مشاهدة النتائج 1 الى 6 من 6
  1. #1

    كيف يتغير الإنسان هكذا ?!

    السلام عليكم ورحمة الله

    هذه أولى خواطري في هذا المنتدى فأرجو أن تنال إعجابكم



    *************


    كيف يتغير الإنسان هكذا .............

    كيف يتحول من ذروة الرغبة الجامحة في الكلام
    إلى أولى أيام الطفولة حيث لا كلام .

    كيف لك أن تبتسم في هذا العالم , كيف لك أن تحافظ على حلمك
    لا تستطيع أن تحفظ شكل الإبتسامة فلما تبتسم

    أكثر شيء تتقنه فن البكاء
    لكنها الرجولة ....... تمنع ذلك

    شكل الدموع عندك ككلمات العشق الحمراء ... كلاهما محتجز خلف قضبان الكبرياء
    ومتى حلقا في سماء مسامع من نحب أو على ساحة خدودك ......
    ارتمت الكبرياء مثل الزجاج على الصخور.

    كررت الكلام في ذاكرتي آلاف المرات , ونمقت الحروف وهذبتها
    وأقنعت نفسي أني قادر على الكلام متى أشاء ولمن أشاء
    لكن وجدت نفسي تهرب عندما رأتك ... والكلام أخذ نزهة في حدائق النسيان
    وعدني بالعودة بعد ذهابكِ

    وفي كل مرة يحدث معي ذلك وأنا أنقسم آلاف المرات
    ولم يجرؤ أي قسم من أنا ومني على البوح بما يريحني

    قد يبدو لي هذا الوضع مريح , فلنترك الغيوم متلبدة كما هي هناك
    لنترك غيوم الصمت متلبدة في سماء الرهبة .............
    ولنمنعها من أن تمطر كلام الرغبة ..........
    ولتبقى أشواقنا عطشى ........... و لنكبر هكذا

    ولتحيا المحبة
    attachment


    ‏*‏كثيرون احياء لأنه لايوجد سبب قانوني لقتلهم‏!‏


  2. ...

  3. #2
    قد يبدو لي هذا الوضع مريح , فلنترك الغيوم متلبدة كما هي هناك
    لنترك غيوم الصمت متلبدة في سماء الرهبة .............
    ولنمنعها من أن تمطر كلام الرغبة ..........
    ولتبقى أشواقنا عطشى ........... و لنكبر هكذا

    سلمت اناملك الراااائعة اخوي العراب
    يعطيك العاااااافية
    اختك.............سراب الرووووح
    رسالة الى ابي الراحل

    لان طالت بنا الغربة وحاالت دون لقيانا ..

    وعاد الطير للغصن ..يغني النصر جلانا ..

    اعود اليك في زمن شغف ابث القبر تحنانا ..

    انثر فوق مثواك دموع الشوق ريحانا ..

    ياحلمي الموعود قد عدت فلاترحل

    ولاتجرح بحد الوجد وجداني ..وجداني

  4. #3

    .
    .
    get

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة العرّاب

    قد يبدو لي هذا الوضع مريح , فلنترك الغيوم متلبدة كما هي هناك
    لنترك غيوم الصمت متلبدة في سماء الرهبة .............
    ولنمنعها من أن تمطر كلام الرغبة ..........
    ولتبقى أشواقنا عطشى ........... و لنكبر هكذا

    ولتحيا المحبة
    .
    .

  5. #4
    سراب الروح

    مالك الحزين


    زملائي أشكر لكم مروركم وإعجابكم بالموضوع

  6. #5
    كلماتك رائعة جداااااااااا ومليئة بالمعاني ذات الشفافية وتسلم يدك على ماكتبت .............. تحياتي

  7. #6

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter