أعلنت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الصينية الرسمية ان تفشيا للحمى القلاعية أدى إلى إعدام 91 رأس ماشية في شمال شرقي الصين الاسبوع الماضي.

وتفقد الماشية ذوات الظلف المشقوق كميات كبيرة من وزنها اذا اصيبت بالحمى القلاعية. ولا تؤثر هذه الحمى على الانسان ومن السهل نسبيا احتواؤها الا ان لها تأثيرا سلبيا على الثروة ال*****ية.

وظهرت أعراض الحمى القلاعية على *****ات في مزرعة باقليم شاندونج في شهر ديسمبر كانون الاول. ونقلت شينخوا عن وزارة الزراعة الصينية قولها ان عمليات الاعدام بدأت يوم الخميس بعد اكتشاف مواشي مصابة بالعدوى.

وقالت الوكالة ان ادارة الاقليم عزلت المزرعة التي تفشى فيها المرض وأمرت بتطعيم ال*****ات في المنطقة.

وتكتمت بكين في السابق على نوبات تفش للمرض.

وتكافح الصين حاليا للسيطرة على فيروس انفلونزا الطيور وأعلنت عن ثالث اصابة بين البشر بالفيروس من سلالة اتش.5.ان.1. الاسبوع الماضي.

وقال مسؤولون ان السلطات قتلت وأحرقت الافا من رؤوس الماشية هذا العام لمكافحة الحمى القلاعية.

وأعلن عن تفش للمرض في ضواحي بكين واقليم هيبي المجاور واقليم جيانجسو الشرقي ومنطقة شينجيانج الغربية وفي شاندونج. ويقول مسؤولون عن صناعة علف الماشية ان بكين لم تعلن عن المدى الذي انتشرت فيه هذه الحمى.