مشاهدة النتائج 1 الى 10 من 10
  1. #1

    The Beginning & The End of Live ( الحيـاة والمـــوت)

    smile
    بسم الله الرحمن الرحيم
    The Beginning & The End of Live
    ( الحيـــــــــــــــــــــــــــــــاة والمـــــــــــــــــــــــــوت )

    في تلك البلاد البعيدة حيث تجري الأمور على ما يرام

    في تلك البلاد البعيدة حيث ترقد النفوس بسلام

    في تلك البلاد البعيدة حيث يعيش الإنس والجان

    في تلك البلاد البعيدة حيث قد عم الاستقرار والأمان

    إنها بلاد خلابة المنظر قبيحة المرتع , جذابة للنفوس مفرقة للقلوب, الكل يتمنى زيارتها والكل يخشى القرب منها

    فهي بلاد الفرح والسعادة والحزن والتعاسة

    إنها بلاد ذات حدين إما سرور وهناء وإما تعب وشقاء

    قررت في يوم من الأيام القيام بزيارة لتلك البلاد

    فهممت بجمع أغراضي وأخذت أحصي نقودي وأموالي

    وقلت لنفسي لن يصيبني إلا ما كتب الله لي إن كانت سعادة حمدنا الله وإن كانت تعاسة وشقاء حمدنا الله وصبرنا على الحال

    بعد أن انتهيت من جمع أغراضي قررت السفر والمسير نحو تلك البلاد

    لم أفكر في اصطحاب رفيق أو صديق فسفري لتلك البلاد ليس للهو ولعب وإنما لجد وعمل

    بدأت بالسير في الطريق نحو تلك البلاد البعيدة وكنت في كل مرة أسير اتجاهها أفكر في أمري

    هل سأعيش هانئاً سعيداً ؟؟!
    أم سأعيش بائساً حزيناً ؟؟!

    سلكت طريقي وأنا موجِّهٌ نظري نحو تلك البلاد وفجأة وأنا في الطريق

    تقلب الجو واشتدت الرياح وبرزت العاصفة وأيقنت الهلاك فقد رأيت الأشجار تقتلع من جذورها

    والحيوانات تنتزع من مرعاها لقد رأيت دوامة شديدة من الرياح تحمل كل شيء

    إنه إعصار مدمر فقد رأيت كل شيء يطير في السماء

    واشتدت العاصفة وحملتني فتشهدت الشهادة وأغمضت عيني وقلت : هو المـــــوت

    بعد فترة من الزمن سكنت العاصفة وهدأ الإعصار ولم أعرف أين وقعت وهل مت أم لا زلت حيا أشتم رائحة الحيـــــاة

    ورحت في غيبوبة عميقة وبعد يوم أو يومين استيقظت من هذا السبات العميق

    ورأيت نفسي في مزرعة أشبه بالغابة وأنا ممدد على سرير


    فأيقنت أن أحدهم وجدني وبالفعل خرج إلىّ رجلٌ وحمد الله على سلامتي

    وحدثني بالقصة وكيف أنه وجدني مطروحاً على الأرض بعد العاصفة

    شكرت الرجل على إنقاذه لحياتي وقرر هذا الرجل أن أبقى معه حتى أشفى من جروحي

    وبالفعل جلست مع هذا الرجل وبقيت لديه

    وفي يوم من الأيام وبعد أن شفيت من جروحي تقريباً بدأت أجول في هذه الغابة

    فرأيت الرجل الذي أنقذني وهو يتابع الأشجار وينظر إليها ولا يعمل شيئا أو يقوم بشيء سوى النظر إليها !!

    فقلت ربما كان يسلي نفسه بالنظر إليها فمن يمتلك جنة من الأشجار دائما ما تشغله عما يدور في الدنيا

    ولكن الحال تكرر بصفة يومية وأكثر ما لفت نظري هو أنه بمجرد سقوط ورقة من إحدى الأشجار أو نمو إحدى الأوراق فإنه ينطلق على خيله ولا أدري إلى أين ؟؟

    وأصبحت أراه ينطلق يوميا على خيله

    ولم أعرف لأين يذهب

    وبعد أن شفيت من جروحي تماما وقررت الرحيل

    طلبت من الرجل أن يصدقني خبره وما هو عمله ولماذا لا يعمل بمزرعته ؟؟!

    فقال الرجل : أنا الكل يعرفني فلا مفر لصغير أو كبير مني

    أنا المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـوت

    فاندهشت لأمره

    فقال لي : لا تندهش فإن الأوراق التي تراها تتساقط هي نهاية عمر أحدهم قد قضى نحبه من الدنيا
    والأوراق التي تراها تنمو فهي بداية لعمر أحدهم قد خرج لتوه إلى الدنيا وهذا هو عملي وهذا هو سر ركوبي للحصان


    فقلت له ما الذي أتى بي إلى هنا فقال لي:

    أنت بين الحياة والموت فاختر أيهما تشاء

    إنك متوجه لتلك البلاد وفي تلك البلاد موتك وإذا عدت أدراجك فهناك حياتك فإما حياة أو موت



    [IMG]http://dc01.******.com/i/00107/a8maxie14ugf.jpg[/IMG]


  2. ...

  3. #2
    هنا أخذت الكلمات تجول في فكري يا ترى !

    ماذا أعددتُ لساعة الرحيل ؟؟

    هل لدي الكثير من الحسنات ما يضمن لي منها سعادتي في آخرتي ؟؟

    ماذا أعددت أنت يا عبد الله لساعة الرحيل ؟؟

    ربما تموت وأنت تقرأ قصتي

    وربما تموت وقد انتهيت من قراءة قصتي

    ربما تموت بعد يوم وربما تموت بعد أسبوع

    وربما تموت بعد دقائق وربما تموت بعد ثواني

    يا ترى ماذا أعددنا لساعة الرحيل ؟؟!

    يقول تعالى في محكم التنزيل { كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة إلا متاع الغرور }






  4. #3
    ذهبت مع كلماتك الى عالم اخر....ولم ارجع الا عند اخر كلمه قلتها..

    smile

    نسأل الله حسن الخاتمه يارب

    والعفو عنا والمغفره

    وهدايتنا الى سواء السبيل يارب


    مشكووور على الموضوع قرصان قمر الظلام smile
    ابدعت في القاءك للموضوعsmile
    ودمت بود

    تحياتي

  5. #4
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يسلموووووووا على المواضيع الحلوة

    والله أخي قرصان الظلام أنا بعطية أكبر نجمة

    في انتظار جديدك إن شاء الله

    سوهارا......
    بعـد غيـاب ،، وشـوق طـال مـداهـ
    أعـود لكـــــم بأحدث ما يقـدمه قلمــي ..


  6. #5
    قصة جميلة...وموضوع اجمل....وعبرة اجمل واجمل...



    صراحة ما اعتقد انو شو ما منعمل منقدر نضمن الجنة...


    شكراااا على الموضوع....


    جنوووون الحياة

  7. #6
    انه الواقع الذي لانريد الاعتراف به

    انها حياتنا التي لابد لها من نهاية

    دروبنا التي نمضي عليها 000ولكن لماذا التشائم فالحياة تستحق ان نعيشها بحلا وتها ومرارتها بفرحها وسعادتها بكل المشاعر التي تجتاحنا ولكن فيما يرضي الخالق حتى نعيش بسعادة في دنيانا واخرتنا 00

    مشكورة اختي على الموضوع الجميل
    #داعش من الألف إلى الياء .. بالأسماء والصور والوثائق ..
    انشرها لعلك تكون سبب هداية

    http://justpaste.it/iwff

    عجبت ..
    https://www.youtube.com/watch?v=_aIeuZizr9Q

  8. #7
    مشكور اخوي قرصان قمر الظلام على الموضوع الرائع والذي اذا تفكرت فيه به العديد من الخفايا
    اللهم رزقنا حسن الخاتمة واجعل عاقبة امورنا خيرا

    دمت لمكسات

  9. #8
    شكرا على الردود الرائعة أعزائي احباء مكسات.
    تحياتي لكم

  10. #9

  11. #10
    السلام عليكم ..
    جزاك الله خير اخوي قرصان قمر الظلام على الموضوع الرائع ..

    هي الحقيقة ، ولا خيار لنا !!

    مشكور..

    مع التحية ...
    اللهم اجعلني خيرا مما يظنون , واغفر لي ما لا يعلمون

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter