بناء على طلبكم
قمت بترجمة الموضوع
ارجو ان تكون ترجمتي وافية
واعذروني على أي تقصير
أو خطأ في الترجمة


خرجت سيدة من منزلها فرأت ثلاثة رجال عجائز لكل منهم لحية بيضاء طويلة جالسين في باحة منزلها الأمامية.لم تكن تعرف اي منهم،فقالت"لا أعتقد أني اعرفكم،لكن لابد انكم جائعين،تفضلوا بالدخول حتى اقدم لكم شيئا تأكلوه ،فسئلوها :"هل رجل المنزل موجود؟".
فأجابتهم :"لا،انه بالخارج".فردوا عليها "أذن فنحن لا نستطيع الدخول".و في المساء عندما عاد زوجها الى المنزل اخبرته بما حدث.فقال لها" اذهبي و اخبريهم اني عدت الى المنزل و ادعيهم للدخول".فخرجت السيدة و دعتهم للدخول، فأجابوها:"نحن لا نستطيع ان ندخل الى المنزل سويا".و عندما سألتهم عن السبب،شرح لها أحد العجائز:"هو يدعى الثروة" وأشار بيده الى احد اصدقائه،ثم اشار بيده الى الاخر و قال:"وهذا هو النجاح،و انا الحب"،ثم اضاف"و الان ادخلي وقرري مع زوجك اي منا تريدين دعوته الى منزلك".فدخلت السيدة الى المنزل و اخبرت زوجها بما قاله الرجل.لم يصدق زوجها نفسه من فرط سعادته و قال :"كم هذا رائع"، "اذا كان هذا هو شرطهم"فهيا بنا ندعو الثراء،دعوه يدخل بيتنا و يملأه بالثروة".ولكن زوجته لم توافقه الرأي وقالت:"عزيزي،ولماذا لا ندعو النجاح؟".كانت زوجة ابنهم تستمع الى حديثهم من الركن الاخر للمنزل،فقفزت اليهم باقتراحها:"الن يكون من الأفضل لو دعونا الحب؟سيكون منزلنا عندها مليء بالحب!".
"دعينا نأخذ بنصيحة زوجة ابننا"قالها الزوج لزوجته."اخرجي و ادعي الحب ليكون ضيفنا"
خرجت السيدة و سألت الرجال الثلاث،"أي منكم هو الحب؟من فضلك ادخل وكن ضيفنا."
نهض الحب و بدء السير باتجاه المنزل.فنهض الرجلان الاخران ايضا و تبعوه.
باندهاش سألت السيدة الثراء و النجاح:"لقد دعوت الحب فقط،فلماذا تدخلون معه."
فأجابها الرجال الكبار معا:"اذا قمتي بدعوة الثراء او النجاح،فلاثنان الاخران كانا سيبقيان في الخارج،لكن بما انك دعوت الحب،فأينما يذهب ،نذهب معه.فعندما يتواجد الحب في أي مكان،يوجد معه الثراء و النجاح!!!!!!!!!!!!!!!!!!!"

أرجو ان تكون الترجمة قد نالت اعجابكم