women-talk



في الوقت الحالي و مع ازدياد الحياة تعقيداً، قد تصبح الحياة الاجتماعية في آخر سلم أولوياتنا. الأمر الذي يؤدي بسهولة إلى وقوعنا فريسة للملل والوحدة.

والوضع يصبح مختلفاً عندما نتقدم في السن، على العكس من ما كان عليه الأمر عندما يكون البشر اصغر في السن، حيث يكون معظم الوقت يتم قضاءه مع الأصدقاء و المعارف.

إلا أن الأمر يختلف عند الإقدام على الزواج، حيث يصبح الوقت ضيقاً و تتباعد اللقاءات بين أصدقاء الطفولة والشباب ، كذلك يصبح من الصعب تكوين صداقات جديده في هذه المرحلة.

الملاحظات التالية ستساعدك في التواصل مع الآخرين وتطور من قدراتك الاجتماعية:

1. التزم بالعمل على تطوير حياتك الاجتماعية.

في ظل الإيقاع السريع للحياه هذه الأيام فأن الحصول على حياه اجتماعيه بحاجة إلى بذل جهد إضافي.

ابحث عن فرص للاختلاط اكثر، اقبل الدعوات التي توجه إليك و التي كنت عادة ما تقوم برفضها. اطلب من صديق أو زميل في العمل مرافقتك إذا شعرت بالتردد.

2.ابذل مجهود اكبر في التعرف على الناس

عندما تكون في جمع من الناس لا تحاول الوقوف منعزلاً بل حاول التقدم و تعريف نفسك للناس و اكتسب معارف جدد و أصدقاء جدد. حاول اداره حديث راقي مع المحيطين و تبادل الآراء مع أشخاص جدد لان ذلك قد يضيف إلى معرفتك و قد يضيف إلى أصدقائك شخص جديد.

3.انضم إلى أحد النشاطات الاجتماعية

معظم المجتمعات تحتوي على عده أنشطه اجتماعية تضم النوادي الرياضية و منتديات الفكر وتبادل الرأي. حاول الانضمام إلى أي نشاط يثير اهتمامك لان ذلك سيبعد عنك الملل.

4.ابدأ بالتغيير

قم بإقامة حفله في منزلك أو أسس نادياً لنشاط معين بحيث يزيد ذلك من دائرة معارفك.

5.قم بتعزيز روابط صداقاتك الحالية

حاول المحافظة على صداقتك عن طريق الاتصال بهم من وقت لاخر والوقوف إلى جانبهم في أزماتهم لأن ذلك من شأنه تعزيز الروابط وتمتين العلاقات مع الأصدقاء.

6.لا تتنازل عن الوقت المخصص لحياتك الاجتماعية

عندما ترتبط بموعد التزم به و لا تحاول تأجيله لتقضي الوقت في العمل .انك بحاجة إلى هذا الوقت حتى تستطيع الاستمرار في العطاء في عملك...