهم هنا ليقتلوا الغرباء ...




    سخر الجميع منه ، وأخبروه بأنه يروي عليهم قصة خيالية من قصص (مو) .. التي تتحدث عن الغرباء بيننا ...


    وقال آخر .. بأن الحكومة لن تنفق أموالا ... على منظمة وهمية كهذي ...


    يخبرهم (نيشي) بأنهم ليسوا مجبرين على تصديقه ، ثم يعلمهم .. بأن من يقتل منهم واحدا من الغرباء ، فإنه يحصل على عشرة ملايين ين ..


    يفرح (كيي) ... لأن (ماسارو) يقول ، بأن من المستحيل تصديق ذلك ..





    يخبرهم (نيشي) ايضا ... بأن والده كان مدير استخبارات الوزارة ، وقبل أن ينهي كلامه ... يقول العجوز ، بأنه بالفعل كان يعرف (نيشي) الأب ، وأنه كان رجلا حادا .. وأنه بيروقراطي نادر ومن المستحيل أن يكذب ... ((لا أفهم هذا)) !!! .


    ثم يخرج (نيشي) جهازا صغيرا كالرادار ، يتحدد عليه موقعهم ... وموقع الغرباء ، يتحمس الجميع .. بعد أن صدقوا أمر العشرة ملايين ، ويعزمون على قتل الغريب ...


    لكن (نيشي) يقول بغموض ، بأن البيروقراطيين ... لا يقولون الحقيقة أبدا للسياسيين ..





    يرفض (كيي) تصديق كلام (نيشي) ومطاردة الغريب ...


    لكن (نيشي) يقول مذكرة (كيي) ، بأن امرأة عجوز ... طلبت مساعدته عند محطة القطار ، قبل أن يقتل ... وأن هذه المرأة من الغرباء المتنكرين ...


    يخبرهم (يامادا) ... بأن الساعة قربت على الإنتهاء ، وهو الوقت الذي حددته الكرة ... لمهمتهم ..



    يسرع الجميع .. أملا في الحصول على الملايين ، تابعيين (نيشي) .. بينما بقى (كيي) و(كيشيموتو) و(ماسارو) وحدهم ....


    أخذ الجميع يبحث عن الغرباء .. برفقة (نيشي) ، بينما الوقت يمر معلنا أن الباقي من الزمن هو خمسون دقيقة ...




    شعر (هاناكا) بالغضب من كثرة البحث ، وهدد (نيشي) بالقتل إن كان مخادعا ، لكن (نيشي) يخبره .. بأنه ميت فعلا ...


    يعثر (يامادا) على منزل ... كتب على بابه اسم (نيغي) ، يطرق الباب وهو يصيح بأنه عثر على الغريب ...


    يفتح الباب مخلوق أخضر غريب ويردد (( بصل الربيع هو كل ما أريده )) ...




    يحاول الرجل العجوز .. الذي قرر العودة إلى بيته ، أن يستقل سيارة أجرة .. لكن السيارات كانت تمر بجانبه دون أن تتوقف ، أو تبدي أي إشارة .. على أنها رأته أصلا ... ، يكمل العجوز سيره ، لكن مسمارا يجرح قدمه .. فيشعر بالسعادة لكونه يتألم وينزف دما ، فقد تأكد أنه حتى الآن .. حي ، يتابع الرجل سيره وهو يتذكر حياته ..



    بينما يسمع أغنية تعلو من مكان ما :



    الصباح الجديد قادم ... صباح مليئ بالأمنيات ...
    افتحوا قلوبكم ... واملئوها بالسعادة ...




    فجأة .. ينفجر رأس العجوز ، ويحلق رأسه بعيدا عن جسده ...




    وتستمر الأغنية :


    وانظروا إلى السماء الزرقاء ...
    استمع إلى الصوت القادم من الراديو ... وافتح قلبك ...
    حول وجهك نحو النسيم المنعش ...


    وتشير الساعة .. على أن الباقي من الوقت هو 42 دقيقة ، قبل نهاية مدة المهمة ...






    وأمام المخلوق الغريب ... ستجمعون حوله ، لكنه يستمر بترديد كلمات غريبة ، ثم يتمغط بشكل مقزز على حذاء .. صاحب الشعر الأصفر ، الذي يغضب ويوجه سلاحه نحوه يطلق النار ، لكن سلاحه يصدر صوتا .. دون أن يطلق شيئا ...

    attachment


    يغضب (ياكوزا) أيضا ، ويطلب سلاحا من صاحب الشعر الأصفر ، لكن المخلوق الغريب (نيغي) .. يتمغط على ساقه أيضا ، يغضب (ياكوزا) بشدة .. يسحب المخلوق من قميصه ، لكن (نيغي) يتقيأ على يده ، وهو يردد (( اثنان يكفي )) .. يبدأ بالهرب بعيدا والخوف يتملكه ...


    attachment



    يطارده الجميع ... فيسقط (نيغي) على وجهه ، أمام (كيي) و(ماسارو) و(كيشيموتو) ، يحاول (ماسارو) مساعدته ، لكن (نيغي) يهرب بعيدا بخوف ، بينما يتبعه الآخرون بإصرار ...


    attachment



    أربعون دقيقة على النهاية ... بينما الجميع يركضون خلف المخلوق الغريب (نيغي) ، الذي أخذ يركض وهو يردد بخوف (( بصل الربيع هو كل ما أريد )) ....


    يقوم صاحب الشعر الأصفر .. بحصار (نيغي) ، الذي يشعر بخوف شديد ويقول برعب (( أعطيك بصلة .. أعطيك بصلة )) ، لكن صاحب الشعر الأصفر يخبره بأنه يريد حياته ، ثم يطلق النار من مدفعه ، لكنه يخطئ المخلوق ويصيب الجدار .. الذي يتهدم بعنف ....



    يقوم الجميع بحصار (نيغي) ، الذي يشير بالبصلة في يده ويقول (( أعطيك بصلة ..)) ، لكن (ياكوزا) يركله في وجهه بقسوة ....


    attachment


    يصيح (ماسارو) بهم أن يتوقفوا ، لكنهم يطلقون النار ...


    تقطع يد (نيغي) .. ويتقلب على الأرض وهو يصرخ ألما ...


    attachment


    لم يكن (نيشي) ممن أطلقوا النار ، واللذين أطلقوا النار هم (يامادا) و(ياكوزا) و(هاناكا) وصاحب الشعر الأصفر ، بينما العجوز مات .. و(نيشي) اختفى ، و(ماسارو) و(كيي) و(كيشيموتو) بالقرب منهم ...



    يقف المخلوق بألم وهو يردد (( أعطيك بصلة ... أعطيك بصلة ... أعطيك بصلة )) ...



    attachment


    يستمر اطلاق النار ... ويتمزق جسد (نيغي) ..



    attachment


    وقبل أن يتحرك مجدد .. يجهز عليه (ياكوزا) يتفجير وجهه ...



    attachment


    يبكي (ماسارو) وهي حزين .. لأنه لم يتمكن من انقاذ المخلوق المسكين ، لكن صاحب الشعر الأصفر يخبره .. أن المخلوق لم يكن انسانا ، ولا مشكلة في قتله ...


    attachment


    وبينما هم كذلك ... يلمحون فتاة تقف في النافذة تشاهدهم ، لكنهم يدركون أنها لا تستطيع رؤيتهم ...



    وفجأة .... يقتل صاحب الشعر الأصفر ...



    attachment



    فقد ظهور والد (نيغي) وهو يبكي دما ، على ابنه الممزق إلى أشلاء أمام عينيه ...


    attachment


    يحاول (ياكوزا) مهاجمة الأب .. لكنه يفشل ، ويقوم الاب بتعليقه من رأسه ، يطلق (يامادا) النار خطئا ... فيصاب (ياكوزا) ، ويتفجر جسده ...



    attachment


    تشير الكرة أنه قد بقي 27 دقيقة على النهاية ....


    attachment



    التقييم : 8.9




    التعليق : حلقة مقرفة تجعلك تتقيئ ، لا تشاهدها قبل تناول الطعام أو بعده ...








    يتبع .....
    اخر تعديل كان بواسطة » باري في يوم » 07-09-2006 عند الساعة » 14:23

  5. #4
    شكل المسلسل رهيب جدا وين اقدر احمله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

  6. #5
    شكرررررررررررررررررررررررررررررررررا

    على تقرير الرعب
    attachment

  7. #6

    آسف .. أعتذر عن وضع روابط للأنيمي

    لكن

    تابع معي في هذا الموضوع .. ولن يفوتك شيء في الأحداث ^_^
    ,

  8. #7
    مشكووووووووووووووور على التقرير الرائع ونحن نريد روابط المسلسل ام هو لم يترجم بعد؟
    الْمَلَـــكِي

    RealMadrid~

    CristianoRonaldo + Kaka = ?؟

  9. #8


    الحلقة الثالثة : كيي المزهل (الإنتقام الأعمى)



    attachment




    ثوان معدودة تمكن فيها الأخضر الغريب ... من القضاء على كل من رفع السلاح في وجهه ...



    attachment



    (كيي) و(كيشيموتو) و(ماسارو) .. وقفوا يرتجفون من هول ما رأوا ... ، لكن الأخضر الغريب توجه نحوهم .. ليتابع انتقامه ...




    attachment


    تراجع (كيي) و(كيشيموتو) ... لكن (ماسارو) تقدم ، بكى (ماسارو) وهو يخبر الوحش بأنه يفهم شعوره ، وحاول اقناعه بأنه حاول منع ذلك ... لكنه لم يستطع ...




    attachment




    طلب (كيي) من (ماسارو) أن يتوقف عن ذلك ويهرب ، لكن (ماسارو) رفض ذلك ..


    أخذ الوحش يهذي ويبكي بلغة غير مفهومه ، بينما أصر (ماسارو) على إخباره بأنه لم يرد أن يقتل ابنه ...



    يبكي (ماسارو) وهو يخبر (كيي) بأنه سيموت ، ثم يتابع بكائه وهو يردد بأنه لا يريد أن يموت ...



    ثم يرفع سلاحه في وجه الأخضر الغريب ...



    يطلب (ماسارو) من الوحش أن يهدأ ... ، لكن الوحش يهاجم (ماسارو) الذي يتفادى هجومه .. ، ويعيد توجيه سلاحه نحو الأخضر الغريب ...


    يسأل (ماسارو) (كيي) .. إن كان سنجو أن سيموت ، وهل إن أطلق النار ... فهل سينجو من الموت ...


    يقول (كيي) بأنه لا يعرف ، لكنه يطلب منه فقط ... أن يطلق النار ...



    يصرخ (ماسارو) متسائلا ... ماذا سيحدث له إن اطلق النار ، وهل سيعودون جميعا ... إن أطلق على الأخضر الغريب وقضى عليه ...


    يرفع (كيي) سلاحه أيضا .. ويوجهه تجاه الأخضر الغريب ، لكن وهو يقف بعيدا ....


    يحاول (ماسارو) إطلاق النار ، لكنه يتردد .. ثم يحسم أمره بأنه لا يستطيع أن يفعل ذلك ...




    يطلب (كيي) من (ماسارو) ألا يتردد ويطلق النار ، لكن (كيشيموتو) تصرخ متسائلة .. عن سبب تردد (كيي) نفسه في اطلاق النار ، بينما (ماسارو) مهدد من هجوم مفاجئ من الأخضر الغريب ...



    يتردد (كيي) أيضا في اطلاق النار ، ويبدأ الوحش هجومه على (ماسارو) ... يتفادى (ماسارو) هجوم الوحش ... لكنه يسقط من فوق الجسر ..
    .



    attachment



    يبدأ الوحش بعدها بمطاردة (كيي) و(كيشيموتو) .... ، بينما يتبقى عشرون دقيقة على النهاية ، كما تشير الكرة السوداء في الغرفة ....



    attachment


    يتمكن (كيي) و(كيشيموتو) من الإبتعاد عن الوحش ، ويلتقي (كيي) ببعض الأشخاص .. ويطلب من أحدهم استعارة هاتفه النقال ، لكن الشاب .. يلتفت إلى زملاءه ، وبخبرهم بأن شيئا غير مرئي .. بالقرب منه ....


    يظهر الوحش الأخضر مجددا ... وتعود المطاردة مرة أخرى ...


    وبينما الأخضر الغريب يطاردهما .. يتذكر (كيي) حياته وحيدا ، ويقول في نفسه .. بأنه لو قتل الآن .. فلن يفتقده أحد في هذا العالم ....



    يقترب الوحش منهما ويهاجم بعنف .. لكن (كيي) يتفاداه ... ، وتستمر المطاردة ... ويستمر العد التنازلي من الكرة السوداء ...



    attachment




    وبينما المطاردة مستمرة ... يتذكر (كيي) طفولته ، وكيف كان شجاعا وجريئا ...


    attachment



    attachment




    يتمكن الأخضر الغريب .. من محاصرتهما في أحد الشوارع المسدودة ، ويتبقى اثنتا عشر دقيقة على النهاية ..




    يقرر (كيي) أنه سيتغير من الآن .. ، ويتذكر عراكه من فتى ضخم وهو صغير وكيف تغلب عليه ...




    attachment




    وبشجاعة .. يركض (كيي) تجاه الأخضر الغريب .. وينزلق من بين قدميه ، ويبدأ بسحب الوحش خلفه ... بعيدا عن (كيشيموتو) ...


    attachment


    تماما .. كما فعل وهو صغير ...


    attachment



    يستيقظ (ماسارو) من غيبوبته ... ليرى الأخضر الغريب ... يطارد (كيي) ، يقفز (كيي) من فوق المنحدر .. ويفاجئ بأن قفزته أصبحت أكثر ارتفاعا وعلوا ، بسبب الثياب الغريبة التي لم يرتديها أحد غيره ....


    attachment



    attachment


    يظن (كيي) بأنه سيموت وتتحطم عظامه عند سقوطه إلى الأرض ، لكن لحظة ملامسته الأرض .. أصدؤت ملابسه صوت تفريغ للهواء ، وسقط على الأرض .. بلا أي آلم ....


    يستغل الوحش فرصة سقوط (كيي) على الأرض .. ويبدأ بغرس مخالبه في جسده ، لكن (ماسارو) يتدخل ... ويمسك الوحش من عنقه ، مبعدا إياه عن (كيي) ....



    يخبر (ماسارو) (كيي) بأنه خائف ، لكن الوحش يصيب (ماسارو) في يده ويسقطه أرضا ، يطلب (ماسارو) من (كيي) أن يهرب ...


    يتفاقم جرح (ماسارو) في يده .. ويفجر دما غزيرا ، لكن الأخضر الغريب .. يرفع (ماسارو) لأعلى ، استعدادا لقتله ...


    يغضب (كيي) بشده .. وفجأة تبدأ الثياب بتضخيم عضلاته ، فينطلق تجاه الأخضر الغريب ، ويتمكن من ايقافه .. ومجاراة قوته ، بل يتفوق عليه .. ويكيل له الكثير من اللكمات ....

    attachment


    تسع دقائق ونصف على النهاية ... ويتمكن (كيي) من ايقاف الأخضر الغريب تماما ، ويسرع تجاه (ماسارو) المصاب ...


    attachment


    يطلب (ماسارو) من (كيي) أن يتوقف ... ، بينما يردد الأخضر الغريب بألم (( سأعطيك بصلة الربيع ، لذا أرجوك سامحني )) ...


    وفجأة .. ينطلق شعاعا غريبا .. وتخرج منه أسلاك رفيعة تقوم بتقييد الأخضر الغريب .. وتثبيته في الأرض ...



    attachment


    يظهر بعدها (نيشي) .. وحول جسده .. استاتيكية غريبة ...




    attachment



    يسأله (كيي) أين كان .. فيخبره (نيشي) بصوت هادئ بأنه كان بالقرب من هنا ، وأنه بقي خمس دقائق على النهاية ...



    ينظر (نيشي) إلى الأخضر الغريب المقيد ويقول ل (كيي) ، بأنه سيترك له الهدف هذه المرة ....


    ثم يطلب منه أن يقتل الأخضر الغريب .. بسلاحه الآن ...





    يتساءل (كيي) عما سيحدث عندما يطلق ... لكن (نيشي) يقول له فقط عليه أن يطلق ، وهذا بأن يسحب كلا الزنادين على سلاحه ...



    يتساءل إن (كيي) إن أطلق ... لكن (نيشي) يخبره بحزم ، بأن الأخضر الغريب سيموت .. إن هو أطلق النار ...




    attachment



    التقييم : 8.2



    التعليق : حلقة مليئة بالمطاردات ... لكن لحظاتها الأخيرة تعيد الغموض مجددا ، لسيما بعد ظهور (نيشي) المفاجئ .




    يتبع ...


  10. #9
    مشكـــــــــــــــــــــــــــوراخوي على الموضوع اجميـــــــــــــــــــــل..
    ويسعدني اكون اول وحده تردعليك...

  11. #10

    قلب الوحش المدمر



    الأنيمي فعلا غير مترجم !!






    cornelia



    العفو ... لكن عندي احساس بأنك لست أول من يرد على الموضوع ^_^,

  12. #11
    أنا أريد الحلقة الرابعة حاااااااااااااااااالا

    بليييييييييييز

    خليها اليوم وليس غدا

  13. #12
    باري

    راح أمهلك روم آخر

    تكمل التقرير أو تضع الروابط mad mad

  14. #13

  15. #14


    الحلقة الرابعة : إذا فلتترك نقاطك تتزايد (نتيجة الجولة الأولى)



    attachment




    كانا يرقدان .. والقطار يسرع نحوهما ...
    لكن (ماسارو) أخذ يردد .. بأنه لن يترك مظلته ، وسيأخذها معها .. وسط دهشة (كيي) ...
    لكن (ماسارو) يخبره .. بأن أخيه نسيها وهو ذاهب إلى المدرسة .. هو يريد أن يصلها إليه ...



    attachment




    وفجأة أنتهى كل شيء ... فقد كان القطار أسرع منهما ...



    attachment


    وأمام القطار ...
    وقف (نيشي) و(كيي) ، و(نيشي) يشاهدان ما حدث ل (كيي) و(ماسارو) ...




    عاد (كيي) إلى الواقع .. وهو واقف أمام (الأخضر الغريب) ، وصوت (نيشي) يتردد (( أنت تريد أن تراه ميتا .. صحيح )) ....


    كانت يد (كيي) ترتجف وهو يبكي ، بينما نيشي يخبره .. بأن الأخضر الغريب تسبب في مقتل الكثير من الأشخاص ...

    يتذكر (كيي) لحظات من موته ورأسه تطير ، والصور التي التقطتها الفتاة بهاتفها ، والمظلة التي تحطمت ...




    attachment




    تتوالى صور من قتلهم (الأخضر الغريب) ، و(نيشي) يستمر في ترديد كلماته .. بحث (كيي) على قتله ، وأنا هذا المخلوق ليس إلا غنما ...



    ثم ينظر (نيشي) إلى ملابس (كيي) ويخبره بأن ملابسه الجديدة رائعة ، وأنها جعلت جسده أقوى .. ويتحرك بطريقة أفضل ...



    attachment



    يغضب (كيي) ويسأله إن كان قد راقبهم طوال تلك المدة التي اختفى فيها ....
    يرد عليه (نيشي) بأنه أخبره سابقا ... بأنه كان بالجوار دائما ...


    يستمر الحوار بينهما و(نيشي) يخبره بأن القتل سيجعله يشعر بقوته الحقيقية ، وسيكون مختلفا عن السابق ، لكن (كيي) يخبره وهو يبكي .. بأنه ليس بهذا السوء ، وأن أسوأ ما فعله .. هو شراءه للمجلات الصفراء ...



    يخبره (نيشي) بأنه يعرف كل ذلك عنه .. منذ اللحظة التي رأى عينه فيها ، في تلك الغرفة ... وأنه يشبهه تماما ...


    يغضب (كيي) ويطلب منه .. ألا يقارن بينهما ...



    بهدوء يطلب (نيشي) منه ألا يكون منافقا ، حتى لا يخيب أمله فيه ...



    يغضب (كيي) من كلمة منافق ، ويطلب من (نيشي) عدم ترديد هذه الكلمة مرة أخرى على مسامعه ، لأنه لا يفهم ما يقصده من ورائها ...



    يرفض (كيي) إطاعته في شيء ، ويطلب منه أن يخرج من عالم القصص والألعاب الذي يتوهمه ... لأنه قد خسر ...


    يقاطعه (نيشي) .. بأنه مازال قادرا على العيش في هذا العالم ...



    يخبره (كيي) .. بأنه يتجاهل كل علامات الإستفهام ، التي يعجزون عن فهمها ...


    لكن (نيشي) يخبره أنه سيتكلم معه الآن بصراحة ووضوح ...




    ثم يشرح له قائلا .. بأنه لم أمضى يومه بشكل طبيعي .. ولم يساعد الرجل الثمل ، بأن سيارة كانت ستصدمه ، وكان سيلاقي نفس المصير في ذلك اليوم ... ، وأن الموت والحياة كلاهما سواء ، وأنه نفسه .. سعيد بأي حال من الأحوال ، لكن (كيي) يخبره .. بأنه يقول هذا لأنه حي لم يمت ...



    بغموض يهمس (نيشي) في أذنه ... أنه ربما على حق في كلامه ....



    ثم يوجه (نيشي) سلاحه تجاه (الأخضر الغريب) ، ويخبر (كيي) بأنه سيتركه يحرز تلك النقاط .. هذه المرة ...



    attachment


    وعبر عالم آخر .. تأتي ثلاثة أشعة ، وتقوم بمحي (الأخضر الغريب) من الوجود نهائيا ...


    يقول (نيشي) بأن سلاحه قد أرسل (الأخضر الغريب) بعيدا ، وعندما يسأله (كيي) إلى أين ، يخبره (نيشي) بأن لا أحد يدري .. وأنه ربما ذهب إلى الأعلى ...



    attachment



    يسأله (كيي) إن كان يعرف كل شيء ، لكن (نيشي) يجبه بأنه لا يعلم كل شيء ... لكنه يعلم أكثر منه ...


    يسأله (كيي) عما سيحدث بعد ذلك ، فيخبره (نيشي) بأنهم أولا سيعودون إلى تلك الغرفة ، بعدها .. سيكون حرا ويمكنه العودة إلى البيت ...


    بماسة يسأله (كيي) .. إن كان هذا يعني أنهم أحياء ، فيجيبه (نيشي) .. بأنهم فعلا أحياء ...


    يحاول (كيي) و(كيشيموتو) ايقاظ (ماسارو) ، ويخبروه أنهم أحياء ويستطيعون العودة إلى بيوتهم ....



    attachment



    كان استيقاظ (ماسارو) هو الأمل الوحيد .. ليعود معه ، لكنه كان في غيبوبة تامة ، وبدأ (كيي) بالعودة رغما عنه ...


    أخذ (كيي) و(كيشيموتو) يبكيان على (ماسارو) ، الذي تركاه فاقدا للوعي .. في ذلك المكان ...



    attachment




    attachment


    وهناك تبدأ الأجساد التي تركوها ميتة .. تتفجر وتتناثر أشلاؤها ، لكن (ماسارو) يتحرك قبل انتهاء الوقت بنصف دقيقة .. فيتم إعادته أيضا إلى الغرفة ....



    attachment


    تبدأ الكرة السوداء بعدها .. بإعطاء نقاط كل واحد منهما ...


    attachment



    يحصل الكلب و(كيشيموتو) و(ماسارو) على صفر ...


    attachment



    سبب الصفر الذي حصل عليه (ماسارو) .. هو غفوته الأخيره ...



    بينما يحصد (نيشي) ثلاث نقاط ، يغضب (نيشي) بسببها .. لكنه كتب تحتها بأنه نجح !!!!



    يحصل (كيي) على صفر أيضا ، لأنه فعلا شيئا لا أخلاقيا في بداية المهمة !!!!



    attachment


    يغادر (نيشي) ويخبرهم بأن الباب مفتوح للعودة ، لكنهم يستوقفوه ليسألوه عما حدث هنا ، ولماذا وكيف أتوا هنا ، يماطل (نيشي) ويخبرهم بأنه كاذب ، ويدور حوار طويل مفاده .. أن (نيشي) كان هنا قبل عام ، وأنه يستمتع برؤية الآخرين وهم يموتون أمامه ، وأنه الوحيد الذي نجى في المرة السابقة ...



    ثم يقترب من الكرة السوداء ويناديها باسم (غانتز) ... ويطلب منها أن تريه اللذين ماتوا ، ثم يضع اصبعه في أذن الرجل الذي بالداخل ، فتعرض عليه صورهم ...


    attachment



    ثم يخبرهم بأنهم مختلفين عن هؤلاء الأغبياء اللذين ماتوا ، ويعزي سبب نجاتهم .. إلى ملابس (كيي) التي ارتداها ....


    يصيح به (ماسارو) .. بأنه لو كان قد أخبرهم بما يعرفه من البداية .. لما مات من مات ...


    يحاول (ماسارو) ضرب (نيشي) ، لكن (نيشي) يمسك يده .. ويخبره بأنه الأقوى هنا ، فيقوم (كيي) بتوجيه سلاحه نحو يد (نيشي) ، ويخبره بأنه سيفقد يده ...


    attachment




    ثم يسأله (كيي) إن كاتوا موتى أو أحياء ، عنها يقول (نيشي) ... بأنهم أحياء ، لكن أجسادهم قد دمرت ، وأن هذه الأجساد ... هي نسخة عن أجسادهم ... ، ثم يختفي (نيشي) بعد أن يذكرهم .. بأنهم حين يعودوا ، عليهم ألا يخبروا أحد بما رأوه ...


    يجد (كيي) نفسه في بيته أمام التلفاز ...



    attachment


    وفي نشرة الأخبار .. يجد أخبارا تفيد موت الرجال اللذي ماتوا وكانوا برفقته ... ، عندها يدرك (كيي) أن ما حدث له ... لم يكن حلما .



    attachment



    والخبر الأخير ... أن هناك شابان دعسهما القطار ، وبعدها اختفت جثتيهما .. ثم قالت المذيعة السؤال الأهم (( هل قضى الشابان فعلا نتيجة حادث .. أم أنه وهم أصاب الجميع في المحطة )) ..




    التقييم : 8.5

    التعليق : حلقة أجابت عما مضى من تساؤلات .. لكنها إجابات تدرك أن معظمها كانت أكاذيب من (نيشي) ... ثم تركت تساؤلا مهما، ماذا بعد ... ولماذا ؟





    يتبع ....


  16. #15

  17. #16
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة توكيو
    شكراً على اللعبة



    العفو .. لكن في النهاية يبقى أنيمي مميز


    تابع وستجد في الحلقات القادمة ... مفاجآت لا مثيل لها ^_^,

  18. #17
    شكرا على تقاريك المتميزه واتمنى لك المزيد من التقدم والابداع


    "Nobody can give you freedom
    Nobody can give you equality or justice or anything

    IF YOU'RE A MAN, YOU TAKE IT"
    Malcolm X#

    976e69ceb010d4ebdc911e458ffc9797


    .
    تابعوا جديد تدويناتي وخواطري علي تمبلر.........................
    attachment

  19. #18

  20. #19
    مشكور على التقرير
    اول مره اسمع بالانميermm
    الانمي شكله رعب من الصور والرسوم غريبه وارجو تكمله الحلقاتgooood gooood gooood
    جزيل الشكر للعضو أمير السيان على التوقيع
    attachment

  21. #20

الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter