مشاهدة النتائج 1 الى 4 من 4

المواضيع: العمل الحـــر

  1. #1

    العمل الحـــر

    أشرقت الشمس وأرسلت خيوطها الى الجبال الصغيرة وانطلقت اصوات المآذن وقرعت الكنائس أجراسها
    واستيقظ خالد من النوم وأعد حقيبته الصغيرة ليذهب الى المدرسة وأعدت له أمه طعام الإفطار فأكل قليلا
    ثم مضى إلى مدرسته وكان بجوار المدرسة (مطعم) وكان من عادة خالد ان يجلس في المطعم الى حين يقرع جرس المدرسة ولم يمض ِ وقت طويل على جلوسه في المطعم حتى دخلت فتاة جميلة وجلست جلسة تدل
    على انها فتاة مدللة وملبسها ورائحة عطرها وكل شيء فيها يدل على انها فتاة غنية , ولسان حال كل من نظر اليها يقول :
    بدت فقالوا تبارك الله جل الذي صاغها وسواها
    في ريقها شهد ذائب وانعقد الدر في ثناياهـــا
    فنظر اليها خالد نظرة كافية بأن يقنعه جمالها فقال في نفسه لم لا اقوم واجلس معها فأنا صغير السن ولن تنزعج من جلوسي معها ؟ فقام واخد كرسيا وجعله بجانبها وجلس فنظرت اليه وقالت : كيف حالك يا صغيري؟
    فقال:بخير . وقال :انا خالد وانت ِ ؟ قالت : اسمي ليلى . قال لها :أنا كل يوم آتي الى هنا ولم اراك ِ الا اليوم اذن انت ِ لا تسكنين هنا . قالت : نعم صحيح انا لا اسكن هنا ولكن عملي يجبرني ان انتقل كل يوم في مطعم
    وشاءت الاقدار انا يكون يومي هنا في هذا المطعم . فأثار كلامها دهشة خالد وظهر على وجهه التساؤل .
    فقالت :لا تتعجب فأنت صغير السن . فقال: وما هو عملك الذي يجبرك على ذلك ؟؟؟ فسكتت قليلا
    وقالت : (أعمال حرة ) ولم يكتف ِ خالد بهذا الجواب ولكن لم يسأل ما هو نوع هذه الاعمال .
    فسألها كم الساعة يبدو أني تأخرت عن المدرسة فنظرت الى ساعتها ويبدو أنها ثمينة لدرجة انها شدت انتباه خالد . فقالت: السابعة والنصف فقال:بقي ربع ساعة . وقال :ساعتك ِ جميلة قالت:نعم ولكنها ثمينة أتدري
    كم قيمتها ؟ قال : لا ادري قالت : عشر دقائق مع بائع الساعات . وهنا ادرك خالد معنى قولها
    (أعمال حرة ) ثم طلبت ليلى من النادل فنجان قهوة وطلبت لخالد عصير . فقال لها والصدمة تعلو وجهه :أشكركِ
    ومدت ليلى يدها وفتحت الحقيبة وأخرجت منها النقود واعطتها للنادل . وأخرجت من الحقيبة عطرا فقالت لخالد :
    أريدك أن تجرب هذا العطر وتخبرني عن رأيكِ فيه . قال : نعم فأعطته العطر وشمه خالد وقال : رائحته جميلة
    فقالت : أتدري كم قيمة هذا العطر ؟ قال : نعم أدري قالت : كم ؟ قال : عشر دقائق مع بائع العطور
    وضحكت ليلى وقالت : اعتقد ذلك .
    فشرب كل منهما شرابه وجلست ليلى في المطعم تنتظر ( عملها الحر ) ومضى خالد الى مدرسته وقال في نفسه : هذه الفتاة هي كالدنيا تبدو جميلة ولكن حين تقترب منها تكتشف أشياء تجعلك تندم على اقترابك منها.
    ملاحظة ... هذه القصة من تأليفي (ماعدا ابيات الشعر) اتمنى ان تنال اعجابكم وأرجوا كل من يقرأها أن يعلق عليها فهذه اول تجربة لي .

    تحياتي .

    وســـ مكة ــــام .

    attachment


  2. ...

  3. #2
    هذه الفتاة هي كالدنيا تبدو جميلة ولكن حين تقترب منها تكتشف أشياء تجعلك تندم على اقترابك منها.
    شكرا اخي على القصة
    و في انتظار جديدك
    شكرا للاخ Arcando على الاهداء الروعةهنا

    شكرا أختي Hill of itachi على أروع اهداء
    attachment

    أخي في الله أخبرني متى تغضبْ؟
    إذا انتهكت محارمنا
    إذا نُسفت معالمنا ولم تغضبْ
    إذا قُتلت شهامتنا إذا ديست كرامتنا
    إذا قامت قيامتنا ولم تغضبْ
    فأخبرني متى تغضبْ؟

  4. #3
    بسم الله الرحمن الرحيم


    أخي وسام..

    القصة رائعة..

    لكن هناك شيء لفت انتباهي..

    في مضمون القصة..

    حين اعجب بها الشاب..

    و اكتشف أنها ......


    تدل على اشياء كثيرة مدفونة..

    تدل على صدمات في نفس الكاتب..

    لا اعرف..


    حين تشرق الشمس في وقت لم تتوقعه..


    و اتنشر أشعتها..

    تكون في حالة ذهول..

    و فجأة..

    تفتح عينيك..

    لترى انك عدت الى الظلام مرة أخرى..

    لكن..

    ليست هي الحياة..

    فاليوم هو ليل و نهار..

    و الحياة متقلبة دائما..

    و بالأمل.

    يستطيع الانسان ان يتغلب على كل الظروف المحيطة به..

    متى تظهر قوتنا؟

    حين نعود الى الظلام مرة اخرى..

    من منا يستطيع اكمال طريقه..

    لا اعرف..

    شخصيا انا لا استطيع..

    لكن عليك ان تحاول مرارا و تكرارا..

    ستجد اخيرا ما تبحث عنه..

    و كلما كنت اقوى..

    كلما اقتربت من الشمس..

    و لتكن النهاية..


    أن خالد سأل ليلى عن اعمالها الحرة..

    فأجابت.

    أنها تجيد بعض الأعمال الغريبة..


    بعض خلطات العطور..

    جعلت البائع يكسب سعرا اضافيا فقدم لها العطر..

    و الساعة..

    لأنها اصلحت ساعة ثمينة جدا لم يستطيع احدا ان يصلحها..

    فقدم اليها البائع تلك الساعة...

    تبسم خالد بإعجاب..

    و خرج و هو يفكر في تلك الفتاة المعجزة.

    و يتمنى ان يلتقي بها مرة اخرى..

    بل مراات اخرى..
    attachment
    شكرا جوجو e418

  5. #4
    بسم الله الرحمن الرحيم .....

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .....

    شكراً على القصة الرائعة ، اعجبتني جداً gooood
    وفي انتظار المزيد من القصص . wink

    مع تحياتي ....
    king of pokemon .
    image

    [/CENTER]

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter