تحقق النيابة العامة في ألمانيا في قيام أحد الجراحين باستخدام عظام الأبقار في عمليات زراعة الأجزاء التالفة في سيقان المرضى.

وأشار تقرير صحيفة "بيلد آم زونتاج" الصادرة أمس إلى أن عدد الحالات بلغ حوالي 300 حالة بعضها نفذ على غير رغبة المرضى.

وكانت البلاغات بدأت تنهال على النيابة ومنها شكوى أحد العاملين في قطاع الحديد والصلب ذكر أن الجراح الذي يعمل رئيسا للأطباء في قسم الحوادث بأحد المستشفيات الجامعية أجرى جراحة له قبل عامين ومنذ ذلك الحين وهو يعاني من الآلام واكتشف أن سبب عدم قدرته على السير بشكل طبيعي هو زرع أجزاء من أربطة وعظم البقر مما تسبب أيضا في فصله من عمله.

المرضى المتضررون رفعوا دعاوى قضائية ضد المستشفى وطالبوا بتعويضات تصل في كل حالة إلى نحو 100 ألف يورو.

b06731132703dead