الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 23

المواضيع: فوق السحاب

  1. #1

    فوق السحاب

    بعيداً عن كلمات الحنين و أنغام الحُزن .. كُلَّ البُعد عن أوتار الغدر أو الخيانة ..علواً عن ألحان حُبٍ.. قتل

    عزفهُ معنا العُذرية أو العِفة في الحُبِ نفسِه ، و سحيق التيتم بين العُشاق .. ما مُلئَ بـوحول عباراتٍ تحمرُ ملافِظ الأحرُف عن نطقِها خجلا

    و غراتُ معانٍ تُصكُ الوجوهُ على إثرِها وخدشِها لما لا يُستحسنُ لهُ ذلك..

    إلى تلك الأماكن ..ما حفتها أعباق الشفافية ..و مُحيطات الخيال ..خيالٌ وما أي خيال

    كسر معنا المُستحيل .. منقطعٌ نظيرُه.. إلى تلك الآفاق حيثُ نخلوا بأنفُسِنا وصادق بوحِها



    إلى تلك السُحُب



    f1a154e52c


    :

    :

    مسكن الإبداع ..ومأوى من لم يُحمل قدر حروفِهِ في عرشٍ يليق بمقامِه

    :

    :

    فوق السحاب ذاك المكان .. أسئلت نفسك ما هوَّ؟


    أبِهِ الجِنان ؟..أبِهِ المعزة أم المذلة؟.. منبعُ الألحان


    أنُحلِقُ في فسِيحِه أم نمشي بأقدامِنا ؟..مَن يسكُنه ..مَن يعلمُه ..مَن أنطقَ .. هذا اللِسان؟؟





    لما التقت أقلامنا في ساحةٍ * * سَئل الفتى أ إلى السحابِ مسافِري ؟

    إن السحاب لمنزِلٌ فــــــيـــهِ * * ذاك الـــــوفيُ محـــتــــــبٌ ومُناصِــــــري

    فأنا هُنا فوق السحاب مُرَسِخٌ * * قــــلـــــمي لتخـــــلُدَ أحــــــــرُفي ومـآثري





    إن شاءت تلك الطيور التحليق ..رَغِمَ آناف الجميع!!






    90394db3c9



    فلمِا لا تكسِر أقلامنا قيودها..وتدع بوحها يحمل رايات زحف جيشِها ؟؟


    فلتصْدَع لساني بما تُأمر ..و نأى عن الناطِقَين


    نحنُ بني العُروبةِ وأبناءها

    ......لتخالهم يوم القاءِ زبانيه


    أقلامنا تهب الوضيعَ مكانةً

    ......وتُحِطُ عاليهِم مع الجُعلانيه

    إلى هُنا..قطعَ لساني قولَهُ ، فرجوتَهُ أن لا يترجل من فرَسِه

    ألهمتهُ أصوات السيوف وصليل الإبداع فأخذ كراً و فراً في الوقيعة..سيفُهُ الخيال ودِرعَهُ التصوير ..قد دُكت أسواراً منيعة


    أ أُغِضَ مضجَعك لما بدت

    ......أساورٌ وخلاخِلٌ بمناميه؟


    أولم تدري منالٌ بعطيتي؟

    .......إذا رب الملوكِ عطانيه


    أولم تدري بناتُ عُمومتي؟

    ......بالأمسِ ما أبكاكي قد أبكانيه


    زفت مجالِسُ جمعِهِم ويحاتَهُم

    ......ويح الفتاه إن بدت بالناديه


    لما قرعتُ أساورَ بيوتِهِنَّ

    ......أُخرِجتُ مكسور الجناحِ يا غانيه


    و وضعتُ فنجان الضِيافةِ غاضِباً

    ......وتطايرت أحلامي من لُقمانيه


    لما علت السُيوفُ فوقنا بمقيلِهم

    ......إذهب وإلا فأتنا بالآنيه

    نسج - مُخيِلي - تلك الأحرُف ..كمن يروي قِصة- أرادالزواجَ بِها فلم يبرح ليلهُ نائماً لما تذكر زَهدُهُ في الدُنيا
    ومتطلبات غايته ..فشق عليه الأمر.. ولما أتى اليوم الموعود أبى ذويها حتى يأتي بالحُلي


    فأويتُ إلى رِحابِ نِجادِنا

    ......و كأن الدهرَ بالأرزاءِ رمانيه


    ودفنتُ قطمير السماءِ في الثرى

    ......وعلِمتُ أسباب التُرابِ في ثانيه


    وسكبتُ قطرات المياهِ بالندى

    ......فزرعتِ أشجارَ النخيلِ بنانيه


    لما العراجين أقلعة في سماءِنا

    ......قال الفتى: الآن آن أوانيه


    وضربتُ ساعِدي في سِعاف سمائِها

    ......بعُلُوِها أُنسيتُ الطيرَ فنسانيه


    وبلغتُ أجراس َ السماءِ مُهلِلاً

    .......ومُردِداً ،هاهُنا رايتي بزمانيه


    وإذا السحابُ في لُجينِهِ بارِحٌ

    ......قصرٌ عُرِفت مداخِلُهُ بمعانيه

    زرع شجرةً أسماها شجرة السماء..وتسلق ساقها و فروعها وسِعفها وجذوعها

    حتى بلغ السحاب علَّهُ يجد ما أراد..ورأى ما رأى

    فماذا رأى؟
    اخر تعديل كان بواسطة » Wllim في يوم » 26-04-2006 عند الساعة » 13:33


  2. ...

  3. #2
    فيهِ الطُيورُ أنشدت بصفيرِها
    ............لحن البقاء ، فبِهِ رست أركانيه


    و بِهِ الجِنانُ عنبرٌ بمياهِها
    ............قذف المياه كالسيولِ الجانيه


    وبِهِ وهادٌ أجزلوا كِرامها
    ............ورق الورود فالرحيق سقانيه


    وبِهِ جواري تَوجت هيامهُن
    ............قِلَلُ العسل فَصِفْحُ الثِمارِ ثمانيه


    وبِهِ بساطٌ حيثُما أردتُهُ
    ............كان ليكون قبل قول لسانيه



    لم تستطع قدماه المُكوث..بعد ما رآهُ.. أراد الدخول

    ..بلوغ القصر
    فأمرتُ ذا الديباجِ فيه مُطرزٌ
    ............ليُحِيلني الحُجرة تلوى الثانيه


    ظنتْ أوادِمُ أرضِنا أن الحُجر
    ............في قصرِهِم كبيوتنا الفانيه


    إن الحُجر في قصرِهم لهْيَّ الحُجر
    ............وهيَّ الصياصي في حُكم بني الإنسانيه


    وتطايرت خصلاتُ شعري مُمسِكاً
    ............بعمامتي ذات البياض و سِنانيه


    يوم إرتحلتُ على بِساط ضيوفِهم
    ............كالبرق مُخترِق السماء ترانيه


    ولمحتُ أطيافاً توارت فجئةً
    ............فصرختَ يا قلبي ويا خفقانيه


    فخطبةُ قولي في مسامعي قائلاً
    ............ظنٌ جهولٌ ، ما بِهِ سُلطانيه؟


    وإذا بِهم غِلمانُ سيدْهُم هُمُ
    ............فقشعتُ عن حقٍ لهُم بُهتانيه


    يسقون أزهاراً عطرت إزارهُم
    ............فعبيرُها أرداك يا ريحانيه
    جال بهِ بساطهم في قصرِهم ..في رِحابه
    ..حتى


    حتى هبطنا في فسيح مجالسٍ
    ............نطق اللِسانُ ، أفي النعيمِ رمانيه؟


    من موضِعي- خُلعْ النِعالِ- أحاطني
    ............مِسكٌ بخورٌ ، أم عُطُورٌ حانيه ؟



    وأخذ يجدف في بحر الوصف واصفاًِ لمـجـلـِسِهم ..لا يرُدهُ

    رادع!!

    و زبارِجٌ ومنابِرٌ وأرائِكٌ
    ............عن وصفِها طاق السُكُوتُ عَنانِيه


    وسِراجَهُم أعمني بضيائهِ
    ............كالنُورِ مبعثُهُ نجومٌ دانيه


    وشرابهم حُلــُوَّ المذاقِ ، فأُنــُمـُلي
    ............للكأس تلِوى الكأس لا مُتوانِيه


    ومقاعِدٌ أنُسَّ الحَريرُ تسبيلها
    ............طاب المنامُ في قُطْنـِها لجُثمانِيه

    أطبقت جفونه ونام كطفلٍ صغيرٍ أنهكهُ شغب النهار.. .. و عاش بين وسائدهم ساعاتٌ من الراحةِ

    الترِفه


  4. #3
    حتى أفقتُ من منامي بينَهُم
    ......على عزف أوتارٍ أفاق لجانيه


    فنظرتُ من بين الهِيام علني
    ......أجدُ ضليلي ففي بديعِهِ أرسانيه


    وإذا أميرٌ صُمِدَّ فوقهم
    ......عرشٌ لهُ قد طقطقت أسنانيه


    أزرقُ العينانِ أبيضٌ رِدائهُ
    ......مُنتصِبٌ ، فنتـصبتُ مكانيه


    قال الأميرُ ويحكَ لا تخف
    ......فشَّهَّدْتُ بإحسانِهِ إيمانيه


    سَلنا نُجيبَ مُرادكَ
    ......فبرقتَ يا ثُغري و يا لمعانيه



    كان أميرُهُم واقِفاً في عرشِهِ ..مُحاطاً بالجُندِ حوله ..كخلية النحل
    وكان قُدومُهُ حتى يُلبي مطلبه .. ويُتِمَّ معروفهم مع ضيفِهِم


    وقصَصْتُ قَصَصَ بني العُمُومةِ فيهُمُ
    ......فعُطِيتُ حتى الحُزنَ قد أسبانيه


    وخرجتُ من قصر الكِرامِ وموكِبي
    ......و وضعتُ شفتي في جِباهِهِم و جَنانِيه



    أوفوا فضائلهُم وأعطوا السائلَ ما أراد..و ماكان منهُ إلا الرد بالشُكر


    حتى بلغتُ الأرضَ ، في بيدائِها
    ......خارت جِبالٌ من وثوبِ حِصانيه


    وبلغتُ دار العَمِ في صبحائِهم
    ......يا فرحْ خولةَ بالجُموعِ الهانية


    فرددتُ سِـهامَ الجهورِ بصوتِهِ
    ......بزوبعةَ البُراقِ جهرةً و علانيه


    وحفِظتُ لمرجانَ فضلَهُ
    ......وتيقنت مكارِمَهُ أيمانيه





    فوق السحاب
    :

    :
    :
    :
    :

    ليظلُ ذاك القصر مُصمداً مُمجداً في سمائِهِ
    :

    :

    :

    :

    حسدتكَ القصورُ ..على عُلُوِك
    :

    :

    :

    :

    540d8980b1
    :

    :
    :
    :

    :
    :

    :
    :
    :

    :

    حاك تلك القصة ..
    خيالي ..وطرزها شِعري

    :

    :

    عُدُها إحدى قصائدي..وسيعُدُها لساني بتطاولِه..أُولى مُعلقاتي
    :

    :
    :

    أسمى كلمات الإحترام ..لكَ مَن قراءة تلك الأسطُر
    وأصدق معاني الوفاء..لمن جعلهُ الشُعراء سيداً عليهِم
    ..الفاتح..ابن المجد
    اخر تعديل كان بواسطة » الرجل الصامت في يوم » 28-04-2006 عند الساعة » 15:20

  5. #4
    كلمات قمة في الجمال والشفافية ..

    أتحفتنا بسحر حضورك وجمال بوحك العذب ..

    فلله درك مبدع ..

    وننتظر جديدك

    مع
    ت
    ح
    ي
    ا
    ت
    ي

    *قطة النت*

  6. #5
    بسم رب العالمين


    075



    _________**________**________**_______**_____**____**_____________**_
    _______**__**____**_**________________**_____**_____**___________**__
    ______**_____**_**___**______**_______**_____**______**____**___**___
    _____**________**_____**_____**_______**_____**_______**_**_**_**____
    ____**_________________**____**___**_**__**_**________**______**_____

    ttth



    إجتثاث الماضي .. رموس لم يحاز جثاثها


    أسطورة ... سأرويها عليكم



    علياء قسمي أن فيك لمسكن الفردوس


    وأعباء قلمي منك لمعجز ٌ محبوس




    وليم


    ذلك التاريخ الذي لم يتأثر مع مضي العمر


    الفارس الخلوق


    الذي نفتقد لمثله اليوم


    36009-sm


    الشمس الساطعة


    التي لم تزل خيراتها فضائل مبعوثتا ً على جبين الكون


    m2


    ff131


    أنا المقصود


    203554-sm




    لم أكاد لأكمل قرائتي ... حتى قرأت إبن المجد ..



    أسمى كلمات الإحترام ..لكَ مَن قراءة تلك الأسطُر
    وأصدق معاني الوفاء..لمن جعلهُ الشُعراء سيداً عليهِم
    ..الفاتح..ابن المجد


    لي عودة
    اخر تعديل كان بواسطة » الفاتح1 في يوم » 27-04-2006 عند الساعة » 04:30
    3b9b064e5b5c4c3f20cf3d05efa18fa0

    إلى اللقاء ....!!

  7. #6
    207c7c2755
    :

    :
    :
    :
    إلى تلك السُحُب..إلى معانيها وما تعنيه

    :

    :
    ..تأملت عيناي في رؤوس تلك
    الكلمات


    و أعالي الحُروف ..رَغِمَ الإختلاف في كثيرٍ من المواضِع


    والتباعد في المغازي.. إلا أن الصلة.. ظلت متصلة
    :

    :

    تُشبِه تلك القصة إلى حدٍ ليسَ ببعيد ..قصة قد عُرِفت في السابقين


    ..وبعدُهُم عُرِفت
    :

    :

    إن لم يخُن الظن صاحِبه .. فإن اسمها {* حبة البازلاء *}
    :

    :

    لا كنَّ لا هذا ولا ذاك ..بمسقطٍ للسِهام
    :

    :
    :
    :

    ق ط ة ا ل ن ت
    :

    :
    :
    :

    أنطقةِ اللسان حِنما ..جادت سِياط الصمتِ دحراً لهُ


    ..في بُرهتِه


    تنفست كلماتي الصعداء بتلك الحُروف ..أ وكيف لا ومنكِ حُسن الكلامـــ


    تنُمُ تلك الأسطُر إلى شيئٍ تمنينا و جودهُ بيننا ..و إن وُجِد


    ..الصدقُ أُختاه


    و في موانئ مقيلِك ..لترسي سُفن الشُكر حاملةً بضائع عُرِفت بــ الإحترامـــ


    ..ولن تُلام الأقلام إن إنحنت لهكذا كلمات

  8. #7
    أسمى كلمات الإحترام ..لكَ مَن قراءة تلك الأسطُر
    وأصدق معاني الوفاء..لمن جعلهُ الشُعراء سيداً عليهِم
    ..الفاتح..ابن المجد
    وليم هنا عجزت أن أنسج الحروف لشكرك..فعباراتك جعلتني أبحر في رحاب ماخطه قلمك..لقد نال اعجابي ما قدمته..اسلوبا ومعنى وتعبير ..لاتحرمنا اطلالتك اخي..دمت بود.. أوراق الورد
    attachment




  9. #8

  10. #9
    الفاتح1



    :

    :

    الفاتح
    :

    :



    دُقت نواقيسُ أقلامنا و أُذِنَ لها أن تعدوا في سِباقِها مدحاً لكَ


    سيدي ابن المجد


    لا يزالُ الفم لَينطِق "هيه يا فاتح هيه يا فاتح "


    أنت ذاك الفارس


    :

    :

    f09beaefff
    :

    :


    مَن أزجى خلفهُ " جيوشٌ "راياتُها الإبداع


    ..أمرت حُروفُكَ الركبَ "رويداً رويدا"..


    لا أزال أذكُر كيف كانت أسطُرُكَ لتفغِر أفواهنا و تُجحِظ أعيُنُنا


    ..وتُبقي في مسامِعِنا طنينا


    :

    :

    يا سيدي
    :

    :


    إن كُنتُ أنا الراوي فأنت الشاعِر


    و إن كنتُ شاعِراً فأنت السيد


    بتلك الهلة رصَّعتَ أوسمةً على صدري




    و بذاك القلم


    :

    :

    9ea464c767
    :

    :


    أُسقِينا من بحور الإعجاز




    ..قلم مَن خَلُدَ للمجدِ إبنا


  11. #10
    الفاتح1



    :

    :

    الفاتح
    :

    :



    دُقت نواقيسُ أقلامنا و أُذِنَ لها أن تعدوا في سِباقِها مدحاً لكَ


    سيدي ابن المجد


    لا يزالُ الفم لَينطِق "هيه يا فاتح هيه يا فاتح "


    أنت ذاك الفارس


    :

    :

    f09beaefff
    :

    :


    مَن أزجى خلفهُ " جيوشٌ "راياتُها الإبداع


    ..أمرت حُروفُكَ الركبَ "رويداً رويدا"..


    لا أزال أذكُر كيف كانت أسطُرُكَ لتفغِر أفواهنا و تُجحِظ أعيُنُنا


    ..وتُبقي في مسامِعِنا طنينا


    :

    :

    يا سيدي
    :

    :


    إن كُنتُ أنا الراوي فأنت الشاعِر


    و إن كنتُ شاعِراً فأنت السيد


    بتلك الهلة رصَّعتَ أوسمةً على صدري




    و بذاك القلم


    :

    :

    9ea464c767
    :

    :


    أُسقِينا من بحور الإعجاز




    ..قلم مَن خَلُدَ للمجدِ إبنا


  12. #11
    الى من حاكت انامله تلك الديباجة ....
    و اوحت بكلماته ارق المعاني و اعذبها....
    لآلئ زينت بها ساحات السماء بنجوم الاحاسيس و المشاعر ........
    الى من جعلني اقف امام عبارته خجلا .....
    و انحني ماسكا بقبعتي تبجيلا لتلك الالفاظ الرقيقة.....
    اخترت فأبدعت ....
    و ادخلتنا في عالم الايحاء و الخيال ....
    لنعيش معك تلك الاسطورة و القصة المنشودة ........
    لا عدمناك شاعرا و مؤلفا باسطرك الذهبية لتشع في فضاء منتدانا ....

    ــــــــــــــ
    كان معكم
    SmBokE
    sigpic80376_2
    attachmentالرِجَالْ الحُكَمَاءْ قَالُوا ... اِبْحَثْ عَنْ طَرِيقْ فَجَرْ النُورْ
    الرِياحْ سَتَعْصِفْ بِوجْهَكْ بَينَمَا السِنِينْ تَمْضِي بِلَمْحْ البَصَر
    اَصَغِي للصَوتْ العَمِيقْ بِدَاخِلْ رُوحَكْ ... إنَه نِدَاءْ قَلْبُكْ
    اَغَلِقْ عَينَاكْ وثِقْ بِذَاتَكْ وسَتَجِدْ طَرِيقْ الخُرُوجْ مِنْ الظَلاَمْattachment
    attachment
    مُجَرّدْ فَتَىْ أَحْمَقْ يَتَفَوَهْ بِالهُرَاءْ بَيْنَهُمْ
    حَقّاً إنَ فِي هَذِه السَفِينَةْ لَشَئٌ مُبْهِجْ

  13. #12
    منال وَ غانيه وَ خولة .. يا حِساناً من نور


    لتأتي الأبيات طاويةً جناحها لا طاغيةً بــ ( رحْاها )


    واصفةً وقد عجِزَّ الوصفُ عن غايتِه في وصف شِيم الأخلاق وحُسن البلاغة


    ..والإطلاق


    ما مِن هذا وتلك مِما سُكِب عليكنَّ وزادكُن الدهرُ منه
    :

    :
    :

    " أوراق "
    :

    :
    :

    يا أميرةً بـ أخلاقِكـ


    أرغمتِني الإحترام لكـِ وقد زادني إحترامُكِ إرغاما


    و أيمُ الله ما أخطأ اللسانُ في ضرب مثل الكرم


    بــ " ورق الورود "
    :

    :

    " وبـِــهِ وهــــادٌ أجـــزلـــوا كِــــرامــهــا * ورق الــورود فــالرحــيــق سـقــانيـه "
    :
    :
    فإن عددتي ذاك البيتُ العفوي ببرهان على ما قلت


    ..فسأكون من الشاكرين


    ..طاب لكي مأواكِ




  14. #13
    .
    .
    .
    ++(( مجرد انسان ))++
    .
    .
    .


    ++((شُكراً على الإطلال))++




    .
    .
    .


    .. توارى ناظري لفترة و أُدرِج اسمي في أرشيف


    .. مَـن بهم ++(( صمَـمُ ))++


    كيف لا .. وبلابلُ الإحاء مازالت تحِطُ


    على .. كلماتكـْ


    .
    .
    .


    SmBokE
    .
    .
    .



    لم أعلم ما هو السدلُ الذي


    أعمى المسامع


    ..


    لحنُ أحروفِكـَ نضِر


    .. ولا ++(( كفى ))++


    من ارتشافـِه


    منكـ السماحُ أرجوا


    لــِـ ما نُثِرْ من أعباقِكـَ


    في صفحتي


    ..


    وليم







    .
    .
    .


    ++(( تريث ))++


    .
    .
    .



    قـد .. يكون للحديثِ


    .. متمتُهْ


  15. #14
    اخي وليم ،،،،،،،،،،

    في كل مرة اكتب تجد قلمي يناجيني ويطلب مني المزيد ......الا ان هذه المرة لم يسعفني قلمي ........لا ادري هل هو دهشة مما هو موجود

    في هذه الصفحة ام عدم التصديق بوجود مثل هذه الفئة بين الناس التي تكتب بهذه الشفافية والمصداقية والروحانيه .....لقد اخذت اتأمل

    الصفحة لمرات عدة علي اكتشف السر ولكن لم اجد الا جوابا واحد وهو انك بلاشك شاعر الكلمة ....شاعر الاحساس .....شاعر الوفاء.....و

    شاعر المنتدى الاول بكل صدق اعلنها ولست خائفة فهذا راي الذي لن يغيره احد .....بالفعل هناك

    اشخاص متميزين ولكن قلمك ليس كاي قلم واسلوبك ليس كاي اسلوب ....فانت يوجد لديك تلك المادة الخام النادرة الوجود التي تضفي على

    الشعر حلاوة وعذوبة المعاني ....مع وجود الجرس الموسيقي الذي يزيدها نقاوة .....

    بالفعل لقد اثبت في هذه الاطروووووحه ابداعا منقطع النظير ولا حدود له ...........فأقول لك هنيئا لك هلى هذه الملكة النادرة ....

    بوركت.....(بقلم سراب الرووووووووح)

    لذا ايمانا مني بانك تستحق هذه الصورة
    attachment

    شاعر المنتدى(وليم)


    دمت للمنتدى
    سراب الروووح
    الصور المرفقة الصور المرفقة attachment 
    اخر تعديل كان بواسطة » سراب الروووح في يوم » 17-08-2006 عند الساعة » 08:26
    رسالة الى ابي الراحل

    لان طالت بنا الغربة وحاالت دون لقيانا ..

    وعاد الطير للغصن ..يغني النصر جلانا ..

    اعود اليك في زمن شغف ابث القبر تحنانا ..

    انثر فوق مثواك دموع الشوق ريحانا ..

    ياحلمي الموعود قد عدت فلاترحل

    ولاتجرح بحد الوجد وجداني ..وجداني

  16. #15
    «®°·.¸.•°°·.¸.•°®»[ السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ]«®°·.¸.•°°·.¸.•°®»




    إلى سادةالكلِمة.. ++(( ..))++ ++((..))++ ++((..))++




    .


    .



    ++(( عُـذراً ))++



    .


    .




    [ سـ يمرُ مقيلي على المقولةِ القائلة ++(( ما قَلَ ودلْ ))++ ]




    [ مر الكِرام ]



    .


    .


    .





    [ سراب الروح ] من أين أبداء؟ [ موجٌ .. أم فوجٌ من العبارات تنهال عليَّ] ....



    لاكني سـ أبداء .. ياذات الضياء ....



    .


    .


    .


    .





    image



    .


    .


    .


    .





    لن أقول



    [ أنرتي صفحتي ] أو ماشابه ذلك [ فـالشِعرُ لُغتي]




    ...............................................



    ++(( ..))++



    .........................++(( ..))++



    ++(( ..))++



    .........................++(( ..))++



    ...............................................





    .................................................. .....................



    ++(( أ أذكُرُ حاجتي أم قد كفاني))++


    .........................++(( حياؤُكِ إن شيمتكـِ الحياءُ))++



    ++(( و حِيطُكـِ بالأُمورِ يا ذات عقلٍ))++


    .........................++(( تُكبدُ في تفكُرِهِ العناءُ))++



    ++(( وسردُكـِ للمقيلِ في تأني))++


    .........................++(( لـَ كالأوراقِ يُنزِلُها الهواءُ))++



    ++(( يحِطُ بدارِكِ الطيرُ إذا ما))++


    .........................++(( جريحُ السِربِ أعيتهُ السماءُ))++




    ++(( خلوقٌ فـ ثوبُ الصِدقِ قد بُصِرت ثيابُه))++


    .........................++(( إذا ما حان للكذِبِ اللقاءُ))++




    ++(( و أُسمِعنا التهافُتَ في مقيلِكـ))++


    .........................++(( ماهذا الضوء ، أو ذاك الضياءُ؟))++



    ++(( أجبنا: ومَن غير السرابِ لذاك قولٌ؟))++


    .........................++(( و ماكان الضياءُ لمن نشاءُ))++


    .................................................. .....................




    أختاه


    أُكِنُ لكـِ [ الإحترام]..


    .. وماذا [ ع ن].. رأيكـِ


    أعتزُ بِهِ .. [ صدقاً] مازال من يهب


    الشِعر حقه



    [ المُمتنْ]..


    ..[ وليم]





    لـِ [ القلم]..


    ..[ مردة]


  17. #16
    ..........واخيراااا...عدت للبكاء مرة اخرى....وعادت عيوني تقلد السماء في هطول المطر....لكن عيوني كانت تهطل دمااااااا..من حزني .....تحياتي اخوكم ........رونالدينهو10..........
    34903f7b32[/IMG]

  18. #17
    ++(( السلامُ عليكُمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُهْ))++


    .



    .



    .



    .
    ++(( قُبيل النسيان .. والدخول في متاهات الحياة ))++


    ++(( أردتُ أن آتِ هُنا .. وأكتب ماتبقى من الكلمات ))++
    .



    .
    { حُبٌ أبدي .. يُعشعِشُ في مُخيلتي .. حُب إدلاء الكلمة }
    { حُب التعبير .. حُب الشِعر }
    { و ما أسعد أن يسعد مَن يُقراء لهُ }
    { بقارئيه }
    .



    .
    a1b7df6c68


    ++(( الفاتح ))++


    ...................++(( لو تدري ياطيف الرحيل ))++



    ++(( أنتظرتُها ))++


    ...................++(( فهل لها من إياب ))++


    a1b7df6c68
    .


    .
    a1b7df6c68
    ++(( أوراق الورد ))++


    ...................++(( أردتُ إحياء القلم ))++



    ++(( لعلي ))++


    ...................++(( لم أقتلهُ ))++


    a1b7df6c68


    .


    .
    a1b7df6c68
    ++(( رونالدينهو 10 ))++


    ...................++((عزيزي))++



    ++(( كثيراً .. وليس دائماً ))++


    ...................++(( ماتوشح القلم اليأس .. ولكن ))++


    .



    .


    ++(( لطالما جاريتُ اليأس بـ بيتين ))++


    a1b7df6c68


    ++(( حُ زنٌ تفجرَ في الدروب ))++


    ...................++(( أسقى يتيماً في الثقوب))++


    ++(( ي أسُ الحياةِ فهل نكن ))++


    ...................++(( لليأسِ مرضى بالنصوب))++


    a1b7df6c68
    .


    .
    a1b7df6c68
    ++(( أتمنى عودتكـ دائماً ))++


    ...................++((وفيكـْ .. مُبتسِم))++
    a1b7df6c68


    وليم









    اخر تعديل كان بواسطة » Wllim في يوم » 21-08-2006 عند الساعة » 01:27

  19. #18
    موضوعك رائع جدا
    وننتظر المزيد منك
    سبحان الله وبحمده
    سبحان الله العظيم

  20. #19
    حجز مقعد حتى أعود

    الكناري
    تم حذف التوقيع من قبل الادارة
    يمنع الاعلان لمنتديات اخرى

  21. #20
    ++(( السلامُ عليكُمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُهْ))++

    .



    .



    .



    .
    ++(( قُبيل النسيان .. ))++

    ++((جيهان))++

    .. وسامٌ أخر ^.^

    شُكراً على إطلالكـِ أختاه..



    ++((كناري الجنوب))++

    ++((أنتظرُها))++

    ..وليم

الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter